النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: الطاغوت يحكم الابرياء

  1. #1
    مشرف الصورة الرمزية مجهول
    تاريخ التسجيل
    03-09-2010
    الدولة
    العدل الالهي
    المشاركات
    419

    افتراضي الطاغوت يحكم الابرياء

    الطاغوت يحاكم الابرياء

    بسم الله الرحمن الرحيم

    اصدرت محكمة الناصريه حكما بالاعدام بحق انصار الامام اليماني وبالمؤبد لعدد اخر منهم وجرى الامر بسرعه غير متوقعه حتى لدى اعضاء المحكمه وقبل يوم المرافعه المحدد وبصورة سريه نتيجة الضغط من قبل اطراف لها علاقة بالمرجعية وبعض الاحزاب الحاكمة المتننفذه في السلطه العميلة ولايخفى ان تلك المحاكمة الصوريه لو تناقلتها وسائل الاعلام بصوره علنية لكانت فضيحة لتلك الحكومه المحتضره ولذلك القضاء المسيس والفت انظاركم ان قانون العقوبات رقم 111 لسنة 1969 النافذ المفعول هو قانون من صناعة حزب البعث البائد وبالرغم من ان الحكومه الحالية وبرلمانها ودستورها شكل لجان عديده لمراجعة القوانين السيئة الصيت ابان حكم النظام العفلقي الصدامي الاجرامي الا ان المذهل هو صدور قوانين جديدة اشد بطشا وتنكيلا وقصاصا مما ورد في القانون السالف الذكر ولعل ابرزها الماده 4 ارهاب التي تخول القوات الامنيه والقضاء بلصق التهمة باي مواطن ولو بالشبهه والمحظوظ هو من يفلت من حكم الاعدام بتلك المادة ولو كان قد سرق دجاجة من منزل احد اثرياء العملية السياسية الانية لان تلك المادة اما ان يعدم فيها المتهم واما ان يصار الى الاحكام المؤبده تباعا لمزاج القضاة المسيسين والمضحك المبكي ان الدستور العراقي ظاهرا والذي كتب باصابع امريكيه تلعب من وراء الستار قد كفل للمواطن العراقي حرية اختيار العقيده والدين وممارسة الشعائر فقد ورد في الدستور العراقي وتحديدا المادة 37 اولا فقرة ج نصا :يحرم جميع انواع التعذيب النفسي والجسدي والمعامله غير الانسانيه ولاعبره باي اعتراف انتزع بالاكراه والتهديد او التعذيب وللمتضرر المطالبه بالتعويض عن الضرر المادي او المعنوي الذي اصابه وفقا للقانون . وفي نفس بنود المادة اعلاه ثانيا جاء مايلي:تكفل الدوله حماية الفرد من الاكراه الفكري والسياسي والديني.اضف الى ذلك ماجاء في المواد 41و 42 و43 باب الحريات في الدستور والذي يتضمن مامعناه حرية العقيدة وممارسة الطقوس والشعائر الدينيه لكافة افراد المجتمع العراقي المتعدد الطوائف والاعراق والعقائد وكي نضحك ثم نبكي على المادة 37 فقرة أ منه والتي تنص على ان حرية الانسان وكرامته مصونه.يبدو ان الحريات مكفوله جيدا في عراق الديمقراطيه الامريكيه حيث تم انتزاع اعترافات من الموقوفين من اتباع السيد اليماني بالقوه والاكراه واستعمل المحققون الالات ومعدات لاتخطر في بال احد بل انها فاقت وسائل التعذيب في اجهزة الامن الصداميه انذاك وقد يتفاجأ البعض ان من يدير التحقيق هو رجل معمم معروف وهو جلال الدين الصغير وفي مكان لايخطر في بال احد الا وهو منزل السيد محافظ ذي قار شخصيا وصدق من قال عش رجبا ترى عجبا فهناك عدة تساؤلات تثار لعل ابرزها السؤال الاتي ماهو مصير الالاف المعتقلين الذين قضوا في السجن سنوات ولم تحال اوراقهم التحقيقية على القضاء بعد؟والاخر هو اين هم المجرمون الحقيقيون من تنظيم القاعدة الارهابي والذين يتحفنا تلفزيون الحكومه باعترافاتهم يوميا بارتكاب جرائم ضد الانسانيه بحق ابناء الشعب العراقي فهل تم تنفيذ احكام الاعدام بحقهم ام اطلق سراحهم كما حصل مع محمد الدايني الذي يقتل الابرياء بدم بارد ومشعان الجبوري وفراس الجبوري الذي لاتزال قضيته مثار سخط وغضب الشعب العراقي لما ارتكبه من مجزره يندى لها جبين الانسانيه مجزره عرس الدجيل الشهيره واسماء كثيره ربما لاتسعا قائمه بل قوائم لاتزال جرائمهم عالقة في الاذهان ومعززه بالوثائه والمبارز الجرميه ولكن لااحد يدري اين استقر بهم النوى والله اعلم باي منتجع سياحي وباي دوله او جزيرة يتنعمون الان باموال الشعب البائس وتحت انظار الحكومه التي قامت بتهريبهم الى الخارج بحجة ان لديهم حصانة برلمانيه لاحظوا ذلك المجرم لديه حصانة والبريء مهان ولاحصانة له.
    الان فلنرجع قليلا ونرى حقيقة التهم الموجهه للانصار هل صح ماتناقلته ابواق الحكومه من قنوات اعلاميه كقناة العراقيه وبعض القنوات المطبله لها والتي اشاعت ان حركة اليماني حركة ضاله هدامه ام ان هناك من يقف وراء تلك التصريحات الناريه؟الجواب واضح دون ادنى شك ان الاعلام مسيس للاحزاب وللمراجع الذين يقفون وراء تلك الاحزاب الذين يصدق فيهم قول الشاعر عبيد للاجانب هموا ولكن على ابناء جلدتهم اسود بدليل عدم تقديم اي ادله قطعية تؤكد ان مايحصل من قتل وسلب ونهب في العراق يعود لاتباع الدعوة اليمانيه بل تاكد للقاصي والداني ان امريكا وتنظيم القاعدة والمتصارعين من السياسيين هم من يقف وراء تلك العمليات المروعة فبربكم اين هم من دبروا تفجير كنيسة سيدة النجاة؟هل هم اتباع اليماني؟واين العصابات التي تصول وتجول في بغداد من المليشيات والمدعومه من قبل الاحزاب وبعض رجال الدين من السنة والشيعه على حد سواء دون ان اذكر اسماء هل هم اتباع اليماني؟اين نفط البصره واي حزب نهبه ؟ولمن ينتمي هذا الحزب؟اين عملية نهيق الحمار اعني زئير الاسد وصولة الحمير صولة الفرسان؟هل كان خصومهم اتباع الدعوة اليمانيه البسطاء ام كبار المليشيات السلطويه المتناحره والتي تملك عشرات المقاعد النيابيه واريد ان اشير الى نقطة مهمه ان السيد اليماني قد حرم وجوب الانخراط في العمليه السياسيه بل قضى انه لايجوز ولو المشاركه بالعمليه السياسية لامن قريب ولامن بعيد وعدم الوقوف الى جانب اي فئه او حزب لان تلك العمليه باطله وما بني على باطل فهو باطل وان ترفعنا عن المسئلة الشرعيه فنقول من باب الزموهم بما الزموا به انفسهم ان العمليه السياسيه حصلت تحت مظلة الاحتلال وبذلك فقدت شرعيتها القانونيه والدوليه والسياسيه باجماع اراء شعوب ومنظمات واحزاب العالم ناهيك عن عدم وجود مبرر لاحتلال العراق من قبل امريكا حيث ان الولايات المتحده اصدرت قرارا لقواتها باجتياح العراق رغم اعتراض منظمة الامم المتحده بما فيها الدول الدائمة العضويه كروسيا وفرنسا والصين اضافه الى الدول الاخرى ذات العضويه غير الدائميه ومايحصل في العراق من دمار يكفي لفضح المخطط الامريكي الصهيوني لجعل الشرق الاوسط مستعمرة دائمه لهم يسرحون فيها ويمرحون كما لو كان الشرق منتجعا سياحيا لهم.
    لااريد ان اتكلم في احقية الدعوة اليمانيه الان لان الدعوة تسير برعاية الهيه وببركة ال محمد ع الا انني اقول واذكر كل من يقرا مقالي ان جولة الباطل ساعة ودولة الحق الى يوم الساعة وان كل مايحاك من مؤامرات ومن دسائس ضد الدعوة هو من صنع مرجعية الشيطان في النجف وان مسئلة اعدام الابرياء هي وصمة عار في جبين فقهاء الضلاله الخونه الذين وصفهم رسول الله بانهم شر فقهاء تحت ظل السماء منهم خرجت الفتنه واليهم تعود ولكني لهفي واسفي على المغرر بهم واعني اتباع المراجع او المقلدون الذين يعبدون تلك الاصنام البشريه على مر التاريخ كانهم عميان ومافكروا يوما ماذا قدمت لهم تلك المرجعيه من ذل واهانه وقتل وسرقة انتهاك اعراض ولكن الناس اشربوا حب العجل فمن فقيه صامت الى فقيه ناعق صامت للشيطان وناطق للشيطان وكما يقول المثل العراقي(بين حانة ومانة ضاعت لحانة)او كما يقول المثل ايضا( هو لو دين لو طين )ومن هنا اناشد اصحاب الضمائر الحية واصحاب العقول والقلوب والمنظمات المدنيه المحليه والدوليه بما فيها منظمات المجتمع المدني المستقل ووسائل الاعلام كافة التدخل لوقف تلك المجزرة واطالب رئيس الحكومه العراقيه ان كان حقا يديعي انه مع المظلوم وانه من خلفيه دينيه توالي ال محمد ان يثبت ولائه لاال محمد ويثبت مناصرته للمظلومين ويتدخل لايقاف تلك المجزره بحق اتباع السيد اليماني وكذلك اناشد البرلمان العراقي بضرورة التدخل لاحتواء تلك الازمة والمجزره حفاظا على دماء الابرياء وحفاظا على الوحده الوطنيه كما يسموها بالرغم من انني يئست من الحكومه والبرلمان وامريكا والاحزاب كما يئس الاحياء من اهل القبور ولكن اذكرهم بذلك كي لاتكون لهم حجة بعد ذلك ولكي لايعضوا اصابع الندم فان حلت الساعة لن ينفع نفس ايمانها مالم تكن امنت من قبل وسيعلم الذين ظلموا ال محمد اي منقلب ينقلبون وانا لله وانا اليه راجعون.
    التعديل الأخير تم بواسطة حجج الله ; 28-06-2011 الساعة 06:13
    اللهم صل على محمد وال محمد
    الائمة والمهديين وسلم تسليما

  2. #2
    عضو نشيط الصورة الرمزية فداء زينب
    تاريخ التسجيل
    29-12-2009
    الدولة
    العراق
    المشاركات
    348

    افتراضي رد: الطاغوت يحكم الابرياء

    وفقكم الله اخي الفاضل ونصر الله بكم دينه
    اللهم انا نسالك وندعوك يا لا اله الا انت بحق لا اله الا انت ان تفرج عن اخواننا الانصار الماْسورين فى سجون الكفره وان تعمى عنهم العيون والابصار وتلين لهم القلوب يا ملين الحديد لداوود عليه السلام بحق محمد وال محمد اللهم صلى على محمد وال محمد الائمه والمهديين وسلم تسليما كثيرا كثيرا



المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 26
    آخر مشاركة: 02-04-2017, 09:27
  2. الجيش يحكم السيطرة على وسط بنغازي
    بواسطة ansari في المنتدى أخبار وأحداث
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 29-10-2014, 23:04
  3. الصرخي وموالاة دولة الطاغوت
    بواسطة الشمس المضيئة في المنتدى نقض هيكل الباطل
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 29-08-2014, 10:13
  4. الرئيس محمد مرسي يحكم مصر بصلاحيات منقوصة
    بواسطة نجمة الجدي في المنتدى تحليلات سياسية
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 24-06-2012, 17:36
  5. كيف يحكم القاضي في اخر الزمان !! (قصه مضحكه )
    بواسطة الائمه المعصومين12 في المنتدى المشاركات الحرة
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 19-08-2011, 11:43

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
من نحن
أنت في منتديات أنصار الإمام المهدي (ع) أتباع الإمام أحمد الحسن اليماني (ع) المهدي الأول واليماني الموعود وصي ورسول الامام المهدي محمد ابن الحسن (ع) ورسول من عيسى (ع) للمسيحيين ورسول من إيليا (ع) لليهود.

لمحاورتنا كتابيا يمكنك التسجيل والكتابة عبر الرابط.
ويمكنك الدخول للموقع الرسمي لتجد أدلة الإمام احمد الحسن (ع) وسيرته وعلمه وكل ما يتعلق بدعوته للبيعة لله.


حاورنا صوتيا  أو كتابيا  مباشرة على مدار الساعة في :
 
عناوين وهواتف : بالعراق اضغط هنا.
روابط مهمة

الموقع الرسمي لأنصار الإمام المهدي (ع)

.....................

وصية رسول الله محمد (ص) العاصمة من الضلال

.....................

كتب الامام احمد الحسن اليماني (ع)

خطابات الامام احمد الحسن (ع)

سيرة الامام احمد الحسن اليماني (ع)

.....................

إميلات

مكتب السيد احمد الحسن ع في النجف الاشرف najafoffice24@almahdyoon.org

اللجنة العلمية allajna.alalmea@almahdyoon.org

اللجنة الاجتماعية allajna.ejtima3ea@almahdyoon.org

المحكمة الشرعية mahkama@almahdyoon.org

الحوزة المهدوية / مدرسة انصار الامام المهدي عليه السلام في النجف الأشرف najafschool@almahdyoon.org

معهد الدراسات العليا الدينية واللغوية ihsn@almahdyoon.org

تابعنا
تذكر...

"أيها الناس لا يخدعكم فقهاء الضلال وأعوانهم إقرؤوا إبحثوا دققوا تعلموا واعرفوا الحقيقة بأنفسكم لا تتكلوا على احد ليقرر لكم آخرتكم فتندموا غدا حيث لا ينفعكم الندم (وَقَالُوا رَبَّنَا إِنَّا أَطَعْنَا سَادَتَنَا وَكُبَرَاءنَا فَأَضَلُّونَا السَّبِيلَا). هذه نصيحتي لكم ووالله إنها نصيحة مشفق عليكم رحيم بكم فتدبروها وتبينوا الراعي من الذئاب".

خطاب محرم الحرام ـ الإمام أحمد الحسن اليماني (ع).