النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: ~*¤®§(*§ (السلام على أبو الايتام )§*)§®¤*~ˆ°

  1. #1
    MyHumanity First الصورة الرمزية محمد الانصاري
    تاريخ التسجيل
    22-11-2008
    الدولة
    IRAQ
    المشاركات
    5,046

    افتراضي ~*¤®§(*§ (السلام على أبو الايتام )§*)§®¤*~ˆ°


    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صل على فاطمة وأبيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها
    والحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد وآله الطيبين الطاهرين الائمة والمهديين وسلم تسليما
    السلام السلام عليك يامولاي يا أبا الحسن..
    السلام عليك ياأبا الايتام..
    السلام عليك ياأبا الفقراء ياحيدر الكرار
    عظم الله اجورنا واجوركم بمصاب قائد الغر المحجلين ومولى الموحدين
    مولانا امير المؤمنين علي بن ابي طالب صلوات الله عليه وسلامه
    أبا الأيتامِ قد جفت بنا السحبُ ..... فأمسى القلبُ في الرمضاءِ ينتحبُ
    يأنُ كأمثالِ الثكالى إذ فقدوا ..... كما المجنون أمسى يهذي وينقـلبُ
    أحبك بل عشقي تجاوز مدركي ..... فشعس نعاليك للبي صار مُستلِبُ
    أنت الذي تُطعِمُ المسكين تقربا ..... وكذا الأسيرَ وللأيتام تجـــتذبُ
    وأنا العبدُ العليل صـــبابة ..... أمسكتَ عني طيفك المــقـتربُ
    أقسمت بالزهراء البتول وضلعها ..... أبقى لعشق علي الليث متجلببُ
    لقد كان علي صلوات الله عليه يطعم اليتامى البر بالعسل ويلبسهم أفخر الثياب ويحملهم على عاتقه ويقول لهم أنا أبوكم والحسن والحسين أخوانكم...
    :: يروي الكاتب المسيحي جورج جرداق القصة التالية عن مناقب أمير المؤمنين علي‏ عليه السلام ويقول معلقاً: وأنا أكتب هذه القصة عن محبة علي عليه السلام وحنوه على الأطفال والأيتام انهمرت عيناي بالدموع، فابتلت الأوراق التي بين يدي وتبلل ما كنت كتبته...والقصة كما يلي:
    ذات ليلة جاء علي عليه السلام بالطعام إلى أسرة فقدت معيلها وفيها أيتام، فوجد بين الأيتام طفلاً لا يهدأ، فسأله الإمام عليه السلام عن سبب ذلك. فقال الطفل: إن الأطفال يقولون لي أن لا أب لك.
    فقال له الإمام عليه السلام: قل لهم إن علياً هو أبي.
    فلم يهدأ الطفل، وقال: إن أطفال جيراننا لهم حصان خشبي وأنا ليس عندي مثله.
    فجاءه الإمام عليه السلام به ليفرح ويلعب به، ولكن الطفل لم يهدأ وبدأ يتذرع بالذرائع الواحدة تلو الأخرى... وقال للإمام عليه السلام: أريد حصاناً أركبه ويسير بي!
    وفي ذلك الليل انحنى أمير المؤمنين وخليفة الرسول صلى الله عليه وآله على المسلمين ليركب الولد على ظهره وقال: ها أنا قد صرت حصاناً لك. فاستمر الإمام عليه السلام بإركاب الطفل على ظهره والسير به حتى استحوذ التعب على الطفل وغفا فوق ظهر الإمام عليه السلام فوضعه في سريره وغادر الدار.
    :: وفي رواية: كان الإمام علي (عليه السلام) يمر في طريق فرأى غلاماً يبكي فإقترب منه وضمّه إلى صدره ومسح دموعه وسأله عن سبب بكائه . فقال الغلام : جئت إلى هنا لألعب مع هؤلاء الصبيان ولكنهم طردوني لأنّني يتيم الأب وقالوا لي: نحن لا نلعب مع مَنْ ليس له أب.
    فتأثر الإمام علي (عليه السلام) وأغرورقت عيناه بالدموع وضم الصبي إلى صدره وأعطاه قطعة من النقود وقال: إذهب وإلعب مع الصبيان فإنْ قالوا لك : أنّك ليس لك أب ، فقل لهم: أن أبي هو علي بن أبي طالب...
    وينسب للإمام علي قوله:
    ما إن تأوهت من شيء رزئت به ••• كما تأوهت للأيتام في الصغر
    :: عن بحار الانوار: نظر علي عليه السلام إلى امرأة على كتفها قربة ماء , فأخذ منها القربة فحملها إلى موضعها , وسألها عن حالها , فقالت: بعث عليّ بن أبي طالب صاحبي إلى بعض الثغور فقتل، وترك عليّ صبياناً يتامى، وليس عندي شيء، فقد ألجأتني الضرورة إلى خدمة الناس .
    فانصرف وبات ليلته قلقاً،فلما أصبح، حمل زنبيلاً فيه طعام ، فقال بعضهم: أعطني أحمله عنك.
    فقال: من يحمل وزري عنيّ يوم القيامة؟
    فأتى وقرع الباب , فقالت: من هذا؟
    قال: أنا ذلك العبد الذي حمل معك القربة، فافتحي، فإن معي شيئاً للصبيان .
    فقالت: رضي الله عنك، وحكم بيني وبين علي بن أبي طالب.
    فدخل وقال: أنيّ أحببت اكتساب الثواب، فاختاري بين أن تعجني وتخبزي، وبين أن تعلّلي الصبيان لأخبز أنا .
    فقالت: أنا بالخبز أبصر،وعليه أقدر، ولكن شأنك والصبيان، فعلّلهم حتى أفرغ من الخبز .
    فعمدت إلى الدقيق فعجنته، وعمد عليّ عليه السلام إلى اللحم فطبخه، وجعل يلقم الصبيان من اللحم والتمر وغيره، فكلّما ناول احد الصبيان من ذلك شيئاً قال له: يا بنيّ، اجعل عليّ بن أبي طالب في حلّ مّما أمر في أمرك. فلّما اختمر العجين، قالت : ياعبدالله، اسجر التّنور.
    فبادر لسجره، فلّما أشعله لفح في وجهه، جعل يقول: ذق ياعليّ ، هذا جزاء من ضيّع الأرامل واليتامى .
    فرأته امرأة تعرفه , فقالت: ويحك، هذا أمير المؤمنين .
    فبادرت المرأة وهي تقول: واحيائي منك يا امير المؤمنين.
    فقال: بل واحيائي منك يا أمة الله، فيما قصّرت في أمرك...
    :: عن زيد بن اسلم: كنت مع علي عليه السلام امشي فانتهينا الا امرأة توقد تحت قدر لها فيه ماء وأولادها يبكون، فقال علي عليه السلام: ما شانهم يبكون؟
    فقالت: هم ايتام وليس عندهم ما اطعمهم فافعل هذا وهم يظنون انه طبيخ حتى يناموا.
    قال: فقال لي: مر بنا الى دار الدقيق فانتهينا اليه، فقال: اشلل علي، قلت: احمل عنك، فقال من يحمل ذنوبي يوم القيامة؟
    فحملها علي عليه السلام وقال: شانك والشحم، قال: فو الله لقد رايته ينفخ تحت القدر وان لحيته لفي الرماد حتى طبخ، ثم قال للمرأة: شانك والصبية.
    فقلت: نخرج؟ قال علي عليه السلام: لا ابرح حتى اسمع ضحكهم كما سمعت بكاءهم.
    قال: فشبع الصبية فلهوا وضحكوا، ثم انصرف علي عليه السلام.
    قل لليتيم مضى من كان يطعمه... ومن به بعده تمنى مطاعمه
    :: قال الراوي: كنت أمشي في أزقة الكوفة في وقت متأخر من الليل فرأيت إمرأةً جاليةً في باب احد البيوت وقد أحاط بها أطفالها، فسألتها عن سبب جلوسها في الزقاق في هذا الوقت المتأخر من الليل، فقالت: لقد إعتدنا أنْ يأتينا رجلٌ في كل ليلة بالطعام ليُطعم الأطفال، ولكنّهُ تأخّر علينا هذه الليلة فأتينا إلى الباب لننتظر قدومه.
    وفي هذه الأثناء قال أحد الأطفال: لقد جاء أبو الأيتام يا أمّاه...
    وفجأةً رأيت أمير المؤمنين الإمام علي عليه السلام قادماً ومعه كيس من الطعام، فأحتضن الأطفال وأخذ يلاطفهم ويضع الطعام في أفواههم.
    ذلك الذي كان يأتي وحيداً في الليل.. وعلى كتفيه خبزاً وتمراً
    الان قد عرف اليتامى من كان هو
    ذلك الذي كان يأتي في اليل وهو متعب.. يأتي ووجهه ملثم
    الآن قد فهمت اليتامى أنه كان علي
    :: في البحار، عن حبيب بن أبي ثابت أنه قال: جيئ بمقدار من العسل إلى بيت المال، فأمر الامام علي عليه السلام بإحضار الأيتام، وفي الحين الذي كان يقسم العسل على المستحقين كان بنفسه يطعم الأيتام من العسل، فقيل له: يا أمير المؤمنين ما لهم يلعقونها؟ فقال: إن الامام أبو اليتامى وإنما ألعقتهم هذا برعاية الآباء..
    :: ومما قال في وصيته الأخيرة قبيل استشهاده صلوات الله عليه: الله الله في الأيتام، فلا تُغبّوا أفواههم ولا يضيعوا بحضرتكم..
    :: وعن الأصبغ بن نباته، انه لما سمع الأيتام بجرح الامام عليه السلام ووصية الطبيب أن يتناول الأمام اللبن، يقول رأيت الأيتام وقد صفوا أمام منزل الامام وكل منهم يحمل أناء فيه اللبن
    ويقول: هذا لأبونا علي...
    :: وبعض الرويات تذكر؛ عندما خرج الاطباء طلبوا من الجميع الانصراف ليمنح الامام شيء من الراحة خرج الامام الحسن ليتفقد من خارج الدار رأى احد هولاء الايتام وبيده قصعه لبن يعطيها الامام ويقول: لقد ارسلتم لنا اللبن، وقد وصفوا له اللبن، خذوا اللبن وارجعوا لنا عــلــي...
    يــا عــــلـــي.. يــا عــــلـــي.. يــا عــــلـــي.. يــا عــــلـــي.. يــا عــــلـــي..
    اليتامى بظرف مؤلم.. ساكتين ورأسهم مطرق للأرض
    الحزن على اكتافهم.. وأدمع عيونهم على وجنتهم
    يأنون على فقد أبيهم
    عظم الله اجورنا واجوركم فى هذا المصاب العظيم ولعن الله قاتله الى يوم الدين
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    نسألكم الدعاء

    ---


    ---


    ---


  2. #2
    عضو نشيط
    تاريخ التسجيل
    19-11-2009
    المشاركات
    256

    افتراضي رد: ~*¤®§(*§ (السلام على أبو الايتام )§*)§®¤*~ˆ°

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صلي على محمد وال محمد الائمه والمهديين وسلم تسليما

    سلام الله التام الشامل على علي ابن ابي طالب فهو والله قد سبق سبقا بعيدا واتعب من ياتي بعده...حق علينا كلما ذكرنا اسمه تدمع اعيننا لما جرى عليه هو كريم السماء العظيم الذي تخضع بين يديه ملائكة الجليل وتتسابق على خدمته وتنفيذ امره جرى عليه ماجرى

    جعلنا الله واياكم من الطالبين بثارات ال محمد مع قائم ال محمد
    إلـهي

    كيف لا أفتقرُ إليكَ وأنت الذي في الفقر أَقمتني ؟ أم كيف أَفتقرُ إلى غيرِكَ وأنت الذي بجودِكَ أَغنيتني ؟ أنت الذي لا إله غيرُكَ ، تَعَرَّفتَ لكل شيء ، فما جَهِلَكَ شيء ، وأنت الذي تعرَّفتَ إليَّ في كل شيء

    إلـهي
    عميت عين لا تراك عليها رقيباً وخسرت صفقةُ عبدٍ لم تجعلْ من حُبِكَ نصيباً .


    سبحانك
    ماذا وجد من فقدك
    وماذا فقد من وجدك

  3. #3
    MyHumanity First الصورة الرمزية محمد الانصاري
    تاريخ التسجيل
    22-11-2008
    الدولة
    IRAQ
    المشاركات
    5,046

    افتراضي رد: ~*¤®§(*§ (السلام على أبو الايتام )§*)§®¤*~ˆ°

    جعلنا الله واياكم من الطالبين بثارات ال محمد مع قائم ال محمد
    اللهم آمين يا رب العالمين
    وفقك الله لكل خير اخي الفاضل أنصاري17
    اسعدني مرورك

    ---


    ---


    ---


  4. #4
    عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    06-05-2015
    المشاركات
    2

    افتراضي رد: ~*¤®§(*§ (السلام على أبو الايتام )§*)§®¤*~ˆ°

    لو سمحتم ... كثيراً مانسمع عن قصص لسيدنا علي عليه السلام وفي بداية القصة يقال روي او يروى عن امير المؤمنين... فهل لهذه القصص سند او مصدر وعل سبيل المثال قصة امير المؤمنين عليه السلام مع الغلام اليتيم الذي اعطاه قطعة النقود وقال له قل انك ابن علي ابن ابي طالب و الأمر الثاني البارحة سألت سؤالا في نفس السياق عن قصة اليهودي مع سيدنا علي عليه السلام والذي يسأل (اليهودي) عن الحيوانات التي تلد والحيوانات التي تبيض وسؤالي فيما اذا كان هناك سند او مصدر للقصة او الرواية .. انتظر منكم الاجابة ... دمتم ... وصلى الله على محمد وال محمد الطيبين الطاهرين .

المواضيع المتشابهه

  1. كلمة ادارة جمعية دار الزهراء لرعاية الايتام / النجف الاشرف
    بواسطة Saqi Alatasha في المنتدى معرض المرئيات
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 26-03-2016, 16:51
  2. خلق الامام علي عليه السلام مع الايتام
    بواسطة اميري احمد في المنتدى أمير المؤمنين علي (ع) وسيدة نساء العالمين فاطمة (ع)
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 07-08-2012, 16:16
  3. تعزية بوفاة ابو الايتام والمساكين الامير علي عليه السلام
    بواسطة المعموري في المنتدى الحسن والحسين والأئمة من ذرية الحسين (ع)
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 21-08-2011, 20:07

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
من نحن
أنت في منتديات أنصار الإمام المهدي (ع) أتباع الإمام أحمد الحسن اليماني (ع) المهدي الأول واليماني الموعود وصي ورسول الامام المهدي محمد ابن الحسن (ع) ورسول من عيسى (ع) للمسيحيين ورسول من إيليا (ع) لليهود.

لمحاورتنا كتابيا يمكنك التسجيل والكتابة عبر الرابط.
ويمكنك الدخول للموقع الرسمي لتجد أدلة الإمام احمد الحسن (ع) وسيرته وعلمه وكل ما يتعلق بدعوته للبيعة لله.


حاورنا صوتيا  أو كتابيا  مباشرة على مدار الساعة في :
 
عناوين وهواتف : بالعراق اضغط هنا.
تابعنا
تذكر...

"أيها الناس لا يخدعكم فقهاء الضلال وأعوانهم إقرؤوا إبحثوا دققوا تعلموا واعرفوا الحقيقة بأنفسكم لا تتكلوا على احد ليقرر لكم آخرتكم فتندموا غدا حيث لا ينفعكم الندم (وَقَالُوا رَبَّنَا إِنَّا أَطَعْنَا سَادَتَنَا وَكُبَرَاءنَا فَأَضَلُّونَا السَّبِيلَا). هذه نصيحتي لكم ووالله إنها نصيحة مشفق عليكم رحيم بكم فتدبروها وتبينوا الراعي من الذئاب".

خطاب محرم الحرام ـ الإمام أحمد الحسن اليماني (ع).