النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: العثور على كائنات حية تتنفس الزرنيخ في المحيط الهادي !!!

  1. #1
    مدير متابعة وتنشيط الصورة الرمزية نجمة الجدي
    تاريخ التسجيل
    25-09-2008
    الدولة
    دولة العدل الالهي
    المشاركات
    4,655

    افتراضي العثور على كائنات حية تتنفس الزرنيخ في المحيط الهادي !!!

    العثور على كائنات حية تتنفس الزرنيخ في المحيط الهادي !!!




    اكتشف العلماء مؤخرا بعض الكائنات الحية التي تعيش في المحيط بمياه خالية من الأكسجين عبر استنشاق الزرنيخ، وهو العنصر الكيميائي سيئ السمعة الذي نعتبره نحن البشر سُما.
    ويقول فريق بحثي من جامعة واشنطن بسياتل في البحث الذي نشر بدورية وقائع الأكاديمية الوطنية للعلوم بالولايات المتحدة الأميركية، إن ذلك يمكن أن يكون علامة على كيفية استمرار الحياة في المحيطات لمواجهة تغير المناخ في المستقبل، وبحسب الباحثين فإنه "إذا بدأ الأكسجين تحت الماء في أن يصبح نادرا مرة أخرى، فقد تضطر النظم الإيكولوجية إلى التكيف".

    ميكروبات تتنفس الزرنيخ
    يعد الزرنيخ من أشباه الفلزات، وعرف على أنه من أشد المواد سُمية عندما يوجد بالشكل غير العضوي. واشتهر الزرنيخ على مدى قرون طويلة بأنه أوسع السموم استخداما في قتل الآخرين.

    ويوجد الزرنيخ بالتربة، والهواء، والماء، وبحسب منظمة الصحة العالمية فإن أكبر تهديد من الزرنيخ لصحة الإنسان هو تلوث المياه الجوفية بالزرنيخ. ويعتبر شرب المياه، وأكل المزروعات المروية بالمياه الملوثة بالزرنيخ أهم مصدر للتسمم.

    وقد تم اكتشاف الكائنات الحية الدقيقة شديدة القدرة على تحمل الزرنيخ في المحيط الهادي قبالة ساحل المكسيك، في رقعة من المياه المصنفة على أنها خالية من الأكسجين.


    ومن المعروف أن الأكسجين يوجد مذابا في المياه ولكن هناك مناطق في البحار ينضب منها الأكسجين، ويعد نقص الأكسجين في الماء ظاهرة طبيعية، ويرجع ذلك لركود المياه أو إلى وجود طبقات الماء المالحة ذات الكثافة العالية التي تعمل على حجز الأكسجين ومنع انتقاله لمناطق أخرى.

    ويقول غابرييل روكاب أحد علماء المحيطات "لقد عرفنا منذ وقت طويل أن هناك مستويات منخفضة للغاية من الزرنيخ في المحيط". ويضيف "لكن فكرة أن الكائنات الحية يمكن أن تستخدم الزرنيخ للعيش فهي عملية أيضية جديدة تماما في المحيطات المفتوحة".

    واستنادا إلى تحليل دقيق للحمض النووي المفصل للعينات التي تم جمعها، تمكن العلماء من تحديد مسارين جينيين قادرين على تحويل الجزيئات المعتمدة على الزرنيخ لتوليد الطاقة اللازمة للحفاظ على الحياة.

    وعلى وجه التحديد، تبين الدراسة كيف يمكن تحويل الزرنيخات (Arsenate)، وهي أملاح حمض الزرنيخيك، إلى الزرنيخيت (Arsenite)، وهي أيونات حاوية للزرنيخ عندما يكون في حالة أكسدة، في المناطق التي لا يتوافر فيها الأكسجين بسهولة.

    وكان فريق بحثي قد أظهر من قبل أن بعض أنواع البكتيريا التي تعيش في الينابيع الساخنة القلوية في بحيرة مونو في كاليفورنيا، تقوم باستهلاك الزرنيخيت بدلا من الماء في عملية البناء الضوئي وتحوله إلى الزرنيخات بديلا عن غاز ثنائي أكسيد الكربون، إذ وجد العلماء في المختبر أن البكتيريا تقوم باستخدام الزرنيخيت مانحا للإلكترونات اللازمة لحدوث عملية البناء الضوئي من خلال تفاعلات الأكسدة- الاختزال.

    فتح آفاق جديدة
    لا يساعد هذا التفاعل الكيميائي فقط على تفسير الحياة في المناطق التي تعاني من نقص الأكسجين في المحيط، بل قد يساعدنا أيضا في البحث عن حياة على كواكب أخرى خارج كوكب الأرض، فربما لا تحتاج الكائنات الفضائية إلى كثير من الأكسجين للعيش كما كنا نظن من قبل.

    تقول جاكلين ساوندرز المشاركة في البحث "إن التفكير في الزرنيخ ليس فقط مجرد عنصر سيئ، بل إنه مفيد أيضا، وقد أعاد تشكيل الطريقة التي نرى بها العنصر".

    وتضيف ساوندرز "ما أعتقد أنه أروع شيء في هذه الميكروبات التي تتنفس الزرنيخ الموجودة اليوم في المحيط، هو أنها تعبر عن الجينات اللازمة لذلك في بيئة منخفضة نسبيا من الزرنيخ.. إنه يفتح الحدود التي يمكننا من خلالها البحث عن الكائنات الحية التي تتنفس الزرنيخ، في بيئات أخرى فقيرة في الزرنيخ".

    المصدر : الجزيرة
    قال يماني ال محمد الامام احمد الحسن (ع) ليرى أحدكم الله في كل شيء ، ومع كل شيء ، وبعد كل شيء ، وقبل كل شيء . حتى يعرف الله ، وينكشف عنه الغطاء ، فيرى الأشياء كلها بالله ، فلا تعد عندكم الآثار هي الدالة على المؤثر سبحانه ، بل هو الدال على الآثار

  2. #2
    مدير متابعة وتنشيط الصورة الرمزية نجمة الجدي
    تاريخ التسجيل
    25-09-2008
    الدولة
    دولة العدل الالهي
    المشاركات
    4,655

    افتراضي رد: العثور على كائنات حية تتنفس الزرنيخ في المحيط الهادي !!!

    العثور على شكل جديد من اشكال الحياة في قاع بحيرة في كاليفورنيا
    أعلن باحثون عن العثور على بحيرة مالحة وغريبة في كاليفورنيا تحتضن نوعا غريبا تماما من البكتيريا تعيش على الزرنيخ وتدمج هذه المادة السامة مباشرة في حمضها النووي "دي.إن.إيه".

    اكتشف علماء أمريكيون في قاع بحيرة في كاليفورنيا بكتيريا جديدة قادرة على النمو من مادة الزرنيخ. وقد يكون لهذا الاكتشاف أهمية بالغة لأنه يغير المفاهيم العلمية المتداولة والتي يعتبرها العلماء ضرورية لبداية أي نوع من الحياة.

    وتقول وكالة الفضاء الأمريكية " ناسا" أنها بالفعل اكتشفت نوعا جديدا من الحياة على الأرض. وكان فريق من علمائها بقيادة الأستاذة في علم الأحياء الفلكية فليسيا وولف سيمون قد تمكن من العثور على بكتيريا من نوع "جي أف إي جاي -1 .

    وحسب ما هو متداول علميا، فان هذه البكتيريا لا يمكن أن توجد إطلاقا على الأرض. إلا أن علماء " ناسا" قاموا بنشر صور لهذه البكتيريا في ندوة صحفية عقودها يوم الخميس. وتحتاج هذه البكتيريا لنموها استعمال مادة الزرنيخ وهو سم قاتل. وتلخص الأستاذة في علم الأحياء الفلكية فليسيا وولف سيمون هذا الاكتشاف قائلة " لقد أضفنا ورقة جديدة إلى شجرة الحياة".

    وكان هذا الاكتشاف منتظرا منذ بداية هذا الأسبوع من قبل العديد من المختصين في علم الحياة. فقد أعلنت "ناسا" في بيان نشرته بداية الأسبوع أن هذا الاكتشاف سوف يغير " البحث العلمي بصورة غريبة". وبعد هذا الإعلان نُشرت شائعات على الانترنت مفادها أن " ناسا" استطاعت الاتصال بـ "الرجل الأخضر الصغير " الذي يعيش في كوكب غير كوكب الأرض.


    هل سيصبح الفوسفور غير ضروري للحياة ؟

    ولكن ما هو العامل الجديد الذي يجعل من هذه البكتيريا فريدة من نوعها . يقول العلماء إن حمضها النووي " دي إن إيه" هو الذي احدث هذا العامل الفريد إذ أنها عوّضت مادة الفوسفور بمادة سامة وهي الزرنيخ. ولحد اليوم يعتقد العلماء بان الفوسفور ضروري لجميع الكائنات وانه لا وجود لحياة من دونه. ويصفه احد العلماء بأنه بمثابة " الوقود" اللازم للطاقة البشرية.
    من جهته، قال الأستاذ جامس إلزر، من جامعة أريزونا، في الندوة الصحفية التي عقدتها " ناسا" بان هذا الاكتشاف سوف يقلب رأسا على عقب كل ما يدرّسه لطلابه في الجامعات حول الحياة.

    وقد يفتح هذا الاكتشاف المجال لاكتشافات أخرى خاصة في مجال البحوث العلمية. ويشير الأستاذ جامس إلزر إلى أن مشاكل النمو عند بعض الأشخاص أو مشاكل سوء التغذية سوف يمكن حلها بالاستغناء عن مادة الفوسفور في التغذية. ويضيف إذا كانت الحياة ممكنة من دون مادة الفوسفور فإن حلولا أخرى ستكون ممكنة في المستقبل.

    وسوف تنشر مجلة "ساينس" الأمريكية في عددها المقبل أبحاث الأستاذة في علم الأحياء الفلكية فليسيا وولف سيمون حول هذا الموضوع.


    ترجمة : خالد الطيب

    الولايات المتحدة
    الناسا
    قال يماني ال محمد الامام احمد الحسن (ع) ليرى أحدكم الله في كل شيء ، ومع كل شيء ، وبعد كل شيء ، وقبل كل شيء . حتى يعرف الله ، وينكشف عنه الغطاء ، فيرى الأشياء كلها بالله ، فلا تعد عندكم الآثار هي الدالة على المؤثر سبحانه ، بل هو الدال على الآثار

المواضيع المتشابهه

  1. أسلافنا كانوا كائنات ليلية !!
    بواسطة نجمة الجدي في المنتدى علم الانثروبولوجيا
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 16-09-2014, 07:57
  2. مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 27-11-2013, 16:57
  3. بركان يتسبب بظهور جزيرة في المحيط الهادي
    بواسطة 3aLa SaBiL Al NaJaT في المنتدى الظواهر والأحداث الأرضية
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 22-11-2013, 23:52
  4. كائنات فضائية تعيش معنا على كوكب الأرض !
    بواسطة نجمة الجدي في المنتدى الكائنات الحية
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 31-07-2012, 01:20
  5. كائنات فضائية تعيش معنا على كوكب الأرض !
    بواسطة نجمة الجدي في المنتدى المشاركات الحرة
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 31-07-2012, 01:20

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
من نحن
أنت في منتديات أنصار الإمام المهدي (ع) أتباع الإمام أحمد الحسن اليماني (ع) المهدي الأول واليماني الموعود وصي ورسول الامام المهدي محمد ابن الحسن (ع) ورسول من عيسى (ع) للمسيحيين ورسول من إيليا (ع) لليهود.

لمحاورتنا كتابيا يمكنك التسجيل والكتابة عبر الرابط.
ويمكنك الدخول للموقع الرسمي لتجد أدلة الإمام احمد الحسن (ع) وسيرته وعلمه وكل ما يتعلق بدعوته للبيعة لله.


حاورنا صوتيا  أو كتابيا  مباشرة على مدار الساعة في :
 
عناوين وهواتف : بالعراق اضغط هنا.
روابط مهمة

الموقع الرسمي لأنصار الإمام المهدي (ع)

.....................

وصية رسول الله محمد (ص) العاصمة من الضلال

.....................

كتب الامام احمد الحسن اليماني (ع)

خطابات الامام احمد الحسن (ع)

سيرة الامام احمد الحسن اليماني (ع)

.....................

إميلات

مكتب السيد احمد الحسن ع في النجف الاشرف najafoffice24@almahdyoon.org

اللجنة العلمية allajna.alalmea@almahdyoon.org

اللجنة الاجتماعية allajna.ejtima3ea@almahdyoon.org

المحكمة الشرعية mahkama@almahdyoon.org

الحوزة المهدوية / مدرسة انصار الامام المهدي عليه السلام في النجف الأشرف najafschool@almahdyoon.org

معهد الدراسات العليا الدينية واللغوية ihsn@almahdyoon.org

تابعنا
تذكر...

"أيها الناس لا يخدعكم فقهاء الضلال وأعوانهم إقرؤوا إبحثوا دققوا تعلموا واعرفوا الحقيقة بأنفسكم لا تتكلوا على احد ليقرر لكم آخرتكم فتندموا غدا حيث لا ينفعكم الندم (وَقَالُوا رَبَّنَا إِنَّا أَطَعْنَا سَادَتَنَا وَكُبَرَاءنَا فَأَضَلُّونَا السَّبِيلَا). هذه نصيحتي لكم ووالله إنها نصيحة مشفق عليكم رحيم بكم فتدبروها وتبينوا الراعي من الذئاب".

خطاب محرم الحرام ـ الإمام أحمد الحسن اليماني (ع).