دراسة جديدة.. البشر موجودون في قارة أستراليا منذ 120 ألف سنة


أثبتت دراسة جديدة أن أول آثار للبشر في أستراليا لم يكن كما هو متعارف عليه منذ نحو 65 ألف سنة، ولكن كان منذ 120 ألف سنة وهو ضعف الزمن الذي كان يعتقده الخبراء قديمًا.

ففي الدراسة التي نشرتها صحيفة “الغارديان”، تم الكشف عن وجود البشر في قارة أستراليا منذ أكثر من مائة عام، وهي دراسة مكونة من 6 ورقات واعتمدت على موقع مملوء بالحجارة السوداء في جنوب فيكتوريا، وقال عالم الجيولوجيا الشهير جيم بولر، الذي قاد البحث: “إن الحجارة في مويغل (أو بوينت ريتشي) بجانب نهر هوبكنز في وارنامبول قد طغت عليها حرائق من صنع الإنسان

كما أوضح أن البحث، الذي تم تقديمه إلى الجمعية الملكية في فيكتوريا، يفيد بأن البقايا المتناثرة من المحار الصالحة للأكل التي اكتشفت في المنطقة كانت دليلًا قويا على النشاط البشري المبكر.

وأظهرت الدراسة باسم “موقع مويغل، جنوب غرب فيكتوريا، أستراليا”، أن النار والبيئة في مدفن ساحلي مدته 120 ألف عام، أن البشر كان لهم نشاط مبكر في القارة عن المتعارف عليه.

وقال “بولر” عن دراسته التي ضاعفت الجدول الزمني للبشر في القارة: “المخلفات البحرية والأحجار، وآثار النيران والمواقد تقلل بشكل متتالٍ من إمكانية التفسير الطبيعي، وتدل على وجود البشر”.

A big jump': People might have lived in Australia twice as long as we thought




Scientists discover humans may have been living in Australia for 120,000 years

Archaeological dig could show life in Oz is 50,000 years older than first thought