ولأول مرة في منطقة الخليج تكتشف حضارة تسد حقبة تاريخية كانت مفقودة في منطقة الخليج،


محطة / سلطان الدويش: كُشف في الصبية على مجموعة من المدافن تعود إلى حقبة حضارة الألف الرابع قبل الميلاد





ضمن أنشطة مهرجان صيفي ثقافي 6، أقيمت مساء الأحد الماضي على مسرح متحف الكويت الوطني، محاضرة حول آخر الاكتشافات الأثرية لسواحل جون الكويت الشمالية الغربية، قدمها مراقب الآثار في المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب سلطان مطلق الدويش وعقب عليه مدير إدارة الآثار والمتاحف شهاب عبد الحميد شهاب. بحضور الأمين العام بالإنابة الأستاذ متعب المهنا وعدد من المهتمين وأساتذة التاريخ في جامعة الكويت.


استعرض الدويش خلال المحاضرة، أهم النتائج الأثرية التي حققها فريق التنقيب الكويتي بالاشتراك مع البعثات الأثرية في منطقة الجون الشمالية الغربية، والتي تمركزت في ثلاث مناطق:

- قرية بحرة SBH38» «والتي استوطنت منذ الألف الخامس قبل الميلاد وكشف خلال أعمال التنقيب عن مبان سكنية مستطيلة الشكل متداخلة ما يوحي أننا أمام مبنى ضخم يشابه مبنى المعبد في مواقع مدحور وعبادة في بلاد الرافدين، وكان الفخار والصوان والأدوات من الأصداف البحرية أكثر مكتشفات البعثة التى بهرت المنقبين.


- مسستوطنة كاظمة الإسلامية في منطقة كاظمة وقد عمل الفريق في ثلاث مواقع في منطقة كاظمة تشمل المنطقة السكنية A والمنطقة السكنية E ومنطقة المقابر G وجرى التنقيب في الطبقات الاستيطانية وكشف عن خاتم من البرونز وأداة كحل وكسر فخارية.

- يشمل هذا المحور تلال المدافن والآبار القديمة والتي أخذت وقتا طويلا استمر خمس سنوات في منطقة الصبية.


وكشف هذا الفريق عن جانب مهم من العقائد الجنائزية للدفن خلال الفترة التي سبقت الميلاد وكانت تسمى طرق الدفن «القرفصاء».


حضارة العبيد 5000 3800 ق.م

وتحدث الدويش عن حضارة العبيد 5000 3800 ق.م قائلا: «لقد حققت تجمعات الصيادين في الخليج العربي تقدما في مجالات العمارة والصناعة وإنتاج الطعام، وهذه الحقبة تضاهي طراز قرى الصيادين في بلاد الرافدين وسورية، وتعد الصبية وبحرة في دولة الكويت وموقع أبو خميس والدوسرية من أكبر المراكز الحضارية في منطقة الخليج، وقد بدأ الاستيطان الموسمي بتجويفات «حفر لمواقد»، ثم تطور البناء الى مساكن بيضاوية الشكل متلاصقة وملحق بها غرفة صغيرة للتخزين ويظهر هذا في موقع جزيرة طبيج H3 الكويت وموقع شقرة في قطر، ثم تطور البناء الى منازل كبيرة مستطيلة الشكل كما في موقع بحرة في شمال دولة الكويت والتي تشبه منازل أور وحاج محمد في بلاد الرافدين وهناك اختلاف في مادة البناء بين بيوت أهل الخليج التي كانت تستخدم الحجارة في بناء المنازل بالإضافة الى أشجار وسعف النخل في السقف، أما في جنوب العراق فقد استخدم الطوب «اللبن» في بناء بيوت سكان أور وحاج محمد في فترة العبيد».


ولأول مرة في منطقة الخليج تكتشف حضارة تسد حقبة تاريخية كانت مفقودة في منطقة الخليج، حيث اكتشفت المدافن الجماعية في شكل من القبور مبنية فوق سطح الأرض من الحجر غير مشغول تظهر في موقعين في دولة الإمارات، جبل حفيت وموقع مزيد وأميلح ثم كشف عن مدافن ابقيق في شرق السعودية ومدافن طوى سليم وطوى سعيد وأخيرا كشف عن هذه الحقبة في ارض الكويت في مدافن الصبية وهي متشابهة في الشكل الظاهري للتل وطريقة البناء وقلة المعثورات وعدم وجود مستوطنات حضارة ما يوحي أن سكانها كانوا من الرحل».


وكشف في الصبية على مجموعة من المدافن تعود إلى حقبة حضارة الإلف الرابع قبل الميلاد، وقد أخذت طرق الدفن القديم في أرض الصبية ثلاثة أشكال، والشاهد ماشهدناه لوضعية الهياكل، وإن تركزت في شكل واحد هو «القرفصاء» والتي هي طريقة دفن تميزت بها العصور البرونزية في منطقة الخليج القديم وقد وجد الدفن الجماعي في ثلاث مقابر في منطقتي الردحة الشرقية ومنطقة امغرة، كما وجد الدفن المنفرد بشكل كبير في أغلب المقابر لشخص واحد.

أما الدفن المزدوج الذي يحتوي شخصين فقد وجد في أرض الصبية، ويتضح هذا في القبر KH1 في منطقة الخويسات.