عارف الحلي:
السلام عليكم و رحمة الله وبركاته ..

سيدنا هناك من يقول كيف ان السيد احمد الحسن يدعوا الى حاكمية الله وملكه وتنصيبه وفي نفس الوقت يطرح معالجات او رؤية سياسية لحل مشاكل العراق ترتكز على الواقع السياسي العراقي الحالي المبني على اساس الديمقراطية التي تعتبرونها بديل شيطاني لحاكمية الله ؟

اسئل الله ان يبلغكم أقصى امالكم ولكم مني خالص الدعاء والحب

Ahmed Alhasan احمد الحسن
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

وحياكم الله حبيبي

لقد بينت عقيدتنا في الحاكمية بوضوح تام لا لبس فيه لمن يبحث عن الحق اما التدخل في الأمور العامة فقد بينت سببه بوضوح وبينت انه فعل المضطر للمطالبة بحقوق الناس او الحد الأدنى منها واستشهدت بقول امير المؤمنين ص (واللَّه لأُسْلِمَنَّ مَا سَلِمَتْ أُمُورُ الْمُسْلِمِينَ، ولَمْ يَكُنْ فِيهَا جَوْرٌ إِلَّا عَلَيَّ خَاصَّةً، الْتِمَاساً لأَجْرِ ذَلِكَ وفَضْلِه، وزُهْداً فِيمَا تَنَافَسْتُمُوه مِنْ زُخْرُفِه وزِبْرِجِه)،

الشيخ عارف الحلي حفظك الله أنت تعلم أني قد نصحت لهم وبينت الطريق ولكنهم اختاروا السير في اتجاه اخر ووصلوا الى ما هم فيه

فهل ترى ان أجلس واتشمت بهم مثلا؟

أكيد لا فليست هذه اخلاقنا ولهذا أحاول المساعدة بكل ما يمكنني فعله.

وفي المطالبة بالحقوق وتقديم المقترحات أهداف كثيرة غير كونها محاولة لرفع بعض الظلم والحيف عن الشعب العراقي ومنها فضح فساد الطريق الذي تسير عليه الاحزاب الحاكمة وأحراجهم وبيان تمسكهم بمصالحهم الشخصية والحزبية الضيقة على حساب مصلحة الشعب العراقي المظلوم