✨أخونا صفاء العوادي يسرد لنا شيئ يسير من ✨أخلاق السيد أحمد الحسن ع :

- صفاء العوادي:احد المواقف التي تبين خلق السيد احمد الحسن ع وتواضعه وانه نور من مشكاة محمد وال محمد ع ، كنا في سفر من البصرة باتجاه النجف على الطريق السريع في نهاية الشهر السادس وهو قمة الحر وكان الوقت نهارا وحدث عطل في احد العجلات الخلفية لسيارة ابو سجاد على الطريق السريع وتوقف على الشارع فنزلنا كلنا وعندما رأى الامام العطل اراد ان يتأكد منه فخلع عبائتة وبقي بالثوب ونزل تحت السيارة وكانت حرارة الشارع مرتفعة وطلب العدة والعجل الاحتياطي وغير كل شيء بنفسه والعرق يتصبب منه ونحن ننظر اليه ولم يسمح لنا بفعل ذلك بدلا عنه حتى اكمل العمل كله بنفسه ثم صعدنا مرة اخرى والخجل يملؤنا فلا نستطيع ان نعارضه، وان يعمل كل شيء بنفسه ايضا صعبا علينا .
- صفاء العوادي :من من القادة يفعل ذلك ؟ هل يوجد غير علي ع وابنائة الائمة بهذا الخلق الرفيع ، والله ان هذا الموقف يكفي لكل عاقل ليعلم ان مثل هذا الرجل لايطلب الدنيا والجاه والرياسة فقد كنا نفديه بأرواحنا ولو جلس في السيارة وتحت التبريد ونحن نعمل كل شيء لكان اريح لنا واسعد ولكنه أبى ان يكون متميزا بل يأبى الا ان يكون اكثرنا عملا وخدمة واقلنا راحة ، هذا قائدنا فليأتونا بقائد مثله غير علي ع ورسول الله ص.
- صفاء العوادي :والكثير من المواقف التي تجعل قلوبنا تخشع له وتتعلق به ونتشرف بالانتماء اليه، اكبر شرف ان ننتمي لمثل هذا الرجل ، فكفى بنا عزا ان يكون قائدنا وكفى بنا فخرا ان نكون من انصاره ، نسأل الله الثبات على ولايته.
- صفاء العوادي:اخواني هذه اخلاق الامام ع ليتكم تنشروها فان الاعداء لا يستطيعون تأويلها مثل بقية الادلة وستخرسهم ان شاء الله وفيها تثبيت للمؤمنين وزيادة يقين وفيها بيان مظلومية السيد ع ونشرها كنشر فضائل علي ع في زمن كانوا يسبونه على المنابر ففي نشر فضائلهم من الاجر الكبير ان شاء الله.

https://www.facebook.com/story.php?s...00004869816376