كل التعليقات التي أجاب بها الإمام أحمد الحسن (ع) على تعليقات الناس
(آخر منشور)




*أحمد آلبو حسن*
السلام عليكم امامنا ورحمة الله وبركاته
سيدي ومولاي
والدي وهو في الانعاش قال لي اكثر من مرة انه من المؤمنين بكم سلام الله عليكم
قال والدمعة بعينه انه مؤمن بكم مو لأنه مريض ولكن لأنكم من ال محمد عليهم السلام ويقول انه يفديكم بماله وعياله
وأوصاني ان اسلمله عليكم ويسألكم ان تقفوا له يم جدكم رسول الله ص

*احمد الحسن Ahmed Alhasan*
‎وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
‎حياك الله حبيبي
‎أبلغ والدكم الكريم سلامي ودعائي له
‎أسأل الله ان يمن عليه بخير الاخرة والدنيا هو وليي وهو يتولى الصالحين
‎وأسأل الله ان يعينكم وييسر أموركم وهو أرحم الراحمين

*أحمد آلبو حسن*
شكرا مولاي، لا اعرف ماذا أقول فبتصدقكم علينا الجمنا الرحمن بكرمه

*احمد الحسن Ahmed Alhasan*
‎أحمد آلبو حسن انا خادمكم حبيبي
أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: 1.jpg 
المشاهدات: 0 
الحجم: 61.9 كيلوبايت 
الرقم: 3411
__________

*Resalet Ahmed*
‎السلام عليكم ورحمة الله وبركاته والدي الغالي الحنون
‎سيدي قبل سنه سالتكم سؤال شرعي عن أظهار اليد في الدراسة والعمل في مجال طب الاسنان.
‎في هذاك الوقت سيدي حاولت ان اتكلم معهم واطرح عليهم حلول كالمعصم والكفوف الطويله.
‎لكن رفضوا وكان ردهم ان السنة القادمة سيشددون أكثر على هذا القانون.
‎فلم يكن عندي حل الا ترك مجال الدراسة في الكلية. اتجهت سيدي الى الصيدلة واسال الله ان يوفقني في هذا المجال.
‎اخذت سيدي دروس خصوصي في هذه السنة حتى تؤهلني الى جامعة الصيدلة.
‎الحمد الله بفضل الله نجحت في المواد. وقدمت على الجامعة سيدي.
‎فاسالكم الدعاء والدي حتى ادخل في الجامعة القريبة علينا. الله يحفظكم لنا سيدي ومولاي والدي الغالي الحنون.

*احمد الحسن Ahmed Alhasan*
‎وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
‎أسأل الله ان ييسر امرك لما فيه خير آخرتك ودنياك
‎إذا كنت ترغبين في دراسة طب الاسنان فأعتقد هناك خيارات اخرى ولايحصر الامر بمسألة كشف الذراع او ترك الدراسة في المجال الذي ترغبين دراسته والعمل به.

‎وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
‎أسأل الله ان ييسر امرك لما فيه خير آخرتك ودنياك
‎إذا كنت ترغبين في دراسة طب الاسنان فأعتقد هناك خيارات اخرى ولايحصر الامر بمسألة كشف الذراع او ترك الدراسة في المجال الذي ترغبين دراسته والعمل به.
أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: 2.jpg 
المشاهدات: 0 
الحجم: 77.5 كيلوبايت 
الرقم: 3412

_________
*Suehila Igram-Smith*
Asalamu alaikum wa rahmatullah wa barakatuh our Sayyid and Imam Ahmed Alhasan احمد الحسن

Milou van Bakel is in the hospital and is suffering from a condition known as placenta previa, in which the placenta is overlying the neck of the uterus and can interfere with delivery of the baby. Her baby (girl) is 22 weeks and 3 days. Her amniotic fluid has leaked and she has been hospitalized. Doctors are trying to keep the baby in the womb for about 2 more weeks so that if she delivers at 24 weeks the baby will survive.
She is currently at bedrest and will remain in the hospital. She asks for your du'a (supplication), for her and her baby. And she has said "It is in the hands of Allah". Subhanallah.
And all praise is to God alone. May Allah SWT reward you greatly, our dear Imam.

*Suehila Igram-Smith*
Ahmed Alhasan احمد الحسن
‎السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
‎سيدي اليماني قائم آل محمد ص
‎ ابنتها قد ماتت
‎اسمها علية
‎انا لله و انا اليه راجعون

*احمد الحسن Ahmed Alhasan*
‎وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
‎حياكم الله
‎أسأل الله ان يمن على الام بالصحة وأن يعوضهم خيرا مما أُخذ منهم وهو أرحم الراحمين
أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: 3.jpg 
المشاهدات: 0 
الحجم: 94.2 كيلوبايت 
الرقم: 3413
أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: 4.jpg 
المشاهدات: 0 
الحجم: 35.8 كيلوبايت 
الرقم: 3414

_________
*عباس فتحى*
سلام الله علیک سیدی و مولای قائم آل محمد
بابی انت و امی یا صاحب الامر و یا وارث علم الانبیاء و المرسلین

انا (و اعوذ بالله من الانا) درست فی الفلسفه سنین و اطلعت علی آراء اکبر الفلاسفه و المتکلمین و الصوفیه، و اشهد الله و ملائکته و انبیائه انی ما وجدت هکذا العلم و الاجابه المبرهنه المحکمه فی ایدی کبارهم و صغارهم.
افیقوا یا موتی. والله العظیم ان هکذا العلم لا یأتی الا من عند الله تعالی.
فالحمد لله الذی من علینا بالتعرف و الایمان بالمهدی الاول (ع).
اسأل الله ان یثبت اقدامنا و یستعملنا لخدمتکم یا اهل بیت العصمه.

سیدی و مولای، هنا عده من الاسئله و الشبهات، قد بدت لی و لبعض اخوانی من الشیوخ المؤمنین.
اذا تأذن و تسامحنی اکتبها لکم هنا و الامر الیک مهما ترید و تقرّر، جعلنی الله فداک.

*احمد الحسن Ahmed Alhasan*
‎وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
‎حياك الله حبيبي
‎وسلامي لجميع المؤمنين والمؤمنات في ايران
‎يمكنك ان تسأل وفقك الله وسأطلع على الاسئلة ان شاء الله
أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: 5.jpg 
المشاهدات: 0 
الحجم: 67.8 كيلوبايت 
الرقم: 3415
_________

*أم رتاج الحسني*
السلام عليكم سيد ومولاي احمد الحسن ورحمة الله وبركاته
سيدي هناك سؤال يدور في ذهني منذ سنة تقريبا واتمنى ان تتفضل بالاجابة علينا..
سيدي قرات في احدى التقارير في الجوجل ان ارتفاع درجات الحرارة بهذا الشكل هو بفعل فاعل والفاعل هو امريكا الدجال الاكبر وان هناك ادلة دامغة تثبت ذلك حسب التقرير...فهل هذا ممكن سيدي وهل لكم علم بذلك مولاي..لا تنساني من دعائك سيدي فانا بامس الحاجة لدعائك يا طاهر..خادمتك المقصرة زهراء حسين
http://non14.net/73953/

*احمد الحسن Ahmed Alhasan*
‎وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
‎حياكم الله
‎كلام غير دقيق وغير صحيح جملة وتفصيلا
‎وبالنسبة لأرتفاع درجة حرارة الارض ككل سببها الاحتباس الحراري وسببه الاول الدول الصناعية وعلى رأسها أمريكا وايضا هناك الانفجارات الشمسية التي تشتد احيانا وبالنسبة للعراق والمنطقة تضاف الحرب وتعرية التربة التي تسببها الحرب والاليات العسكرية
أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: 6.jpg 
المشاهدات: 0 
الحجم: 78.4 كيلوبايت 
الرقم: 3416

___________
*عبدالله العبودي*
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
سيدي احمد لاتوجد لي معلومات بلفيزياء وعلم الحياء ولاكن اود قراءة وهم الحاد
ماهوه الشيئ الذي يهيئني للقراءة
ومن الله توفيق

*احمد الحسن Ahmed Alhasan*
‎وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
‎حياكم الله
‎اذا قرأت الكتاب بالتسلسل فهو سيتكفل شرح المسائل العلمية لك قبل الخوض فيها كما أن الكتاب عبارة عن فصول مستقلة وايضا احيانا مواضيع مستقلة فإذا صعب عليك فهم موضوع ربما تفهم اخر ويكفيك فهم مايمكنك فهمه ومعرفته.
أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: 7.jpg 
المشاهدات: 0 
الحجم: 57.7 كيلوبايت 
الرقم: 3417

___________
*Mohammad Sajiraty*
‎السلام علیکم سیدی و رحمة الله و بركاته
‎اسئل الله سبحانه و تعالي تكون بخير و عافيه

‎مولاي و حبيبي ، ممكن تشرحلي بشكل بسيط ،هل شكل الكون مسطح ام لا،و ما هو الدليل ؟؟؟
‎اتمني تنظر الي فيديو في الرابط التالي الي يتكلم و عن ان الكون مسطح،وتنطينا رأيك بالموضوع http://as5.asset.aparat.com/…/ae5b409bb76dce2ea42e6f0b0ddf6…
‎اسئل سبحانه و تعالي يفرج عن كل همومك
*Bilel Mnsari*
‎السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، حياك الله ، نعم الكون الذي نعيش فيه مسطح ولكن لا ينبغي أن نفهم كلمة مسطح هنا على أساس أنه ثنائي الأبعاد على شكل ورقة مسطحة ، بل ما نعنيه أنه إذا ما أخذت ثلاث نقاط في الكون مهما كان بعدها عن بعضها البعض ثم شكلت مثلث منها فإن مجموع زوايا المثلث سوف يكون 180 درجة . قد تقول ولكن دائما مجموع زوايا المثلث هو 180 ، ولكن الحقيقة أن هذا صحيح فقط في فضاء مسطح تطبق فيه قواعد الهندسة الإقليدية ، أما إذا كان الفضاء منحني (مثل سرج حصان أو كرة )، فإن مجموع زوايا أي مثلث سوف يكون إما أكبر أو أقل من قائمتين (180 درجة) وسوف تطبق فيه قواعد هندسة ريمان ، إذا فكلمة مسطح تصف في الحقيقة هندسة الفضاء في الكون ولا تعني المدلول المباشر للكلمة الذي نعرفه ، والكون الذي نعيش فيه اثبتت التجارب والقياسات أنه صفري التقوس ، أي أنه مسطح ، على العموم لمزيد التفاصيل راجع كتاب وهم الإلحاد وستجد فيه كل شيء تريد بخصوص الموضوع الذي تفضلت به

*احمد الحسن Ahmed Alhasan*
Bilel Mnasri أحسنت
أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: 8.jpg 
المشاهدات: 0 
الحجم: 57.5 كيلوبايت 
الرقم: 3420
أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: 9.jpg 
المشاهدات: 0 
الحجم: 80.0 كيلوبايت 
الرقم: 3418
_______

*حسين حميد الرمل*
السلام عليكم
أنا قراءة بعض الصفحات في كتاب وهم الإلحاد ورأيت انت تصدق نظرية التطور

سؤالي لك هو ان كان تصدق بالتطور فكيف تصدق بالقران ؟ التطور والقران مختلفان جدا .
مودتي

*احمد الحسن Ahmed Alhasan*
‎وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
‎حياك الله حبيبي
‎التطور اليوم وبعد ظهور الادلة الجينية عليه اصبح حقيقة علمية لاغبار عليها ويدرس في كل الجامعات العريقة حول العالم فالذين لايقبلون التطور اعتقد يحتاجون اعادة نظر في هذه المسألة.
‎اما هل ان القرآن او الدين يتعارض مع التطور فهذا بينته في كتاب وهم الالحاد وأنه لاتعارض بين الدين الحق والتطور وعندما تطلع عليه ويتبادر الى ذهنك أي سؤال أكتبه وأكون بخدمتك ان شاء الله
أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: 10.jpg 
المشاهدات: 0 
الحجم: 68.2 كيلوبايت 
الرقم: 3419
__________

*عارف الحلي الخفاجي*
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
سيدنا الامام احمد الحسن ..
سؤالي اذا كنا اعدام او نحمل اعدامنا معنا كما بينتم صلى الله عليكم اذن كيف كنا ونكون منشأ للآثار والفعل والانفعال بما معنا و حولنا والثابث علميا ان العدم غير مؤثر وغير منتح اصلا وابدا ؟
اسل الله ان يعرفنا ويقربنا من الحقيقة حتى نكون نحن وهي شيء واحد ببركة دعائكم ووبركة الصلاة على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما كثيرا ..

*احمد الحسن Ahmed Alhasan*
‎وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
‎حياك الله حبيبي
‎هذا الامر تفهمه من خلال مابينته عندما ناقشت النص الديني بخصوص محمد وكونه حجاب يخفق والكون كله يخفق معه
‎وايضا من خلال قضية علمية فيزيائية وهي قانون اللايقين لهايزنبرغ والتفاوتات الكمية وظهور الجسيمات في الفضاء دون وجود سبب مادي معروف يعلل ظهورها من العدم.
‎وانقل لك تنبيهات من كتاب وهم الالحاد توضح لك الصورة اكثر:

‎مثال لتقريب الصورة: لو تصورنا أنّ شخصاً ما قام بحفر حفرة في العدم ووضع التراب أو ما أخرجه من الحفرة في كومة بجنب الحفرة، فهنا لدينا حفرة وتراب - أو ما أخرجناه من الحفرة - إلى جنبها ومجموعهما يمثل لا شيء جديد، بمعنى لو أننا جمعنا التراب والحفرة مرة أخرى بصورة ما فسيعود الأمر كما كان لا شيء أو لنقل لا حفرة ولا كومة تراب أي العدم فقط، وفي هذه الصورة لم يأتِ للمعادلة شيء من الخارج ليقال إن هناك شيئية حقيقية وإنما دائماً كان لدينا العدم نفسه، ولكن هذا ليس عدماً مطلقاً لا شيئية فيه، فهذا العدم الذي نتكلم عنه هنا عبارة عن حفرة وكومة تراب تساويها تماماً فهناك شيء تقديري في هذا العدم، كذلك فإنّ هذا الشيء الذي يحمل عدمه معه لم يظهر من لا شيء بل هناك من تسبّب بظهوره وهو الشخص الذي حفر الحفرة أو القوة التي حفرتها.
‎إذن، فحتى وإن كانت الشيئية هي شيئية تقديرية في عدم الوجود، كظهور الجسيمات أو الأوتار دون الذرية ومضاداتها وإفناء بعضها بعضاً كما تبين وفقاً لمبدأ الريبة في ميكانيك الكم فإن هذا لا يسمى ظهوراً من لا شيء، بل الحقيقة إنّ الذي ظهر هو الجسيم الحامل للطاقة الموجبة وظهر في مقابله كمعادل لظهوره الجسيم الحامل للطاقة السلبية، وظهور الجسيم ذي الطاقة الموجبة لابد أن يكون له سبب وعلة أظهرته، وميكانيك الكم بحسب تفسير كوبنهاجن كما بينا سابقاً يهرب من البحث عن العلة والسبب إلى إلغاء مبدأ السببية، ولكن هذا الهروب لا يلغي العلة والسبب حقيقة بل تبقى هناك علة وسبب مجهول هو الذي حفر الحفرة في مثالنا المتقدم.
‎وهذا تماماً يثبت وجود الإله ويثبت ما نقوله دائماً وهو أن الكون خلقه الله وهو مستمر التقوّم بالله، وليس المقصود أنه يباشر الخلق أو التقوّم بنفسه سبحانه، بل هو كما قال في القرآن ﴿وَالسَّمَاء بَنَيْنَاهَا بِأَيْدٍ وَإِنَّا لَمُوسِعُونَ﴾( )، وهو منزه عن اليد الحقيقية، فالمقصود بالأيد أي بأسباب أو كيانات سبّبها هو سبحانه.
‎تنبيه: مسألة التفاوتات الكمية في الفضاء أو ظهور الجسيمات أو الأوتار التي تحمل طاقة موجبة ومضاداتها وفناءها يدلّ بوضوح على ما نقوله دائماً وهو أن المخلوق الأول (محمد) يخفق بين الظهور والفناء أو لنسميها كما يسميها علماء الفيزياء اليوم مجموع طاقتين موجبة وسالبة تظهر وتختفي، والأكوان كلها ومنها كوننا تتبعه في خفقه ولهذا نجد أنه من الممكن جداً بل ومن الطبيعي أن تظهر وتختفي الطاقات في المستوى ما دون الذري في عملية أشبه ما تكون بالخفق الذي وصفه الإمام الصادق (عليه السلام) بأنه حجاب يخفق أو لنقل كستارة موضوعة أمام باب وتحركها الريح فتخفق.

‎تنبيه: عندما نقول إنّ الله خالق العدم ليس المقصود أنه خلق العدم المطلق؛ لأن العدم المطلق لا شيئية فيه ليكون الله قد خلقه، بل مرادنا أنه سبحانه خلق عدم الوجود مع الوجود كما تبين الآن في أنّ الجسيمات في المستوى ما دون الذري تظهر وتختفي أو تفني بعضها بعضاً؛ لأنها عبارة عن طاقات سالبة وموجبة أو لنقل: إنها عبارة عن مادة ومادة مضادة، وهذه المسألة مهمة وتفسر وبشكل معقول إشكال أنّ الوجود الحادث في الله أو خارج عن الله أو لنقل: بما أنه سبحانه أزلي فقط ولا أزلي غيره فأين أوجد الخلق فيه أم خارجه؟ حيث إن كان في الله فقد لزم الله الحدوث وبطل قدمه ولاهوته المطلق، وإن كان خارج عن الله فقد لزم قدم وأزلية غيره وهو الخارج عنه الذي أوجد الخلق فيه، فالآن تبيّن أنه لا هذا ولا ذاك بل إنّ ما نسميه بالوجود الحادث ما هو إلا وجود يحمل عدمه معه كما في العلم الحديث مادة ومادة مضادة أو طاقة موجبة وطاقة سالبة، وبالتالي فهو ليس في الله ولا خارجاً عن الله؛ لأنه بحسب حقيقته لا شيء عموماً عندما يوضع في مقارنة مع الله سبحانه وتعالى الموجود الحقيقي.

أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: 11.jpg 
المشاهدات: 0 
الحجم: 88.1 كيلوبايت 
الرقم: 3421
أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: 12.jpg 
المشاهدات: 0 
الحجم: 97.8 كيلوبايت 
الرقم: 3422
أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: 13.jpg 
المشاهدات: 0 
الحجم: 95.0 كيلوبايت 
الرقم: 3423

________
*سيد الحوازم*
السوال المطروح هل ان نظریه التطور تقول ان اصل الانسان قرد ام لا تقول العکس وهل ان صاحب نظریه التطور مومن بوجود الله ام لا هو یقول (ان هناک جلال وجمال فی هذه الحیاه بقواها العدیده التی نفخها الخالق اول مره فی عدید قیل من الصور او فی صوره واحده....

*احمد الحسن Ahmed Alhasan*
‎حياك الله
‎نظرية التطور تعني ان الحياة الارضية كلها تعود لأصل واحد مشترك
‎وعلى المدى القريب فأقرب الكائنات قرابة مع الانسان هي القردة العليا واقرب القردة العليا للانسان هو الشمبانزي والبونوبو ثم يشترك الثلاثة مع الغوريلا باصل مشترك ثم يشترك الاربعة مع الاورنكوتان باصل مشترك فهناك أصل مشترك بين القردة العليا والانسان وهذه الاصول المشتركه كلها منقرضة ولاوجود لها الان فإذا كان السؤال: هل أصل الانسان قرد والمقصود به القردة العليا التي تعيش حاليا فأكيد الجواب لا.
‎أما أيمان دارون او كفره فلايقدم ولايؤخر في موضوع استغلال الملحدين لنظرية التطور لإنكار الحاجة لوجود إله.
‎ونظرية التطور في زمن دارون لم تكن مسندة بادلة بقوة ورصانة الادلة الجينية الحالية التي تثبت صحة نظرية التطور.
‎أطلع على كتاب وهم الالحاد:

‎كتاب وهم الالحاد:
http://almahdyoon.org/…/do…/live/wahmilhad/mobile/index.html
أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: 14.jpg 
المشاهدات: 0 
الحجم: 75.7 كيلوبايت 
الرقم: 3424

________
*خالد الطائي*
السلام عليكم انا اعلم انك لن تجيببني ولكن اقول لك اني كنت من الانصار لفتره 3 سنوات واليوم انكث البيعه واترك الدعوه لنها دعوه كما كانت قبلها دعوات وان حالها حال مراجع الدين اليوم وجده مدراء مكاتبكم يتظاهرون بايمان والتقوى وهم بعدين عن الله ورسوله عندما طلبت منهم مساعده فتاه محتاجه لعلاج اخوها من الغده وطلبت المساعده باسم الاسلام والشيعه وتنخت بنخوه العرب فلم يقدم احد لها مساعده او عونا وانا ضنتت اننا نحن من نساعد ونحن من يفدي اخاه المسلم بما يملك اتصلت بمكتبكم بميسان وقلت له هذه فتاه هذا حالها فرجوا منكم جمع مبلغ من الانصار تبرعات ونحن بكربلاء ايضا ونساعدها وفما كان رده هذا الامر مو يمنه حاولت وكان نفس الجواب وكذالك بكربلاء نفس الجواب اذن اين الانسانيه اين روح الاسلام لانملكها ان كان الله سبحان يريد عذابي بخروجي من دعوتكم فنا اشكوا اليه حالتكم والله بصير بعباده

*احمد الحسن Ahmed Alhasan*
‎وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
‎حياك الله حبيبي
‎مسألة إيمانك او عدمه مسألة تخصك وانت من يقرر اخرتك اما هذه المراة المحتاجة لمبلغ من المال لعلاج أخيها فلتتفضل هذه المرأة وتراجع المكتب الرسمي في النجف الاشرف لنقوم بخدمتها إن شاء الله.
أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: 15.jpg 
المشاهدات: 0 
الحجم: 95.7 كيلوبايت 
الرقم: 3425

_______
*Yasser El-saadi*
‎السلام عليكم ورحمة الله وبركاته مولاي ياقائم آل محمد عليهم السلام مولاي قد كتبت لكم رجاء وطلب على أن تطلعو على مشكلتي متفضلين ففوجئت بحجب ماكتب لكم ولا أعرف ماهو السبب هذا و لكم الشكر والفضل مولاي

*احمد الحسن Ahmed Alhasan*
‎وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
‎حياك الله حبيبي
‎ليس بالضرورة ان أجيب ففي بعض الاحيان أوصل القضايا لمن يتابعها
‎وعموما ضع قضيتك هنا وسأطلع عليها واذا لم يكن هناك من يتابعها سأنظر فيها ان شاء الله
‎اما الحجب فربما احد من يديرون الصفحة قام بذلك بصورة خاطئة
أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: 16.jpg 
المشاهدات: 0 
الحجم: 59.0 كيلوبايت 
الرقم: 3426

_______
*Ammar Muneim*
Mohammed Adnan

*Mohammed Adnan*
‎مختصر الحجي ديستخدم اله الفجوات ومغالطة المنطق الدائري.
‎كلامه ماله معنى

*احمد الحسن Ahmed Alhasan*
كلامي له معنى ودقيق جدا ولا يوجد إله الثغرات أو ثغرات علمية يسدها فرض وجود إله في كتاب وهم الالحاد بل هناك براهين قطعية على وجود إله.
‎والكلام في إثبات وجود إله على مستويين الأول على مستوى الحياة الأرضية والتطور
‎والثاني على مستوى الكون.

‎البرهان على مستوى الحياة الأرضية والتطور:
‎فصل الخطاب "التطور هادف":
‎لدينا جينات وطفر جيني وقانون البقاء للجينة الأفضل أو يمكن أن نقول: للكائن الأفضل، فالفرق بين الجينة والكائن كالفرق بين خريطة بناء البيت والبيت نفسه وقانون البقاء للجينة المفضلة يصقل هذه الجينات، ونحن نعلم الآن بشكل قطعي أن آلة البقاء الأفضل بالنسبة للحياة الأرضية على الاطلاق هي آلة الذكاء (الدماغ)، ورغم أن كلفة آلة الذكاء أو الدماغ الاقتصادية عالية جداً على الكائن الحي حيث إنه يحتاج كمية غذاء كبيرة ولكن التطور بالنتيجة مُجبَر على أن يسير بهذا الاتجاه أي أن يطور آلة الذكاء.
‎فطالما أنّ الطفر الجيني موجود منذ البداية فلابد أن تتوفر جينات بناء آلة الذكاء (الدماغ مثلاً) عاجلاً أم آجلاً حتى وإن كان الطفر الجيني عشوائياً تماماً.
‎وبما أنّ قانون البقاء للجينات الأفضل أو للكائن الأفضل( ) هو الحاكم في عملية التطور، إذن فالنتيجة أننا الآن يمكننا الجزم بأن التطور منذ البداية متجه وهادف لإنتاج جينات آلة ذكاء أو كائن ذكي، فالتطور إذن هادف.
‎وأعتقد أنّ هذا الاستدلال التام كافٍ لنقض نظرية د. دوكنز الإلحادية ضمن نطاق الحياة الأرضية القائمة على أن التطور غير هادف على المدى البعيد.
‎والحقيقة، إننا لو أردنا التوسع في حكمنا المتقدم أكثر ونعمم الحكم على أي نوع حياة يمكن أن نتخيله فيمكننا أن نجزم - بناءً على قانون التطور المعتمد على طفر المتضاعفات أو آلات النسخ وانتخاب الأفضل منها - أنّ أي حياة سواء كانت كحياتنا الأرضية - مبنية على الماء والكربون والنتروجين والمواد الكيميائية الأخرى - أم كانت في كوكب آخر أو كون آخر ومبنية على الأمونيا بدل الماء، أم على السليكون بدل الكربون - لأنه قادر على تكوين سلاسل طويلة كالكربون - فستكون نتيجتها الحتمية هو إنتاج آلة الذكاء، هذا هو الهدف الحتمي للتطور بحسب القانون الذي نعرفه الآن، ولا يمكن أن تحيد أي حياة أو متضاعفات أو آلات نسخ وتطور عن الوصول إليه عاجلاً أم آجلاً.
‎مع العلم أنّ المتوقع من أي حياة أخرى في كوننا الاعتماد على الماء والكربون؛ لأن الماء يعتبر حالة سائلة مثالية لاستضافة الحياة حيث تقل كثافته عند الانجماد ويطفوا وبهذا يسمح الجليد للحياة أن تستمر في الماء السائل تحته وهذه العناصر الأربعة الهيدروجين والأوكسجين والنتروجين والكربون هي الأكثر وفرة في الكون والكربون دون غيره قادر على تشكيل سلاسل ضعيفة يمكن أن تكسر بسهولة وهذا مناسب للأيض والحياة بعكس سلاسل السليكون.
‎هكذا نكون قد وصلنا إلى فصل الخطاب وحسم الخلاف حول إمكان إثبات وجود رب أو إله بحسب نظرية التطور، فقد أثبتنا للحياة صفة الهدف وأنها هادفة والتطور هادف، وحيث إنّ صفة الأثر دالة على صفة المؤثر فيثبت للمؤثر صفة أنه هادف ومدرك وعالم، وبهذا أثبتنا وجود مؤثر هادف ومدرك وعالم، وبالنتيجة يثبت وجود رب أو إله سواء كان هو المؤثر المباشر أم كان المؤثر المباشر أثراً من آثاره دالاً عليه بصفته أيضاً، أي صفة الهادف التي أثبتناها، وهذا بحد ذاته كافٍ لنقض النظرية الإلحادية الحديثة المبنية على أساس أنّ التطور غير هادف على المدى البعيد.

‎آلة الذكاء:
‎قلت: إنّ التطور يهدف الوصول إلى آلة ذكاء؛ لأن آلة الذكاء هي آلة البقاء الأفضل على الاطلاق في منافسة البقاء المحتدمة بين الجينات، ومع أنّ وجود سبعة مليارات إنسان على الأرض اليوم كافٍ لإثبات هذه الحقيقة، ولكن لا بأس في مناقشة هذه الحقيقة باختصار للتوضيح، فنحن حتى لو فرضنا أن الطفر الجيني عشوائي منذ البداية سنقول إنه حتماً لابد أن يوفر جينة مؤهلة لبناء آلة ذكاء، وليس المقصود بآلة الذكاء هنا الدماغ الحالي للإنسان والحيوانات بل مقصدنا أي شيء يمكن أن نتصوره كبداية للدماغ مثل خلية عصبية واحدة، وأكيد أنّ من يمتلكون آلات الذكاء هم المفضّلون في المنافسة وسيكون نصيبهم من البقاء أكبر ومن ثم لو انتقلت المنافسة بين من يمتلكون آلات الذكاء فستكون الكائنات التي تمتلك آلة ذكاء توفر ذكاءً أكبر هي الفائزة في سباق البقاء للأفضل وهكذا، ففي التطور بداية آلة الذكاء حتمية وتحسين آلة الذكاء مع الزمن أيضا أمر حتمي، وبهذا يمكننا أن نقول: إنّ آلة الذكاء هدف حتمي للتطور أي يمكن أن نختصر ونقول التطور يهدف الوصول للذكاء.
‎وأود التنبيه إلى أني لا أقول: إنّ أي منافسة تجري بين الأفراد ستكون نتيجتها لصالح الفرد الذكي بل حتى بين الأنواع، ولكني أقول: إنّ جينة بناء آلة الذكاء هي المفضلة في المنافسة وهي الفائزة في السباق حتماً.
‎فالفرد الأذكى أو الذي يمتلك آلة ذكاء أفضل ربما يخسر أمام فرد أقل ذكاءً أو يمتلك آلة ذكاء أدنى أو حتى لا يمتلك آلة ذكاء نتيجة حيثيات المواجهة وظروفها.
‎والنوع الذي يمتلك آلة ذكاء أفضل ربما يخسر في المنافسة على البقاء أمام نوع يمتلك آلة ذكاء أدنى نتيجة حيثيات المواجهة وظروفها.
‎ولكن جينة بناء آلة الذكاء متى ما وجدت ودخلت إلى مجموع الجينات التي تبني الكائنات الحية، فلا يمكن أن تخسر في المنافسة أمام الجينات الأخرى، ولا يمكن أن تخرج من مجموع الجينات العاملة على بناء الكائنات الحية بل ستتقدم وبتسارع ملحوظ يزداد مع الزمن؛ لأن الفرق بينها وبين الجينات الأخرى في المنافسة على البقاء أو التقدم واحراز موقع الصدارة كبير.
‎والمنافسة بين الجينات لا تتوقف عند المنافسة على البقاء، بل هناك منافسة بين الجينات على موقع الصدارة في المجموعة الجينية التي تبني أجسام الكائنات الحية، فهي تسعى لتكون الأكثر عدداً حتى وإن كان تنافسها بصورة غير واعية ولا مدركة، بل هو تنافس يمر من خلال قانون التطور العام وخاضع له.

‎كتاب وهم الالحاد:
http://almahdyoon.org/…/do…/live/wahmilhad/mobile/index.html


*Mohammed Adnan*
‎بما انك تعترف بالتطور، وتعتبره هادفاً نحو الذكاء، اذاً ما الذي كان يفعله طوال الـ4.5 مليار سنة الماضية؟

‎ما فائدة تطور صفات الحجم الكبير بالنسبة للحيتان وطول العنق بالنسبة للزرافة والاجنحة للطيران ....الخ؟ بما ان الذكاء هو الهدف منذ البداية، اما كان يجب ان تكون الكائنات تعمل على تطوير ادمغتها فقط؟
‎ان رميتك من فوق جبل ورميت معك طائراً، من سينجو حينها؟ ربما ستنجو بنسبة 0.01%، لكن الطائر سينجو حينها بنسبة 99.9% لأك لا تمتلك أجنحة للطيران كاالطائر، الامر نسبي حسب البيئة المحيطة.
‎تعميم كلامك على انواع الحياة الاخرى خاطئ، انت تدعي انك متأكد، لكن الحقيقة هي انه هناك مئات الاحتمالات الاخرى، ربما لن تحتاج تلك الكائنات لتطوير اي ذكاءٍ في ظل ظروف الكوكب المحيطة. تطوير الذكاء لن يكون فيه اي فائدة حينها.
‎لو إفترضت، واستناداً على ما تقول، ان كل الكائنات الحية ستصل لدرجة عالية من الذكاء في المستقبل القريب كما يهدف التطور، ولنفرض ان الطيور هي من ستسود بذكائها على جميع الكائنات وستقوم بقتل جميع البشر، الن يخالف ذلك الكتب السماوية المنزلة على البشر حينها؟
‎ثم لنفرض ان التطور موجه "فرضاً"، سأقوم أنا حينها بافتراض ان إله وحش السباكيتي الطائر هو من يقوم بتوجيهه، لما لا يكون بوذا او غيره من الآلهة؟ لماذا سيكون إله الإسلام تحديداً؟
*احمد الحسن Ahmed Alhasan*
Ammar Muneim

Mohammed Adnan
‎هل قرأت كلامي قبل ان تكتب تعليقك اعلاه ؟
‎لأنه هناك احتمالين اما انك لم تقرأ التعليق أو انك لم تفهم ماكتبت اعلاه او ان فهمك للتطور وكيف يحصل سطحي وممتلئ بالاخطاء كما هو واضح من قولك ماذا كان يفعل التطور مليارات السنين فأكيد يفعل مايفعله دائما عندما توجد حياة، فهل انت تتصور مثلا ان التطور اذا كان هادف سيوفر في مليون سنة أو عشرة ملايين سنة دماغ فائق او عين مكتملة او آلة سمع مكتملة بل كلها احتاجت مليارات السنين حتى تصل الى مانراه اليوم لأنه لدينا دائما الطفر العشوائي والذي سيجعل الفترات اللازمة للوصول الى الهدف أطول، مع ان الفترة التي كتبتها انت خاطئة لان التطور عمره ليس بعمر الارض (4.6 مليار سنة هو عمر الارض تقريبا) بل هناك على الاقل مئات ملايين السنين كانت ضرورية ليبرد سطح الارض ويتهيأ لأستقبال الحياة.
‎سأعيد نسخ بعض كلامي اعلاه لعلك عندما تقرأه مرة اخرى تفهم ما المقصود بأن آلة الذكاء هي الآلة الافضل للبقاء وبالتالي لاتطرح مثال ساذج عن المنافسة بين الافراد من الانواع المختلفة كالطير والانسان او حتى المواجهة بين اسد وإنسان مع ان هذه الامثلة هي بين نوعين كلاهما يمتلك آلة ذكاء فهذه الامثلة اصلا خاطئة ومن يضربون مثالا للاشكال على ماطرحته يضربون المنافسة بين البكتريا والانسان في حال المرض باعتبار البكتريا لاتمتلك الة ذكاء كما فعل ستيفن هوكنج وقد رددت هذا المثال في كتاب وهم الالحاد فراجع وعموما ان فهمت ما سأنسخه لك ادناه فسيكفيك في فهم هذه المسألة وما اقول فيها فالامر ليس بهذه السذاجة التي تفهمونها على انها منافسة بين فردين من نوعين مختلفين فالتطور أكبر وأوسع من هذا الفهم الساذج له.
...................................................................... ............
‎وأود التنبيه إلى أني لا أقول: إنّ أي منافسة تجري بين الأفراد ستكون نتيجتها لصالح الفرد الذكي بل حتى بين الأنواع، ولكني أقول: إنّ جينة بناء آلة الذكاء هي المفضلة في المنافسة وهي الفائزة في السباق حتماً.
‎فالفرد الأذكى أو الذي يمتلك آلة ذكاء أفضل ربما يخسر أمام فرد أقل ذكاءً أو يمتلك آلة ذكاء أدنى أو حتى لا يمتلك آلة ذكاء نتيجة حيثيات المواجهة وظروفها.
‎والنوع الذي يمتلك آلة ذكاء أفضل ربما يخسر في المنافسة على البقاء أمام نوع يمتلك آلة ذكاء أدنى نتيجة حيثيات المواجهة وظروفها.
‎ولكن جينة بناء آلة الذكاء متى ما وجدت ودخلت إلى مجموع الجينات التي تبني الكائنات الحية، فلا يمكن أن تخسر في المنافسة أمام الجينات الأخرى، ولا يمكن أن تخرج من مجموع الجينات العاملة على بناء الكائنات الحية بل ستتقدم وبتسارع ملحوظ يزداد مع الزمن؛ لأن الفرق بينها وبين الجينات الأخرى في المنافسة على البقاء أو التقدم واحراز موقع الصدارة كبير.
‎والمنافسة بين الجينات لا تتوقف عند المنافسة على البقاء، بل هناك منافسة بين الجينات على موقع الصدارة في المجموعة الجينية التي تبني أجسام الكائنات الحية، فهي تسعى لتكون الأكثر عدداً حتى وإن كان تنافسها بصورة غير واعية ولا مدركة، بل هو تنافس يمر من خلال قانون التطور العام وخاضع له.

*احمد الحسن Ahmed Alhasan*
Ammar Muneim
Mohammed Adnan
‎تعميمي لكل انواع الحياة وفي كل هذا الكون الذي نعيش فيه صحيح مئة بالمئة لأن مواد بناءه على مستوى اللبتونات (الكواركات والفوتونات والالكترونات) او على المستوى الذري واحدة ففي كل مكان في الكون مثلا هناك فوتونات وبالتالي لو وفر التطور الطفر اللازم لتحسس الفوتونات فسيصل التطور الى آلة تحسس الفوتونات، فهي عندنا نحن مثلا العين فلتكن في كوكب اخر شيء يقوم بنفس الوظيفة سواء كان يشبه عيننا ام لايشبهها ولكنه بالنتيجة يقوم بنفس الوظيفة وهي تحسس الفوتونات او كما نسميه نحن الرؤية او القدرة على النظر ورؤية المحيط.
‎وأبين لك الامر بخطوات كالتالي:
‎في عملية التطور:
‎هناك طفر جيني لابد أن يوفر كل الاحتمالات عاجلاً أم آجلاً إن توفر له الوقت الكافي.
‎وهناك انتخاب يسمح بالبقاء للأفضل والأمثل.
‎فلو رجعنا إلى الماضي وقبل أن توجد أي آلية تعامل مع الترددات الضوئية أو الصوتية أو الكهرومغناطيسية أو آلية تعامل مع الروائح الكيميائية - أي إننا نتكلم عن الحياة بمستوى البكتريا أو الكائنات حقيقية النواة التي لا تمتلك أي خلايا حسية تستشعر المحيط - ومن ثم طبقنا ما يحصل في التطور على هذه الحياة البدائية التي كانت هي فقط موجودة في يوم ما في الماضي السحيق على هذه الأرض، فسنقول: إنّ الطفر لابد أن يوفر آليات تحسس عاجلاً أم آجلاً سواء كانت آليات تحسس للضوء أو لغيره مما يتوفر في محيط الكائن الحي، والكائن الذي يمتلك هذه الآلية سواء كانت خلية تحسس ضوء أو خلية تحسس موجات كهرومغناطيسية أو غيرها سيكون كائناً يمتلك ميزة تفضيلية على الكائنات الأخرى؛ لأن هذه الآلية ستوفر له قدرة أعلى على توفير الطعام وعلى التملص من الأعداء، ولذلك سيثبت التطور هكذا طفرة حتماً؛ لأن هذا الكائن سيكون أنجح من أقرانه على نقل جيناته للأجيال اللاحقة. وإذا بدأت المسألة بخلية تحسس ضوئي مثلاً فمن المتوقع تماماً أن تضاف لها - وفق القوانين المتقدمة - كل الطفرات التي تؤدي إلى زيادة كفائتها وهكذا فمن الطبيعي الوصول في النهاية إلى العين بل وإلى عين كعين الشاهين الذي يتمكن من الرؤية بوضوح وهو ينقض بسرعة فائقة على فريسته أو نتوقع الوصول إلى آلة سمع كفوءة كالتي يمتلكها الخفاش والدلافين التي تعد جهاز سونار فائقاً.
‎وعموماً، الذي نريد بيانه هو أنّ إنتاج متحسسات وتطورها أمر حتمي في مسيرة التطور حيث إنّ الطفر لابد أن يوفر آليات تحسس للمحيط والانتخاب حتماً سيثبتها، فإذا جاءت المتحسسات إلى الحياة الأرضية حتى وإن كانت بدائية كمجموعة خلايا ضوئية ومجموعة خلايا تحسس للكهرباء فإنّ أي آلة تربطها وتنظم عملها مع بقية أجزاء الكائن الحي بحيث ينتفع منها الكائن فائدة أكبر وبأي صيغة كانت هذه الآلة سيثبتها التطور حتماً، وهذه الآلة في الحقيقة هي آلة الذكاء أو لنقل هي قاعدة أو أصل آلة الذكاء بالصيغ التي نعرفها عادة، وبما أنّ آلة الذكاء هي آلة البقاء المثالية فحتماً ستتطور لتصل إلى آلة ذكاء فائق.

*احمد الحسن Ahmed Alhasan*
Ammar Muneim
Mohammed Adnan
‎وكتاب وهم الالحاد هو بصدد إثبات أن هناك إله وبالادلة العلمية الرصينة وليس بصدد إثبات أي دين محق أيها خاطئ فهذه مرحلة متاخرة تجد الكلام فيها في كتابي عقائد الاسلام وأرجو منك أن تهدأ وتفهم قبل ان تكتب.
*Mohammed Adnan*
‎ربما لم تفهمني انت ايضاً، لكنني لن اقوم بارتكاب مغالطة رجل القش كما فعلت انت ولن اقوم بالاغراق ايضاً.
‎اشرت انت ان تطور الدماغ امر حتمي عاجلاً أم آجلاً، وكان مثالي عن الطير هو ليس للمنافسة، ولكن كان لتبيان أن تطور شيءٍ ما مثل العين او الجناح او الدماغ هو أمر نسبي بحسب البيئة المحيطة ومتطلباتها، اي ان تطور الدماغ ليس امرا حتمياً، فوجوده من دون الحاجة له هو نقض لمفهوم التطور. وسترى في المصدر ادناه أن كائنات الاسفنج وكائنات أخرى كانت تملك دماغاً او شيئاً مشابها للدماغ ولكنها خسرته او قامت بتبسيطه بمرور الزمن لعدم الحاجة اليه.

http://www.bbc.com/…/20150424-animals-that-lost-their-brains
‎نستنتج من هذا ان وجود المستشعرات الضوئية مثلاً من الممكن ان يكون مفيداً ان كانت البيئة المحيطة تتطلب وجودها، لكن ان اصبح الكائن يعيش في بيئة مظلمة كالكهوف مثلاً فسيقوم بخسارة هذا المستشعرات لعدم فائدتها. وهذا يشمل الدماغ (آلة الذكاء) بأي شكلٍ كان، فعدم الحاجة له ستتسبب بإزالته او على الأقل اختزاله، وبهذا لن تكون هناك صدارة لجيناته كما تقول.
‎ثم هل ترى ان عدد الاعجابات بالتعليق يجعله صحيحاً حتى تقوم بالاعجاب بتعليقاتك؟
*احمد الحسن Ahmed Alhasan*
Mohammed Adnan

‎قلت لك أهدأ وأقرأ ما أكتب أو حاول ان تفهمه قبل ان تكتب كلام غير صحيح معتمد على فهمك السطحي للتطور
‎قلت لك سابقا الكلام ليس في فرد أو نوع معين بل في جينة الة الذكاء حتمية الوجود في مجموع الجينات العاملة
‎لماذا حتمية الوجود لان الطفر متى ماتوفر له الوقت اللازم سيوفرها
‎والانتخاب سيثبتها لانها تربط متحسسات المحيط التي هي بدورها ايضا حتمية الوجود
‎لماذا المتحسسات حتمية الوجود لانها تتحسس الميحط (الفوتونات، الموجات الصوتية، المواد الكيميائية،الموجات الكهرومغناطيسية ... الخ) فمتى ماتوفر الوقت اللازم للطفر سيوفرها لتحسس المحيط والانتخاب سيثبتها حتما.
‎فالان النتيجة التي تبينت لنا ماهي؟
‎الة الذكاء حتمية الوجود لان مقدماتها حتمية الوجود.
‎اما استمرار تطورها في مجموعة الجينات العاملة الى ان تصل الى الة ذكاء فائق فأيضا حتمي لأنها الة البقاء الامثل وقد بينت هذا الامر سابقا والكلام في جينة دخلت مجموع الجينات العاملة وليس في كل نوع وكل فرد وبالتالي فتراجعها في نوع معين نتيجة ظرف معين لايعني انها ليست آلة البقاء الامثل في التطور ككل فأفهم.
‎اما طرحك للظلام بالصورة التي طرحتها انت أي على مستوى الحياة الارضية فلاقيمة له لان المجموعة الجينية العاملة ليست متعلقة بنوع او عشرة انواع تعيش بالظلام في قعر محيط مظلم مثلا بل متعلقة بمجموع الكائنات التي تحملها ككل اي على الارض تكون كل الكائنات الحية التي تحملها مع مرور الزمن.
‎اضف انه حتى على مستوى الكون ككل لو فقد الضوء او الفوتونات في مكان ما فهل ستفقد الموجات الصوتية وهل ستفقد المواد الكيميائية وهل ستفقد الموجات الكهرومغناطيسية ؟ هل ستفقد كل اللبتونات؟ وهل يمكن ان توجد هكذا بيئة في هذا الكون خالية من الذرات واللبتونات وفي نفس الوقت قادرة على استضافة الحياة؟!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
‎هل عرفت الان انك تتكلم دون فهم؟
‎أنت (أو غيرك) تستطيع ان تنقض استدلالي بحال واحد فقط لاغير وهو:
‎أن تثبت واقعية فرض وجود بيئة في هذا الكون تستضيف الحياة وبنفس الوقت خالية من المواد الكيميائية وخالية من الفوتونات وخالية من الموجات الصوتية وخالية من الموجات الكهرومغناطيسية ... الخ فهل بامكانك تصور هكذا بيئة صالحة للحياة في هذا الكون الذي يحيطنا ونعرفه جيدا؟
أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: 17.jpg 
المشاهدات: 0 
الحجم: 83.0 كيلوبايت 
الرقم: 3427
أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: 18.jpg 
المشاهدات: 0 
الحجم: 97.3 كيلوبايت 
الرقم: 3428
أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: 19.jpg 
المشاهدات: 0 
الحجم: 92.8 كيلوبايت 
الرقم: 3429
أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: 20.jpg 
المشاهدات: 0 
الحجم: 83.7 كيلوبايت 
الرقم: 3430
أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: 21.jpg 
المشاهدات: 0 
الحجم: 78.5 كيلوبايت 
الرقم: 3431
أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: 22.jpg 
المشاهدات: 0 
الحجم: 89.3 كيلوبايت 
الرقم: 3432
أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: 23.jpg 
المشاهدات: 0 
الحجم: 100.7 كيلوبايت 
الرقم: 3433
أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: 24.jpg 
المشاهدات: 0 
الحجم: 85.8 كيلوبايت 
الرقم: 3434
أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: 25.jpg 
المشاهدات: 0 
الحجم: 107.1 كيلوبايت 
الرقم: 3435
أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: 26.jpg 
المشاهدات: 0 
الحجم: 49.8 كيلوبايت 
الرقم: 3436
أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: 27.jpg 
المشاهدات: 0 
الحجم: 90.7 كيلوبايت 
الرقم: 3437
أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: 28.jpg 
المشاهدات: 0 
الحجم: 88.8 كيلوبايت 
الرقم: 3438
أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: 29.jpg 
المشاهدات: 0 
الحجم: 53.4 كيلوبايت 
الرقم: 3439

_________________________
رابط المنشور:
https://www.facebook.com/Ahmed.Alhas...59425940771732