النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: ارادة الله في هداية واضلال من يشاء

  1. #1
    عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    29-08-2015
    المشاركات
    12

    فكرة ارادة الله في هداية واضلال من يشاء

    ومن يضلل الله فلا هادي له ويذرهم في طغيانهم يعمهون

    ما المقصود بـ (من يضلل الله) فهل الله يظل عباده ؟

  2. #2
    عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    29-08-2015
    المشاركات
    12

    افتراضي رد: ارادة الله في هداية واضلال من يشاء

    ارجو الرد ...

  3. #3
    مشرف
    تاريخ التسجيل
    15-03-2012
    الدولة
    الامارات
    المشاركات
    582

    افتراضي رد: ارادة الله في هداية واضلال من يشاء

    اللهم صل على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما كثيرا

    انقل لكم كلام السيد احمد الحسن (ع) من كتاب وهم الالحاد


    [لا ظلم في ساحة الله، فالنار هى الدنيا لمن اختاروها وطلبوا الخلود فيها، فقط سيكشف الغطاء عنهم ليجدوها مشتعلة بأعمالهم وظلهم وفسادهم، وملأتها عقارب حسدهم ووحوش أفكارهم وجرائمهم وحقائقهم الحيوانية البهيمية التي ستظهر لهم جلية فيعذب بعضهم بعضاً بتلك الحقائق الخبيثة عندما يكشف الغطاء، لا ظلم في ساحة الله، من طلب الخلود الدنيوي سيعطى أمنيته ويبقى حيث أراد فقط سيكشف عنه الغطاء ليرى الحقائق كما هي (لَا تَرْكُضُوا وَارْجِعُوا إِلَى مَا أُتْرِفْتُمْ فِيهِ وَمَسَاكِنِكُمْ لَعَلَّكُمْ تُسْأَلُونَ) سورة الانبياء( 13).

    الله عادل في كل شيء، بل هو محسن وكريم الى درجة لا يمكننا أن نفهمها وليس عادلاً فقط، لهذا فهو لا يؤذي أحداً بل أشد عقوبته هي أن يعطي الانسان اختياره الذي عادة يكون فيه هلاكه الابدي لهذا فمعنى قوله تعالى: ( وَلَقَدْ عَلِمْتُمُ الَّذِينَ اعْتَدَوْا مِنكُمْ فِي السَّبْتِ فَقُلْنَا لَهُمْ كُونُوا قِرَدَةً خَاسِئِينَ) البقرة(65) ، قوله تعالى: (قُلْ هَلْ أُنَبِّئُكُم بِشَرٍّ مِّن ذَلِكَ مَثُوبَةً عِندَ اللّهِ مَن لَّعَنَهُ اللّهُ وَغَضِبَ عَلَيْهِ وَجَعَلَ مِنْهُمُ الْقِرَدَةَ وَالْخَنَازِيرَ وَعَبَدَ الطَّاغُوتَ أُوْلَئِكَ شَرٌّ مَّكَاناً وَأَضَلُّ عَن سَوَاء السَّبِيلِ )المائدة(60) ، وقوله تعالى: (فَلَمَّا عَتَوْا عَن مَّا نُهُوا عَنْهُ قُلْنَا لَهُمْ كُونُوا قِرَدَةً خَاسِئِينَ) الاعراف (166) .

    أي أنهم ألقوا المفاتيح من أيديهم وخسروا الروح الانسانية التي بثها الله في أبيهم ادم (عليه السلام) وحثهم على تحصيلها، ولم تبق لهم الا الروح الحيوانية، فعادوا الى أصولهم حيوانات وبهائم لا يكادون يفقهون قولا.

    الله اعطى الانسان كل انسان المفتاح الرئيسي الذي يفتح كل الابواب والذي يثبت انسانيته فيمكنه ان يفتح الابواب واحداً بعد الاخر لينتقل من نور الى نور أعظم منه حتى يصل الى مواجهة النور الذى لا ظلمة فيه، ويمكنه أيضاً بكل بساطة أن يلقي المفتاح الى الارض ويعود الى حيوانيته وبهيميته والتي بها يمسي يساوي القرد القرد كما في النص القراني (وَجَعَلَ مِنْهُمُ الْقِرَدَةَ) ]المائدة (60).


    " يُثَبِّتُ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُواْ بِالْقَوْلِ الثَّابِتِ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَفِي الآخِرَةِ وَيُضِلُّ اللَّهُ الظَّالِمِينَ وَيَفْعَلُ اللَّهُ مَا يَشَاء... "

  4. #4
    عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    07-04-2018
    الدولة
    السعودية
    المشاركات
    7

    افتراضي رد: ارادة الله في هداية واضلال من يشاء

    الحمد لله على نعمة السلام

المواضيع المتشابهه

  1. يعطي من يشاء بغير حساب
    بواسطة محمد الانصاري في المنتدى المشاركات الحرة
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 14-06-2013, 16:37
  2. الفلكى احمد شاهين / المهديون من ينفذون ارادة الله نهاية الزمان
    بواسطة أبو الرضا في المنتدى أهل السنة والجماعة (المذاهب الأربعة)
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 11-05-2013, 15:49
  3. مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 19-11-2012, 07:44
  4. نصيحه في هداية الناس
    بواسطة kehf_alfetya في المنتدى المشاركات الحرة
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 25-07-2012, 12:29
  5. الخليفة بين ارادة الله وارادة الانسان
    بواسطة خادم الجواد في المنتدى المشاركات الحرة
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 17-02-2012, 19:03

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
من نحن
أنت في منتديات أنصار الإمام المهدي (ع) أتباع الإمام أحمد الحسن اليماني (ع) المهدي الأول واليماني الموعود وصي ورسول الامام المهدي محمد ابن الحسن (ع) ورسول من عيسى (ع) للمسيحيين ورسول من إيليا (ع) لليهود.

لمحاورتنا كتابيا يمكنك التسجيل والكتابة عبر الرابط.
ويمكنك الدخول للموقع الرسمي لتجد أدلة الإمام احمد الحسن (ع) وسيرته وعلمه وكل ما يتعلق بدعوته للبيعة لله.


حاورنا صوتيا  أو كتابيا  مباشرة على مدار الساعة في :
 
عناوين وهواتف : بالعراق اضغط هنا.
تابعنا
تذكر...

"أيها الناس لا يخدعكم فقهاء الضلال وأعوانهم إقرؤوا إبحثوا دققوا تعلموا واعرفوا الحقيقة بأنفسكم لا تتكلوا على احد ليقرر لكم آخرتكم فتندموا غدا حيث لا ينفعكم الندم (وَقَالُوا رَبَّنَا إِنَّا أَطَعْنَا سَادَتَنَا وَكُبَرَاءنَا فَأَضَلُّونَا السَّبِيلَا). هذه نصيحتي لكم ووالله إنها نصيحة مشفق عليكم رحيم بكم فتدبروها وتبينوا الراعي من الذئاب".

خطاب محرم الحرام ـ الإمام أحمد الحسن اليماني (ع).