النتائج 1 إلى 11 من 11

الموضوع: التقليد بين فقهاء الشيعة وبابوات الكنيسة المسيحية(ح1)

  1. #1
    عضو مميز
    تاريخ التسجيل
    15-11-2009
    المشاركات
    1,995

    افتراضي التقليد بين فقهاء الشيعة وبابوات الكنيسة المسيحية(ح1)

    التقليد بين فقهاء الشيعة..وبابوات الكنيسة

    الحلقة الاولى


    بسم الله الرحمن الرحيم وصلى الله على النبي الخاتم محمد وآلخ الطاهرين وسلم تسليما"
    وبعد...
    ربما لا يعرف اكثرنا ان مسألة التقليد لم يكن ظهورها الاول في فقه الشيعة بعد غيبة الامام المهدي(عج) ، بل هي اقدم من ذلم بمئات السنين فقد سبق ظهورها في فقه الشيعة ظهورها في فقه اهل الكتاب-اليهود والنصارى- وكان متلازما" على ما يبدو مع غيبة او رحيل اصحاب الرسالات السماوية من الانبياء او اوصياؤهم، وقد كان نصيب المسيحين من الابتلاء بهذه البدعة الاجنبية بعد رفع المسيح(ع)عن الدين لا يقل عن ابتلاء عوام الشيعة بها بعد غيبة الامام المهدي(ع) ، فالطوائف المسيحية المتعددة -كالارذدوكس والكاثوليك وغريهن- كانت هي السابقة في اتباع هذه السنة لمئات السنين ولم يكن احد ليجرؤ احد على مخالفة هذه البدعة الخطيرة في صفوف رجال الكهنوت المسيحي حتى ظهر اخيرا"(مارتن لوثر) القس المسيحي المجدد ابان القرن السادس عشر ليعلن ثورته الدينية الشهيرة على ادعياء التقليد الكنسي والبابوات والقساوسة المبطلين الذين حرفوا دين يسوع المسيح طوال قرون مظلمة مرت، لتستمر بعد ذلك الطائفة التي اتبعت افكار لوثر التجديدية والتي تعرف بال(بروتستانتية) والتي يعتنقها اليوم حوالي 800 مليون مسيحي في شتى بقاع العالم .
    لقد كان الصراع الكنسي بين ابناء البروتستانتية ونظرائهم من الكاثوليك والارذدوكس يدور حول محاور عديدة منها محور عقيدة التقليد المقدس ، الذي لا يؤمن به اتباع لوثر بينما يعتبره الكاث والارذ عقيدة اساسية يقوم على اساسها الايمان الحقيقي لرسالة يسوع، وهو يذكرنا بالصراع الازلي بين اتباع المدرسة الاخبارية والمدرسة الاصولية من الشيعة في عصر الغيبة ، فكما رفض الاخباريين التقليد وحاربوه وال عقود من الزمن ، فعل الشيء ذاته البروتستانت المسيحيين تجاه عقيدة الكاثوليك ، تعالوا لنقرا بعض النصوص المسيحية لقساوسة الكنائس الاصولية- ان صح التعبير- حول التقليد :يقول الانبا شنودة الثالث -بابا الاكندرية الشهير المعاصر-في كتابه اللاهوت المقارن ج1 :
    (التقليد هو كل تعليم وصل إلينا عن طريق التسليم الرسولي والآبائي، غير الكلام الذي ترك لنا كتابة في الكتاب المقدس، في موضوعات ربما لم تذكر في الكتاب، ولكنها لا تتعارض معه في شئ.
    والبروتستانت لا يؤمنون بالتقليد. ولا يلتزمون إلا بالكتاب المقدس وبهذا الوضع يتركون كل التراث الذي تركته الأجيال السابقة للكنيسة: كل ما تركه الآباء الرسل، آباء الكنيسة الأولي، والمجامع المقدسة، والقوانين والنظم الكنسية، وما في الكنيسة من طقوس ومن نظم، وما أخذناه من تعليم شفاهي عبر هذه الأجيال الطويلة كلها. وسنبحث هنا موضوع التقليد.)

    ومن الجدير بالذكر ان رجال الكنيسة عندما لم يجدوا دليلا" واحدا" يثبت التقليد راحوا يسوقون ادلة تذكرنا بفقهاء الشيعة حين عجزوا عن ايجاد دليل ثابت يوجب التقليد راحوا يسوقون الادلة العقلية والقول بدعوى ان القرآن لا يفي بالغرض كقول العلامة الحلي في كتاب الألفين ( الوقايع غير متناهية والكتاب والسنة متناهيان) كتاب الألفين - العلامة الحلي - ص 27، وقال في موضع اخر من نفس الكتاب ماهذا نصه ( الوقايع غير محصورة ، والحوادث غير مضبوطة ، والكتاب والسنة لا يفيان بها ) كتاب الألفين - العلامة الحلي - ص 28.
    ان الملفت للنظر و ذلك التقارب في الفكر والنهج بين رجال الكنيسة وفقهاء الشيعة في القول والفعل ، فكلام العلامة الحلي يشابه بل يابق كلام القساوسة والبابوات ومنهم الانبا شنودة في نفس الكتاب يقول في فصل تحت عنوان(الكتاب لم يذكر كل شيء) ما نصهلم يذكر كل ما فعله السيد المسيح، ولا كل ما قاله.. وإنما الذي حدث هو أن الإنجيليين اختاروا بعضاً من أقوال السيد المسيح ومن أعماله وسجلوها في وقت ما للناس، وتركوا الباقي.
    وهذا واضح في أخر إنجيل قد كتب، إذا يقول القديس يوحنا الرسول (وأشياء أخر كثيرة صنعها يسوع، إن كتبت واحدة فواحدة، فلست أظن أن العالم نفسه يسع الكتب المكتوبة) (يو25:21) كما يقول أيضاً (وآيات آخر كثيرة صنعها يسوع قدام تلاميذه لم تكتب في هذا الكتاب. وأما هذه فقد كتبت لتؤمنوا أن يسوع المسيح، ولكي تكون لكم إذا آمنتم حياة باسمه) (يو20: 30،31)
    .
    وبالرغم من ما وجده القائلين بالتقليد في الكتاب المقدس من ذم صريح للتقليد على لسان يسوع المسيح الا انهم حاولوا كما فعل فقهاء الشيعة الالتفاف حول النص وتفسيره على حسب اهواءهم ومصالحهم ، حيث يذكر الانجيل توبيخ السيد المسيح لأولئك اليهود المتمسكين بتقليد الشيوخ رجال الكهنوت دون تعاليم الكتاب المقدس ما نصهوَاجْتَمَعَ إِلَيْهِ الْفَرِّيسِيُّونَ وَقَوْمٌ مِنَ الْكَتَبَةِ قَادِمِينَ مِنْ أُورُشَلِيمَ.
    2 وَلَمَّا رَأَوْا بَعْضًا مِنْ تَلاَمِيذِهِ يَأْكُلُونَ خُبْزًا بِأَيْدٍ دَنِسَةٍ، أَيْ غَيْرِ مَغْسُولَةٍ، لاَمُوا.
    3 لأَنَّ الْفَرِّيسِيِّينَ وَكُلَّ الْيَهُودِ إِنْ لَمْ يَغْسِلُوا أَيْدِيَهُمْ بِاعْتِنَاءٍ، لاَ يَأْكُلُونَ، مُتَمَسِّكِينَ بِتَقْلِيدِ الشُّيُوخِ.
    4 وَمِنَ السُّوقِ إِنْ لَمْ يَغْتَسِلُوا لاَ يَأْكُلُونَ. وَأَشْيَاءُ أُخْرَى كَثِيرَةٌ تَسَلَّمُوهَا لِلتَّمَسُّكِ بِهَا، مِنْ غَسْلِ كُؤُوسٍ وَأَبَارِيقَ وَآنِيَةِ نُحَاسٍ وَأَسِرَّةٍ.
    5 ثُمَّ سَأَلَهُ الْفَرِّيسِيُّونَ وَالْكَتَبَةُ: «لِمَاذَا لاَ يَسْلُكُ تَلاَمِيذُكَ حَسَبَ تَقْلِيدِ الشُّيُوخِ، بَلْ يَأْكُلُونَ خُبْزًا بِأَيْدٍ غَيْرِ مَغْسُولَةٍ؟»
    6 فَأَجَابَ وَقَالَ لَهُمْ: «حَسَنًا تَنَبَّأَ إِشَعْيَاءُ عَنْكُمْ أَنْتُمُ الْمُرَائِينَ! كَمَا هُوَ مَكْتُوبٌ: هذَا الشَّعْبُ يُكْرِمُنِي بِشَفَتَيْهِ، وَأَمَّا قَلْبُهُ فَمُبْتَعِدٌ عَنِّي بَعِيدًا،
    7 وَبَاطِلاً يَعْبُدُونَنِي وَهُمْ يُعَلِّمُونَ تَعَالِيمَ هِيَ وَصَايَا النَّاسِ.
    8 لأَنَّكُمْ تَرَكْتُمْ وَصِيَّةَ اللهِ وَتَتَمَسَّكُونَ بِتَقْلِيدِ النَّاسِ: غَسْلَ الأَبَارِيقِ وَالْكُؤُوسِ، وَأُمُورًا أُخَرَ كَثِيرَةً مِثْلَ هذِهِ تَفْعَلُونَ».انجيل مرقس13:7
    ان كلام السيد المسيح صريح ينظره حتى الاعمى -ان صح التعبير- لكن رجال الكنيسة حينما وجدوا انه سيسقط في ايديهم ان فهم الناس ان كلامه(ع) يراد به كل رجال الدين في كل زمان ومكان ، فعمدوا بدهاء كبير وخبث عظيم الى الالتفاف حول النص والقول ان ذم التقليد على لسان المسيح لا يشمل رجال الكنيسة والبابوات فراحوا يسوقون الادلة وابتداع ماكر بقولهم (التقليدالسليم والتقليد الباطل) لكي يمرروا المخطط الهدام والفكر المنحرف الى ساحة الدين الحقيقي الذي تركه المسيح، اذ يقول الانبا حول كلام السيد المسيح(ع) إن الذين يرفضون التقليد، يحتجون علي ذلك بأن السيد المسيح قد رفضه في توبيخ الرب للكتبة والفريسيين "وأنتم لماذا تتعدون وصية الرب بسبب تقليدكم" (مت3:15) وإدانة في نفس المناسبة لبعض التقاليد الخاطئة (مت15: 4-6).
    وكذلك يحتجون بقول الرسول "انظر أن لا يكون أحد يسبيكم بالفلسفة أو بغرور باطل حسب تقليد الناس.. وليس حسب المسيح" (كو8:2).
    ونحن لا نقصد في حديثنا عن التقليد تلك التقاليد الباطلة التي هي من صنع الناس، أو التي هي ضد تعليم الكتاب أو ضد روحه، أو كالتقاليد التي أظهر السيد المسيح زيفها..
    إنما نقصد التقليد السليم الذي هو علي أنواع:
    1- تعليم الرب نفسه الذي وصل عن طريق التقليد.
    2- التقليد الرسولي الذي هو تعليم الآباء الرسل وقد وصل إلينا عن طريق التسليم جيل يسلم جيلاً.
    3- التقليد الكنسي، الذي قررته مجامع الكنيسة المقدسة في قوانينها ونظمها أو ما وصل إلينا عن طريق الآباء الكبار معلمي البيعة أو أبطال الإيمان. وهذا ينقلنا إلي نقطة هامة وهي: سلطة الكنيسة في التشريع



    ومن المفارقات ان نجد فقهاء الشيعة حين عجزوا عن الاتكاز على دليل واحد نقلي-ما عدا الوراية الضعيفة السن الواردة في تفسير الحسن العسكري- عمدوا الى ايراد ادلة عقلية لاثبات التقليد كما يذكر الخميني في كتابه (الاجتهاد والتقليد) المعروف أن عمدة دليل وجوب التقليد هو ارتكاز العقلاء ، فإنه من فطريات العقول رجوع كل جاهل إلى العالم، ورجوع كل محتاج في صنعة )الاجتهاد والتقليد/الخميني، وبالرغم من وجود اعترافات صريحة بين يات كتب جهابذة الفكر الاصولي لهم من امثال السيد الخوئي: ( ثم إن التكلم في مفهوم التقليد لا يكاد أن يترتب عليه ثمرة فقهية اللهم إلا في النذر . وذلك لعدم وروده في شئ من الروايات . نعم ورد في رواية الاحتجاج فأما من كان من الفقهاء صائنا لنفسه ، حافظا لدينه مخالفا على هواه . مطيعا لأمر مولاه فللعوام أن يقلدوه إلا أنها رواية مرسلة غير قابلة للاعتماد ) كتاب الاجتهاد والتقليد - السيد الخوئي - شرح ص 81.
    وختاما" اذكر رواية السنن الالهية التي وعد الله ورسوله امةمحمد(ص) ان تجري عليهم سنن الامم السالفة : (عن أبي جعفر عليه السلام قال: قال رسول الله صلى الله عليه وآله: والذي نفسي بيده لتركبن سنن من كان قبلكم حذو النعل بالنعل، والقذة بالقذة، حتى لا تخطؤون طريقهم، ولا يخطئكم سنة بني إسرائيل) بحار الانوارج13
    __________________منقول للفائده


  2. #2
    عضو مميز
    تاريخ التسجيل
    15-11-2009
    المشاركات
    1,995

    افتراضي :: التقليد بين فقهاء الشيعة وبابوات الكنيسة المسيحيةح2

    الحلقة الثانية





    مصادر التشريع والعمل بالرأي




    تتجلى الفوارق الحقيقية بين الطوائف المسيحية لا سيما الكاثوليك والبروتستانت في عقائد تعد رئيسية يبتنى
    على اساساها نقاط الخلاف العظمى بين الفريقين المتنازعين عبر تأريخ المسيحية، فالبروتستانت الاوائل اكدوا على مسآءل خلافية عديدة يقف الايمان المسيحي على حافة القبول او التفريط بها بالنسبة لهم ، ومن تلك النقاط المفصلية هي اعتقاد البروتستانت بان الكتاب المقدس هو مصدر التشريع الوحيد بخلاف نظرائهم من الكاثوليك الذين اضافوا قبل عقود من الزمن سبقت ظهور ابناء لوثر تعاليم وآراء بابوات الكنيسة كمصدر تشريع رئيسي آخر يقف جنبا" الى جنب مع الكتاب المقدس، ويلتزم ابناء الحركة الانجيلية -او الانجيليون- بالتشديد على الاتباع الحرفي للكتاب المقدس شانهم شان البروتستانت الاوائل، ولنتعرف الآن على مصادر التشريع عند الكاثوليك والتي يسردها البطريرك مار اغناطيوس زكا الاول عيواص حيث يقولومصدر العقائد المسيحية هو الوحي الإلهي المعلن في أسفار الكتاب المقدس بعهديه القديم والجديد، وفي التقاليد الكنسية الرسولية، والأبوية، المعطاة أساساً من الرب يسوع نفسه لرسله الأطهار، وتلاميذه الأبرار، الذين بدورهم سلّموها إلى خلفائهم فأعلنت في تعاليم هؤلاء، وقوانين المجامع المقدسة المعتمدة، وكتب الطقس البيعي، وهذه التعاليم موافقة كل الموافقة لتعاليم الكتاب المقدس)عن موقع البطريركية السريانيةالانطاكية.



    ان الخلاف الازلي -كما اوردنا في الحلقة الاولى - بين البروتستانت والكاثوليك حول مصادر التشريع له ارتبا وثيق بخلافات ابناء المدرسة الامامية -الاصوليين والاخباريين-حول الموضوع ذاته، فبعد ان شدد الاخباريين الشيعة على ضرورة اعتبار النصوص القرآنية الرواياتية هي المصدر الوحيد للتشريع الاسلامي ، عمد الاصوليين -كما فعل نظرائهم الكاثوليك والارذدوكس- الى استحداث او ابتداع مصادر تشريعية اخرى تقف في صف واحد مع الكتاب والسنة، فأصبحت مصادرهم تضم الكتاب والسنةالاجماع والعقل (او السيرة العقلائية او سيرة المتشرعة)، والعنصر الأخير الذي ابتدعه الاصوليون -تاثرا" بفقه اهل العامة-الا وهو العقل انما فتح الباب على عناصر محظورة في الفقه الاسلامي بشكل واضح وهي الراي والقياس ، وبالرغم من ورود النصوص الصريحة بحرمة التعامل بتلكم الادوات الا اننا نجد اعلام الفقه الاصولي يظربون تلك النصوص عرض الجدار ويجوزون العمل بالقياس حيث يقول السيد المرتضى -وهو من جهابذة الفكر الاصولي-في كتابه (الذريعة الى اصول الشريعة) في فصل سماه ((فصل في جواز التعبد بالقياس) قال اعلم انا إذا بينا ان القياس الشرعي يمكن ان يكون طريقا آلي معرفة الأحكام الشرعية ، فقد جرى القياس مجرى الأدلة الشرعية كلها من نص وغيره ، فمن منع - مع ثبوت ذلك - من ان يدل الله تعالى به كما يدل النص على الأحكام فهو مقترح لا يلتفت آلي خلافه ... فأما من أحال القياس لتعلقه بالظن الذي يخطئ ويصيب ، فالذي يبطل قوله: ان كثيرا من الأحكام العقلية والشرعية تابعة للظنون .)، وقد دعم المحقق الحلي جعفر بن الحسن ( 602 - 676) نظرية السيد المرتضى الأصولية (الاجتهادية) فقال في معارج الأصول) :· الأحكام اما تكون مستفادة من ظواهر النصوص المعلومة على القطع ... واما ان تفتقر آلي اجتهاد ونظر ، ويجوز اختلافه باختلاف المصالح . وشرح معنى الاجتهاد فقال :· الاجتهاد هو في عرف الفقهاء : بذل الجهد في استخراج الأحكام الشرعية ، وبهذا الاعتبار يكون استخراج الأحكام من أدلة الشرع اجتهادا لأنها تبتني على اعتبارات نظرية ليست مستفادة من ظواهر النصوص في الأكثر ، وسواء كان ذلك الدليل قياسا أو غيره ، فيكون القياس على هذا التقرير أحد أقسام الاجتهاد.




    ان من الملفت للنظر ان نجد تلك الآراء والنظريات لفقهاء الشيعة تتشابه بل تتطابق الى حد كبير مع كلام ونظريات رجال الكنيسة ، فها هو الانبا شنودة الثالث سقف الاسكندرية الكبير يتكلم حول مصادر التشريع المسيحية الاخرى غير الكتاب المقدس في كتابه اللاهوت المقارن ج1 بقوله
    والمعروف أنه في كل جيل تظهر أمور جديدة لم تكن معروفة من قبل تحتاج إلي إبداء رأي الدين فيها، حتى لا يتبلبل الناس وتشتت آراؤهم ولا يعرفون أين الحق من الباطل. لأنه ليس جميع الناس علماء بالكتاب وبقواعد الدين. لذلك تقوم الكنيسة بسلطانها التعليمي والتشريعي، بإبداء رأي الدين في هذه الأمور، لأنه من فم الكاهن تطلب الشريعة كما قال الكتاب.
    وبتوالي الأجيال يتحول تعليم الكنيسة في جيل معين إلي تقليد تتوارثه الأجيال.)كتاب اللاهوت المقارن/ج1-الفصل 29، لننتقل من كلام الانبا الذي يحاول اثبات التقليد من خلال دعوى رجوع العالم ال الجاهل الى كلام الشيخ محمد تقي البروجردي النجفي في كتابه(نهاية الافكارفي مباحث الالفاظ) حيث يقول( المقام الثاني ) في وجوب التقليد أو جوازه على العامي وبيان أدلته ( ولا يخفى ) أن عمدة المستند على لزوم التقليد بالنسبة إلى المقلد العامي ، وهو الامر الجبلي الفطري الارتكازي في نفوس عامة الناس على لزوم رجوع الجاهل بالوظيفة إلى العالم ..)نهاية الافكار-البروجردي-ج4ص281.ولا تحتاج المقارنة بين المنهجين الى اعمال الفكر بالنسبة للقاريء اللبيب.

    ان كلام الانبا شنودة يشعرنا بالصدمة الكبيرة والمفاجئة غير المتوقعة في هذه المرحلة من البحث، فمن كان يتصور يوما" من الايام ان الرأي والقياس الذي هو محل جدال كبير بين ابناء العامة والامامية اول الامر، ثم تحول الى صراع بين الاصوليين والاخباريين ثانيا" ، تمتد جذوره الى عقيدة اهل الكتاب ومنهم المسيحيين قبل بعث الرسول بمئات السنين؟!!..فيقفز الى ذهن المثقف المسلم عن سر هذا التطابق العجيب بين نهج وسلوكيات رجال الدين المسيحيين وبين نهج وسلوكيات فقهاء المسلمين عامة والشيعة خاصة !..فيكون السؤال الذي يفرض نفسه ملحا" هل ان البدع وهرطقات الرأي والقياس انتقلت بموجب السنن الالهية من اليهود والنصارى الى المسلمين عامة والشيعة خاصة؟..ام ان الفقهاء المتشيعة هم من اخذوا تلك المناهج المنحرفة من رجال الكهنوت الاديان السالفة؟!)...اعتقد ان كلا الاحتمالين مرجح والله العالم.

  3. #3
    عضو مميز
    تاريخ التسجيل
    15-11-2009
    المشاركات
    1,995

    افتراضي :: التقليد بين فقهاء الشيعة وبابوات الكنيسة المسيحيةح33

    الحلقة الثالثة


    درجات الكهنوت


    لقد كان الموضوع الذي طرحناه في هذه السلسلة هو اوجه المقارنة بين فقهاء الشيعة ورجال الكنيسة المسيحية عموما"-وخصوصا" الكاثوليك والارذدوكس- ، واليوم نعرج على موضوع التشابه بين المنهجين من ناحية ابتداع كليهما للالقاب الكهنوتية واستخدامها لحفظ مقامات رجال الدين على مر العصور ،فالكاهن والاسقف والقس والشماس هي القاب مبتدعة اجنبية عن اصل المسيحية التي جاء بها السيد المسيح(ع) في رسالته وبالرغم من حقيقة ذلك الامر الا اننا نجد ان رجال الكنيسة انما يحاولون نسبة تلك الالقاب والدرجات الكهنوتية الى الكتاب المقدس بزعمهم، حيث يذكر البابا شنودة الثالث اسقف الاسكندرية في كتابه ونقصد بها الدرجات التي تؤخذ بوضع اليد من الكنيسة، بصلوات خاصة وأصوام، ومعها موهبة من الروح القدس ،وكلها درجات كتابية، ذكرت فى الكتاب المقدس، ونعنى بها: الأسقفية، والقسيسة، والشماسية. وكلها وردت فى الإنجيل المقدس. وقد ورد في الدسقولية إن الأساقفة رعاة، والقسوس معلمون، والشمامسة خدام. ..)درجات الكهنوت/البابا شنودة الثالث ق46 ان المتصفح لمعجم الكتاب المقدس يرى ان كل المصادر التي اعتمدها اساقفة المسيحيين في اثبات درجات الكهنوت انما هي من كتاب اعمال الرسل وما بعدها دون نصوص الانجيل نفسه وحين وجد الاساقفة والمعلمين الكاثوليك ان يسوع المسيح-ع- قد سبقهم بالنهي عن تسمية اي انسان على وجه الارض ب(الآب) ومثلها تسمية اي شخص-عدا المسيح- ب(المعلم) من خلال النص المشهور:"لا تدعوا لكم أباً على الأرض، لأن أباكم واحد الذي في السموات" (مت 23: 9) وقوله:"ولا تدعوا معلمين، لأن معلمكم واحد المسيح" (مت 3: 10)، عمد اولئك بخبث ودهاء معهودين من كل منتفع بالدين في كل زمان ومكان الى التصرف في التفسير والتحريف بالتأويل الحقيقي للنص الانجيلي حين قالواأم أن عبارة: "لا تدعوا معلمين " خاصة بالرسل وحده، الذين من جهة الواقع لم يكن لهم سوى معلم واحد هو المسيح؟

    ونفس الوضع نقوله عن عبارة: " لا تدعوا لكم أباً". هذه العبارة للرسل ولخلفائهم، الذين ليس لهم آباء على الأرض. أما باقى الشعب، فله آباء روحيون، كما سنرى...)المصدر ذاته.
    ان المرور على تلك الحقائق المرة انما يسوقنا -شئنا ام ابينا- الى نظير اولئك المعلمين المسيحيين بين ثنايا مجتمعنا الشيعي ، الا وهم رجال الدين الشيعة حين ابتدعوا لانفسهم درجات كهنوتية مماثلة من هذه الناحية ، فلقب(آية الله) و(آية الله العظمى) و(حجة الاسلام والمسلمين) وغيرها من الالقاب التي تذكر النصوص الصريحة انها تخص ائمة اهل البيت(ع) كامير المؤمنين السلام عليك يا عماد الاتقياء، السلام عليك يا ولي الاولياء، السلام عليك يا سيد الشهداء السلام عليك يا آية الله العظمى..)بحار الانوار ج97 ص 373
    وكذلك لقب امير المؤمنين(ع) بأنه حجة الله البالغة على صالح المؤمنين، ووارث علم النبيين، والحاكم يوم الدين السلام على شجرة التقوى، وسامع السر والنجوى، السلام على حجة الله البالغة ونعمته السابغة، ..)بحار الانوارج97ص330
    ان كل ما قراناه اعلاه يبين لنا بما لا يقبل الشك ان سنن الامم السابقة قد جرت ولا زالت تجري على امة محمد(ص) حذو النعل بالنعل والقذة بالقذة،فسرقة اسماء اهل البيت(ع) ما هي الا حلقة مكملة في سلسلة تحريفهم للدين والاسلام وهم بطبيعة الحال امتداد لأولئك الذين حرفوا الدين المسيحي عن طريقه المرسوم وسرقوا اسماء رب العلى -تبارك وتعالى- والقاب السيد المسيح(ع) قبل قرون.

  4. #4
    سيطرد اذا أساء
    تاريخ التسجيل
    18-04-2010
    المشاركات
    89

    افتراضي رد: التقليد بين فقهاء الشيعة وبابوات الكنيسة المسيحية(ح1)

    ( فاسألوا أهل الذكر إن كنتم لا تعلمون )

    و أهل الذكر هم أهل بيت رسول الله ( صلى الله عليه و آله ) ، و هم :
    1. الإمام أمير المؤمنين علي بن أبي طالب ( عليه السَّلام ) خليفة رسول الله ( صلى الله عليه و آله ) و وصيّه .
    2. السيدة فاطمة الزهراء ( عليها السلام ) بنت رسول الله ( صلى الله عليه و آله ) .
    3. الإمام الحسن بن علي بن أبي طالب ( عليه السَّلام ) ، ثاني أئمة أهل البيت ( عليهم السلام ) .
    4. الإمام الحسين بن علي بن أبي طالب ( عليه السَّلام ) ، ثالث أئمة أهل البيت ( عليهم السلام ) .
    فقد رَوى المحدثون و المفسرون أن الآيتين نزلتا في أهل البيت ( عليهم السلام ) .
    رَوَى ابن جرير الطبري في تفسيره بسَنَده عن جابر الجعفي ، قال : لما نزلت : ﴿ ... فَاسْأَلُواْ أَهْلَ الذِّكْرِ إِن كُنتُمْ لاَ تَعْلَمُونَ ﴾ ، قال علي عليه السلام : " نحن أهل الذكر ".
    ومن المعروف بان من نرجع اليه في الاخير هم النواب الاربعة رضوان الله عليهم اما في زمننا الحاضر
    فنرجع الى المراجع الكرام

  5. #5
    عضو مميز
    تاريخ التسجيل
    15-11-2009
    المشاركات
    1,995

    افتراضي رد: التقليد بين فقهاء الشيعة وبابوات الكنيسة المسيحية(ح1)

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الزبيدي مشاهدة المشاركة
    ( فاسألوا أهل الذكر إن كنتم لا تعلمون )

    و أهل الذكر هم أهل بيت رسول الله ( صلى الله عليه و آله ) ، و هم :
    1. الإمام أمير المؤمنين علي بن أبي طالب ( عليه السَّلام ) خليفة رسول الله ( صلى الله عليه و آله ) و وصيّه .
    2. السيدة فاطمة الزهراء ( عليها السلام ) بنت رسول الله ( صلى الله عليه و آله ) .
    3. الإمام الحسن بن علي بن أبي طالب ( عليه السَّلام ) ، ثاني أئمة أهل البيت ( عليهم السلام ) .
    4. الإمام الحسين بن علي بن أبي طالب ( عليه السَّلام ) ، ثالث أئمة أهل البيت ( عليهم السلام ) .
    فقد رَوى المحدثون و المفسرون أن الآيتين نزلتا في أهل البيت ( عليهم السلام ) .
    رَوَى ابن جرير الطبري في تفسيره بسَنَده عن جابر الجعفي ، قال : لما نزلت : ﴿ ... فَاسْأَلُواْ أَهْلَ الذِّكْرِ إِن كُنتُمْ لاَ تَعْلَمُونَ ﴾ ، قال علي عليه السلام : " نحن أهل الذكر ".
    ومن المعروف بان من نرجع اليه في الاخير هم النواب الاربعة رضوان الله عليهم اما في زمننا الحاضر
    فنرجع الى المراجع الكرام
    بسم الله الرحمن الرحيم
    من قال لك في هذا الزمان ترجع الى المرجعيه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ اعطني دليل ولو واحد على رجوعنا للعلماء في زمن الغيبه

  6. #6
    سيطرد اذا أساء
    تاريخ التسجيل
    18-04-2010
    المشاركات
    89

    افتراضي رد: التقليد بين فقهاء الشيعة وبابوات الكنيسة المسيحية(ح1)

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة shahad ahmad مشاهدة المشاركة
    بسم الله الرحمن الرحيم
    من قال لك في هذا الزمان ترجع الى المرجعيه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ اعطني دليل ولو واحد على رجوعنا للعلماء في زمن الغيبه
    اذا اين نذهب حسب علمك...

  7. #7
    عضو مميز الصورة الرمزية ابومصطفى
    تاريخ التسجيل
    10-10-2008
    الدولة
    الكويت
    المشاركات
    1,712

    افتراضي رد: التقليد بين فقهاء الشيعة وبابوات الكنيسة المسيحية(ح1)

    = سلام =

    بسمِ الله الرَّحمــن الرَّحيم
    والحمدُ للهِ ربَّ العالمين
    الحمدُ للهِ وصلى اللهُ على محمّد وآله الأئمةَ والمهديين وسلم تسليماً كثيراً
    أمّا نحن فذهبنا إلى الإمام الحجّه بن الحسن ووصيّه أحمد الحسن عليهم السلام
    أمّا أنتم .. فراجع نفسك قبل فوات الأوان
    إني لك من الناصحين ... و السلام

    الّهمَّ فرّج علينا .. بفرجك .. أحمد الحسن عليه السلام
    آمين ياربِّ العالمين

    و العلم عند الله
    أخوكم \ أبومصطفى

  8. #8
    سيطرد اذا أساء
    تاريخ التسجيل
    18-04-2010
    المشاركات
    89

    افتراضي رد: التقليد بين فقهاء الشيعة وبابوات الكنيسة المسيحية(ح1)

    ونحن كذلك نذهب الى الحجة ابن الحسن عليه السلام ولكن عن طريق علمائنا الاجلاء وشكرا لك

  9. #9
    عضو مميز
    تاريخ التسجيل
    15-11-2009
    المشاركات
    1,995

    افتراضي رد: التقليد بين فقهاء الشيعة وبابوات الكنيسة المسيحية(ح1)

    بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صل على مجمد وال محمد اخ زبيدي اردت منك دليل على ان العلماء ورثه الانبياء ودليل على رجعونا الى العلماء من روايان اهل البيت لكنك لم تاتي ول بدليل فكيف تقلد من دون ادله وثانيا الم تسمع قول رسول الله ص عن علماء اخر الزمان وقل لي اذا لم يكن لديك دليل على من تسميهم علماء ونكمل الحوار معك
    اذا شاء الله

  10. #10
    سيطرد اذا أساء
    تاريخ التسجيل
    18-04-2010
    المشاركات
    89

    افتراضي رد: التقليد بين فقهاء الشيعة وبابوات الكنيسة المسيحية(ح1)

    ياخي ان الامام المهدي غائب حاليا فمن برأيك نتبع في زمن غيبته هل نتبع ا لوهابية ام البعثيين الصداميين ام الصهاينة الدجالين القتلة ام امريكا الشيطان الاكبرعدوة الشعوب ؟اكيد نتبع من هو على خط اهل البيت هم علمائنا الكارم الاجلاء شكرا لك والله يهديك...
    التعديل الأخير تم بواسطة اختياره هو ; 27-06-2010 الساعة 08:43

  11. #11
    عضو نشيط
    تاريخ التسجيل
    15-10-2008
    المشاركات
    150

    افتراضي رد: التقليد بين فقهاء الشيعة وبابوات الكنيسة المسيحية(ح1)

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الزبيدي مشاهدة المشاركة
    ياخي ان الامام المهدي غائب حاليا فمن برأيك نتبع في زمن غيبته هل نتبع ا لوهابية ام البعثيين الصداميين ام الصهاينة الدجالين القتلة ام امريكا الشيطان الاكبرعدوة الشعوب ؟اكيد نتبع من هو على خط اهل البيت هم علمائنا الكارم الاجلاء شكرا لك والله يهديك...

    زبيدي ... هذه اول مرة تكتب مشاركة جيدة ولكنها غير واضحة
    ولكن ان شاء نوضح كلماتك أكثر

    يا أخي ان الامام المهدي غائب حاليا فمن برأيك نتبع في زمن غيبته؟
    هل نتبع السيستاني الساكت عن الوهابية والسلفية؟؟ والساكت عن الحق شيطان أخرس
    ام السيستاني الذي سكت وداهن البعثيين الصداميين لمدة ثلاثين سنة
    ام السيستاني الذي لم يتنفس بحرف واحد ضد الصهاينة الدجالين القتلة
    ام السيستاني عميل امريكا الشيطان الاكبرعدوة الشعوب ؟ طبعا بشهادة تقديرية من بريمر كما مذكراته في كتاب " عام قضيته في العراق " و
    اكيد نتبع اهل البيت هم علمائنا الكرام الاجلاء
    شكرا لك والله يهديك...

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 12-10-2015, 06:22
  2. ماذا قال فقهاء الشيعة في الديمقراطية ؟؟!
    بواسطة فأس ابراهيم في المنتدى تحليلات سياسية
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 07-03-2013, 13:50
  3. هل التقليد فعلا واجب ؟ وهل كان الشيعة يقلدون كل فترة الغيبة الكبرى ؟
    بواسطة اختياره هو في المنتدى نقض هيكل الباطل
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 01-03-2012, 12:43
  4. التقليد في ميزان النقد ماذا قال فقهاء الطائفة عن التقليد ؟؟؟
    بواسطة Be Ahmad Ehtadait في المنتدى نقض هيكل الباطل
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 28-09-2011, 18:19
  5. خلاف فقهاء الشيعة
    بواسطة السادن في المنتدى الأرشيف
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 23-08-2011, 02:51

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
من نحن
أنت في منتديات أنصار الإمام المهدي (ع) أتباع الإمام أحمد الحسن اليماني (ع) المهدي الأول واليماني الموعود وصي ورسول الامام المهدي محمد ابن الحسن (ع) ورسول من عيسى (ع) للمسيحيين ورسول من إيليا (ع) لليهود.

لمحاورتنا كتابيا يمكنك التسجيل والكتابة عبر الرابط.
ويمكنك الدخول للموقع الرسمي لتجد أدلة الإمام احمد الحسن (ع) وسيرته وعلمه وكل ما يتعلق بدعوته للبيعة لله.


حاورنا صوتيا  أو كتابيا  مباشرة على مدار الساعة في :
 
عناوين وهواتف : بالعراق اضغط هنا.
روابط مهمة

الموقع الرسمي لأنصار الإمام المهدي (ع)

.....................

وصية رسول الله محمد (ص) العاصمة من الضلال

.....................

كتب الامام احمد الحسن اليماني (ع)

خطابات الامام احمد الحسن (ع)

سيرة الامام احمد الحسن اليماني (ع)

.....................

إميلات

مكتب السيد احمد الحسن ع في النجف الاشرف najafoffice24@almahdyoon.org

اللجنة العلمية allajna.alalmea@almahdyoon.org

اللجنة الاجتماعية allajna.ejtima3ea@almahdyoon.org

المحكمة الشرعية mahkama@almahdyoon.org

الحوزة المهدوية / مدرسة انصار الامام المهدي عليه السلام في النجف الأشرف najafschool@almahdyoon.org

معهد الدراسات العليا الدينية واللغوية ihsn@almahdyoon.org

تابعنا
تذكر...

"أيها الناس لا يخدعكم فقهاء الضلال وأعوانهم إقرؤوا إبحثوا دققوا تعلموا واعرفوا الحقيقة بأنفسكم لا تتكلوا على احد ليقرر لكم آخرتكم فتندموا غدا حيث لا ينفعكم الندم (وَقَالُوا رَبَّنَا إِنَّا أَطَعْنَا سَادَتَنَا وَكُبَرَاءنَا فَأَضَلُّونَا السَّبِيلَا). هذه نصيحتي لكم ووالله إنها نصيحة مشفق عليكم رحيم بكم فتدبروها وتبينوا الراعي من الذئاب".

خطاب محرم الحرام ـ الإمام أحمد الحسن اليماني (ع).