النتائج 1 إلى 1 من 1

الموضوع: دروسٌ في الأخلاق (ردود السيد أحمد الحسن(ع))

  1. #1
    مشرف الصورة الرمزية راية اليماني
    تاريخ التسجيل
    05-04-2013
    الدولة
    العراق
    المشاركات
    3,004

    2 دروسٌ في الأخلاق (ردود السيد أحمد الحسن(ع))

    دروسٌ في الأخلاق

    كتب الإمام أحمد الحسن (ع) رداً على تعليق في صفحته الفيسبوك:
    جعفر حيدر
    يعني حضرة جنابك راضي على العبادي وتكول خطوه ايجابيه بابه دطيرو

    Ahmed Alhasan احمد الحسن
    حياك الله حبيبي
    المسألة ليست رضى أو غضب عن شخص الدكتور حيدر العبادي فالمسألة ليست شخصية بالنسبة لي وانا لااكره الدكتور حيدر العبادي ولاغيره وانما نحن ننتقد مواقف وتصرفات ونمدح مواقف وتصرفات ونضع كل شيء في موضعه الصحيح فحتى من يعاديني لو أحسن في تصرفه وسلوكه سأقول له انت محسن وأمتدح سلوكه الصحيح.
    وفقط ارجو منك ان تستخدم لغة افضل من هذه في الحديث مع الاخرين حتى وان اختلفت معهم




    بعض ما كتبه أنصار الله تعليقاً على الردّ:
    حسن الجبر
    https://facebook.com/story.php?story...00004795954618
    عندما علق السيد عليه السلام بهذا التعليق رايت الكثير من الاخوة شاركوا التعليق واضافوا تعليقاتهم عليه .. اريد القول
    اليس هذا درس لنا جميعا ان ننصف الاخرين حتى لو كانوا مخالفين لنا في العقيدة او الفكر وننظر للفعل بحد ذاته وليس لفاعله ان كان خيرا نقول انه خير وان كان شرا نقول انه شر !
    هذا من جانب المخالفين لنا عقائديا وفكريا فمن الاخلاق ان ننصفهم
    فما هو حال من هو معك في المعتقد والفكر اليس واجب عليك انصافه وتقول لعمله الصالح انه صالح وعمله الذي لا يتوافق معك تسكت عنه لانه لم يرتكب معصية حتى تنتقده وتسقطه وتجر كل اعماله الصالحة وتهدها بسبب فهمك القاصر لفعل معين .
    فهل يأتي يوم نجعل كلام السيد ع هو الحكم وهو الاصل وهو المنبع ؟
    ام نبقى اهواء تتبع وقال فلان وقال علان بعيدا عن اخلاقه وتوصباته عليه السلام ؟
    وهل تبقى العلاقات الشخصية هي الطاغية في تنزيه الاخرين هذا من ربعي وذاك من كروبي وهءا يعجبني وذاك لا يعجبني ؟
    ويكون الميزان الهوى والنفس والظلمة .

    تشخيصكم قتلنا

    منتظر أحمد اليماني
    https://facebook.com/story.php?story...00006425204446
    مهم جدا للأطلاع اهدي الى احبتي انصار الله
    بسم الله الرحمن الرحيم والحمد الله
    اللهم صل على محمد وال محمد الائمه والمهدين وسلم تسليما كثيرا
    اخوتي الاحبه فل يكن دفاعنا عن ال محمد ص بااخلاق ال محمد ص
    وكما تعرفون المعلم الالهي والعبد الحيكم اليماني السيد احمد الحسن ع يستقبل الغريب والقريب بحياك الله ايها الاحبه حياك لله حبيبي وكل هذه الاخلاق الالهيه التي تنبع من قلب طاهر لم يعرف الا الخير ولكن مع الاسف اجد الكثير والطامه في صفحة القائم احمد الحسن ع ويحسب نفسه ان صنع زيننا لأل محمد ص ولااعين احد والحر تكفيه الاشاره وابدأ بنفسي اولا يشهد الله تراه يكتب باالفاظ منفره تنفر الناس عن دعوة السيد ع وتجد السيد ع يرد برد جميل يدع المقابل يقول حياك الله سيدنا بماذا كسبه وبماذا دعاه بل الاخلاق والموعضه الحسنه ... قصه وفيها حكمه وفائده اهديها لكل من يسير الى الله يوم من الايام مالك الاشتر اعلى الله مقامه الطاهر يمشي في ازقة الكوفه واذا احده رماه ببطيخه او شيئ من الفاكهه المعفنه التفت اليه مالك وكمل طريقه ثم اتى البياعه في الطريق وقالو له هل تعرف من رميت الأن قال لا
    قال هذا قائد جيش علي ص هل تعلمون مامعناه قائد جيش علي والذي قال فيه علي ص مالك كان لي كما كنت لرسول الله ص ارتعش الرجل وذهب يبحث عن مالك حتى سئل فقالو له انه دخل الجامع يصلي فذهب الى مالك يعتذر منه فقال له مالك لاتعتذر انما اتيت لأصلي لك ركعتين ليغفر الله لك اين نحن من هولاء الاطهار واليماني احمد الحسن ع يقول يوجد شبيه مالك وحنكته واخلاقه في عصر الظهور من انصار الامام المهدي ص لماذا لااحرص على ان اكون انا مالك وانت مالك وكلنا مالك اي كلنا علي وكلنا احمد الحسن ع .!!! ازيدك شيئ ثاني يوم من الايام علي ابن الحسين ع او احد الائمه فلافرق كلهم حجج الله وال محمد ص اعترضهو احدهم فقال له ابن الزانيه وحشاه لأمام معصوم يقول ابن الزانيه هل تعلمون ايها الاحبه ماذا رد عليه الامام هنا قال اللهم ان كانت امي زانيه فأسال الله ان يغفر لها وان كانت لا فااسأل الله ان يغفر لك ...!!! بربك بدينك الا تعجز الكلمات عن هذه الاوصاف والجواهر واين نحن منهم ابدا بنفسك من الحضه ورحم الله امرأ بدأ بنفسه ورحم الله امرأ كان عونا لأل محمد ص و اعتذر منكم على الاطاله احبتي واسألكم برائة الذمه والدعاء للامام والمسجونين ولخادمكم بصلاح نفسي واسألها ان يجعلها خالصه لوجه الله سبحانه بحق محمد وال محمد ص وببركة الصلاة على محمد وال محمد الائمه والمهدين وسلم تسليما كثيرا
    والحمد الله وحده
    التعديل الأخير تم بواسطة راية اليماني ; 13-06-2018 الساعة 18:00

المواضيع المتشابهه

  1. دراسة بريطانية : ما الذي يدفعنا لرفض نصائح الآخرين؟
    بواسطة نجمة الجدي في المنتدى علم الإجتماع
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 06-04-2017, 11:11
  2. مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 26-05-2016, 03:46
  3. مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 22-01-2016, 01:01
  4. أمة هذا ألزمان ألقران معهم وليس معهم
    بواسطة ذكر الله احمد في المنتدى المشاركات الحرة
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 09-03-2013, 18:14
  5. سؤال بسيط لماذا اختلفت الشيعة في المهدي
    بواسطة أبو الأشبال في المنتدى نقض هيكل الباطل
    مشاركات: 26
    آخر مشاركة: 10-09-2010, 03:30

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
من نحن
أنت في منتديات أنصار الإمام المهدي (ع) أتباع الإمام أحمد الحسن اليماني (ع) المهدي الأول واليماني الموعود وصي ورسول الامام المهدي محمد ابن الحسن (ع) ورسول من عيسى (ع) للمسيحيين ورسول من إيليا (ع) لليهود.

لمحاورتنا كتابيا يمكنك التسجيل والكتابة عبر الرابط.
ويمكنك الدخول للموقع الرسمي لتجد أدلة الإمام احمد الحسن (ع) وسيرته وعلمه وكل ما يتعلق بدعوته للبيعة لله.


حاورنا صوتيا  أو كتابيا  مباشرة على مدار الساعة في :
 
عناوين وهواتف : بالعراق اضغط هنا.
روابط مهمة

الموقع الرسمي لأنصار الإمام المهدي (ع)

.....................

وصية رسول الله محمد (ص) العاصمة من الضلال

.....................

كتب الامام احمد الحسن اليماني (ع)

خطابات الامام احمد الحسن (ع)

سيرة الامام احمد الحسن اليماني (ع)

.....................

إميلات

مكتب السيد احمد الحسن ع في النجف الاشرف najafoffice24@almahdyoon.org

اللجنة العلمية allajna.alalmea@almahdyoon.org

اللجنة الاجتماعية allajna.ejtima3ea@almahdyoon.org

المحكمة الشرعية mahkama@almahdyoon.org

الحوزة المهدوية / مدرسة انصار الامام المهدي عليه السلام في النجف الأشرف najafschool@almahdyoon.org

معهد الدراسات العليا الدينية واللغوية ihsn@almahdyoon.org

تابعنا
تذكر...

"أيها الناس لا يخدعكم فقهاء الضلال وأعوانهم إقرؤوا إبحثوا دققوا تعلموا واعرفوا الحقيقة بأنفسكم لا تتكلوا على احد ليقرر لكم آخرتكم فتندموا غدا حيث لا ينفعكم الندم (وَقَالُوا رَبَّنَا إِنَّا أَطَعْنَا سَادَتَنَا وَكُبَرَاءنَا فَأَضَلُّونَا السَّبِيلَا). هذه نصيحتي لكم ووالله إنها نصيحة مشفق عليكم رحيم بكم فتدبروها وتبينوا الراعي من الذئاب".

خطاب محرم الحرام ـ الإمام أحمد الحسن اليماني (ع).