المرصد: مقاتلون سوريون يصدون هجوما مضادا ثانيا للدولة الإسلامية
Mon Jul 4, 2016 11:07am GMT


مقاتل في قوات سوريا الديمقراطية في مدينة منبج في الأول من يوليو تموز 2016. تصوير رودي سيد - رويترز

بيروت (رويترز) - قال مسؤول والمرصد السوري لحقوق الإنسان يوم الاثنين إن مقاتلين سوريين مدعومين بضربات جوية تقودها الولايات المتحدة صدوا ثاني هجوم مضاد خلال أربع وعشرين ساعة لتنظيم الدولة الإسلامية قرب مدينة منبج التي يستهدفها هجوم كبير ضد الجماعة المتشددة.

وشن تحالف قوات سوريا الديمقراطية الذي يضم مقاتلين أكرادا وعربا هجوما الشهر الماضي للسيطرة على مدينة منبج من تنظيم الدولة الإسلامية ضمن عملية تهدف إلى طرد التنظيم من الحدود مع تركيا.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان ومسؤول من تحالف قوات سوريا الديمقراطية إن تنظيم الدولة الإسلامية الذي يسعى إلى كسر حصار على منبج شن هجوما مضادا من ثلاث جبهات حول المدينة يوم السبت وتلاه هجوم مضاد آخر مساء يوم الأحد وفي الساعات الأولى من صباح يوم الاثنين.

وقال رامي عبد الرحمن مدير المرصد ومقره بريطانيا إن عشرات الضربات الجوية صدت مقاتلي الدولة الإسلامية.

وأضاف أن قوات سوريا الديمقراطية لم تحقق نجاحا في منبج لمدة عشرة أيام مشيرا إلى أن التقدم بطئ لأن مقاتلي التنظيم لغموا المباني في المدينة.

وتهدف الحملة المدعومة من الولايات المتحدة في شمال سوريا إلى طرد الدولة الإسلامية من آخر معقل لها عند الحدود مع تركيا. وتشن قوات الحكومة السورية بدعم من روسيا حملة منفصلة ضد المتشددين في نفس المنطقة.

واستبعدت الولايات المتحدة التعاون مع دمشق في الحرب ضد الدولة الإسلامية.

(إعداد علا شوقي للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني)

© Thomson Reuters 2016 All rights reserved.