الفشل الكبدي يتعالج بالعلاج الفيروسي
بقلم آندي كوغلان
3/6/2016

فيروس متحول يستطيع ان يصلح الكبد المريضة بتحويل الخلايا المدمرة الى صحية.
العلاج يستطيع ان يوفر الحياة لآلاف الناس المصابين بالفشل الكبدي.
اكثر من 35000 شخص في الولايات المتحدة الأمريكية يموتون من جراء اصابتهم بامراض الكبد كل عام. العلاج الفيروسي الجديد يستهدف التليف الكبدي او التندب التدريجي للكبد الذي يؤدي الى الفشل العضوي.
الفشل الكبدي يحصل عندما تتلف خلايا الكبد "hepatocytes " بسبب شرب الكحول و المرض. الثغرات التي تتركها هذه الخلايا تمتلئ بالخلايا الارومية العضلية الليفية التي تنتج النسيج الندوبي من الكولاجين. في النهاية الكبد لا يستطيع أن ينتج خلايا كبدية بالسرعة الكافية ليقاوم التلف المتسبب عن النسيج الندوبي، فيفشل العضو.

الكوكتيل الجيني

عمل هولجر ويللنبرينج و زملاؤه، من جامعة كاليفورنيا في سان فرانسيسكو، على طريقة لتحويل الخلايا الارومية العضلية الليفية الى خلايا كبد صحية بواسطة كوكتيل من جينات التحويل للكبد المسماة بعناصر النسخ transcription factors .
المشكلة كانت تكمن في نقلهم عناصر النسخ هذه الى الكبد المتليف، إلى أن حصلوا على فايروس برد "أدينو-مرتبط فايروس" — "أ-أ-فيAAV " adeno-associated virus والذي يحتوي على عناصر نسخ، و استعملوه لعدوى الخلايا الارومية العضلية الليفية في الكبد التالف للفئران. بحلوله في الخلايا الارومية العضلية الليفية، يقوم الفيروس بتحميل عناصر النسخ التي تحول الخلايا الى خلايا كبد.
العلاج زاد من عدد الأكباد السليمة في الفئران، كما ساهم في تقليل كمية الكولاجين في أكبادها الى الثلث تقريباً. "نعتقد أن الجمع بين تقديم مزيد من خلايا الكبد وتقليل الكولاجين هو النهج الأكثر وعيدًا لعلاج تليف الكبد"، يقول ويللنبرينج.

المزيد من العلاجات قدماً

"لهذا المبحث الجديد آثار مشجعة و مثيرة مستقبلاً"، تقول فانيسا هيبديتش، مديرة الاتصالات و الضمان بالهيئة البريطانية لعلاج الكبد. "والاتجاه المستخدم في هذه الدراسات سبق أن استخدم في علاج أمراض الإنسان الأخرى لذلك فهو نهج واعد".
" هذه معلومة جديرة بالملاحظة " ، يقول أميت نذواني من الكلية الجامعية بلندن، و الذي يستخدم الأ-أ-في في العلاجات الفعالة للإضطراب الدموي "الهيموفيليا-ب". "التليف الكبدي هو أزمة باطنية كبرى و إذا أمكن ترجمة هذه المعطيات سريريًا سوف تتمكن المؤسسة الوطنية للصحة من انقاذ البلايين و سيعطي المرضى فرصة جديدة بالحياة" .
ويللنبرينج يقول أنه يلزم لمزيد من العمل لتطوير علاج الكبد، لذا يحتاج حوالي ٥ سنوات كي يتم تجربته على البشر.
العلاجات الاخرى التي تجدد الأكباد هي أيضًا في مرحلة التطوير، بعضها تعتمد على الخلايا الجذعية، و البعض الآخر على الاستبدال البناء للأعضاء من الخدش.
المصدر: مجلة "الأخبار اليومية daily news "

Failing livers transformed into healthy organs by virus therapy

By Andy Coghlan

From sinner to saint. A modified virus can repair diseased livers by turning bad cells into good. The treatment could one day offer a lifeline to thousands of people with liver failure.
More than 35,000 people in the US die of liver disease each year. The new viral treatment targets liver fibrosis, the progressive scarring of the liver that leads to organ failure.
Liver failure occurs when healthy cells called hepatocytes are damaged by alcohol and disease. The gaps left by these cells are filled with myofibroblasts, which generate scar tissue from collagen. Eventually the liver cannot generate new hepatocytes quickly enough to counteract the damage caused by the
scar tissue and the organ fails.

Gene cocktail

Holger Willenbring of the University of California, San Francisco, and his colleagues worked out a way to transform myofibroblasts into healthy hepatocytes using a cocktail of liver gene switches called transcription factors.
The problem was getting these transcription factors into a scarred liver. That’s where the virus comes in. They packed a cold-related virus called an adeno-associated virus, or AAV, with their transcription factors and used it to infect myofibroblasts in liver-damaged mice. Once inside the myofibroblasts, the virus downloads the transcription factors, which transform the cells into hepatocytes.
The treatment increased the number of healthy liver cells in the mice, as well as reducing the collagen content of their livers by a third on average. “We think the combination of making more hepatocytes and reducing collagen is the most promising approach to treating liver fibrosis,” says Willenbring.

More treatments ahead

This new piece of research has encouraging and exciting implications for the future, says Vanessa Hebditch, director of communications and policy at the British Liver Trust. “The vector used in these studies is one that has already been used in the treatment of other human diseases so this is a promising approach.”
“These are remarkable data,” says Amit Nathwani at University College London, who is using AAVs in potential treatments for a blood disorder called haemophilia B. “Liver fibrosis is a major clinical problem and if these data can be reproduced clinically, the National Health Service would save billions and patients would be given a new lease of life.”
Willenbring says that more work is needed to optimise the liver treatment, so it may be five years before it can be tried out in people.
Other treatments that regenerate livers are also in development, some rely on stem cells, others are aimed at building replacement organs from scratch.

Journal reference:

DAILY NEWS 3 June 2016
Cell Stem Cell, DOI: 10.1016/j.stem.2016.05.005
https://www.newscientist.com/article...virus-therapy/