النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: مجلس شهادة الإمام على الهادي ع . وقبسات من كلام أحمد الحسن ع : أمهات الأوصياء

  1. #1
    مشرف الصورة الرمزية ya howa
    تاريخ التسجيل
    08-05-2011
    المشاركات
    1,032

    Kaf Abaas مجلس شهادة الإمام على الهادي ع . وقبسات من كلام أحمد الحسن ع : أمهات الأوصياء





    بسم الله الرحمن الرحيم
    ولاحول ولاقوة الا بالله العلي العظيم
    وصلى الله على محمد وال محمد الأئمة والمهديين وسلم تسليما
    صلى الله عليك يا ابا عبدالله , صلى الله عليك يابن بنت رسول الله, يا رحمة الله الواسعة ويا باب نجاة الأمة , ياغريب يا مظلوم كربلاء , تبكيك عيني يا حسين لالأجل مثوبة لكنها لما فاتها باكية , أتبتل منكم كربلاء بدم ولا تبتل مني بدمائي الجارية ؟!. يا ليتنا نلحق بركابكم سيدي فنفوز فوزا عظيما .

    طُوْلَ الْمَدَىْ لَا يَنْقَضِيْ تَعْدَادِيْ وَالدَّمْعُ فِيْ الْخَدَّيْنِ مِنِّيْ بَادِيْ
    وَجْدِيْ يَزِيْدُ وَمُهْجَتِيْ مَسْعُوْرَةٌ وَتَشُبُّ نِيْرَانُ الْجَوَىْ بِفُؤَادِيْ
    وَمُرِيْعَةٍ هَجَمَتْ عَلَيَّ بِلَوْمِهَا بِاللَّوْمِ تَلْحُوْنِيْ هُجُوْمَ عَوَادِي
    تَدْعُوْ أَلَا خَفِّضْ عَلَيْكَ فَمَا الَّذِيْ يَدْعُوْكَ لِلْأَحْزَانِ وَالْإِنْشَادِ
    أَوْ أَنْتَ تَبْكِيْ لِلْأَحِبَّةِ إِذْ هُمُ شَطَّ الْمَزَارُ بِهِمْ عَلَىْ الْإِبْعَادِ؟
    أَوْ لِلزَّمَانِ الْحُلْوِ قَدْ فَارَقْتَهُ وَبِهِ نَعِمْتَ الْعَيْشَ بِالْأَرْغَادِ؟
    أَمْ لِلشَّبَابِ وَقَدْ تَوَلَّىْ وَانْثَنَىْ جَيْشُ الْمَشِيْبِ عَلَيْكَ قَهْراً عَادِي؟
    فَأَجَبْتُهَا: كَلَّا فَمَا كُلُّ الَّذِيْ خِلْتِيْهِ يَحْدُوْنِيْ عَلَىْ التَّعْدَادِ
    لَكِنْ شَجَا قَلْبِيْ وَأَجْرَىْ مَدْمَعِيْ مَا قَدْ أُصِيْبَ بِهِ عَلِيُّ الْهَادِي
    مِنْ مِحْنَةٍ وَإِلَىْ أَشَدَّ, حَدَا بِهِ كَيْدُ الْعَدُوِّ وَنِقْمَةُ الْحُسَّادِ
    جَلَبُوْهُ عَنْ أَكْنَافِ طِيْبَةَ قَسْرَةً فَبَقَىْ يُعَانِيْ حَسْرَةَ الْإِبْعَادِ حسن القيسي البحراني
    شعبي:
    غمض اعيونه ومات بديار غريبه
    والحسن هاجت حسرته وعالي نحيبه
    وسجاه بالحجره وطلع مشقوق جيبه
    وتجري ادموعه ويصفق اشماله ابيمينه
    أبوذيّة:
    إلك بيت الحزن مولاي ينشاد
    وعلى امصابك حمام النوح ينشاد
    جرحك بالقلب ما أظن ينشاد
    وقطع كبدتك سم المنية
    المصدر بتصرف
    http://www.almaaref.org/books/conten...e/lesson10.htm

    انا لله وانا اليه راجعون وسيعلم الذين ظلموا ال محمد اي منقلب ينقلبون والعاقبة للمتقين
    ﴿وَإِذْ أَخَذَ رَبُّكَ مِن بَنِي آدَمَ مِن ظُهُورِهِمْ ذُرِّيَّتَهُمْ وَأَشْهَدَهُمْ عَلَى أَنفُسِهِمْ أَلَسْتُ بِرَبِّكُمْ قَالُواْ بَلَى شَهِدْنَا أَن تَقُولُواْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ إِنَّا كُنَّا عَنْ هَذَا غَافِلِينَ﴾ الأعراف 172
    سؤال ياما طرأ على بال الكثيرين ياترى هل العبادات والتي نحن ممتحنين بها بهذه الحياة الدنيا من صلاة وصوم وحج وغيرها هي هي نفسها لو خرجنا من هذا العالم ؟ مثلا حينما كنا في عالم الذر كيف كانت عبادتنا لله عز وجل التي امتحننا الله بها ؟ هل كنا نصوم او نصلي -- او عالم الأصلاب او عالم الأرحام هل هي هي نفسها العبادات نمارسها ؟ أم انها تختلف على حسب العالم الذي سنكون فيه ؟ أم الإمتحان لبني ادم بالعبادات حقيقة ....الكثير غافل عنها فانشغل المتعبدين بالممارسات ونسوا جوهر ولب العبادة ؟
    الجواب بل وأكثر من ذلك تجدها في جواب العبد الصالح عليه السلام :
    أنت في هذه الدنيا نفسك مشغولة بتدبير بدنك، لهذا كانت هذه العبادات لتُمنع النفس عن الانشغال بالبدن ولتُوجه إلى الانشغال بالله، انظر في عبادات الإسلام بحسب ظاهرها ستجدها في هذا، لا تأكل لا تشرب، اترك الشهوات، هذه عبادة الصيام وهي واضحة أنها منع للنفس عن الانشغال بالبدن ، وغيرها أيضاً. الحج انظر فيه ، الصلاة كذلك، كلها في أمرين: قطع صلة بهذا العالم وتوجيه إلى العالم الآخر، وذكر الله والانشغال بالله.
    الآن، إذا خرجنا من هذا العالم هل يمكن أن تبقى العبادات نفسها ؟ أكيد أنّ من غير الصحيح أن نفرض صور عبادات في هذا العالم على عالم آخر لسببين؛ الأول: عدم الحاجة، والثاني: أن العالم الآخر غير مؤهل لنصبها فيه أو لنؤديها فيه، أي نكون كمن يقول أنا ذاهب إلى الصحراء لأمارس السباحة.
    وفي عالم الذر مثلاً عدم الحاجة؛ لأن الجسد المادي الذي تنشغل به النفس غير موجود. أما عدم أهلية عالم الذر لعبادات هذا العالم الجسماني فهو أمر بيّن.
    إذن، فالآن أصبح الجواب واضحاً وهو أنّ الامتحان نفسه، وهو واحد في هذا العالم وعالم الذر وعالم الرجعة، ولو قدّر الله أن يمتحن الناس ألف مرة سيمتحنهم نفس الامتحان؛ لأن علة الخلق واحدة وهي المعرفة ، نعم تفاصيل الامتحان تختلف لعلة اختلاف العوالم، فالصلاة والصيام والحج والزكاة و.. و.. و .. جميعها كانت في الذر وامتحننا الله بها ولكن بحسب ذلك العالم، العبد الصالح

    (السيد ع هنا فصّل في حقيقة وجوهر بعض العبادات)

    فالصلاة كانت شيئاً واحداً وهي أن أركز نظري على ما يصدر عنه سبحانه، والصيام كان ألغي نفسي، والحج كان أن أسير إليه وأطوف ببابه سبحانه منتظراً أمره، والزكاة أن أعطيه نفسي أن أنحر نفسي بين يديه بمحاربة الأنا ..... ، وهكذا.
    كل هذا العمل هل تتصور يحتاج لمدة طويلة مع العلم أنّ عالم الذر ليس فيه زمن ولا حتى مكان، أم تتصور أنه يحتاج ليكون في أكثر من حدث ؟ وهل لو أنه جمع في حدث واحد لا يكون عملاً مثلاً ؟! أكيد أنه سيكون عملاً ولو جمع في حدث واحد).
    فإذن هل يشترط فيه طول المدة أو تعدده ؟ هل يكفي أن يكون عملاً عبادياً واحداً هو الصلاة وهو الصيام وهو الذكر وهو الزكاة وهو الدعاء وهو الحج وهو كل العبادات ؟ ألم يقل رسول الله (ص) لعلي (ع): يا علي تفكر ساعة خير من عبادة ألف عام ؟ العبد الصالح

    " لو جمعت تلك العبادات في حدث واحد " ، ما هو ذلك العمل الواحد؟

    فقال (ع) : ( يعني " أنا أو هو "، أنظر لنفسي وأغفل عنه، أم أغفل عن نفسي وأنظر إلى ما يصدر عنه ؟
    أن الصلاة والصيام والحج والزكاة تكون في " أنا أو هو " فقط). مع العبد الصالح

    بعد ان عرفنا جوهر العبادات هناك عبادة عظيمة الله عزوجل قال عنها في حديث قدسي "الصوم لي وانا اجزي به " ياترى ماهو وجه الخصوصية بالصوم ؟

    يقول احمد الحسن ع :
    قراءة (أجزي به) خاطئة، فهو سبحانه وتعالى يجازي العباد على كل العبادات، ولا خصوصية للصوم بحسب هذه القراءة الخاطئة.
    والقراءة الصحيحة هي: (أُجزى به)، أي بضم الهمزة وبالألف المقصورة، والمراد بالصوم هو صوم مريم (ع) وزيادة، ﴿إِنِّي نَذَرْتُ لِلرَّحْمَنِ صَوْماً فَلَنْ أُكَلمَ الْيَوْمَ إِنْسِيّاً﴾ .
    أي أن يكون الإنسان مستوحشاً من الخلق، مستأنساً بالله سبحانه، بل هذه هي البداية والنهاية التي تكون حصيلتها هي: أن الله هو الجزاء على الصوم، هي الصوم عن (الأنا)،.... المتشابهات1س13

    ولادراك معنى انا اجزي به بشكل أكمل :
    يقول احمد الحسن ع:

    خزائنه سبحانه وتعالى لا تنفد، لكن من هو الأعظم والأوسع جوداً الذي عنده دينار واحد فينفقه، أم الذي عنده أموال لا تعد ولا تحصى فينفق منها، ومهما أنفق منها فهي لا تنفد؟!
    من المؤكد أن الذي عنده دينار واحد...هو الأوسع جوداً؛ لأنه أنفق كل ما عنده، أما الآخر فهو ينفق من خزائن لا تنفد، فمهما أنفق فهو لا ينفق كل ما عنده، فلا يكون جواداً واسعاً، إلا إذا أعطى خزائنه التي لا تنفد، أي إنه يعطي نفسه، أي إنه يجود بنفسه، والجود بالنفس غاية الجود، وهذا يفسره حديث: (الصوم لي وأنا أُجزى به) ، أي إن جزاء الصوم عن الأنا -أي ترك الأنا - هو الله سبحانه، ومعنى هذا أن يكون العبد لسان الله ويد الله . . . . .، أي أن يستكمل العبد درجات الإيمان العشر، فيكون منا أهل البيت (ع.......كسلمان الفارسي (ع) .
    فالجواد الواسع هو الذي يجود بنفسه، فالله سبحانه وتعالى يجازي عباده المخلصين الذين أعرضوا عن الأنا بعد إعراضهم عن الدنيا وزخرفها، وبعد طاعتهم له سبحانه وتعالى في كل صغيرة وكبيرة، بأن يجعلهم مثله في أرضه ، فقولهم قوله، وفعلهم فعله ، وهذا ما ورد عنهم (ع) إن قلوبنا أوعية لمشيئة الله، فإذا شاء الله شئنا ، وإنّ روح ولي الله تصعد إلى الله سبحانه، فيخاطبه الله سبحانه فيقول له: أنا حي لا أموت، وقد جعلتك حياً لا تموت . المتشابهات 4س127


    ، لذلك قول الله : وأنا أجزى به ، يعني يهديه إلى حجته وخليفته في الأرض في أول مراتب معرفته سبحانه في عالم الخلق ، لذلك فإن مريم ( عليها السلام ) عندما اعتزلت عن الخلق واتخذت من دونهم حجـاباً ، وبعملها إنما قامت بمحاربة الأنا ، بل وقتل الأنا حتى مَنّ الله عليها بأن وهبها - ليس معرفة - حجة الله وقائم آل يعقوب ، بل أن تكون وعاء يحويه لكي يولد في هذا العالم وهو عيسى (ع) ، فمن أراد أن يصل إلى معرفة الحجة والإمام المفترض ، يجب أن يتبع ما قامت به مريم ( عليها السلام ) ، بل لا يوجد بديل أو طريق آخر للمعرفة . هامش كتاب وصي ورسول الامام المهدي في التوراة والانجيل والقرآن رقم 4 –الكلام للمعلق صادق المحمدي

    ومما سبق نصل الى نتيجة أن كل من اختارها الله من دون نساء العالمين لكي تكون وعاء لحجته على ارضه لابد وان تكون على درجة عالية من الإخلاص له جل وعلا وعلى درجة من الصوم والغاء الانا والذات أمامه عزوجل فيثيبها الله بأن يهبها نفسه وصورته في الخلق فتكون وعاء لحجته على خلقه وهذا يشمل كل أمهات الأنبياء والأولياء والأوصياء فيا ترى كيف يكون صوم أم قائم آل محمد ص حتى يهبها الله نفسه ووعده المنتظر وأمل الأنبياء والصلحاء وأمل ومنى عين كل مظلوم ومهموم وسر فاطمة المستودع وسرور أل محمد ص ولابد تدرون من أعني واذا تحبون تعرفون مدى اخلاصها لله عزوجل اسمعوا ماقاله ولدها ع فيها :
    حسرة وألم :
    كلمات الطاهر احمد الحسن ع في والدته الطاهرة :
    ".. ولا اظن ان من يطلب الجاه يسلك سبيلا كالذي سلكته فانا قبل الدعوة منعزل والان اكثر انعزالا ومشرد في ارض الله انا وعيالي كما فعل الطواغيت بآبائي الائمة (ع) ولي بهم اسوة حسنة فالحق لا يبقي لصاحبه خليلا غير الله سبحانه.
    ومن احب الناس الى قلبي امي التي لم افارقها يوما قبل هذه الدعوة أضطررت ان أفارقها حتى ماتت وانا بعيد عنها ولم أودعها فهل من يطلب الدنيا يذهب الى هكذا طريق صعب موحش ويتجرع الالم والغصص.." . (من جوابه ع لفراس الوادي كندا

    "...ووالدتي التي يتلفظ هؤلاء الأراذل عليها ألفاظاً نابية وهم لا يعرفونها ، والله منذ انتبهت في هذه الدنيا وأنا أراها تصوم ثلاثة أشهر هي رجب وشعبان ورمضان كل عام ، وكنت أكثر الأحيان عندما أذهب لأوقظها لصلاة الليل أجدها مستيقظة وتصلي قبلي ، وهي امرأة عاجزة وعمرها بلغ الثمانين، وهؤلاء الأراذل يتلفظون عليها بألفاظ نابية.." (من كتاب مع العبد الصالح

    يا ليتني قد مت قبل نهارنا هذا فما قد كان في حسباني
    ان يأتي يوم محزنا وأرى به أمي تودعني بلا استئذان
    مهلا أيا أمي إلى أين الرحيل في العمر متسع من الأزمان
    قالت أحمدي لم يعد في العمر من سعة وأنت محصي ومقدر الآن
    هيا بني إلى جناحك ضمني وانظر إلى قسمات وجهي العاني
    من هذه الدنيا ومن أزماتها مما رأيت بها من الأحزان
    أيا فراقك يا احمد وفراق فلذات قلب يخفق الحرمان
    عند فاطم احتسب ظلامتي واشكو ظلما وبهتان . رثاء صادق الحسيني

    بابي المظلوم الشريد الطريد الوحيد الفريد الذي اشبهت محنته محن ابائه واجداده .... مولاي أعتذر إليك وساعد الله قلبك فاليوم ذكرى شهادة الإمام علي الهادي ع هذا الامام العظيم الذي حين رايت مقطع فيديو صورت مكان سجنه اكتأبت لمدة من الزمن فوالله ماخطر على بالي أن يكون مكان سجنه هكذا
    https://www.youtube.com/watch?v=ojqQmmrN0Og ....


    عظم الله أجوركم
    اشخص المتوكل العباسب امامنا المظلوم علي الهادي ع من مدينة جده محمد ص رغما عنه واسكنه في سر من راى في إحدى المرّات سُعي إليه أنّ في منزل الإمام الهادي عليه السلام كتباً وسلاحاً من شيعته من أهل قمّ، وأنّه عازم على الوثوب بالدولة، فبعث إليه جماعة من الأتراك، فهجموا داره ليلاً فلم يجدوا فيها شيئاً ووجدوه في بيت مغلقٍ عليه، وعليه مدرعة من صوف، وهو جالس على الرمل والحصا وهو متوجّه إلى الله تعالى يتلو آيات من القرآن. فحُمل على حاله تلك إلى المتوكّل وقالوا له: لم نجد في بيته شيئاً ووجدناه يقرأ القرآن مستقبل القبلة، وكان المتوكّل جالساً في مجلس الشرب، فدخل عليه والكأس في يد المتوكّل.

    فلمّا رآه هابه وعظّمه وأجلسه إلى جانبه، وناوله الكأس التي كانت في يده فقال عليه السلام: والله ما يخامر لحمي ودمي قطّ، فاعفني فأعفاه، فقال: أنشدني شعراً, فقال عليه السلام: إنّي قليل
    الرواية للشعر, فقال: لا بدّ, فأنشده عليه السلام وهو جالس عنده:
    بَاتُوْا عَلَىْ قُلَلِ الْأَجْبَالِ تَحْرُسُهُمْ غُلْبُ الرِّجَالِ فَلَمْ تَنْفَعْهُمُ الْقُلَلُ
    وَاسْتُنْزِلُوْا بَعْدَ عِزٍّ مِنْ مَعَاقِلِهِمْ وَأُسْكِنُوْا حُفَراً يَا بِئْسَ مَا نَزَلُوْا!
    نَادَاهُمُ صَارِخٌ مِنْ بَعْدِ دَفْنِهِمْ أَيْنَ الْأَسَاوِرُ وَالتِّيْجَانُ وَالْحُلَلُ؟
    أَيْنَ الْوُجُوْهُ الَّتِيْ كَانَتْ مُنَعَّمَةً مِنْ دُوْنِهَا تُضْرَبُ الْأَسْتَارُ وَالْكِلَلُ
    فَأَفْصَحَ الْقَبْرُ عَنْهُمْ حِيْنَ سَاءَلَهُمْ تِلْكَ الْوُجُوْهُ عَلَيْهَا الدُّوْدُ تَقْتَتِلُ
    قَدْ طَالَ مَا أَكَلُوْا دَهْراً وَقَدْ شَرِبُوْا وَأَصْبَحُوْا الْيَوْمَ بَعْدَ الْأَكْلِ قَدْ أُكِلُوْا

    قال: فبكى المتوكّل حتّى بلّت لحيته دموع عينيه، وبكى الحاضرون، وقال: فضرب المتوكّل بالكأس الأرض وتنغّص عيشه في ذلك اليوم.. ثمّ ردّ الإمام عليه السلام إلى منزله مكرّماً.
    وفي بعض الروايات أنّ المتوكّل كان يمنع الناس من الدخول إلى عليّ بن محمّد عليهما السلام ، وكان الشيعة يجلسون خلف داره ينتظرون انصرافه لينظروا إليه ويسلّموا عليه..
    وروي: أنّه لمّا كان في يوم الفطر- في السنة التي قُتل فيها المتوكّل- أمر المتوكّل بني هاشم بالترجّل والمشي بين يديه، وإنّما أراد بذلك أن يترجّل أبو الحسن عليه السلام. فترجّل بنو هاشم، وترجّل أبو الحسن عليه السلام , واتّكأ على رجل من مواليه, فأقبل عليه الهاشميّون, وقالوا: يا سيّدنا, ما في هذا العالم أحد يُستجاب دعاؤه ويكفينا الله به تَعَزُّزَ هذا؟! قال لهم أبو الحسن عليه السلام: في هذا العالم مَنْ قُلامةُ ظفره أكرم على الله من ناقة ثمود, لمّا عُقرت الناقة صاحَ الفصيل إلى الله تعالى، فقال الله سبحانه: ﴿تَمَتَّعُواْ فِي دَارِكُمْ ثَلاَثَةَ أَيَّامٍ ذَلِكَ وَعْدٌ غَيْرُ مَكْذُوبٍ
    2 فقتل المتوكّل يوم الثالث..
    وبعد هلاك المتوكّل الذي جرّع الإمام الغصص طيلة أربعة عشر عاماً, عاش الإمام بقيّة عمره مع بقيّة الحكّام الظَّلَمة الآخرين غريباً عن مدينة جدّه, ملازماً بيته, كاظماً غيظه, صابراً على ما مسّه من الأذى, إلى أن دَسَّ إليه المعتزّ (وقيل المعتمد) السمّ, فاعتلّ منه الإمام عليه السلام علّة كانت فيها وفاته..
    فأحضر ابنه أبا محمّد الحسن عليه السلام , وأعطاه مواريث الأنبياء والسلاح, ونصّ عليه وأوصى إليه بمشهد ثقاتٍ من أصحابه.
    وأرسل لرجلين من أصحابه في ليلته: أنا راحل إلى الله في هذه الليلة, فأقيما مكانكما حتّى يأتيكما أمر ابني أبي محمّد عليه السلام..
    عن أبي الهاشم الجعفريّ أنّه قال فيه وقد اعتلّ:
    مَادَتِ الْأَرْضُ بِيْ وَأَدَّتْ فُؤَادِيْ وَاعْتَرَتْنِيْ مَوَارِدُ الْعُرَوَاءِ
    حِيْنَ قِيْلَ: الْإِمَامُ نِضْوٌ عَلِيْلٌ قُلْتُ: نَفْسِيْ فَدَتْهُ كُلَّ الْفِدَاءِ
    مَرِضَ الدِّيْنُ لِاعْتِلَالِكَ وَاعْتَلَّ وَغَارَتْ لَهُ نُجُوْمُ السَّمَاءِ
    عَجَباً إِنْ مُنِيْتَ بِالدَّاءِ وَالسُّقْمِ وَأَنْتَ الْإِمَامُ حَسْمُ الدَّاءِ
    وأُخرجت الجنازة وخرج يمشي حتّى خرج بها إلى الشارع وكان أبو محمّد العسكريّ قد صلّى عليه قبل أن يخرج إلى الناس.. ثمّ دُفن في دار من دوره وصاحت سُرَّ مَنْ رأى يوم موته صيحة واحدة..
    وَسُمع في جنازته جارية تقول: ماذا لقينا في يوم الاثنين قديماً وحديثاً..
    نعم اخواتي احبتي , يوم الاثنين هو يوم وفاة رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم , وقد حلّت بأهل البيت بوفاته اعظم المصائب ولذا يروي السيّد ابن طاووس أنّهم لمّا مرّوا ببنات رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم على مصرع الحسين عليه السلام , ونظرت النسوة إليه صحن وضربن وجوههن, وأخذت زينب عليها السلام تندب أخاها الحسين عليه السلام بصوت حزين وقلب كئيب: وفي بعض الروايات أنّها قالت: يا محمّداه, بناتك سبايا، وذرّيتك مقتّلة، تسفي عليهم ريح الصبا، وهذا حسين مجزوز الرأس من القفا، مسلوب العمامة والرداء، بأبي مَنْ عسكرُه في يوم الاثنين نهبٌا، بأبي من فسطاطه مقطّع العرى، بأبي من لا هو غائب فيُرتجى، ولا جريح فيداوى، بأبي من نفسي له الفداء، بأبي المهموم حتّى قضى، بأبي العطشان حتّى مضى، بأبي من شيبته تقطر بالدماء..
    يجدي مات محّد وقف دونه
    ولا نغَّار غمضله اعيونه
    يعالج بالشمس منخطف لونه
    ولا واحد بحلقه ماي قطّر
    انا الوالده والقلب لهفان وادور عزى وليدي وين ما جان اويلي على ابني المات عطشان ولعبت على صدره الخيل ميدان ...مولاتي يا فاطمة انت المعزاة احضرينا

    يَا لَيْتَ فِيْ الْأَحْيَاءِ شَخْصثكَ حَاضِرٌ وَحُسَيْنُ مَطْرُوْحٌ بِعَرْصَةِ كَرْبَلَا
    عَرْيَانُ يَكْسُوْهُ الصَّعِيْدُ مَلَابِساً أَفْدِيْهِ مَسْلُوْبَ اللِّبَاسِ مُسَرْبَلَا
    المصدر بتصرف
    http://www.almaaref.org/books/conten...e/lesson10.htm

    * * *
    يا الله يارحمن يارحيم يامن اذا تضايقت الأمور فتح لها بابا لم تذهب اليه الأوهام صل على محمد وال محمد وافتح لأمور مولانا قائم ال محمد المتضايقه بابا لم يذهب اليه وهم . من خطاب محرم
    اللهم تقبل هذا القليل واعف عنا الكثير ولاتستبدل بنا غيرنا فهو علينا عسير وابعث بثواب هذا المجلس الى ارواح والدي قائم ال محمد ص وشهداء دولة العدل وارواح امواتنا واموات الحاضرين واموات المؤمنين والمؤمنات لاسيما المنسيين وللجميع نهدي الفاتحة مع الصلوات
    نزل صامتاً، وصلب صامتاً، وقـُتل صامتاً، وصعد الى ربه صامتاً، هكذا إن أردتم أن تكونوا فكونوا...

  2. #2
    يماني الصورة الرمزية almawood24
    تاريخ التسجيل
    04-01-2010
    الدولة
    العراق
    المشاركات
    2,171

    افتراضي رد: مجلس شهادة الإمام على الهادي ع . وقبسات من كلام أحمد الحسن ع : أمهات الأوصياء

    الله يجزيكم كل خير وعظم الله لكم الاجر على نقل هذه الكلمات الملكوتيه العضيمه
    سددكم الله واسألكم الدعاء
    من اقوال الامام احمد الحسن عليه السلام في خطبة الغدير
    ولهذا أقول أيها الأحبة المؤمنون والمؤمنات كلكم اليوم تملكون الفطرة والاستعداد لتكونوا مثل محمد (ص) وعلي (ص) وآل محمد (ص) فلا تضيعوا حظكم، واحذروا فكلكم تحملون النكتة السوداء التي يمكن أن ترديكم وتجعلكم أسوء من إبليس لعنه الله إمام المتكبرين على خلفاء الله في أرضه، أسأل الله أن يتفضل عليكم بخير الآخرة والدنيا.


المواضيع المتشابهه

  1. مجلس شهادة فاطمة الزهراء ع بقبسات من كلمات أحمد الحسن ع
    بواسطة ya howa في المنتدى المشاركات الحرة
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 04-03-2016, 18:50
  2. مجلس لامام الحسن المجتبى ع بقبسات من كلام أحمد الحسن ع
    بواسطة ya howa في المنتدى المشاركات الحرة
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 19-11-2015, 14:40
  3. مجلس عيد الغدير بقبسات من كلام أحمد الحسن ع
    بواسطة ya howa في المنتدى المشاركات الحرة
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 01-10-2015, 12:45
  4. مجلس حسيني بقبسات من كلام أحمد الحسن ع ( العذاب)
    بواسطة ya howa في المنتدى المشاركات الحرة
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 17-09-2015, 14:08
  5. مجلس حسيني بقبسات من كلام أحمد الحسن ع (الحاكمية لله)
    بواسطة ya howa في المنتدى المشاركات الحرة
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 19-08-2015, 14:08

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
من نحن
أنت في منتديات أنصار الإمام المهدي (ع) أتباع الإمام أحمد الحسن اليماني (ع) المهدي الأول واليماني الموعود وصي ورسول الامام المهدي محمد ابن الحسن (ع) ورسول من عيسى (ع) للمسيحيين ورسول من إيليا (ع) لليهود.

لمحاورتنا كتابيا يمكنك التسجيل والكتابة عبر الرابط.
ويمكنك الدخول للموقع الرسمي لتجد أدلة الإمام احمد الحسن (ع) وسيرته وعلمه وكل ما يتعلق بدعوته للبيعة لله.


حاورنا صوتيا  أو كتابيا  مباشرة على مدار الساعة في :
 
عناوين وهواتف : بالعراق اضغط هنا.
روابط مهمة

الموقع الرسمي لأنصار الإمام المهدي (ع)

.....................

وصية رسول الله محمد (ص) العاصمة من الضلال

.....................

كتب الامام احمد الحسن اليماني (ع)

خطابات الامام احمد الحسن (ع)

سيرة الامام احمد الحسن اليماني (ع)

.....................

إميلات

مكتب السيد احمد الحسن ع في النجف الاشرف najafoffice24@almahdyoon.org

اللجنة العلمية allajna.alalmea@almahdyoon.org

اللجنة الاجتماعية allajna.ejtima3ea@almahdyoon.org

المحكمة الشرعية mahkama@almahdyoon.org

الحوزة المهدوية / مدرسة انصار الامام المهدي عليه السلام في النجف الأشرف najafschool@almahdyoon.org

معهد الدراسات العليا الدينية واللغوية ihsn@almahdyoon.org

تابعنا
تذكر...

"أيها الناس لا يخدعكم فقهاء الضلال وأعوانهم إقرؤوا إبحثوا دققوا تعلموا واعرفوا الحقيقة بأنفسكم لا تتكلوا على احد ليقرر لكم آخرتكم فتندموا غدا حيث لا ينفعكم الندم (وَقَالُوا رَبَّنَا إِنَّا أَطَعْنَا سَادَتَنَا وَكُبَرَاءنَا فَأَضَلُّونَا السَّبِيلَا). هذه نصيحتي لكم ووالله إنها نصيحة مشفق عليكم رحيم بكم فتدبروها وتبينوا الراعي من الذئاب".

خطاب محرم الحرام ـ الإمام أحمد الحسن اليماني (ع).