#سنة
#عقيدة_المهديين
كتاب المهدي 4279: حدثنا عمرو بن عثمان، ثنا مروان بن معاوية، عن إسماعيل يعنى ابن أبي خالد، عن أبيه، عن جابر بن سمرة، قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: (لا يزال هذا الدين قائماً حتى يكون عليكم اثنا عشر خليفة كلهم تجتمع عليه الأمة.فسمعت كلاماً من النبي صلى الله عليه وسلم لم أفهمه، قلت لأبي: ما يقول ؟ قال: كلهم من قريش)(1). قوله: (تجتمع عليه الأمة) لا ينصرف لغير المهديين ع(2).
-------------------------------------------------
(1) :سنن أبي داود - ابن الأشعث السجستاني: ج2 ص309.
(2) :ورد هذا الحديث بطرق كثيرة عن جابر بن سمرة، وبألفاظ فيها اختلاف كما سترون في الروايات ... وإذا كان البعض قد رأى فيها دلالة على الأئمة الإثني عشر ع دون المهديين ع، فالمظنون أنه قد ذهب هذا المذهب لغياب مسألة المهديين عنه. فالذي يظهر من الروايات أن الحديث يُقصد منه المهديون في بعض عباراته لأمور منها ما ذكرته في المتن، ومنها ورود عبارات من قبيل (ثم يكون الهرج)، و(لا يزال هذا الدين قائماً)، و(لا يزال الدين قائما حتى تقوم الساعة)، و(إن هذا الأمر لا ينقضي)، و(لا يزال الإسلام عزيزاً)، و(لا يزال أمر أمتي صالحاً) وما شابه ذلك من الألفاظ التي يعرف المتأمل أن صرفها على زمن الأئمة الإثني عشر ع متعذر.
وإليكم هذه الروايات كما نقلتها من موقع (الدرر السنية) على الرابط التالي:
http://www.dorar.net/enc/hadith?skey...&degree_cat0=1:

#من كتاب ما بعد الاثني عشر اماماً