النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: مجلس حسيني بقبسات من كلام أحمد الحسن : مريم والمصلوب عليهما السلام

  1. #1
    مشرف الصورة الرمزية ya howa
    تاريخ التسجيل
    08-05-2011
    المشاركات
    1,032

    Kaf Abaas مجلس حسيني بقبسات من كلام أحمد الحسن : مريم والمصلوب عليهما السلام





    بسم الله الرحمن الرحيم
    ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم
    وصلى الله على محمد وآل محمد الأئمة والمهديين وسلم تسليما

    صلى الله عليك ياسيدي ويا مولاي يا أبا عبدالله , صلى الله عليك يا غريب يا مظلوم كربلاء . تبكيك عيني يا حسين لا لأجل مثوبة لكنها لما فاتها باكية أوتبتل منكم كربلاء بدم ؟, ولاتبتل مني بدمائي الجارية؟! . يا ليتنا كنا معكم سيدي فنفوز فوزا عظيما.

    أأنـسى حـسينا بـالطفوف مجدَّلا عـلى ظـمأٍ والـماء يـلمع طاميا
    ووالله لا أنـسـى بـنـات مـحمدٍ بَـقينَ حـيارى قـد فقدن المحاميا
    ولم أنس حول السبط زينب إذ غدت تـنادي بصوتٍ صدع الكون عاليا
    عـلـيَّ عـزيزٌ أن أراك مـعفرا عـليك عزيزٌ أن ترى اليوم ما بيا
    احـاشيك أن ترضى نروحُ حواسرا سـبايا بـنا الأعداء تطوي الفيافيا
    عـليَّ عـزيزٌ أن أروح وتـغتدي ملـقىً فـوق رمضاء البسيطةِ عاريا
    أيـسترُّ قـلبي أم تجفُّ مدامعي وأنـظر ربع المجد بعدك خاليا
    فهيهات عيني بعدكم تطعم الكرى وأن يـألف الأفراح يوما فؤاديا
    ألا يـا أحـبائي أخـذتم حشاشتي وخـلفتم جـسمي مـن الشوق باليا
    فـياليتني قـد مـتُّ قـبل فراقكم وذاك لأنـي خـفت أن لا تـلاقيا ...حسون العبدالله الحلي


    إنا لله وإنا إليه راجعون وسيعلم الذين ظلموا آل محمد أي منقلب ينقلبون والعاقية للمتقين

    وَإِذْ قَالَتِ الْمَلائِكَةُ يَا مَرْيَمُ إِنَّ اللَّهَ اصْطَفَاكِ وَطَهَّرَكِ وَاصْطَفَاكِ عَلَى نِسَاء الْعَالَمِينَ . ال عمران 42

    ماسبب اصطفاء السيدة مريم ع ؟ انه بسبب صومها ع ﴿إِنِّي نَذَرْتُ لِلرَّحْمَنِ صَوْماً فَلَنْ أُكَلمَ الْيَوْمَ إِنْسِيّاً﴾ .
    فكيف كان هذا الصوم .يقول أحمد الحسن ع :

    أي أن يكون الإنسان مستوحشاً من الخلق، مستأنساً بالله سبحانه. المتشابهات 1س13

    وماهو حصيلة هذا الصوم ؟ يقول احمد الحسن ع :

    بل هذه هي البداية والنهاية التي تكون حصيلتها هي: أن الله هو الجزاء على الصوم، هي الصوم عن (الأنا). المتشابهات 1س13

    فلذلك نرى أن السيدة مريم ع صارت وعاء لله في الأرض أي لخليفة الله في الأرض ألا وهو نبي الله "عيسى" ع والذي هو وجه الله الذي ارتضاه ليواجه به الناس فيعرفوه .

    أرسل الله سبحانه وتعالى أحد الملائكة - وروي جبرائيل (ع) - ليهب لمريم (ع) الصديقة الطاهرة المنقطعة إلى الله صبياً مباركاً، فنفخ الملك عليها نفخة شاء الله أن يجعلها سبباً في تكوَّن ذلك الجنين في رحم مريم (ع)، وخرجت من الدير لتلد ذلك الجنين المبارك، وجاءت به إلى قومها امتثالاً لأمر الله، وتكلم الوليد وهو في المهد، لتكون هذه المعجزة إشارة إلى عظمة هذا الوليد وبراءة أمه الطاهرة من اتهامات اليهود. العجل1

    فياترى كيف كان النفخ ؟ يقول احمد الحسن ع :

    النفخ هو إيصال النطفة النفسية المتعلقة بالنفس إلى رحم مريم، وهي غير النطفة المادية، ولا يحتاج إيصالها إلى الزواج، بل هي نطفة لطيفة منها تتشكل صورة الانسان، ويمكن أن تدخل من أي مكان، من الفم، الأنف، البطن، فهي ليست مادية ليعارض ولوجها المادة.
    عيسى (ع) ولد من أم ومن غير أب، أي إنّه (ع) يختلف عن آدم (ع) الذي خُلق من غير أب وأم. فعيسى (ع) خلقه الله في هذا العالم الجسماني من خلية كاملة أوجدها الله في رحم مريم(ع) وبالصورة الطبيعية، أي إنّها بويضة وجاءت من المبيض، ولكنّها امتازت بأنّها كاملة ولا تحتاج التلقيح. فقط تحتاج الاتصال بنطفة نفسية، وقد بيّنتها في أكثر من موضع. والروح جاء بهذه النطفة النفسية وأوصلها إلى الاتصال بالخلية الكاملة التي خُلق منها عيسى (ع).
    فالحالة الطبيعية أنّ النطفة المادية الجسمانية متصلة بالنطفة النفسية، والنفس تلحق النطفة النفسية وتتصل بها عند الشهر الرابع من الحمل تقريباً. أمّا في حالة عيسى (ع) فلم تكن هناك نطفة جسمانية؛ ولذا جاء الروح بالنطفة النفسية ليوصلها بالبويضة المتكاملة (التي لا تحتاج التلقيح)؛ ليتسنّى بعد ذلك للنفس المتعلقة بهذه النطفة النفسية الاتصال بها، وبالتالي الاتصال بهذا الجسم المخلوق الجديد.
    ومدّة الحمل تسعة أشهر، ولكن الله جعله حملاً خفيفاً، فلم يكن ظاهراً بوضوح ليميزه الناس إلاّ في الساعات الأخيرة؛ ولذا خرجت من محرابها ومكان عبادتها وخلوتها بالله سبحانه ﴿فَحَمَلَتْهُ فَانْتَبَذَتْ بِهِ مَكَاناً قَصِيّاً﴾. الجواب المنير ج2س77
    ولزيادة في التوضيح يرجى الاطلاع على هذا الرابط:
    http://vb.almahdyoon.org/showthread.php?t=33621

    ولابد من الاشارة الى جانب لم يلتفت إليه الناس حتى بينها أحمد الحسن ع عن رحمة الله .. فالله عزوجل يطلب من السيدة مريم وهي حديثة ولادة أي شديدة الضعف أن تهز النخلة – ذات الجذع المتين - لتساقط عليها رطبا جنيا . كيف ذلك؟!
    يقول أحمد الحسن ع:

    مريم (ع) امرأة والمرأة عادة يصعب عليها ان تهز شجرة صغيرة فكيف بالنخلة وهي شجرة جذعها متين ويصعب على الرجل هزها فضلا عن المراة واضف الى هذا ان مريم حديثة ولادة وبالتالي فهي مجهدة وتحتاج للراحة وان يهتم بها غيرها ويعد لها ما تحتاج من طعام ولهذا نجد الناس عادة ترحم المراة حديثة الولادة فياتي بعض اقاربها من النساء ويلون احتياجاتها فكيف يرحم الناس نساءهم ولا يرحم الله مريم المنقطعة اليه بالعبادة فيكلفها بهز جذع النخلة ؟!، الم يكن بالامكان ان يُنزل الله الرطب من النخلة لاي سبب يسببه الله، ولماذا لم يستمر ما كان يحصل مع مريم سابقا عندما كانت في بيت العبادة وكان طعامها ياتيها دون اي عمل وهي الان مجهدة بدنيا ونفسيا وفي اشد الحاجة ان ياتيها طعامها دون ان تعمل؟!!!
    الحقيقة ان سبب امر الله لمريم ان تهز جذع النخلة هو انها خرجت من بيت العبادة والانقطاع الى الله الى دنيا الناس فعليها ان تبذل جهدا لتحصل على طعامها وعليها ان تبذل جهدا للحفاظ على خليفة الله عيسى (ع) وعليها ان تبذل جهدا لتحافظ على نفسها عليها الان ان تعمل بالاسباب، هذه هي الرسالة التي وصلت لمريم (ع) بهز جذع النخلة اما مسألة هل هي بذلت جهدا في هز الجذع؟، ولماذا لم يرحمها الله وياتيها بالطعام كما كانت سابقا؟، فجوابها بسيط وهو ان نعرف كيف هزت مريم جذع النخلة فهي لم تحتج ان تهزها بقوتها بل هي بمجرد ان امتثلت لامر الله ووضعت يدها على جذع النخلة بدات النخلة تهتز بقوة وتساقط الرطب وكان هذا الامر في غاية الحكمة فهو اضافة الى ما تقدم قد حصل بهذه الصورة ليكون سلسا مقبولا ولا تتفاجئ وتخاف مريم (ع) نتيجة هذا الحدث كما حصل مع موسى (ع) (وَأَلْقِ عَصَاكَ فَلَمَّا رَآهَا تَهْتَزُّ كَأَنَّهَا جَانٌّ وَلَّى مُدْبِراً وَلَمْ يُعَقِّبْ يَا مُوسَى لَا تَخَفْ إِنِّي لَا يَخَافُ لَدَيَّ الْمُرْسَلُونَ (وَأَنْ أَلْقِ عَصَاكَ فَلَمَّا رَآهَا تَهْتَزُّ كَأَنَّهَا جَانٌّ وَلَّى مُدْبِراً وَلَمْ يُعَقِّبْ يَا مُوسَى أَقْبِلْ وَلَا تَخَفْ إِنَّكَ مِنَ الْآمِنِينَ . فلو ان مريم (ع) جلست بقرب نخلة واهتزت هذه النخلة بقوة دون معرفتها فهي اكيد تفاجئ وتخاف اما لو حصل الامر كما بينه الله تعالى فلن يكون مفاجئا، فمريم اُمرت ان تهز جذع النخلة وليس فقط تضع يدها على النخلة فالله لم يقل لها ضعي يدك على النخلة واهتزت النخلة لان هذا ايضا سيكون فيه مفاجئة لها وربما خافت ولكنه قال لها هزي اليك فمسكت النخلة بيديها وهي تعلم انها تريد ان تهز النخلة وان النخلة ستهتز لان الله اراد هذا وبهذا فهي لن تفاجا باهتزاز النخلة ولن تخاف ابدا لانها على علم تام بما تريد ان تفعل وما يريد الله ان يحصل وبهذا فسبب اهتزاز النخلة سيكون معروفا عند مريم وانه من الله وبهذا سيكون امرا يزيد اطمئنانها وليس خوفها بل ويكون ايضا اظهارا للقوة الالهية التي كانت تحيط بمريم (ع) لمريم (ع) فتعرف مريم (ع) ان هناك ملائكة تحيطها وتحرسها وتحفظها من كيد الذين سيقولون (( يَا مَرْيَمُ لَقَدْ جِئْتِ شَيْئاً فَرِيّاً )) وبهذا كان هذا الحدث هزي اليك بجذع النخلة حجرا الهيا حقق اموراً كان يريدها الله فعرفت مريم (ع) عندما اُمرت بهز الجذع ان عليها من هذا اليوم ان تعتمد الاسباب وتعمل بالاسباب لتربية وتنشئة خليفة الله حتى يحين وقت بعثه، ولم تفاجا مريم (ع) بأهتزاز جذع النخلة كما تفاجا موسى (ع) باهتزاز العصا لما تحولت افعى فمريم (ع) كانت متعبة ومرهقة من الولادة فعاملها الله بغاية الرحمة ولم يشأ ان تفاجأ حتى باهتزاز جذع النخلة وعلمت مريم (ع) من اهتزاز جذع النخلة ان هناك قوة عظيمة تحيطها هذه القوة هزت جذع النخلة الذي يصعب هزه بل وهزته بقوة واسقطت منه الرطب بكل يسر وبهذا أزداد اطمئنان مريم (ع) النفسي وقويت عزيمتها على مواجهة من سيقولون (يَا مَرْيَمُ لَقَدْ جِئْتِ شَيْئاً فَرِيّاً) ...
    http://vb.almahdyoon.org/showthread.php?t=13680

    نعم أتت به تحمله ... ومعظم الناس يعرف قصة سيدنا عيسى وشدة معاناته مع قومه وعلماء اليهود حتى إنتهت إلى نيتهم إلى تسليمه لبيلاطس لصلبه فرفعه الله عزوجل .
    وهنا ايضا أود أن أسلط الضوء على جانب آخر يبين مدى رحمة الله والبداء الذي يمكن أن يغير القضاء حين يتوجه الإنسان بالدعاء إلى الله جل وعلا :
    يقول أحمد الحسن ع:

    التَفِتْ إلى أن عيسى نبي مرسل وقد طلب من الله سبحانه وتعالى أن يُعفى ويُصرف عنه الصلب والعذاب والقتل، والله سبحانه وتعالى لا يرد دعاء نبي مرسل، فالله استجاب له ورفعه وأُنزل الوصي الذي صُلب وقُتل بدلاً عنه، وفي الإنجيل عدة نصوص فيها دعاء عيسى (ع) بأن يُصرف عنه الصلب والقتل.
    وهي: (… ثم تقدم قليلاً وخر على وجهه وكان يصلي قائلاً يا أبتاه إن أمكن فلتعبر عني هذه الكأس …) .
    (…ثم تقدم قليلاً وخر على الأرض وكان يصلي لكي تعبر عنه الساعة إن أمكن * وقال يا أبا الآب كل شئ مستطاع لك فاجز عني هذه الكأس …) .
    (… وانفصل عنهم نحو رمية حجر وجثا على ركبتيه وصلى * قائلاً يا أبتاه إن شئت أن تُجز عني هذه الكأس …) .
    المتشابهات4س179

    فكانت نتيجة دعائه ع كما يروي لنا أحمد الحسن ع ويكمل قصة الصلب:

    عيسى (ع) في الليلة التي رفع فيها واعد حوارييه، فحضروا عنده إلا يهوذا الذي دل علماء اليهود على عيسى (ع)، فقد ذهب إلى المرجع الأعلى لليهود، وقايضه على تسليم عيسى (ع) لهم.
    وكان بعد منتصف الليل أن نام الحواريون، وبقي عيسى (ع)، فرفعه الله، وأنزل (شبيهه الذي صلب وقتل)، فكان درعاً له وفداءً، وهذا الشبيه هو من الأوصياء من آل محمد (ع)، صُلب وقُتل وتَحمل العذاب لأجل قضية الإمام المهدي (ع).
    وعيسى (ع) لم يصلب ولم يقتل، بل رُفع فنجاه الله من أيدي اليهود وعلمائهم الضالين المضلين (لعنهم الله)، قال تعالى: ﴿وَقَوْلِهِمْ إِنَّا قَتَلْنَا الْمَسِيحَ عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ رَسُولَ اللَّهِ وَمَا قَتَلُوهُ وَمَا صَلَبُوهُ وَلَكِنْ شُبِّهَ لَهُمْ﴾.
    وفي الرواية في تفسير علي بن إبراهيم عن أبي جعفر (ع)، قال: (إن عيسى (ع) وعد أصحابه ليلة رفعه الله إليه فاجتمعوا عند المساء، وهم اثنا عشر رجلا فأدخلهم بيتاً ثم خرج عليهم من عين في زاوية البيت وهو ينفض رأسه من الماء، فقال إن الله رافعي إليه الساعة ومطهري من اليهود فأيكم يلقي عليه شبحي فيقتل ويصلب ويكون معي في درجتي قال شاب منهم أنا يا روح الله قال فأنت هُوَ ذا ...
    ثم قال (ع) : إن اليهود جاءت في طلب عيسى (ع) من ليلتهم … وأخذوا الشاب الذي ألقي عليه شبح عيسى (ع) فقتل و صلب) .
    فالإمام الباقر (ع) يقول: (اجتمع اثنا عشر)، بينما الذين جاؤوا من الحواريين هم (أحد عشر)، فيهوذا لم يأتِ، بل ذهب إلى علماء اليهود ليُسلِّم عيسى (ع)، وهذا من المتواترات التي لا تنكر، فالثاني عشر الذي جاء أو قل الذي نزل من السماء، هو الوصي من آل محمد (ع)، الذي صُلِبَ وقُتِلَ، بعد أن شُبِهَ بصورة عيسى (ع).
    وكانت آخر كلمات هذا الوصي عند صلبه هي: (إيليا، إيليا لما شبقتني)، وفي إنجيل متى: (… صرخ يسوع بصوت عظيم إيلي إيلي لما شبقتني أي إلهي، إلهي لماذا تركتني. فقوم من الواقفين هناك لمّا سمعوا، قالوا: إنه ينادي إيليا … وأما الباقون فقالوا أترك لنرى هل يأتي إيليا يخلصه. فصرخ يسوع أيضاً بصوت عظيم وأسلم الروح.
    وإذا حجاب الهيكل قد انشق إلى اثنين من فوق إلى أسفل. والأرض تزلزلت والصخور تشققت …) انتهى.
    والحقيقة أن ترجمة الكلمات التي قالها هكذا: (يا علي يا علي لماذا أنزلتني)، والنصارى يترجمونها هكذا (إلهي، إلهي لماذا تركتني) كما تبين لك من النص السابق من الإنجيل.
    والإنزال أو الإلقاء في الأرض من السماء قريب من الترك.
    ولم يقل هذا الوصي هذه الكلمات جهلاً منه بسبب الإنزال، أو اعتراضاً على أمر الله سبحانه وتعالى، بل هي سؤال يستبطن جوابه، وجهه إلى الناس: أي افهموا واعرفوا لماذا نزلتُ ولماذا صلبتُ، ولماذا قُتلتُ، لكي لا تفشلوا في الامتحان مرة أخرى، إذا أُعيد نفس السؤال، فإذا رأيتم الرومان (أو أشباههم) يحتلون الأرض، وعلماء اليهود (أو أشباههم) يداهنونهم، فسأكون في تلك الأرض فهذه سنة الله التي تتكرر، فخذوا عبرتكم وانصروني إذا جئت ولا تشاركوا مرة أخرى في صلبي وقتلي.
    كان يريد أن يقول في جواب السؤال البيَّن لكل عاقل نقي الفطرة: صُلبتُ وتحملتُ العذاب وإهانات علماء اليهود، وقُتلتُ لأجل القيامة الصغرى، قيامة الإمام المهدي (ع)، ودولة الحق والعدل الإلهي على هذه الأرض.
    وهذا الوصي عندما سأله علماء اليهود والحاكم الروماني: هل أنت مَلِك اليهود؟ كان يجيب أنت قلت، أو هم يقولون، أو أنتم تقولون، ولم يقل نعم، جواب غريب على من يجهل الحقيقة، ولكنه الآن توضح.
    فلم يقل: نعم، لأنه ليس هو مَلِك اليهود، بل عيسى (ع) الذي رفعه الله، وهو الشبيه الذي نزل ليُصلب ويُقتل بدلاً عن عيسى (ع).
    وهذا نص جوابه - بعد أن الُقِيَ عليه القبض - من الإنجيل:
    (فأجاب رئيس الكهنة وقال له استحلفك بالله الحي أن تقول لنا هل أنت المسيح، قال له يسوع: أنت قلت …) ، (… فوقف يسوع أمام الوالي فسأله الوالي قائلاً أأنت مَلِك اليهود فقال له يسوع: أنت تقول …) ، (… فسأله بيلاطس أنت ملك اليهود فأجاب وقال له أنت تقول …) ، (… فقال الجميع أفأنت المسيح فقال لهم انتم تقولون إني أنا هو …) ، ( ثم دخل بيلاطس أيضاً إلى دار الولاية ودعا يسوع، وقال له أنت ملك اليهود. أجابه يسوع أمن ذاتك تقول هذا أم آخرون قالوا لك عني أجابه بيلاطس ألعلي أنا يهودي. أمتك ورؤساء الكهنة أسلموك إلي. ماذا فعلت. أجاب يسوع مملكتي ليست من هذا العالم. لو كانت مملكتي من هذا العالم لكان خدامي يجاهدون لكي لا أُسَلَّم إلى اليهود. ولكن الآن ليست مملكتي من هنا. فقال له بيلاطس أفأنت إذا مَلِك. أجاب يسوع أنت تقول إني ملك. لهذا قد ولدت أنا، ولهذا قد أتيت إلى العالم لأشهد للحق …) .
    وفي هذا النص الأخير بيَّنَ الوصي أنه ليس من أهل الأرض في ذلك الزمان، بل نزل إليها لإنجاز مهمة وهي فداء عيسى (ع)، حيث ترى أن هذا الوصي يقول: (مملكتي ليست من هذا العالم)، (ولكن الآن ليست مملكتي من هنا)، (ولهذا قد أتيت إلى العالم لأشهد للحق).
    المتشابهات4س179

    ويقال أن كفن تورين دليل حسي وشاهد على الجريمة المخزية والتي ارتكبت بحق شبيه عيسى ع والعلم الحديث مع كل هذا التطور التكنولوجي وقف متحيرا أمام لغزها ولم يستطع أن يقطع بنفيها أو إثباتها ؛ وهو كفن كُفن به المصلوب ع بعد إنزاله من الصلب ..وبعد ثلاثة أيام إختفى جسد المصلوب وترك الجسد علامة واضحة على الكفن تبين تفاصيل رهيبة لعملية تعذيب لشخص المصلوب ومؤلمة فقد تبين أن:

    - طول االشبيه ع 181 سم وهو طول فارع والأطراف جميلة وله بنية متناسقة والكتف الأيمن يظهر منخفض عن الأيسر ولحمل الصليب، وسن صاحب الكفن لا يقل عن 30 سنة ولا يزيد عن 45 سنة.
    - وجود إنتفاخات فى حاجبي العين وتمزق جفن العين اليمنى، وإنتفاخ كبير تحت العين اليمنى وإنتفاخ فى الأنف، وجرح على شكل مثلث على الخد الأيمن وقمته جهة الأنف. وإنتفاخ فى الخد الأيسر وفى الجانب الأيسر للذقن. بسبب لطم وضرب كثير على الوجه .كما يتضح من الكفن نتف شعر اللحية فى الجزء الأيمن لأنه أقل من الأيسر.
    - كما يوجد خلف الرأس علامات داكنة وإنسكاب الدماء من 8 قنوات ناجمة عن جروح ثقبية منفصلة فى الجمجمة بسبب طاقية الشوك .
    - كما توجد مجموعة جراحات الظهر (90 - 120) نقط سوداء فى مجاميع ثلاثية من محور أفقي إلى أعلى بشكل مروحي نتيجة عملية جلد السياط .
    - السوط المستخدم فى الجلد سوط روماني وهو رهيب يتكون من 3 سيور جلدية وكل سير ينتهي بكرتين من الرصاص أو العظم (الكرة 12 مم).

    - تحت قمة الكتفين وجود شكل رباعي 10 سم × 8.5 سم على الكتف الأيمن وأقل منها فى المنطقة الأخرى ويمثل تسلخات من جراحات السياط.
    - وجود تسلخات عميقة فى ركبتي صاحب الكفن وكدمات فى الركبة اليسرى وأصغر منها فى الركبة اليمنى، تسلخات فى صابونة الركبة نتج عن إرتطامها نتيجة سقوط المسيح تحت الصليب عدة مرات.

    - والمسامير فى اليدين فى الرسغ وليس فى راحة اليد حتى يتحمل ثقل الجسم. ويتضح عدم ظهور الإبهام بالكفن نتيجة إنقباضة بسبب لمس المسمار للعصب الأوسط (الميديان) وهو أكبر الأعصاب. وتم وضع المسمار فى المعصم فى الفراغ الذى يعرف طبياً (بفراغ ديستوت) وهو الفراغ المحاط بالعظم.
    والمسمار طوله 18 سم وتم تسمير الرجلين بمسمار واحد بوضع الرجل اليسرى فوق اليمنى، ومسمار القدم يأخذ شكل متوازي مستطيلات. ويخترق مشط القدم بين عظام السليمات الثانية والثالثة
    - طعن الحربة تم فى الجانب الأيمن وطوله حوالي 4.6 سم وإرتفاعه 1.1 سم بين الضلع الخامس والسادس على شكل تمزقات دائرية يتخللها مناطق خالية من الدماء مع سائل صاف (دم وماء).
    المصدر بتصرف:
    http://www.koptischekerkeindhoven.nl...ws/alkafan.htm

    وما هذا المصلوب واالشبيه الا المهدي الاول المذكور في وصية الرسول ص العاصمة من الضلال وماهو الا استجابة لدعاء الرسول ص لوصيه أمير المؤمنين ع ففي رواية عن حذيفة اليمان أن الرسول ص وضع يده على صدر علي ع ودعا له دعاء ومن ضمنه واجعل في نسله شبيه عيسى.
    فبأبي أنت وأمي يا ابا العباس بأبي أنت وأمي أيها الشريد الطريد الوحيد الفريد .بأبي انت وامي أيها المظلوم والغير معروف القدر كجده أمير المؤمنين . بأبي أنت وأمي يا من لاقى آلام الجراحات كجده الحسين ع
    كم عدد جراحات الامام الحسين عليه السلام؟
    عَنْ أَبِي جَعْفَرٍ الْبَاقِرِ ( عليه السَّلام ) أنَّهُ قَالَ: "أُصِيبَ الْحُسَيْنُ بْنُ عَلِيٍّ ( عليه السَّلام ) وَ وُجِدَ بِهِ ثَلَاثُمِائَةٍ وَ بِضْعٌ وَ عِشْرُونَ طَعْنَةً بِرُمْحٍ، أَوْ ضَرْبَةً بِسَيْفٍ، أَوْ رَمْيَةً بِسَهْمٍ، فَرُوِيَ أَنَّهَا كَانَتْ كُلُّهَا فِي مُقَدَّمِهِ لِأَنَّهُ ( عليه السَّلام ) كَانَ لَا يُوَلِّي" . أمالي الصدوق /164

    يا ابا عبدالله هذا فرخك والمنتظروالمؤمل قد كذبوه الناس حتى أمسى شريدا طريدا هو وعياله . ياابا عبدالله أدع على أعداء الله وأعدائه حتى يأخذ بثارك وثار سبي زينب فلا يوم كيومك يا أبا عبدالله
    الله يعينك مالك امعين وقومك على الغبرا مطاعين
    يقولُ هِلالُ بنُ نافعٍ: كنتُ واقفاً نحوَ الحسينِ وهوَ يجودُ بنفسِهِ، فواللهِ، ما رأيتُ قتيلاً قطُّ مضمَّخاً بدمِهِ أحسنَ وجهاً ولا أنوَرَ، ولقدْ شَغلَنِي نورُ وجهِهِ عن الفِكرةِ في قتلِهِ..
    يا حبيبي ياحسين نور عيني يا حسين
    أنا لا انسى الحسين وهو دامي الودجين
    عظم الله اجوركم
    ولمّا اشتدَّ بهِ الحالُ رفعَ طَرْفَهُ إلى السماءِ وقالَ:- أرجو من الجميع المشاركة بهذا الدعاء على نية التمكين لقائم آل محمد ص-
    اَللّـهُمَّ اَنْتَ مُتَعالِي الْمَكانِ، عَظيمُ الْجَبَرُوتِ، شَديدُ الِمحالِ، غَنِيٌّ َعنِ الْخَلايِقِ، عَريضُ الْكِبْرِياءِ، قادِرٌ عَلى ما تَشاءُ، قَريبُ الرَّحْمَةِ، صادِقُ الْوَعْدِ، سابِغُ النِّعْمَةِ، حَسَنُ الْبَلاءِ، قَريبٌ إذا دُعيتَ، مُحيطٌ بِما خَلَقْتَ، قابِلُ التُّوبَةِ لَمَنْ تابَ اِلَيْكَ، قادِرٌ عَلى ما اَرَدْتَ، وَمُدْرِكُ ما طَلَبْتَ، وَشَكُورٌ اِذا شُكِرْتَ، وَذَكُورٌ اِذا ذُكِرْتَ، اَدْعُوكَ مُحْتاجاً، وَاَرْغَبُ اِلَيْكَ فَقيراً، وَاَفْزَعُ اِلَيْكَ خائِفاً، واَبْكي اِلَيْكَ مَكْرُوباً، وَاَسْتَعينُ بِكَ ضَعيفاً، وَاَتوَكَّلُ عَلَيْكَ كافِياً، اُحْكُمْ بَيْنَنا وَبَيْنَ قَوْمِنا فَاِنَّهُمْ غَرُّونا وَخَدَعُونا وَغَدَروا بِنا وَقَتَلُونا، ونَحْنُ عِتْرَةُ نَبِيِّكَ، وَوَلَدُ حَبيبِكَ مُحَمَّدِ بْنِ عَبْدِاللهِ، الَّذي اصطَفَيْتَهُ بِالرِّسالَةِ، وَائْتَمَنْتَهُ عَلى وَحْيِكَ، فَاجْعَلْ لَنا مِنْ اَمْرِنا فَرَجاً وَمَخْرجاً بِرَحْمَتِكَ يا اَرْحَمَ الرّاحِمينَ.

    اللهم تقبل هذا القليل واعف عنا الكثير ولاتستبدل بنا غيرنا فإنه علينا عسير وابعث بثواب هذا المجلس إلى روح والدي مولاي قائم آل محمد أحمد الحسن المظلوم وشهداء دولة العدل الإلهي وأرواح أمواتنا وأرواح المؤمنين والمؤمنات لا سيما المنسيين .ونهدي للجميع ثواب الفاتحة قبلها صلوات
    نزل صامتاً، وصلب صامتاً، وقـُتل صامتاً، وصعد الى ربه صامتاً، هكذا إن أردتم أن تكونوا فكونوا...

  2. #2
    مدير متابعة وتنشيط الصورة الرمزية نجمة الجدي
    تاريخ التسجيل
    25-09-2008
    الدولة
    دولة العدل الالهي
    المشاركات
    4,675

    افتراضي رد: مجلس حسيني بقبسات من كلام أحمد الحسن : مريم والمصلوب عليهما السلام

    احسنتم وفقكم الله لكل خير
    قال يماني ال محمد الامام احمد الحسن (ع) ليرى أحدكم الله في كل شيء ، ومع كل شيء ، وبعد كل شيء ، وقبل كل شيء . حتى يعرف الله ، وينكشف عنه الغطاء ، فيرى الأشياء كلها بالله ، فلا تعد عندكم الآثار هي الدالة على المؤثر سبحانه ، بل هو الدال على الآثار

المواضيع المتشابهه

  1. مجلس حسيني بقبسات من كلام أحمد الحسن ع : من تكون؟
    بواسطة ya howa في المنتدى المشاركات الحرة
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 29-01-2016, 18:08
  2. مجلس حسيني بقبسات من كلام أحمد الحسن ع (ذا النون)
    بواسطة ya howa في المنتدى المشاركات الحرة
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 07-10-2015, 17:24
  3. مجلس حسيني بقبسات من كلام أحمد الحسن ع ( العذاب)
    بواسطة ya howa في المنتدى المشاركات الحرة
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 17-09-2015, 14:08
  4. مجلس حسيني بقبسات من كلام أحمد الحسن ع (المعجزة)
    بواسطة ya howa في المنتدى المشاركات الحرة
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 10-09-2015, 11:54
  5. مجلس حسيني بقبسات من كلام أحمد الحسن ع (الحاكمية لله)
    بواسطة ya howa في المنتدى المشاركات الحرة
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 19-08-2015, 14:08

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
من نحن
أنت في منتديات أنصار الإمام المهدي (ع) أتباع الإمام أحمد الحسن اليماني (ع) المهدي الأول واليماني الموعود وصي ورسول الامام المهدي محمد ابن الحسن (ع) ورسول من عيسى (ع) للمسيحيين ورسول من إيليا (ع) لليهود.

لمحاورتنا كتابيا يمكنك التسجيل والكتابة عبر الرابط.
ويمكنك الدخول للموقع الرسمي لتجد أدلة الإمام احمد الحسن (ع) وسيرته وعلمه وكل ما يتعلق بدعوته للبيعة لله.


حاورنا صوتيا  أو كتابيا  مباشرة على مدار الساعة في :
 
عناوين وهواتف : بالعراق اضغط هنا.
روابط مهمة

الموقع الرسمي لأنصار الإمام المهدي (ع)

.....................

وصية رسول الله محمد (ص) العاصمة من الضلال

.....................

كتب الامام احمد الحسن اليماني (ع)

خطابات الامام احمد الحسن (ع)

سيرة الامام احمد الحسن اليماني (ع)

.....................

إميلات

مكتب السيد احمد الحسن ع في النجف الاشرف najafoffice24@almahdyoon.org

اللجنة العلمية allajna.alalmea@almahdyoon.org

اللجنة الاجتماعية allajna.ejtima3ea@almahdyoon.org

المحكمة الشرعية mahkama@almahdyoon.org

الحوزة المهدوية / مدرسة انصار الامام المهدي عليه السلام في النجف الأشرف najafschool@almahdyoon.org

معهد الدراسات العليا الدينية واللغوية ihsn@almahdyoon.org

تابعنا
تذكر...

"أيها الناس لا يخدعكم فقهاء الضلال وأعوانهم إقرؤوا إبحثوا دققوا تعلموا واعرفوا الحقيقة بأنفسكم لا تتكلوا على احد ليقرر لكم آخرتكم فتندموا غدا حيث لا ينفعكم الندم (وَقَالُوا رَبَّنَا إِنَّا أَطَعْنَا سَادَتَنَا وَكُبَرَاءنَا فَأَضَلُّونَا السَّبِيلَا). هذه نصيحتي لكم ووالله إنها نصيحة مشفق عليكم رحيم بكم فتدبروها وتبينوا الراعي من الذئاب".

خطاب محرم الحرام ـ الإمام أحمد الحسن اليماني (ع).