النتائج 1 إلى 1 من 1

الموضوع: المعزي ملف شامل

  1. #1
    عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    13-01-2016
    المشاركات
    1

    افتراضي المعزي ملف شامل

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صل على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما

    المعزي عليه السلام


    لبيان الحق للمسحيين في موضوع المعزي ع ربما نحتاج الى مقدمات منها توضيح اننا نؤمن باننا في زمن القيامة الصغرى اي في زمن المجيء الثاني ليسوع الناصري كما هم يسمونه لان الكثير من العلامات تحققت وذكر بعضها أن لزم الحوار ..والبدأ بالتعريف بصاحب هذه الدعوة المباركه المعزي احمد الحسن ع وكيف نحن نؤمن ان المعزي ع من أبيه الامام الحجة محمد الحسنالعسكري ع لانه المهدي الاول وأيضا رسول من ايليا ع ومن يسوع عليهم السلام ولان الثلاثة قد رفعهم الله سبحانه ..وأفضل ما يكون من خلال بيان المعزي ع لهذا الامر : وهنا .((.ربما نحتاج الى شرح كلام المعزي أحمد الحسن ع لهم))




    السؤال / أنتم الشيعة تقولون بأن السفراء أربعة ، وانقطعت بعدها السفارة ، فكيف تثبت بالدليل النقلي والعقلي من ( القران ، والتوراة ، والإنجيل ) بأنك سفير رقم (5) ؟
    reta . jorj
    امرأة مسيحية / 2005
    الجواب / في التوراة سفر الملوك الثاني الإصحاح الثاني : ( وكان عند إصعاد الرب إيليا في العاصفة إلى السماء …… واخذ إيليا رداءه ولفه وضرب الماء فانفلق إلى هنا وهناك ، فعبر كلاهما في اليبس ولما عبرا قال إيليا لليشع : اطلب ماذا افعل لك قبل أن أوخذ منك . فقال اليشع ليكن نصيب اثنين من روحك علي فقال : صعبت السؤال فان رأيتني أوخذ منك يكون لك كذلك وإلا فلا يكون وفيما هما يسيران ويتكلمان إذا مركبة من نار وخيل نزلت ففصلت بينهما فصعد إيليا في العاصفة إلى السماء وكان اليشع يرى وهو يصرخ يا أبي يا أبي مركبة إسرائـيل وفرسانها ولم يره بعد ... ) .
    هذا هو حال نبي الله ورسوله إيليا (ع) وهو مرفوع ، ولم يمت إلى الآن ويعمل في الأرض أعمالاً كثيرة لله سبحانه وتعالى ، ولكن لا يراه أهل الأرض ؛ لأنهم عميان ، وإن كانت عيونهم مفتوحة ، وأيضا نظير إيليا (ع) الخضر (ع) وهو أيضا مرفوع ، وله أعمال بأمر الله سبحانه في الأرض ، وعيسى (ع) كذلك مرفوع وله أعمـال بأمر الله سبحانه في الأرض ، والإمـام المهدي (ع) محمد بن الحسن (ع) كذلك وله أعمال بأمر الله سبحانه في الأرض .
    وفي بداية رفع عيسى (ع) أرسل أوصياءه ورسلاً من عنده لتثبيت الحق الذي جاء به من عند الله سبحانه ، ونشر دين الله في أرضـه ، ومن هؤلاء : شمعون الصفا أو كما هو اسمه في الإنجيل ( سمعان بطرس ) ، وكذلك يوحنا البربري أو كما هو في الإنجيل يوحنا اللاهوتي )، ثم إن الرسالة من عيسى (ع) انقطعت ولا يعني انقطاعها فترة من الزمن انقطاعها إلى الأبد ، فلا يوجد دليل عقلي أو نقلي يؤيد هذا الغرض ، بل الدليل على عكسه ، وهو إرسال عيسى (ع) من يمثله إذا حان وقت عودته واقتربت القيامة الصغرى ، وسأورد الدليل فيما يأتي إن شاء الله .
    أما بالنسبة للإمام المهدي (ع) فقد أرسل سفراءه الأربعة في غيبته الصغرى التي استمرت ما يقارب السبعين عاماً ، ثم انقطعت السفارة والإرسال من الإمام المهدي (ع) ، وأيضاً لا يدل انقطاعها فترة من الزمن انقطاعها إلى الأبد ، بل الدليل على إرساله رسولاً عنه (ع) يمثله إذا اقترب قيامه وحان وقت القيامة الصغرى ، وسأورد الدليل فيما يأتي إن شاء الله .
    والآن وقبل بحث مسألة الدليل على إرسالهم رسـول عنهم يمثلهم ، لنبحث أمر هؤلاء الأربعـة (ع) ، أي : الخضر وإيليا وعيسى ومحمد بن الحسن المهدي (ع) ، هل أمرهم واحد أم أنهم مفترقون ؟
    والحق إنّ أمرهم واحد ، وهم متحدون وغير مفترقين ولا اختلاف بينهم ؛ لأن ربهم واحد ودينهم واحد ، وهو التسليم لله سبحانه ، وجميعهم يدعون لله وبأمره يعملون ، والحق الذي يدعون إليه واحد ، وغايتهم واحدة وهي القيامة الصغرى ، وهدفهم وغرضهم واحد وهو نشر القسط والعدل والتوحيد وعبادة الله في هذه الأرض من حيث يريد سبحانه وتعالى ، فهم متحدون لا اختلاف بينهم ، ويطلبون غاية واحدة وهدفاً واحداً ، وربهم وإلههم واحد ، فلابد أن يكون الرسول منهم جميعاً واحداً ، وهو أيضاً رسول من الله ؛ لأنهم بأمر الله يعملون ، فمن يمثّلهم يمثّل الله ، ومن يخلفهم في الأرض يخلف الله سبحانه ؛ لأنهم خلفاء الله في أرضه .
    والآن لنورد الأدلة على أنهم يرسلون رسولاً عنهم (ع) إذا حان وقت القيامة الصغرى ودولة العدل الإلهي..(
    وهذا هو الرسول المعزي الذي ذكره يوحنا في أنجيله)

    .

    المعزي عليه السلام.....النصوص التي تذكر المعزي (باللفظ) موجودة فقط في أنجيل يوحنا:
    يوحنا 14
    15 «إِنْ كُنْتُمْ تُحِبُّونَنِي فَاحْفَظُوا وَصَايَايَ،
    16 وَأَنَا أَطْلُبُ مِنَ الآبِ فَيُعْطِيكُمْ مُعَزِّيًا آخَرَ لِيَمْكُثَ مَعَكُمْ إِلَى الأَبَدِ،
    17 رُوحُ الْحَقِّ الَّذِي لاَ يَسْتَطِيعُ الْعَالَمُ أَنْ يَقْبَلَهُ، لأَنَّهُ لاَ يَرَاهُ وَلاَ يَعْرِفُهُ، وَأَمَّا أَنْتُمْ فَتَعْرِفُونَهُ لأَنَّهُ مَاكِثٌ مَعَكُمْ وَيَكُونُ فِيكُمْ.
    26 وَأَمَّا الْمُعَزِّي، الرُّوحُ الْقُدُسُ، الَّذِي سَيُرْسِلُهُ الآبُ بِاسْمِي، فَهُوَ يُعَلِّمُكُمْ كُلَّ شَيْءٍ، وَيُذَكِّرُكُمْ بِكُلِّ مَا قُلْتُهُ لَكُمْ.
    27 «سَلاَمًا أَتْرُكُ لَكُمْ. سَلاَمِي أُعْطِيكُمْ. لَيْسَ كَمَا يُعْطِي الْعَالَمُ أُعْطِيكُمْ أَنَا. لاَ تَضْطَرِبْ قُلُوبُكُمْ وَلاَ تَرْهَبْ.
    28 سَمِعْتُمْ أَنِّي قُلْتُ لَكُمْ: أَنَا أَذْهَبُ ثُمَّ آتِي إِلَيْكُمْ. لَوْ كُنْتُمْ تُحِبُّونَنِي لَكُنْتُمْ تَفْرَحُونَ لأَنِّي قُلْتُ أَمْضِي إِلَى الآبِ، لأَنَّ أَبِي أَعْظَمُ مِنِّي.
    29 وَقُلْتُ لَكُمُ الآنَ قَبْلَ أَنْ يَكُونَ، حَتَّى مَتَى كَانَ تُؤْمِنُونَ.
    30 لاَ أَتَكَلَّمُ أَيْضًا مَعَكُمْ كَثِيرًا، لأَنَّ رَئِيسَ هذَا الْعَالَمِ يَأْتِي وَلَيْسَ لَهُ فِيَّ شَيْءٌ.
    يوحنا15
    26 «وَمَتَى جَاءَ الْمُعَزِّي الَّذِي سَأُرْسِلُهُ أَنَا إِلَيْكُمْ مِنَ الآبِ، رُوحُ الْحَقِّ، الَّذِي مِنْ عِنْدِ الآبِ يَنْبَثِقُ، فَهُوَ يَشْهَدُ لِي.
    27 وَتَشْهَدُونَ أَنْتُمْ أَيْضًا لأَنَّكُمْ مَعِي مِنَ الابْتِدَاءِ.
    يوحنا 16
    5 «وَأَمَّا الآنَ فَأَنَا مَاضٍ إِلَى الَّذِي أَرْسَلَنِي، وَلَيْسَ أَحَدٌ مِنْكُمْ يَسْأَلُنِي: أَيْنَ تَمْضِي؟
    6 لكِنْ لأَنِّي قُلْتُ لَكُمْ هذَا قَدْ مَلأَ الْحُزْنُ قُلُوبَكُمْ.
    7 لكِنِّي أَقُولُ لَكُمُ الْحَقَّ: إِنَّهُ خَيْرٌ لَكُمْ أَنْ أَنْطَلِقَ، لأَنَّهُ إِنْ لَمْ أَنْطَلِقْ لاَ يَأْتِيكُمُ الْمُعَزِّي، وَلكِنْ إِنْ ذَهَبْتُ أُرْسِلُهُ إِلَيْكُمْ.
    8 وَمَتَى جَاءَ ذَاكَ يُبَكِّتُ الْعَالَمَ عَلَى خَطِيَّةٍ وَعَلَى بِرّ وَعَلَى دَيْنُونَةٍ:9 أَمَّا عَلَى خَطِيَّةٍ فَلأَنَّهُمْ لاَ يُؤْمِنُونَ بِي.
    10 وَأَمَّا عَلَى بِرّ فَلأَنِّي ذَاهِبٌ إِلَى أَبِي وَلاَ تَرَوْنَنِي أَيْضًا.
    11 وَأَمَّا عَلَى دَيْنُونَةٍ فَلأَنَّ رَئِيسَ هذَا الْعَالَمِ قَدْ دِينَ.
    12 «إِنَّ لِي أُمُورًا كَثِيرَةً أَيْضًا لأَقُولَ لَكُمْ، وَلكِنْ لاَ تَسْتَطِيعُونَ أَنْ تَحْتَمِلُوا الآنَ.
    13 وَأَمَّا مَتَى جَاءَ ذَاكَ، رُوحُ الْحَقِّ، فَهُوَ يُرْشِدُكُمْ إِلَى جَمِيعِ الْحَقِّ، لأَنَّهُ لاَ يَتَكَلَّمُ مِنْ نَفْسِهِ، بَلْ كُلُّ مَا يَسْمَعُ يَتَكَلَّمُ بِهِ، وَيُخْبِرُكُمْ بِأُمُورٍ آتِيَةٍ.
    14 ذَاكَ يُمَجِّدُنِي، لأَنَّهُ يَأْخُذُ مِمَّا لِي وَيُخْبِرُكُمْ.

    لحوار المسيحيين حول من يكون المعزي هل هو بشر كما نحن نؤمن او هو الروح القدس أو الاقنوم الثالث كما هو يؤمنون نحتاج:

    1- بيان اعتقادنا ان المعزي ع هو شخصية أخرى غير الروح القدس ..وهنا يمكننا ذكر تعريف الروح القدس عن المعزي احمدالحسن ع..
    ما هو الروح القدس؟
    روح القدس هو روح الطهارة أو العصمة
    فإذا اخلص العبد بنيته لله سبحانه وتعالى وأراد وجه الله احبه الله ووكل الله به ملكاً يدخله في كل خير ويخرجه من كل شر ويسلك به إلى مكارم الأخلاق
    ويكون الروح القدس واسطة لنقل العلم للإنسان الموكل به
    وأرواح القدس كثيرة وليست واحداً
    والذي مع عيسى (ع) ومع الأنبياء دون الذي مع محمد (ص) وعلي (ع) وفاطمة (ع) والأئمة (ع) وهذا هو الروح القدس الأعظم لم ينـزل إلا مع محمد (ص) وانتقل بعد وفاته إلى علي (ع) ثم إلى الأئمة (ع) ثم بعدهم إلى المهدين الأثني عشر،
    عن أبي بصير قال: سالت أبا عبد الله (ع) عن قول الله تبارك وتعالى {وَكَذَلِكَ أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ رُوحاً مِنْ أَمْرِنَا مَا كُنْتَ تَدْرِي مَا الْكِتَابُ وَلا الْأِيمَانُ}(الشورى:52) قال (ع) : خلق من خلق الله عز وجل اعظم من جبرائيل وميكائيل كان مع رسول الله (ص) يخبره ويسدده وهو مع الأئمة من بعده). عن أبي بصير قال سالت أبا عبد الله(ع) ( عن قوله عز وجل {وَيَسْأَلونَكَ عَنِ الرُّوحِ قُلِ الرُّوحُ مِنْ أَمْرِ رَبِّي}(الإسراء: 85) قال (ع) : خلق اعظم من جبرائيل وميكائيل (ع) كان مع رسول الله (ص) وهو مع الأئمة وهو من الملكوت ) الكافي ج1 ص273 . وعن أبي حمزة قال : سالت أبا عبد الله (ع) (عن العلم اهو علم يتعلمه العالم من أفواه الرجال أم في الكتاب عندكم تقرءونه فتعلمون منه قال (ع) الأمر اعظم من ذلك وأوجب أم سمعت قول الله عز وجل (وَكَذَلِكَ أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ رُوحاً مِنْ أَمْرِنَا مَا كُنْتَ تَدْرِي مَا الْكِتَابُ وَلا الْأِيمَانُ) (الشورى: 52) ثم قال أي شيء يقول أصحابكم في هذه الآية أيقرون انه كان في حال لا يدري ما الكتاب ولا الأيمان فقلت لا ادري جعلت فداك ما يقولون فقال لي (ع) بلى قد كان في حال لا يدري ما الكتاب ولا الأيمان حتى بعث الله تعالى الروح التي ذكر في الكتاب فلما أوحاها إليه علم بها العلم والفهم وهي الروح التي يعطها الله تعالى من شاء فإذا أعطاها عبداً علمه الفهم) الكافي ج1 ص274 . فرسول الله محمد (ص) لما نزل إلى هذا العالم الجسماني ليخوض الامتحان الثاني بعد الامتحان الأول في عالم الذر حجب بالجسم المادي فلما اخلص لله سبحانه وتعالى إخلاصاً ما عرفت الأرض مثله احبه الله ووكل به الروح القدس الأعظم فكان الفائز بالسباق في هذا العالم كما كان الفائز بالسباق في الامتحان الأول في عالم الذر .
    وروح القدس الأعظم
    كان مع رسول الله (ص) ، فلما فتح له انتقل من الرسول إلى أمير المؤمنين (ع) ، لأن رسول الله (ص) استغنى بالتسديد الآتي من الفتح ، عن تسديد روح القدس الأعظم .
    وهكذا الإمام المهدي (ع) يستغني في زمن الظهور عن روح القدس الأعظم ، لأنه :- فتح له في زمن الغيبة الصغرى ، فينتقل روح القدس الأعظم إلى المهدي الأول ، فكما يصدق أنفسنا وأنفسكم على رسول الله (ص) وعلي (ع) ، كذلك يصدق هنا على الإمام المهدي (ع) والمهدي الأول (ع) ، من جهة الرداء الذي لبسه رسول الله ، وأمير المؤمنين وهو :- روح القدس الأعظم .
    والا فلا تساوي بينهما إلا من هذه الجهة ، فرسول الله (ص) أفضل من علي (ع) ، وكذلك الإمام المهدي (ع) أفضل من المهدي الأول ، وتساويهم من هذه الجهة جهة الرداء ، وهو روح القدس الأعظم ، الذي تردى به المهدي الأول ، لأنه يحتاج إلى التسديد ، ولم يحصل له الفتح .
    بينما الإمام المهدي (ع) حصل له الفتح ، فتسديده من الفتح ، لأنه في انات لا يبقى إلا الله الواحد القهار . أما المهدي الأول فلم يحصل له الفتح ، لهذا يسدد بروح القدس الأعظم ، ويُدعى له بـ : (أن يعبدك لا يشرك بك شيئا) ، أي حتى الأنا الموجودة بين جنبيه لا يراها فلا يرى ولا يعرف إلا الله ، فالعبادة هي المعرفة .
    يعبدك أي يعرفك ولا يشرك بك ، لا يعرف غيرك ، حتى نفسه أي يحصل له الفتح لمبين .
    وأيضاً أصحاب القائم غير المهدي الأول يسددون بروح القدس ، ولكن روح قدس ، دون روح القدس الأعظم ، وكلٌ بحسبه . فلذلك فهم يُعصمون : (عهدك في كفك)[1] (ويضع الله يده على رؤوس العباد فجمع بها عقولهم وكملت به أحلامهم)[2]
    [1]- عن دلائل الإمامة للطبري (الشيعي) ص 467 ، والغيبة للنعماني ص 319 ، عن الباقر (ع) قال : (إذا قام القائم بعث في أقاليم الأرض ، في كل إقليم رجلا ، يقول : عهدك في كفك فإذا ورد عليك أمر لا تفهمه ولا تعرف القضاء فيه فانظر إلى كفك واعمل بما فيها) .
    [2]- عن أبي جعفر (ع) قال إذا قام قائمنا وضع الله يده على رؤوس العباد فجمع بها عقولهم وكملت به أحلامهم) : الكافي ج 1: ص

    ويفضل استخدام لفظ المعزي في الحوار مع المسحيين وعدم الاكثار من استخدام لفظ الروح القدس كما هم يحاولون تقديم الموضوع او العنوان (الروح القدس المعزي أو الروح المعزي)
    علما أنه لا أشكال بالقول أن المعزي هو الروح القدس على أعتبار أنه رجل ممتلىء بالروح القدس كما كان المعزي يسوع الناصري كذلك, فنحن لا نقول او نقصد التجسد لو قلنا قول يوحنا (المعزي الروح القدس).
    سيحاول المسيحي في هذه المرحلة من الحوار ضخ العديد من النصوص التي تذكر الروح القدس ودوره من التوراة والانجيل والافضل عدم نكرانها وعدم الخوض في تفسيرها وتؤيلها فقط الاشارة الى ان هذه النصوص تتكلم عن الروح القدس ونحن نفصل بين شخصية الروح القدس وشخصية المعزي ...ودائما نذكرهم بان الحوار في نبؤة المعزي الواردة في أنجيل يوحنا. وهكذا يكون المسيحي مظطرا لاثبات عقيدته في المعزي من خلال نصوص المعزي فقط..

    2- رد ادلة المسيحيين على أن المعزي هو روح محض ومنها :
    المعزي الروح القدس حسب النص
    :
    وَأَمَّا الْمُعَزِّي، الرُّوحُ الْقُدُسُ، الَّذِي سَيُرْسِلُهُ الآبُ بِاسْمِي، فَهُوَ يُعَلِّمُكُمْ كُلَّ شَيْءٍ، وَيُذَكِّرُكُمْ بِكُلِّ مَا قُلْتُهُ لَكُمْ
    قالوا: إنّ عيسى ع وصف الآتي بعده بأنّه روح، فقال: ( روح الحق ). [1]
    نقول: إنّ ثقافة النصارى في القرون الأولى قبل الإسلام كانت تشير بأنّ المعزّي هو صفة بشرية، وهو رسول ومخلِّص ينتظره العالم، وقد تشبّه بهذه الصفة الكثيرون وسنذكر بعضاً منهم على سبيل المثال لا الحصر في آخر ذكر أوصاف المعزّي إن شاء الله.
    والآن إذا حصرنا الأوصاف التي وصف بها المسيح شخصية المعزّي وماهيتها نخرج بنتيجة مهمة، وكما يلي:
    الوصف الأول:
    قالوا: إنّ المعزّي الروح القدس قد جاء بعد عيسى ع وحلَّ على التلاميذ في اليوم الخمسين بعد رفع عيسى ع.
    نقول: إنّه يأتي بعد عيسى ع لا قبله، حيث قال ع: ( لكني أقول لكم الحق، إنّه خير لكم أن أنطلق لأنّه إن لم أنطلق لا يأتيكم المعزّي ) ([2]).
    من صفات الآتي أنه يجيء بعد ذهاب المسيح من الدنيا فالمسيح وذلك الرسول المعزي لا يجتمعان في الدنيا وهذا ما يؤكد مرة أخرى أن المعزى لا يمكن أن يكون الروحالقدس الذي أيد المسيح طيلة حياته، بينما المعزي لا يأتي الدنيا والمسيح فيها " إن لم أنطلق لا يأتيكم المعزي.
    ولا يخفى أنّ الروح القدس كان موجوداً في حياة المسيح بل قبل المسيح، ففي إنجيل لوقا إصحاح:1 عدد 35: (35فَأَجَابَ الْمَلاَكُ ـ مريم وقد سألته كيف تحبل من غير زوج ـ وَقَالَ لَها: «اَلرُّوحُ الْقُدُسُ يَحِلُّ عَلَيْكِ، وَقُوَّةُ الْعَلِيِّ تُظَلِّلُكِ ).
    فكيف سيرسل المسيح الروح القدس إذن، إذا كان موجوداً من قبل ؟
    فإن قيل: إنّه سيرسله إرسالاً خاصّاً للتعزّية بعد رفعه إلى السماء.
    نقول: إنّ تعزية الروح القدس للمؤمنين كانت قبل رفع المسيح أيضاً، فأي فائدة في أن يرسل المسيح الروح القدس للتعزّية بعد ذلك ؟
    ففي إنجيل لوقا إصحاح 2 عدد 25 وكان رجل في أورشليم اسمه سمعان، وهذا الرجل كان باراً تقياً، ينتظر تعزية اسرائيل، والروح القدس كان عليه ).
    فإذا تبيّن مجيء الروح القدس قبل المسيح، فلا يصح أن يقال أنّ المعزّي هو الروح القدس،الذي ارتبط مجيئه برحيل عيسى ع .الأقنوم الثالث بحسب زعمهم.
    ونحن نطالبكم بنص على لسان التلاميذ يقول بان حلول الروح القدس عليهم يوم الخمسين هو نفسه المعزي الذي بشر به المسيح ع .
    ايضا الكتاب المقدس يستخدم كلمة روح ولوصف بشر
    1رسالة يوحنا الاولى 4:::: أَيُّهَا الأَحِبَّاءُ، لاَ تُصَدِّقُوا كُلَّ رُوحٍ، بَلِ امْتَحِنُوا الأَرْوَاحَ: هَلْ هِيَ مِنَ اللهِ؟ لأَنَّ أَنْبِيَاءَ كَذَبَةً كَثِيرِينَ قَدْ خَرَجُوا إِلَى الْعَالَمِ.
    2 بِهذَا تَعْرِفُونَ رُوحَ اللهِ: كُلُّ رُوحٍ يَعْتَرِفُ بِيَسُوعَ الْمَسِيحِ أَنَّهُ قَدْ جَاءَ فِي الْجَسَدِ فَهُوَ مِنَ اللهِ،
    الكتاب المقدس يستخدم كلمة روح الحق اي روح القدس او روح الله لان الثلاثة عند المسيحيين واحد لوصف انسان وبالتالي يمكننا القول ان الروح القدس وصف للمعزي
    نَحْنُ مِنَ اللهِ. فَمَنْ يَعْرِفُ اللهَ يَسْمَعُ لَنَا، وَمَنْلَيْسَ مِنَ اللهِ لاَ يَسْمَعُ لَنَا. مِنْ هذَا نَعْرِفُ رُوحَ الْحَقِّ وَرُوحَالضَّلاَلِ.6

    ارسال المعزي .....
    لكِنِّي أَقُولُ لَكُمُ الْحَقَّ: إِنَّهُ خَيْرٌ لَكُمْ أَنْ أَنْطَلِقَ، لأَنَّهُ إِنْ لَمْ أَنْطَلِقْ لاَ يَأْتِيكُمُ الْمُعَزِّي، وَلكِنْ إِنْ ذَهَبْتُ أُرْسِلُهُ إِلَيْكُمْ
    قالوا: المُرسل أفضل من الرسول والمُرسل الله وحده فكيف تقولون بأنّ عيسى ع أرسله؟
    نقول: وُصف المعزّي في المرّة الأولى؛ بأنّه ( رسول الله ) في قول المسيح: ( أنا أطلب من الآب فيعطيكم معزيًا آخر ).
    ووصف مرّة ثانية؛ بأنّه رسول المسيح، في قوله: ( ولكن إن ذهبت أرسله إليكم ).
    ووصف مرّة ثالثة؛ بأنّه رسول الله باسم المسيح، وذلك في قوله: ( وأمّا المعزّي الروح القدس الذي سيرسله الأب باسمي ).
    ونحن أمام هذه الأوصاف الثلاثة؛ إمّا أن نقول إنّ اختلاف الأوصاف يدل على اضطراب في النقل، فيسقط الاستدلال بها جميعاً، وإمّا أن نحاول الجمع بين هذه الأوصاف الثلاثة.
    إنّ وصف المعزّي بكونه رسول الله لا إشكال فيه، أمّا وصفه بأنّه رسول المسيح فعلى اعتبار أنّ المسيح بشّر به وطلب من الله (الآب) إرساله، ووصفه بأنّه: ( رسول باسم المسيح )، فعلى اعتبار أنّه سيبين دينه، وينفي عنه شوائب الشرك والبدع، فكأنه جاء باسمه لتخليص رسالته مما لحق بها.
    والآن بعد هذا التوضيح سنرد على هذا الاشكال بثلاث أمور:
    أولاً: هذا النقض يعود عليكم بالدرجة الأولى فأنتم تقولون بأنّ الروح القدس هو مساوٍ لعيسى ع والنص يقول بأنّ عيسى ع سوف يرسله، فهل تقولون بفكرة التدني للروح القدس ـ وبأنه مخلوق ـ التي اعتقد بها الكثير من آباء الكنيسة القدامى حتى جاء من وضع عقيدة الروح القدس اللاهوت التي لاساس لها من الكتاب المقدس .
    ثانياً: لا يوجد مانع من أن يرسل الرسول رسل فهو حجة الله على خلقه وهو ممثل الله وله صلاحية الإرسال، فقد أُعطي سلطان لإحياء الموتى وشفاء المرضى وأيضاً إرسال الرسل.
    واليكم نص قاطع بان الرسول ممكن ان يرسل رسل :
    فَأَرْسَلَ شَاوُلُ رُسُلاً لأَخْذِ دَاوُدَ. وَلَمَّا رَأَوْا جَمَاعَةَ الأَنْبِيَاءِ يَتَنَبَّأُونَ، وَصَمُوئِيلَ وَاقِفًا رَئِيسًا عَلَيْهِمْ، كَانَ رُوحُ اللهِ عَلَى رُسُلِ شَاوُلَ فَتَنَبَّأُوا هُمْ أَيْضًا. سفر صموئيل الأول 19: 20
    ثالثاً: يجب التركيز على مسألة هي أنّ عيسى ع طلب من الآب أن يرسله فينتفي قولهم بأنّ عيسى ع أفضل من الرسول؛ لأنّ المُرسل الحقيقي هو الله كما تجد في قوله تعالى ﴿اللَّهُ يَتَوَفَّى الْأَنفُسَ حِينَ مَوْتِهَا﴾ ([3])، وأيضاً ﴿ قُلْ يَتَوَفَّاكُم مَّلَكُ الْمَوْتِ ﴾([4])، و﴿ الَّذِينَ تَتَوَفَّاهُمُ الْمَلائِكَةُ ﴾ ([5])، فالمتوفي الحقيقي هو الله ولكن خوّل من هم دونه للقيام بالأمر ([6]).
    ونحو هذا الصنيع وقع في سفر الملوك، فقد نسب النبي إيليا إلى نفسه العقوبة الإلهية التي سيعاقب بها الربُ الملكَ اخآب، فقد " قال اخآب لايليا: هل وجدتني يا عدوي؟
    فقال: ( قد وجدتك، لأنك قد بعتَ نفسك لعمل الشر في عيني الرب، هانذا أجلب عليك
    شراً، وأبيد نسلك،وأقطع لاخآب كل بائل بحائط ومحجوز ومطلق في إسرائيل) .
    فقد نسب النبي إيليا إلى نفسه ما هو في الحقيقة صنيع الله وعقوبته لكونه المنفذ عن الله لهذه العقوبة.

    يمكث معكم الى الأبد
    فيعطيكم معزّياً آخر ليمكث معكم إلى الأبد ... دلالة على الأزلية، والأبد تعني ما لا نهاية. نقول: ماکث معکم للأبد لا تعني ما لا نهاية أو أزلي، والدليل من الكتاب المقدّس: نقرأ في سفر التثنية الاصحاح الثالث والعشرون 3 لاَ يَدْخُلْ عَمُّونِيٌّ وَلاَ مُوآبِيٌّ فِيجَمَاعَةِالرَّبِّ. حَتَّى الْجِيلِ الْعَاشِرِ لاَ يَدْخُلْ مِنْهُمْ أَحَدٌ فِيجَمَاعَةِ الرَّبِّإِلَىالأَبَدِ. ونقرأ في سفر اخبار الايام الأول 28 ( وقال لي: إنّ سليمان ابنك، هو يبني بيتي ودياري، لأني اخترته لي إبناً، وأنا أكون له أباً، وأثبت مملكته إلى الأبد ) ([7]). ومملكة سليمان انتهت ولم تبقى إلى الأبد، فهذا النص ينقض استنتاجكم لكلمة الأبد. وهناك نصوص كثيرة دالة على ذلك ذكرنا هذا منها على سبيل المثال لا الحصر. قالوا: بأنّ المقصود هو إنّ النص يتكلم هنا عن نسل داود الذي سيبقى إلى الأبد. نقول: إذن لماذا توقفت عند عيسى u فالأبد تعني ما لا نهاية كما تقولون ؟ بل نقول: نعم، إنّ كون الأبد يعني ما لا نهاية له هذا عليكم لا لكم، فأنتم تتوقفون عند عيسى u، وتنقضون بهذا أزلكم، بينما الحق إنّ استمراريته إلى الأبد متحققة في كون المعزّي هو أحمد فهو من نسل داود u من جهة الأم، أي نرجس أم الإمام المهدي u، ووصل النسل الآن إلى المعزّي أحمد u، وسيستمر في نسله هذا من جهة، ومن جهة أخرى وجب عليكم أن تقبلوا بأنّ السيف سيبقى إلى الأبد حتى مع عيسى u، فلماذا تقولون توقف السيف برسالة عيسى u وتحول كرسي داود u إلى كرسي ملكوتي روحاني وليس أرضي ؟؟؟ نقرأ في صموائيل 12 عدد-10 وهي واردة في قصة داود: ( والآن لا يفارق السيف بيتك إلى الأبد ). واليك نص قاطع يشير على ان الناس سوف تؤمن بموسى الى الابد سفر الخروج الاصحاح التاسع عشر 9 فَقَالَ الرَّبُّ لِمُوسَى: (هَا أَنَا آتٍإِلَيْكَفِي ظَلاَمِ السَّحَابِ لِكَيْ يَسْمَعَ الشَّعْبُ حِينَمَا أَتَكَلَّمُ مَعَكَ، فَيُؤْمِنُوا بِكَ أَيْضًاإِلَىالأَبَدِ). وموسى مات والذين امنوا به ماتوا.
    سفر الخروج الاصحاح الحادي والعشرون 6 5 وَلكِنْ إِنْ قَالَ الْعَبْدُ: أُحِبُّ سَيِّدِي وَامْرَأَتِي وَأَوْلاَدِي، لاَ أَخْرُجُ حُرًّا،6 يُقَدِّمُهُ سَيِّدُهُإِلَىاللهِ، وَيُقَرِّبُهُإِلَىالْبَابِ أَوْإِلَىالْقَائِمَةِ، وَيَثْقُبُ سَيِّدُهُ أُذْنَهُ بِالْمِثْقَبِ، فَيَخْدِمُهُإِلَى الأَبَدِ.
    فهل بقى الخادم بعد هذا القول الى الابد ؟؟؟
    وغيرها الكثير ولكن نكتفي بهذا القدر فهو ينقض قولهم من الاساس ان معنى الابد مالانهاية او ازلي.

    اذا كان ماكث معهم وفيهم ألا يعني إنهم ليسوا بحاجة الى قدومه مرة أخرى وحلوله فيهم ومثل هكذا قول يتعارض مع قول عيسى عليه السلام ( خير لكم ان أنطلق ان لم أنطلق لا ياتيكم المعزي )...المكوث هنا اشارة الى الايمان الحقيقي الذي يتمتع به التلاميذ واشباههم وبمثل هذا الايمان المستقر الماكث في القلب يعرف المعزي.
    أما إذا أصررتم على المكوث الأبدي للمعزي في التلاميذ وقلتم تم لهم ذلك بعد الحلول في اليوم الخمسين وان المعزي هو روح محض وهو الروح القدس نقول أن النصوص تخالفكم: في اعمال الرسل
    وامتلأ الجميع من الروح القدس، وابتدأوا يتكلمون بألسنة أخرى كما أعطاهم الروح أن ينطقوا-([8]) هذا ما حصل في اليوم الخمسين والمفروض لا ينزع الروح القدس منهم حتى موتهم, أولا دعونا نقرأ هذه الحادثة التي حصلت بعد يوم الخمسين:
    أعمال الرسل 3
    : 1وصعد بطرس ويوحنا معا إلى الهيكل في ساعة الصلاة التاسعة ([9])......
    وفي اعمال الرسل 4
    7 ولما أقاموهما في الوسط، جعلوا يسألونهما: بأية قوة وبأي اسم صنعتما أنتما هذا
    8 حينئذ امتلأ بطرس من الروح القدس وقال لهم: يا رؤساء الشعب وشيوخ إسرائيل
    9 إن كنا نفحص اليوم عن إحسان إلى إنسان سقيم، بماذا شفي هذا .([10])
    اذن المعزي الروح القدس كما أنتم تظنون لم يمكث مع التلاميذ فهم قبلوه مرة من يسوع عندما نفخ فيهم وقال أقبلوا الروح القدس ثم عاد وتركهم المعزي الروح القدس فاحتاجوا ان يمتلئوا منه مرة اخرى وحصل هذا لهم في اليوم الخمسين وعاد تركهم وعادوا امتلئوا مرة اخرى في الهيكل لشفاء مريض وهكذا. أين أبدية المكوث التي تقولون؟!
    أما بالنسبة لنا فان الابدية متحققة بنسل المعزي احمد الحسن ع وهذه هي الابدية التي ريدها الله سبحانه
    إستمرار الأمر في نسل ونسل نسل الأنبياء عليهم السلام (أَمَّا أَنَا فَهذَا عَهْدِي مَعَهُمْ، قَالَ الرَّبُّ: رُوحِي الَّذِي عَلَيْكَ، وَكَلاَمِي الَّذِي وَضَعْتُهُ فِي فَمِكَ لاَ يَزُولُ مِنْ فَمِكَ، وَلاَ مِنْ فَمِ نَسْلِكَ، وَلاَ مِنْ فَمِ نَسْلِ نَسْلِكَ، قَالَ الرَّبُّ، مِنَ الآنَ وَإِلَى الأَبَدِ-

    لا يراه العالم
    رُوحُ الْحَقِّ الَّذِي لاَ يَسْتَطِيعُ الْعَالَمُ أَنْ يَقْبَلَهُ، لأَنَّهُ لاَ يَرَاهُ وَلاَ يَعْرِفُهُ، وَأَمَّا أَنْتُمْ فَتَعْرِفُونَهُ لأَنَّهُ مَاكِثٌ مَعَكُمْ وَيَكُونُ فِيكُمْ
    قالوا: إنّ التلاميذ يعرفونه، وذلك في قول المسيح: ( وأمّا أنتم فتعرفونه ).لايراه العالم
    نقول: ليس المقصود بها الرؤية البصرية والمعرفة الحسية، بل المعرفة الإيمانية.
    والاحرى به أن يقول ( وأما أنتمفترونه وتعرفونه ) ولما كان قد حذف الرؤية دل على أن المقصود بالرؤية المعرفة الحقيقة لا الرؤية البصرية ...... وهنا معناه " أن المعزي إذا جاء لن يعرفه أهل العالم معرفةحقيقية، بينما يعرفه التلاميذ معرفة حقيقية، لأن عندهم خبر عنه ع.
    فالايمان الحقيقي ليس بالرؤية العينية بل بالايمان القلبي وان لم تحصل الرؤية وهذا ما اكده عيسى
    "لأنك رأيتني يا توما آمنت؟ طوبى للذين آمنوا ولم يروا" (يو20: 19-29)
    ويقول يوحنا الذهبي الفم:يود ان يضع الرب يسوع الرؤية موضع المعرفة في كل موضع
    كما يقول: "طوبى للأنقياء القلب لأنهم يعاينون الله" (مت 5: ء
    "أنا معكم زمانًا هذه مدته ولم تعرفني يا فيلبس لم يقل له: "ولم تراني" بلقال ولم تعرفن
    ومثله مجيء ايليا بمصداق يوحنا فلم يعرفه الناس لان عيونهم مغلقة.
    يقول : لاحظ أن الكتبة كان لهم معرفة نظرية بالكتاب ولكن دون روح، فيوحنا أتى كسابق وبروح إيليا فى زهده وتقشفه وشهادته للحق أمام ملوك ولكنهم لم يعرفوه فعيونهم مغلقة
    وانا اشد على يد فكري واقول نعم انه لا يرون المعزي لان عيونهم مغلقه لا بل هم اغلقوها باديدهم وصموا اذانهم عن صوته ع:
    3)
    سفر إرميا 5: 21
    اِسْمَعْ هذَا أَيُّهَا الشَّعْبُ الْجَاهِلُ وَالْعَدِيمُ الْفَهْمِ، الَّذِينَ لَهُمْ أَعْيُنٌوَلاَيُبْصِرُونَ.لَهُمْ آذَانٌوَلاَيَسْمَعُونَ.
    وياله من جهل يلف العالم هذه الايام
    العمي الذي اضطر يسوع ع ان يكلمهم بامثال:إنجيل متى 13: 13
    مِنْ أَجْلِ هذَا أُكَلِّمُهُمْ بِأَمْثَال،لأَنَّهُمْمُبْصِرِينَلاَيُبْصِرُونَ،وَسَامِعِينَلاَيَسْمَعُونَوَلاَيَفْهَمُونَ.
    ماذا قال المفسرين في المجيء الاول ليسوع الناصري /تادرس يعقوب
    هذا ما حدث مع الشعب اليهودي الذي عاش في سلبيّة مكتفيًا بالاتكال على أنهم أهل الختان، ومن نسل إبراهيم، وأنهم أصحاب المواعيد، ومنهم الآباء والأنبياء. خلال هذه السلبيّة جاءهم المسيّا المخلِّص، فرأوه بالجسد دون الروح، ولمسوه حسب الظاهر دون إدراك حقيقته. لهذا يقول السيّد عنهم: "لأنهم مبصرين لا يُبصرون، وسامعين لا يسمعون ولا يفهمون. قد تمَّت فيهم نبوّة إشعياء القائلة: تسمعون سمعًا ولا تفهمون، ومُبصرين تُبصرون ولا تنظرون. لأن قلب هذا الشعب قد غلظ، وآذانهم قد ثقل سماعها، وغمَّضوا عيونهم لئلا يبصروا بعيونهم ويسمعوا بآذانهم ويفهموا بقلوبهم ويرجعوا فأُشفيهم [13-15]. لقد سمعوا السيّد وأبصروه، لكنهم بقسوة قلبهم لم يسمع إنسانهم الداخلي، ولا عاينت بصيرتهم الداخليّة، فصار صوته ورؤيته ليس سرّ خلاص لهم، بل علّة ازدياد قلبهم في الغلاظة. فازدادت قسوتهم قسوة وعماهم عمى وشرِّهم شرًا
    : كانوا مبصرين إذ لديهم النبوّات واضحة عن المسيّا المخلّص. لقد رأوا من تحدّث عنه الأنبياء واشتهوا أن يروه ويسمعوا صوته وينعموا بعمله فيهم، لكن للأسف لم يتمتّعوا به في حياتهم بل قاوموه.



    من عند الاب ينبثق:
    26 «وَمَتَى جَاءَ الْمُعَزِّي الَّذِي سَأُرْسِلُهُ أَنَا إِلَيْكُمْ مِنَ الآبِ، رُوحُ الْحَقِّ، الَّذِي مِنْ عِنْدِ الآبِ يَنْبَثِقُ، فَهُوَ يَشْهَدُ لِي
    (هنا ع يقول ينبثق وليس انبثق اي أن المعزي ليس ازلي وكل الكلام عنه كان ايضا بصيغة المستقبل ) ولكنهم مختلفين فأكثرهم يقولون بانبثاق الروح القدس من الآب والابن معا وأقلهم يقولون بانبثاقه من الآب وحده؟ واختلافهم بل ذهاب الاكثرية الى القول بانبثاقه من الآب والابن معا يدل على أنهم لا يفهمون كيف تكون عندهم اقنومهم الثالث .فهم حتى ليس لهم تعريف واضح للانبثاق .
    انبثقَ / انبثقَ عن / انبثقَ من ينبثق ، انبِثاقًا ، فهو مُنبثِق ، والمفعول منبثَقٌ عنه
    اِنْبَثَقَ الفَجْرُ : ظَهَرَ ، لاَحَ..
    ونحن نقول ان كل المخلوقات هي ظهرت من الاب وفلا وجود حقيقي غيره هو سبحانه ..واذا كان تعريفهم يتضمن ان المعزي لا يزال مرتبط بالاب ( ورغم انه يتمضن عجز المعزي الاقنوم الثالث عندهم لانه احتاج هذا الارتباط) نقول نعم المعزي مرتبط بالله بالروح القدس وربما هذا هو ما يوضح امتياز المعزي من غيره من الخلق .. واذا كان الانبثاق يعني عندهم ان المعزي ياتمر بامر الاب او جاء بامر الاب فهذا لا شكال فيه .

    3- ادلتنا أن المعزي هو انسان بشر مرسل من الله ومن عيسى ع, نذكر بعض النقاط التي تشير لها نصوص المعزي وبوضوح, يمكن للمحاور تطرحها كما يشاء او حسب سياق الحوار من تقديم وتاخير أو اسهاب واختصار :
    * قطعا وحسب النص (خيرا لكم ان أنطلق ان لم أنطلق لا ياتيكم المعزي) هذه المفاضلة بين وجود يسوع الناصري وبين مجيء المعزي لا نحن نقبل بها ولا المسيحيون أذا كا القادم هو روح فقط .والنص نفسه يوكد على ان المعزي ع غير موجود على الارض طالما يسوع موجود فشرط مجيئه رفع يسوع .
    * المعزي لا يتكلم من نفسه (لاَ يَتَكَلَّمُ مِنْ نَفْسِهِ، بَلْ كُلُّ مَا يَسْمَعُ يَتَكَلَّمُ بِهِ) ..وهذا يعني أن المعزي ليس لاهوتا مطلقا كما تظن الكنيسه ..لكنه رسول من الله ينقل لنا من يسمع عن طريق الروح القدس الناقل للعلم كما هو واضحمن تعريف الروح القدس .
    * المعزي الروح الحق فهو المرشد الى جميع الحق (السؤال / بسم الأب والابن وروح القدس) وهذا الامر لا يمكن ابدأ تفسيره ان المعزي هو الذي اتى في يوم العنصرة ( يوم الخمسين) فالواقع يكذب ذلك فلم نرى انتشارا للحق ولا حتى على المستوى المسيحي فحتى لو تجاوزنا الحروب والقتل والظلم من قبل الكنيسة في الازمنة السابقة, يكفينا تفرق الكنيسة الى عدة كنائس ومنها ماهو مخالف لقانون الايمان الكنسي.
    اما بالنسبة لشهود يهوه فادعاهم انهم على الحق الكامل لا ينفعهم لانهم اتوا متاخرين باكثر من 1850 سنة تقريباعن مجىءالمعزي ( حسب قولهم في اليوم الخمسين) ووهذا يعني هناك تعطيل لعمل المعزي لطول تلك الفترة وهذا مخالف للنص.
    * المعزي ع ..يخبر عن المستقبل ..(وَيُخْبِرُكُمْ بِأُمُورٍ آتِيَةٍ) ..وهذا ايضا لايقر به التاريخ و الواقع المسيحي فلم يسجل اخبارات غيبية مستقبلية عن معزيهم وحتى لو ادعوا هم عكس ذلك, فهم لا يستطيعون اثابت ذلك في الوقت الحاضر. ( علما ان كل مسيحي يدعي ان المعزي معه الذي يسميه الروح القدس ) فيكفي ان يساله . اما نحن فالحمد لله المعزي أحمد الحسن ع ذكر الكثير من الاخبارات الغيبية (مثال اقواله عن احداث العراق وسوريا وكيف ان الوهابية اجتمعوا في سوريا وكان هدفهم العراق..)
    (( أكرر دعوتي مرة أخرى وأوجهها للمسلمين في كل مكان وبالخصوص في العراق للالتفاف حول راية الحق المهدوية لمواجهة ذباحي القاعدة السفيانيين الذين تجمعوا في سوريا وبدعم من الحكومة الامريكية وأذنابها ويعتبرون العراق خطوتهم الثانية ))
    * المعزي ع يعلمنا كل شيء ...( ، فَهُوَ يُعَلِّمُكُمْ كُلَّ شَيْءٍ)...حسب قولهم ان المعزي معهم ...فهل علمهم كل شيء ولا اقصد عموم الشعب المسيحي بل كبرائهم فها بولس يعترف علمه ناقص:
    (9 لأَنَّنَا نَعْلَمُ بَعْضَ الْعِلْمِ وَنَتَنَبَّأُ بَعْضَ التَّنَبُّؤِ
    وَلكِنْ مَتَى جَاءَ الْكَامِلُ فَحِينَئِذٍ يُبْطَلُ مَا هو بعض...رسالة بولس الرسول الأولى إلى أهل كورنثوس 13.
    .الم يكن معه المعزي ؟! نحن نقول ربما كان معه الروح القدس..لكنه لايزال ينظر المعزي الكامل الذي يعلمه كل شيء..

    واين اختفى معزيهم..عندما حاربت الكنيسة العلماء :
    (تقريبا أربعة قرون, أربع مائة عام والنتيجة أن جاليلو مجرم برأوه من جريمته! جريمته التي كانت قوله أن الأرض تدور حول الشمس ! الآن لم يعد جاليلو مهرطقا! الآن وبحسب الكنيسة لم تكن أقوال جاليلو هرطقة! إذن, جردانو برونو قَتل لأنه قال الحق والكنيسة سفاح يسفك دماء الأبرياء ! إذن, النتيجة الحتمية إن الهرطقة هي أقوال الكنيسة التي كانت تعارض أقوال جاليلو, إذن الكنيسة كانت مهرطقة طوال أربعة قرون تقريبا.
    والسؤال الآن: هل يمكن إذن يا مسيحيي العالم أن تكون كنيستكم ايضا مهرطقة في قضية لاهوت يسوع وروح القدس والاب وأنهم أقانيم ثلاثة خصوصا أن هناك مسيحيين عارضوها, فهل يمكن ان تكتشفوا في يوم من الأيام أن القديس آريوس الذي اتهمته الكنيسة بالهرطقة لأنه نفى لاهوت يسوع المطلق لم يكن مهرطقاُ, ويظهر أن الكنيسة التي حاربت آريوس مهرطقة أيضا كما في قضية برونو وجاليلو؟!
    والخوف هو أن يكون هذا اليوم متاخراٌ جداً عن أن تكون فيه فرصة للتصيحيح أو أن يتم فيه تصحيح, أليس جدير بكل مسيحي أن يبحث عن الحقيقة وهو لا زال على قيد الحياة؟ ابحثوا بأنفسكم بدل اتباع رأي الكنيسة التي ثبت الآن وباعترافها أنها هرطقت في قضية جاليلو ولمدة أربعة قرون تقريباٌ. )..المعزي أحمد الحسن ع ..كتاب وهم الالحاد

    *المعزي ع يذكرنا بكل اقوال عيسى ع ..فهل حصل هذا عندكم فما قاله عيسى يمكن ان يملأ الأرض كتبا.
    (وَأَشْيَاءُ أُخَرُ كَثِيرَةٌ صَنَعَهَا يَسُوعُ، إِنْ كُتِبَتْ وَاحِدَةً وَاحِدَةً، فَلَسْتُ أَظُنُّ أَنَّ الْعَالَمَ نَفْسَهُ يَسَعُ الْكُتُبَ الْمَكْتُوبَةَ. آمِينَ)إنجيل يوحنا 21: 25...الا يجب ان تنقلوا للعالم بعض ما ذكركم به المعزي ؟ .
    * المعزي ع يبكت:
    وَمَتَى جَاءَ ذَاكَ يُبَكِّتُ الْعَالَمَ عَلَى خَطِيَّةٍ وَعَلَى بِرّ وَعَلَى دَيْنُونَةٍ:
    9 أَمَّا عَلَى خَطِيَّةٍ فَلأَنَّهُمْ لاَ يُؤْمِنُونَ بِي.
    10 وَأَمَّا عَلَى بِرّ فَلأَنِّي ذَاهِبٌ إِلَى أَبِي وَلاَ تَرَوْنَنِي أَيْضًا.
    ..... هل ثبت هذا عن معزيكم ايها المسيحيون؟!11 وَأَمَّا عَلَى دَيْنُونَةٍ فَلأَنَّ رَئِيسَ هذَا الْعَالَمِ قَدْ دِينَ.
    المعزي يبكت العالم الصفات السابقة للمعزي ربما يعاند المفسر المسيحي ، ويصر ويقول أن (الروح القدس المعزي )عندهم هو الذي يعلم الكنيسة ويريهم الى يومنا هذا، ولكن موضوع التبكيت كثيراً ما حيرَ ويُحير الكنيسة وآبائها ومفسريها الى يومنا هذا. قول عيسى عليه السلام: ((8وَمَتَى جَاءَ ذَاكَ يُبَكِّتُ الْعَالَمَ عَلَى خَطِيَّةٍ وَعَلَى بِرّ وَعَلَى دَيْنُونَةٍ: 9أَمَّا عَلَى خَطِيَّةٍ فَلأَنَّهُمْ لاَ يُؤْمِنُونَ بِي. 10وَأَمَّا عَلَى بِرّ فَلأَنِّي ذَاهِبٌ إِلَى أَبِي وَلاَ تَرَوْنَنِي أَيْضًا. 11وَأَمَّا عَلَى دَيْنُونَةٍ فَلأَنَّ رَئِيسَ هذَا الْعَالَمِ قَدْ دِينَ)).([11]) ، لايفهم منه إلا شيء واحد وهو إن المعزي هو من يقيم العدل بين الناس أي به يقام الحكم الإلهي الذي يريده الله سبحانه للأرض وسكانها، المعزي هو إستجابة الله لدعاء المؤمنين (أَبَانَا الَّذِي فِي السَّمَاوَاتِ، لِيَتَقَدَّسِ اسْمُكَ. 10لِيَأْتِ مَلَكُوتُكَ. لِتَكُنْ مَشِيئَتُكَ كَمَا فِي السَّمَاءِ كَذلِكَ عَلَى الأَرْضِ.)([12]) التبكيت- بالإستعانة ببعض ماكتبه المسيحيون- هو: إن كلمة: "يبكت" معناها, يغلب بالحجة, حتى يسكت. وهي تجمل معها شيئاً غير قليل, من التعنيف,والتوبيخ, والتقريع. وهي كما استعملت في العهد الجديد, بلغته الأصلية, تعني: أ – إعلان النور وإظهار الخطأ. "لا يأتي إلى النور لئلا توبخ أعماله" (يو 3: 20 و8: 46) "الكل إذا توبخ يظهر بالنور" (أفسس 5: 13). ب – تطبيق الحق المعلن على الإنسان المعتدي: "موبخين من الناموس كمعتدين" (يعقوب 2: 9) "ليصنع دينونة على الجميع ويعاقب جميع فجارهم" (يهوذا 15). "وبخ. انتهر. عظ" (2 تيمو 4: 2). ج – التأديب العقابي "قادراً أن يوبخ المناقضين" (تيطس 1: 9). "وبخ بكل سلطان" (تيطس 2: 15) د – التعنيف بقصد الإصلاح والرد عن الخطأ: "أي كل من أحبه أوبخه وأؤدبه. فكن غيوراً وتب" (رؤيا 3: 19), "لا تخر إذا وبخك" (عب 12: 5), "وبخهم بصرامة لكي يكونوا أصحاء في الإيمان" (تيطس 1: 13).([13]) والقديس يوحنا الذهبي الفم له تعريف: ((يبكت"على خطية"؛ هذا يعني أنه سيقطع كل أعذارهم، ويظهر أنهم عصوا عصيانًا فاحشًا)) ([14]). القول إن المعزي هو الروح القدس لا يصمد إمام هذه التعاريف لذا نلاحظ ظهور دور بشري واضح في تفاسير الكنيسة لعمل ودور المعزي وخاصة مايتعلق بالتبكيت, كنموذج ((والظاهر من قرائن الكلام في سفر الأعمال وفي بشارة يوحنا, إن الروح القدس يؤدي عمله التبكيتي في العالم بواسطة الرسل والكنيسة.))([15] ) أغرب ما كتبه المسيحيون عن دور المعزي عندهم هو بيان- أحد كبرائهم- القديس أغسيطينوس والذي يطعن في تفسيره بتلاميذ السيد المسيح وبعلمِهم وإيمانهم فيقول إن قانون الإيمان الكنسي لم يكن معقولاً عندهم فاحتاجوا المعزي لتتوضح لهم الصورة فيقول: ((أن التلاميذ حتى بعد أحداث الصلب والقيامة وصعود السيد المسيح لم يكونوا قادرين على إدراك بعض الحقائق الإيمانية مثل أن العالم قد خُلق بواسطة ذاك الذي صُلب، وأنه هو ابن الله الذي كسر طريقة حفظ اليهود للسبت، وأيضًا أن الله ثالوث قدوس: الآب والابن والروح القدس، وأن الابن واحد مع الآب ومساوٍ له في ذات الجوهر الخ. مثل هذه الحقائق لم يدركها التلاميذ بوضوح إلا بالروح القدس الذي وُهب لهم، فامتلأت قلوبهم حبًا وغيرة في الروح، واستنارت بمعرفة الحق.))([16]) يقول القمص تادرس يعقوب: ((يوضح السيد المسيح دور الروح القدس في التبكيت على خطية قائلاً: "لأنهم لا يؤمنون". إن كانت الخطية تملك على القلب، فليس من طريق للخلاص منها إلا بقدوم ملكٍ آخر قادر على إبادتها.بلغت خطية اليهود القمة عندما لم يقبلوه بكونه المسيا المخلص مع أنه صنع العجائب التي سبق أن أعلن عنها الأنبياء (إش ٣٥: ٣-٦). عند حلول الروح القدس في يوم العنصرة اعترف جمع من اليهود بهذه الخطية، ورجعوا إلى الله )).([17]) نقول: نعم الخطيئة العظمى للمكلف هو رفض حجة الله المرسل، وأما قول أن حلول روح القدس على التلاميذ يوم العنصرة كان تبكيتاً لليهود في ذلك الموقف وهو ما عناه النص، فيكفي أن نسأل: وهل الرفض لعيسى عليه السلام كان محصور باليهود كمكلفين وبيوم العنصرة كزمن؟ فنحن لم نرى أو نسمع أو نقرأ تبكيتاً للروح القدس - الذي تقول الكنيسة أنه معها - من بعد يوم العنصرة رغم الأحداث المحزنة والقتل الذي تعرض له التلاميذ أو التابعين لهم. ولم نسمع أو نرى تبكيتاً لشعوب أخرى مثل اللادينين (الصين اليابان ...) أو الملحدين الذين غزوا المجتمع، أو إن الروح القدس يبكت منْ هم على خلاف ديني معكم مثل اليهود في هذا الزمان، أو حتى المسلمين ولا حتى للمسيحيين المختلفين معكم في عقيدة الثالوث مثل شهود يهوه. أم أن عمل الروح الذي معكم انتقائي ومرحلي. محاولة تادرس حصر عمل المعزي وتبكيته بإناس معينين يخالف قوله في فقرة آخرى: ((فإن الروح القدس ليس فقط يبكت على الخطية واهبًا الإيمان للإنسان، ومقدمًا برّ المسيح المصلوب له، وإنما يدين العالم الشرير، ويقدم للمؤمنين ما هو للابن، فيتمتعوا بشركة المجد السماوي. هكذا يقدم لنا الروح القدس ثلاث حقائق هامة تمس حياتنا))([18]) والأستاذ آدم كلارك أيضا لا يحصر التبكيت والإدانة بإناس معيين أو زمن معين: (( الروح القدس وخلال (حكومة) كهنوت الرسل يجب أن يظهر الحكم (الدينونة) أشد مما يبدوا, لكل من هو مستحق من الناس, العقاب ليس فقط على الأولين لكن كل من يتبعهم.))([19]) .... إذن الدينونة للعالم الشرير كله.
    4- يمكننا طرح عدد من الاسئلة على المسيحي لبيان الحق والاستلادل من خلاله على بشير المعزي وبطلان دعواهم ان المعزي معهم ..من هذه الاسئلة ما ذكره المعزي احمد الحسن ع (

    المعزي الامام احمد الحسن ع يطرح اسئلة للنقاش لكل العلماء الشيعة، السنة، الوهابية والمسيحيين على صفحته في الفايسبوك
    ماهي اراء علماء الشيعة، السنة، الوهابية والمسيحيين بنظريتي النشوء والارتقاء او كما يعرفها عامة الناس بنظرية التطور او نظرية دارون؟
    وماهو رد منكرها العلمي عليها ؟
    وماهو طريق اثبات وجود اله ضمن حدود الحياة الأرضية لمن يقبلون نظرية التطور؟
    ما هو رأيهم بنظرية الجينة الانانية؟
    ماهو رأيهم بمجال هيغز وبوزون هيغز والذي يعتبر مسؤولا عن اكتساب جسيمات المادة في هذا الكون كتلتها المادية والذي أكتشف أخيرا بتجربة مصادم الهادرونات الكبير ؟
    ما هو رأيهم بنظرية الاغشية او نظرية ام ووجود اكثر من أربعة ابعاد في هذا الكون، احد عشر بعدا حتى الان؟
    ما هو رأيهم بما طرحه بروفسور ستيفن هوكنج أخيرا عن أصل الكون وبدايته وان نظرية ام ونظرية الكم كافيتين لتفسير ظهور الكون من العدم وانه لا يحتاج ظهور الكون من العدم غير وجود قانون الجاذبية فقط المتوفر منذ البداية حسب نظرية كل شيء اونظرية ام وان الكون ممكن ان يظهر دون حاجة لفرض وجود اله؟
    ماهو رأيهم بما يقوله علماء الفيزياء بأن مجموع الطاقة الموجبة والمادة مع الطاقة السالبة والمادة المظلمة (او المادة المضادة ) في الكون المادي يساوي صفر؟
    متى عاش آدم في هذه الأرض ولا اريد منهم تاريخا دقيقا بل اجماليا أي مثلا يقولون عشرات آلاف او مئات آلاف او ملايين السنين
    اين وقع طوفان نوح ؟
    متى وقع طوفان نوح ولا اريد منهم تاريخا دقيقا بل اجماليا أي مثلا يقولون عشرات آلاف او مئات آلاف او ملايين السنين
    وكيف وقع وكيف كان الموج كالجبال كما ذكر في القرآن؟
    هل شمل الطوفان كل الأرض ؟
    هل هلك كل الاحياء على الأرض بطوفان نوح ؟

    وأيضا:
    يوحنا 16
    5 «وَأَمَّا الآنَ فَأَنَا مَاضٍ إِلَى الَّذِي أَرْسَلَنِي، وَلَيْسَ أَحَدٌ مِنْكُمْ يَسْأَلُنِي: أَيْنَ تَمْضِي؟
    6 لكِنْ لأَنِّي قُلْتُ لَكُمْ هذَا قَدْ مَلأَ الْحُزْنُ قُلُوبَكُمْ.
    7 لكِنِّي أَقُولُ لَكُمُ الْحَقَّ: إِنَّهُ خَيْرٌ لَكُمْ أَنْ أَنْطَلِقَ، لأَنَّهُ إِنْ لَمْ أَنْطَلِقْ لاَ يَأْتِيكُمُ الْمُعَزِّي، وَلكِنْ إِنْ ذَهَبْتُ أُرْسِلُهُ إِلَيْكُمْ. ...سؤال ..اين كان المعزي عندما قال هذا القول سيدنا عيسى ع..وهل الروح القدس كان معه ؟ واذا كا معه لماذا لم يقل انطلق واترك معكم المعزي.؟
    يوحنا14
    ْ26 وَأَمَّا الْمُعَزِّي، الرُّوحُ الْقُدُسُ، الَّذِي سَيُرْسِلُهُ الآبُ بِاسْمِي، فَهُوَ يُعَلِّمُكُمْ كُلَّ شَيْءٍ، وَيُذَكِّرُكُمْ بِكُلِّ مَا قُلْتُهُ لَكُمْ.( سؤال ماهو الدليل العملي على ان المعزي الروح القدس الذي معكم علمكم كل الشيء والحال ان المفسرين المسيحيين عجزوا عن تفسير رؤيا يوحنا مثلاً )

    27 «سَلاَمًا أَتْرُكُ لَكُمْ. سَلاَمِي أُعْطِيكُمْ. لَيْسَ كَمَا يُعْطِي الْعَالَمُ أُعْطِيكُمْ أَنَا. لاَ تَضْطَرِبْ قُلُوبُكُمْ وَلاَ تَرْهَبْ.
    28 سَمِعْتُمْ أَنِّي قُلْتُ لَكُمْ: أَنَا أَذْهَبُ ثُمَّ آتِي إِلَيْكُمْ. لَوْ كُنْتُمْ تُحِبُّونَنِي لَكُنْتُمْ تَفْرَحُونَ لأَنِّي قُلْتُ أَمْضِي إِلَى الآبِ، لأَنَّ أَبِي أَعْظَمُ مِنِّي.
    29 وَقُلْتُ لَكُمُ الآنَ قَبْلَ أَنْ يَكُونَ، حَتَّى مَتَى كَانَ تُؤْمِنُونَ.
    (سؤال اذا كان المخاطبين هم التلاميذ وهم مؤمنون بالاقانيم الثلاثة ومنها الوهية واقنومية الروح القدس فما هو الشيء الذي طلب منهم يسوع الايمان به )

    30 لاَ أَتَكَلَّمُ أَيْضًا مَعَكُمْ كَثِيرًا، لأَنَّ رَئِيسَ هذَا الْعَالَمِ يَأْتِي وَلَيْسَ لَهُ فِيَّ شَيْءٌ.
    (سؤال انتم تقولون ان رئيس العالم هو أبليس وهو موجود على الارض ولا يحتاج ان يأتي فمن هو هذا الرئيس الذي ياتي وما علاقته بالمعزي )
    يوحنا15
    26 «وَمَتَى جَاءَ الْمُعَزِّي الَّذِي سَأُرْسِلُهُ أَنَا إِلَيْكُمْ مِنَ الآبِ، رُوحُ الْحَقِّ، الَّذِي مِنْ عِنْدِ الآبِ يَنْبَثِقُ، فَهُوَ يَشْهَدُ لِي.
    27 وَتَشْهَدُونَ أَنْتُمْ أَيْضًا لأَنَّكُمْ مَعِي مِنَ الابْتِدَاءِ.
    (سؤال الواضح من النص هناك شهادتين بحق يسوع ع واحدة من المعزي ع والاخرى من التلاميذ فكيف تكون كذلك اذا كان المعزي هو الروح القدس وقد امتلؤا به اليس من المفروض ان تكون شهادة واحدة) كأن يقول يسوع ع ان الروح القدس يشهد لي من خلالكم مثلا
    يوحنا 16
    5 «وَأَمَّا الآنَ فَأَنَا مَاضٍ إِلَى الَّذِي أَرْسَلَنِي، وَلَيْسَ أَحَدٌ مِنْكُمْ يَسْأَلُنِي: أَيْنَ تَمْضِي؟
    6 لكِنْ لأَنِّي قُلْتُ لَكُمْ هذَا قَدْ مَلأَ الْحُزْنُ قُلُوبَكُمْ.
    7 لكِنِّي أَقُولُ لَكُمُ الْحَقَّ: إِنَّهُ خَيْرٌ لَكُمْ أَنْ أَنْطَلِقَ، لأَنَّهُ إِنْ لَمْ أَنْطَلِقْ لاَ يَأْتِيكُمُ الْمُعَزِّي، وَلكِنْ إِنْ ذَهَبْتُ أُرْسِلُهُ إِلَيْكُمْ.
    8 وَمَتَى جَاءَ ذَاكَ يُبَكِّتُ الْعَالَمَ عَلَى خَطِيَّةٍ وَعَلَى بِرّ وَعَلَى دَيْنُونَةٍ:
    ( سؤال : العالم هم الناس الغير مؤمنين بيسوع المسيح حسب الدين الكنسي , وانا من هذا العالم فهل يستطيع المعزي ان يبكتني علما ان التبكيت يعني اظهار الدليل)
    وَأَمَّا مَتَى جَاءَ ذَاكَ، رُوحُ الْحَقِّ، فَهُوَ يُرْشِدُكُمْ إِلَى جَمِيعِ الْحَقِّ، لأَنَّهُ لاَ يَتَكَلَّمُ مِنْ نَفْسِهِ، بَلْ كُلُّ مَا يَسْمَعُ يَتَكَلَّمُ بِهِ، وَيُخْبِرُكُمْ بِأُمُورٍ آتِيَةٍ. (سؤال المعزي لا يتكلم من نفسه فكيف يكون اله او اقنوم ومن هو الذي يامره بالكلام او السكوت)
    (سؤال المعزي يخبر بامور اتية هل اخبركم المعزي الذي معكم بامور مستقبلية وهل يمكن ان يخبرنا الان بشيء منها باعتبار انه موجود معكم في هذه اللحظه)



    [1]- اانجيل يوحنا 16:13
    [2]- انجيل يوحنا 16 :7
    [3]- الزمر:42.
    [4]- السجدة: 11.
    [5]- النحل: 28.
    [6]- والذي يدل على ذلك قوله: ﴿ قُلْ يَتَوَفَّاكُم مَّلَكُ الْمَوْتِ الَّذِي وُكِّلَ بِكُمْ ثُمَّ إِلَى رَبِّكُمْ تُرْجَعُونَ ﴾ (السجدة:11)، فتوجد عملية إيكال للملائكة بقبض الأرواح والتوفي.
    [7]- سفر أخبار الأيام الأول 28.
    -العهد الجديد اعمال الرسل 2: 4[8]

    - العهد الجديد – اعمال الرسل 3[9]

    -العهد الجديد - اعمال الرسل 4 [10]

    - العهد الجديد - إنجيل يوحنا 16[11]

    - العهد الجديد - إنجيل متى 6[12]

    - موقع كلمة حياة لتفسير الكتاب المقدس -[13]
    http://www.kalimatalhayat.com/commen...6-john-25.html

    - القمص تادرس – تفسير العهد الجديد- مصدر سابق[14]

    - موقع كلمة حياة لتفسير الكتاب المقدس – مصدر سابق[15]

    - القمص تادرس – تفسير العهد الجديد- مصدر سابق[16]


    - القمص تادرس – تفسير العهد الجديد- مصدر سابق [17]

    - نفس المصدرالسابق[18]

    -ادم كلارك – تفسير العهد الجديد [19]
    http://www.godrules.net/library/clarke/clarkejoh16.htm
    التعديل الأخير تم بواسطة abdulla 13 ; 14-01-2016 الساعة 10:52 سبب آخر: تنقيط

المواضيع المتشابهه

  1. لايزال القائم فيه أبداً - تحقيق شامل -مسجد السهله
    بواسطة Be Ahmad Ehtadait في المنتدى الإمام الثاني عشر محمد بن الحسن العسكري (مكن الله له في الارض)
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 04-09-2018, 19:04
  2. مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 27-08-2014, 15:28
  3. مسلحو "داعش" يتقدمون في بعقوبة ومجلس الأمن يدعو "لحوار شامل"
    بواسطة Saqi Alatasha في المنتدى أخبار وأحداث
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 13-06-2014, 05:14
  4. برنامج شامل لتحميل برامج كمبيوتر وDVD و موبايل {{ FREE STUDIO }} من شركة DVDVideoSoft
    بواسطة راية اليماني في المنتدى الكمبيوتر وبرامجه
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 16-04-2014, 17:40
  5. فرض حظر شامل للتجوال في الفلوجة
    بواسطة نجمة الجدي في المنتدى تحليلات سياسية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 26-01-2013, 06:42

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
من نحن
أنت في منتديات أنصار الإمام المهدي (ع) أتباع الإمام أحمد الحسن اليماني (ع) المهدي الأول واليماني الموعود وصي ورسول الامام المهدي محمد ابن الحسن (ع) ورسول من عيسى (ع) للمسيحيين ورسول من إيليا (ع) لليهود.

لمحاورتنا كتابيا يمكنك التسجيل والكتابة عبر الرابط.
ويمكنك الدخول للموقع الرسمي لتجد أدلة الإمام احمد الحسن (ع) وسيرته وعلمه وكل ما يتعلق بدعوته للبيعة لله.


حاورنا صوتيا  أو كتابيا  مباشرة على مدار الساعة في :
 
عناوين وهواتف : بالعراق اضغط هنا.
روابط مهمة

الموقع الرسمي لأنصار الإمام المهدي (ع)

.....................

وصية رسول الله محمد (ص) العاصمة من الضلال

.....................

كتب الامام احمد الحسن اليماني (ع)

خطابات الامام احمد الحسن (ع)

سيرة الامام احمد الحسن اليماني (ع)

.....................

إميلات

مكتب السيد احمد الحسن ع في النجف الاشرف najafoffice24@almahdyoon.org

اللجنة العلمية allajna.alalmea@almahdyoon.org

اللجنة الاجتماعية allajna.ejtima3ea@almahdyoon.org

المحكمة الشرعية mahkama@almahdyoon.org

الحوزة المهدوية / مدرسة انصار الامام المهدي عليه السلام في النجف الأشرف najafschool@almahdyoon.org

معهد الدراسات العليا الدينية واللغوية ihsn@almahdyoon.org

تابعنا
تذكر...

"أيها الناس لا يخدعكم فقهاء الضلال وأعوانهم إقرؤوا إبحثوا دققوا تعلموا واعرفوا الحقيقة بأنفسكم لا تتكلوا على احد ليقرر لكم آخرتكم فتندموا غدا حيث لا ينفعكم الندم (وَقَالُوا رَبَّنَا إِنَّا أَطَعْنَا سَادَتَنَا وَكُبَرَاءنَا فَأَضَلُّونَا السَّبِيلَا). هذه نصيحتي لكم ووالله إنها نصيحة مشفق عليكم رحيم بكم فتدبروها وتبينوا الراعي من الذئاب".

خطاب محرم الحرام ـ الإمام أحمد الحسن اليماني (ع).