#ملحديين


ليس غرضي من المناقشة وبيان الخطأ في آراء بروفيسور ريتشارد دوكنز هو اثبات أن هناك إله لأن الإيثار الحقيقي المحايد لا يمكن تفسيره بيولوجيا أو حتى ثقافيا في الطبيعة، أبدا ليس هذا ما أردت ! وإنما فقط اردت بيان أن كل الأطروحات في تفسيره غير صائبة
بما فيها أطروحة الميمات التي طرحها دوكنز في كتابه، وبالنسبة لي هذا القدر يكفيني؛ اي كون الإيثار المحايد عصي على التفسير سواء في البيولوجيا التطورية أو البيولوجيا الاجتماعية،
وبهذا فتحت المجال لفرض دخول شيء آخر في المعادلة خارج حدود المادة
؛ اي فتحت المجال للفرض الغيبي أو باختصار فرض دخول النفس الآدمية،
فهذا الفرض اصبح من حقنا لأننا اثبتنا استحالة التفسير المادي للإيثار الحقيقي المحايد.
ولم أكتف بكون الفرض أصبح متاحا بل قدمت بعد ذلك ما يؤيد الفرض الذي طرحناه ويرجحه على أنه المفسر لمسألة الإيثار الحقيقي ...

--------------------------

السيد أحمد الحسن
من لقاء مباشر معه


اليكم رابط قراءة اللقاء كاملاً:
http://vb.almahdyoon.org/showthread.php?t=34816

وايضا يمكنكم قراءة كتاب وهم الالحاد على النت مباشرة:
almahdyoon.org/arabic/documents/live/wahmilhad

#الحل_أحمد_الحسن