اللهم صل على محمد وال محمد الائمه والمهديين وسلم تسليما

رجل تجاوز العشرين من عمره
لايستطيع أن يأكل لقمة من الأكل أو تناول أي نوع من الطعام أو حتى
الدواء والفيتامينات إلا إذا خُلطت بالرضاعة التي تُعتبر الوسيلة الوحيدة له !!


كان طفل عادي حتى بلغ ست اشهر؛ امتنع عن حليب أمه وظن الجميع أنه أمر عادي لكن في شهره التاسع أُصيب بحرارةٍ شديدة استلزمت الذهاب للطبيب ليكتشف أنه فقد بصره و أصابه ضعف شديد بخلايا المخ ..
هذه المأساة ليست الوحيدة للعائلة فهي محرومة من الأطفال ؛ حيث أنجبت
والدته ست أطفال كان القدر يكتب لهم الموت وهم أطفال قبل أن يتجاوزوا العامين لأسباب يجهلها الوالدين !!

واكتملت المأساة بطفلهم الوحيد ؛ وقد حاول الوالد إيجاد أي وسيلة لعلاجه دون جدوى وعاش بهذه الحالة الغريبة حتى تجاوز العشرين ولايمكنه تناول سوى الرضاعة وبعض الفيتامينات التي تُخلط بها يقول والداه : " إن حسه مرهف ويشعر بمن حوله ويزعل ويغضب وسمعه قوي ويحتاج الطفل الرجل الى 3 كيلو غرام من الحليب يومياً وإن ابنه عاقل وليس مجنون ويعرف كل مايدور حوله عيبه الوحيد عدم قدرته على تناول الاكل الذي جعل حجمه متضائل بالنسبه لعمره فوزنه 50 كيلو
وطوله 130 سم وعمره 20 عام "

*
*