#ملحديين

مجموع التمايز والانتقاء الطبيعي والوراثة ينتج تطوراً قطعاً

................
مثال آخر:
الحيوانات المفترسة، مثلاً الذئاب تتمايز كغيرها من الكائنات الحية في كل شيء
فلو وجدت الذئاب في بيئة الفرائس فيها سريعة فإن الذئاب قصيرة الأقدام والبطيئة السرعة تهلك جوعاً في هذه البيئة وبالتالي فلن تورث صفاتها لجيل يخلفها،
ومع الزمن ستتشكل ذئاب بالانتخاب الطبيعي ذات أقدام طويلة وسريعة في تلك البيئة. وفي بيئة ثلجية ستبقى الذئاب البيضاء فقط؛ لأن الداكنة ستراها الطرائد فلا تتمكن من صيد طعامها فتموت جوعاً،
وهكذا شيئاً فشيئاً سينقى لون فراء الذئاب إلى الأبيض

وحتى الفرائس ربما يحصل معها نفس الشيء فسيكون فراء الأرانب مثلاً أبيضاً لينفعها في عملية التخفي. ولعل الدببة القطبية لا تتمكن من الحصول على طعامها لولا لونها الأبيض الذي يساعدها كثيراً على التخفي فلا تراها فرائسها إلا بعد فوات الأوان،
ولم تحصل على هذا اللون الأبيض بين ليلة وضحاها بل لابد أنه نتاج عملية تطور كعملية تطور فراشات الثورة الصناعية فكلاهما حصل عندما وفرت الطفرات الجينية الخيار المناسب لبقاء وتكاثر صفة وترسيخها على حساب الأخرى،
ولكن الزمن الذي استغرقه الدب القطبي ليتطور عن الدب البني تقريباً هو
150 ألف سنة وهذا الزمن أكبر بكثير من الزمن الذي احتاجته فراشات الثورة الصناعية،
والسبب كما بينت هو في طول وقصر دورة حياة الحيوان.

وهم الالحاد ص80/لمؤلفه احمد الحسن


#الحل_احمد_الحسن

_______________________________________________


أحمد الحسن
#AhmedAlhasan #الإلحاد #وهم_الإلحاد #ملحدين


رابط قراءة كتاب وهم الالحاد مباشرة على النت مجانا :
almahdyoon.org/arabic/documents/live/wahmilhad

ويمكنكم شراءه عبر الانترنيت على المواقع التالية :
موقع امازون الدولي
amazon.com/The-Atheism-Delusion-Arabic-Edition/dp/1494714507
موقع نيل وفرات
www.neelwafurat.com/itempage.aspx?id=lbb225782-202719