الحديث عن المهدي (ع)
-------------------------
ادلة دعوة الامام احمد الحسن (ع) للسنة والجماعة
الحديث عن المهدي (ع) ـ الذي هو مصداق من مصاديق حاكمية الله سبحانه في الارض وخليفة من خلفاءه ـ لا يخلو من عسر الا بتيسير الله سبحانه ، فما بين انكار المنكرين له عن جهل ، وبين النزاعات التي احتدمت بين طوائف المسلمين والتي انجرت إلى قضية المهدي (ع) بتعصب ، وبين ادعاء اهل الباطل هذا المقام زورا كما فعل الكثيرون ، وبين افتقار الناس الى منهج واضح وقانون الهي للتعرف على الامام المهدي (ع) المامورين انت والجميع ببيعته ونصرته......
أخبرنا أبو عبد الله الصفار ثنا محمد بن إبراهيم بن أرومة ثنا الحسين بن حفص ثنا سفيان عن خالد الحذاء عن أبي قلابة عن أبي أسماء عن ثوبان رضي الله عنه قال قال رسول الله (ص) ((يقتتل عند كنزكم ثلاثة كلهم ابن خليفة ثم لا يصير إلى واحد منهم ثم تطلع الرايات السود من قبل المشرق فيقاتلونكم قتالا لم يقاتله قوم ثم ذكر شيئاً فقال إذا رأيتموه فبايعوه ولو حبوا على الثلج فإنه خليفة الله المهدي)) . هذا حديث صحيح على شرط الشيخين. المستدرك - الحاكم النيسابوري - ج 4 - ص 463 - 464
فان كان عندنا هذا التكليف العظيم بالامام المهدي (ع) فكيف نتعرف عليه ؟ وكيف نيمز مدعي الحق من مدعي الباطل ؟ وكيف عرفنا ان الامام احمد الحسن (ع) ابن السيد اسماعيل هو المهدي الذي يولد آخر الزمان في كتب السنة وهو نفسه المهدي الاول وصي ورسول الامام المهدي محمد ابن الحسن (ع) المذكور في وصية رسول الله (ص) ليلة وفاته ؟
أيها الناس لا يخدعكم فقهاء الضلال وأعوانهم إقرؤوا إبحثوا دققوا تعلموا واعرفوا الحقيقة بأنفسكم لا تتكلوا على احد ليقرر لكم آخرتكم فتندموا غدا حيث لا ينفعكم الندم
(وَقَالُوا رَبَّنَا إِنَّا أَطَعْنَا سَادَتَنَا وَكُبَرَاءنَا فَأَضَلُّونَا السَّبِيلَا ).
قال العبد الصالح
إذا أصبحتم تحصنوا بالله ، وإذا أمسيتم التجأوا إلى كهف الله

(( تمسك بالذي فطر كل شيء وأعطى كل شيء خلقه ، واقبل كل ما يخبرك به سبحانه تعرف كل شيء منه ولن تضيع ، ولن تضل ولو ضاع وضلّ أهل الأرض بأجمعهم ))