الرأسمالية - باتريك آرتو ، ماري بول فيرار

يشرح هذا الكتاب المفارقة التي تقول ان الرأسمالية في طريقها لتدمير نفسها ، واعلان بعض الشركات الكبرى في العالم بما فيها فرنسا عن ارباح غير مسبوقة , واصابة النمو الاقتصادي في اوربا بالركود , وتزايد البطالة , وعدم استقرار العمالة .

ويبصِّر الكتاب الرأسماليين بخطورة التوجهات الحالية التي تدعمها الرأسمالية المعولمة في شكلها النيوليبرالي المتوحش السائد حالياً , وهو يدعوها للتوقف عن اللهاث وراء الارباح السريعة عن طريق المضاربة على الاوراق المشتقة وغيرها من الادوات المالية والرجوع للطريق التقليدي عندما كانت الرأسمالية تقود عملية الانتاج , وبالتالي تلعب دوراً ايجابياً في تنمية المجتمع .

والكتاب يشرح بالتفصيل وبالكثير من الامثلةِ الحيَّةِ الاتجاهاتِ الخاطئةَِ بل المنحرفةِ التي تؤدي للمخاطر المحيقةِ بالرأسماليةِ حاليأ , والتي بدأتْ بالفعلِ ازمةً للنظام الرأسمالي تتضاءل امامها الازمة العالمية لعام 1929 , فهو يحلل ازمة النمور الاسيوية واثار "التقليد الرشيد" الذي يجعل جميعَ المستثمرين يشترون معاً ذاتَ الاوراقِ , ويبيعونَ في الوقتِ ذاتِهِ اوراقاً اخرى بعينها , والتقلبات الخطيرة التي تنشأ عن ذلك , كما انه يكشف بالتفصبل فضائح الشركات الكبرى المدلسة .

رابط الكتاب

http://adf.ly/246619/http://www.4sha...1Bce/_-__.html