النتائج 1 إلى 11 من 11

الموضوع: روابط المواضيع التي اختارتها لجنة اختيار المواضيع الأحد 8.3.2015

  1. #1
    مشرفة
    تاريخ التسجيل
    21-08-2010
    المشاركات
    1,034

    افتراضي روابط المواضيع التي اختارتها لجنة اختيار المواضيع الأحد 8.3.2015

    بسم الله الرحمن الرحيم
    ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم
    اللهم صل على محمد وآل محمد الأئمة والمهديين وسلم تسليما

    روابط المواضيع التي اختارتها لجنة اختيار المواضيع
    الأحد 8.3.2015



    للشيعة

    - مواضيع في المنتدى
    من هو السفياني يا ترى هل نستطيع التعرف عليه بأنفسنا؟! - بقلم السيد علي أبو رغيف الأنصاري
    http://vb.almahdyoon.org/showthread.php?t=31950

    اثبات إمامة ذرية القائم (ع) بدون الاستدلال بأي رواية من روايات المهديين (ع) - بقلم الشيخ ناظم العقيلي
    (على ثلاث حلقات)
    http://vb.almahdyoon.org/showthread.php?t=32012

    - فيديوات يوتيوب



    للسنة/الوهابية

    - مواضيع المنتدى
    دخول أم سلمة تحت الكساء - بقلم الشيخ ناظم العقيلي
    http://vb.almahdyoon.org/showthread.php?t=32013

    معنى أهل بيت النبي (ص) - بقلم الشيخ ناظم العقيلي
    http://vb.almahdyoon.org/showthread.php?t=26655

    إنكار المهدي عليه السلام ... بفتاوي شيوخ أهل السنة والوهابية
    http://vb.almahdyoon.org/showthread.php?t=32023


    فصل الخطاب في بيان حق علي (ع) و الأئمة والمهديين من ولده (ع)..
    http://vb.almahdyoon.org/showthread.php?t=32030


    - فيديوات يوتيوب


    للمسيحيين

    - مواضيع المنتدى
    من هو المسيح المنتظر ؟ - بقلم الأستاذ عادل السعيدي
    (مرفق بتصميم جاهز إذا أحببتم استخدامه)
    http://vb.almahdyoon.org/showthread.php?t=27489

    أحمد الموعود ملتقى رسالات السماء - بقلم الشيخ علاء السالم
    (على 19 حلقة)
    http://vb.almahdyoon.org/showthread.php?t=25056

    ماهي قصة مجمع نيقية ؟ - بقلم الأستاذ عادل السعيدي
    http://vb.almahdyoon.org/showthread.php?t=28780


    سؤال الى المسيحيين من اين جئتم بعقيدة التثليث ؟؟؟ - بقلم الأستاذ عادل السعيدي
    (مرفع بتصميم جهزه أحد أعضاء لجنة التصميم)
    http://vb.almahdyoon.org/showthread.php?t=32026


    هل الله انسان ام ابن انسان ؟؟؟ - بقلم الأستاذ عادل السعيدي
    (مرفع بتصميم جهزه أحد أعضاء لجنة التصميم لكنها صغيرة الحجم)
    http://vb.almahdyoon.org/showthread.php?t=32027


    هل يوجد ممهد يمهد الطريق قبل المجيء الثاني لعيسى (ع)؟ - بقلم الأستاذ عادل السعيدي
    (مرفع بتصميم جهزه أحد أعضاء لجنة التصميم)
    http://vb.almahdyoon.org/showthread.php?t=32028

    - فيديوات اليوتيوب


    للملاحدة/مواضيع علمية

    - مواضيع المنتدى
    آدم الأرضي والميثاق والامتحان والايمان.. من كتاب وهم الإلحاد
    (مرفق مع التصميم)
    http://vb.almahdyoon.org/showthread.php?t=32032

    أطروحـــة الفضائييـــــن.. من كتاب وهم الإلحاد
    (مرفق مع التصميم)
    http://vb.almahdyoon.org/showthread.php?t=32033

    الأحفوريـــات... من كتاب وهم الإلحاد
    (مرفق مع التصميم)
    http://vb.almahdyoon.org/showthread.php?t=32034


    - فيديوات يوتيوب



    عام/لكل الطوائف
    - مواضيع المنتدى
    كيف نكسب حسن الخلق ؟؟؟ بقلم الأستاذ عادل السعيدي
    http://vb.almahdyoon.org/showthread.php?t=25747

    هكذا عَرَفْتُهُ... جملة من كلمات الشيخ ناظم العقيلي التي تبين خُلُق الإمام أحمد الحسن (ع)
    http://vb.almahdyoon.org/showthread.php?t=19906

    علامات الظهور في الديانات الثلاث
    http://vb.almahdyoon.org/showthread.php?t=6059

    المخلص وخروجه من المشرق ... من الديانات الثلاث - بقلم الأنصاري مصطفى الغزي
    http://vb.almahdyoon.org/showthread.php?t=32015

    الحج والحجر الأسود - بقلم الأستاذ عادل السعيدي
    http://vb.almahdyoon.org/showthread.php?t=32024


    إلى كل من يؤمن بكلمات الرب عبر الرؤيا - بقلم الأستاذ عادل السعيدي
    http://vb.almahdyoon.org/showthread.php?t=27106



    - فيديوات يوتيوب

    علوم الإمام أحمد الحسن (ع)

    - مواضيع المنتدى
    حول الفداء وحجر الزاوية في الإسلام والأديان الإلهية - جواب للإمام أحمد الحسن (ع)
    http://vb.almahdyoon.org/showthread.php?t=1767

    العصمة... ببيان يماني آل محمد (ص)
    http://vb.almahdyoon.org/showthread.php?t=28396

    حل لغز قصة شجرة آدم (ع) بعد آلاف السنين من الغموض! .. بتبيان الإمام أحمد الحسن (ع)
    http://vb.almahdyoon.org/showthread.php?t=28193

    تحويل القبلة...
    http://vb.almahdyoon.org/showthread.php?t=32029

    - فيديوات يوتيوب


    المناسبات الدينية
    - مواضيع المنتدى
    موضع قبر الزهراء (ع)... من كلمات الإمام أحمد الحسن ع
    http://vb.almahdyoon.org/showthread.php?t=32014

    مظلومية بضعة المصطفى الطاهرة فاطمة الزهراء (ع) من كتب الفريقين - بقلم السيد علي أبو رغيف الأنصاري
    http://vb.almahdyoon.org/showthread.php?t=30327

    هل أوصاهم محمد (ص) بظلمها ؟! - بقلم الشيخ ناظم العقيلي
    http://vb.almahdyoon.org/showthread.php?t=32011
    التعديل الأخير تم بواسطة مستجير ; 08-03-2015 الساعة 18:55


    قال الامام أحمد الحسن ع:
    [ والحق أقول لكم ، إن في في التوراة مكتوب:
    "توكل علي بكل قلبك ولا تعتمد على فهمك ، في كل طريق اعرفني ،
    وأنا أقوم سبيلك ، لا تحسب نفسك حكيماً ، أكرمني وأدب نفسك بقولي."
    ]

    "اللهُمَّ إِنِّي إِلَيْكَ فَقِيرٌ، وَإِنِّي خَائِفٌ مُسْتَجِيرٌ، فَأَجِرْنِيْ مِنْ نَفْسِيْ يَا مُجِيرَ"

  2. #2
    مشرف
    تاريخ التسجيل
    15-03-2012
    الدولة
    العراق
    المشاركات
    112

    افتراضي رد: روابط المواضيع التي اختارتها لجنة اختيار المواضيع الأحد 8.3.2015

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صل على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما كثيرا
    * المواضيع اعلاه جميعها جيدة للنشر .
    * لجنة اختيار المواضيع ... ننتظر منكم اكمال النقص في المواضيع بتعديل منكم وفقكم الله .
    *لجنة التصاميم يرجى المباشرة في تصاميم المواضيع اعلاه وفي انتظار انجازاتكم بارك الله بكم .

    جزاكم الله خير
    لجنة المتابعة في الفيسبوك
    17 جمادي الاول 1436

  3. #3
    مشرفة
    تاريخ التسجيل
    21-08-2010
    المشاركات
    1,034

    افتراضي رد: روابط المواضيع التي اختارتها لجنة اختيار المواضيع الأحد 8.3.2015

    اللهم صل على محمد وآل محمد الأئمة والمهديين وسلم تسليما

    تم رفع مواضيع جديدة، وهي التي لونها برتقالي


    قال الامام أحمد الحسن ع:
    [ والحق أقول لكم ، إن في في التوراة مكتوب:
    "توكل علي بكل قلبك ولا تعتمد على فهمك ، في كل طريق اعرفني ،
    وأنا أقوم سبيلك ، لا تحسب نفسك حكيماً ، أكرمني وأدب نفسك بقولي."
    ]

    "اللهُمَّ إِنِّي إِلَيْكَ فَقِيرٌ، وَإِنِّي خَائِفٌ مُسْتَجِيرٌ، فَأَجِرْنِيْ مِنْ نَفْسِيْ يَا مُجِيرَ"

  4. #4
    مشرف
    تاريخ التسجيل
    24-12-2009
    المشاركات
    306

    افتراضي رد: روابط المواضيع التي اختارتها لجنة اختيار المواضيع الأحد 8.3.2015

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته - الاخوة في لجنة النشر هذه منشورات لليوم الاول من مواضيع هذا الاسبوع وحسب مبدأ النشر المعتمد من حيث تصنيف المواضيع وفقنا الله وإياكم لكل خير

    - للشيعة
    من هو السفياني يا ترى هل نستطيع التعرف عليه بأنفسنا؟!
    - بقلم السيد علي أبو رغيف الأنصاري

    http://vb.almahdyoon.org/showthread.php?t=31950


    - للسنة/الوهابية


    ::: دخول أم سلمة تحت الكساء :::
    - بقلم الشيخ ناظم العقيلي

    http://vb.almahdyoon.org/showthread.php?t=32013




    - للمسيحيين


    من هو المسيح المنتظر ؟
    - بقلم الأستاذ عادل السعيدي

    http://vb.almahdyoon.org/showthread.php?t=27489



    - للملاحدة/مواضيع علمية

    آدم الأرضي والميثاق والامتحان والايمان .. من كتاب وهم الإلحاد
    http://vb.almahdyoon.org/showthread.php?t=32032




    - عام/لكل الطوائف

    كيف نكسب حسن الخلق ؟؟؟
    - بقلم الأستاذ عادل السعيدي

    http://vb.almahdyoon.org/showthread.php?t=25747



    - علوم الإمام أحمد الحسن (ع)


    حول الفداء وحجر الزاوية في الإسلام والأديان الإلهية - جواب للإمام أحمد الحسن (ع)
    http://vb.almahdyoon.org/showthread.php?t=1767




    - المناسبات الدينية
    موضع قبر الزهراء (ع)... من كلمات الإمام أحمد الحسن (ع)
    http://vb.almahdyoon.org/showthread.php?t=32014
    الملفات المرفقة الملفات المرفقة أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: 1.jpg‏ 
المشاهدات: 0 
الحجم: 24.1 كيلوبايت 
الرقم: 2085   أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: عام.jpg‏ 
المشاهدات: 0 
الحجم: 49.4 كيلوبايت 
الرقم: 2084   أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: آدم الأرضي والميثاق والامتحان والايمان.jpg‏ 
المشاهدات: 0 
الحجم: 39.3 كيلوبايت 
الرقم: 2083   أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: مسيح1.jpg‏ 
المشاهدات: 0 
الحجم: 35.3 كيلوبايت 
الرقم: 2082   أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: السنة.jpg‏ 
المشاهدات: 0 
الحجم: 44.9 كيلوبايت 
الرقم: 2081  

    أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: للشيعة.jpg‏ 
المشاهدات: 0 
الحجم: 46.6 كيلوبايت 
الرقم: 2080   أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: 4.jpg‏ 
المشاهدات: 0 
الحجم: 100.2 كيلوبايت 
الرقم: 2086  

    للتفاصيل اضغط الصورة

  5. #5
    مشرف
    تاريخ التسجيل
    24-12-2009
    المشاركات
    306

    افتراضي رد: روابط المواضيع التي اختارتها لجنة اختيار المواضيع الأحد 8.3.2015

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. الاخوة في لجنة النشر هذه منشورات لليوم الثاني من مواضيع هذا الاسبوع
    وحسب مبدأ النشر المعتمد من حيث تصنيف المواضيع وفقنا الله وإياكم لكل خير
    - فاتح الاختام السبعة


    - للشيعة

    اثبات إمامة ذرية القائم (ع) بدون الاستدلال بأي رواية من روايات المهديين (ع)
    - الدليل الأول -
    بقلم الشيخ ناظم العقيلي
    www.facebook.com/Nadem.Aloqaili.10313
    --------------------
    الدليل الأول:
    روايات المهديين وخصوصاً الوصية موافقة للروايات المتواترة أو المتظافرة التي تنص على استمرار الإمامة في الأعقاب وأعقاب الأعقاب من ذرية الحسين (ع) الى يوم الى يوم القيامة، فمن المعلوم أنَّ القيامة لا تقوم بمجرد موت الإمام المهدي (ع)، بل سيستمر وجود الأمة والتكليف، وبالتالي لابد من وجود إمام من ذرية الحسين (ع)، والإمام في ذرية الحسين (ع) انتهت الآن الى الإمام المهدي محمد بن الحسن (ع)، فلابد أنْ تستمر الإمامة في ذرية الإمام المهدي (ع)، وهذا ما تنص عليه الوصية وبقية روايات المهديين وذرية القائم (ع)، حيث نصت الوصية على أنَّ الإمام المهدي (ع) سيسلم الإمامة الى ابنه أحمد.
    1 - عن الصادق (ع) في حديث عندما سأله المفضل بن عمر عن قوله تعالى: ﴿وَجَعَلَهَا كَلِمَةً بَاقِيَةً فِي عَقِبِهِ﴾( )، فقال : (يعني بذلك الإمامة جعلها الله في عقب الحسين إلى يوم القيامة. ....) ).
    2 - وعن أحمد بن عيسى، عن أبي عبد الله عليه السلام في قول الله عز وجل: "إنما وليكم الله ورسوله والذين آمنوا" قال: (إنما يعني أولى بكم أي أحق بكم وبأموركم وأنفسكم وأموالكم، الله ورسوله والذين آمنوا يعني علياً وأولاده الأئمة عليهم السلام إلى يوم القيامة) ( ).
    3 - وعن أبي بصير، قال: سألت أبا عبد الله عليه السلام عن قول الله عز وجل: "وجعلها كلمة باقية في عقبه" قال: (هي الإمامة جعلها الله عز وجل في عقب الحسين عليه السلام باقية إلى يوم القيامة) ( ).
    4 - وعن هشام بن سالم قال : قلت للصادق جعفر بن محمد عليهما السلام : ..... فهل تكون الإمامة في أخوين بعد الحسن والحسين عليهما السلام ؟ قال: (لا إنما هي جارية في عقب الحسين عليه السلام كما قال الله عز وجل: "وجعلها كلمة باقية في عقبة" ثم هي جارية في الأعقاب وأعقاب الأعقاب إلى يوم القيامة) ( ).
    5 - وعن ثابت الثمالي، عن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب عليهم السلام أنه قال: (فينا نزلت هذه الآية: "وأولوا الأرحام بعضهم أولى ببعض في كتاب الله" وفينا نزلت هذه الآية: "وجعلها كلمة باقية في عقبه" والإمامة في عقب الحسين بن علي بن أبي طالب عليهما السلام إلى يوم القيامة. ...) ( ).
    6 - وعن أنس بن مالك عن معاذ بن جبل : ان رسول الله قال : (.... وما كان من نوري صار في ولد الحسين فهو ينتقل في الأئمة من ولده إلى يوم القيامة) ( ).
    7 - وعن الأصبغ بن نباتة قال: سمعت أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه السلام يقول: (سمعت رسول الله صلى الله عليه وآله يقول: أفضل الكلام قول لا إله إلا الله، وأفضل الخلق أول من قال: لا إله إلا الله، فقيل: يا رسول الله ومن أول من قال: لا إله إلا الله ؟ قال: أنا، وأنا نور بين يدي الله جل جلاله أوحده وأسبحه وأكبره وأقدسه وأمجده، ويتلوني نور شاهد مني، فقيل: يا رسول الله: ومن الشاهد منك ؟ فقال: علي بن أبي طالب أخي وصفيي ووزيري وخليفتي ووصيي، وإمام أمتي، وصاحب حوضي، وحامل لوائي، فقيل له: يا رسول الله فمن يتلوه ؟ فقال: الحسن والحسين سيدا شباب أهل الجنة، ثم الأئمة من ولد الحسين إلى يوم القيامة) ( ).
    8 - وعن الإمام الرضا (ع) في حديث طويل عن الإمامة، قال: (فَهِيَ فِي وُلْدِ عَلِيٍّ (ع) خَاصَّةً إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ) ( ).
    9 - وعن علي بن أبي طالب صلوات الله عليهم قال: (قال رسول الله صلى الله عليه وآله: إني مخلف فيكم الثقلين كتاب الله وعترتي أهل بيتي فإنهما لن يفترقا حتى يردا علي الحوض كهاتين - وضم بين سبابتيه - فقام إليه جابر بن عبد الله الأنصاري وقال: يا رسول الله من عترتك ؟ قال: علي والحسن والحسين والأئمة من ولد الحسين إلى يوم القيامة) ( ).
    10 - عن أبي جعفر عليه السلام في قول الله عز وجل: "يا أيها الذين آمنوا أطيعوا الله وأطيعوا الرسول وأولي الأمر منكم" قال: (الأئمة من ولد علي وفاطمة عليهما السلام إلى أن تقوم الساعة) ( ).
    11 - عن الأصبغ بن نباتة قال : سمعت أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه السلام يقول : (سمعت رسول الله صلى الله عليه وآله يقول : أفضل الكلام قول لا إله إلا الله ، وأفضل الخلق أول من قال : لا إله إلا الله ، فقيل : يا رسول الله ومن أول من قال : لا إله إلا الله ؟ قال : أنا ، وأنا نور بين يدي الله جل جلاله أوحده وأسبحه وأكبره وأقدسه وأمجده ، ويتلوني نور شاهد مني ، فقيل : يا رسول الله : ومن الشاهد منك ؟ فقال : علي بن أبي طالب أخي وصفيي ووزيري وخليفتي ووصيي ، وإمام أمتي ، وصاحب حوضي ، وحامل لوائي ، فقيل له : يا رسول الله فمن يتلوه ؟ فقال : الحسن والحسين سيدا شباب أهل الجنة ، ثم الأئمة من ولد الحسين إلى يوم القيامة) ( ).
    12 - وعن الإمام الرضا (ع): (...[و] قال - تعالى - في كتابه العزيز: (إِنَّ فِي ذلِكَ لاَيَات لِلْمُتَوَسِّمِينَ) فأوّل المتوسّمين رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) ثمّ أمير المؤمنين من بعده ثمّ الحسن ثمّ الحسين ثمّ الأئمّة من ولد الحسين إلى يوم القيامة ...) ( ).
    13 - وعن رسول الله (ص) في حديثه مع فاطمة الزهراء (ع): (... ثم أطلع إلى الأرض اطلاعة ثالثة فاختارك وولديك، فأنت سيدة نساء أهل الجنة، وابناك حسن وحسين سيدا شباب أهل الجنة وأبناء بعلك أوصيائي إلى يوم القيامة، كلهم هادون مهديون ...) ( ).
    14 - وفي حديث طويل عن أمير المؤمنين (ع): (... فأنزل الله تبارك وتعالى "اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الاسلام دينا" فكبر رسول الله صلى الله عليه وآله وقال: الله أكبر بتمام النعمة وكمال نبوتي ودين الله عز وجل وولاية علي بعدي، فقام أبو بكر وعمر فقالا: يا رسول الله هذه الآيات خاصة لعلي ؟ قال: بلى فيه وفي أوصيائي إلى يوم القيامة ...... وإني أشهدكم أنها لهذا خاصة - ووضع يده على كتف علي بن أبي طالب - ثم لابنيه من بعده، ثم للأوصياء من بعدهم من ولدهم لا يفارقون القرآن ولا يفارقهم القرآن حتى يردوا علي حوضي ...) ( ).
    15 - وعن أبي عبد الله ، أنه قال: (لا تعود الإمامة في أخوين بعد الحسن والحسين أبداً، إنما جرت من علي بن الحسين كما قال الله تبارك وتعالى: ﴿وَأُوْلُواْ الأَرْحَامِ بَعْضُهُمْ أَوْلَى بِبَعْضٍ فِي كِتَابِ اللّهِ﴾ ( )، فلا تكون بعد علي بن الحسين إلا في الأعقاب وأعقاب الأعقاب) ( ).
    16 - وعن أبي عبد الله أنه قال: (لا تجتمع الإمامة في أخوين بعد الحسن والحسين إنما هي في الأعقاب وأعقاب الأعقاب) ( ).
    17 - وعن عبد العلي بن أعين قال: سمعت أبا عبد الله (ع) يقول: (ان الله عز وجل خص علياً (ع) بوصية رسول الله صلى الله عليه وآله وما يصيبه له، فأقر الحسن والحسين له بذلك ثم وصيته للحسن وتسليم الحسين للحسن ذلك حتى أفضى الأمر إلى الحسين لا ينازعه فيه أحد له من السابقة مثل ما له واستحقها علي بن الحسين لقول الله عز وجل "وأولوا الأرحام بعضهم أولى ببعض في كتاب الله" فلا تكون بعد علي بن الحسين إلا في الأعقاب واعقاب الأعقاب) ( ).
    18 - وعن أبي عبد الله (ع) في خطبة له في وصف الأئمة: (... فَلَمْ يَزَلِ اللَّه تَبَارَكَ وتَعَالَى يَخْتَارُهُمْ لِخَلْقِه مِنْ وُلْدِ الْحُسَيْنِ (ع) مِنْ عَقِبِ كُلِّ إِمَامٍ يَصْطَفِيهِمْ لِذَلِكَ ويَجْتَبِيهِمْ ويَرْضَى بِهِمْ لِخَلْقِه ويَرْتَضِيهِمْ كُلَّمَا مَضَى مِنْهُمْ إِمَامٌ نَصَبَ لِخَلْقِه مِنْ عَقِبِه إِمَاماً عَلَماً بَيِّناً وهَادِياً نَيِّراً وإِمَاماً قَيِّماً وحُجَّةً عَالِماً أَئِمَّةً مِنَ اللَّه يَهْدُونَ بِالْحَقِّ وبِه يَعْدِلُونَ حُجَجُ اللَّه ودُعَاتُه ورُعَاتُه عَلَى خَلْقِه يَدِينُ بِهَدْيِهِمُ الْعِبَادُ وتَسْتَهِلُّ بِنُورِهِمُ الْبِلَادُ ويَنْمُو بِبَرَكَتِهِمُ التِّلَادُ جَعَلَهُمُ اللَّه حَيَاةً لِلأَنَامِ ومَصَابِيحَ لِلظَّلَامِ ومَفَاتِيحَ لِلْكَلَامِ ودَعَائِمَ لِلإِسْلَامِ جَرَتْ بِذَلِكَ فِيهِمْ مَقَادِيرُ اللَّه عَلَى مَحْتُومِهَا ...) ( ).
    فهذه الروايات وغيرها تنص وتؤكد على أن الإمامة مستمرة في عقب الإمام الحسين (ع) الى يوم القيامة، فمن زعم أنها تنقطع قبل يوم القيامة من ذرية الحسين (ع) فهو ملزم بإثبات الدليل القطعي الذي لا يحتمل التأويل.
    واستمرار الإمامة بعد الإمام المهدي (ع) الى يوم القيامة في ذرية الحسين (ع) منسجم تماماً مع وصية رسول الله (ص) وروايات المهديين (ع)، بينما يتعارض مع عقيدة الواقفة على الإمام الثاني عشر محمد بن الحسن العسكري (ع)، فعليهم أنْ يتخلصوا من هذا الإشكال العقائدي الخطير بدليل قطعي صدوراً ودلالة.

    -------------------


    - للسنة/الوهابية

    معنى أهل بيت النبي (ص) - بقلم الشيخ ناظم العقيلي
    http://vb.almahdyoon.org/showthread.php?t=26655


    - للمسيحيين

    أحمد الموعود ملتقى رسالات السماء
    (1)


    1. أولياء ادخرهم الله ليومه المعلوم:


    هناك أولياء لله سبحانه لا زالوا أحياء، ادخرهم الله سبحانه ليوم إقامة العدل الإلهي على هذه الأرض، وأتباعهم ينتظرون مجيئهم مرة أخرى للمساهمة في تحقيق هذا الغرض، وهم:


    النبي إيليا (إلياس) (ع)، إذ جاء في التوراة عن إيليا واليشع ما يلي: (( 11 وَفِيمَا هُمَا يَسِيرَانِ وَيَتَكَلَّمَانِ إِذَا مَرْكَبَةٌ مِنْ نَارٍ وَخَيْلٌ مِنْ نَارٍ فَصَلَتْ بَيْنَهُمَا، فَصَعِدَ إِيلِيَّا فِي الْعَاصِفَةِ إِلَى السَّمَاءِ. 12 وَكَانَ أَلِيشَعُ يَرَى وَهُوَ يَصْرُخُ: يَا أَبِي، يَا أَبِي، مَرْكَبَةَ إِسْرَائِيلَ وَفُرْسَانَهَا. وَلَمْ يَرَهُ بَعْدُ )) سفر الملوك الثاني، الاصحاح 2. ومثله حال عيسى والخضر عليهما السلام.


    فأتباع هؤلاء الأولياء يؤمنون برجوعهم في آخر الزمان، وهي حقيقة يؤمن بها المسلمون أيضاً، فعن إيليا ذكر القرآن: (﴿ وَتَرَكْنَا عَلَيْهِ فِي الْآخِرِينَ )﴾ الصافات: 129. وعن عيسى (ع) ورد: (﴿ إِذْ قَالَ اللّهُ يَا عِيسَى إِنِّي مُتَوَفِّيكَ وَرَافِعُكَ إِلَيّ )﴾ ال عمران: 55، (﴿ وَقَوْلِهِمْ إِنَّا قَتَلْنَا الْمَسِيحَ عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ رَسُولَ اللّهِ وَمَا قَتَلُوهُ وَمَا صَلَبُوهُ وَلَـكِن شُبِّهَ لَهُمْ )﴾ النساء: 157.


    وهي الحقيقة التي أكدها عيسى (ع) في الإنجيل أيضاً بقوله: (( 19 .. مَا دَامَ الْعَرِيسُ مَعَهُمْ لاَ يَسْتَطِيعُونَ أَنْ يَصُومُوا. 20 وَلكِنْ سَتَأْتِي أَيَّامٌ حِينَ يُرْفَعُ الْعَرِيسُ عَنْهُمْ، فَحِينَئِذٍ يَصُومُونَ فِي تِلْكَ الأَيَّامِ )) مرقس، الاصحاح 2.


    وأيضاً قوله: (( 51 وَحِينَ تَمَّتِ الأَيَّامُ لارْتِفَاعِهِ ثَبَّتَ وَجْهَهُ لِيَنْطَلِقَ إِلَى أُورُشَلِيمَ )) لوقا، الاصحاح 9.


    ومثله حال الإمام المهدي (ع)، إذ ورد أنّ هناك بيتاً له في السماء يسمى (بيت الحمد)، يقول الإمام الصادق (ع): (( إن لصاحب هذا الأمر بيتاً يقال له: بيت الحمد، فيه سراج يزهر منذ يوم ولد إلى يوم يقوم بالسيف لا يطفأ )) الغيبة للنعماني: 245.




    وهذا يعني أنّ حاله كعيسى والخضر عليهما السلام، حتى إنّ من يريد التدليل على طول عمره الشريف يقوم بتشبيهه بهما.






    وحياة الخضر، بينها لنا الإمام الرضا (ع) بقوله: (( لما قبض رسول الله أتاهم آتٍ فوقف على باب البيت فعزاهم به، وأهل البيت يسمعون كلامه ولا يرونه، فقال علي بن أبي طالب (ع): هذا هو الخضر (ع) أتاكم يعزيكم بنبيكم )) كمال الدين: ص395.




    وهي نفس حياة الإمام المهدي (ع) كما يقول الإمام الصادق (ع): (( يفقد الناس إمامهم، يشهد الموسم فيراهم ولا يرونه )) الكافي: ج1 ص337.






    وبعد اتضاح حال هؤلاء الأولياء الواحد، نقول: دلت الأدلة على أنّهم يقومون بإرسال رسول حكيم أمين عند اقتراب الساعة والقيامة الصغرى، وبه يقيم الله الحجة على أهل الأرض جميعاً، وأمر معرفته هو هدف هذا البحث.




    وبالنسبة للمسلمين، فواضح أنّ إرسال الإمام المهدي (ع) لهذا الرسول يعني إرساله من قبل عيسى وإيليا أيضاً باعتبارهما تابعَينِ للإمام المهدي (ع) ومؤتمَينِ به، قال (ص): (( كيف أنتم إذا نزل ابن مريم فيكم وإمامكم منكم )) صحيح البخاري: ج4 ص143، والإمام هو المهدي (ع) كما لا يخفى.
    ----------------------


    - للملاحدة/مواضيع علمية
    أطروحـــة الفضائييـــــن.. من كتاب وهم الإلحاد
    http://vb.almahdyoon.org/showthread.php?t=32033





    - عام/لكل الطوائف

    علامات الظهور في الديانات الثلاث
    http://vb.almahdyoon.org/showthread.php?t=6059


    - علوم الإمام أحمد الحسن (ع)

    العصمة... ببيان يماني آل محمد (ص)
    http://vb.almahdyoon.org/showthread.php?t=28396


    - المناسبات الدينية

    مظلومية بضعة المصطفى الطاهرة فاطمة الزهراء (ع) من كتب الفريقين - بقلم السيد علي أبو رغيف الأنصاري
    http://vb.almahdyoon.org/showthread.php?t=30327
    الملفات المرفقة الملفات المرفقة أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: مسيح.jpg‏ 
المشاهدات: 0 
الحجم: 35.9 كيلوبايت 
الرقم: 2088   أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: للشيعة.jpg‏ 
المشاهدات: 0 
الحجم: 55.3 كيلوبايت 
الرقم: 2087   أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: آطروحة الفضائيين.jpg‏ 
المشاهدات: 0 
الحجم: 60.7 كيلوبايت 
الرقم: 2089   أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: علم 1.jpg‏ 
المشاهدات: 0 
الحجم: 73.9 كيلوبايت 
الرقم: 2090   أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: للسنة.jpg‏ 
المشاهدات: 0 
الحجم: 54.1 كيلوبايت 
الرقم: 2091  

    أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: عام.jpg‏ 
المشاهدات: 0 
الحجم: 59.3 كيلوبايت 
الرقم: 2092   أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: مناسبة.jpg‏ 
المشاهدات: 0 
الحجم: 49.1 كيلوبايت 
الرقم: 2093   أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: 11039358_731964710235936_1345491543_n.jpg‏ 
المشاهدات: 0 
الحجم: 43.2 كيلوبايت 
الرقم: 2094  

    للتفاصيل اضغط الصورة

  6. #6
    مشرف
    تاريخ التسجيل
    15-03-2012
    الدولة
    الامارات
    المشاركات
    639

    افتراضي رد: روابط المواضيع التي اختارتها لجنة اختيار المواضيع الأحد 8.3.2015

    اللهم صل على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما كثيرا..
    أحسنتي جزاك الله خيراً،.


    " يُثَبِّتُ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُواْ بِالْقَوْلِ الثَّابِتِ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَفِي الآخِرَةِ وَيُضِلُّ اللَّهُ الظَّالِمِينَ وَيَفْعَلُ اللَّهُ مَا يَشَاء... "

  7. #7
    مشرف
    تاريخ التسجيل
    24-12-2009
    المشاركات
    306

    افتراضي رد: روابط المواضيع التي اختارتها لجنة اختيار المواضيع الأحد 8.3.2015

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. الاخوة في لجنة النشر هذه منشورات لليوم الثالث من مواضيع هذا الاسبوع
    وحسب مبدأ النشر المعتمد من حيث تصنيف المواضيع وفقنا الله وإياكم لكل خير
    - فاتح الاختام السبعة




    - للشيعة

    اثبات إمامة ذرية القائم (ع) بدون الاستدلال بأي رواية من روايات المهديين (ع)

    - الدليل الثاني -
    بقلم الشيخ ناظم العقيلي
    www.facebook.com/Nadem.Aloqaili.10313
    -------------------
    الدليل الثاني:
    رواية الوصية وروايات المهديين متوافقة تماماً مع الروايات المتواترة التي تنص على أنَّ الأرض لا تخلو من إمام، ولو بقي من الناس اثنان لكان أحدهما الحجة. والأرض باقية بعد وفاة الإمام المهدي (ع) والأمة كذلك، فلابد من وجود إمام وإلا لخلت الأرض من إمام، وخلوها مخالف لما تواتر من أنَّ الأرض لا تخلو من إمام حجة، والإمامة بعد الإمام المهدي (ع) لابد أن تكون في ذريته حصراً كما تبين من الدليل الأول المتقدم، وهذا ما تنص عليه الوصية وسائر روايات المهديين وذرية القائم (ع)، وهو المطلوب.
    أما دعوى أنَّ الرجعة ستكون بعد وفاة الإمام المهدي (ع) مباشرة بلا فصل، فهي دعوى ليس لها رصيد علمي صريح، ورأس مالها هو بعض الروايات التي تنص أو تشير الى أنَّ الحسين بن علي (ع) سيرجع في اثر القائم أو المهدي أو الحجة، وكل هذه الروايات لا ترتقي الى القطع الدلالي على دعواهم، لأنه يقال لهم: بأي دليل قطعتهم على أنَّ المراد من القائم أو المهدي أو الحجة في هذه الروايات هو محمد بن الحسن العسكري (ع) ؟!
    فصفة (القائم) و(الحجة) و(المهدي) كلها تصدق على الأئمة من ذريته فهم حجج على الناس وقائمون بأمر الإمامة ومهديون كما تنص الروايات عن أهل البيت (ع)، ومن خلال الجمع بين الروايات يتعين أنَّ من يرجع عليه الحسين بن علي (ع) في الرجعة هو المهدي الثاني عشر من ذرية الإمام المهدي (ع) والذي سيكون بلا عقب، هذا اعتقادنا وما ندين به، وهو المتعين لأنَّ روايات المهديين تتضمن ما هو صريح الدلالة على مباشرة حكم المهديين (ع) بعد وفاة الإمام المهدي (ع) بلا فصل، كرواية الوصية التي تنص على أنَّ الإمام المهدي (ع) عندما تحضره الوفاة سيسلم الأمر الى ابنه أول المهديين أحمد (ع)، فنحن دليلنا قطعي الدلالة وهم دليلهم متشابه الدلالة في أحسن أحواله، أضف الى ذلك أننا مع الأصل القائل باستمرار الإمامة، والأصل الآخر القائل باستمرار الإمامة في ذرية الحسين (ع) الى يوم القيامة، فعلى من يدَّعي مباشرة الرجعة لما بعد الإمام المهدي (ع) أنْ يأتي بدليل محكم لا يقبل التشكيك، ودونه خرط القتاد.
    والآن أذكر بعض الروايات التي تنص على عدم خلو الأرض من إمام أو حجة:
    1 - عن إسحاق بن عمار ، عن أبي عبد الله عليه السلام قال : سمعته يقول : [إن الأرض لا تخلو إلا وفيها إمام ، كيما إن زاد المؤمنون شيئا ردهم ، وإن نقصوا شيئا أتمه لهم] ( ).
    2 - وعن الحسين بن أبي العلاء ، عن أبي عبد الله عليه السلام قال : [قلت له : تبقى الأرض بغير إمام ؟ قال : لا] ( ).
    3 - وعن أبي بصير ، عن أبي عبد الله عليه السلام قال : [إن الله أجل و أعظم من أن يترك الأرض بغير إمام عادل] ( ).
    4 - وعن أمير المؤمنين عليه السلام قال : [اللهم إنك لا تخلي أرضك من حجة لك على خلقك] ( ).
    5 - وعن أبي حمزة ، عن أبي جعفر عليه السلام قال : قال : [والله ما ترك الله أرضا منذ قبض آدم عليه السلام إلا وفيها إمام يهتدي به إلى الله وهو حجته على عباده ، ولا تبقى الأرض بغير إمام حجة لله على عباده] ( ).
    6 - وعن حمزة بن الطيار ، عن أبي عبد الله عليه السلام قال : [لو بقي اثنان لكان أحدهما الحجة على صاحبه] ( ).
    7 - وعن كرام قال : قال أبو عبد الله عليه السلام : [لو كان الناس رجلين لكان أحدهما الإمام وقال : إن آخر من يموت الإمام ، لئلا يحتج أحد على الله عز وجل أنه تركه بغير حجة لله عليه] ( ).
    8 - وعن يونس بن يعقوب ، عن أبي عبد الله عليه السلام قال : سمعته يقول : [لو لم يكن في الأرض إلا اثنان لكان الإمام أحدهما] ( ).
    9 - وعن يعقوب بن شعيب، قال: سمعت أبا عبد الله (عليه السلام) يقول: (لا والله لا يدع الله هذا الأمر إلا وله من يقوم به إلى يوم تقوم الساعة) ( ).
    10 - وأخرج البخاري في صحيحه عن ابن عمر، عن النبي صلى الله عليه وسلم، قال: (لا يزال هذا الأمر في قريش ما بقي منهم اثنان) ( ).
    11 - وأخرج مسلم في صحيحه عن عبد الله، قال: رسول الله صلى الله عليه وسلم: (لا يزال هذا الأمر في قريش ما بقي من الناس اثنان) ( ).
    فهذه الروايات وغيرها تنص وتدل على أنَّ الإمامة مرهونة بوجود الناس لا بوجود الإمام المهدي (ع) بحيث إذا توفي انقطعت الإمامة، ولا دليل على فناء الناس بوفاة الإمام المهدي (ع)، بل الدليل على بقائهم، إذن فلابد من استمرار الإمامة بعد الإمام المهدي (ع)، واستمرارها لابد أن يكون في ذرية الحسين، أي في ذرية الإمام المهدي (ع) حصراً، وهذا متطابق تماماً مع وصية رسول الله (ص) وروايات المهديين (ع).
    -------------------


    - للسنة/الوهابية

    إنكار المهدي عليه السلام ... بفتاوي شيوخ أهل السنة والوهابية
    http://vb.almahdyoon.org/showthread.php?t=32023



    - للمسيحيين

    أحمد الموعود ملتقى رسالات السماء


    (2)


    2. قبل العذاب رسالة ورسول:
    وهو أمر أكدته الرسالات السماوية جميعها، قال تعالى: ﴿فَارْتَقِبْ يَوْمَ تَأْتِي السَّماءُ بِدُخانٍ مُبِينٍ*يَغْشَى النَّاسَ هذا عَذابٌ أَلِيمٌ رَبَّنَا اكْشِفْ عَنَّا الْعَذابَ إِنَّا مُؤْمِنُونَ * أَنَّى لَهُمُ الذِّكْرى وَقَدْ جاءَهُمْ رَسُولٌ مُبِينٌ * ثُمَّ تَوَلَّوْا عَنْهُ وَقالُوا مُعَلَّمٌ مَجْنُونٌ * إِنَّا كاشِفُوا الْعَذابِ قَلِيلاً إِنَّكُمْ عائِدُونَ * يَوْمَ نَبْطِشُ الْبَطْشَةَ الْكُبْرى إِنَّا مُنْتَقِمُونَ﴾ الدخان: 10 - 16.
    وهذا الدخان عذاب، والعذاب يسبق برسالة، قال تعالى: ﴿وَما كُنَّا مُعَذِّبِينَ حَتَّى نَبْعَثَ رَسُولاً﴾ الإسراء: 15.
    وأيضاً هذا الدخان أو العذاب هو عقوبة على تكذيب رسول أرسل للمعذبين، وهو بين أظهرهم كما هو واضح من الآيات: ﴿ثُمَّ تَوَلَّوْا عَنْهُ وَقالُوا مُعَلَّمٌ مَجْنُونٌ﴾. وأيضاً هذا الدخان أو العذاب يكشف لإيمان أهل الأرض بهذا الرسول بعد أن أظلهم كما أظل العذاب قوم يونس (ع) أو يونان.
    وأيضاً هذا الدخان أو العذاب مقارن للقيامة الصغرى، بل هو البطشة الصغرى كما هو واضح في الآية، فليس بعده إلا البطشة الكبرى والانتقام من الظالمين.
    جاء في التوراة عن يوم الانتقام الإلهي الذي يكون نتيجة لتكذيب الرسول المخلِّص، ما يلي: (1 مَنْ ذَا الآتِي مِنْ أَدُومَ، بِثِيَابٍ حُمْرٍ مِنْ بُصْرَةَ؟ هذَا الْبَهِيُّ بِمَلاَبِسِهِ، الْمُتَعَظِّمُ بِكَثْرَةِ قُوَّتِهِ. أَنَا الْمُتَكَلِّمُ بِالْبِرِّ، الْعَظِيمُ لِلْخَلاَصِ. 2 مَا بَالُ لِبَاسِكَ مُحَمَّرٌ، وَثِيَابُكَ كَدَائِسِ الْمِعْصَرَةِ؟ 3 قَدْ دُسْتُ الْمِعْصَرَةَ وَحْدِي، وَمِنَ الشُّعُوبِ لَمْ يَكُنْ مَعِي أَحَدٌ. فَدُسْتُهُمْ بِغَضَبِي، وَوَطِئْتُهُمْ بِغَيْظِي. فَرُشَّ عَصِيرُهُمْ عَلَى ثِيَابِي، فَلَطَخْتُ كُلَّ مَلاَبِسِي. 4 لأَنَّ يَوْمَ النَّقْمَةِ فِي قَلْبِي، وَسَنَةَ مَفْدِيِّيَّ قَدْ أَتَتْ. 5 فَنَظَرْتُ وَلَمْ يَكُنْ مُعِينٌ، وَتَحَيَّرْتُ إِذْ لَمْ يَكُنْ عَاضِدٌ، فَخَلَّصَتْ لِي ذِرَاعِي، وَغَيْظِي عَضَدَنِي. 6 فَدُسْتُ شُعُوبًا بِغَضَبِي وَأَسْكَرْتُهُمْ بِغَيْظِي، وَأَجْرَيْتُ عَلَى الأَرْضِ عَصِيرَهُمْ) سفر إشعيا - الأصحاح 63.
    وفي الإنجيل نسمع ذات الحقيقة (أي أنّ العذاب يُسبق برسول)، إذ جاء فيه: (7 بِالإِيمَانِ نُوحٌ لَمَّا أُوحِيَ إِلَيْهِ عَنْ أُمُورٍ لَمْ تُرَ بَعْدُ خَافَ، فَبَنَى فُلْكًا لِخَلاَصِ بَيْتِهِ، فَبِهِ دَانَ الْعَالَمَ، وَصَارَ وَارِثًا لِلْبِرِّ الَّذِي حَسَبَ الإِيمَانِ) الرسالة إلى العبرانيين - الأصحاح 11.
    بمعنى: أنّ قوم نوح (ع) عُذِّبوا بسبب عدم إيمانهم به، فقبل تعذيبهم كان هناك رسول الهي بينهم وكان العذاب نتيجة تكذيبهم بذلك الرسول ولو كانوا قد تابوا وآمنوا بمن أُرسل لهم لرفع عنهم العذاب.
    وجاء في التوراة عن رفع العذاب عن قوم يونس (ع) بسبب إيمانهم: (4 فَابْتَدَأَ يُونَانُ يَدْخُلُ الْمَدِينَةَ مَسِيرَةَ يَوْمٍ وَاحِدٍ، وَنَادَى وَقَالَ: بَعْدَ أَرْبَعِينَ يَوْمًا تَنْقَلِبُ نِينَوَى. 5 فَآمَنَ أَهْلُ نِينَوَى بِاللهِ وَنَادَوْا بِصَوْمٍ وَلَبِسُوا مُسُوحًا مِنْ كَبِيرِهِمْ إِلَى صَغِيرِهِمْ ..) يونان - الأصحاح 3.
    واليوم، لا يشك أحد في نذر العذاب القريبة من أهل الأرض، بل وقوعها في مناطق متفرقة منها، حتى بدت علائم الطوفان الثاني أو الساعة أو القيامة الصغرى واضحة ومحسوسة لأغلب سكان الأرض ولا ينكرها إلا مكابر، والعذاب كما عرفنا لا يكون إلا بعد بعثة رسول وتكذيبه، فالسؤال الهام إذن: مَن هو هذا الرسول ؟ ومَن مرسل هذا الرسول ؟
    ثم إنّ الرسول بكل تأكيد صاحب دعوة إلهية ويهم أمره العالم أجمع، ذلك أنّ نذر العذاب اليوم تشمل الجميع، ولهذا كانت نصوص الأديان عند ذكر المصلح والمنقذ العالمي تشمل (الأرض برمتها) أو (الشعوب والأمم جميعها) أو (العالم كله):
    فعند المسلمين: (مهدي أمة محمد يملأ الأرض قسطاً وعدلاً كما ملئت ظلماً وجوراً).
    وفي التوراة: (وَيَكُونُ فِي ذلِكَ الْيَوْمِ أَنَّ أَصْلَ يَسَّى الْقَائِمَ رَايَةً لِلشُّعُوبِ، إِيَّاهُ تَطْلُبُ الأُمَمُ) الرسالة إلى العبرانيين - الأصحاح 11.
    وفي الإنجيل: (وَمَتَى جَاءَ ذَاكَ يُبَكِّتُ الْعَالَمَ عَلَى خَطِيَّةٍ وَعَلَى بِرّ وَعَلَى دَيْنُونَةٍ) يوحنا - الأصحاح 16.
    وسنقف إن شاء الله على أنه رجل واحد لا غير.
    ثم لا نغفل أنّ الدخان الوارد ذكره في القرآن (الآية المتقدمة) من علامات (الساعة = قيام القائم) عند المسلمين، فلما سئل النبي (ص) عن قيام القائم أجاب: (مثله مثل الساعة "لا يجليها لوقتها إلا هو ثقلت في السماوات والأرض" لا يأتيكم إلا بغتة) عيون أخبار الرضا (ع): ج1 ص297.
    وعند المسلمين السنة، ذكر النبي (ص) الساعة، فقال: (إنها لن تقوم حتى ترون قبلها عشر آيات فذكر الدخان والدجال والدابة وطلوع الشمس من مغربها ..) صحيح مسلم: ج8 ص179. وليس الدخان عندهم عذاب يوم القيامة (فلو كان يوم القيامة ما كشف عنهم) انظر: مسند أحمد: ج1 ص431، صحيح البخاري: ج5 ص217.
    وأما عند غير المسلمين، فالدخان علامة على مجيء المنقذ والمخلِّص، ففي الإنجيل وتحديداً في رؤيا يوحنا المتضمنة ذكر المصلح المنتظر ورد عن الدخان ما يلي: (2 فَفَتَحَ بِئْرَ الْهَاوِيَةِ، فَصَعِدَ دُخَانٌ مِنَ الْبِئْرِ كَدُخَانِ أَتُونٍ عَظِيمٍ، فَأَظْلَمَتِ الشَّمْسُ وَالْجَوُّ مِنْ دُخَانِ الْبِئْرِ) رؤيا يوحنا - الأصحاح 9.
    وفي التوراة: (30 وَأُعْطِي عَجَائِبَ فِي السَّمَاءِ وَالأَرْضِ، دَمًا وَنَارًا وَأَعْمِدَةَ دُخَانٍ. 31 تَتَحَوَّلُ الشَّمْسُ إِلَى ظُلْمَةٍ، وَالْقَمَرُ إِلَى دَمٍ قَبْلَ أَنْ يَجِيءَ يَوْمُ الرَّبِّ الْعَظِيمُ الْمَخُوفُ) يوئيل - الأصحاح 2.
    وإذا كان الدخان عذاب كما هو معلوم، فالعذاب مقترن برسول، بل هو - أي العذاب - بسبب تكذيب أهل الأرض لهذا الرسول، فهو عقوبة لهم ﴿أَنَّى لَهُمُ الذِّكْرى وَقَدْ جاءَهُمْ رَسُولٌ مُبِينٌ﴾، فمن هو الرسول يا ترى ؟!
    -----------------


    - للملاحدة/مواضيع علمية

    الأحفوريـــات... من كتاب وهم الإلحاد
    http://vb.almahdyoon.org/showthread.php?t=32034


    - عام/لكل الطوائف

    هكذا عَرَفْتُهُ... جملة من كلمات الشيخ ناظم العقيلي التي تبين خُلُق الإمام أحمد الحسن (ع)
    http://vb.almahdyoon.org/showthread.php?t=19906


    - علوم الإمام أحمد الحسن (ع)

    حل لغز قصة شجرة آدم (ع) بعد آلاف السنين من الغموض! .. بتبيان الإمام أحمد الحسن (ع)
    http://vb.almahdyoon.org/showthread.php?t=28193


    - المناسبات الدينية

    هل أوصاهم محمد (ص) بظلمها ؟! - بقلم الشيخ ناظم العقيلي
    http://vb.almahdyoon.org/showthread.php?t=32011
    الملفات المرفقة الملفات المرفقة أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: 11005527_731964746902599_1207063366_n.jpg‏ 
المشاهدات: 0 
الحجم: 55.3 كيلوبايت 
الرقم: 2095   أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: 11040705_398862620299009_1597533351_n.jpg‏ 
المشاهدات: 0 
الحجم: 38.8 كيلوبايت 
الرقم: 2096   أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: مسيح.jpg‏ 
المشاهدات: 0 
الحجم: 117.1 كيلوبايت 
الرقم: 2097   أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: الاحفوريات.jpg‏ 
المشاهدات: 0 
الحجم: 59.4 كيلوبايت 
الرقم: 2098   أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: 11047225_398858533632751_167624250_n.jpg‏ 
المشاهدات: 0 
الحجم: 63.2 كيلوبايت 
الرقم: 2099  

    أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: علم 2.jpg‏ 
المشاهدات: 0 
الحجم: 146.2 كيلوبايت 
الرقم: 2100   أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: 11047213_732512560181151_212514999_n.jpg‏ 
المشاهدات: 0 
الحجم: 68.9 كيلوبايت 
الرقم: 2101  

  8. #8
    مشرف
    تاريخ التسجيل
    24-12-2009
    المشاركات
    306

    افتراضي رد: روابط المواضيع التي اختارتها لجنة اختيار المواضيع الأحد 8.3.2015

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. الاخوة في لجنة النشر هذه منشورات لليوم الرابع من مواضيع هذا الاسبوع
    وحسب مبدأ النشر المعتمد من حيث تصنيف المواضيع وفقنا الله وإياكم لكل خير
    - فاتح الاختام السبعة


    - للشيعة


    اثبات إمامة ذرية القائم (ع) بدون الاستدلال بأي رواية من روايات المهديين (ع)
    - الدليل الثالث -
    بقلم الشيخ ناظم العقيلي
    www.facebook.com/Nadem.Aloqaili.10313
    -------------------
    الدليل الثالث:
    جاءت روايات متواترة تنص على أنَّ الإمام أو الحجة لا يموت حتى يترك من ولده أو من عقبه أو أهله من يعلم مثل علمه، أي حتى يترك من ولده إماماً وحجة وخليفة من بعده، وأهم تلك الروايات الآتي:
    1 - عن الحسين بن أبي حمزة، عن أبيه، عن أبي جعفر عليه السلام قال: قال: (يا أبا حمزة إن الأرض لن تخلو إلا وفيها منا عالم إن زاد الناس قال قد زادوا، وإن نقصوا قال قد نقصوا، ولن يخرج الله ذلك العالم حتى يرى في ولده من يعلم مثله علمه) ( ).
    2 - وعن أحمد بن محمد بن أبن نصر، عن عقبة بن جعفر قال: قلت لأبي الحسن الرضا عليه السلام: قد بلغت ما بلغت وليس لك ولد، فقال: (يا عقبة ابن جعفر إن صاحب هذا الامر لا يموت حتى يرى ولده من بعده) ( ).
    3 - وعن أبي بصير عن أبي جعفر عليه السلام في قول الله عز وجل (وجعلها كلمة باقية في عقبه) قال: (في عقب الحسين عليه السلام، فلم يزل هذا الامر منذ أفضي إلى الحسين ينتقل من ولد إلى ولد لا يرجع إلى أخ وعم. ولم يعلم أحد منهم إلا وله ولد...) ( ).
    4 - وعن زرارة قال: قلت لأبي عبد الله عليه السلام: يمضي الامام وليس له عقب ؟ قال: (لا يكون ذلك) قلت: فيكون ماذا ؟ قال: (لا يكون ذلك إلا أن يغضب الله عز وجل على خلقه فيعاجلهم) ( ).
    5 - وعن أبي جعفر عليه السلام قال: (علي عليه السلام عالم هذه الأمة والعلم يتوارث وليس يهلك هالك منهم حتى يؤتى من أهله من يعلم مثل علمه) ( ).
    6 - وعن أبي عبد الله (ع) في خطبة له يذكر فيها حال الأئمة (ع) وصفاتهم: (...فَلَمْ يَزَلِ اللَّه تَبَارَكَ وتَعَالَى يَخْتَارُهُمْ لِخَلْقِه مِنْ وُلْدِ الْحُسَيْنِ (ع) مِنْ عَقِبِ كُلِّ إِمَامٍ يَصْطَفِيهِمْ لِذَلِكَ ويَجْتَبِيهِمْ ويَرْضَى بِهِمْ لِخَلْقِه ويَرْتَضِيهِمْ كُلَّمَا مَضَى مِنْهُمْ إِمَامٌ نَصَبَ لِخَلْقِه مِنْ عَقِبِه إِمَاماً عَلَماً بَيِّناً وهَادِياً نَيِّراً وإِمَاماً قَيِّماً وحُجَّةً عَالِماً أَئِمَّةً مِنَ اللَّه يَهْدُونَ بِالْحَقِّ وبِه يَعْدِلُونَ) ( ).
    7 - وعَنْ زُرَارَةَ والْفُضَيْلِ عَنْ أَبِي جَعْفَرٍ (ع) قَالَ: (إِنَّ الْعِلْمَ الَّذِي نَزَلَ مَعَ آدَمَ (ع) لَمْ يُرْفَعْ والْعِلْمُ يُتَوَارَثُ وكَانَ عَلِيٌّ (ع) عَالِمَ هَذِه الأُمَّةِ وإِنَّه لَمْ يَهْلِكْ مِنَّا عَالِمٌ قَطُّ إِلَّا خَلَفَه مِنْ أَهْلِه مَنْ عَلِمَ مِثْلَ عِلْمِه أَوْ مَا شَاءَ اللَّه) ( ).
    8 - وعن محمد بن مسلم، عن أبي جعفر عليه السلام قال: (إن علياً عليه السلام عالم هذه الأمة والعلم يتوارث وليس يهلك منا أحد إلا ترك من أهل بيته من يعلم مثل علمه أو ما شاء الله) ( ).
    9 - وعن الفضيل بن يسار قال: سمعت أبا عبد الله وأبا جعفر عليهما السلام يقولان: (إن العلم الذي (أ) هبط مع آدم لم يرفع، والعلم يتوارث وكل شيء من العلم وآثار الرسل والأنبياء لم يكن من أهل هذا البيت فهو باطل، وإن عليا عليه السلام عالم هذه الأمة وإنه لم يمت منا عالم إلا خلف من بعده من يعلم مثل علمه أو ما شاء الله) ( ).
    فهذه الروايات وغيرها قطعية الصدور وقطعية الدلالة على أنَّ كل إمام من الأئمة (ع) لا يخرج من الحياة الدنيا إلا وله ولد أو عقب من أهله إماماً للناس وحجة على العباد، ومحمد بن الحسن (ع) إمام قطعاً وهو الثاني عشر من الأئمة (ع)، إذن فلابد أنْ يكون له ولد حجة وإمام قبل أنْ يخرج من الحياة الدنيا، وهذا موافق للوصية المقدسة وروايات المهديين (ع)، ومخالف للقائلين بمباشرة الرجعة لوفاة الإمام المهدي (ع).
    فيمكننا أنْ نعتبر هذا أصلاً ثالثاً يضاف الى الأصلين السابقين، وهما أصل استمرار الإمامة، وأصل كونها في ذرية الحسين في الأعقاب وأعقاب الأعقاب الى يوم القيامة.
    فمن زعم أنَّ الإمام المهدي (ع) ليس له ذرية أئمة، مطالب بالدليل القطعي صدوراً ودلالة على مدعاه، وإلا فغزله منقوض.
    ----------------------




    - للسنة/الوهابية

    فصل الخطاب في بيان حق علي (ع) و الأئمة والمهديين من ولده (ع)..
    http://vb.almahdyoon.org/showthread.php?t=32030


    - للمسيحيين

    أحمد الموعود ملتقى رسالات السماء
    (3)
    3. صفات الرسول الموعود:
    يحدد الإسلام صفات عدة للرسول والإمام المبعوث في آخر الزمان، وهو المهدي عند المسلمين بلا أدنى شك.
    عن أبي سعيد الخدري قال: قال رسول الله (ص): (أبشركم بالمهدي يُبعث في أمتي على اختلاف من الناس وزلازل فيملأ الأرض قسطاً وعدلاً كما ملئت جوراً وظلماً، يرضى عنه ساكن السماء وساكن الأرض) مسند أحمد: ج3 ص37.
    وفي تحديد معالم شخصية الرسول الموعود، قال تعالى: ﴿هُوَ الَّذِي بَعَثَ فِي الأُمِّيِّينَ رَسُولاً مِنْهُمْ يَتْلُوا عَلَيْهِمْ آياتِهِ وَيُزَكِّيهِمْ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتابَ وَالْحِكْمَةَ وَإِنْ كانُوا مِنْ قَبْلُ لَفِي ضَلالٍ مُبِينٍ * وَآخَرِينَ مِنْهُمْ لَمَّا يَلْحَقُوا بِهِمْ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ * ذلِكَ فَضْلُ اللَّهِ يُؤْتِيـهِ مَنْ يَشـاءُ وَاللَّهُ ذُو الْفَضْلِ الْعَظِيمِ﴾ الجمعة: 3 – 4.، أي: (وآخرين منهم لما يلحقوا بهم سيرسل فيهم رسولاً منهم يتلو عليهم آياته ويزكيهم ويعلمهم الكتاب والحكمة).
    وقطعاً لا يمكن أن يكون محمد (ص) هو أيضاً يتلو على الآخرين الذين يأتون بعد رجوعه إلى الله، فلابد أن يكون هناك رسول، وأيضاً في الأميين، أي في أم القرى في زمانه، وله هذه الصفات:
    أ- يتلو الآيات.
    ‌ب- يزكي الناس، أي يطهرهم فينظرون في ملكوت السماوات.
    ‌ج- يعلمهم الكتاب والحكمة.
    ولا توجد شخصية عند المسلمين وصفت بالبعث الإلهي لها في الآخرين غير المهدي.
    ولأنّ المستقى لأنبياء الله واحد وهو الحق سبحانه، ولأنّ الشخصية التي ينتظرها أهل الأرض جميعاً واحدة أيضاً، نجد أنّ الإنجيل يحدد لنا الصفات ذاتها:
    قال عيسى(ع): (44 لِذلِكَ كُونُوا أَنْتُمْ أَيْضًا مُسْتَعِدِّينَ، لأَنَّهُ فِي سَاعَةٍ لاَ تَظُنُّونَ يَأْتِي ابْنُ الإِنْسَانِ. 45 فَمَنْ هُوَ الْعَبْدُ الأَمِينُ الْحَكِيمُ الَّذِي أَقَامَهُ سَيِّدُهُ عَلَى خَدَمِهِ لِيُعْطِيَهُمُ الطَّعَامَ فِي حِينِهِ؟ 46 طُوبَى لِذلِكَ الْعَبْدِ الَّذِي إِذَا جَاءَ سَيِّدُهُ يَجِدُهُ يَفْعَلُ هكَذَا) إنجيل متى - الأصحاح 24.
    والنص واضح في وصف (العبد القائم بأمر سيده) بتلاوة الآيات الإلهية بعد أمانته وحكمته وإعطاء الناس الطعام الإلهي، وكذا قيامه بتزكية الناس - أتباعه بالخصوص - وتطهيرهم بذلك الطعام الذي هو عبارة عن العلم والمعرفة والحكمة الإلهية، والتي يستطيعون بواسطتها النظر في الملكوت.
    على أنّ: (ِيُعْطِيَهُمُ الطَّعَامَ فِي حِينِهِ) ليس إلا تعبير آخر عن قول رسول الله محمد (ص) لأُبي بن كعب لما سأله عن القائم وعلاماته بقوله: (وما دلائله وعلاماته يا رسول الله ؟ قال: له علم إذا حان وقت خروجه انتشر ذلك العلم من نفسه) بحار الأنوار: ج52 ص311.
    وأما مطلع النص فهو تعبير آخر عن قول آل محمد (ص) في مجيء أمر المنقذ والقائم بغتة، كما ورد عن الإمام علي (ع): (قيل للنبي (ص): يا رسول الله متى يخرج القائم من ذريتك ؟ فقال: مثله مثل الساعة "لا يجليها لوقتها إلا هو ثقلت في السماوات والأرض" لا يأتيكم إلا بغتة) عيون أخبار الرضا (ع): ج1 ص297.
    وفي التوراة وردت البغتة أيضاً: (5 .. وَيَكُونُ ذلِكَ فِي لَحْظَةٍ بَغْتَةً، 6 مِنْ قِبَلِ رَبِّ الْجُنُودِ تُفْتَقَدُ بِرَعْدٍ وَزَلْزَلَةٍ وَصَوْتٍ عَظِيمٍ، بِزَوْبَعَةٍ وَعَاصِفٍ وَلَهِيبِ نَارٍ آكِلَةٍ) سفر إشعيا - الأصحاح 29.
    بقي أن نطرح من التوراة صفة المنقذ والمخلِّص الإلهي الذي تطلبه الأمم ويرفع راية للشعوب، وهي بكل تأكيد ذات الصفات أيضاً، والنص هو هذا:
    (1 وَيَخْرُجُ قَضِيبٌ مِنْ جِذْعِ يَسَّى، وَيَنْبُتُ غُصْنٌ مِنْ أُصُولِهِ، 2 وَيَحُلُّ عَلَيْهِ رُوحُ الرَّبِّ، رُوحُ الْحِكْمَةِ وَالْفَهْمِ، رُوحُ الْمَشُورَةِ وَالْقُوَّةِ، رُوحُ الْمَعْرِفَةِ وَمَخَافَةِ الرَّبِّ. 3 وَلَذَّتُهُ تَكُونُ فِي مَخَافَةِ الرَّبِّ، فَلاَ يَقْضِي بِحَسَبِ نَظَرِ عَيْنَيْهِ، وَلاَ يَحْكُمُ بِحَسَبِ سَمْعِ أُذُنَيْهِ، 4 بَلْ يَقْضِي بِالْعَدْلِ لِلْمَسَاكِينِ، وَيَحْكُمُ بِالإِنْصَافِ لِبَائِسِي الأَرْضِ، وَيَضْرِبُ الأَرْضَ بِقَضِيبِ فَمِهِ، وَيُمِيتُ الْمُنَافِقَ بِنَفْخَةِ شَفَتَيْهِ. 5 وَيَكُونُ الْبِرُّ مِنْطَقَهَ مَتْنَيْهِ، وَالأَمَانَةُ مِنْطَقَةَ حَقْوَيْهِ. 6 فَيَسْكُنُ الذِّئْبُ مَعَ الْخَرُوفِ ... 9 لاَ يَسُوؤُونَ وَلاَ يُفْسِدُونَ فِي كُلِّ جَبَلِ قُدْسِي، لأَنَّ الأَرْضَ تَمْتَلِئُ مِنْ مَعْرِفَةِ الرَّبِّ كَمَا تُغَطِّي الْمِيَاهُ الْبَحْرَ. 10 وَيَكُونُ فِي ذلِكَ الْيَوْمِ أَنَّ أَصْلَ يَسَّى الْقَائِمَ رَايَةً لِلشُّعُوبِ، إِيَّاهُ تَطْلُبُ الأُمَمُ، وَيَكُونُ مَحَلُّهُ مَجْدًا) سفر إشعيا - الأصحاح 11.
    ولا أظن أنّ النص يحتاج فهمه إلى عناء في التعرف على نفس صفات المصلح العالمي التي تقدمت في القرآن والإنجيل. وبه نخلص إلى وحدة صفات الرسول الموعود عند الجميع، بمعنى أنّ:
    (المهدي من آل محمد = العبد الحكيم الأمين الذي أقامه سيده = قضيب من جذع يسَّى).
    وبذلك استحق ذلك الرسول بصدق أن يكون كلمة سواء لأهل العالم والحمد لله، ولو كان من عند غير الله لوجدوا فيه اختلافاً كثيراً. وأما تفسير بعض المسيحيين للخارج من جذع يسّى بعيسى (ع) فباطل جزماً، كما سيتضح في البحوث الآتية.



    - عام/لكل الطوائف

    المخلص وخروجه من المشرق ... من الديانات الثلاث - بقلم الأنصاري مصطفى الغزي
    http://vb.almahdyoon.org/showthread.php?t=32015


    - علوم الإمام أحمد الحسن (ع)

    تحويل القبلة...
    http://vb.almahdyoon.org/showthread.php?t=32029
    الملفات المرفقة الملفات المرفقة أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: 11015320_731964786902595_1093079953_n.jpg‏ 
المشاهدات: 0 
الحجم: 43.3 كيلوبايت 
الرقم: 2102   أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: 11041379_398931196958818_1943696310_n.jpg‏ 
المشاهدات: 0 
الحجم: 108.1 كيلوبايت 
الرقم: 2103   أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: 3.jpg‏ 
المشاهدات: 0 
الحجم: 82.6 كيلوبايت 
الرقم: 2104   أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: 11015469_732607686838305_176698132_n.jpg‏ 
المشاهدات: 0 
الحجم: 62.6 كيلوبايت 
الرقم: 2105   أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: 11039963_398864506965487_140800087_n.jpg‏ 
المشاهدات: 0 
الحجم: 76.9 كيلوبايت 
الرقم: 2106  


    للتفاصيل اضغط الصورة

  9. #9
    مشرف
    تاريخ التسجيل
    24-12-2009
    المشاركات
    306

    افتراضي رد: روابط المواضيع التي اختارتها لجنة اختيار المواضيع الأحد 8.3.2015

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. الاخوة في لجنة النشر هذه منشورات لليوم الخامس من مواضيع هذا الاسبوع
    وحسب مبدأ النشر المعتمد من حيث تصنيف المواضيع وفقنا الله وإياكم لكل خير
    - فاتح الاختام السبعة

    - للمسيحيين

    أحمد الموعود ملتقى رسالات السماء
    (4)
    4. يوم مجيء الرسول الموعود "المنتظر":
    إنّ مجيء الرسول الموعود الذي بشرت به جميع الرسالات السماوية، حق لا ريب فيه، وبالنسبة إلى زمان مجيئه فهو واحد ومحدد في كل الأديان؛ ووحدته لسبب بسيط هو: إنّ الجميع متفق على أنّ الحدث الكبير الذي تنتظره البشرية إنما يكون في آخر الزمان، وزمان أهل الأرض واحد فآخره واحد أيضاً، لذا فـ (يوم الرب أو الخلاص أو الدينونة في التوراة والإنجيل، واليوم المعلوم أو يوم الخروج في القرآن) هو يوم واحد لا أكثر.
    فعن اليوم المعلوم، قال تعالى عن إبليس "لعنه الله" بعد معصيته: ﴿.. فَإِنَّكَ مِنَ الْمُنظَرِينَ * إِلَى يَومِ الْوَقْتِ الْمَعْلُومِ﴾ الحجر: 37 – 38، وهو يوم القائم (ع)، قال الإمام الرضا (ع): (.. يوم الوقت المعلوم وهو يوم خروج قائمنا أهل البيت) كمال الدين وتمام النعمة: ص371.
    وعند بعض السنة: "هو يوم طلوع الشمس من مغربها" (انظر: عمدة القاري: ج18 ص231)، وهي علامة ترتبط بالقائم المهدي في آخر الزمان كما هو معلوم.
    ومثله يوم الخروج، فهو يوم القائم أيضاً، حيث ورد في تفسير قوله تعالى: "ذَلِكَ يَوْمُ الْخُرُوجِ"، قال: (هي الرجعة) تفسير القمي: ج2 ص327، أي الرجعة بالمثل، بمعنى: رجوع من هم نظراء لأناس مضوا، والتي تكون في أيام القائم (ع).
    قال الإمام الصادق (ع) في الآية: ﴿إِنَّ الَّذِي فَرَضَ عَلَيْكَ الْقُرْآنَ لَرَادُّكَ إِلَى مَعَادٍ﴾، قال: (لا والله لا تنقضي الدنيا ولا تذهب حتى يجتمع رسول الله وعلي بالثوية، فيلتقيان ويبنيان بالثوية مسجداً له اثنا عشر ألف باب، يعني موضعاً بالكوفة) بحار الأنوار: ج53 ص113.
    وهو مسجد يبنيه القائم (ع) في أيامه، إذ يقول الناس له: (.. المسجد لا يسعنا، فيقول: أنا مرتاد لكم فيخرج إلى الغري فيخط مسجداً له ألف باب يسع الناس) بنص الإمام الباقر (ع) (انظر: بحار الأنوار : ج52 ص331). ومن ثم، يكون المقصود بـ"رسول الله وعلي" في الحديث السابق: نظيريهما بحيث يكون مجيئهما بمثابة مجيء النبي وعلي عليهما وآلهما السلام.
    والرجعة بالمثْل في زمن القائم نراها أيضاً في قول الإمام الصادق (ع): (يُخرج القائم من ظهر الكوفة سبعة وعشرين رجلاً، خمسة عشر من قوم موسى الذين كانوا يهدون بالحق وبه يعدلون، وسبعة من أهل الكهف، ويوشع بن نون، وسلمان، وأبا دجانة الأنصاري، والمقداد، ومالكاً الأشتر، فيكونون بين يديه أنصاراً وحكاماً) الإرشاد للمفيد: ج2 ص386. وبكل تأكيد المقصود بذلك خروج من هم نظراء للمذكورين.
    لذا ورد عن ابن عباس: (أصحاب الكهف أعوان المهدي) فتح الباري: ج6 ص365، عمدة القاري: ج16 ص49.
    كما أنً الرجعة بالمثل تلتقي مع ما أوضحه عيسى (ع) في مجيء إيليا المزمع أن يأتي، كما سنعرف ذلك في النقطة القادمة.
    هذا ما يخص يوم القائم (ع) في آخر الزمان عند المسلمين.
    وعن يوم الدينونة والخلاص، جاء في الإنجيل: (28 لاَ تَتَعَجَّبُوا مِنْ هذَا، فَإِنَّهُ تَأْتِي سَاعَةٌ فِيهَا يَسْمَعُ جَمِيعُ الَّذِينَ فِي الْقُبُورِ صَوْتَهُ، 29 فَيَخْرُجُ الَّذِينَ فَعَلُوا الصَّالِحَاتِ إِلَى قِيَامَةِ الْحَيَاةِ، وَالَّذِينَ عَمِلُوا السَّيِّئَاتِ إِلَى قِيَامَةِ الدَّيْنُونَةِ) يوحنا - الأصحاح 5.
    وقد تقدم عن الرسول في ذلك اليوم قول عيسى (ع): (لِذلِكَ كُونُوا أَنْتُمْ أَيْضًا مُسْتَعِدِّينَ، لأَنَّهُ فِي سَاعَةٍ لاَ تَظُنُّونَ يَأْتِي ابْنُ الإِنْسَانِ. فَمَنْ هُوَ الْعَبْدُ الأَمِينُ الْحَكِيمُ الَّذِي أَقَامَهُ سَيِّدُهُ عَلَى خَدَمِهِ لِيُعْطِيَهُمُ الطَّعَامَ ..).
    وهذا يعني: أنّ يوم الدينونة يرتبط بالعبد الأمين الحكيم الذي أقامه سيده (أي قائم أيضاً).
    وفي التوراة ورد: (31 لِتَفْرَحِ السَّمَاوَاتُ وَتَبْتَهِجِ الأَرْضُ وَيَقُولُوا فِي الأُمَمِ: الرَّبُّ قَدْ مَلَكَ. 32 لِيَعِجَّ الْبَحْرُ وَمِلْؤُهُ، وَلْتَبْتَهِجِ الْبَرِّيَّةُ وَكُلُّ مَا فِيهَا. 33 حِينَئِذٍ تَتَرَنَّمُ أَشْجَارُ الْوَعْرِ أَمَامَ الرَّبِّ لأَنَّهُ جَاءَ لِيَدِينَ الأَرْضَ. 34 احْمَدُوا الرَّبَّ لأَنَّهُ صَالِحٌ، لأَنَّ إِلَى الأَبَدِ رَحْمَتَهُ. 35 وَقُولُوا: خَلِّصْنَا يَا إِلهَ خَلاَصِنَا، وَاجْمَعْنَا وَأَنْقِذْنَا مِنَ الأُمَمِ لِنَحْمَدَ اسْمَ قُدْسِكَ) أخبار الأيام الأُول - الأصحاح 16.
    وفيه أيضاً: (9 وَيُقَالُ فِي ذلِكَ الْيَوْمِ: هُوَذَا هذَا إِلهُنَا. انْتَظَرْنَاهُ فَخَلَّصَنَا. هذَا هُوَ الرَّبُّ انْتَظَرْنَاهُ. نَبْتَهِجُ وَنَفْرَحُ بِخَلاَصِهِ) سفر إشعيا - الأصحاح 25.
    كما تقدم عن الرسول المنقذ في التوراة ما يلي: (وَيَكُونُ فِي ذلِكَ الْيَوْمِ أَنَّ أَصْلَ يَسَّى الْقَائِمَ رَايَةً لِلشُّعُوبِ، إِيَّاهُ تَطْلُبُ الأُمَمُ، وَيَكُونُ مَحَلُّهُ مَجْدًا). وهذا يعني: أنّ يوم الخلاص هو يوم (القائم من أصل يسَّى).
    ولا ننسى أنّ اليوم المعلوم هو يوم (قيام قائم آل محمد) كما سمعناه من الإمام الرضا (ع).
    ثم إننا إذا ما تذكرنا ما مرّ بنا في البحث السابق من وحدة "الرسول الموعود" في جميع الرسالات من حيث الصفات، الملازم أكيداً لوحدة "اليوم الموعود"، فماذا بقي عائقاً عن إيمان الناس بالمصلح العالمي اليوم وهو يصرخ فيهم قبل الطوفان !!
    على أنّ الوحدة تظهر أكثر بالالتفات إلى ما انتهينا إليه في هذا البحث وسابقه، وسنرى:
    1- وحدة صفات الرسول، كما عرفناه في البحث السابق.
    2- وحدة المقطع الزمني (آخر الزمان) المحدد لبعثته لدى الجميع كما توضح في مطلع البحث.
    3- وحدة علامات ذلك اليوم في نصوص الأديان كلها، وعرضنا الدخان ويأتي غيره لاحقاً.
    4- كما سنعرض وحدته نسباً، وغير ذلك مما يسهم بجعل الحقيقة أبين من الشمس.
    وبذلك تتجلّى خاتمة البحث السابق بشكل أكبر، ونكون قد خلصنا إلى النتيجة التالية:
    (القائم "من آل محمد" = القائم "العبد الأمين الحكيم" = القائم "من نسل يسَّى").
    أما كيف يكون "القائم" من آل محمد ومن نسل يسَّى (والد داود) في نفس الوقت، فهذا ما سنقف عليه في البحوث الآتية، وسيظهر أنّ جده من حيث الأب النبي محمد (ص) ومن جهة الأم النبي يعقوب (ع).


    - عام/لكل الطوائف

    الحج والحجر الأسود - بقلم الأستاذ عادل السعيدي

    http://vb.almahdyoon.org/showthread.php?t=32024
    الملفات المرفقة الملفات المرفقة أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: 4.jpg‏ 
المشاهدات: 0 
الحجم: 37.9 كيلوبايت 
الرقم: 2111   أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: عام.jpg‏ 
المشاهدات: 0 
الحجم: 53.9 كيلوبايت 
الرقم: 2112  

    للتفاصيل اضغط الصورة

  10. #10
    مشرف
    تاريخ التسجيل
    24-12-2009
    المشاركات
    306

    افتراضي رد: روابط المواضيع التي اختارتها لجنة اختيار المواضيع الأحد 8.3.2015

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. الاخوة في لجنة النشر هذه منشورات لليوم السادس من مواضيع هذا الاسبوع
    وحسب مبدأ النشر المعتمد من حيث تصنيف المواضيع وفقنا الله وإياكم لكل خير
    - فاتح الاختام السبعة

    منشور جديد حسب طلب اللجنة المباركة - للشيعة / السنة

    ايها الناس نبشركم بظهور المهدي بشارة رسول الله (ص) الذي يولد في اخر الزمان لدى السنة وهو اليماني الموعود وصي الامام المهدي (ع) عند الشيعة
    على شبكة الانترنيت اضغط على الرابط التالي:
    http://10313.eu


    - للمسيحيين

    أحمد الموعود ملتقى رسالات السماء
    (5)
    5. كيف يأتي الرسول الموعود ؟
    بكلمة واحدة: يأتي مُمثِّلاً مَن أرسله بحيث يكون مجيئه وابتداؤه بدعوته مجيئهم هم وابتداؤهم بدعوتهم، فيكون هذا المرسَل من أولياء الله المدخرين ملبياً لطموح وأمل المنتظرين لهم وبداية فرج المختارين لنصرتهم.
    أما إرسال الإمام المهدي (ع) في آخر الزمان رسولاً منه للمنتظرين بل للعالم أجمع، يمهِّد له سلطانه، فأمر بيِّن ويتضح بقراءة قول نبي الله محمد (ص): (يخرج ناس من المشرق فيوطئون للمهدي، يعني سلطانه) سنن ابن ماجة: ج2 ص1368.
    وإذا ما عرفنا أنّ قائد أولئك الممهدين هو خليفة الإمام المهدي (ع)، بقوله (ص): (إذا رأيتم الرايات السود خرجت من قبل خراسان فأتوها ولو حبواً على الثلج، فإن فيها خليفة المهدي) الملاحم والفتن لابن طاووس: ص54، المطبعة الحيدرية.
    وضممنا إليه قول الإمام الباقر (ع): (إن لله تعالى كنزاً بالطالقان ليس بذهب ولا فضة، اثنا عشر ألفاً بخراسان شعارهم: "أحمد أحمد"، يقودهم شاب من بني هاشم .. فإذا سمعتم بذلك فسارعوا إليه ولو حبواً على الثلج) منتخب الأنوار المضيئة: ص343.
    وأيضاً قوله (ع) عن القائم: (له اسمان: اسم يخفى واسم يعلن، فأما الذي يخفى فأحمد وأما الذي يعلن فمحمد) كمال الدين وتمام النعمة: ص653.
    نعرف بوضوح: أنّ رسول الإمام المهدي (ع) هو رجل من آل محمد أيضاً، واسمه (أحمد) وهو (قائم) أيضاً، وسيتجلّى ذلك أكثر.
    وأما في التوراة، فنطالع ما يلي: (5 هأَنَذَا أُرْسِلُ إِلَيْكُمْ إِيلِيَّا النَّبِيَّ قَبْلَ مَجِيءِ يَوْمِ الرَّبِّ، الْيَوْمِ الْعَظِيمِ وَالْمَخُوفِ) ملاخي - الأصحاح 4.
    وكيفية مجيئه يوضحه عيسى (ع) لنا الآن، وملخصه: أنّ المجيء ليس بالضرورة يكون بمجيء الشخص نفسه ابتداءً، وإنما بمن يمثّله أو بمن هو مثله، بحيث يكون مجيئه مجيئه، تماماً كما بيَّن آل محمد (ع) من أنّ الرجوع في زمن القائم (اليوم المعلوم) يكون بالمثل.
    بل أوضح عيسى (ع) في الإنجيل طريقة مجيء ابن الإنسان (عيسى بنظر المسيحيين) في آخر الزمان، وأنها شبيهة بمجيء يوحنا (يحيى) الذي كان يمثِّل مجيئه مجيء إيليا (ع)، فلنطالع إذن ما يتعلق بالاثنين معاً:
    يقول عيسى: 12 (وَلكِنِّي أَقُولُ لَكُمْ: إِنَّ إِيلِيَّا قَدْ جَاءَ وَلَمْ يَعْرِفُوهُ، بَلْ عَمِلُوا بِهِ كُلَّ مَا أَرَادُوا. كَذلِكَ ابْنُ الإِنْسَانِ أَيْضًا سَوْفَ يَتَأَلَّمُ مِنْهُمْ. 13 حِينَئِذٍ فَهِمَ التَّلاَمِيذُ أَنَّهُ قَالَ لَهُمْ عَنْ يُوحَنَّا الْمَعْمَدَانِ) إنجيل متى - الأصحاح 17.
    ففي حين كان المذكور هو إيليا، ومَن جاء كان يوحنا، لكن عيسى (ع) كان يعتبر قدومه مجيئاً لإيليا؛ لأنه كان يرى أنّ يوحنا مثل إيليا ومجيئه مجيئه.
    ولذا قال أيضاً: (14 وَإِنْ أَرَدْتُمْ أَنْ تَقْبَلُوا، فَهذَا هُوَ إِيلِيَّا الْمُزْمِعُ أَنْ يَأْتِيَ. 15 مَنْ لَهُ أُذُنَانِ لِلسَّمْعِ فَلْيَسْمَعْ) إنجيل متى - الأصحاح 11.
    ويبقى المهم أنّ عيسى (ع) اعتبر أنّ مجيء ابن الإنسان قبل القيامة الصغرى يكون بهذه الصورة أيضاً، بمعنى أنّ هناك شخصاً يأتي مرسلاً منه ويكون مجيئه وابتداؤه بدعوته مجيئاً لعيسى (ع)، وليس هو إلا العبد الأمين الحكيم (القائم بأمر سيده) بحسب وصف عيسى المتقدم ذكره.
    وأيضاً يقول عيسى (ع) عن الرسول: (5 وَأَمَّا الآنَ فَأَنَا مَاضٍ إِلَى الَّذِي أَرْسَلَنِي، وَلَيْسَ أَحَدٌ مِنْكُمْ يَسْأَلُنِي: أَيْنَ تَمْضِي؟ 6 لكِنْ لأَنِّي قُلْتُ لَكُمْ هذَا قَدْ مَلأَ الْحُزْنُ قُلُوبَكُمْ. 7 لكِنِّي أَقُولُ لَكُمُ الْحَقَّ: إِنَّهُ خَيْرٌ لَكُمْ أَنْ أَنْطَلِقَ، لأَنَّهُ إِنْ لَمْ أَنْطَلِقْ لاَ يَأْتِيكُمُ الْمُعَزِّي، وَلكِنْ إِنْ ذَهَبْتُ أُرْسِلُهُ إِلَيْكُمْ. 8 وَمَتَى جَاءَ ذَاكَ يُبَكِّتُ الْعَالَمَ عَلَى خَطِيَّةٍ وَعَلَى بِرّ وَعَلَى دَيْنُونَةٍ: 9 أَمَّا عَلَى خَطِيَّةٍ فَلأَنَّهُمْ لاَ يُؤْمِنُونَ بِي. 10 وَأَمَّا عَلَى بِرّ فَلأَنِّي ذَاهِبٌ إِلَى أَبِي وَلاَ تَرَوْنَنِي أَيْضًا. 11 وَأَمَّا عَلَى دَيْنُونَةٍ فَلأَنَّ رَئِيسَ هذَا الْعَالَمِ قَدْ دِينَ) يوحنا - الأصحاح 16.
    ونحن إذ توصلنا فيما مضى إلى وحدة الرسول الموعود ويومه نعرف أنّ عيسى يتحدث عن ذات الرسول الذي أسماه هنا بـ (المعزي)، والذي يبكِّت العالم في يوم الدينونة على خطاياهم وتكذيبهم الأنبياء والرسل وقتلهم، وعلى تركهم حق الأنبياء ووصاياهم، وعلى تضيعهم حظهم، وخذلانهم رئيس هذا العالم وهو الإمام المهدي (ع).
    نعم هذه حقيقة لا يحتملها أتباعه يومذاك، لذا قال لهم: (12 إِنَّ لِي أُمُورًا كَثِيرَةً أَيْضًا لأَقُولَ لَكُمْ، وَلكِنْ لاَ تَسْتَطِيعُونَ أَنْ تَحْتَمِلُوا الآنَ. 13 وَأَمَّا مَتَى جَاءَ ذَاكَ، رُوحُ الْحَقِّ، فَهُوَ يُرْشِدُكُمْ إِلَى جَمِيعِ الْحَقِّ، لأَنَّهُ لاَ يَتَكَلَّمُ مِنْ نَفْسِهِ، بَلْ كُلُّ مَا يَسْمَعُ يَتَكَلَّمُ بِهِ، وَيُخْبِرُكُمْ بِأُمُورٍ آتِيَةٍ. 14 ذَاكَ يُمَجِّدُنِي، لأَنَّهُ يَأْخُذُ مِمَّا لِي وَيُخْبِرُكُمْ).
    واليوم روح الحق (أحمد) أرشدنا إلى ذلك كما وعد عيسى (ع)، وكون (أحمد = روح الحق) فهي حقيقة يدركها من يعرف أنه عبد أمين حكيم قائم بأمر سيده ورئيس هذا العالم (أي الإمام المهدي) ولا يتكلم من نفسه، وبالتالي فكل ما يصدر منه حق.
    وعند المسلمين ورد عن رسول الإمام المهدي (اليماني أحمد) ما قاله الإمام الباقر (ع): (وإذا خرج اليماني فانهض إليه فإن رايته راية هدى، ولا يحل لمسلم أن يلتوي عليه، فمن فعل ذلك فهو من أهل النار، لأنه يدعو إلى الحق وإلى طريق مستقيم) غيبة النعماني: ص264.
    ونحن إذ نضع محصلة ما مرّ، أي: (القائم "من آل محمد" = القائم "العبد الأمين الحكيم" = القائم "من نسل يسَّى")، وما توصلنا إليه الآن (رسول الإمام المهدي "القائم أحمد"= رسول عيسى "المعزي")، فإننا نستنتج ما يلي:
    (إنّ المعزي والقائم الذي يقيمه الإمام المهدي (ع) ويرسله هو ومَن معه "أي عيسى وإيليا" يمكن أن يقال عنه: إنه خروج للإمام المهدي وعيسى وإيليا بالمعنى الذي تم إيضاحه، تماماً كما كان خروج يوحنا يمثل خروج إيليا في مرحلة معينة).
    ثم إنّ الرسول ليس ضرورياً أن يكون من تلك الأمم، بل يمكن أن يكون من أمة أخرى، بل هو كذلك حقاً، قال عيسى: (43 لِذلِكَ أَقُولُ لَكُمْ: إِنَّ مَلَكُوتَ اللهِ يُنْزَعُ مِنْكُمْ وَيُعْطَى لأُمَّةٍ تَعْمَلُ أَثْمَارَهُ) إنجيل متى - الأصحاح 21.
    فهو يوضح لأتباعه أنّ الملكوت ينزع منهم ويعطى لأمة أخرى، وبالتالي لا يكونوا هم من أمة المعزي والعبد الأمين والحكيم الذي يُقدِّم طعامه الإلهي لأمة تتزكى وتتعلم على يديه لتنظر في الملكوت وتعمل أثماره، كما أنهم ليسوا أمة إيليا بنظره؛ لأنهم لم يؤمنوا به أصلاً.
    وأيضاً ورد في التوراة: (1 وَالآنَ إِلَيْكُمْ هذِهِ الْوَصِيَّةُ أَيُّهَا الْكَهَنَةُ: 2 إِنْ كُنْتُمْ لاَ تَسْمَعُونَ وَلاَ تَجْعَلُونَ فِي الْقَلْبِ لِتُعْطُوا مَجْدًا لاسْمِي، قَالَ رَبُّ الْجُنُودِ. فَإِنِّي أُرْسِلُ عَلَيْكُمُ اللَّعْنَ، وَأَلْعَنُ بَرَكَاتِكُمْ، بَلْ قَدْ لَعَنْتُهَا، لأَنَّكُمْ لَسْتُمْ جَاعِلِينَ فِي الْقَلْبِ. 3 هأَنَذَا أَنْتَهِرُ لَكُمُ الزَّرْعَ، وَأَمُدُّ الْفَرْثَ عَلَى وُجُوهِكُمْ ..) ملاخي - الأصحاح 2.
    فيبقى أنهم - وبكل وضوح - أنصار القائم (ع) لأسباب تتوضح في الفقرة (16).
    ولذا حدّد الإمام علي (ع) منذ مئات السنين مَن يُعدّ مجيئه في آخر الزمان مجيء عيسى (ع) فيقول: (وتعود دار الملك إلى الزوراء، وتصير الأمور شورى، من غلب على شيء فعله، فعند ذلك خروج السفياني .. ويقل الطعام، ويقحط الناس، ويقل المطر، فلا أرض تنبت، ولا سماء تنزل، ثم يخرج المهدي الهادي المهتدي الذي يأخذ الراية من يد عيسى بن مريم ..) الملاحم والفتن لابن طاووس: ص266.
    وقال ابن حجر السني: (وفي صلاة عيسى خلف رجل من هذه الأمة "وهو المهدي باتفاق المسلمين" مع كونه في آخر الزمان وقرب قيام الساعة دلالة للصحيح من الأقوال إنّ الأرض لا تخلو عن قائم لله بحجة) فتح الباري: ج6 ص359.
    ولا شك أنّ إمامة المهدي لعيسى في الصلاة، يعني أنّ الراية قد أُخذت من يد عيسى وصارت بيد المهدي (القائم من آل محمد "ع").
    ولكي تتبدّد كل الشكوك في وحدة المصلح العالمي المنتظر، أعرض الآن بعض علامات يومه الموعود وسنرى أنها واحدة أيضاً.


    - للملاحدة/مواضيع علمية

    مواضيــــع مختــــارة مـن كتـــــاب وهـــــم الإلحــــــــاد
    تأليــــــف ::: أحمــــد الحســـــن
    الموضــــــوع : وجـود صفــات غير سويّـــــة لــدى بعض الأحيــــاء

    https://www.facebook.com/wahemalelhad
    ------------------------
    وجود صفات غير سويّة لدى بعض الأحياء:

    مثل تطفل طائر الوقواق على أعشاش الطيور الأخرى ووضع بيوضه فيها، وتطوير طائر الوقواق لبيوضه لتمرير الخداع على الطير الحاضن، وكذا تطوير صغير الوقواق آلية تساعده على النجاة وهي عبارة عن نقرة في ظهره لرمي الصغار الأخرى والبيوض من العش مباشرة بعد أن يفقس صغير الوقواق لكي يستفرد بالغذاء ويتمكن المضيف من اعالته خصوصاً أن الصغير في بعض الأحيان يكون أكبر من أبويه المضيفين بكثير، فلو بقيت البيوض والصغار الأخرى لما بقي صغير الوقواق حياً؛ لأن الغذاء الذي يجلبه الأبوان المضيفان صغيرا الحجم لا يكفي لبقاء ونمو هذا الصغير كبير الحجم إذا كان هناك منافس له في العش، والمقصود بأن طير المتطفل طور بيوضه هو أن طيور الوقواق المتطفلة التي تكون بيوضها أكثر تمويهاً ومقاربة لبيوض المضيف او لنقل بيوض يتقبلها المضيف فهذه الطيور تنجح في تمرير جيناتها إلى الجيل التالي بعكس الطيور التي تكون بيوضها مميزة ويرفضها المضيف، فهذه تفشل بتمرير جيناتها إلى الجيل التالي وهكذا يتم تطوير البيوض، وبينت هذا الأمر هنا لكي لا يتبادر إلى ذهن القارئ فهم ساذج لمعنى أن الطير يطور بيوضه أو أن الصوص يطور نقرة في ظهره، وهذه المقولات التي هي واضحة لدارسي البيولوجيا التطويرية ولكنها ربما تسبب إرباكاً في الفهم لغير المتخصص.
    ----------------


    - عام/لكل الطوائف

    إلى كل من يؤمن بكلمات الرب عبر الرؤيا - بقلم الأستاذ عادل السعيدي
    http://vb.almahdyoon.org/showthread.php?t=27106
    الملفات المرفقة الملفات المرفقة أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: 5.jpg‏ 
المشاهدات: 0 
الحجم: 29.5 كيلوبايت 
الرقم: 2113   أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: 11063079_398858456966092_106824605_n.jpg‏ 
المشاهدات: 0 
الحجم: 63.8 كيلوبايت 
الرقم: 2114   أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: وجـود صفــات غير سويّـــــة لــدى بعض الأحيــــاء.jpg‏ 
المشاهدات: 0 
الحجم: 67.4 كيلوبايت 
الرقم: 2115   أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: 11051115_734294516669622_569712007_n.jpg‏ 
المشاهدات: 0 
الحجم: 37.1 كيلوبايت 
الرقم: 2116  

    للتفاصيل اضغط الصورة

  11. #11
    مشرف
    تاريخ التسجيل
    24-12-2009
    المشاركات
    306

    افتراضي رد: روابط المواضيع التي اختارتها لجنة اختيار المواضيع الأحد 8.3.2015

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. الاخوة في لجنة النشر هذه منشورات لليوم السابع من مواضيع هذا الاسبوع
    وحسب مبدأ النشر المعتمد من حيث تصنيف المواضيع وفقنا الله وإياكم لكل خير
    - فاتح الاختام السبعة




    - للشيعة

    ::: الامام المهدي الحل الوحيد للشيعة والرهان الاخير :::
    بقلم الشيخ عارف الحلي على صفحته الرسمية في الفيسبوك

    https://www.facebook.com/pages/@/1435653729993947
    ------------------------------
    الامام المهدي الحل الوحيد للشيعة والرهان الاخير

    مع دخولنا في عصر العميل السفياني الملعون وقد بدت دواعشه ووردت ارضنا المقدسة طلائعه فصارت الرواية بالمشؤوم دراية ومشروعه المخابراتي العالمي الاموي واقع لامفر منه نواجه كل يوم بل الآن المعركة محتدمة فعلا معه .. ولكن مع الاسف من دون ان نتفكر او نلتفت الى ان اهل البيت (ع) في نفس الوقت الذي اخبرونا وحذرونا من مجيء المجرم السفاح السفياني وماسوف يجره علينا من مصائب وويلات ليس لها في التاريخ نظير في نفس الوقت بينوا لنا المخرج والمخلص من فتنة الملعون صنيعة الدجال امريكا وأدتها القوية لضرب الاسلام وخصوصا قضية الامام المهدي ومشوعه الرباني الذي يطرحه الواقع قبل النصوص كمنقذ وحل وحيد للبشرية عموما وللمسلمين خصوصا للخلاص من الظلم والقتل والفقر والشر عموما في الارض بعد فشل كل ماسواه ,,,بل زادو الطين بله .. عموما ياشيعة امير المؤمنين ايها الامة المظلومة الممتحنة التي طالما صبرتم وانتظرتم الفرج كيف تعرضون عن صاحبكم ومخلصكم المهدي لما حان وقته ,, فأهل البيت ارشدوا شيعتهم اشد الارشاد وركزوا على هذه القضية ايما تركيز لانها القضية والمعركة الحاسمة مع النهج الاموي و الاكثر خطورة على الشيعة مطلقا والمنتصر هو من سوف يحكم الارض للابد فهم يعتقدون ان بتصفية الامام المهدي والاجهاز على دعوته نهاية الخط الالهي في الارض الى الابد لانه (ع) يمثل الحلقة الاخيرة في سلسلة الدعواة والرسالات الالهية التوحيدية الاصيلة..
    وعلى كل حال جاءت التوجيهات والاوامر من اهل البيت (ع) لشعيتهم وقواعدهم الشعبية كما في نصوص كثيرة بالفزع الى ال محمد والرحيل اليهم والنهوض لنصرتهم وفي زمان ظهور السفياني الملعون ::: عن أبي جعفر (عليه السلام) قال: «إن من الأمور أمورا موقوفة وأمورا محتومة، وإن السفياني من المحتوم الذي لابد منه» (راجع كتاب الغيبة لمحمد بن إبراهيم النعماني: ص313) ... وعن الإمام علي بن الحسين (صلوات الله وسلامه عليه) قال: «إن أمر القائم حتم من الله، وأمر السفياني حتم من الله، ولا يكون قائم إلا بسفياني» (راجع قرب الإسناد للحميري القمي: ص374. بحار الأنوار للمجلسي: ج52، ص182). وعن الصادق (ع)...... وكفاكم بالسفياني علامة.
    وعن فضيل الكاتب عن ابي عبدالله (ع) ((قلت: فما العلامة فيما بيننا وبينك جعلت فداك ؟ قال: لا تبرح الأرض يا فضل حتى يخرج السفياني ، فإذا خرج السفياني فأجيبوا إلينا ، يقولها ثلاثاً ، وهو من المحتوم). الكافي:8/274
    وعن أبي عبدالله (عليه السلام) أنه قال : السفياني لابد منه ، ولا يخرج إلا في رجب ، فقال له رجل : يا أباعبدالله ! إذا خرج فما حالنا ؟ قال : إذا كان ذلك فالينا.
    والشيخ المجلسي (رحمه الله) يعلق على هذه الرواية قائلا بيان : إي الامر ينتهي إلينا ويظهر قائمنا ، أي اذهبوا إلى بلد يظهر منه القائم عليه السلام فانه لا يصل إليه أوتوسلوا بنا
    وهناك المزيد من الروايات والحر بالاشارة يكتفي وطالب الحق رواية تكفيه وغيره الكافي لايكفيه كما قال السيد احمد الحسن (ع)..
    ومن هذه الروايات نستفيد قطعا وجود الامام المهدي او من يمثله في زمن السفياني وذلك اولا _ لانهم امرونا بالاتحاق بهم ونصرنهم وهذا يعني وجود من يمثل ال محمد (ع) وهو الامام المهدي (ع) او من ينوب عنه بالخصوص ويرفع رايته ويدعوا له ..وإلا الى من ترحل وتفزع الناس لو فرضنا غير ذلك ؟ وكيف يصح ونصحح الامر بالنهوض والرحيل الى اهل البيت لنصرتهم ومحاربة السفياني معهم وتحت رايتهم والامام غاب وليس له دعوة واضحة؟؟ . .وثانيا _ قوله (ع) كفى بالسفياني علامة يدل دلالة واضحة جدا ان بعد مجيء هذا الخبيث, على الشيعة ان تكتفي بها وتكف عن طلب اي علامة على ظهور الامام المهدي (ع) بل على الشيعة ان تطلب امامها وتتيقن ظهوره وتبحث عنه لتقف معه وتنصره في معركته المصيرية مع السفياني لتنعم بالامن والسلام والخير والعدل الى الابد .
    ولكن مع الاسف الذي يحصل اليوم ان بعض الشيعة تنكرت ونست اوتناست وتجاهلت خريطة ائمتهم وتوصياتهم وفزع الى امريكا لينجوا بها منها!؟ وكأنها الرب الرحيم الذي يلجأ منه اليه! بينما هي رجسة الخراب والدجال الاكبر واساس القسوة والشر والفتن والفساد والدمار في الارض وما داعش السفساني إلاعصابة من عصاباتها ومصيبة من مصائبها . ومن الشيعة من حتى انه يمتنع عن الاطلاع او سماع الرواياة عن السفياني وارتباطها وانطباقها على ارض الواقع هربا من المسؤلية ولكي لايقف وجه لوجه امام الحقيقة المرة والمخيفة ,
    فيا شيعة امير المؤمنين حتى انكم لم تتوجهوا للامام المهدي بالدعاء والتضرع لكي يخلصكم من هذه الكارثة !!! ولم يوجهكم و يتجه بكم ومعكم من قياداتكم ومرجعياتكم الدينية للامام للخلاص ولدفع هذا الشر المتفاقم الذي ينذر بالويل والثبور..بل مصير الشيعة والامة عموما مرهون بهذه المرحلة التاريخية وكأننا ايها الاخوة نقف على مفترق طرق و على فوهة بركان , والعجيب انهم يتحدثون عن السفياني في روايات اهل البيت ولايتحدثون ويحدثون الناس عن الحل الموقف الذي قالوه (عليهم السلام) أزاء هذا البلاء المستعر!؟ .. والمهدي (ع) هو ابو الامة وراعيها الصالح وقائدها الحقيقي فلماذا يغيب الامام (ع) ويخرج من هذه المعادلة التي تخصه (ع) بالصميم !؟ ولمصلحة من ومن المستفيد؟؟ ومن المتضرر من ارجاع الامة الى مخلصها ومنقذها الوحيد الذي بدونه سوف يفتك بها السفياني ويقتل رجالها ويهدم مقدساتها ويتسلط عليها ويحتل ارضها ؟؟ فلا نصر ولافرج إلا بنصرة المهدي (ع) ولافرج إلا بفرجه (ع) شئنا ام ابينا .. اللهم اجعل فرج ال محمد فرجنا .وسدد الجميع للاعتصام به وحفظ شيعته وجعلهم في حرزه وحصنه .
    --------------------


    - للسنة/الوهابية

    ::: الخليفة الثاني عشر عند السنة :::
    بقلم الشيخ ناظم العقيلي على صفحته الرسمية في الفيسبوك

    https://www.facebook.com/Nadem.Aloqaili.10313
    -----------------------
    الخليفة الثاني عشر عند السنة
    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمد لله رب العالمين وصلى الله على محمد وآل محمد الأئمة والمهديين وسلم تسليماً
    تعد الخلافة بعد الرسول محمد (ص) أهم ما في الدين، باعتبار أن محمداً (ص) خاتم الأنبياء وشريعته خاتمة الشرائع، ودين الناس لا يستقيم بدون قيِّم مؤيد ومسدد من السماء، لكي يُوقِف الناس على الصراط المستقيم ويردهم عن النقص أو الزيادة في الدين.
    فعندما نجد الله جل جلاله لم يترك الناس قبل الرسول محمد (ص) بلا نبي أو وصي نبي، بالرغم من عدم انقطاع النبوة، كما أخرج البخاري ومسلم في صحيحيهما:
    (كانت بنو إسرائيل تسوسهم الأنبياء كلما هلك نبي خلفه نبي وانه لا نبي بعدي وسيكون خلفاء فيكثرون قالوا فما تأمرنا قال فوا ببيعة الأول فالأول أعطوهم حقهم فان الله سائلهم عما استرعاهم) صحيح البخاري ج4 ص 144 / صحيح مسلم ج6 ص17.
    فكيف يترك الله سبحانه الناس بدون إمام وحجة معصوم ومؤيد، مع ختم النبوة بمحمد (ص)، وخصوصاً إذا علمنا أن الرسول محمداً (ص) قد أخبر عن تفرق أمته إلى ثلاث وسبعين فرقة كلها في النار إلا فرقة واحدة، وهذا يُنبئ عن انفلاق الفتن والضلال والأهواء والزيغ في الأمة على قدم وساق، وهذا ما يستدعي وجود خلفاء مسددين أمناء يتمسك بهم الناس في بحر الفتن الهائج.
    والرسول محمد (ص) لم تغب عنه هذه الحقيقة التي لا تغيب حتى عن راعي الإبل عندما يترك إبله في الصحراء، وحاشا رسول الله أن يخالف الحكمة وهو معدنها وسيدها، فقد نص في أحاديث كثيرة على وجود خلفاء من بعده، وشدد على وجوب مبايعتهم والتمسك بهم والوفاء لهم.
    وبما أني الآن بصدد تسليط الضوء قليلاً على الخلافة عند السنة، فلا أريد التطرق إلى تعيين آل محمد للخلافة؛ علي (ع) وذريته المطهرين، بحديث الثقلين وغيره من الأحاديث الصحيحة عند السنة، بل أريد أن أهمس في آذان من يطلب الحق بصدق، عن ما آل إليه حال من عدل عن آل محمد في أي مستنقعٍ وقع وأي فُسَّاقٍ تبع !
    فهم عندما وجودوا الرسول محمداً (ص) قد حدد الخلفاء باثني عشر خليفة وبعدهم يكون التيه والهرج – وهو طبعاً غيبة الثاني عشر -، اضطربت أفكارهم في تحديد مصاديق هؤلاء الاثني عشر، وأقحطوا قحطاً اضطرهم الى ترقيع ثوبهم بما يشينه ولا يزينه، رقعوه بمعاوية الباغي الطاغي الطليق ابن الطليق ابن آكلة الأكباد، وبعده بيزيد الفاجر الفاسق الزنديق قاتل الحسين (ع) ريحانة رسول الله وسيد شباب أهل الجنة، ثم ازداد الحال سوءاً وانتكاساً في مستنقع الضلال حتى نصبوا بني الحكم بن أبي العاص خلفاء على الناس، نعم نصبوا القردة خلفاء للرسول محمد (ص) واقروا بشرعيتهم ووجوب طاعتهم، وعندما أقول قردة ليس اجتهاداً واعتباطاً، بل هذا ما بيَّنه الله تعالى لرسوله (ص) في منامه، كما في الحديث الصحيح الآتي:
    عن رسول الله (ص) انه قال: (قال إني أريت في منامي كأن بني الحكم بن أبي العاص ينزون على منبري كما تنزو القردة. قال فما رؤى النبي صلى الله عليه وآله مستجمعاً ضاحكاً حتى توفي) المستدرك للحاكم النيسابوري ج4 ص480.
    بنو الحكم الذين لعنهم رسول الله (ص) قبل أن يولدوا، كما في الحديث الصحيح الآتي:
    عن الشعبي قال سمعت عبد الله بن الزبير وهو مستند إلى الكعبة وهو يقول: (ورب هذه الكعبة لقد لعن رسول الله صلى الله عليه وسلم فلاناً ـ يعني الحكم ـ وما ولد من صلبه) مسند أحمد ج4 ص5 / مجمع الزوائد للهيثمي ج5 ص241.
    فهل يُصِّدق أو يقنع عاقل بأن خلفاء الرسول (ص) ملعونون مشبهون بالقردة ؟!
    والمصيبة لم تقتصر على ذلك؛ فعندما كثر خلفاء بني أمية من بني الحكم بن أبي العاص الملعون الخبيث، وتعدوا الاثني عشر، احتار علماء السنة في تطبيق حديث الاثني عشر خليفة أو أميراً الذي أخرجه البخاري ومسلم في صحيحيهما، وصرح بعضهم أن الثاني عشر منهم هو (الوليد بن يزيد بن عبد الملك بن مروان) كما صرح بذلك ابن حجر العسقلاني في فتح الباري وهذا نص كلامه:
    ( ... والثاني عشر هو الوليد بن يزيد بن عبد الملك اجتمع الناس عليه لما مات عمه هشام فولي نحو أربع سنين ثم قاموا عليه فقتلوه وانتشرت الفتن وتغيرت الأحوال من يومئذ ولم يتفق ان يجتمع الناس على خليفة بعد ذلك ...) فتح الباري بشرح صحيح البخاري، لابن حجر العسقلاني ج 13 ص184 – 185.
    الواليد وما أدراك ما الوليد ؟! إن كنت لا تدري مَنْ الوليد بن يزيد فاستمع لبعض ما يتلوه عليك الذهبي في كتابه المسمى (تاريخ الإسلام):
    (الوليد بن يزيد بن عبد الملك بن مروان بن الحكم. الخليفة الفاسق أبو العباس الأموي).
    (وقال أحمد بن أبي خيثمة: ثنا سليمان بن أبي شيخ ثنا صالح بن سليمان قال: أراد الوليد بن يزيد الحج وقال: أشرب فوق ظهر الكعبة فهم قوم أن يفتكوا به).
    (فقال له يزيد بن عنبسة: ....: ما ننقم عليك في أنفسنا لكن ننقم عليك انتهاك ما حرم الله وشرب الخمر ونكاح أمهات أولاد أبيك واستخفافك بأمر الله).
    (وقيل: قطعت كفه وبعث بها إلى يزيد فسبقت الرأس بليلة وأتي بالرأس ليلة الجمعة فنصبه يزيد على رمح بعد الصلاة فنظر إليه أخوه سليمان بن يزيد فقال بعداً له أشهد أنه كان شروبا للخمر ماجنا فاسقا ولقد راودني على نفسي) تاريخ الاسلام للذهبي ج8 ص 287 – 294.
    وبعد أن ساق الذهبي هذه الأقوال التي يندى لها الجبين، قال كأنه معتذراً على استحياء مخجل:
    (ولم يصح عن الوليد كفر ولا زندقة نعم اشتهر بالخمر والتلوط فخرجوا عليه لذلك) نفس المصدر السابق.
    إن عشت أراك الدهر عجباً ! خليفة يشتهر بشرب الخمر والتلوط، ويزني بنساء أبيه، ويراود أخيه عن نفسه ليلوط به، ويهم بالشرب فوق الكعبة، وغير ذلك مما تأباه حتى القردة المسوخ !
    فبربكم كيف يمكن لمن يمتلك مسكة عقل أن يعتبر هذا الفاجر في عداد خلفاء الرسول محمد (ص)، ويعتبره من الأئمة والولاة ولو لدقيقة واحدة، ما هذا المنهج السخيف الذي يفتح الباب أمام هؤلاء القردة ليجلسوا على منبر رسول الله (ص)، ويزوي عترة المصطفى (ع) عن منبر جدهم (ص)، ويقضون بين قتيل ومسموم ومسجون ومشرَّد ؟!
    في حين أن من اتخذوا هذا المنهج المتهاوي أنفسهم يروون حديث رؤيا النبي (ص) بني أمية ينزون على منبره نزو القردة، ولعن الرسول (ص) للحكم بن أبي العاص وذريته !
    أ ليس من حقنا أن نتمثل بقول الشاعر:
    تصدَّر للتدريس كل مهــــوس * بليــــد تسمــى بالفقيــه المــدرس
    فحق لأهل العلــم أن يتمثلـــوا * ببيت قديم شاع في كل مجلــــس
    لقد هزلت حتى بدا من هزالها * كلاها ، وحتى استامها كل مفلس
    هذا هو الخليفة الثاني عشر عند السنة، وأما الخليفة الثاني عشر عند آل محمد فهو الإمام محمد المهدي (ع)، سليل العترة الطاهرة، الذي قال عنه الرسول محمد (ص) في الحديث الصحيح:
    (المهدي من عترتي من ولد فاطمة) سنن أبي داود ج2 ص310 ح4284.
    نعم من عترة النبي (ص) لا من عترة أبي سفيان، ولا من عترة الحكم بن أبي العاص، ومن ولد فاطمة (ع) لا من ولد هند آكلة الأكباد.
    وأخيراً اسأل الله أن تكون هذه الأسطر سبباً للتفكر والرجوع الى الماء المعين محمد وآل محمد (ع) .. والحمد لله وحده.
    ----------------------



    - للمسيحيين

    أحمد الموعود ملتقى رسالات السماء
    (6)
    6. علامات يوم القائم الموعود:
    ذكرت نصوص الأديان علامات قدومه واقتراب أيامه، وقد تحقق أكثرها، وهذه بعضها:
    1- كثرة الفتن والحروب وأخبارها:
    في الإنجيل: (6 وَسَوْفَ تَسْمَعُونَ بِحُرُوب وَأَخْبَارِ حُرُوبٍ. اُنْظُرُوا، لاَ تَرْتَاعُوا. لأَنَّهُ لاَبُدَّ أَنْ تَكُونَ هذِهِ كُلُّهَا، وَلكِنْ لَيْسَ الْمُنْتَهَى بَعْدُ. 7 لأَنَّهُ تَقُومُ أُمَّةٌ عَلَى أُمَّةٍ وَمَمْلَكَةٌ عَلَى مَمْلَكَةٍ، وَتَكُونُ مَجَاعَاتٌ وَأَوْبِئَةٌ وَزَلاَزِلُ فِي أَمَاكِنَ. 8 وَلكِنَّ هذِهِ كُلَّهَا مُبْتَدَأُ الأَوْجَاعِ) متى - إصحاح 24.
    وعن عمار بن ياسر: (إن دولة أهل بيت نبيكم في آخر الزمان لها أمارات، فإذا رأيتم فالزموا الأرض وكفوا حتى تجيء أماراتها، فإذا استثارت عليكم الروم والترك وجهزت الجيوش .. وتكثر الحروب في الأرض) غيبة الطوسي: ص463.
    وعن كعب الأحبار: (ثم يكون خسف وقذف وزلازل ببغداد، وهي أسرع الأرضين خراباً، ثم يبتدئ الخراب بمصر، فإذا رأيت الفتنة بالشام فالموت الموت، ويتحرك بنو الأصفر "الروم"، فيصيرون إلى بلاد العرب فتكون بينهم وقائع) الملاحم والفتن: ص263، وكل هذا حاصل اليوم بلا شك.
    2- خراب بابل (العراق):
    وهو علامة أخرى لقرب يوم الدينونة والخلاص كما نص على ذلك العهدان القديم والجديد:
    في التوراة: (22 فَأَقُومُ عَلَيْهِمْ، يَقُولُ رَبُّ الْجُنُودِ. وَأَقْطَعُ مِنْ بَابِلَ اسْمًا وَبَقِيَّةً وَنَسْلاً وَذُرِّيَّةً، يَقُولُ الرَّبُّ. 23 وَأَجْعَلُهَا مِيرَاثًا لِلْقُنْفُذِ، وَآجَامَ مِيَاهٍ، وَأُكَنِّسُهَا بِمِكْنَسَةِ الْهَلاَكِ، يَقُولُ رَبُّ الْجُنُودِ) سفر إشعيا - الأصحاح 14.
    و"القنفذ" يرمز للخراب والقفر لأنه يسكن فيها.
    وفي نفس السفر منها أيضاً: (9 .. فَأَجَابَ وَقَالَ: سَقَطَتْ، سَقَطَتْ بَابِلُ، وَجَمِيعُ تَمَاثِيلِ آلِهَتِهَا الْمَنْحُوتَةِ كَسَّرَهَا إِلَى الأَرْضِ) الأصحاح 21.
    وفي الإنجيل: (7 .. خَافُوا اللهَ وَأَعْطُوهُ مَجْدًا، لأَنَّهُ قَدْ جَاءَتْ سَاعَةُ دَيْنُونَتِهِ، وَاسْجُدُوا لِصَانِعِ السَّمَاءِ وَالأَرْضِ وَالْبَحْرِ وَيَنَابِيعِ الْمِيَاهِ. 8 ثُمَّ تَبِعَهُ مَلاَكٌ آخَرُ قَائِلاً: سَقَطَتْ! سَقَطَتْ بَابِلُ الْمَدِينَةُ الْعَظِيمَةُ، لأَنَّهَا سَقَتْ جَمِيعَ الأُمَمِ مِنْ خَمْرِ غَضَبِ زِنَاهَا) رؤيا يوحنا اللاهوتي - الأصحاح 14.
    وفيه أيضاً: (2 وَصَرَخَ بِشِدَّةٍ بِصَوْتٍ عَظِيمٍ قَائِلاً: سَقَطَتْ! سَقَطَتْ بَابِلُ الْعَظِيمَةُ! وَصَارَتْ مَسْكَنًا لِشَيَاطِينَ، وَمَحْرَسًا لِكُلِّ رُوحٍ نَجِسٍ، وَمَحْرَسًا لِكُلِّ طَائِرٍ نَجِسٍ وَمَمْقُوتٍ) الأصحاح 18.
    ولا يوجد في دين الله شيء اسمه طائر نجس، بل المراد به الطائرات، وهو ما حصل فعلاً لما قادت الولايات المتحدة حملة خراب بابل بطائراتها النجسة والممقوتة.
    وأما خراب العراق عند اقتراب الوعد الإلهي في نصوص المسلمين فكثيرة، وهذا مثال منها:
    قال الإمام الصادق (ع) عن بغداد: (.. ثم ليخربها الله تعالى بتلك الفتن وتلك الرايات حتى لو مر علينا مار لقال ههنا كانت الزوراء) مختصر بصائر الدرجات: ص188.
    وعن رسول الله (ص)، قال: (تكون وقعة بين زوراء، قالوا: وما الزوراء يا رسول الله ؟ قال: مدينة بين أنهار من أرض جوخا يسنها جبابرة أمتي، تعذب بأربعة أصناف، بخسف ومسخ وقذف) كنز العمال: ج14 ص279.
    ومن الأحداث التي تجري في بغداد والتي تؤدي إلى اختلاف حكامها، هي الانتخابات التي تحصل لأول مرة في تاريخها، يقول النبي (ص): (الويل الويل لأمتي من الشورى الكبرى والصغرى، فسُئل عنهما، فقال: أما الكبرى فتنعقد في بلدتي بعد وفاتي لغصب خلافة أخي وغصب حق ابنتي، وأما الشورى الصغرى فتنعقد في الغيبة الكبرى في الزوراء لتغيير سنتي وتبديل أحكامي) كتاب مائتان وخمسون علامة: ص130. والزوراء هي ذاتها "المنطقة الخضراء" في بغداد اليوم.
    يكون ذلك وزعامة العراق بيد الكرد، قال الإمام علي (ع) عن العراق عند اقتراب اليوم الموعود: (إذا صاح الناقوس .. فعند ذلك عجائب وأي عجائب إذا أنارت النار ببصرى .. وعقدت الراية لعماليق كردان ..) بشارة الإسلام: ص104.
    3- كثرة الزلازل والفيضانات والأوبئة والمجاعات وما شابه:
    في التوراة: (3 صَوْتُ الرَّبِّ عَلَى الْمِيَاهِ. إِلهُ الْمَجْدِ أَرْعَدَ. الرَّبُّ فَوْقَ الْمِيَاهِ الْكَثِيرَةِ ... 10 الرَّبُّ بِالطُّوفَانِ جَلَسَ، وَيَجْلِسُ الرَّبُّ مَلِكًا إِلَى الأَبَدِ. 11 الرَّبُّ يُعْطِي عِزًّا لِشَعْبِهِ) المزمور 29.
    وفيها أيضاً: (5 .. وَيَكُونُ ذلِكَ فِي لَحْظَةٍ بَغْتَةً، 6 مِنْ قِبَلِ رَبِّ الْجُنُودِ تُفْتَقَدُ بِرَعْدٍ وَزَلْزَلَةٍ وَصَوْتٍ عَظِيمٍ، بِزَوْبَعَةٍ وَعَاصِفٍ وَلَهِيبِ نَارٍ آكِلَةٍ) سفر إشعيا - الأصحاح 29.
    وفي الإنجيل: (7 لأَنَّهُ تَقُومُ أُمَّةٌ عَلَى أُمَّةٍ وَمَمْلَكَةٌ عَلَى مَمْلَكَةٍ، وَتَكُونُ مَجَاعَاتٌ وَأَوْبِئَةٌ وَزَلاَزِلُ فِي أَمَاكِنَ) متى - الأصحاح 24.
    وفيه أيضاً: (37 وَكَمَا كَانَتْ أَيَّامُ نُوحٍ كَذلِكَ يَكُونُ أَيْضًا مَجِيءُ ابْنِ الإِنْسَانِ. 38 لأَنَّهُ كَمَا كَانُوا فِي الأَيَّامِ الَّتِي قَبْلَ الطُّوفَانِ يَأْكُلُونَ وَيَشْرَبُونَ وَيَتَزَوَّجُونَ وَيُزَوِّجُونَ، إِلَى الْيَوْمِ الَّذِي دَخَلَ فِيهِ نُوحٌ الْفُلْكَ، 39 وَلَمْ يَعْلَمُوا حَتَّى جَاءَ الطُّوفَانُ وَأَخَذَ الْجَمِيعَ، كَذلِكَ يَكُونُ أَيْضًا مَجِيءُ ابْنِ الإِنْسَانِ).
    وعند المسلمين وردت روايات كثيرة جداً في ذلك، وكمثال لها:
    عن رسول الله (ص)، قال: (أبشركم بالمهدي يبعث في أمتي على اختلاف من الناس وزلازل) مسند أحمد: ج3 ص37.
    وعن الإمام علي (ع)، قال: (بين يدي القائم موت أحمر وموت أبيض، فأما الموت الأحمر فبالسيف وأما الموت الأبيض فبالطاعون) غيبة النعماني: ص286.
    وعنه (ع) أيضاً متحدثاً عن علامات المصلح العالمي في آخر الزمان: (.. ثم بعد ذلك طوفان الماء فمن نجا من السيف لم ينج من الماء) الملاحم والفتن لابن طاووس: ص125.
    وعن الإمام الباقر (ع): (لا يقوم القائم إلا على خوف شديد وزلازل وفتن وبلاء يصيب الناس وطاعون قبل ذلك) بحار الأنوار: ج55 ص231.
    وما يجري اليوم في كثير من دول العالم ليس بوسع أحد إنكاره من كثرة الزلازل والأوبئة والفيضانات، والتغيرات المناخية والكونية، وإنذار المجاعة الذي يهدد الملايين بالموت جوعاً، وانهيار الاقتصاد العالمي وغير ذلك مما هو معلن من قبل مؤسسات دولية كالأمم المتحدة وغيرها، وبكل تأكيد أنّ المخفي أكبر وأخطر مما هو معلن بكثير، بل أنّ الذعر والخوف الشديد الذي تشهده البشرية هذه الأيام لم يسبق له مثيل.
    4- آيات سماوية أخرى تدلل على اليوم الوعود:
    جاء في التوراة: (1 اَلرَّبُّ قَدْ مَلَكَ، فَلْتَبْتَهِجِ الأَرْضُ، وَلْتَفْرَحِ الْجَزَائِرُ الْكَثِيرَةُ. 2 السَّحَابُ وَالضَّبَابُ حَوْلَهُ. الْعَدْلُ وَالْحَقُّ قَاعِدَةُ كُرْسِيِّهِ. 3 قُدَّامَهُ تَذْهَبُ نَارٌ وَتُحْرِقُ أَعْدَاءَهُ حَوْلَهُ. 4 أَضَاءَتْ بُرُوقُهُ الْمَسْكُونَةَ. رَأَتِ الأَرْضُ وَارْتَعَدَتْ. 5 ذَابَتِ الْجِبَالُ مِثْلَ الشَّمْعِ قُدَّامَ الرَّبِّ، قُدَّامَ سَيِّدِ الأَرْضِ كُلِّهَا. 6 أَخْبَرَتِ السَّمَاوَاتُ بِعَدْلِهِ، وَرَأَى جَمِيعُ الشُّعُوبِ مَجْدَهُ .. 11 نُورٌ قَدْ زُرِعَ لِلصِّدِّيقِ، وَفَرَحٌ لِلْمُسْتَقِيمِي الْقَلْبِ. 12 افْرَحُوا أَيُّهَا الصِّدِّيقُونَ بِالرَّبِّ، وَاحْمَدُوا ذِكْرَ قُدْسِهِ) سفر المزامير - المزمور 97.
    وفيها أيضاً: (30 وَأُعْطِي عَجَائِبَ فِي السَّمَاءِ وَالأَرْضِ، دَمًا وَنَارًا وَأَعْمِدَةَ دُخَانٍ. 31 تَتَحَوَّلُ الشَّمْسُ إِلَى ظُلْمَةٍ، وَالْقَمَرُ إِلَى دَمٍ قَبْلَ أَنْ يَجِيءَ يَوْمُ الرَّبِّ الْعَظِيمُ الْمَخُوفُ) يوئيل - الأصحاح 2.
    وفي الإنجيل: (19 وَأُعْطِي عَجَائِبَ فِي السَّمَاءِ مِنْ فَوْقُ وَآيَاتٍ عَلَى الأَرْضِ مِنْ أَسْفَلُ: دَمًا وَنَارًا وَبُخَارَ دُخَانٍ. 20 تَتَحَوَّلُ الشَّمْسُ إِلَى ظُلْمَةٍ وَالْقَمَرُ إِلَى دَمٍ، قَبْلَ أَنْ يَجِيءَ يَوْمُ الرَّبِّ الْعَظِيمُ الشَّهِيرُ) أعمال الرسل - الأصحاح 2.
    وفيه أيضاً: (29 وَلِلْوَقْتِ بَعْدَ ضِيقِ تِلْكَ الأَيَّامِ تُظْلِمُ الشَّمْسُ، وَالْقَمَرُ لاَ يُعْطِي ضَوْءَهُ، وَالنُّجُومُ تَسْقُطُ مِنَ السَّمَاءِ، وَقُوَّاتُ السَّمَاوَاتِ تَتَزَعْزَعُ. 30 وَحِينَئِذٍ تَظْهَرُ عَلاَمَةُ ابْنِ الإِنْسَانِ فِي السَّمَاءِ. وَحِينَئِذٍ تَنُوحُ جَمِيعُ قَبَائِلِ الأَرْضِ، وَيُبْصِرُونَ ابْنَ الإِنْسَانِ آتِيًا عَلَى سَحَاب السَّمَاءِ بِقُوَّةٍ وَمَجْدٍ كَثِيرٍ ..) متى - الأصحاح الرابع والعشرون.
    ولو عرضنا هذه النصوص وغيرها على ما عند المسلمين من نصوص وافرة تتحدث عن الآيات الكونية عند اقتراب أيام المنقذ العالمي لرأينا الجميع يتحدث عن أمر واحد. فظهور النار (نار تحرق أعداءه)، والزلازل والبراكين (ذابت الجبال مثل الشمع)، وكسوف الشمس (تتحول الشمس إلى ظلمة) (تظلم)، وخسوف القمر (لا يعطي ضوئه)، والقذف بالشهب ونحوها (نجوم تسقط من السماء)، وغير ذلك من عواصف وخسف للأرض ودخان .. الخ، كلها علامات ليوم واحد موعود ينتظره العالم كله، وهو (يوم القائم).
    وقد تقدم ما يتعلق بالدخان وأنه من علامات (قيام الساعة = قيام القائم). وأيضاً قال الإمام الصادق (ع): (إن الزلازل والكسوفين والرياح الهائلة من علامات الساعة، فإذا رأيتم شيئاً من ذلك فتذكروا قيام الساعة وافزعوا إلى مساجدكم) وسائل الشيعة: ج4 ص487.
    وقال رسول الله (ص): (سيكون في آخر الزمان خسف وقذف ومسخ) مجمع الزوائد: ج8 ص10.
    وقال الإمام علي (ع): (للمهدي آية من السماء جلية وفي الأرض مثلها في السوية، كف مدلاة بالخمس ورجفات ونار وخسف وطمس، يهد الله بعض بلاد الترك..) ما قاله علي في آخر الزمان: ص237.
    وعن خالد بن معدان، قال: (ستبدو آية عمود من نار تطلع من قبل المشرق يراها أهل الأرض كلهم ، فمن أدرك ذلك فليعد لأهله طعام سنة) الفتن لابن حماد: ص132.
    وروى ابن حماد المروزي في فتنه عن الوليد، قال: (بلغني عن كعب أنه قال: يطلع نجم من المشرق قبل خروج المهدي له ذناب) الفتن: ص133.
    وقال الإمام الباقر (ع): (إن بين يدي هذا الأمر انكساف القمر لخمس تبقى والشمس لخمس عشرة وذلك في شهر رمضان، وعنده يسقط حساب المنجمين) غيبة النعماني: ص280.
    ومن الآيات السماوية كذلك ظهور كف في السماء، قال الإمام الصادق (ع): (وكف يطلع من السماء من المحتوم) بحار الأنوار: ج52 ص233..
    وعن أسماء بنت عميس: (علامة ذلك اليوم - أي وقت ظهور المهدي - يد تمتد من السماء والناس تدور لتراها) مهدي آخر الزمان لابن حسام الدين المتقي: ص69.
    وقد ظهرت الكف حسب ما نقلته وكالة ناسا الفضائية، وهذه صورتها:
    http://www.nasa.gov/mission_pages/ch...oto09-025.html
    وهي آية سماوية تضاف إلى ما سبقها.
    ومن الآيات أيضاً "الجراد الأحمر" بلون الدم، قال الإمام علي (ع): (بين يدي القائم موت أحمر وموت أبيض وجراد في حينه وجراد في غير حينه كألوان الدم ..) منتخب الأنوار المضيئة: ص30.
    ومثله ورد في رؤيا يوحنا المتضمنة أخبار يوم الخلاص والدينونة: (3 وَمِنَ الدُّخَانِ خَرَجَ جَرَادٌ عَلَى الأَرْضِ، فَأُعْطِيَ سُلْطَانًا كَمَا لِعَقَارِبِ الأَرْضِ سُلْطَانٌ) الأصحاح 9.
    وقد غزى الجراد الأحمر فعلاً شرق أفريقيا وتسبب بخسائر جسيمة في الحقول الزراعية، وفي يوم 24 حزيران (يونيو) 2009، أفادت منظمة الأغذية والزراعة (فاو) أنّ حملة طوارئ دولية نجحت في مواجهة الجراد الأحمر بشرق أفريقيا وجنوبها.
    5- كثرة الهرج وخلع الشعوب حكّامها:
    يحصل هذه الأيام ثورات للشعوب على حكامها في منطقة الشرق الأوسط وأوربا وبعض دول الاتحاد ومناطق أخرى من العالم، وهذه نصوص تؤكد الحقيقة المشار إليها:
    في الإنجيل: (7 لأَنَّهُ تَقُومُ أُمَّةٌ عَلَى أُمَّةٍ وَمَمْلَكَةٌ عَلَى مَمْلَكَةٍ ..) متى - الأصحاح 24.
    وعن النبي (ص)، قال: (يقبض العلم ويظهر الجهل والفتن ويكثر الهرج، قيل: يا رسول الله وما الهرج؟ فقال هكذا بيده، فحرفها كأنه يريد القتل) صحيح البخاري: ج1 ص29.
    ولما قيل للإمام للصادق (ع): متى فرج شيعتكم؟ فذكر من بين علامات القائم: (وخلعت العرب أعنتها) الكافي: ج8 ص224، وها هي العرب تخلع أعنتها ويكثر الهرج في مناطق كثيرة من العالم.
    كان هذا عرض موجز لبعض علامات اليوم الموعود، وقد انتهينا إلى وحدتها كما انتهينا سابقاً إلى وحدة الرسول والمنقذ الإلهي (القائم من آل محمد) فيما سبق. وهناك أحداث أخرى نتحدث عنها أيضاً فيما يأتي إن شاء الله.
    فيا أهل الأرض .. ماذا بقي لتتأكدوا أنّ المخلِّص والمنقذ العالمي والمهدي الموعود بينكم ويصرخ فيكم، فأنقذوا أنفسكم قبل البطشة والانتقام الإلهي والطوفان العظيم.



    للملاحدة/مواضيع علمية

    مواضيــــع مختــــارة مـن كتـــــاب وهـــــم الإلحــــــــاد
    تأليــــــف ::: أحمــــد الحســـــن

    الموضوع : هل هي قصة نبي الله أيوب يرويها السومريون قبل أن تحدث ؟!

    https://www.facebook.com/wahemalelhad
    ------------------------
    هل هي قصة نبي الله أيوب يرويها السومريون قبل ان تحدث؟!
    هناك أدلة ترشد الى أن قصص السومريين أو الاكاديين ماهي الا قصص واخبارات غيبية لقصص حقيقية آتية بعد السومريين في مسيرة الدين الالهي.
    وأي قارئ للألواح الطينية السومرية سيرى أنها تخبر عن أنبياء ورسل جاءوا في زمن متأخر عنها، مثل الذي ورد في قصة النبي أيوب (عليه السلام) قبل ان يأتي أيوب (عليه السلام) وتدون قصة أيوب (عليه السلام) في التوراة وفي القرآن.


    >>ان جميع الالواح وكسر الالواح المدونة فيها تلك المقالة السومرية تمتد في عهدها الى اكثر من الف عام قبل ان يدون سفر ايوب) المصدر (كريمر - ألواح سومر).
    وهذه مقتطفات من قصة أيوب كما دوّنت في الألواح السومرية، وقبل أن يولد أيوب بزمن بعيد جداً:

    >>انا الحكيم العاقل . لماذا اقيد مع الاحداث الجهلة ؟
    انا المدرك العاقل لماذا احسب مع الجهال ؟
    الطعام وفير وفي كل مكان ولكم طعامي الجوع .
    في اليوم الذي قسمت فيه الانصبة ، كانت حصتي المخصصة لي العذاب والألم ،
    يا الهي اريد ان اقف بين يديك ،
    اريد ان اكلمك .... وكلمتي أنين وحسرات، اريد ان اعرض عليك امري واندب مرارة سبيلي.
    اريد ان اندب اضطراب .... ،
    على امي التي ولدتني الا تنقطع عن بث شكاتي اليك.
    لتكف أختي عن ترديد الاغنية السعيدة فلا تترنم بها.
    لتبك وتنح بمصائبي بين يديك ،
    لتصرخ زوجتي بالرثاء لعذابي ،
    وليندب المغني الماهر نصيبي التعس......
    ان الدموع والنواح والجزع والغم ملازمة لي.
    يحدق بي العذاب والألم كذلك الذي لم يقدر له سوى الدموع.
    المرض الخبيث يعم جسمي ... ،
    يا الهي ، يا من انت أبي الذي ولدتني ، ساعدني على النهوض ...
    الى متى ستتخلى عني وأبقى بلا هداية ؟
    لقد قالوا كلمة صدق وحق : لم يولد لأم طفل بلا خطيئة،
    ان الطفل البريء لم يكن في الوجود منذ القدم ......................
    ان ذلك الرجل – قد استمع الهه الى بكائه ودموعه،
    ان ذلك الشاب – قد استطاعت شكواه وندبه ان تسترضي قلب الهه ،..........
    لقد طرد شيطان المرض الذي احدق به ونشر عليه جناحيه،
    والمرض الذي ضربه مثل ....قد أزاله وبدده،
    وبدل مصير السوء الذي قدر عليه بموجب حكمه،
    وبدل عذاب الرجل فرحا وحبورا<< المصدر (كريمر - ألواح سومر).
    ----------------------


    عام/لكل الطوائف

    ايها الناس ... نبشركم بظهور المهدي بشارة رسول الله (ص) الذي يولد في اخر الزمان لدى السنة، وهو اليماني الموعود وصي ورسول الامام المهدي (ع) عند الشيعة، وهو المعزي رسول من النبي عيسى (ع) للنصارى، وهو المنقذ رسول من النبي إيليا (ع) لليهود.
    لمشاهدة قناة المنقذ العالمي الفضائية The Savior على قمر النايل سات NileSat التردد: 11095 الترميز: 27500 القطبية: افقي H معدل التصحيح: 3/4


    علوم الإمام أحمد الحسن (ع)

    ما معنى قول الحسـين (ع): (من لحقني استشهد ومن لم يلحقني لم يدرك الفتح) ؟
    من تبيان وصي ورسول الامام المهدي (ع) الامام احمد الحسن (ع)
    -------------------
    سؤال/ 14: ما معنى قول الحسـين (ع): (من لحقني استشهد ومن لم يلحقني لم يدرك الفتح) ؟
    الجواب: لدينا أولاً ثلاث كلمات، نتحرى معناها هي: اللحوق، والشهادة، والفتح، فإذا عرفناها عرفنا ما أراد الحسين (ع) من قوله الكريم.
    اللحوق: وهو الالتصاق بالشيء، أو الوصول إليه ومسايرته، إذا كان الملحوق أو المتبوع إنساناً. وفي هذه الحالة يكون هذا الإنسان المتبوع إمام هدى أو ضلالة، والذي يسبق أو يتأخر عن الإمام لا يعتبر لاحقاً بالإمام (ع)، والذي يساير الإمام لاحق ولكن بحسب دقة مسايرته، فالذي يتحرى أن يوافق الإمام في كل التفاصيل ، ليس كمن يساير الإمام إجمالاً.
    الشهادة: المتعارف عنها بين الناس هي القتل في سبيل الله، والأصل في معناها هو الإخبار عن الحقيقة بالقول أو الفعل، ومنه الإخبار عن أنه لا إله إلا الله، وهذا الإخبار هو ما يفعله الشهيد الذي يقتل في ساحة المعركة في سبيل إعلاء كلمة الله، فهو ممن شهدوا أنه لا إله إلا الله، ولكن تَميَّز أنه شهد بدمه: أن لا إله إلا الله، وهي أعظم شهادة بأكرم طريق، ولذا انصرف هذا اللفظ - أي الشهيد - لهذا المصداق - أي الذي يقتل في ساحة المعركة لإعلاء كلمة الله - بشكل كلّي تقريباً.
    مع أنّ كل من له موقف يوم القيامة يشهد فيه على أمة أو جماعة فهو من الشهداء، كالأئمة (ع)، والأنبياء والمرسلين (ع)، والزهراء (ع)، وزينب (ع) ، ومريم (ع)، ونرجس (ع)، ووهب النصراني، وخالد بن سعيد بن العاص الأموي، وكلٌ بحسبه.
    في المحاسن عن أبان بن تغلب، قال: كان أبو عبد الله (ع) إذا ذكر هؤلاء الذين يقتلون في الثغور يقول: (ويلهم ما يصنعون بهذا فيعجلون قتلة الدنيا وقتلة الآخرة، والله ما الشهداء إلا شيعتنا وإن ماتوا على فراشهم) (المحاسن للبرقي : ج1 ص164.)
    وفي العياشي: عن منهال القصاب، قال: قلت لأبي عبد الله (ع): ادع الله أن يرزقني الشهادة، فقال: (المؤمن شهيد، ثم تلا قوله تعالى: ﴿أُولَئِكَ هُمُ الصِّدِّيقُونَ وَالشُّهَدَاءُ(الحديد : 19.) (بحار الأنوار : ج24 ص38 ،)
    وعن الباقر (ع)، قال: (العارف منكم هذا الأمر المنتظر الخير كمن جاهد والله مع قائم آل محمد (ع) بسيفه، ثم قال: بل والله كمن جاهد مع رسول الله بسيفه، ثم قال: بل والله كمن استشهد مع رسول الله (ص)وفي فسطاطه، وفيكم قوله تعالى: ﴿وَالَّذِينَ آمَنُوا بِاللَّهِ وَرُسُلِهِ أُولَئِكَ هُمُ الصِّدِّيقُونَ وَالشُّهَدَاءُ عِنْدَ رَبِّهِمْ لَهُمْ أَجْرُهُمْ وَنُورُهُمْ وَالَّذِينَ كَفَرُوا وَكَذَّبُوا بِآياتِنَا أُولَئِكَ أَصْحَابُ الْجَحِيمِ(الحديد : 19.، ثم قال: صرتم والله صادقين شهداء عند ربكم) (بحار الأنوار : ج24 ص39.(
    الفتح: هو إزالة المانع عند الولوج في الشيء، أو النظر إليه أو فيه، سواء بالبصر ورؤيته بالعين أو بالبصيرة وانكشافه للقلب.
    وفي القمي عن الصادق (ع) في قوله تعالى: ﴿نَصْرٌ مِنَ اللَّهِ وَفَتْحٌ قَرِيبٌ(الصف : 13)، قال: (يعني في الدنيا بفتح القائم (ع) ...) (تفسير القمي : ج2 ص366.(
    ولا شك أن فتح القائم (ع) يكون بفتح البلاد كلها، وإقامة الدين الخالص فيها، وإعلاء كلمة: (لا إله إلا الله، محمد رسول الله، علي ولي الله). وكذلك بفتح عوالم الملكوت وانكشافها لكثير من المؤمنين مع القائم (ع).
    إذن، فالحسين (ع) أراد بـ (من لحقه): أي سار على نهج الحسين، وبمبدأ الحسين. كما أن لكل زمان حسين، فمن لحق حسين زمانه لحق الحسين (ع)، ومن تخلف عن إمام زمانه تخلف عن الحسين (ع). وكذلك فإن اللحوق بالحسين (ع) على درجات أعلاها هو لزوم مبدأ الحسين ونهج الحسين والالتصاق بحسين الزمان الذي يعيش فيه المؤمن، وفي الصلاة الشعبانية: (المتقدم لهم مارق، والمتأخر عنهم زاهق، واللازم لهم لاحق) (مصباح المتهجد : ص 45.(
    وأراد بالشهادة: القتل في سبيل الله، سواء كان قتل البدن، أو قتل الشخصية وهو أعظم من قتل البدن، فدائماً الذين يقفون مع الحق يتعرضون لتسقيط شخصياتهم في المجتمع بقول الزور والافتراء والكذب والبهتان من قبل أعداء الأنبـياء والمرسلين (ع)، كالعلماء غير العاملين وأتباعهم الذين ينعقون بما لا يفقهون، بل وكل متضرر من الدعوة إلى الحق والعدل والصدق وإقامة حدود الله وكلماته.
    والذي يُقتل في سبيل الله يكون شاهداً على الأمة التي قامت بقتله، أو رضيت بقتله وتصفية شخصه أو بدنه المقدس.
    وأراد بالفتح: أي الفتح في العوالم العلوية، وبالتالي معرفة الحقائق، وفي النهاية الفتح المبين، ومعرفة الله سبحانه وتعالى، كلٌ بحسبه.
    فمن لم يلحق بالحسين وينهج نهج الحسين، ويتبع حسين زمانه لا يستشهد، أي: لا يُقتل في سبيل الله، ولا يكون شاهداً بالحق، ثم إنّه لا يدرك الفتح، أي: لا يعرف الفتح، ولا يفقه الفتح ولا يُحصِّل شيئاً من الفتح. ومن أين له معرفة النور، وهو جرذ لا يعرف إلا الظلمة والجحور التي يعيش فيها.
    ومن لحق الحسين (ع) استشهد قطعاً، وأدرك شيئاً من الفتح بحسب مقامه ولزومه للحسين (ع)، أي: أدرك الفتح مع القائم (ع).
    وأخيراً: الحسين حق، وكلمة، وسيف، ومبدأ باقٍ ما بقيت السماوات والأرض، وكل من خالف الحق الذي دعا له الحسين (ع)، وأعرض عن كلمة الحسين (ع): (هل من ناصر ينصرنا)، ولم يحمل السيف مع الحسين (ع)، ولم يبنِ أفكاره على مبدأ الحسين (ع)، فقد خذل الحسين وإن أظهر البكاء على الحسين، فقد قاتل الحسـين قوماً يدَّعون أنهم يحبون رسول الله محمداً (ص)ويسيرون على نهجه (ص)، وسيقاتل القائم (ع) قوماً يدّعون أنهم يحبون الحسين ويبكون على مصابه، فلعنة الله على القوم الظالمين، وهؤلاء لم يدركوا شيئاً من الفتح؛ لأنهم لم يلحقوا الحسين (ع) في يوم من الأيام.
    المصدر: كتاب المتشابهات ج1: سؤال 14 – للإمام أحمد الحسن (ع)
    ------------------------

    الملفات المرفقة الملفات المرفقة أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: الامام المهدي الحل الوحيد للشيعة والرهان الاخير.jpg‏ 
المشاهدات: 0 
الحجم: 34.0 كيلوبايت 
الرقم: 2117   أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: سنة.jpg‏ 
المشاهدات: 0 
الحجم: 45.9 كيلوبايت 
الرقم: 2118   أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: 6.jpg‏ 
المشاهدات: 0 
الحجم: 32.6 كيلوبايت 
الرقم: 2119   أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: هل هي قصة نبي الله أيوب يرويها السومريون قبل ان تحدث؟.jpg‏ 
المشاهدات: 0 
الحجم: 69.9 كيلوبايت 
الرقم: 2120   أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: علم.jpg‏ 
المشاهدات: 0 
الحجم: 166.6 كيلوبايت 
الرقم: 2121  

    أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: عام.jpg‏ 
المشاهدات: 0 
الحجم: 51.2 كيلوبايت 
الرقم: 2122  

    للتفاصيل اضغط الصورة

المواضيع المتشابهه

  1. روابط المواضيع التي اختارتها لجنة اختيار المواضيع الأحد 12.4.2015
    بواسطة مستجير في المنتدى مواقع التواصل الإجتماعي (الفيسبوك وغيرها)
    مشاركات: 13
    آخر مشاركة: 23-04-2015, 10:30
  2. روابط المواضيع التي اختارتها لجنة اختيار المواضيع الأحد 29.3.2015
    بواسطة مستجير في المنتدى مواقع التواصل الإجتماعي (الفيسبوك وغيرها)
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 10-04-2015, 14:25
  3. روابط المواضيع التي اختارتها لجنة اختيار المواضيع الأحد 22.3.2015
    بواسطة مستجير في المنتدى مواقع التواصل الإجتماعي (الفيسبوك وغيرها)
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 26-03-2015, 16:52
  4. روابط المواضيع التي اختارتها لجنة اختيار المواضيع الأحد 15.3.2015
    بواسطة مستجير في المنتدى مواقع التواصل الإجتماعي (الفيسبوك وغيرها)
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 22-03-2015, 16:25
  5. روابط المواضيع التي اختارتها لجنة اختيار المواضيع - الأحد 1.3.2015
    بواسطة مستجير في المنتدى مواقع التواصل الإجتماعي (الفيسبوك وغيرها)
    مشاركات: 24
    آخر مشاركة: 06-03-2015, 19:36

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
من نحن
أنت في منتديات أنصار الإمام المهدي (ع) أتباع الإمام أحمد الحسن اليماني (ع) المهدي الأول واليماني الموعود وصي ورسول الامام المهدي محمد ابن الحسن (ع) ورسول من عيسى (ع) للمسيحيين ورسول من إيليا (ع) لليهود.

لمحاورتنا كتابيا يمكنك التسجيل والكتابة عبر الرابط.
ويمكنك الدخول للموقع الرسمي لتجد أدلة الإمام احمد الحسن (ع) وسيرته وعلمه وكل ما يتعلق بدعوته للبيعة لله.


حاورنا صوتيا  أو كتابيا  مباشرة على مدار الساعة في :
 
عناوين وهواتف : بالعراق اضغط هنا.
روابط مهمة

الموقع الرسمي لأنصار الإمام المهدي (ع)

.....................

وصية رسول الله محمد (ص) العاصمة من الضلال

.....................

كتب الامام احمد الحسن اليماني (ع)

خطابات الامام احمد الحسن (ع)

سيرة الامام احمد الحسن اليماني (ع)

.....................

إميلات

مكتب السيد احمد الحسن ع في النجف الاشرف najafoffice24@almahdyoon.org

اللجنة العلمية allajna.alalmea@almahdyoon.org

اللجنة الاجتماعية allajna.ejtima3ea@almahdyoon.org

المحكمة الشرعية mahkama@almahdyoon.org

الحوزة المهدوية / مدرسة انصار الامام المهدي عليه السلام في النجف الأشرف najafschool@almahdyoon.org

معهد الدراسات العليا الدينية واللغوية ihsn@almahdyoon.org

تابعنا
تذكر...

"أيها الناس لا يخدعكم فقهاء الضلال وأعوانهم إقرؤوا إبحثوا دققوا تعلموا واعرفوا الحقيقة بأنفسكم لا تتكلوا على احد ليقرر لكم آخرتكم فتندموا غدا حيث لا ينفعكم الندم (وَقَالُوا رَبَّنَا إِنَّا أَطَعْنَا سَادَتَنَا وَكُبَرَاءنَا فَأَضَلُّونَا السَّبِيلَا). هذه نصيحتي لكم ووالله إنها نصيحة مشفق عليكم رحيم بكم فتدبروها وتبينوا الراعي من الذئاب".

خطاب محرم الحرام ـ الإمام أحمد الحسن اليماني (ع).