السويد تدرس رفع درجة خطر الإرهاب


الاثنين 16 فبراير, 2015 - 15:00 بتوقیت أبوظبي

أبوظبي - سكاي نيوز عربية


السويديون كانوا قد أظهروا تعاطفهم مع المسلمين عندما تعرض مسجد لهجوم بقنبلة حارقة

قالت قوات الأمن في السويد، الاثنين، إنها تدرس رفع درجة خطر الإرهاب في البلاد، بعدما قتل مسلح شخصين في الدنمارك المجاورة مطلع الأسبوع.

وأضافت أنها اتخذت عدة إجراءات بعد الأحداث في كوبنهاغن، وأنها تركز على معرفة ما إذا كانت هناك أي صلة لها بالسويد.

وتابعت في بيان "لا نزال بحاجة إلى جمع المزيد من التفاصيل لاتخاذ قرار بشأن ما إذا كانت أحداث كوبنهاغن تؤثر على درجة خطر الإرهاب في السويد لكن من الواضح أنها بالفعل في مستوى مرتفع".

وقتلت الشرطة الدنماركية بالرصاص عمر الحسين، المسلح البالغ من العمر 22 عاماً، الأحد، وقالت إنه كان معروفاً لدى وكالات المخابرات قبل الهجومين.

يشار إلى أن السويديين كانوا قد أظهروا تضامنهم مع المسلمين المقيمين في الدولة، بعد حريق تسبب في تخريب مسجد، وإصابة 5 أشخاص.

وأدى إلقاء عبوة حارقة في مسجد إسكيلستونا في وسط البلاد، أثناء وجود نحو 70 شخصاً بداخله، إلى إشعال حريق.

وتجمع أبناء البلدة أمام المسجد، تعبيراً عن تضامنهم، وقال المتحدث باسم الشرطة، رولان لندكفيست: "حضر المئات للتعبير عن تعاطفهم".