"سفينة نوح".. مشروع لحفظ DNA لكل شيء حي


السبت 27 ديسمبر, 2014 - 22:33 بتوقیت أبوظبي
أحمد فؤاد- أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أعلنت جامعة موسكو عن مشروع يهدف لحفظ الحمض النووي لكل مخلوق عاش يوما على وجه الأرض، والذي أطلق عليه رئيس الجامعة اسم "سفينة نوح".

وأعلنت الجامعة الحكومية أنها حصلت على أضخم منحة علمية في تاريخ روسيا، تقدر بنحو مليار روبل، لمساعدتها على إنجاز المشروع، الذي تعتمد فكرته على حفظ وتجميد خلايا قادرة على التكاثر مستقبلا.

ومن المقرر أن يتم الانتهاء من المشروع عام 2018، إذ سيقام على إحدى الأراضي التابعة للجامعة بمساحة إجمالية تصل إلى 430 كيلومتر مربع، بحسب صحيفة "دايلي ميل" البريطانية.



وصرح رئيس الجامعة، فيكتور ساديفنيتشي Viktor Sadivnichy ، للصحفيين لدى الإعلان عن المشروع، سيكون بمثابة بنك للبيانات الحيوية لكل المخلوقات على وجه الأرض وحتى المنقرضة منها، واصفا المشروع بـ "التحدي الكبير" الذي يضعه العلماء في الجامعة نصب أعينهم.

وأكد المكتب الإعلامي للجامعة أن جميع أقسام وكليات الجامعة ستساهم بشكل مباشر في المشروع، الذي يتضمن أيضا إقامة أنظمة معلوماتية، من شأنها أن تساعد في تواصل "سفينة نوح" مع جهات علمية أخرى في روسيا وخارجها، بحسب رئيس الجامعة.

ويتشابه المشروع الروسي مع مشروعات أخرى حول العالم أبرزها " Frozen Ark" في بريطانيا.


‘Noah's Ark’: Russia to build world first DNA databank of all living things