النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: ( مكتب النجف الأشرف وسفينة نوح )

  1. #1
    عضو نشيط
    تاريخ التسجيل
    22-04-2011
    الدولة
    أرض الله
    المشاركات
    124

    1 ( مكتب النجف الأشرف وسفينة نوح )

    مقال:
    بعنوان / مكتب النجف وسفينة نوح



    بسم الله الرحمن الرحيم

    الحمد لله رب العالمين

    اللهم صل على محمد وال محمد الأئمة والمهديين وسلم تسليما كثيرا


    قال تعالى ( فَقَالَ الْمَلَأُ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ قَوْمِهِ مَا نَرَاكَ إِلَّا بَشَراً مِثْلَنَا وَمَا نَرَاكَ اتَّبَعَكَ إِلَّا الَّذِينَ هُمْ أَرَاذِلُنَا بَادِيَ الرَّأْيِ وَمَا نَرَى لَكُمْ عَلَيْنَا مِنْ فَضْلٍ بَلْ نَظُنُّكُمْ كَاذِبِينَ) (هود:27)

    الاختبارات والامتحانات والتمحيص الالهي لعباده، واقع ومستمر في كل حال ومع كل حال وعلى طول الطريق.

    فالمؤمن الواعي والمنتبه لهذا الأمر يدرك بأنه ممتحن، طالما أن هناك وجود له في هذه الدنيا.

    فهو ممتحن في الدعوى، وممتحن مع غيره، وممتحن مع نفسه...الخ. وإن الشيطان يمد خرطومه في ظلمة الجهل لدى الانسان.

    المؤمن يرتقي صعودًا ، فما يكاد المؤمن أن يحرر قدمًا ، حتى يضع قدمه على سلـّمة الأخرى من سلالم الامتحان (وكل بحسبه) ، وهكذا.

    وكم من الروايات الشاخصة التي تشير الى الغربلة والتمحيص، وهي عديدة تكفي طالب الحق والمنصف بأن يتفكر مليّا، وهي كفيلة بأن توضّح للمؤمن بأنه مبتلى في كل وقت.

    *نَفـَس ملوّث:
    هناك بعض مما تأثر بأقوال الآخرين، حول ما يثار، بأن من تم تنصيبهم من قبله (عليه السلام) قد تأرجح بين عدة أقوال وتوجهات، منها:
    - هم واجبي الطاعة.
    - ليس الزام بالطاعة بشكل مطلق.
    - لا طاعة لهم.

    في حقيقة الأمر ، لن نلجأ الى كشف أغوار هذه المسألة فحسب ، بل علينا في حقيقة الأمر الذهاب إلى أبعد من ذلك، لماذا؟ ، لأن الغربلة آتية لا محيص عن ذلك، لأن مثل تلك الفقاعات (لربما) متكرّرة في المستقبل البعيد كان أو القريب.

    إذن، نحن هنا في هذا المقام نطرح على القارئ الكريم ، اجمالي للمسألة تلك.




    • بقرة بني اسرائيل:
    عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم: مثله وفي كمال الدين بإسناده عن غياث بن إبراهيم عن الصادق عن آبائه عليهم السلام قال قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: كل ما كان في الأمم السالفة فإنه يكون في هذه الأمة - مثله حذو النعل بالنعل والقذة بالقذة وفي تفسير القمي عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم: لتركبن سنة من كان قبلكم حذو النعل بالنعل - والقذة بالقذة لا تخطؤون طريقهم - ولا يخطى شبر بشبر وذراع بذراع وباع بباع - حتى أن لو كان من قبلكم دخل جحر ضب لدخلتموه.
    - المصدر: تفسير الميزان – السيد الطباطبائي ج3 ص 380

    {وَإِذْ قَالَ مُوسَى لِقَوْمِهِ إِنَّ اللَّهَ يَأْمُرُكُمْ أَنْ تَذْبَحُوا بَقَرَةً قَالُوا أَتَتَّخِذُنَا هُزُوًا قَالَ أَعُوذُ بِاللَّهِ أَنْ أَكُونَ مِنْ الْجَاهِلِين}
    وهنا بدأ بنو اسرائيل (بعد الأمر الإلهي عن طريق خليفته في أرضه) بالشك، حيث قالوا: أتتخذنا هزوا؟!
    وكيف لا يقولون ذلك وقد طفحت الأنا بين جوانبهم ، ولكن وبعد ذلك ، بدأوا يدخلون بالتفاصيل ، ولندقق في أمرهم ولنتفكر مليـًا:
    بعد أن أيقنوا جديّة في هذه المسألة ﴿قَالُواْ ادْعُ لَنَا رَبَّكَ يُبَيِّن لّنَا مَا هِيَ...﴾
    انظر إلى وضوح الأمر ، بتكليفهم بالاذعان للأمر ، حيث فأجابهم موسى (ع): ﴿...يَقُولُ إِنَّهَا بَقَرَةٌ لاَّ فَارِضٌ وَلاَ بِكْرٌ عَوَانٌ بَيْنَ ذَلِكَ فَافْعَلُواْ مَا تُؤْمَرونَ﴾
    أمر ﴿فَافْعَلُوا مَا تُؤْمَرُونَ﴾.
    لكن بني إسرائيل لم يكفوا عن تساؤلاتهم: ﴿قَالُوا ادْعُ لَنَا رَبَّكَ يُبَيِّنْ لَنَا مَا لَوْنُهَا﴾؟
    فأجابهم موسى عليه السلام: ﴿قَالَ إِنَّهُ يَقوُلُ إِنَّهَا بَقَرَةٌ صَفْرَاءُ فَاقِع لَوْنُهَا تَسُرُّ النَّاظِرِينَ﴾
    ولم يكتفوا بني إسرائيل بهذا بل أصروا على لجاجتهم وتعنتهم ، عادوا و﴿قَالُواْ ادْعُ لَنَا رَبَّكَ يُبَيِّن لَّنَا مَا هِيَ إِنَّ البَقَرَ...﴾ بحجة ماذا؟ فكان حجة بني أسرائيل ... ﴿...إِنَّ البَقَرَ تَشَابَهَ عَلَيْنَا وَإِنَّآ إِن شَاء اللَّهُ لَمُهْتَدُونَ﴾.
    أجابهم موسى عليه السلام: ﴿قَالَ إِنَّهُ يَقُولُ إِنَّهَا بَقَرَةٌ لاَّ ذَلُولٌ تُثِيرُ الأَرْضَ وَلاَ تَسْقِي الْحَرْثَ...﴾
    وبعد طول الملاججة والتذرع ﴿فَذَبَحُوهَا)
    ولكن بعد ماذا؟ (وَمَا كَادُواْ يَفْعَلُونَ﴾.



    • سفينة نوح عليه السلام.
    قال الله تعالى ( ولقد أرسَلنا نُوحاً إلى قومه فقال ياقومِ اعبدوا الله ما لَكم مِن إلهٍ غيرُهُ أفلا تتَّقون* فقال المَلَؤ الَّذين كفروا من قومه ما هذا إلاَّ بشرٌ مِثلُكُم يريدُ أن يتفضَّلَ عليكم ولو شاءَ الله لأنزلَ ملائِكةً ما سمعنا بهذا في آبائِنَا الأوَّلين* إنْ هوَ إلاَّ رجلٌ به جِنَّةٌ فتربَّصوا به حتَّى حين * قال ربِّ انصرني بما كذَّبون* فأوحينا إليه أنِ اصنعِ الفُلْكَ بأعيُنِنَا ووحْينَا فإذا جاء أمرنا وفَارَ التَّنُّورُ فاسْلُكْ فيها من كلٍّ زوجين اثنين وأهلَكَ إلاَّ من سبقَ عليه القولُ منهم ولا تخاطبني في الَّذين ظَلَموا إنَّهم مُغرَقُون* فإذا استَوَيْتَ أنتَ ومنْ مَعَك على الفُلْكِ فقل الحمدُ لله الَّذي نجَّانا من القومِ الظَّالمين* وقل ربِّ أنزلني مُنْزَلاً مُبارَكاً وأنتَ خيرُ المُنزِلين*)


    كما هو الثابت بأن سيفنة نوح لم تكن سفينة نازلة من سماء ، أو سفينة ظهرت للعيان وللوجود من العدم (ان الله سبحانه وتعالى قادر على فعل ذلك) .

    ولكن ، عمل على هذه السفينة حجة الله في أرضه ، وشاركته سواعد الناس من كانوا يؤمنون بحجة الله (أي النبي نوح عليه السلام) عبر المعاول والنشر والنجارة، فالصورة الذهنية ليست ببعيدة أو مستغربة عن تصوّر هذا الأمر عبر ألائك الرجال الذي يعملون على أجزاء السفينة من فوقها ومن تحتها ومن كلا جوانبها وفي جوفها.

    أن كان لدى البعض (وللأسف الشديد) قانون بأن المعصوم يجب أن تكون يده المباركة (يده الفعلية) في عمل كل شيئ ، إذن ، لو كانوا في زمن نوح لما صعدوا السفينة ، ليس نكران منهم بأنه ليس حجة الله عليهم، لا ، بل لأن هناك أجزاء من السفينة لم يصنعها نوح النبي بنفسه!!

    ولكم في هذا الأمر تفكر .





    • جيش أسامة.
    ألم تأتي لنا روايات متواترة في اللعن عن المتخلف عن جيش أسامة؟!

    ولماذا كان هذا التخلف؟
    هل بسبب الأنا؟
    أم بسبب حب للرئاسة؟
    أم لأن القائد (أسامة) لم يكن معصوم؟


    - مبدأ الشرطية (الاشتراطية).
    (على حال لسان هؤلاء) إما أن يكون العمل والأمر يكون من معصوم فقط ، وإما الشخص المنصب من قبل المعصوم يضرب بعرض الجدار؟! هذا الاشتراط هو وَكْلْ الفهم إلى حالهم. وهذا فيه تعدٍ صارخ ووضاح على تدبير المعصوم.

    فهل هناك انكار بأنه من تدبير الامام المعصوم؟! لا أظن بأنه هناك عاقل يقول عكس ذلك، وهو (عليه السلام) الأحق والأعلم بمستقبليات ومجريات التدبير وتفاصيله عواقبه ونتائجه وما تؤل أليها عاقبة الأمور.

    فكيف من يتوّهم بأن حاله هنا في مقام المساندة؟! أظنا منهم حقـًا، بأن المعصوم غير مطلع على الأمر؟! أحقا هناك من يتصور ذلك؟! فأي عجلة هذه!!

    فعنهم عليه السلام : وأنه: " إنما أهلك الناس العجلة ، ولو أنهم تثبتوا لم يهلك أحد".
    ـ بحار الأنوار : ج71 ، ص340.

    وورد عنهم عليه السلام : " وأن الأناة من الله والعجلة من الشيطان".
    ـ بحار الأنوار : ج71 ، ص340.


    هل هناك من يتصور، بأنه شخص مكلف (مكلف من قبل نفسه) باصلاح ما يراه هو براي القاصر؟! ألا نقول نحن بأن لا راي لنا أمام تدبير وأمر المعصوم؟ (إلا لو طلب ذلك منا عليه السللام).

    فهل يظن البعض بأنهم في مقام الحزم والحرص؟! ولكن وفق قوانينهم هم؟!

    فعنهم عليهم السلام : "وأن الحزم كياسة".
    ـ بحار الأنوار : ج71 ، ص339.


    وايضا، وأن الحزم : "أن تنتظر فرصتك وتعاجل ما أمكنك"
    ـ بحار الأنوار : ج71 ، ص339.



    والآن. بعد ايراد المختصر والموجز عن قصص الأولين ، عبر سفينة نوح ع ، وجيش أسامة ، واللجاج والعناد التي جرت على بقرة بني أسرائيل. فللأولى أن ننظر بشفافية إلى حالنا (جماعة وفرد) في كيفية خوض الامتحان والاختبار الالهي لنا عبر عدة أمور ، ففيها امتحان بملازمتنا مع المعصوم ، واخرى مع من نصبهم (وفقهم الله) وعبر انفسنا وفي أخوار وبواطن صدورنا.

    فعنهم عليه السلام : وأن العاقل لابد (أن) أ ينظر في شأنه
    ـ بحار الأنوار : ج71 ، ص339.


    وأن علياً عليه السلام قال عند موته : أنهاكم عن التسرع بالقول والفعل
    ـ بحار الأنوار : ج71 ، ص339.

    قال الامام علي بن ابي طالب : "فيا عجباً! عجباً والله يميت القلب ويجلب الهم من اجتماع هؤلاء القوم على باطلهم وتفرقكم عن حقكم فقبحاً لكم".
    - المصدر: نهج البلاغة ص 88 ـ 91 مكتبة الألفين/ نهج البلاغة ـ ص 70،71 طبعة بيروت.

    ان ولوج الفرد أو الجماعة في تصورهم بأنهم حماة العرين وفق فهم وقوانينهم خاصة ، لابد وأن تتردج بهم الأغوار والظلمات حتى يجدون أقدامهم قد حلـّت بأراضي التعصب والعصبية المتطرفة. وتكبر وتتضخم الأنا ، تلك الأنا التي تمنعهم بالتالي من العودة الى ما كانوا عليه (إلا ما رحم ربي).

    عنهم عليه السلام : " من كان في قلبه حبة من خردل من عصبية بعثه الله يوم القيامة مع أعراب الجاهلية"
    ـ الكافي : ج2 ، ص308 ـ وسائل الشيعة : ج11 ، ص296 ـ بحار الأنوار : ج73 ، ص284.

    وايضا : "وأن من تعصب عصبه الله بعصابة من نار"
    ـ الكافي : ج2 ، ص308 ـ جامع الأخبار : ص162.

    وأيضا : "وأن العصبية التي يأثم صاحبها : أن يرى الرجل شرار قومه خيراً من خيار قوم آخرين وليس من العصبية أن يحب الرجل قومه ، ولكن من العصبية أن يعين قومه على الظلم".
    ـ الكافي : ج2 ، ص308 ـ وسائل الشيعة : ج11 ، ص298 ـ بحار الأنوار : ج73 ، ص288.

    "وأن النبي صلى الله عليه وآله وسلم كان يتعوذ في كل يوم من الحمية".
    "وأن الله يعذب العرب بالعصبية".
    ـ الكافي : ج8 ، ص162 ـ الخصال : ص325 ـ وسائل الشيعة : ج11 ، ص297 ـ بحار الأنوار : ج2 ، ص108 وج72 ، ص190 وج75 ، ص339 وج78 ، ص59.

    والأحرى بنا أن نضع كلامهم عليه السلام نصب أعيننا دوما وابدا ، كي لا نكون مثل من وصفوهم بالـ (لا تعرفون الحق كمعرفتكم الباطل ، ولا تبطلون الباطل كإبطالكم الحق).
    - المصدر: نهج البلاغة 143 – 144





    • مكتب النجف الأشرف

    وبعد ما تقدم ، نورد نصًا صريحًا منه (عليه السلام) ، حين كتب في صفحته الشخصية بالفيس بوك، حول ذلك:
    14 فبراير/ 13 ربيع الثاني 1435هـ

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    أسأل الله ان تكونوا جميعا بخير وعافية
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    بفضل الله سبحانه وتعالى يوجد مكتب رسمي يمثلني في النجف الأشرف ويديره كل من السيد حسن الحمامي والسيد واثق الحسيني والشيخ ناظم العقيلي وهم ان شاء الله يصدرون البيانات الرسمية بما يوافق الأدلة الشرعية التي بينتها او اوصله لهم من اجوبة حول استفساراتهم فلدي اتصال بهم وان شاء الله اقوم بالاشراف المباشر على هذا المكتب المبارك
    أحمد الحسن

    وأيضًا نجد تصريحًا واضحًا منه عليه السلام (على صفحته بالفيس بوك) ، حول تواصله (عليه السلام) مع المكتب ومع الأخوة الأفاضل هناك ، ونأخذ منه موضع الشاهد:

    12 يونيو / 2014

    وصلني قبل قليل هذا السؤال من الشيخ ناظم العقيلي حفظه الله في مكتب النجف الأشرف وسأنقل هنا هذا السؤال وجوابه لأن هذا الطريق أقصر لإيصال الجواب الى الشيخ والى الانصار حفظهم الله من كل مكروه

    * * * * *

    وها هو عليه السلام يحيل السائل الى مكتب النجف الاشرف، بل وبرجاء منه عليه السلام (أيضًا على صفحته الرسمية بالفيس بوك).

    22 مايو 2014

    ...، فأرجو منك التواصل مع المكتب في النجف الأشرف، وأرجو من ادارة المكتب في النجف الأشرف فتح تحقيق بالأمر . وان يتم ارسال نتيجة التحقيق لي. جزاكم الله خيرا...

    * * * * *

    وأيضًا سلام الله عليه (على صفحته بالفيس بوك) يبين عليه السلام مهام وصلاحيات موجزة عن أمور المكتب:

    11 مايو 2014
    في رده عليه السلام على علي الغريفي

    المهام التي يؤديها المكتب في النجف الاشرف متعدده ومنها تعيين أئمة صلاة الجمعه، تعيين وكلاء للمكتب في مختلف المناطق حول العالم، اصدار بيانات في محتلف القضايا التي تحتاج بيان رأي أحمد الحسن فيها، اجابة الاسئلة الشرعية ، استقبال الناس والتواصل معهم والمساعدة في حل بعض مشاكل الناس.... ، ويمكن سؤال المسؤولين عن ادارة المكتب عن مهام اخرى وتفاصيل عملهم وصلاحياتهم...

    * * * * *




    • آل محمد هم سفينة النجاة:


    نحن لسنا في مقام او اثبات عصمة من يعملون مع المعصوم بتكليف منه، وحشى لله. ولكن المقصد هنا، هو:

    فهل بعد هذا ، نرى من سيذهب الى سفينة نوح ويقول للعاملين عليها ، لا تعملوا ، بحجة (على لسان حال) : " أن المعصوم صحيح قد كلفكم على هذا الجزء ولا ننكره عليكم ، ولكن... عملكم هذا مشكوك فيه؟! فلا سمع ولا طاعة.!!

    عجبـًا.


    اخوتي ، سادتي ، أحبتي ، هناك فعلا من يرغب بالخدمة ، والعمل ، مع وليه وحجته، لكن هذا التسرع وعدم التفكير والتدبير في الحال يؤدي إلى نتائج عكسية ، لا ولن تحسب له ولا على الدعوة. خاصة عندما يكون الأمر متلعق بالأنا.
    لا نعني بأنها دعوة للارتكان والكسل وعدم النصرة ، لا، ولكنها دعوة للتفكر جيدا بأحوالنا.
    لنلاحظ أمرين :
    - عمر الدعوة قصير منذ ولادتها بيننا نحن.
    - الدعوة في اتساع
    وما ستأول إلى اليها الأمور بعد ذلك هي مجهولة ، وعلينا الاستعداد دائمًا ، فلا تكف الأيام من حمل الكثير من المتغيرات والمفاجآت علينا نحن القاصرين العقل والفهم.

    وكي لا نكون مصدقـًا لقول أمير المؤمنين علي عليه السلام حين قال لأبنه الحسن المجتبى ، وهو يوصيه:
    "إياك ومصاحبة الأحمق، فإنه يريد أن ينفعك، فيضرك".

    أعاذنا الله وإياكم من الحمق والتحامق.

    سائلين العلي القدير (بقلب خالص وصادق ومتوجه إليه سبحانه وتعالى) أن يسدد ويوفقك ويثبت الأنصار على الحق ، والتمكين ولوليه القائم بالحق ، الحق أحمد الحسن عليه السلام.

    والحمد لله على كل حال

    والحمد لله رب العالمين

    اللهم صل على محمد وآل محمد الأئمة والمهديين وسلم تسليما كثيرا.






    المذنب الحقير
    مشعل الموسى
    التعديل الأخير تم بواسطة المعدن ; 08-09-2014 الساعة 22:10
    خادمكم المعدن
    اللهم صل على محمد وال محمد الأئمة والمهديين وسلم تسليما

  2. #2
    عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    12-12-2012
    الدولة
    الكويت
    المشاركات
    19

    افتراضي رد: ( مكتب النجف الأشرف وسفينة نوح )

    احسنت. اعوذ بالله ان نرد كلام السيد عليه السلام و كل ما يأتي من مكتب النجف الأشرف انشاء الله. جزاهم الله خير الجزاء

    أحمد حبيب جراغ _ أنصار الله بالكويت

المواضيع المتشابهه

  1. موكب الأربعين في النجف الأشرف لعام 1436/2014
    بواسطة راية اليماني في المنتدى معرض المرئيات
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 28-12-2015, 05:51
  2. اعلان هام صادر عن مكتب الإمام أحمد الحسن في النجف الأشرف
    بواسطة ahmed amiri في المنتدى البيانات والتقارير والردود الإعلامية
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 19-06-2014, 11:31
  3. اعلان هام صادر عن مكتب الإمام أحمد الحسن في النجف الأشرف - استمرار جنود الشيطان بالتزييف والكذب
    بواسطة ahmed amiri في المنتدى مواقع التواصل الإجتماعي (الفيسبوك وغيرها)
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 26-05-2014, 23:20
  4. اعلان هام صادر عن مكتب الإمام أحمد الحسن في النجف الأشرف - استمرار جنود الشيطان بالتزييف والكذب
    بواسطة ahmed amiri في المنتدى البيانات والتقارير والردود الإعلامية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 26-05-2014, 23:20
  5. بيان مكتب السيد احمد الحسن (ع) في النجف الأشرف حول تهرب السيد محمود الصرخي من المناظرة
    بواسطة ahmed amiri في المنتدى البيانات والتقارير والردود الإعلامية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 15-05-2014, 22:31

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
من نحن
أنت في منتديات أنصار الإمام المهدي (ع) أتباع الإمام أحمد الحسن اليماني (ع) المهدي الأول واليماني الموعود وصي ورسول الامام المهدي محمد ابن الحسن (ع) ورسول من عيسى (ع) للمسيحيين ورسول من إيليا (ع) لليهود.

لمحاورتنا كتابيا يمكنك التسجيل والكتابة عبر الرابط.
ويمكنك الدخول للموقع الرسمي لتجد أدلة الإمام احمد الحسن (ع) وسيرته وعلمه وكل ما يتعلق بدعوته للبيعة لله.


حاورنا صوتيا  أو كتابيا  مباشرة على مدار الساعة في :
 
عناوين وهواتف : بالعراق اضغط هنا.
تابعنا
تذكر...

"أيها الناس لا يخدعكم فقهاء الضلال وأعوانهم إقرؤوا إبحثوا دققوا تعلموا واعرفوا الحقيقة بأنفسكم لا تتكلوا على احد ليقرر لكم آخرتكم فتندموا غدا حيث لا ينفعكم الندم (وَقَالُوا رَبَّنَا إِنَّا أَطَعْنَا سَادَتَنَا وَكُبَرَاءنَا فَأَضَلُّونَا السَّبِيلَا). هذه نصيحتي لكم ووالله إنها نصيحة مشفق عليكم رحيم بكم فتدبروها وتبينوا الراعي من الذئاب".

خطاب محرم الحرام ـ الإمام أحمد الحسن اليماني (ع).