النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: هل الدين إلا الحب في الله والبغض في الله؟؟؟

  1. #1
    مشرف الصورة الرمزية راية اليماني
    تاريخ التسجيل
    05-04-2013
    الدولة
    العراق
    المشاركات
    3,022

    Ghadeer هل الدين إلا الحب في الله والبغض في الله؟؟؟

    الدين: الحب في الله والبغض في الله




    ( قُلْ إِن كُنتُمْ تُحِبُّونَ اللَّـهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللَّـهُ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ ۗ وَاللَّـهُ غَفُورٌ رَّحِيمٌ ) ٣١ آل عمران
    ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ أَطِيعُواْ اللّهَ وَأَطِيعُواْ الرَّسُولَ وَأُوْلِي الأَمْرِ مِنكُمْ )59 النساء
    ﴿ قُلْ أَطِيعُواْ اللّهَ وَالرَّسُولَ فإِن تَوَلَّوْاْ فَإِنَّ اللّهَ لاَ يُحِبُّ الْكَافِرِينَ ﴾32 سورة آل عمران
    ( أَلَا إِنَّ أَوْلِيَاءَ اللَّـهِ لَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ )٦٢ يونس




    عن
    ابي عبد اللّه (عليه السلام ) أنه قال :
    " قال رسول اللّه (صلى الله عليه وآله ) : ودّ المؤمن للمؤمن في اللّه من أعظم شعب الايمان. الا ومن احب في اللّه، وابغض في اللّه، واعطى في اللّه، ومنع في اللّه، فهو من اصفياء اللّه "
    البحار : 66 / 240 .

    وعن
    علي بن الحسين (عليه السلام ) قال :
    " اذا جمع اللّه عز وجل الاولين والآخرين قام مناد فنادى ليسمع الناس فيقول : اين المتحابون في اللّه ؟ قال : فيقوم عنق من الناس فيقال لهم اذهبوا الى الجنة بغير حساب"
    آمالي الشيخ الطوسي : 110 .

    وعن
    ابي عبد اللّه (عليه السلام ) :
    " كل من لم يحب على الدين ولم يبغض على الدين فلا دين له"
    ميزان الحكمة : 2 / 127 .

    عن
    الإمام الصّادق(عليه السلام):
    " قال رسول الله(صلى الله عليه وآله) لأصحابه: أيُّ عُرَى الإِيمانِ أَوثَقُ؟، فَقَالُوا: اللهُ وَرَسُولُهُ أَعْلَمُ، وَ قَالَ بَعْضُهُم الصَّلاةِ، وَ قَالَ بَعْضُهُم الزَّكاةُ، وَقَالَ بَعْضُهُم الصِّيامُ، وَقَالَ بَعْضُهُم الحجُّ والعُمْرَةُ، وَقَالَ بَعْضُهُم الجِهادُ. فَقالَ رَسُولُ اللهِ(صلى الله عليه وآله): لَكُلِّ ما قُلْتُم فَضْلٌ وَلَيسَ بِهِ، وَلَكِنْ أَوثَقُ عُرَى الإِيمانِ الحُبُّ فِي اللهِ وَالبُغْضُ فِي اللهِ وَتَوَلِّي أَولِياءِ اللهِ وَالتَّبَرِّي مِنْ أَعداءِ اللهِ "
    مشكاة الأنوار : 1 / 93 .

    وعن
    أبي جعفر (عليه السلام) قال:
    " والله لو أحبنا حجر حشره الله معنا، وهل الدين إلا الحب ؟ إن الله يقول: (إن كنتم تحبون الله فا تبعوني يحببكم الله) , وقال: (يحبون من هاجر إليهم) وهل الدين إلا الحب"
    البحار : 27 / 95 .

    و في الحديث , قال جابر:
    " فقلت: يا ابن رسول الله ما نعرف اليوم أحداً بهذه الصفة، فقال: يا جابر لا تذهبنّ بك المذاهب حسب الرجل أن يقول: أحبّ عليّاً وأتولاه ثمّ لا يكون مع ذلك فعّالاً؟ فلو قال: إنّي أحبّ رسول الله، فرسول الله صلى الله عليه وآله وسلم خيرٌ من عليّ عليه السلام ، ثمّ لا يتّبع سيرته ولا يعمل بسنّته، ما نفعه حبّه إيّاه شيئاً، فاتقوا الله واعملوا لما عند الله، ليس بين الله وبين أحد قرابة، أحبّ العباد إلى الله عزّ وجلّ وأكرمهم عليه أتقاهم وأعملهم بطاعته، يا جابر والله ما يتقرّب إلى الله تبارك وتعالى إلّا بالطاعة وما معنا براءة من النار ولا على الله لأحد من حجّة، من كان لله مطيعاً فهو لنا وليّ، ومن كان لله عاصياً فهو لنا عدوّ، وما تنال ولايتنا إلّا بالعمل والورع"
    الكافي، الشيخ الكليني، ج2، ص75.


    وفي معاني الأخبار, عن سعيد بن يسار قال :
    " (قال لي أبو عبد الله (عليه السلام) : هل الدين إلا الحب ؟ إن الله عز وجل يقول : ( قُلْ إِن كُنتُمْ تُحِبُّونَ اللّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللّهُ)."


    وفي المعاني , عن
    الصادق ( عليه السّلام ) قال :
    " ما أحب الله من عصاه ثم تمثل بقوله : من رغب عن سنتي فليس مني ثم تلا هذه الآية : ( قُلْ إِن كُنتُمْ تُحِبُّونَ اللّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللّهُ ) إلى آخر الآية. "

    و عن
    الإمام الصادق (عليه السلام) أنّه قال:
    " ما أحبّ الله عزّ وجلّ من عصاه.
    ثمّ قرأ الأبيات:
    تعصي الإله وأنت تظهر حبّه هذا لعمرك في الفعال بديع
    لو كان حبّك صادقاً لأطعته إنّ المحبّ لمن يحبّ مطيع "

    البرهان في تفسير القرآن، السيد هاشم البحراني، ج 1، ص611.

    عن
    الإمام الصادق (عليه السلام):
    "من سرّه أن يعلم أنّ الله يحبّه فليعمل بطاعة الله وليتّبعنا، ألم يسمع قول الله عزّ وجلّ لنبيّه (صلى الله عليه وآله وسلم) ﴿قُلْ إِن كُنتُمْ تُحِبُّونَ اللّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللّهُ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ﴾؟ والله لا يطيع الله عبد أبداً إلّا أدخل الله عليه
    في طاعته اتباعنا، ولا والله لا يتبعنا عبد أبداً إلّا أحبّه الله، ولا والله لا يدع أحد اتباعنا أبداً إلّا أبغضنا، ولا والله لا يبغضنا أحد أبداً إلّا عصى الله، ومن مات عاصياً لله أخزاه الله وأكبّه على وجهه في النار"
    الكافي، الشيخ الكليني، ج8، ص 14.

    وعن
    الصادق (عليه السلام):
    " فمن أحبّ الله أحبّه الله عزّ وجلّ، ومن أحبّه الله عزّ وجلّ كان من الآمنين"
    الخصال، الشيخ الصدوق، ص188.

    عن
    الإمام أبي جعفر (عليه السلام) عن أمير المؤمنين (عليه السلام)- في خطبة له - قال:
    "وقال في محكم كتابه: ﴿مَّنْ يُطِعِ الرَّسُولَ فَقَدْ أَطَاعَ اللّهَ وَمَن تَوَلَّى فَمَا أَرْسَلْنَاكَ عَلَيْهِمْ حَفِيظًا﴾ فقرن طاعته بطاعته، ومعصيته بمعصيته، فكان ذلك دليلاً على ما فوّض إليه، وشاهداً له على من اتبعه وعصاه. وبيّن ذلك في غير موضع من الكتاب العظيم، فقال تبارك وتعالى في التحريض على اتباعه، والترغيب في تصديقه والقبول لدعوته: ﴿قُلْ إِن كُنتُمْ تُحِبُّونَ اللّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللّهُ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ﴾ فاتباعه صلى الله عليه وآله وسلم محبّة الله، ورضاه غفران الذنوب وكمال الفوز ووجوب الجنّة، وفي التولي عنه والإعراض محادّة الله وغضبه وسخطه. والبعد منه سكن
    النار، وذلك قوله تعالى: ﴿وَمَن يَكْفُرْ بِهِ مِنَ الأَحْزَابِ فَالنَّارُ مَوْعِدُهُ﴾ يعني الجحود به والعصيان له".
    البرهان في تفسير القرآن، السيد هاشم البحراني، ج 3، ص96.

    أخرج ابن أبي حاتم وأبو نعيم في الحلية والحاكم, عن عائشة قالت :
    " قال رسول الله ( صلّى الله عليه وآله وسلّم ) : الشرك أخفى من دبيب الذر على الصفا في الليلة الظلماء وأدناه أن يحب على شيء من الجور ، ويبغض على شيء من العدل ، وهل الدين إلا الحب والبغض في الله ؟ قال الله تعالى : ( قُلْ إِن كُنتُمْ تُحِبُّونَ اللّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللّهُ). "

    في الحديث القُدسي، قال الله تعالى
    لـموسى (عليه السلام):

    "هَلْ عَمِلْتَ لي عَمَالاً؟!، قالَ صَلَّيتُ لَكَ وَصُمْتُ وَتَصَدَّقْتُ لَكَ، قَالَ اللهُ تَبارَكَ وَ تَعالى، وَ أَمّا الصّلاةَ فَلَكَ بُرهانٌ، والصَّومَ جُنَّةٌ والصَّدَقَةُ ظِلُّ، والذِّكْرُ نُورٌ، فَأَيُّ عَمَل عَمِلْتَ لِي؟!، قَالَ مُوسى: دُلَّني عَلى العَمَلِ الِّذى هُوَ لَكَ، قَالَ يا مُوسى هَلْ وَالَيتَ لي وَلِيّاً وَ هَلْ عادَيتَ لِي عَدُوّاً قطُّ، فَعَلِمَ مُوسى إِنَّ أَفْضَلَ الأَعمالِ، الحُبِّ في اللهِ والبُغْضُ في اللهِ"
    ميزان الحكمة : 2 / 164 .

    عن
    أبي عبد الله ( عليه السلام ) :
    " من أوثق عرى الإيمان أن تحب في الله وتبغض في الله وتعطي في الله وتمنع في الله "

    عن
    أبي عبد الله ( عليه السلام ) قال :
    " من أحب لله وأبغض لله و أعطى لله فهو ممن كمل إيمانه"

    عن أبي بصير, عن
    أبي عبد الله ( عليه السلام ) قال :
    " سمعته يقول : إن المتحابين في الله يوم القيامة على منابر من نور ، قد أضاء نور وجوههم ونور أجسادهم ونور منابرهم كل شيء حتى يعرفوا به ، فيقال : هؤلاء المتحابون في الله "
    التعديل الأخير تم بواسطة راية اليماني ; 31-08-2014 الساعة 21:24

  2. #2
    مشرف
    تاريخ التسجيل
    15-03-2012
    الدولة
    الامارات
    المشاركات
    636

    افتراضي رد: هل الدين إلا الحب في الله والبغض في الله؟؟؟

    أحسنتي بارك الله فيج..


    " يُثَبِّتُ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُواْ بِالْقَوْلِ الثَّابِتِ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَفِي الآخِرَةِ وَيُضِلُّ اللَّهُ الظَّالِمِينَ وَيَفْعَلُ اللَّهُ مَا يَشَاء... "

  3. #3
    مشرف الصورة الرمزية راية اليماني
    تاريخ التسجيل
    05-04-2013
    الدولة
    العراق
    المشاركات
    3,022

    افتراضي رد: هل الدين إلا الحب في الله والبغض في الله؟؟؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة norallaah مشاهدة المشاركة
    أحسنتي بارك الله فيج..
    رحم الله والديك!

  4. #4
    عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    23-09-2013
    الدولة
    سوريا - دمشق
    المشاركات
    32

    افتراضي رد: هل الدين إلا الحب في الله والبغض في الله؟؟؟

    السلام عليكم .. شكرا لك على هذا الموضوع الطيب , أود طلب مساعدتك في توضيح معين : ماهو قول الإمام أحمد الحسن ع في هذه المسألة و أعلم أن جملة آراءه وأقواله دالة على الفناء في الحب الإلهي حب محمد و آل محمد ع , لكن هل له قول في الأنصار المتحابين في الله و أين أجد ذلك ؟ اللهم صلى على محمد وآل محمد الأئمة والمهديين وسلم تسليما كثيرا .
    بسم الله الرحمن الرحيم : (34) وَمَا يُلَقَّاهَا إِلَّا الَّذِينَ صَبَرُوا وَمَا يُلَقَّاهَا إِلَّا ذُو حَظٍّ عَظِيمٍ (35) وَإِمَّا يَنْزَغَنَّكَ مِنَ الشَّيْطَانِ نَزْغٌ فَاسْتَعِذْ بِاللَّهِ إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ (36) - فصلت - صدق الله العلي العظيم *- اللهم صل على رسول الله محمد و آل محمد الأئمة و المهديين وسلم تسليماً ..

  5. #5
    مشرف
    تاريخ التسجيل
    15-03-2012
    الدولة
    الامارات
    المشاركات
    636

    افتراضي رد: هل الدين إلا الحب في الله والبغض في الله؟؟؟


    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

    محاضرة الاخوة في الله - الشيخ ناظم العقيلي ان شاء الله يفيدك.


    " يُثَبِّتُ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُواْ بِالْقَوْلِ الثَّابِتِ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَفِي الآخِرَةِ وَيُضِلُّ اللَّهُ الظَّالِمِينَ وَيَفْعَلُ اللَّهُ مَا يَشَاء... "

المواضيع المتشابهه

  1. الدين والدنيا في حاكمية الله
    بواسطة التسليم 10313 في المنتدى علم الإمام أحمد الحسن (ع)
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 25-09-2016, 15:08
  2. ما معنى اكمل الله لنا الدين
    بواسطة ايمان الانصارية في المنتدى المؤمنين بولاية علي بن ابي طالب (ع)
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 20-09-2015, 18:28
  3. الدين قد اكتمل ...فلا حاجه لنا بوصية رسول الله
    بواسطة al rukn al iraqe 1 في المنتدى الوهابية والسلفية
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 19-05-2015, 21:49
  4. (( رسول الله وأكمال الدين ))
    بواسطة أنيسة الرسول في المنتدى أهل السنة والجماعة (المذاهب الأربعة)
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 26-11-2010, 13:34
  5. مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 09-09-2010, 17:09

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
من نحن
أنت في منتديات أنصار الإمام المهدي (ع) أتباع الإمام أحمد الحسن اليماني (ع) المهدي الأول واليماني الموعود وصي ورسول الامام المهدي محمد ابن الحسن (ع) ورسول من عيسى (ع) للمسيحيين ورسول من إيليا (ع) لليهود.

لمحاورتنا كتابيا يمكنك التسجيل والكتابة عبر الرابط.
ويمكنك الدخول للموقع الرسمي لتجد أدلة الإمام احمد الحسن (ع) وسيرته وعلمه وكل ما يتعلق بدعوته للبيعة لله.


حاورنا صوتيا  أو كتابيا  مباشرة على مدار الساعة في :
 
عناوين وهواتف : بالعراق اضغط هنا.
روابط مهمة

الموقع الرسمي لأنصار الإمام المهدي (ع)

.....................

وصية رسول الله محمد (ص) العاصمة من الضلال

.....................

كتب الامام احمد الحسن اليماني (ع)

خطابات الامام احمد الحسن (ع)

سيرة الامام احمد الحسن اليماني (ع)

.....................

إميلات

مكتب السيد احمد الحسن ع في النجف الاشرف najafoffice24@almahdyoon.org

اللجنة العلمية allajna.alalmea@almahdyoon.org

اللجنة الاجتماعية allajna.ejtima3ea@almahdyoon.org

المحكمة الشرعية mahkama@almahdyoon.org

الحوزة المهدوية / مدرسة انصار الامام المهدي عليه السلام في النجف الأشرف najafschool@almahdyoon.org

معهد الدراسات العليا الدينية واللغوية ihsn@almahdyoon.org

تابعنا
تذكر...

"أيها الناس لا يخدعكم فقهاء الضلال وأعوانهم إقرؤوا إبحثوا دققوا تعلموا واعرفوا الحقيقة بأنفسكم لا تتكلوا على احد ليقرر لكم آخرتكم فتندموا غدا حيث لا ينفعكم الندم (وَقَالُوا رَبَّنَا إِنَّا أَطَعْنَا سَادَتَنَا وَكُبَرَاءنَا فَأَضَلُّونَا السَّبِيلَا). هذه نصيحتي لكم ووالله إنها نصيحة مشفق عليكم رحيم بكم فتدبروها وتبينوا الراعي من الذئاب".

خطاب محرم الحرام ـ الإمام أحمد الحسن اليماني (ع).