النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: من واجبات الزوجة تجاه زوجها [وصايا رسول الله (ص) لابنته فاطمة (ع)]

  1. #1
    مشرف الصورة الرمزية راية اليماني
    تاريخ التسجيل
    05-04-2013
    الدولة
    العراق
    المشاركات
    3,022

    Iconislam (29) من واجبات الزوجة تجاه زوجها [وصايا رسول الله (ص) لابنته فاطمة (ع)]




    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صل على محمد و آل محمد الائمة و المهديين و سلم تسليما



    من واجبات الزوجة تجاه زوجها

    ****

    عن الامام الصادق (عليه السلام) :
    سألت أم سلمة رسول الله (صلى الله عليه وآله) عن فضل النساء في خدمة أزواجهن ؟
    فقال (صلى الله عليه وآله) :
    أيما إمرأة رفعت من بيت زوجها شيئا من موضع إلى موضع تريد به صلاحا إلا نظر الله إليها,
    ومن نظر الله إليه لم يعذب


    عن الامام الصادق (عليه السلام):
    جهاد المرأة حسن التبعل.


    عن الامام الصادق (عليه السلام) :
    ما من إمرأة تسقي زوجها شربة ماء إلا كان خيرا لها من عبادة سنة


    عن الامام الصادق (عليه السلام) :
    ملعونة ملعونة إمرأة تؤذي زوجها وتغمه,
    وسعيدة سعيدة إمرأة تكرم زوجها ولا تؤذيه وتطيعه في جميع أحواله


    عن رسول الله (صلى الله عليه وآله) :
    من كان له زوجة تؤذيه لم يقبل الله صلاتها ولا حسنة من عملها حتى تعينه وترضيه وان صامت الدهر,
    وعلى الرجل مثل ذلك الوزر اذا كان لها مؤذيا ظالما

    عن النبي (صلى الله عليه وآله وسلم):
    من صبر على سوء خلق امرأته أعطاه الله من الاجر ما أعطى أيوب (عليه السلام) على بلائه، ومن صبرت على سوء خلق زوجها أعطاها الله مثل ثواب آسية بنت مزاحم.

    عن رسول الله (صلى الله عليه وآله) :
    أعظم الناس حقا على المرأة زوجها, وأعظم حقا على الرجل أمه


    عن رسول الله (صلى الله عليه وآله) :
    ويل لإمرأة أغضبت زوجها, وطوبى لإمرأة رضى عنها زوجها


    عن الباقر (عليه السلام):

    جاءت امرأة إلى رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) فقالت: يا رسول الله ما حق الزوج على المرأة؟
    فقال لها(ص):
    أن تطيعه ولا تعصيه، ولا تتصدق من بيتها بشئ إلا بإذنه، ولا تصوم تطوعا إلا بإذنه، ولا تمنعه نفسها وإن كانت على ظهر قتب، ولا تخرج من بيتها إلا بإذنه، فإن خرجت بغير إذنه لعنتها ملائكة السماء وملائكة الأرض وملائكة الغضب وملائكة الرحمة حتى ترجع إلى بيتها.
    فقالت: يا رسول الله من أعظم الناس حقا على الرجل؟
    قال(ص):
    والده.
    قالت: فمن أعظم الناس حقا على المرأة؟
    قال(ص):
    زوجها.
    وقالت: فما لي عليه من الحق مثل ما له علي؟
    قال(ص):
    لا، ولا من كل مائة واحدة.
    فقالت: والذي بعثك بالحق لا يملك رقبتي رجل أبدا.

    عن النبي (صلى الله عليه وآله وسلم):
    أيما امرأة أذت زوجها بلسانها لم يقبل الله منها صرفا ولا عدلا ولا حسنة من عملها حتى ترضيه وإن صامت نهارها وقامت ليلها وأعتقت الرقاب وحملت على جياد الخيل في سبيل الله، فكانت أول من يرد النار.
    وكذلك الرجل إذا كان لها ظالما.


    روي أن رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) زوّج امرأة من رجل فرأت منه بعض ما كرهت فشكت ذلك إلى النبي (صلى الله عليه وآله وسلم)،
    فقال (ص):
    لعلك تريدين أن تختلعي فتكوني عند الله أنتن من جيفة حمار.

    عن أبي عبد الله (عليه السلام):
    ليس للمرأة مع زوجها أمر في عتق ولا صدقة ولا تدبير ولا هبة ولا نذير في مالها إلا بإذن زوجها إلا في حج أو زكاة أو بر إلى والديها أو صلة قرابتها.

    عن النبي (صلى الله عليه وآله وسلم):
    حق الرجل على المرأة إنارة السراج وإصلاح الطعام وأن تستقبله عند باب بيتها فترحب به وأن تقدم إليه الطشت والمنديل وأن توضئه وأن لا تمنعه نفسها إلا من علة.

    عن الصادق (عليه السلام):
    إن قوما أتوا رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) فقالوا: يا رسول الله إنا رأينا أناسا يسجد بعضهم لبعض.
    فقال رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم):
    لو كنت آمر أحدا أن يسجد لاحد لأمرت المرأة أن تسجد لزوجها.

    عن رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم):
    لو أن امرأة وضعت إحدى ثدييها طبيخة والاخر مشوية ما أدت حق زوجها، ولو أنها عصت مع ذلك زوجها طرفة عين ألقيت في الدرك الأسفل من النار إلا أن تتوب وترجع.

    عن رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم):
    لا تؤدي المرأة حق الله عز وجل حتى تؤدي حق زوجها.

    عن أبي جعفر (عليه السلام):
    إن الله عز وجل كتب على الرجال الجهاد وعلى النساء الجهاد، فجهاد الرجل أن يبذل ماله ودمه حتى يقتل في سبيل الله . وجهاد المرأة أن تصبر على ما ترى من أذي زوجها وغيرته.

    قال رسول الله( صلى الله عليه وآله وسلم):
    أيما امرأة خرجت من بيتها بغير إذن زوجها فلا نفقة لها حتى ترجع.

    عن الصادق (عليه السلام):
    أيما امرأة تطيبت لغير زوجها لم يقبل منها صلاة حتى تغتسل من طيبها كغسلها من جنابتها.

    عن الصادق (عليه السلام):
    أيما امرأة وضعت ثوبها في غير منزل زوجها وبغير إذنه لم تزل في لعنة الله إلى أن ترجع إلى بيتها.

    عن الصادق (عليه السلام):
    أيما امرأة قالت لزوجها: ما رأيت منك خيرا قط فقد حبط عملها.

    عن الصادق (عليه السلام):
    إن رجلا من الأنصار على عهد رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) خرج في بعض حوائجه وعهد إلى امرأته عهدا أن لا تخرج من بيتها حتى يقدم.
    قال: وإن أباها مرض، فبعثت المرأة إلى رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) فقالت: إن زوجي خرج وعهد إلي أن لا أخرج من بيتي حتى يقدم وإن أبي مرض أفتأمرني أن أعوده؟
    فقال صلى الله عليه وآله وسلم:
    لا، اجلسي في بيتك وأطيعي زوجك.
    قال: فمات ، فبعثت إليه فقالت: يا رسول الله إن أبي قد مات فتأمرني أن أحضره ؟
    فقال (صلى الله عليه وآله وسلم):
    لا، اجلسي في بيتك وأطيعي زوجك.
    قال: فدفن الرجل,
    فبعث إليها رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم):
    إن الله تبارك وتعالى قد غفر لك ولابيك بطاعتك لزوجك.

    قال رسول الله ( صلى الله عليه و آله ):
    أيّما امرأة لم ترفق بزوجها وحمّلته على ما لايقدر عليه وما لا يطيق لم يقبل الله منها حسنة وتلقى الله وهو عليها غضبان

    قال النبي ( صلى الله عليه و آله ):
    خير نساؤكم الولود،الودود،العفيفة،العزيزة في أهلها،المتواضعة مع زوجها،وإذا خلا بها بذلت له ما أراد منها

    قال الإمام الصادق (عليه السلام):
    خير نسائكم التي إذا خلت مع زوجها خلعت له درع الحياء

    سألت امرأة رسول الله ( صلى الله عليه و آله ) عن حقوق الزوج على الزوجة,
    فقال ( صلى الله عليه و آله ):
    على المرأة ان تتطيب بأطيب طيبها . وتلبس أحسن ثيابها .وتتزين بأحسن زينتها وتعرض نفسها عليه غدوة وعشية

    قال الإمام الصادق ( عليه السلام ):
    المرأة الصالحة خير من ألف رجل غير صالح. وأيّما امرأة خدمت زوجها سبعة أيام، أغلق الله عنها سبعة أبواب النار،وفتح لها ثمان أبواب الجنة

    قال الإمام الصادق (عليه السلام):
    أيما امرأة باتت وزوجها عليها ساخط في حق، لم يتقبل منها صلاة حتى يرضى عنها

    قال النبي (صلى الله عليه وآله):
    ألا أخبركم بشرار نسائكم: الذليلة في أهلها، العزيزة مع بعلها، العقيم الحقود، التي لا تتورع عن قبيح، المتبرجة إذا غاب عنها بعلها الحصان معه إذا حضر. لا تسمع قوله ولا تطيع أمره، وإذا خلا بها بعلها تمنعت منه كما تمنع الصعبة عند كوبها، ولا تقبل منه عذراً ولا تغفر له ذنباً

    عن أمير المؤمنين علي بن أبي طالب (عليه السلام):
    كتب الله الجهاد على الرجال والنساء... وجهاد المرأة أن تصبر على ما ترى من زوجها وغيرته

    عن النبي (صلى الله عليه وآله):
    ما استفاد امرأ مسلم فائدة بعد الإسلام أفضل من زوجة مسلمة تسره إذا نظر إليها وتطيعه إذا أمرها وتحفظه إذا غاب عنها في نفسها وماله

    عن أمير المؤمنين (عليه السلام):
    خير نسائكم الخُمُس. قيل: وما الخُمُس؟ قال: الهينة اللينة المؤاتية، التي إذا غضب زوجها لم تكتحل بغمض حتى يرضى، وإذا غاب عنها زوجها حفظته في غيبته. فتلك عامل من عمال الله وعامل الله لا يخيب





    من وصايا رسول الله محمّد (صلى الله عليه و آله) لابنته السيدة فاطمة الزهراء (عليها السلام)

    ****



    يا 'فاطمة'! ما من إمرأة طحنت بيديها إلا كتب الله لها بكل حبة حسنة ومحا عنها بكل حبة سيئة.
    يا 'فاطمة'! ما من إمرأة عرقت عند خبزها، إلا جعل الله بينها وبين جهنم سبعة خنادق من الرحمة.
    يا 'فاطمة'! ما من إمرأة غسلت قدرها، إلا وغسلها الله من الذنوب والخطايا.
    يا 'فاطمة'! ما من إمرأة نسجت ثوباً، إلا كتب الله لها بكل خيط واحد مائة حسنة، ومحا عنها مائة سيئة.
    يا 'فاطمة'! ما من إمرأة غزلت لتشتري لأولادها أو عيالها، إلا كتب الله لها ثواب من أطعم ألف جائع وأكسى ألف عريان.
    يا 'فاطمة'! ما من إمرأة دهنت رؤوس أولادها، وسرحت شعورهم، وغسلت ثيابهم وقتلت قملهم إلا كتب الله لها بكل شعرة حسنة، ومحا عنها بكل شعرة سيئة، وزينها في أعين الناس أجمعين.
    يا 'فاطمة'! ما من إمرأة منعت حاجة جارتها إلا منعها الله الشرب من حوضي يوم القيامة.
    يا 'فاطمة'! خمسة من الماعون لا يحل منعهن: الماء، والنار، والخمير، والإبرة، ولكل واحد منهن آفة، فمن منع الماء بلي بعلة الإستسقاء، ومن منع الخمير بلي بالغاشية، ومن منع الرحى بلي بصدع الرأس، ومن منع الإبرة بلي بالمغص.
    يا 'فاطمة'! أفضل من ذلك كله رضا الله ورضا الزوج زوجته.
    يا 'فاطمة'! والذي بعثنـي بالحق بشيراً ونذيراً لو متِ، وزوجك غير راضٍ عنكِ ما صليت عليكِ.
    يا 'فاطمة'! أما علمت أن رضا الزوج من رضا الله، وسخط الزوج من سخط الله؟
    يا 'فاطمة'! طوبى لإمرأة رضي عنها زوجها، ولو ساعة من النهار.
    يا 'فاطمة'! ما من إمرأة رضي عنها زوجها يوماً وليلة، إلا كان لها عند الله أفضل من عبادة سنة واحدة صيامها وقيامها.
    يا 'فاطمة'! ما من إمرأة رضي عنها زوجها ساعة من النهار، إلا كتب الله لها بكل شعرة في جسمها حسنة، ومحا عنها بكل شعرة سيئة.
    يا 'فاطمة'! إن أفضل عبادة المرأة في شدة الظلمة أن تلتزم بيتها.
    يا 'فاطمة'! إمرأة بلا زوج كدار بلا باب، إمرأة بلا زوج كشجرة بلا ثمرة.
    يا 'فاطمة'! جلسة بين يدي الزوج أفضل من عبادة سنة، وأفضل من طواف.
    إذا حملت المرأة تستغفر لها الملائكة في السماء والحيتان في البحر، وكتب الله لها في كل يوم ألف حسنة، ومحا عنه ألف سيئة.
    فإذا أخذها الطلق كتب الله لها ثواب المجاهدين وثواب الشهداء والصالحين، وغسلت من ذنوبها كيوم ولدتها أمها، وكتب الله لها ثواب سبعين حجة.
    فإن أرضعت ولدها كتب لها بكل قطرة من لبنها حسنة، وكفر عنها سيئة، واستغفرت لها الحور العين في جنات النعيم.
    يا 'فاطمة'! ما من إمرأة عبست في وجه زوجها، إلا غضب الله عليها وزبانية العذاب.
    يا 'فاطمة'! ما من إمرأة قالت لزوجها أُفاً لك، إلا لعنها الله من فوق العرش والملائكة والناس أجمعين.
    يا 'فاطمة'! ما من إمرأة خففت عن زوجها من كآبته درهماً واحداً، إلا كتب الله لها بكل درهم واحد قصر في الجنة.
    يا 'فاطمة'! ما من إمرأة صلت فرضها ودعت لنفسها ولم تدع لزوجها، إلا رد الله عليها صلاتها، حتى تدعو لزوجها.
    يا 'فاطمة'! ما من إمرأة غضب عليها زوجها ولم تسترض منه حتى يرضى إلا كانت في سخط الله وغضبه حتى يرضى عنها زوجها.
    يا 'فاطمة'! ما من إمرأة لبست ثيابها وخرجت من بيتها بغير إذن زوجها إلا لعنها كل رطب ويابس حتى ترجع إلى بيتها.
    يا 'فاطمة'! ما من إمرأة نظرت إلى زوجها ولم تضحك له، إلا غضب عليها في كل شيء.
    يا 'فاطمة'! ما من إمرأة كشفت وجهها بغير إذن زوجها، إلا أكبها الله على وجهها في النار.
    يا 'فاطمة'! ما من إمرأة أدخلت إلى بيتها ما يكره زوجها، إلا أدخل الله في قبرها سبعين حية وسبعين عقربة، يلدغونها إلى يوم القيامة.
    يا 'فاطمة'! ما من إمرأة صامت صيام التطوع ولم تستشر زوجها، إلا رد الله صيامها.
    يا 'فاطمة'! ما من إمرأة تصدقت من مال زوجها، إلا كتب الله عليها ذنوب سبعين سارقاً.
    فقالت له فاطمة الزهراء(ع) :
    يا أبتاه متى تدرك النساء فضل المجاهدين في سبيل الله تعالى؟
    فقال لها (ص):
    ألا أدلك على شيء تدركين به المجاهدين، وأنت في بيتك؟
    فقالت (ع):
    نعم يا أبتاه.
    فقال (ص):
    تصلين في كل يوم ركعتين تقرئين في كل ركعة فاتحة الكتاب مرة، و'قل هو الله أحد' ثلاث مرات، فمن فعل ذلك كتب الله له ولها ثواب المجاهدين في سبيل الله تعالى.

    التعديل الأخير تم بواسطة راية اليماني ; 28-08-2014 الساعة 16:33

  2. #2
    مشرف
    تاريخ التسجيل
    15-03-2012
    الدولة
    الامارات
    المشاركات
    634

    افتراضي رد: من واجبات الزوجة تجاه زوجها [وصايا رسول الله (ص) لابنته فاطمة (ع)]

    أحسنتي بارك الله فيج


    " يُثَبِّتُ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُواْ بِالْقَوْلِ الثَّابِتِ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَفِي الآخِرَةِ وَيُضِلُّ اللَّهُ الظَّالِمِينَ وَيَفْعَلُ اللَّهُ مَا يَشَاء... "

المواضيع المتشابهه

  1. ما حكم الزوجة التي لا تمكن زوجها منها بسبب حالتها النفسية
    بواسطة اللجنة الفقهية في المنتدى الاسئلة الفقهية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 04-01-2017, 21:01
  2. مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 18-09-2016, 07:45
  3. من حقوق الزوجة على زوجها [في عقيدة أهل البيت(عليهم السلام)]
    بواسطة راية اليماني في المنتدى الاخلاق الالهية التي يجب ان يتحلى بها المؤمن
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 29-08-2014, 07:42
  4. هل يجب على الزوجة ان تدفع الخمس او يكفي ان يدفع زوجها
    بواسطة لبيك_أحمد في المنتدى الاسئلة الفقهية
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 20-07-2013, 16:35

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
من نحن
أنت في منتديات أنصار الإمام المهدي (ع) أتباع الإمام أحمد الحسن اليماني (ع) المهدي الأول واليماني الموعود وصي ورسول الامام المهدي محمد ابن الحسن (ع) ورسول من عيسى (ع) للمسيحيين ورسول من إيليا (ع) لليهود.

لمحاورتنا كتابيا يمكنك التسجيل والكتابة عبر الرابط.
ويمكنك الدخول للموقع الرسمي لتجد أدلة الإمام احمد الحسن (ع) وسيرته وعلمه وكل ما يتعلق بدعوته للبيعة لله.


حاورنا صوتيا  أو كتابيا  مباشرة على مدار الساعة في :
 
عناوين وهواتف : بالعراق اضغط هنا.
روابط مهمة

الموقع الرسمي لأنصار الإمام المهدي (ع)

.....................

وصية رسول الله محمد (ص) العاصمة من الضلال

.....................

كتب الامام احمد الحسن اليماني (ع)

خطابات الامام احمد الحسن (ع)

سيرة الامام احمد الحسن اليماني (ع)

.....................

إميلات

مكتب السيد احمد الحسن ع في النجف الاشرف najafoffice24@almahdyoon.org

اللجنة العلمية allajna.alalmea@almahdyoon.org

اللجنة الاجتماعية allajna.ejtima3ea@almahdyoon.org

المحكمة الشرعية mahkama@almahdyoon.org

الحوزة المهدوية / مدرسة انصار الامام المهدي عليه السلام في النجف الأشرف najafschool@almahdyoon.org

معهد الدراسات العليا الدينية واللغوية ihsn@almahdyoon.org

تابعنا
تذكر...

"أيها الناس لا يخدعكم فقهاء الضلال وأعوانهم إقرؤوا إبحثوا دققوا تعلموا واعرفوا الحقيقة بأنفسكم لا تتكلوا على احد ليقرر لكم آخرتكم فتندموا غدا حيث لا ينفعكم الندم (وَقَالُوا رَبَّنَا إِنَّا أَطَعْنَا سَادَتَنَا وَكُبَرَاءنَا فَأَضَلُّونَا السَّبِيلَا). هذه نصيحتي لكم ووالله إنها نصيحة مشفق عليكم رحيم بكم فتدبروها وتبينوا الراعي من الذئاب".

خطاب محرم الحرام ـ الإمام أحمد الحسن اليماني (ع).