النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: أبغض الحلال الى الله

  1. #1
    عضو مميز الصورة الرمزية Saqi Alatasha
    تاريخ التسجيل
    09-07-2009
    المشاركات
    2,487

    افتراضي أبغض الحلال الى الله

    (أبغض الحلال الى الله)

    بسم الله الرحمن الرحيم
    والحمد لله رب العالمين
    وصلى الله على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما

    شاع في عصرنا عصر الفتن والاختلاف والصراع على السلطة والمنصب والجاه بين طوائف المجتمع فلا تكاد تخلو بقعة من بقاع الارض من ذلك
    حتى وصلت الخلافات الى البيوت والعوائل بشكل جعل الامر شائعا بين الناس فيضاف الى قائمة الارامل التي ذهب ازواجها ضحية تلك الصراعات ، قائمة اخرى تحت عنوان المطلقات .
    فشاع خراب البيوت وتهديم العوائل وتبديل علائق الود والحب والرحمة الى البغض والكراهية والنقمة.
    وهذا الداء والبلاء مع شديد الاسف وصل الى بيوت المؤمنين في وقت نحن بامس الحاجة فيه الى التكاتف والتراحم ومؤازرة بعضنا لبعض فنحن على اعتاب دولة العدل الالهي.
    وانقل لكم نصيحة من النور المبين يماني ال محمد السيد احمد الحسن (عليه السلام) في هذا المجال ، سائلا الباري عز وجل ان ينتفع بها اخوتنا الاحبة ويأخذوها بعين الاعتبار للحفاظ على العلائق الزوجية.
    حيث قال (عليه السلام):ـ
    ((وفقكم الله وسدد خطاكم الطلاق هو عملية هدم للعائلة في المجتمع وبالتالي فالطلاق هو هدم للمجتمع ككل فاجتنبوه ما أمكن وأعطوا لأنفسكم فرصة وفكروا كثيراً قبل الإقدام عليه، وبالنسبة للمرأة فأنا أنصحها أن لا تجعل لأهلها مجال أو منفذ للتدخل بينها وبين زوجها، وكذلك الزوج، فكثير من حالات الطلاق سببها الامهات للأسف لأن بعضهن يتصرفن بأنانية تجاه أبنائهن وبناتهن وهذا خطأ كبير لا يقل عن خطأ عقوق البنت أو الابن لأمه، فللأم حق أن يبرها ابنها وبنتها ويتواصلون معها باستمرار حتى وان استقلوا بحياتهم، وفي نفس الوقت على الأم أو الأب أن يتصرفوا بحكمة وأن لا يتدخلوا في حياة ابنائهم إلى درجة تخريب بيوت أبنائهم وإيصالهم الى الطلاق والانفصال في النهاية.
    أيضاً على المرأة أن تحترم بيتها وزوجها وتحافظ على عفتها فالمرأة بلا عفة لن أبالغ إن قلت إن أكثر الناس ينظرون لها ككيس من القذارة، وكذا الزوج عليه أن يحترم زوجته، وعلى كل منهما أن يفهم أنهما شريكان تربيا في بيئتين مختلفتين بقدر ما، وهما شخصان وليسا شخصاً واحداً، ولهذا فلكل منهما خصوصيات لابد أن يراعيها الطرف الاخر فلابد أن تكون هناك تنازلات من الطرفين لتسير العائلة بصورة صحيحة وتنتج ذرية صالحة منتجة، وعلى المرأة أن تهتم بزوجها ولا تجادله فعادة الرجل يتعرض لضغوط مجتمعية أكثر من المرأة ولهذا فعليها مراعاته وتحمله.
    ((

    والحمد لله رب العالمين

    السيد واثق الحسيني
    هل يصعب عليك أن تسجد ولا ترفع رأسك حتى تسمع جواب ربك لتنجو في الآخرة والدنيا ؟
    وهل يصعب عليك أن تصوم ثلاثة أيام وتتضرع في لياليها إلى الله أن يجيبك ويعرفك الحق ؟

    الامام احمد الحسن (ع) ـ كتاب الجواب المنير

  2. #2
    مشرف الصورة الرمزية راية اليماني
    تاريخ التسجيل
    05-04-2013
    الدولة
    العراق
    المشاركات
    3,004

    افتراضي رد: أبغض الحلال الى الله

    الله يوفقك أخونا الفاضل! سلام الله عليك سيدي و مولاي نحن طوع امرك

المواضيع المتشابهه

  1. تأثير طعام الحلال على قلب الانسان (( مائدة من السماء احمد الحسن (ع)) .
    بواسطة منى محمد في المنتدى علم الإمام أحمد الحسن (ع)
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 25-04-2016, 20:01
  2. من أبغض الخلق الى الله؟؟؟
    بواسطة راية اليماني في المنتدى المؤمنين بولاية علي بن ابي طالب (ع)
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 02-02-2016, 10:06
  3. أكل وجبة مخلوط فيها الحلال بالحرام
    بواسطة مستجير في المنتدى الاسئلة الفقهية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 02-10-2013, 19:21
  4. هذا معني الرزق الحلال
    بواسطة محمد الانصاري في المنتدى الاخلاق الالهية التي يجب ان يتحلى بها المؤمن
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 17-07-2013, 01:42
  5. مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 09-09-2010, 17:09

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
من نحن
أنت في منتديات أنصار الإمام المهدي (ع) أتباع الإمام أحمد الحسن اليماني (ع) المهدي الأول واليماني الموعود وصي ورسول الامام المهدي محمد ابن الحسن (ع) ورسول من عيسى (ع) للمسيحيين ورسول من إيليا (ع) لليهود.

لمحاورتنا كتابيا يمكنك التسجيل والكتابة عبر الرابط.
ويمكنك الدخول للموقع الرسمي لتجد أدلة الإمام احمد الحسن (ع) وسيرته وعلمه وكل ما يتعلق بدعوته للبيعة لله.


حاورنا صوتيا  أو كتابيا  مباشرة على مدار الساعة في :
 
عناوين وهواتف : بالعراق اضغط هنا.
تابعنا
تذكر...

"أيها الناس لا يخدعكم فقهاء الضلال وأعوانهم إقرؤوا إبحثوا دققوا تعلموا واعرفوا الحقيقة بأنفسكم لا تتكلوا على احد ليقرر لكم آخرتكم فتندموا غدا حيث لا ينفعكم الندم (وَقَالُوا رَبَّنَا إِنَّا أَطَعْنَا سَادَتَنَا وَكُبَرَاءنَا فَأَضَلُّونَا السَّبِيلَا). هذه نصيحتي لكم ووالله إنها نصيحة مشفق عليكم رحيم بكم فتدبروها وتبينوا الراعي من الذئاب".

خطاب محرم الحرام ـ الإمام أحمد الحسن اليماني (ع).