مقاله
تعلمنا اسرار العلم والقران ونحن في بيوتنا
!!
ان الوصي احمد الحسن ع هو الفيض المليئ بالعلم الفائض من والده وهو الامام المهدي ع ونلاحظ ان علمه قد ملئ عقول قارئيه ومواليه فتلموا اسرار لم نعرفها ونسمعها من قبل بالرغم يوجد فقهاء في الساحه يدعون انهم يملكون العلم ولكن بمجيء سينا ومولانا احمد الحسن ع عرفنا العلم الحقيقي وهذا العلم عجزوا الجميع الرد عليه فهو دليل على صدق دعوته المباركه وذلك لان خلفاء الله وحججه يعرفون بالعلم وهذا القانون الذي نعرف من خلاله حجج الله وعلمه هو علم محمد وال محمد اي كلامهم هو عدل القران فقوله الا من احياه الله بالعلم اي أحيا قلبه وبصيرته واتبع سيرة اهل البيت ع ومنهجهم وميز قولهم من قول غيرهم وذلك العلم والنور يتوارثه من نبي الى نبي وامام الى امام ومن وصي ال وصي
واحمد الحسن ع لقد ورث علمه وحكمته من ابيه الامام المهدي ع وسيتوارثونه من بعد هم المهديين فلقد جاء ذكره في دعاء النور
بسم الله الرحمن الرحيم ، بسم الله النور ، بسم الله نور النور ،بسم الله نورٌ على نور ، بسم الله الذي هو مدبر الأُمور ، بسم الله الذي خلق النور من النور ، الحمد لله الذي خلق النور من النور ، وأنزل النور على الطور ، في كتابٍ مسطور ، في رقٍ منشور ....مفاتيح الجنان ص 159 فالنور الذي لا ظلمه فيه فمن الله سبحانه وتعاله وهو الذي خلق النور من النور فأرسل سبحانه وتعاله حججه على الخلق خلفاءا له ,فكانوا ذريه بعضها من بعض والائمه والمهديين الحجج على الخلق هم نور من نور والكتاب المسطور فهو الوصيه الذي كتبها امير المؤمنين ع في ليلة وفاة رسول الله الاعظم ليثبت للعالم كله ان الحجج هم خلفاء الله وهم منصبين من الله.


وان الامام المهدي عج وولده احمد الحسن ع هم سيحكمون دولة العدل اللهي "وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنْكُمْ وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ لَيَسْتَخْلِفَنَّهُمْ فِي الْأَرْضِ كَمَا اسْتَخْلَفَ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ وَلَيُمَكِّنَنَّ لَهُمْ دِينَهُمُ الَّذِي ارْتَضَى? لَهُمْ وَلَيُبَدِّلَنَّهُمْ مِنْ بَعْدِ خَوْفِهِمْ أَمْنًا ? يَعْبُدُونَنِي لَا يُشْرِكُونَ بِي شَيْئًا
وورد في الحديث إن القائم عليه السلام سيبث في الناس علماً جماً، لابد لحملته أن يُعدوا العدة ويهيئوا أنفسهم لاستقباله، فعن أبي عبد الله عليه السلام قال: (( العلم سبعة وعشرون حرفا فجميع ما جاءت به الرسل حرفان فلم يعرف الناس حتى اليوم غير الحرفين فإذا قام القائم " ع " اخرج الخمسة والعشرين حرفا فبثها في الناس وضم إليها الحرفين حتى يبثها سبعة وعشرين حرفا )) [مختصر بصائر الدرجات - الحسن بن سليمان الحلي - ص 117].
اذن الذي نشاهده اليوم من علم هو تكملة الحروف الاخرى وذلك لان العلم الذي يفيض من الامام احمد الحسن ع هو علم الامام المهدي ع وعلم محمد وال محمد وجاء وقت تحقيق هذه الروايه المباركه في الواقع العام والامر الذي يثير استغراب الناس كيف ان السيد احمد الحسن ع نشر ذلك العلم بفتره ليست طويله وهذا دليل على صدق دعواه وتحقيق القانون الذي جاء به وهو الوصيه والعلم والحاكميه لله فيجب على كل الناس تسعى لطلب ذلك العلم وان تصر على طلبه مهما تكون الظروف ومهما تضايقت علينا الدنيا لان طلب العلم واجب قال تعالى في كتابه الكريم: (وقل رب زدني علما).و كذلك في الكافي ج 1 - ص 30:
((عن أبي عبد الله عليه السلام قال : قال رسول الله عليه السلام : طلب العلم فريضة على كل مسلم ، ألا إن الله يحب بغاة العلم )).والحمد لله نجد اليوم العلم في كل بيت من بيوت انصار الله وذلك عن طريق علم سيدنا ومولانا الامام احمد الحسن ع فتجد انصاره لم يقرأ ويكتب ولكنه تجده ابلغ من الحكيم ومن العالم والفقيه وذلك لانه درسه في مدرسة اهل البيت ع وتعلم علم اهل البيت ع .اللهم زدنا من علوم آل محمد و حكمتهم اليمانية عليهم السلام , وأجعل وثبت لنا قدم صدق مع قائم آل محمد (حسين العصر) , ومع أنصاره و أصحابه الذين بذلوا مهجهم دون المهدي (عليه الصلاة و السلام).


حزن احمد
24 شعبان
1435