النتائج 1 إلى 12 من 12

الموضوع: على خُطى سيدة نساء العالمين (ع) ☆

  1. #1
    مشرفة
    تاريخ التسجيل
    21-08-2010
    المشاركات
    1,034

    افتراضي على خُطى سيدة نساء العالمين (ع) ☆

    بسم الله الرحمن الرحيم
    ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم
    اللهم صل على محمد وآل محمد الأئمة والمهديين وسلم تسليما

    مبارك لكم ولادة بضعة الرسول (ص) وابنته البتول سيدة نساء العالمين الزهراء (ع).
    نسأل الله سبحانه أن يعيده على قائم آل محمد (ع) بالتمكين وأن يُبرد قلب الزهراء (ع) به.

    على خُطى سيدة نساء العالمين (ع) ☆

    (1)

    مواقف سيدتنا الزهراء (ع) في الدفاع عن حاكمية الله سبحانه ومقارعة الطواغيت وتعرية الباطل كثيرة، فكانت هي (ص) المثل الأعلى لكل امرأة تعبد الله سبحانه ومقتدية بإمام زمانها.

    والتكلم عن سيدات نساء أهل الجنة هو ذاته التكلم عنها (ع)؛ فمن هنّ دونها كنّ قد سِرنَ على نهجها وخطاها صلوات الله عليهن اجمعين، وكما في ذلك طرح وصايا الطاهرين (ع) في توجيه المرأة؛ فهي (ع) قد سارت على الصراط المستقيم الذي بيّنه خلفاء الله للمرأة، فأصبحت بهذا سيدةً لنساء العالمين.

    من هذا المنطلق سيتم وضع كلمات ابن فاطمة (ع) أحمد الحسن (ع) التي تخص المؤمنة الصالحة المدافعة عن حاكمية الله المقتدية بالزهراء (ص).

    قال الإمام أحمد الحسن (ع) في جوابه لأحد الأخوات أدمنية المايك في البالتوك:

    [ ج أولاً: بالنسبة لصوت المرأة وكونها يمكن أن تكلم الرجال وكيف تكلم الرجال، فهذا بيّن في القرآن، قال تعالى: ﴿يا نِسَاء النَّبِيِّ لَسْتُنَّ كَأَحَدٍ مِّنَ النِّسَاء إِنِ اتَّقَيْتُنَّ فَلَا تَخْضَعْنَ بِالْقَوْلِ فَيَطْمَعَ الَّذِي فِي قَلْبِهِ مَرَضٌ وَقُلْنَ قَوْلاً مَّعْرُوفاً﴾. ﴿.... وَإِذَا سَأَلْتُمُوهُنَّ مَتَاعاً فَاسْأَلُوهُنَّ مِن وَرَاء حِجَابٍ ذَلِكُمْ أَطْهَرُ لِقُلُوبِكُمْ وَقُلُوبِهِنَّ وَمَا كَانَ لَكُم أَن تُؤْذُوا رَسُولَ اللَّهِ وَلَا أَن تَنكِحُوا أَزْوَاجَهُ مِن بَعْدِهِ أَبَداً إِنَّ ذَلِكُمْ كَانَ عِندَ اللَّهِ عَظِيماً﴾
    ﴿فَكُلِي وَاشْرَبِي وَقَرِّي عَيْناً فَإِمَّا تَرَيِنَّ مِنَ الْبَشَرِ أَحَداً فَقُولِي إِنِّي نَذَرْتُ لِلرَّحْمَنِ صَوْماً فَلَنْ أُكَلِّمَ الْيَوْمَ إِنسِيّاً﴾.
    فالآيات واضح فيها جواز كلام المرأة مع الرجل ولكن بشرط سأبينه لاحقاً إن شاء الله،
    والآية الأخيرة واضحة أن مريم كانت تكلمهم ولا مانع من كلامها معهم فيما بعد ولكنها فقط الآن امتنعت عن الكلام معهم؛ لأنها نذرت الصوم، وبالتالي فالآن فقط لن تكلم أحداً منهم كما هي الآية.
    وأيضاً لو طالعت سيرة الزهراء وزينب فهما (عليهما السلام) تكلمتا ودافعتا عن حق خلفاء الله في أرضه وواجهتا الطغاة وأتباعهم، بل وتعرضت الزهراء بسبب تحريضها الناس ضد الطغاة الذين اغتصبوا خلافة الله في أرضه إلى أذى كثير، فأرادوا إحراق دارها وقتلها هي وأطفالها، واقتحموا عليها الدار وكسروا ضلعها، ولم تثنها آلامها وأوجاعها عن الاستمرار في الدفاع عن الحق حتى استشهدت صلوات الله عليها، أما زينب فمواقفها قبل واقعة كربلاء وفيها وبعدها كمواقف أمها الزهراء .
    يبقى أن المرأة عندما تواجه الطغاة أكيد أنها تتعرض للأذى وبصور مختلفة، فهم شياطين ونطف شيطانية، والشيطان يحرضهم أيضاً، فالمطلوب من المؤمنة أن لا تخضع في القول وأن تكون قوية شديدة في ذات الله وفي مواجهة الطغاة، فإن وجدت أحدهم تكلم بكلام بذيء أو جاء حتى برواية غير لائق أن يناقشها رجل مع امرأة فليكن ردها معه حازماً شديداً، فأنت في البالتوك مثلاً نقطيه وقولي له مثلاً: (لو أنك كنت ابن حلال لما تجرأت أو حاولت التجرؤ على امرأة)، أو أي عبارة مهينة له مثل أن تقولي له: (أنت كما وصفك وأمثالك، الله تعالى: ﴿أَمْ تَحْسَبُ أَنَّ أَكْثَرَهُمْ يَسْمَعُونَ أَوْ يَعْقِلُونَ إِنْ هُمْ إِلَّا كَالْأَنْعَامِ بَلْ هُمْ أَضَلُّ سَبِيلاً﴾، فأنت أضل من البهيمة)، لكي يمتنعوا هؤلاء عن التجرؤ على المؤمنات ويحسبوا لكلماتهم حساب الرد فإن هؤلاء إذا أمنوا العقاب أساءوا الأدب، وهم لا يهتمون فقط للتنقيط والطرد بل لابد من إهانتهم أخزاهم الله لعلهم يرتدعون، بل هم سبيل من سبل الشيطان لمنع المؤمنات من الجهاد وإعلاء كلمة الله العليا ومنعهن من الارتقاء، وبالتالي فإن الشيطان (لعنه الله) يريد أن يحقق غايته الخبيثة من خلال هؤلاء الأرجاس في منع المؤمنات من الاقتداء بالزهراء (ع) وزينب (ع) .
    وإنه ليعز علي ابنتي أن يتجرأ هؤلاء وهم شر خلق الله على المؤمنات نقيات الجيوب بكلمات أو عبارات أو مناقشات غير مقبولة أخلاقياً أو بذيئة، ولكني لا أستطيع أن أمنع المؤمنات من الاقتداء بالزهراء (ع) وزينب (ع)، بل لابد أن أحرضهن أن ينهجن هذه السبيل المبارك وإن تعرضن للأذى فلهن خير عزاء بالزهراء (ع) وزينب (ع) وخديجة (ع) وفاطمة بنت أسد (ع) ونرجس (ع) ومريم (ع) وآسية زوجة فرعون (ع) وقائمة الأسماء الطويلة للنساء اللواتي وقفن مواقف مباركة في نصرة الحق وتعرضن للأذى في سبيل الله سبحانه.
    ]

    الجواب المنير عبر الأثير، سؤال 322




    قال الامام أحمد الحسن ع:
    [ والحق أقول لكم ، إن في في التوراة مكتوب:
    "توكل علي بكل قلبك ولا تعتمد على فهمك ، في كل طريق اعرفني ،
    وأنا أقوم سبيلك ، لا تحسب نفسك حكيماً ، أكرمني وأدب نفسك بقولي."
    ]

    "اللهُمَّ إِنِّي إِلَيْكَ فَقِيرٌ، وَإِنِّي خَائِفٌ مُسْتَجِيرٌ، فَأَجِرْنِيْ مِنْ نَفْسِيْ يَا مُجِيرَ"

  2. #2
    مشرفة
    تاريخ التسجيل
    21-08-2010
    المشاركات
    1,034

    افتراضي رد: على خُطى سيدة نساء العالمين (ع) ☆

    على خُطى سيدة نساء العالمين (ع) ☆

    (2)

    ورد في الإهداء الذي كتبه الإمام أحمد الحسن (ع) في كتابه التوحيد:

    [ إلى الحسين بن علي (ع) ..
    وإلى كل من شهدوا ويشهدون بآلامهم وبدمائهم لحاكمية الله ..
    إلى زينب بنت علي ..
    وإلى كل من شهدن للحق ..
    وإلى من تعالت وتتعالى أصواتهن وهن يطالبن بحاكمية الله ..
    أشهد أن شهادتكم كتبت وتكتب ..
    وسيسأل أعداؤكم ومخالفوكم ..
    ﴿فَلَنَسْأَلَنَّ الَّذِينَ أُرْسِلَ إِلَيْهِمْ وَلَنَسْأَلَنَّ الْمُرْسَلِينَ * فَلَنَقُصَّنَّ عَلَيْهِم بِعِلْمٍ وَمَا كُنَّا غَآئِبِينَ * وَالْوَزْنُ يَوْمَئِذٍ الْحَقُّ فَمَن ثَقُلَتْ مَوَازِينُهُ فَأُوْلَـئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ * وَمَنْ خَفَّتْ مَوَازِينُهُ فَأُوْلَئِكَ الَّذِينَ خَسِرُواْ أَنفُسَهُم بِمَا كَانُواْ بِآيَاتِنَا يِظْلِمُونَ﴾ ( الأعراف : 6 - 9 )

    خادمكم
    أحمد الحسن
    ]

    الإمام أحمد الحسن ع يهدي كتاب التوحيد للسيدات الطاهرات اللاتي تعالت أصواتهن لنصرة الحق وحاكمية الله تعالى في أرضه، وكأني أفهم رسالة ضمنية وأعوذ بالله من الأنا وهي أن سبيل من تريد الوصول لشرف توحيد الله تعالى هو "الدفاع عن حاكمية الله والشهادة بالحق".

    وقال أيضا (ع) تأكيداً على هذا الموضوع:

    [ إن وجَدَت أحدهم تكلم بكلام بذيء أو جاء حتى برواية غير لائق أن يناقشها رجل مع امرأة فليكن ردها معه حازماً شديداً، فأنتِ في البالتوك مثلاً نقطيه وقولي له مثلاً: (لو أنك كنت ابن حلال لما تجرأت أو حاولت التجرؤ على امرأة)، أو أي عبارة مهينة له مثل أن تقولي له: (أنت كما وصفك وأمثالك، الله تعالى: ﴿أَمْ تَحْسَبُ أَنَّ أَكْثَرَهُمْ يَسْمَعُونَ أَوْ يَعْقِلُونَ إِنْ هُمْ إِلَّا كَالْأَنْعَامِ بَلْ هُمْ أَضَلُّ سَبِيلاً﴾، فأنت أضل من البهيمة)، لكي يمتنعوا هؤلاء عن التجرؤ على المؤمنات ويحسبوا لكلماتهم حساب الرد فإن هؤلاء إذا أمنوا العقاب أساءوا الأدب، وهم لا يهتمون فقط للتنقيط والطرد بل لابد من إهانتهم أخزاهم الله لعلهم يرتدعون، بل هم سبيل من سبل الشيطان لمنع المؤمنات من الجهاد وإعلاء كلمة الله العليا ومنعهن من الارتقاء، وبالتالي فإن الشيطان (لعنه الله) يريد أن يحقق غايته الخبيثة من خلال هؤلاء الأرجاس في منع المؤمنات من الاقتداء بالزهراء (ع) وزينب (ع). ]

    فقد بيّن الإمام أحمد الحسن ع أهمية عمل المرأة في إيصال دين الله حتى وإن واجهت صعوبات، وبيّن أن الشيطان يحاول منع المرأة بإرساله لشياطين يمنعونها من الارتقــــاء!

    فنفهم منه (ع) أن عمل المرأة يرقّيها إلى الدرجات العلى، وهذا يؤكد الفهم في أن نص الإهداء في كتاب التوحيد يشير إلى أن باب وصول المرأة لشرف التوحيد هو العمل لإيصال دين الله والدفاع عن حاكميته سبحانه.


    قال الامام أحمد الحسن ع:
    [ والحق أقول لكم ، إن في في التوراة مكتوب:
    "توكل علي بكل قلبك ولا تعتمد على فهمك ، في كل طريق اعرفني ،
    وأنا أقوم سبيلك ، لا تحسب نفسك حكيماً ، أكرمني وأدب نفسك بقولي."
    ]

    "اللهُمَّ إِنِّي إِلَيْكَ فَقِيرٌ، وَإِنِّي خَائِفٌ مُسْتَجِيرٌ، فَأَجِرْنِيْ مِنْ نَفْسِيْ يَا مُجِيرَ"

  3. #3
    مشرفة
    تاريخ التسجيل
    21-08-2010
    المشاركات
    1,034

    افتراضي رد: على خُطى سيدة نساء العالمين (ع) ☆

    على خُطى سيدة نساء العالمين (ع) ☆

    (3)

    س/ بسم الله الرحمن الرحيم ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم وصلى الله على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما
    السلام عليكم يا انصار الله وعلى من توالون ورحمة الله وبركاته
    هل نصرة الامام بشكل فردي؟
    مثال ما كان الواجب فعله حين سماعي بخروج الحسين للقتال كامرأة؟
    ما كان الواجب علي فعله لو كنت في زمن الكاظم وعلمت بأخذ امامي للسجن كامرأة؟
    ما كان الواجب علي فعله لنصرة باقر الصدر حينما سجنوه وانا في بلد اخر؟
    ما كان الواجب علي فعله لنصرة الخوئي حينما كان تحت الاقامة الجبرية؟
    هل يجب ان انتظر اوامر من الامام ؟؟
    ام انتظر الاوامر من المراجع كزمن الكاظم ع؟ واللذين خذلوه؟
    ام يصح لي ان اتصرف بشكل فردي ؟
    هل يصح لي الان ان اترك بيتي وعيالي لالتحق بمولاي احمد ع؟
    ما هو الواجب علي فعله الان..(التبليغ)؟ تقريبا بلغت الكثير ممن استطعت؟
    اريد ان انصر مولاي ولا أخذله ؟كيف؟
    اريد ان اتفادى ذنب خذلان الامام فما الذي علي فعله؟؟اريد اجابه واضحة.لانني ارى الجواب الصحيح هو التصرف بشكل فردي واخذ تذكرة للعراق للالتحاق بالامام ,ومن دون اخبار اهلي او زوجي او عيالي..وعيالي مؤمنين بالسيد واما زوجي واهله فغير مؤمنين..فهل اتركهم بيد زوجي واهله الغير مؤمنين؟؟..مع وجود نقطة اخرى , لا معارف ولامعرفة بالطرق لدي في العراق..اذهب على الله هناك وهو يدبر اموري.. هل هذا صحيح؟؟؟
    هل يجب ان اسأل السيد احمد ع نفسه؟؟؟
    اخاف يقول لي كما قال الحسين ع لنافع هذا الليل فاتخذه جملا..
    اوكما قال ع لجون..
    ام ان هذا السؤال لم يحن وقته بعد؟؟

    [ ج/ بسم الله الرحمن الرحيم
    والحمد لله رب العالمين
    وصلى الله على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما
    أسأل الله لكم التوفيق والسداد
    النصرة الواجبة على المكلف هي نصرة الله سبحانه وتتحقق بنصرة خليفته في ارضه في كل زمان ولا يجب نصرة غير خليفة الله في ارضه وان دعى الى الحق {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِن تَنصُرُوا اللَّهَ يَنصُرْكُمْ وَيُثَبِّتْ أَقْدَامَكُمْ } محمد7
    ولا يجب على المراة نصرة خليفة الله في ارضه بعمل تظن انه قد يتسبب بهتك كرامتها او أنها تضعف عن أدائه كالجهاد وبعض موارد الامر بالمعروف والنهي عن المنكر وعموما وفقكم الله لكل خير من افضل الطرق المتاحة للمراة الان لنصرة الحق هو الاعلام من خلال الانترنت أو اي آلية متاحة يمكنها من خلالها ايصال الحق للناس لهدايتهم وانقاذهم وهذا الطريق قد سلكته فاطمة الزهراء ع وزينب (ع) وخديجة واسيا ومريم (ع) ولكم بخيرة نساء العالمين اسوة حسنة فأقتدوا بسيرتهن المباركة الطاهرة رجاء ان يرحمكم الله ويبارككم كما رحمهن وباركهن صلوات الله عليهن
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    أحمد الحسن
    صفر / 1433 هـ
    ]

    نسأل الله أن يوفقنا لنصرة دينه لكي يشملنا الله برحمته وبركته.


    قال الامام أحمد الحسن ع:
    [ والحق أقول لكم ، إن في في التوراة مكتوب:
    "توكل علي بكل قلبك ولا تعتمد على فهمك ، في كل طريق اعرفني ،
    وأنا أقوم سبيلك ، لا تحسب نفسك حكيماً ، أكرمني وأدب نفسك بقولي."
    ]

    "اللهُمَّ إِنِّي إِلَيْكَ فَقِيرٌ، وَإِنِّي خَائِفٌ مُسْتَجِيرٌ، فَأَجِرْنِيْ مِنْ نَفْسِيْ يَا مُجِيرَ"

  4. #4
    مشرفة
    تاريخ التسجيل
    21-08-2010
    المشاركات
    1,034

    افتراضي رد: على خُطى سيدة نساء العالمين (ع) ☆

    على خُطى سيدة نساء العالمين (ع) ☆

    (4)

    السؤال/ 536: إلى سيدي وابن إمامي السيد الإمام أحمد الحسن حفظه الله وسدد خطاه.
    السلام عليكم يا آل بيت رسول الله ومعدن العلم ومنبع الرحمة.
    سيدي، جئتك بسؤال لطالما حير فكري وأخذ مني الوقت الكثير والجهد فلم أصل إلى جواب ولم أصب المعنى، ألا وهو يا سيدي: لماذا فقط كمل من النساء أربع !!!
    السيدة مريم، والسيدة آسيا، والسيدة خديجة، والسيدة الطاهرة المعظمة مولاتي الزهراء صلوات ربي عليها.
    هلا سيدي أخبرتني وأنت ابنها وحبيبها بشكل علمي وعقائدي حتى ارجع لأصحابي فرحاً مسروراً بالإجابة إئتني من مصدر العلم وابن النبي الأعظم صلوات ربي عليه ؟؟ أنتظرك سيدي وكلي شوقاً للقائك وخدمتك والفوز بشرف الجهاد تحت رايتك.. حفظكم وسددكم ورعاكم وأيدكم رب الأرباب ومسبب الأسباب، ودمتم بعناية الرحمن الرحيم محتجبين.
    المرسل: السيد الإمام - الخليج .


    الجواب:
    [ بسم الله الرحمن الرحيم والحمد لله رب العالمين،
    وصلى الله على محمد وآل محمد الأئمة والمهديين وسلم تسليماً
    مسألة أنه كمل من النساء فقط أربعة غير صحيحة، والصحيح أن لكل إنسان بحسب علمه وإخلاصه مقاماً عند الله سبحانه وتعالى سواء كان هذا الإنسان رجلاً أو امرأة، أما فضل إنسان معين وأنه أفضل من كل الناس الذين سبقوه أو أفضل أهل زمانه أو حتى أفضل من كل الناس فهذا لا يثبت إلّا بنص الله سبحانه وتعالى عليه عن طريق رسله، وقد ثبت أن فاطمة سيدة نساء العالمين وبإخبار الرسول (ص) نقلاً عن الله سبحانه علام الغيوب، وقد ثبت أن لمريم ولآسيا ولخديجة فضلاً ومقاماً عند الله، ولكن الأمر لا يقتصر على هؤلاء بل هناك الكثير من النساء من لهنّ فضل ومقام عند الله، بل وهناك من هي أفضل من هؤلاء، فزينب (عليها السلام) بنت علي (ع) أفضل نساء العالمين بعد أمها فاطمة (عليها السلام).
    فكلامك عن كون من له فضل من النساء فقط هؤلاء الأربعة غير دقيق، واعلم أن الباب مفتوح إلى يوم القيامة لكل امرأة لتكون من خيرة نساء العالمين بعملها وإخلاصها.

    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
    أحمد الحسن محرم الحرام/ 1432 هـ
    ]

    الجواب المنير عبر الأثير (الجزء السادس)

    قال الإمام أحمد الحسن ع من على التويتر:
    [ زينب بنت علي عليها السلام كانت عالمة ولتقتدي بها المؤمنات لابد من إنشاء حوزات تتكفل تعليم المؤمنات. ]

    س/ بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صل على محمد وآل محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما
    الى سيدي ومولاي يماني آل محمد (صلوات ربي عليكم)
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    يا معلمي لقد تلاعبت بنا الدنيا وتهنا ولكن بكم عرفنا طريق الحق والهداية،
    سيدي في العين دمعة وفي القلب لوعة وجمرة وحزن ولكن نفعل ما يرضي الله كما قال نبينا الاكرم (صلى الله عليه وآله وسلم) ان شاء الله
    ولكن يا معلمي في هذا الوقت لا اعرف كيف اتصرف واتكلم والاقوال كثيره من الاخوة لكنها متناقضة ولكن ما عرفت من كلامكم يا مولاي انه يجب علينا الصبر(والصبر مفتاح الفرج )
    واسئلتي هي :
    1ـ هل التقية واجبة في هذه الاوقات وما هي حدودها لان نحن نقرأ عن التقية ونسمع و لكن لا نعرف التطبيق الصحيح، وما الفرق بين التقية والصبر؟
    2ـ وما هو التكليف بالنسبة الى النساء في كل احوال الدعوة لان الاخوة يقولون انتن غير مكلفات وهذا الكلام بحد ذاته آلام فوق كل الآلام
    3ـ كيف التعامل مع الذين يضمرون ويظهرون لنا العداوة لان خلال هذه الاحداث الناس اظهروا ما في داخلهم وهم لا يشعرون.
    والحمد لله وحده وحده وحده والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    خادمتكم ام سيف
    سيدي ومولاي الحمد لله على عظيم نعمائه وبلائه ولا نريد الا رضاه واعذرنا يا مولانا على التقصير



    [ ج/ بسم الله الرحمن الرحيم
    والحمد لله رب العالمين
    وصلى الله على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما
    المرأة المؤمنة كالرجل المؤمن فهي تصلي وتصوم وتعمل فيما يرضي ربها سبحانه تماما كالمؤمن الا في بعض التفاصيل والخصوصيات، فهي مكلفة بمعرفة دينها وتبليغ الناس وتعريفهم بالحق في حدود وسعها (لا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْساً إِلَّا وُسْعَهَا لَهَا مَا كَسَبَتْ وَعَلَيْهَا مَا اكْتَسَبَتْ) (البقرة:286) فلاتقصروا في تبليغ الناس وقول الحق سواء كان التبليغ وجها لوجه او من خلال وسائل الاعلام المتاحة لكم كالانترنت، وكما يفعل كثير من اخوتكم الانصار بنشر المقالات في الصحف التي تنشر على الانترنت ويطالعها الناس في معظم دول العالم، والتي كان لها اثر كبير وكانت سببا في ايمان بعض الناس ومن دول مختلفة.
    ايضا بامكان النساء المؤمنات تنظيم انفسهن للعمل بما يسعهن واقامة مجالس العزاء بمناسبات مصائب ال محمد (ع) وتعريف الناس بالحق وبيان الباطل وفضح اهل الباطل لقد كان دور زينب (ع) بعد واقعة كربلاء دور عظيم في بيان الحق وفضح الباطل أسأل الله ان يوفقكن للوقوف بوجه طغاة هذا الزمان كما وقفت زينب (ع) لفضح اهل الباطل وتعريتهم وبيان جرائمهم وطغيانهم وجحودهم وكفرهم الصريح بدين محمد وال محمد(ع) وانكارهم لحاكمية الله وارتمائهم في حضن امريكا وديمقراطيتها .
    اما التقية فهي ان يحافظ المؤمن على حياته لينصر الحق، وليس ان يحافظ على حياته فقط لاجل الحفاظ عليها، فخذلان الحق ليس من التقية في شيء، وأسأل الله ان يفتح لكُنّ الاسباب وييسر الامور لتنصرن الحق ويظهر على ايديكن وبالسنتكن الحق، ويجعلكن تسرن على خطى الصالحات فاطمة (ع) وزينب (ع) وخديجة (ع) ومريم (ع) والمرأة المؤمنة الصالحة امرأة فرعون التي اختارت بيتا عند الله على زخرف الدنيا (وَضَرَبَ اللَّهُ مَثَلاً لِلَّذِينَ آمَنُوا امْرَأَتَ فِرْعَوْنَ إِذْ قَالَتْ رَبِّ ابْنِ لِي عِنْدَكَ بَيْتاً فِي الْجَنَّةِ وَنَجِّنِي مِنْ فِرْعَوْنَ وَعَمَلِهِ وَنَجِّنِي مِنَ الْقَوْمِ الظَّالِمِينَ) (التحريم:11) ووقفت تقارع الطاغوت وتدافع عن الحق حتى ذهبت الى ربها راضية مرضية مجاهدة وشجاعة قد ذكرها الله في افضل كتاب انزله وهو القرآن ان هذا لهو الفضل العظيم و(لِمِثْلِ هَذَا فَلْيَعْمَلِ الْعَامِلُونَ) (الصافات:61)
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
    ]


    قال الامام أحمد الحسن ع:
    [ والحق أقول لكم ، إن في في التوراة مكتوب:
    "توكل علي بكل قلبك ولا تعتمد على فهمك ، في كل طريق اعرفني ،
    وأنا أقوم سبيلك ، لا تحسب نفسك حكيماً ، أكرمني وأدب نفسك بقولي."
    ]

    "اللهُمَّ إِنِّي إِلَيْكَ فَقِيرٌ، وَإِنِّي خَائِفٌ مُسْتَجِيرٌ، فَأَجِرْنِيْ مِنْ نَفْسِيْ يَا مُجِيرَ"

  5. #5
    مشرفة
    تاريخ التسجيل
    21-08-2010
    المشاركات
    1,034

    افتراضي رد: على خُطى سيدة نساء العالمين (ع) ☆

    على خُطى سيدة نساء العالمين (ع) ☆

    (5)

    في عفة المرأة:

    [ بالنسبة لصوت المرأة وكونها يمكن أن تكلم الرجال وكيف تكلم الرجال، فهذا بيّن في القرآن، قال تعالى: ﴿يا نِسَاء النَّبِيِّ لَسْتُنَّ كَأَحَدٍ مِّنَ النِّسَاء إِنِ اتَّقَيْتُنَّ فَلَا تَخْضَعْنَ بِالْقَوْلِ فَيَطْمَعَ الَّذِي فِي قَلْبِهِ مَرَضٌ وَقُلْنَ قَوْلاً مَّعْرُوفاً﴾. ﴿.... وَإِذَا سَأَلْتُمُوهُنَّ مَتَاعاً فَاسْأَلُوهُنَّ مِن وَرَاء حِجَابٍ ذَلِكُمْ أَطْهَرُ لِقُلُوبِكُمْ وَقُلُوبِهِنَّ وَمَا كَانَ لَكُم أَن تُؤْذُوا رَسُولَ اللَّهِ وَلَا أَن تَنكِحُوا أَزْوَاجَهُ مِن بَعْدِهِ أَبَداً إِنَّ ذَلِكُمْ كَانَ عِندَ اللَّهِ عَظِيماً﴾
    ﴿فَكُلِي وَاشْرَبِي وَقَرِّي عَيْناً فَإِمَّا تَرَيِنَّ مِنَ الْبَشَرِ أَحَداً فَقُولِي إِنِّي نَذَرْتُ لِلرَّحْمَنِ صَوْماً فَلَنْ أُكَلِّمَ الْيَوْمَ إِنسِيّاً﴾.
    فالآيات واضح فيها جواز كلام المرأة مع الرجل ولكن بشرط سأبينه لاحقاً إن شاء الله،
    والآية الأخيرة واضحة أن مريم كانت تكلمهم ولا مانع من كلامها معهم فيما بعد ولكنها فقط الآن امتنعت عن الكلام معهم؛ لأنها نذرت الصوم، وبالتالي فالآن فقط لن تكلم أحداً منهم كما هي الآية.
    ...... يبقى أن المرأة عندما تواجه الطغاة أكيد أنها تتعرض للأذى وبصور مختلفة، فهم شياطين ونطف شيطانية، والشيطان يحرضهم أيضاً، فالمطلوب من المؤمنة أن لا تخضع في القول وأن تكون قوية شديدة في ذات الله وفي مواجهة الطغاة.
    ]

    الجواب المنير عبر الأثير، سؤال 322

    س/ ما هو حكم المحادثة بين الرجل والمراة عموما و من خلال النيت خصوصا ؟
    وهل المحادثة على انفراد في البالتوك تجوز ؟


    الجواب:
    [ ‬بسم الله الرحمن الرحيم
    والحمد لله رب العالمين
    وصلى الله على محمد وآل محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما
    ذكرت سابقا ان الكلام بين الرجل والمراة كعنوان عام جائز والمحادثة بالنت منه :
    ((الكلام بين الرجل والمرأة جائز إلا إن كان فيه ريبة وخوف من الفتنة فيجب اجتنابه،
    قال تعالى: ﴿وَقُل لِّلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آبَائِهِنَّ أَوْ آبَاء بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَائِهِنَّ أَوْ أَبْنَاء بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ أَوْ نِسَائِهِنَّ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُنَّ أَوِ التَّابِعِينَ غَيْرِ أُوْلِي الْإِرْبَةِ مِنَ الرِّجَالِ أَوِ الطِّفْلِ الَّذِينَ لَمْ يَظْهَرُوا عَلَى عَوْرَاتِ النِّسَاء وَلَا يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِن زِينَتِهِنَّ وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعاً أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ﴾ النور: 31..)) شرائع الاسلام ج 3.
    فالمحادثة بين الرجل والمرأة عموما جائزة،
    أما محادثة الرجل والمرأة على انفراد فهي مكروهة الا في حالة الخطبة او الضرورة.
    ولهذا فالمؤمنة العفيفة المحترمة تتجنب الكلام عل انفراد مع الرجل من غير المحارم إلا للضرورة وبمقدار الحاجة وبأقل الكلام الذي يفي بالغرض وسواء كان هذا الحديث مباشرة وجها لوجه او في الانترنت وبرامج المحادثة وما شابه.
    والحمد لله رب العالمين.
    احمد الحسن
    جمادى الاولى 1434 هـ/ق.
    ]

    الأجوبة الفقهية المتفرقة (الجزء الثاني)

    السؤال/457: السلام عليكم سيدي ومولاي وصي ورسول الإمام المهدي.
    عفواً لهذا السؤال لكني أود الإجابة عنه؛ لأنه ولّد صراع في داخلي، هل الدين الإسلامي حرم الحب بين المرأة والرجل إذا كانت نية زواج وارتباط رسمي، هل يجوز للمرأة أم أنه محرم ؟ إني أعتذر لهذا السؤال وأترجاكم أريد السيد أحمد الحسن يجاوب على سؤالي.

    المرسلة: الطالبة الجامعية- العراق

    الجواب:

    [ بسم الله الرحمن الرحيم

    والحمد لله رب العالمين، وصلى الله على محمد وآل محمد الأئمة والمهديين وسلم تسليماً.
    الله سبحانه وتعالى شرع قانوناً للعلاقة العاطفية والجنسية بين المرأة والرجل باعتبارهما ذكراً وأنثى، وهو عقد الزواج الذي يشترط فيه الشاهدان على العقد أو الإشهار بعد العقد إن لم يكن هناك شاهدان .. وهذا ليضمن حقوق المرأة وثمرة الاتصال بين الأنثى والذكر البشريين ...
    ويعلم الله إني سأحاول النصح لك ولكل فتاة مؤمنة لعلكم تضعون أقدامكم على سبيل صحيح يضمن لكم حياة طيبة وكريمة.
    إن ما تسمينه أنت حب فهو في الحقيقة لا يتعدى مسألة الإعجاب بالشكل أو المظهر أو بعض التصرفات والكلمات التي معظمها غير حقيقية ومتكلفة وبعيدة عن واقع الشخصية الحقيقية للمرأة أو الرجل, ولتعلمي أنه مجرد إعجاب بمظاهر بعضها غير حقيقي، انظري إلى الواقع الخارجي، فلا أريد أن أقول أكثر مما يقوله الواقع الخارجي، ومما قالته الأبحاث والدراسات الاستقرائية للواقع الخارجي، التي تبين ومن خلال استقراء الواقع الخارجي أن ما يسمى بالحب أو علاقة الحب بين المرأة والرجل تنتهي بعد الزواج بفترة ليست بطويلة أو بعد المعاشرة الزوجية كما في الغرب اليوم، وربما في أحسن الأحوال لا تتعدى سنوات قليلة، بينما الحب الحقيقي لا يمكن أن ينتهي ليس بعد سنوات بل وحتى بعد الموت ومفارقة هذه الدنيا، فالحب الحقيقي والحي والباقي هو حب الله سبحانه وتعالى؛ لأنه مرتبط بالحي الباقي سبحانه وتعالى، وبالتالي فكل حب مرتبط بهذا الحب سيكون حياً بحياة هذا الحب الحقيقي، فحب المرأة قرينها أو حب الزوج قرينته لأجل الله وطاعة لله، ولأجل أن قرينه قريباً من الله مطيعاً لله سيكون حباً حياً وحقيقياً؛ لأنه في الحقيقة نابع من حب الله ... ومن بيده القلوب ويقلبها كيف يشاء غير الله سبحانه وتعالى ؟ فهو القادر أن يديم حباً بين زوجين بني على حبه هو سبحانه وتعالى.
    ولهذا حث الرسول المؤمن أن يتحرى صاحبة الدين ويقترن بها، وكذا حث المرأة أن تتحرى صاحب الدين وتقترن به، وفقكِ الله كوني كريمة عزيزة مطيعة لله سبحانه الكريم الذي لا يضيع أولياءه ويرحمهم في الدنيا والآخرة، فهو القادر أن يجعل من المؤمنة التي تتوجه إليه رغبة به سبحانه وتعالى أن تقترن بإنسان مؤمن وصاحب دين.
    أما العلاقات التي تسمى بالحب قبل عقد الزواج والاقتران فهي في الحقيقة في كثير من الأحيان تكون سبباً لأن تفقد المرأة عزتها وكرامتها وعفتها، فالمفروض بالمؤمنة الكريمة العزيزة أن تتجنب هذا الأمر وتجعل عاطفتها وحبها تتوجه إلى الشخص المؤمن الصالح الذي تقترن به بالعقد الشرعي.
    والمفروض أن تجعل المؤمنة ثقتها بالله وتتوكل عليه وتطلب منه سبحانه أن يجعل من تقترن به إنساناً مرضياً عنده حقيقةً، وبالتالي تعيش معه في الأيام التي قدرها الله لها في هذه الدنيا حياة كريمة عزيزة يحفها الحب والمودة.
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

    وهذه بعض النصوص التي تلخص ما توصل إليه بعض علماء الاجتماع من خلال دراسات استقرائية:

    يقول عالم الاجتماع الأمريكي ويليام روبنسون مستنداً إلى استقراء مجموعة قصص حب: (أن العمر الافتراضي للحب هو ثلاث سنوات ليس أكثر بعد الزواج)، ويقول: (عندما يصل الحب إلى نهاية عمره الافتراضي يصبح نوره خافتاً، وقد يتطلب ما يقرب العام حتى يدرك طرفاً علاقة الحب هذه الحقيقة التي تغلفها الحياة المشتركة).
    وقال: (أن كيمياء المخ المسيطرة على عملية الحب تظل تولد شحنات وشحنات حب وطاقة عواطف لمدة ثلاث سنوات ثم تتوقف تلك الشحنات وكأنها بطارية فرغت، ولا يمكن إطلاقاً إعادة شحنها، ثم تتحول العلاقة القائمة على الحب إلى علاقة دفء وإخلاص).
    البروفيسور سيندي هازان من جامعة كورنيل بنيويورك أجرى دراسة استقرائية على عينة تضم خمسة آلاف رجل وامرأة ينتمون إلى 37 ثقافة مختلفة على مستوى العالم المتقدم والمتخلف، والدراسة كانت عبارة عن مجموعة من الاختبارات النفسية والبيولوجية لقياس مستوى الحب بين كل اثنين متحابين، والنتيجة كانت: (أنه لا يوجد حب يمكنه الاستمرار مدى الحياة، حيث أكدت الدراسة أن الحب لا يعيش مع العلاقة الحميمية إلا لمدة أربع سنوات كحد أقصى، ثم يموت بعدها).

    أحمد الحسن
    أواخر صفر/ 1431 هـ
    ]

    الجواب المنير (الجزء الخامس)



    قال الامام أحمد الحسن ع:
    [ والحق أقول لكم ، إن في في التوراة مكتوب:
    "توكل علي بكل قلبك ولا تعتمد على فهمك ، في كل طريق اعرفني ،
    وأنا أقوم سبيلك ، لا تحسب نفسك حكيماً ، أكرمني وأدب نفسك بقولي."
    ]

    "اللهُمَّ إِنِّي إِلَيْكَ فَقِيرٌ، وَإِنِّي خَائِفٌ مُسْتَجِيرٌ، فَأَجِرْنِيْ مِنْ نَفْسِيْ يَا مُجِيرَ"

  6. #6
    مشرفة
    تاريخ التسجيل
    21-08-2010
    المشاركات
    1,034

    افتراضي رد: على خُطى سيدة نساء العالمين (ع) ☆

    على خُطى سيدة نساء العالمين (ع) ☆

    (6)

    في زواج المرأة وعلاقتها مع زوجها:

    السؤال/ 357: .. مولاي أكتب لكم في موضوع أحد الأنصار تقدم لخطبة ابنتي - وهي من الأنصار ولله الحمد والمنة - ... وقلت ألجأ إليكم يا مولاي بعد الاستخارة لعلك تدلني وترشدني إلى ما يتوجب عليّ فعله ... والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    المرسلة: زينب.


    الجواب:
    [ بسم الله الرحمن الرحيم
    والحمد لله رب العالمين، وصلى الله على محمد وآل محمد الأئمة والمهديين.
    في هكذا أمور اجعلوا استخارة الله فصل الخطاب، فإن أمركم الله فافعلوا، وإن نهاكم فانتهوا وفقكم الله وسددكم، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
    أحمد الحسن
    شوال/ 1430 هـ ق
    ]

    الجواب المنير عبر الاثير (الجزء الرابع)

    ولاية ولي الأمر بزواج المرأة:
    [ تثبت ولاية الأب والجد (بشرط الإيمان والعدالة) على البالغة دون سن (18) عاماً، سواء كانت ثيباً أم بكراً، ولا تثبت ولايتهما على البكر الرشيدة (من بلغت 18 عاماً)، وتثبت الولاية لنفسها في الدائم والمنقطع.
    ولو زوّجها أحدهما، لم يمض عقده إلا برضاها. ولكن يكره تزويجها نفسها دون إذن الولي. والبالغة إذا عضلها الولي، وهو أن لا يزوجها من كفؤ مع رغبتها، فإنه يجوز لها أن تزوج نفسها ولو كرهاً.
    ]

    الأجوبة الفقهية المتفرقة (الجزء الثاني): سؤال 140

    السؤال/ أيهما افضل للبنت الزواج او الدراسة؟ واذا تقدم لخطبتها احد الانصار تترك الدراسة وتتزوج افضل ام تكمل دراستها؟ واذا رفضت الزواج هل عليها اثم بسبب رفضها اولياء الله وهي ترفض لانهم لايقبلون ان تكمل المراة الدراسه وهل يجوز لها ان تتزوج بغير الانصار وهل يجوز للرجل ان يتزوج من غير الانصار؟

    [ ج/ بسم الله الرحمن الرحيم
    والحمد لله رب العالمين
    وصلى الله على محمد وال محمد الأئمة والمهديين وسلم تسليما

    إذا كان هناك تعارض بين الزواج والتعليم فالزواج أفضل بالنسبة للمرأة ولكن يجوز لها أن تترك الزواج وتكمل تعليمها إذا كانت تفضل التعليم، أو أن تتزوج وتكمل تعليمها إذا لم يكن هناك تعارض بينهما.
    والمرأة المؤمنة بالحق يجوز أن تتزوج مؤمنا بالأئمة والمهديين من أهل الحق أو أن تتزوج مسلما مخالفا لا ينصب عداء للائمة أو المهديين.
    والزواج بغير المؤمن مكروه بالنسبة للمؤمنة فخير لها أن تتجنب الاقتران بغير المؤمن.
    اما الرجل المؤمن فيجوز له الزواج من المؤمنة أو المسلمة المخالفة التي لا تنصب عداء للائمة أو المهديين
    وأيضا يجوز له الزواج من الكتابية مسيحية أو يهودية.
    وأسأل الله لك خير الآخرة والدنيا وان يثبتك على الحق والانتصار للحق وان ييسر أمورك لما يحب ويرضى سبحانه

    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

    أحمد الحسن
    ربيع الأول / 1431 هـ ق
    ]

    الأجوبة الفقهية المتفرقة (الجزء الثاني): سؤال 141

    س39/ ماذا نفعل إذا كان شريك حياتنا يرفض الحق وناكراً للإمام (ع)؟
    [ ج/ اصبروا وفقكم الله حتى يحكم الله وهو أرحم الراحمين، ولعلّ الله يكتب الهداية لبعض الناس ولو بعد حين. ]

    س40/ أخت أنصارية تسأل عن زوجها حيث إنها هي وأبناءها مؤمنون بالإمام أحمد الحسن (ع) والحمد لله رب العالمين، وزوجها غير مؤمن به. وأثناء نقاشات تجاوز على الإمام (ع) ـ نستغفر الله سبحانه ونتوب اليه ـ وهي الآن تسال هل تعامله معاملة الناصبي ؟ هل تتطلق منه ؟ وهذا الامر أهمّها جداً وأسأل الله أن يوفقها وكل الانصار لما يرضي الله.
    [ ج/ ربما انهم استفزوه أو انه كان بحالة عصبية استغلها الشيطان فأوقعه في هذا فلا يقرر ان شخصاً ناصب العداء من تصرف واحد الا ان علم انه يفعله عن قصد وتعقل، بل حتى ان فعله عن قصد وتعقل وحكم بانه ناصبي فلا تعلم ربما في وقت لاحق يندم ويرجع الى الحق كما حصل مع كثيرين وهداهم الله وعرفوا الحق عموما عاملوا الناس برحمة أصلح الله احوالكم وهدى بكم خلقه الى صراطه المستقيم.
    أحمد الحسن
    جمادي الثاني / 1433 هـ
    ]

    الأجوبة الفقهية المتفرقة (الجزء الثاني)

    س114/ أيهما أولى الدراسة في الحوزة المهدوية، أم البقاء مع الزوج (للمؤانسة)؟ الحوزة أم الجلوس مع الوالدة فقط لنفس الهدف السابق؟
    مع العلم أنني استفدت كثيراً من الحوزة المهدوية المباركة، ومع العلم أنّ كليهما غير مؤمنين ولا فائدة من الحديث معهما في مجال الدعوة الحقة.

    [ ج/ لا يوجد تعارض بين الإحسان للزوج والأم أو الوالدين والدراسة، فيمكنك أن تجمعي بينهما بالممكن، وفقك الله وسدد خطاك لما يرضيه. ]

    الأجوبة الفقهية المتفرقة (الجزء الثالث)

    [ أرجو منكم ان تتعاملوا فيما بينكم بالرحمة والمودة وإصلاح ذات البين فأنتم عائلة وزوج وزوجة ولستم شركة تجارة ليكون تعاملكم مادياً، فعلى الزوج ان يقوم بواجبه تجاه زوجته وأبناءه بحب ورضى وعلى الزوجة أن تكون طيبة ودودة ومتسامحة مع زوجها وأعتقد ان المرأة يمكنها غالبا أن تبني عائلتها وبيتها وتكسب رضى زوجها بالهدوء والكلمة الطيبة وبهذا تكسب رضى الله وعموما حتى لو كان الزوج مسيئاً أو مقصراً مع عائلته فبإمكان الزوجة أن تعامله بالطيبة والرحمة، وتطلب بهذا رضى الله سبحانه وتعالى أولاً وآخراً وما عند الله باق ونام إن شاء الله وسترون ثمره في الدنيا والآخرة.
    أحمد الحسن
    شعبان / 1433 هـ
    ]

    الأجوبة الفقهية المتفرقة (الجزء الثاني): سؤال 46

    [ ولتتبين المودة اكثر التفتوا الى قوله تعالى ((َوَ مِنْ آياتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُمْ مِنْ أَنْفُسِكُمْ أَزْواجاً لِتَسْكُنُوا إِلَيْها وَ جَعَلَ بَيْنَكُمْ مَوَدَّةً وَ رَحْمَةً إِنَّ فِي ذلِكَ لآَياتٍ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ ) الروم (21)، اي جعل بين (الزوجين) الرجل والمرأة مودة ورحمة فالمودة من المرأة اي حب وطاعة وخضوع للرجل لانه قيم عليها (الرِّجالُ قَوَّامُونَ عَلَى النِّساءِ بِما فَضَّلَ اللَّهُ بَعْضَهُمْ عَلى بَعْضٍ وَ بِما أَنْفَقُوا مِنْ أَمْوالِهِمْ ...........)النساء (34)، اما الرحمة فمن الرجل لانه حب موجه من القوي للأضعف ( المرأة )، والقوي يرحم الضعيف. ]

    خطبة الجمعة الموحدة لكل أنصار الإمام المهدي (ع) كتبها الإمام أحمد الحسن (ع)

    كتب الشيخ حسن الجبر هنــا :
    في احد الايام كانت اخت انصارية متزوجة من شخص ليس انصاري وتكتم ايمانها امامه خشية منه لانه كانت تصرفاته معها تصرف الوحوش وليس تصرف الزوج الرحيم بعياله، بل تجد فيه كل الصفات الذميمة بمعنى الكلمة.
    في يوم ضربها ضربا مبرحا حتى اثر الضرب بان على وجهها واتت تبكي الى دارنا وكتبت الى السيد عليه السلام مشكلتها فأضع الجواب ان شاء الله ..


    الجواب:
    [ قال الامام الصادق (ع) ((المؤمن أعز من الكبريت الأحمر والمؤمنة أعز من المؤمن)) أيتها المؤمنة العزيزة أنا العبد المسكين أنصحك أن يكون كل حبك وعشقك واخلاصك لله عزوجل، والله عزوجل يقول
    (( كذب من قال انه يحبني ثم اذا جن عليه الليل نام ولم يذكرني عند السحر وكذب من قال انه يحب الله وهو غافل عن ذكر الله في كل وقت)) وعلى كل حال فاجعلي طعامك في كل وقت ذكرالله سبحانه.
    وليكن حبك لأي انسان مهما كانت صفته زوجاً او اخاً او ابناً او اباً ينبع ويترشح من هذا الحب والعشق الالهي الخالص.
    لنفتح صفحة جديدة ونقول نحن من الان نحب في الله ونبغض في الله لنكون بذلك احب الخلق لله سبحانه. واعلمي ان من احب الله حبب الله فيه كل شئ، ومن خاف الله اخاف الله فيه كل شئ.
    وليكن نظرك الى الاخرة فأن فيها محط الرحال بعد الآجال وعند الموت وانا اتمنى لك عمرا مباركا ستجدين ان حياتك في هذه الدنيا كانها ساعة لم تكادي ان تتعرفي فيها على الناس.
    فإن كان لك زوج غير صالح حاولي اصلاحه وهدايته الى الصراط المستقيم بعد ان تتحلي وتتجملي بالأخلاق الإلهية الكريمة اولا ثم لتكن غايتك رضا الحبيب والمعشوق الحقيقي سبحانه وارجو منك وكل مؤمنة قراءة سورة (يس) في كل يوم بعد صلاة العشاء، وان تكثري - واعلمي انه مهما اكثرتي فهو قليل - من قول (اللهم اني اسألك عيشة هنيئة وميتة سوية ومنقلباً كريماً غير مخزي ولا فاضح، اللهم ان مغفرتك اوسع من ذنوبي ورحمتك ارجى من عملي صل عل محمد وال محمد واغفر لي يا حياً لا يموت).
    واسأل الله الرؤف الرحيم الكريم لك ايتها المؤمنة بالغيب وملكوت السموات وبالحق، ان تعيشي حياة هانئة وكريمة مع زوج صالح ومؤمن وغيور يحترم الحياة الزوجية ويقدر لهذه المرأة ام ابناءه تضحيتها وتكريمها حياتها له ويجازيها بالمثل على اقل تقدير.
    وانصح كل زوج ان كان يحب رسول الله محمد (ص) ان يستنّ بسنته (ص) حيث يقول (ص) ((خيركم خيركم لأهله وانا خيركم لأهلي )).
    ]


    التعديل الأخير تم بواسطة مستجير ; 21-04-2014 الساعة 06:45

  7. #7
    مشرفة
    تاريخ التسجيل
    21-08-2010
    المشاركات
    1,034

    افتراضي رد: على خُطى سيدة نساء العالمين (ع) ☆

    على خُطى سيدة نساء العالمين (ع) ☆

    (7)

    في حجاب المرأة وسترها:

    س106/ ماحكم فتح الوجه بالنسبة للمرأة في بلد السائد فيه تغطيته، وهل فتح الوجه أفضل أم تغطيته، وهل الزهراء عليها السلام كانت تغطي وجهها؟
    [ ج/ بسم الله الرحمن الرحيم
    والحمد لله رب العالمين
    وصلى الله على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما

    يجوز كشف الوجه للمرأة، والزهراء صلوات الله عليها لم تكن تغطي وجهها ولا النبي محمد ص أمر زوجاته بتغطية وجوههن ، نعم كانت النساء في شبه الجزيرة العربية يغطين وجوههن في السفر ليس لعلة شرعية وإنما بسبب حرارة الشمس، أما في بلد أو مجتمع سائد فيه تغطية الوجه فالأفضل تغطيته مراعاة للعرف السائد ولكن ليس بواجب، ألا ترون أن المرأة في الحج تكشف وجهها فلو أنه واجب أو مستحب لكان أشد وجوباً أو استحباباً وهي في الحج وفي حال عبادة وبين جمع غفير من الرجال. والإسلام مع إعطاء المرأة دورها كاملاً، وتغطية الوجه عائق أمام كثير من الأعمال التي يمكن أن تؤديها المرأة وتبدع فيها وتقدم من خلالها خدمة كبيرة للمجتمع.

    أحمد الحسن
    شوال 1434
    ]

    الأجوبة الفقهية المتفرقة (الجزء الثالث)


    س78/ انا اعمل طبيباً في بلد أوربي، ومن المتعارف عليه هنا هو عند جلب المريض للفحص من قبل الطبيب هو أن يمدّ الطبيب يده للمصافحة، وأن لم يفعل ذلك فقد يكون غير لائق أو تُفهم خطأ لكوني مسلماً أو قد تعتبر إهانة، وهذا يعتمد على شخصية المريض نفسه، فكيف الحال اذا كان المريض امرأة؟ كما أود ان أسأل عن حال مشابه ولكن في هذه الحالة الطبيبة امرأة مسلمة، فهل يجوز لها مصافحة الرجال؟ علما انها تعمل في نفس الظروف.
    [ ج/ بسم الله الرحمن الرحيم
    والحمد لله رب العالمين
    وصلى الله على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما

    اذا كان عدم المصافحة يتسبب بحرج فيجوز أن تمد يدك لمصافحة امرأة غير مسلمة اذا ابتدرت هي بمد يدها لك وليس أن تبدأها أنت بمد يدك لمصافحتها، أما الطبيبة المسلمة فلا يجوز لها أن تصافح الرجال غير المسلمين ولا المسلمين وإذا كان الأمر يسبب لها حرجاً فيمكنها أن تلبس كفوف وتصافحهم بها، أسأل الله أن يبارك لكم ويرزقكم خير الآخرة والدنيا هو وليي وهو يتولى الصالحين.

    أحمد الحسن
    شوال 1434
    ]

    الأجوبة الفقهية المتفرقة (الجزء الثالث)

    س131/ هل الكحل جائز للمرأة أمام الأجانب ؟
    [ ج/ أن تضعه ليراه الأجانب لا يجوز، ولكن إن وضعته في البيت لزوجها فلا يجب عليها أن تزيله لتخرج أو لتلتقي غير المحارم. ]

    س133/ ما الحكم الشرعي لارتداء البنطلون مع حجاب الرأس، وكذلك الحكم الشرعي للعباءة الإسلامية ؟
    [ ج/ لا يجب على المرأة ستر الوجه أو الكفين أو القدمين، ويجب عليها ستر ما عدا ذلك ستراً حقيقياً، أي أن لا تكون الملابس خفيفة أو ضيقة تصف ما تحتها، والبنطلون مثلاً إذا كانت المرأة ترتدي فوقه جبّة أو سترة تمتد إلى الركبتين، وما ظهر منه لم يكن ضيقاً يصف ما تحته فلا إشكال فيه، بل ربما يكون في بعض الأحيان أكثر ستراً للمرأة. أمّا إذا كان البنطلون ترتديه المرأة ولا شيء فوقه وهي ترتدي حجاب الرأس، فهذا غير صحيح ولا يعتبر حجاباً شرعياً، بل إنّ التهتك بارتداء البنطلون بهذه الطريقة أعظم من كشف الشعر والرأس. ]

    س134/ هل التحنك واجب على النساء، وما هو مقدار المسافة للتحنك ؟
    [ ج/ يجوز للمرأة أن تكشف الوجه، والمنطقة الواقعة أسفل الحنك ليست من الوجه، فيجب سترها. ]

    س135/ هل يجوز للمرأة أن تلبس بعض الملابس التي تظهر مفاتنها أمام أخوها البالغ أو أبوها أو ابنها البالغ مع ستر العورة الواجبة طبعاً، كلبس قميص النوم أو ما شابه، وإذا کان حراماً فما هي حدود المفاتن عند المرأة إذا کان الناظر هو أحد المذکورين.
    [ ج/ قال تعالى: ﴿وَقُلْ لِلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ وَلا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آبَائِهِنَّ أَوْ آبَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَائِهِنَّ أَوْ أَبْنَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ أَوْ نِسَائِهِنَّ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُنَّ أَوِ التَّابِعِينَ غَيْرِ أُولِي الْأِرْبَةِ مِنَ الرِّجَالِ أَوِ ... وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعاً أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ﴾ النور:31.
    ما يجوز أن تظهره المرأة أمام الأجانب هو الوجه والكفين والقدمين، وما يجوز أن تظهره المرأة أمام المحارم هي القلادة وما فوقها، وما تحتاج لكشفه في الوضوء من اليدين، ومنتصف الساق وما دونه؛ وللزوج جسدها كله.
    ]

    س136/ ما هو المقصود (بالزينة) في الآية الشريفة، وماذا تشمل عند المرأة ؟ وما هو حدود عمر ﴿.. الطِّفْلِ الَّذِينَ لَمْ يَظْهَرُوا عَلَى عَوْرَاتِ النِّسَاءِ﴾ ؟ وما هو المقصود من قوله تعالى: ﴿.. وَلا يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِنْ زِينَتِهِنَّ﴾ ؟
    [ ج/ الزينة بالنسبة للمرأة كل ما وجب عليها ستره عن الناظر الأجنبي وتشمل جسدها كله عدا الوجه والكفين والقدمين.
    والطفل الذي تتحفظ منه المرأة هو المميز ويكون بعد إتمام السبع عادة، وربما كان في الثامنة أو التاسعة أو العاشرة أو بعدها بحسب حال الصبي وسعة إدراكه.
    والمقصود بقوله تعالى: ﴿وَلا يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِنْ زِينَتِهِنَّ﴾ هو إصدار صوت من الخلخال.
    ]

    الأجوبة الفقهية المتفرقة (الجزء الأول)

    س102/ ما هو حكم استخدام المرأة لمساحيق التجميل؟ فهل يصح وضعه أو وضع قليل منه بصورة خفيفة والخروج به خارج المنزل؟ وهل يختلف الحكم بين المرأة المتزوجة وغير المتزوجة؟
    [ ج/ التزين بالمكياج والخروج به أمام غير المحارم والزوج غير جائز، ولا فرق في الحكم سواء كانت المرأة متزوجة أم لا. ]
    س113/ أعلم أن المكياج حرام، لكن في حالة وجود عيوب في البشرة وتلفت الانتباه أضطر إلى تغطية العيوب بكريم أساس بشكل خفيف على أماكن البقع دفعاً للإحراج، فهل يجوز ذلك؟
    [ ج/ يجوز. ]
    س112/ هل يجوز التقاط صورة للمرأة وهي مكشوفة الرأس لغرض عمل جواز سفر، علماً أن هذا الأمر مشروط من قبل الدولة التي هم فيها؟
    [ ج/ إذا كانت مضطرة، تلتقط صورة ويكون حجابها على رأسها شعر مستعار أو صناعي، ولا يجوز أن تكشف المرأة رأسها أمام الأجنبي. ]

    الأجوبة الفقهية المتفرقة (الجزء الثالث)
    التعديل الأخير تم بواسطة مستجير ; 20-04-2014 الساعة 20:40


    قال الامام أحمد الحسن ع:
    [ والحق أقول لكم ، إن في في التوراة مكتوب:
    "توكل علي بكل قلبك ولا تعتمد على فهمك ، في كل طريق اعرفني ،
    وأنا أقوم سبيلك ، لا تحسب نفسك حكيماً ، أكرمني وأدب نفسك بقولي."
    ]

    "اللهُمَّ إِنِّي إِلَيْكَ فَقِيرٌ، وَإِنِّي خَائِفٌ مُسْتَجِيرٌ، فَأَجِرْنِيْ مِنْ نَفْسِيْ يَا مُجِيرَ"

  8. #8
    مشرف الصورة الرمزية المهتدية بأحمد
    تاريخ التسجيل
    27-04-2012
    الدولة
    Denmark
    المشاركات
    612

    افتراضي رد: على خُطى سيدة نساء العالمين (ع) ☆

    جزاكم الله خير على هذه الصفحات المباركة التي نقلت فيها النصائح والاحكام للمؤمنات في مشارق الارض ومغاربها.
    اسمح لي بهذه الاضافة وفقكم الله تعالى.



    ما يتعلق بالزواج والطلاق


    س41/ مشكلتي مع زوجي ابو ابنتي، منذ سبعة أشهر وأنا أسكن مع أهلي لأنني اختلفت معه؛ حيث إنه لا يبيت في المنزل، ولا يهتم بي ولا بطفلته، وله علاقات مع أُخريات يقوم بمحاورتهن عن طريق الانترنت. المهم أّن مشاكلناكثيرة وكلّها بسبب بعده عّني وعن البيت وانشغاله، فهو له حياته الخاصة وعمله كما يقول. لم يكن يريد أن يكون لنا أولاد لأنه يتحدث عن الطلاق في كل يوم ومع كل مشكلة مهما كانت تافهة، وأحياناً أح ّس أنه صار يختلق المشاكل معي، خصوصاً في الآونة الأخيرة. شاء الله أن نرزق ببنت عمرها سنة ونصف الآن وتسكن معي.
    هو مصّر على الطلاق ولا سبب لديه إلا أننا لم ننسجم معاً وأنني لا أناسبه وأختلق مشاكل. ولأنني أعرف أ ّن أبغض الحلال عند الله الطلاق، حاولت معه الكثير، وأهلي حاولوا معه أن نرجع ونعيش متحابين في الله متسامحين، خصوصاً أ ّن لنا بنت وأنه هو المذنب، ولا أُبرئ نفسي إ ّن النفس لأّمارة بالسوء. كان حسن معي في أول أشهر زواجنا لكنه تغير كثيراً بعد سنة، واليوم وبعد خمسة سنين من الزواج قّرر الطلاق، صرت عليه كثيراً وعلى تصرفاته ومعاملته لي، لكنه لا يريد سوى الطلاق، وقال لي: إنني طالق أمام أهلي وأهله، وناس كثيرون يعرفون أنه لا يريد العودة بعد أن حاولوا إقناعه، فوافقت على الطلاق كما أراد، لكنه الآن يطلب أن أستغني عن حقوقي ومنها المؤخر، وأن أوقع له على أن لا أتزوج وأرجع له الطفلة إذا تزوجت، وهو لم يجالسها سوى أشهر قليلة، ولم ينفق عل ّي ولا عليها طوال هذه الفترة (سبعة اشهر). وإذا فعلت ذلك فيطلقني،
    وإن لم أقبل بشروطه التي هي حق من حقوقي فسيتركني معلقة هكذا.
    أنا لا أفكر بالزواج أبدا، ولكني لا أريد التوقيع على شيء، يعني لا أنا متزوجة ولا أنا مطلقة، ً
    مع العلم أنه طلقني بالمحكمة، ولكني أريد أن أتطلق منه حسب الشرع لأنني أسكن في أوربا وأخرج إلى العمل، ولي حوائج خارج المنزل، وكل ذلك يحتاج إلى إذن من الزوج، وأنا ما زلت على ذمته بالاسم فقط، فهو لا يراني ولا يسأل عنا.

    يا إمامي يا أحمد، أريد حلاً، أريد الطلاق منه، وأريد أن أكون حّرة وأتفرغ لتربية ابنتي والاهتمام بديني وبدعوتكم المباركة، لأنني سئمت المشاكل ومن الذين لا يخافون الله في شيء. هل يمكن أن تطلقني منه، أم لحضرتك يا سيدي حل آخر ؟




    ج/ إذا كان قد طلّقك أمام شهود من أهلك وأهله، وكن ِت قد انتقلت من آخر طهر مسك فيه إلى طهر آخر فأنت مطلقة منه شرعاً، وإن كنت تعيشيين في بيت أهلك فترة انتقالك من الطهر الذي مسك فيه إلى الطهر الآخر، أي أنه كان غائباً عنك، ففي هذه الحال يصح الطلاق وإن كنت أنت حائضاً حال الطلاق، وإذا لم تتراجعا بعد هذا الطلاق حتى انتهت عدة الطلاق
    فأنت الآن مطلقة، وليس له أي حق، وتتعاملين معه كغيره من الرجال من غير المحارم.
    وحتى الطلاق في المحكمة لو أنه طلّقك بحضور شهود وكنت أنت في طهر لم يم ّسك فيه، فالطلاق صحيح.
    وأما مطالبته لك بالتنازل عن حقوقك رغم أنه هو من طلّقك، فهذا عمل باطل وغير شرعي، ولا يحق له أن يطالبك التنازل عن حقوقك الشرعية.
    وحضانة الطفلة من حقك شرعاً إن كان أبوها غير مؤمن بالحق، وليس له أن يطالبك التنازل عنها.
    وإذا لم يحصل الطلاق الشرعي بشروطه المتقدمة التي بيّنتها لك والمبيّنة في كتاب الشرائع، وتريدين حكماً بالطلاق منه، فيمكنك أن توصلي له هذا الجواب أو معناه، وتطلبي منه أن يرفع رسالة للموقع خلال شهر من تاريخ تبليغك له ويشرح فيها موقفه كما فعلت أن ِت؛ حيث إ ّن الحكم يتطلّب السماع من الخصمين، وفقكم الله وسدد خطاكم، وفي حال إهماله الرد خلال مدة 30 يوماً يمكنك بعدها أن ترفعي رسالة بطلب الطلاق منه، إن لم تكوني أنت مطلقة منه فعلاً فيما سبق، وفي الرسالة اكتبي إسمك كاملاً واسمه كاملاً، وإن شاء الله بعدها ترسل لك شهادة طلاق شرعية.

    يتبع...

    س42/ الآن، أنا أسأل عن العدة، لأنني لم أكن أعرف أنني أُعتبر مطلقة إلا من الإمام أحمد الحسن روحي فداه، وأسأل عن شهادة الطلاق الشرعية، إذ طلب الإمام ع في جوابه أن أكتب اسمي واسم الزوج وكتبتهُ له ع، فمتى يكتب لي شهادة الطلاق الشرعية ؟

    ج/ المطلوب في العّدة هي أن لا تتزوج المطلقة، وأن ِت قد مضت عدتك بعد الطلاق وانتهت، فلا يوجد داع أن تعتدي مرة أخرى. أّما شهادة الطلاق فيمكنك الحصول عليها من المحكمة الشرعية في النجف الأشرف، وهناك قاض شرعي معّين هو السيد الطاهر حسن الحمامي
    حفظه الله.
    وأرجو أن القائمين على المحكمة الشرعية في النجف الأشرف يفتحون موقعاً للمحكمة الشرعية في الانترنت، أو يفتحون نافذة في أحد المواقع الرسمية للدعوة ليتواصل معهم المؤمنون حفظهم الله من كل مكان في الأرض إن شاء الله.


    احمد الحسن
    شعبان / ١٤٣٣ هــ



    الاجوبة الفقهية
    (مسائل متفرقة - ج2)
    التعديل الأخير تم بواسطة مستجير ; 27-04-2014 الساعة 13:43

    قال الامام احمد الحسن ع:
    لنفتح صفحة جديدة ونقول نحن من الان نحب في الله ونبغض في الله لنكون بذلك احب الخلق لله سبحانه.




  9. #9
    مشرفة
    تاريخ التسجيل
    21-08-2010
    المشاركات
    1,034

    افتراضي رد: على خُطى سيدة نساء العالمين (ع) ☆

    الله يوفقكم أختي..

    الموضوع هو عرض الطرق التي بها نكون من السائرات على خُطى سيدة نساء العالمين (ع)... لهذا هو بهذا الاسم

    لكن جزاك الله خيرا على نقل كلمات النور (ع)


    قال الامام أحمد الحسن ع:
    [ والحق أقول لكم ، إن في في التوراة مكتوب:
    "توكل علي بكل قلبك ولا تعتمد على فهمك ، في كل طريق اعرفني ،
    وأنا أقوم سبيلك ، لا تحسب نفسك حكيماً ، أكرمني وأدب نفسك بقولي."
    ]

    "اللهُمَّ إِنِّي إِلَيْكَ فَقِيرٌ، وَإِنِّي خَائِفٌ مُسْتَجِيرٌ، فَأَجِرْنِيْ مِنْ نَفْسِيْ يَا مُجِيرَ"

  10. #10
    مشرفة
    تاريخ التسجيل
    21-08-2010
    المشاركات
    1,034

    افتراضي رد: على خُطى سيدة نساء العالمين (ع) ☆

    على خُطى سيدة نساء العالمين ☆

    (8)

    هذه المرة نسرد مما كتبه الإمام أحمد الحسن (ع) من سيرة السيدة الطاهرة المظلومة والدة القائم (ع).

    قال الإمام أحمد الحسن (ع):
    [ ووالدتي التي يتلفظ هؤلاء الأراذل عليها ألفاظاً نابية وهم لا يعرفونها، والله منذ انتبهت في هذه الدنيا وأنا أراها تصوم ثلاثة أشهر هي رجب وشعبان وبرمضان كل عام، وكنت أكثر الأحيان عندما أذهب لأوقظها لصلاة الليل أجدها مستيقظة وتصلي قبلي، وهي امرأة عاجزة وعمرها بلغ الثمانين، وهؤلاء الأراذل يتلفظون عليها بألفاظ نابية. أعتذر ربما آذيتك بهذا وفقك الله. ]

    مع العبد الصالح (الجزء الأول)


    قال الامام أحمد الحسن ع:
    [ والحق أقول لكم ، إن في في التوراة مكتوب:
    "توكل علي بكل قلبك ولا تعتمد على فهمك ، في كل طريق اعرفني ،
    وأنا أقوم سبيلك ، لا تحسب نفسك حكيماً ، أكرمني وأدب نفسك بقولي."
    ]

    "اللهُمَّ إِنِّي إِلَيْكَ فَقِيرٌ، وَإِنِّي خَائِفٌ مُسْتَجِيرٌ، فَأَجِرْنِيْ مِنْ نَفْسِيْ يَا مُجِيرَ"

  11. #11
    عضو نشيط
    تاريخ التسجيل
    21-05-2012
    الدولة
    دولة العدل الالهي
    المشاركات
    311

    افتراضي رد: على خُطى سيدة نساء العالمين (ع) ☆

    اللهم صل على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما كثيرا

  12. #12
    مشرف الصورة الرمزية ناصر السيد احمد
    تاريخ التسجيل
    22-02-2009
    الدولة
    Australia
    المشاركات
    1,404

    افتراضي رد: على خُطى سيدة نساء العالمين (ع) ☆

    اللهُمَ صَلِّ عَلىَ مُحَمَدٍ وَآَلِ مُحَمَدٍ الأئَمّةِ والمَهدِيينْ وَسَلّمْ تَسْلِيمَا

    سلام الله على الزهراء فاطمة صلوات الله عليها

    والسلام على السائرات على خُطى سيدة نساء العالمين فاطمة الزهراء
    اللهُمَ صَلِّ عَلىَ مُحَمَدٍ وَآَلِ مُحَمَدٍ الأئَمّةِ والمَهدِيينْ وَسَلّمْ تَسْلِيمَا
    اللهم اشغل الظالمين بالظالمين واخرجنا من بينهم سالمين


المواضيع المتشابهه

  1. مقام سيدة نساء العالمين في القيامة
    بواسطة صبر العقيلة في المنتدى الحسن والحسين والأئمة من ذرية الحسين (ع)
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 27-02-2012, 13:41
  2. زيارة سيدة نساء العالمين فاطمة (ع)
    بواسطة ya fatema في المنتدى أدعية وزيارات وأعمال
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 18-08-2011, 21:14
  3. دعاء لابراء الحمى عن سيدة نساء العالمين ص
    بواسطة ya fatema في المنتدى أدعية وزيارات وأعمال
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 20-06-2011, 23:13
  4. ماذا تعرف عن سيدة نساء العالمين (ع)
    بواسطة اميري احمد في المنتدى الحسن والحسين والأئمة من ذرية الحسين (ع)
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 20-05-2011, 02:38
  5. لماذا طلب خليفة المسلمين المغفرة من سيدة نساء العالمين ؟؟
    بواسطة ya fatema3 في المنتدى أهل السنة والجماعة (المذاهب الأربعة)
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 17-04-2011, 21:27

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
من نحن
أنت في منتديات أنصار الإمام المهدي (ع) أتباع الإمام أحمد الحسن اليماني (ع) المهدي الأول واليماني الموعود وصي ورسول الامام المهدي محمد ابن الحسن (ع) ورسول من عيسى (ع) للمسيحيين ورسول من إيليا (ع) لليهود.

لمحاورتنا كتابيا يمكنك التسجيل والكتابة عبر الرابط.
ويمكنك الدخول للموقع الرسمي لتجد أدلة الإمام احمد الحسن (ع) وسيرته وعلمه وكل ما يتعلق بدعوته للبيعة لله.


حاورنا صوتيا  أو كتابيا  مباشرة على مدار الساعة في :
 
عناوين وهواتف : بالعراق اضغط هنا.
روابط مهمة

الموقع الرسمي لأنصار الإمام المهدي (ع)

.....................

وصية رسول الله محمد (ص) العاصمة من الضلال

.....................

كتب الامام احمد الحسن اليماني (ع)

خطابات الامام احمد الحسن (ع)

سيرة الامام احمد الحسن اليماني (ع)

.....................

إميلات

مكتب السيد احمد الحسن ع في النجف الاشرف najafoffice24@almahdyoon.org

اللجنة العلمية allajna.alalmea@almahdyoon.org

اللجنة الاجتماعية allajna.ejtima3ea@almahdyoon.org

المحكمة الشرعية mahkama@almahdyoon.org

الحوزة المهدوية / مدرسة انصار الامام المهدي عليه السلام في النجف الأشرف najafschool@almahdyoon.org

معهد الدراسات العليا الدينية واللغوية ihsn@almahdyoon.org

تابعنا
تذكر...

"أيها الناس لا يخدعكم فقهاء الضلال وأعوانهم إقرؤوا إبحثوا دققوا تعلموا واعرفوا الحقيقة بأنفسكم لا تتكلوا على احد ليقرر لكم آخرتكم فتندموا غدا حيث لا ينفعكم الندم (وَقَالُوا رَبَّنَا إِنَّا أَطَعْنَا سَادَتَنَا وَكُبَرَاءنَا فَأَضَلُّونَا السَّبِيلَا). هذه نصيحتي لكم ووالله إنها نصيحة مشفق عليكم رحيم بكم فتدبروها وتبينوا الراعي من الذئاب".

خطاب محرم الحرام ـ الإمام أحمد الحسن اليماني (ع).