صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 40 من 48

الموضوع: وثائقي: السيستاني !!!

  1. #1
    مشرف
    تاريخ التسجيل
    23-06-2012
    الدولة
    النرويج
    المشاركات
    375

    Flag2 وثائقي: السيستاني !!!

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صلي على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما كثيرا

    http://www.aliraqtimes.com/ar/page/0...%A7%D9%82.html

    راجع الرابط معلومات مفيدة

  2. #2
    مشرف
    تاريخ التسجيل
    23-06-2012
    الدولة
    النرويج
    المشاركات
    375

    Flag Copy السيد السيستاني ينشر كتب وهمية وينسبها لنفسه !!!!!!

    سبحان الله السيستاني ينشر كتب وهمية وينسبها لنفسه

    العراق تايمز: كتب ابو الفضل الوائلي..تداولت في الايام الاخيرة عدد من صفحات الفيسبوك التابعة لطلبة الحوزة في كل من النجف الاشرف وقم ولبنان منشورات مثيرة للجدل، تتحدث عن ادعاء السيستاني نشر وتاليف كتب وهمية.هذا وكانت هذه المنشورات قد تطرقت الى عناوين كتب منشورة على الموقع الرسمي السيستاني، تثبت عدم وجود تلك المؤلفات على ارض الواقع.المنشورات استعرضت لائحة من كتب السيستاني الوهمية مع ذكر اسماء المؤلفات التي تم البحث والتنقيب عنها دون جدوى.ويعرض الموقع الرسمي للسيستاني عددا من الكتب يبلغ عددها ٢٧ كتابا في حين انه لم يثبت وجود اي من الكتب المذكورة الا واحدا منها فقط، وقد سحب من الاسواق لفضيحة ضحالته وتدنيه.تندرج لائحة الكتب سالفة الذكر في موقع السيستاني الرسمي على النحو المبين ادناه.١ - شرح العروة الوثقى في شرح معظم كتاب الطهارة وقسم من كتاب الصلاة والخمس (غير موجود).٢ - البحوث الاصولية وهي عدّة مجلدات دورة اصولية كاملة (غير موجود).٣ - كتاب القضاء (غير موجود).٤ - كتاب البيع والخيارات (غير موجود).٥ - رسالة في الصلاة في اللباس المشكوك (غير موجود).٦ - رسالة في الربا (غير موجود).٧ - رسالة في خمس الفوائد والأرباح (غير موجود).٨ - رسالة في صلاة المسافر (غير موجود).٩ - رسالة في القبلة (غير موجود).١٠ - رسالة في قاعدة اليد (غير موجود).١١ - رسالة في قاعدة التجاوز والفراغ (غير موجود).١٢ - رسالة في قاعدة لا ضرر ولا ضرار (موجود).١٣ - رسالة في التقية (غير موجود).١٤ - رسالة في قاعدة الإلزام (غير موجود).١٥ - رسالة في قاعدة القرعة (غير موجود).١٦ - رسالة في الاجتهاد والتقليد (غير موجود).١٧ - رسالة في صيانة الكتاب العزيز عن التحريف (غير موجود).١٨ - رسالة في حجيّة مراسيل ابن أبي عمير (غير موجود).١٩ - رسالة في تاريخ تدوين الحديث في الاسلام (غير موجود).٢٠- شرح مشيخة التهذيبين (غير موجود).٢١ - نقد رسالة تصحيح الأسانيد للأردبيلي (غير موجود).٢٢ - رسالة في مسالك القدماء في حجيّة الاخبار.الفوائد الغروية.. (غير موجود).٢٣ - الفوائد الفقهية (غير موجود).٢٤ - شرح مشيخة الفقيه (غير موجود).٢٥ - رسالة في تحقيق نسبة كتاب الملل إلى الفضل بن شاذان (غير موجود).٢٦ - رسالة في اختلاف الآفاق في رؤية الهلال (غير موجود).٢٧ - رسالة في حكم ما إذا اختلف المجتهدان المتساويان في الفتوى (غير موجود).
    و يبقى السؤال المطروح لماذا يتعمد من دفع بالسيستاني إلى موقع "المرجعية" نهج هذا التسويق المشين وسلك طرق ملتوية لايهام الناس باجتهاده واعلميته في حين تبقى حقيقة اجتهاده وانتسابه لال البيت ضربا من ضروب الخيال خصوصا بعد عدم ثبوت اي شجرة تؤكد انتسابه للرسول الاكرم.
    الرابط

    http://aliraqtimes.com/ar/page/11/01...تاني.html



  3. #3
    مشرف
    تاريخ التسجيل
    23-06-2012
    الدولة
    النرويج
    المشاركات
    375

    Flag Copy فلل الفقهاء في لندن بالصور والعناوين ولاحول ولاقوة الا بالله

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صلي على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما كثيرا

    الموضوع منقول من احد المنتديات السنية ونظرا لوجود بعض الكلمات المسيئة لمذهب التشيع فسوف لاانقل كل شيئ ولكن يمكنكم مراجعة رابط المنتدى المعني بالامر

    بسم الله الرحمن الرحيم

    والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
    وأن رغمت أنوف الرافضة أجمعين


    منطقة ( أدجورد روود ) في لندن

    إنها أحد مناطق لندن الفخمة المترفة.!
    والتي أصبحت من أحياء عمائم العراق وعملائهم وعوائلهم

    مؤخرأ ، إزدانت المنطقة ببركات السيد حيث إنضمت اليها فيلات مرتضى كشميري ،ومحمد جواد شهرستاني ، صهري الزاهد العابد ، آية الله العظمى .. علي السيستاني لا دام ظله !

    ووكيلي أعماله ! مرتضى كشميري ، زوج بنت السيستاني ، إشترى فيلته هناك بمبلغ 3 مليون جنيه إسترليني ، أي مايعادل .. مبلغ 6 مليون دولار ..

    من اموال المساكين .

    هل تريدون العنوان ..؟

    هذا هو العنوان :

    68 Brondesbury Park , London , NW6

    وبالمناسبة ، فهي تقع مقابل فيلا عبد المجيد الخوئي ، الذي تم ذبحه في النجف وبعد أن دخل العراق بحماية الدبابات الأمريكية .. وكأن من دبّر ذبحه ، قد دخل العراق تحت راية الإسلام!

    محمد جواد شهرستاني ، الصهر الثاني للسيستاني ، ووكيل أعماله أيضاً ، إشترى في نفس الشارع فيلته رقم ( 75 ) ، وبمبلغ 2 مليون إسترليني / حوالي 4 مليون دولار ..

    أما بنت السيستاني ، زوجة كشميري ، فقد دخلت في الإستثمار العقاري أيضاً ، فاشترت شقة فخمة في منطقة ليست بعيدة عن سكنها المذكور ..

    حتماً ستقولون أين ذلك ؟

    هذا هو العنوان :

    Sara Court, Abbey Road , St. John's Wood, London NW8

    المبلغ المدفوع : 850,000 جنيه إسترليني ، حوالي مليون وسبعمائة ألف دولار ...!!

    ولكي يجتمع الشمل ، قامت بشراء شقة لإبنتها ، حفيدة السيد السيستاني ، تحت شقتها المذكورة مباشرةً ، وبمبلغ 400,000 إسترليني / 800,000 دولار أمريكي !!!

    رابط الموضوع يمكنكم المراجعة بالصور http://www.edharalhaq.com/vb/showthread.php?t=7423
    ?

    والحمد لله وحده

  4. #4
    مشرف
    تاريخ التسجيل
    23-06-2012
    الدولة
    النرويج
    المشاركات
    375

    Faraj نسب السيد السيستاني قبل الحذف من الموقع الرسمي بالصور والادلة

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صلي على محمد وال الائمة والمهديين وسلم تسليما

    نسب السيد السيستاني وسؤال يوجه للشيخ الكوراني ويدلس الكوراني ويجيب عن نسب السيد احمد الحسن ع لاحول ولاقوة الا بالله استمعوا وفقكم الله

    http://www.youtube.com/watch?v=2l7d3VqzpOw

    استمعوا الى عجائب الكوراني والله انها فعلا من علامات اخر الزمان



  5. #5
    مشرف
    تاريخ التسجيل
    23-06-2012
    الدولة
    النرويج
    المشاركات
    375

    Faraj مع المرجع البغدادي سبحان الله



    المرجع البغدادي وموقفة من التقليد !!!!!!

    http://www.youtube.com/watch?v=cvuFyZn61g8



    http://www.youtube.com/watch?v=JCTDoh3pt68



    والحمد لله وحده

    التعديل الأخير تم بواسطة ناصر السيد احمد ; 14-01-2014 الساعة 12:50 سبب آخر: اظهار الفيديو بالمشاركة

  6. #6
    مشرف
    تاريخ التسجيل
    23-06-2012
    الدولة
    النرويج
    المشاركات
    375

    Flag2 نبيل الحيدري يكشف حجم مشاريع السيستاني ورجاله في ايران

    نبيل الحيدري يكشف حجم مشاريع السيستاني ورجاله في ايران، باموال الخمس العراقية في الحلقة الرابعة ضمن سلسلة بحوثه "السيستاني والسياسة"

    العراق تايمز / تحدث الدكتورنبيل الحيدري ابن المراجع والسادة الاشراف في حلقاته السابقة ضمن سلسلة بحوثه" السيستاني والسياسة عن كون السيستانى رجل فارسى من أصل غير معروف نسب نفسه أخيرا إلى مدينة سيستان السنية على الحدود الأفغانية تجنبا من السؤال عن أصله وعائلته.وقد تحدث الحيدري ايضا عن تواطؤ السيستاني مع الأنظمة بينما كان حاضر الفتوى لصدام بات كذلك مع الأحتلال الأمريكى-البريطانى وتخدير الشيعة وأخذ أخماسهم وتجويع أبنائهم كما تبين تواطؤه دائما مع ولاية الفقيه وخامنئى وسكوته عن الجرائم الكبرى واشتراكه فى أعلى المهام الطائفية فى العملية السياسية العراقية ومرتزقتها وتدمير العراق العظيم خدمة لإيران والإحتلال وتمّ حلّ العديد من الإشكالات التى تعيشها مرجعية التقية والتورية والكذب والخداع .اما في هذه الحلقة الرابعة فقد اماط الدكتور نبيل الحيدير اللثام عن قضية مثيرة للاهتمام وهي المشاريع الضخمة التي ينجزها السيستاني ورجاله في ايران باموال عراقية، بعد ان تساءل عن حقيقة وجود السيستاني حاليا فيما اذا كان حيا يرزق، او ميتا تحت التراب.وقد بين الحيدري حجم الاموال التي جمعها السيستاني من الاخماس والاوقاف وما يسمى بالاموال الشرعية التي لا تذهب الى الاماكن المخصصة لها، فيما يتساءل عن سبب عدم انجاز السيستاني مشاريعه في العراق الذي يعاني من الفاقة والفقر، وتحويلها الى ايران التي لو لم يخرج منها السيستاني لكان نكرة يجهله الناس، بالمقارنة مع المراجع هناك، مبينا ان العراقيين قاموا بشكل او باخر تسييد اناس اكلوا رزقه وشربوا دماءه، وقاموا بكل ما اوتو من قوة بتدجينههم واستغفالهم من اجل تمرير اجندات غير شريفة.وكانت السلسلة الرابعة كالتالي:
    يتساءل البعض عن حقيقة السيستانى هل هو حى موجود فعلا أم لا، خصوصا لم نره ولا نسمعه يتحدّث إطلاقا، ولايظهر له لون أو طعم أو رائحة، وحتى لا وجود للإعلام فى كلمة أو خطبة ولا حتى اللقاءات العامة أو الخاصة فى عصر الفضائيات والإعلام والعولمة.

    حتى لو رجعنا إلى عصر الأنبياء فإنّهم يمشون فى الأسواق ويخدمون الناس ويصلون جماعة بالناس ولم يغتنوا من أموال الناس … فالتباين رهيب جدا بينهما لأن الرسول الكريم أسوة ينبغى للعلماء قبل الناس الإقتداء به (ولكم فى رسول الله أسوة حسنة) وكان يصلى الجمعة والجماعة بالناس ويختلط بهم فى السراء والضراء حتى أن الغريب لايعرفه لعدم تمايزه عليهم،فيسأل الغريب (أيّكم محمد) حيث لم يميزه موقعه أو جلسته لتواضعه وزهده وقربه من الأمة واندكاكه فى المجتمع وقال تعالى (لقد منّ الله على المؤمنين أن بعث فيهم رسولا من أنفسهم يتلو عليهم آياته ويزكيهم ويعلمهم الكتاب والحكمة) وقد كان الرسول أكثرهم خدمة قائلا (خير الناس من نفع الناس) وقد اشتغل بالتجارة والزراعة وغيرها ولم يكن غنيا أو يأخذ أموال الآخرين .
    ولو جئنا إلى علماء السنة كيوسف القرضاوى وأحمد الكبيسى ومهدى السعدى ورافع الرافعى ومحمد العريفى وعبد العزيز آل الشيخ وأحمد الطيب وعلى جمعة وغيرهم حيث تطول القائمة فإنا نجدهم يختلطون بالناس ويجيبون على الهواء الفتاوى ويخطبون أمام الناس فى الجمعة والجماعة ويتفاعلون مع قضايا الناس ومسائلهم وهو المرجو منهم فى مواقعهم ومناصبهم كما كان مراجع شيعة عرب مثل محمد باقر الصدر ومحمد محمد صادق الصدر ومحمد حسين فضل الله ومحمد حسين كاشف الغطاء ومحسن الأمين ومهدى الحيدرى ومهدى الخالصى ومحمد مهدى شمس الدين ولكن السيستانى لايظهر إطلاقا فى جمعة ولا جماعة ولا خطبة ولاخطابة خلافا لسيرة الأنبياء الواضحة فى القرآن الكريم ودورهم، بينما-السيستانية- نوع من التقية والغيبوبة فى عالم السيستانى الضبابى الغريب كله حيث يخاف النور وانكشاف الحقيقة .رغم أن السيستانى يعيش فى النجف-العراق لكن الملايين من الأخماس والأوقاف وما يسمى بالأموال الشرعية لاتذهب إلى مواردها الشرعية بل إلى رجال السيستانى الذين أتخموا بالملايين من حاشيته ووكلائه ثمّ إيران حيث توجد مشاريع كبيرة ضخمة جدا فى مدن مختلفة إيرانية مثل قم رغم وجود مشاريع الحكومة هناك ومشاريع المراجع الآخرين لاسيما الخوئى.لو كان السيستانى فى إيران لكان حاله بسيطا مجهولا متواضعا مع وجود زخم من المراجع الكثيرين فى إيران مثل جواد التبريزى ووحيد الخراسانى وفاضل اللنكرانى وناصر مكارم وجعفر السبحانى وصادق الروحانى ومحمد تقى بهجت وتقى القمى ومحمد الشاهرودى وحسين نورى الهمدانى وحسن القمى وعلى الكرمى وغيرهم كثير ويمتلك بعضهم كتبا كثيرة وتلاميذ معروفين وتاريخا فقهيا كبيرا يضيع فيها السيستانى الذى لايملك من ذلك تاريخا أو كتبا أو تلاميذ فوجوده فى النجف قد جعل له الأهمية والمكانة والتميز بعد حصوله على دعم خارجى ودعاية إعلامية وتحالف شيطانى تجعله فى الموقع الحالى والمشهور عالميا.السؤال الذى يطرحه العراقيون والشيعة العرب عموما وبحق، لماذا يقوم السيستانى بمشاريعه الضخمة والكبيرة فى إيران خصوصا دون العراق رغم الحاجة الكبيرة والعظيمة للعراق الفقير والمنكوب وشعبه الفقير حتى وصلت حدود الفقر إلى نسبة كبيرة تتجاوز 40 بالمائة حتى فى مناطق الشيعة كالجنوب والوسط وإذا طلب الفقراء مساعدات فإن الذلة فى حصولها كانت ملموسة من مكاتب السيستانى وبعد إذلالهم لايتم تقديم أى مساعدة وفى أحيان قليلة تصل إلى دراهم معدودة لاتغنى ولاتسمن من جوع والكل يشاهد يوميا الفقراء فى الشارع وحالة الإستجداء بينما وكلاء السيستانى يتنعمون بأفضل البيوت والفلل والتجارات والعقود والخدمات والسفرات وتلاحظ عرائسهم كأعراس الملوك فى الترف والتبذير والإسراف فضلا عن الفساد العهود لهم مثل وكيل السيستانى فى الجنوب رجل الدين (مناف الناجى) الذى اعتدى على النساء وحتى المتزوجات وهو يصوّرهن بلا خجل ولا حياء لكن يبقى السيستانى وحاشيته تدافع عن الفاسد وتحميه بل ربما تبعثه إلى مكان آخر كوكيل عام للسيستانى وما أكثر الفاسدين من حاشية السيستانى ووكلائه التى فاحت رائحتهم وعرفت جرائمهم وفسادهم وهى التى دفعت الكثير من شيعة العراق وغيره لترك تقليد السيستانى وأمثاله من الفرس الصفويين .إن السيستانى قام بمشاريع كثيرة وكبيرة ضخمة جدا فى إيران مثل (مجمٌع السيستاني) فى قم الإيرانية على أرض تبلغ مساحتها حوالي 40 ألف متر مربٌع في وسط المدينة ويحتوي هذا المجمٌع على حوالي 320 وحدة سكنية، بمساحات مختلفة، وتضمٌ كلٌ وحدة سكنية منها كامل المرفقات الضرورية ووسائل التدفئة والتبريد وما شاكل ذلك وأهم ما يلحق بهذا المجمٌع السكني الكبير: سوق عصري تتوفٌر فيه مختلف الاحتياجات والمتطلٌبات اليوميٌة الضرورية وقاعات مختلفة وصالات لإقامة المجالس و الاحتفالات للرجال والنساء كل على انفراد ونادٍ رياضيٌ ترفيهى كبير، وعشرات المشاريع السيستانية الأخرى التى تناطح مشاريع الدولة والمراجع الآخرين بينما العراق الذى ينعم به السيستانى فهو يخلو من أى مستشفى له أو مجمع أو مشروع كبير رغم حاجة العراق وشعبه المظلوم والمحروم.الكثير من الشيعة العرب فى الكثير من أنحاء العالم يعطون خمس أموالهم إلى السيستانى أو وكلائه فى مدنهم كما أنّ البعض يسافر من البحرين والسعودية والكويت والأمارات وعمان وقطر ومختلف أنحاء العراق ودول العالم ليقدموا إلى زيارة الإمام على فى النجف (رغم أنه مات فى الكوفة ودفن فيها) ثم يأتون بخمس أموالهم التى حصلوا عليها من كدّ يمينهم وأتعابهم إلى السيستانى أو ابنه محمد رضا دون أن يسألوا أين تذهب هذه المليارات ويبقى الفقراء والمساكين بينما التخمة لحاشية السيستانى ووكلائه ويعود بنا السؤال عن مقارنته مع الأنبياء ليجد العاقل بعد هذه المرجعيات عن الزهد والورع والتقوى والخدمات للناس.لم يعهد للخمس فى المكاسب والمتاجر أصل فى الدين ولا كل حياة الرسول والإمام على أبدا ولم يعهد وكيل عن الخمس ولا محاسبة لتاجر فى أخماسه فى حياة الرسول كلها بل حياة الإمام على فى تمام خلافته أبدا فهى دخيلة على الدين وعلى القرآن ولم يعرفها الرسول أبدا. وهنالك آية واحدة فى القرآن كله (واعلموا أنما غنمتم من شيء فأن لله خمسه وللرسول ولذي القربى واليتامى والمساكين وابن السبيل إن كنتم آمنتم بالله وما أنزلنا على عبدنا يوم الفرقان يوم التقى الجمعان والله على كل شيء قدير)سورة الأنفال /الآية 41. نزلت هذه الآية فى واقعة بدر التى سماها الفرقان كما ذكر المفسرون وليس لها علاقة بالمتاجر والأرباح وأخماس أموال الناس كما قسمها النبى آنذاك، ولايوجد سهم سادة وسهم إمام وإلا كانت طبقية ويكون أهل بيت النبى أغنياء بالخمس كما ذكر بعض الفقهاء بينما الحقيقة فقرهم وزهدهم ولم يعش النبى وأهل بيته وأصحابه على أموال الآخرين وقوتهم بل عملوا من كد يمينهم وعرق جبينهم كما عمل جميع الأنبياء والصالحين.ويقول بعض الفقهاء (مما يدعو للأسف أن الناس يرون بأم أعينهم ما يقوم به أمناء بعض المراجع الكبار وأحفادهم والمقربين إليهم من حياة بذخ وفوضى وتبذير لأموال المسلمين وباستغلال الخمس لمصالحهم الشخصية…)
    كما قال بعضهم (لم نعهد لرسول الله ولا الإمام على أن يقسّم الحقوق إلى سادة وعوام وكان السادة قليلون فلم نعهد لهم تمايزا فى المال وغيره وقد كان على والزهراء فقراء ولم يكونوا أغنياء فكيف صار أولاد المراجع وأصهرته وحاشيته أصحاب المليارات وكأنه لاقيامة ولاحساب ولاكتاب) ولا يوجد من يحاسبهم.
    نُسِب للسيستانى بعد فضائح كبيرة -وما أكثر فضائحه- قوله بأن لاحاجة للإجازة فى الخمس من رجال الدين ويمكنه تسليمها مباشرة بدون واسطة رجال الدين. فنسأله كيف وصلت المليارات من الخمس إلى جيوب حاشيته وأصهرته ووكلائه بينما يعانى الكثير من الفقر والجوع والحرمان ونطالبه بإرجاع المليارات من الأخماس إلى أهلها ومستحقيها ويمكن بسهولة معرفة ما وصل إليه هؤلاء بعد مرجعية السيستانى.كما نطالب العقلاء بعدم إعطاء الأخماس إلى رجال ينسبون نفسهم للدين بينما هم يجعلونها فى بيوتهم وحساباتهم وترفهم وطغيانهم ولايصرفونها على الفقراء والمساكين والمحتاجين ولم يجعل الله هؤلاء وسطاء بينهم وبينه فإن الكثير منهم رجال سوء ووعاظ السلاطين وعبدة التجار والدراهم والدنانير

    وللحديث صلة فى الحلقات التالية
    منقول من الرابط

    http://www.aliraqtimes.com/ar/page/1...اسة34.html

  7. #7
    مشرف الصورة الرمزية ناصر السيد احمد
    تاريخ التسجيل
    22-02-2009
    الدولة
    Australia
    المشاركات
    1,404

    افتراضي رد: نسب السيد السيستاني قبل الحذف من الموقع الرسمي بالصور والادلة

    لاحول ولاقوة الا بالله العلي العظيم وانا لله وانا اليه راجعون

    وَسَيَعْلَمُ الَّذِينَ ظَلَمُوا أَيَّ مُنْقَلَبٍ يَنْقَلِبُونَ

    يوم لا ينفع الظالمين معذرتهم ولهم اللعنة ولهم سوء الدار
    اللهُمَ صَلِّ عَلىَ مُحَمَدٍ وَآَلِ مُحَمَدٍ الأئَمّةِ والمَهدِيينْ وَسَلّمْ تَسْلِيمَا
    اللهم اشغل الظالمين بالظالمين واخرجنا من بينهم سالمين


  8. #8
    مشرف الصورة الرمزية ناصر السيد احمد
    تاريخ التسجيل
    22-02-2009
    الدولة
    Australia
    المشاركات
    1,404

    افتراضي رد: مع المرجع البغدادي سبحان الله


    اللهُمَ صَلِّ عَلىَ مُحَمَدٍ وَآَلِ مُحَمَدٍ الأئَمّةِ والمَهدِيينْ وَسَلّمْ تَسْلِيمَا

    أحسنتم

    البغدادي باطل ويفضح باطل


    ملاحظة
    اخي kehf_alfetya
    اعتقد لو تنقل الموضوع الى قسم فضح هيكل الباطل يكون أوجه
    اللهُمَ صَلِّ عَلىَ مُحَمَدٍ وَآَلِ مُحَمَدٍ الأئَمّةِ والمَهدِيينْ وَسَلّمْ تَسْلِيمَا
    اللهم اشغل الظالمين بالظالمين واخرجنا من بينهم سالمين


  9. #9
    مشرف
    تاريخ التسجيل
    23-06-2012
    الدولة
    النرويج
    المشاركات
    375

    Flag2 اخلاق السيستاني امر عجيب غريب !!!!!!!!!!

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صلي على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما

    كتب مازن تاج الدين: الضيافة من خلق العرب الحميدة التي جاء الإسلام بإقرارها والتأكيد عليها وإذا كان الإسلام قد أقر مبدأ الضيافة وحث عليه فإنه لم يتركه هكذا مطلقا بل وضع له من الآداب ما يزيده بهاءا ورونقا فيكون سببا للألفة والمحبة إذا روعيت هذه الآداب وعُمل بها. وقد أولى العلماء أدب الضيافة عناية عظيمة لما فيها من الأثر الكبير في ترابط المجتمع وصفائه ونقائه، ومن آداب المضيف أيضا أن يحدثهم بما تميل إليه أنفسهم، ويبش عند قدومهم، ويتألم عند وداعهم، ويشيعهم إلى باب الدار وغيرها من الآداب التي تعتبر من السنة الشريفة. وقد ورد في الخبر حيث قال الإمام الباقر (ع): (إن المؤمن ليخرج إلى أخيه يزوره، فيوكل الله عز وجل به ملكا فيضع جناحا في الأرض وجناحا في السماء يظله ، فإذا دخل إلى منزله، ناداه الجبار تبارك وتعالى: أيها العبد المعظم لحقي، المتبع لآثار نبيي، حق علي إعظامك، سلني أعطك، أدعني أجبك ، أسكت أبتدئك. فإذا انصرف شيعه الملك يظله بجناحه حتى يدخل إلى منزله، ثم يناديه تبارك وتعالى: أيها العبد المعظم لحقي، حق علي إكرامك، قد أوجبت لك جنتي ، وشفعتك في عبادي). وقع في يدي كتاب تحت عنوان (الصدر الثاني الشاهد والشهيد) لمؤلفه الكاتب مختار الأسدي وقد لفت إنتباهي أمور كثيرة ذكرها الكاتب خصوصا ما أورده من تدوين لللقاءات الصوتية مع الشهيد الصدر. ففي ص 103 وتحت عنوان (عن السيد السيستاني مرة أخرى) ينقل المؤلف سؤال وجه للسيد الصدر عن طبيعة زيارته للسيد السيستاني فيجيب الصدر بألم وحسرة وزفرة! بأنه قد تكفل زمام المبادرة في زيارة السيستاني كون الأخير لا يخرج من بيته حتى لزيارة أمير المؤمنين (ع)! ولما دخل الصدر إلى براني السيستاني وجلس، ذهب محمد رضا النجل الأكبر للسيستاني وصعد إلى الطابق الثاني ليخبر أباه بمجيء الضيف! فجاء السيستاني وقام له الصدر متقدما عدة خطوات بإتجاه السيستاني تعبيرا عن الإحترام والتودد لكن السيستاني لم ينظر إلى الصدر! ولم يمد يده للمصافحة! وإستمر بالمشي إلى أن جلس في المكان المحدد! وكل ما في الموضوع أن السيستاني قال: (صبحكم الله بالخير) وبعد فترة بسيطة قال للصدر: (كيف أحوالكم) فأجابه الصدر على سؤاله وتطرق بالحديث عن أسباب عدم وصوله إلى السيستاني والأخير ساكت ولم يقل غير كلمة واحدة فقط (ما صار شي) ومن ثم إستأذن الصدر بالخروج بسبب إرتباطه وإلتزامه ولم يسمع من السيستاني سوى ثلاث كلمات فقط وفقط والتي ذكرتها بين قوسين، فنهض الصدر، ونهض السيستاني، ولم يتحرك خطوة واحدة! بمعنى خرج الصدر بدون أن يرافقه السيستاني للباب أو لبعض الخطوات!!!.وبصراحة الموقف مذهل، غريب، عجيب ، صلف ، حقود، ولا يفعله كائنا من كان!!! في مقابل هذا الموقف تذكرت المقطع الفديوي الآتي حيث يتحدث فيه المالكي عن طبيعة العلاقة التي تربطه بالسيستاني وكيف إن السيد السيستاني يحبه ويحترمه ويصر عند خروجه منه أن يوصله إلى الباب ليُشعر الآخرين بمدى حبه وإحترامه له!. http://www.youtube.com/watch?v=7f1vXinfYbEوإذا كان الشهيد الصدر أو المالكي يكذبان على السيستاني فعليه أن يُيرئ ساحته من مزاعمهما. وبكل تأكيد عندما نقارن بين الموقفين نجد فرقا كبيرا واضحا بين تعامل السيستاني مع الصدر وبينه تعامله مع المالكي، وأكيدا كان الأولى والأجدر بالحفاوة هو الصدر لا المالكي كونه مرجعا وزميلا وإعتبارات كثيرة أخرى ولكن!. نحن نعلم إن السيستاني لا يعترف بمرجعية الصدر ولا بإجتهاده والعكس أيضا صحيح، بالإضافة إلى وجود إختلافات وربما خلافات بينهما، لكن كل ذلك لا يبرر موقف السيستاني تجاه الصدر لا من الناحية الشرعية ولا من الناحية العرفية فأين السيستاني من حديث الإمام الباقر؟! وأين السيستاني من التقاليد والأصول؟! ثم ما هو السبب من تصرف السيستاني سواء مع الصدر أو مع المالكي؟.هل منافسة الصدر وتحديه للعلماء وتصريحاته الجريئة ضدهم وتمزيقه لكفن الترف والإستبداد والتسطيح وكشفه للمخططات كان وراء تصرف السيستاني مع الصدر؟!.وهل سياسة ما بعد السقوط وتناغم السيستاني مع الأحزاب الشيعية الكبيرة وتأييده لهم وتقاسم المكاسب معهم ووو... كانت وراء تصرف السيستاني مع المالكي؟!.ولنا أن نتسائل، ماذا جنى الشعب العراقي من المالكي وحكومته كي يحظى بإحترام وحب السيستاني؟ ألم يتصدر العراق قائمة الفساد المالي والإداري؟ ألم تفشل الحكومة بمعالجة كل المشاكل والعراقيل التي يعيشها المواطن العراقي بشكل يومي؟ ألم تتميز الحكومة بالطائفية والمحاصصة والعمل لمصالح خارجية؟ ألم يتورط المالكي وحزبه في القتل والقمع والتعذيب والترويع والسجون السرية والإختلاس والسرقة؟.وهل يتصور السيستاني بغلق بابه وعدم إستقبال السياسيين حلا للأزمة؟ وإعفاءا له من المسؤولية؟ وتكفيرا عن أخطائه؟ وهل يتصور السيستاني أن حجم البلاء والدمار الذي لحق البلاد والعباد من قبل (القوائم الكبيرة التي أوصى بإنتخابها) لا يعالج بهكذا تصرف إنهزامي! هل يعتقد السيستاني بإن إعتزاله المزعوم سيصلح الحال؟ فإذا كان الجواب نعم فالواقع أثبت العكس و(زاد الطين بلّة) وإذا كان قدس بابه لا يعتقد فعلامَ الهروب والعزلة؟! أين أمركم بالمعروف ونهيكم عن المنكر؟ وأين شجاعة وصلابة أمير المؤمنين فيكم؟ لماذا لا تخرجون وتظهرون أمام الملأ وتصرحون ضد الفاسدين الظالمين؟ لماذا ديدنكم السكوت المطبق؟ لماذا لا تشجعون الناس على المطالبة بحقها؟ وماذا تنتظرون أن يحصل كي تتكرمون على العالم بتصريحاتكم! إذا كان السيستاني قائدا سياسيا فعليه أن يكون داخل الميدان لا خارجه ، وإذا كان السيستاني قد دعم البعض فلا بد أن يسيطر عليه ويتحمل مسؤولية ما يفعل وإلّا فليدع السياسة وشأنها ولا يورط نفسه والآخرين ثم يخفي رأسه كالنعامة، وبالتالي (لا أغنيك ولا أخليك إتكدي)!.

  10. #10
    مشرف
    تاريخ التسجيل
    23-06-2012
    الدولة
    النرويج
    المشاركات
    375

    Flag2 نجل اية الله العظمى...!!! في خدمة بريطانيا العظمى!!! محمد رضا السيستاني الخطر الاكبر

    بسم الله الرحمن الرحيم

    اللهم صلي على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما

    كتب إيمان محمد علي ــ أصبح الإعلام العربي اليوم غير غافل عن كل التطورات والأحداث الدقيقة والمفصلة التي تدور رحاها في الساحة العراقية ،وأصبح على أتم المعرفة بالفئات المتنفذة والماسكة بزمام الأمور في العراق، الذين يمتلكون أجهزة التحكم عن بعد من سياسيين وشيوخ عشائر ورجال دين"أتقياء" ممن يتشدقون باسم الدين كذريعة لتحقيق مآربهم الشخصية الضيقة. وتعد هذه الفئة الأكثر خطرا على منحى سير الأحداث بالعراق لأنها الأكثر تأثيرا وتدميرا ولو على حساب سفك دماء الأبرياء وتشريد الأطفال ،فأصبحنا نرى بعضهم يخرج إلينا تحت عباءة الدين بتوجيهات وفتاوى غريبة ما انزل الله بها من سلطان غايتها ذر الرماد في العيون وتحريك عواطف الناس المستعدين دوما لتقديم أرواحهم كقربان من أجل هذا الدين.نحن طبعا لسنا بعلمانيين ولا بضد تعاليم الإسلام الحنيف،لكن ما يحز في النفس ويشعرنا بالتذمر فعلا،هو استعمال هذا الصرح العظيم من أجل الضحك على الذقون واستغلال سذاجة الناس بغية خدمة أجندات خارجية تبارك أقدام الاحتلال على ارض العراق ولو كان الأمر يكلف تطهيرا عرقيا ممنهجا لفترة طويلة من الزمن ما دام ذالك يضمن إشباع جشع وطمع بعض المعمّمين البريطانيين !!! حتى أصبح بعض رجال الدين أشبه برجال المافيات والعصابات إذ أنهم احكموا سيطرتهم على كل العروق النابضة للبلاد دون أن تحركهم أية مشاعر أخلاقية أو إنسانية. محمد رضا السيستاني زعيم هؤلاء بل هو الخطر الأعظم بعينه لأنه ربما قد يظن هذا الرجل الذي عثا فسادا في الأرض انه يشتغل بعيدا عن الأعين وان الكل يرقد في غيبوبة طويلة الأمد، وربما فاته أن رائحة فساده التي تزكم الأنوف لم يشتمها الفطناء من العراقيين فقط بل ملئت أدنى الأرض وأقصاها،فحتى صحفنا في المغرب أصبحت لا تخلو من اسم هذا الرجل الذي أصبح مادة دسمة وحديث الساعة الحاضر في كل النقاشات السياسية والمواضيع المثيرة للجدل!ونظرا للكم الهائل من المستمسكات والوثائق والحجج والبراهين التي ملئت دواليب بعض المؤسسات الإعلامية التي تؤكد على تورّط السيستاني في مجازر اقتصادية تقشعر لها الجلود،أصبح من الواجب ومن الأمانة الصحافية إماطة اللثام وفضح هذه الوجوه التي لا تستحي من قذارة أفعالها.طبعا هناك من يعلم مدى بسط يد محمد السيستاني على الملفات الحيوية التي تعد صمام أمان للشأن السياسي في العراق وهناك من يدرك حجم تغلغل هذه اليد باستعمال أشخاص ذات دراية وإلمام بكل ملف على حدى، بالإضافة إلى استخدام بعض الموظفين العراقيين الذين يشتغلون بصفة مستشارين في السفارات البريطانية والأمريكية والإيرانية بالعراق وهو ما حرك زوبعة من الفساد السياسي والإداري في أوساط بعض المسؤولين الحكوميين في هذا البلد وزاد في تعميق موطئ قدم الاحتلال، هذا بالإضافة إلى الاستعانة بوكيلي والده الإيراني أية الله علي السيستاني ،وهما كل من أحمد الصافي والشيخ عبد المهدي الكربلائي وذلك في كل ما يخص إدارة المؤسسات التابعة له، أي محمد رضا، ونذكر منها وزارتي النفط والكهرباء اللتان يتمتع بحصتيهما دون رقيب أو حسيب.كما أتثبتت الوثائق أن محمد رضا السيستاني يمتلك ويقود مليشيات مسلحة في النجف الأشرف يتجاوز عددها ستة وأربعون الف مسلحا بالإضافة إلى أن وكيلي والده أحمد الصافي والشيخ عبد المهدي الكربلائي يمتلكان ويترأسان مليشيات فاق عددها ستة وخمسون الف مسلح، وكل هذه المليشيات التي يمتلكها هؤلاء الثلاثة تتقاضى رواتبها من اختلاف العتبات المقدسة كأضرحة كربلاء والعتبات المقدسة بالنجف الأشرف والوقف الشيعي وقسم أخر يتقاضى رواتبه من وزارتي الدفاع والداخلية.
    حسين الشهرستاني...الذراع الأيمن لاستنزاف الطاقة
    أما فيما يخص مسرحية الانتخابات التي طبل وزمر لها جماعة السيستاني تبث أن الابن البار محمد رضا اشترط على الأحزاب الدينية الحاكمة أن يكون نصيبه حصة الثلث وذلك منذ انطلاق أول برلمان منتخب وهو من اشرف أيضا على تأسيس ما يسمى بالائتلاف الوطني صاحب شعار الشمعة !!!. كما أن كثلة المستقلين التي تقدر عددها بالثلاثة والثلاثون كانت كلها تمثل محمد رضا السيستاني قبل أن يتولى قيادتها معاونه حسين الشهرستاني الذي يدعي أنه مستقل على الرغم من أنه موالي ومناصر حتى النخاع لحزب الدعوة الإيراني، ولاشك أن الكثير من المتتبعين للشأن العراقي كان على بينة من تورط هذا الرجل في عقود وهمية مع شركات أجنبية منذ توليه شؤون الطاقة بالعراق التي كانت حكومة المالكي على شفا حفرة من فتح هذا الملف لولا تلقي المالكي تهديدات شديدة اللهجة من محمد رضا السيستاني وحثه على عدم ترك المجال واسعا أمام استجواب الشهرستاني في البرلمان، وكانت قد وصلت تهديدات السيستاني لنور المالكي إلى حد الإسقاط من الحكومة، وهو ما دفع هذا الأخير إلى الخنوع والامتثال لأوامر محمد رضا، وكانت النتيجة استقالة وزير الكهرباء رعد شلال بعد فضح تلك الصفقات التي كانت قيمتها ملايين الدولارات وهنا نخلص إلى أن محمد رضا السيستاني كان ولازال المسؤول الأول والوحيد على فساد المؤسسات العراقية حيث أن الأمر لم يتوقف عند ذلك الحد وحسب بل كانت أوامر محمد رضا السيستاني متواصلة صوب المالكي حيث حثه على التماطل في اختيار المرشحين لمنصب وزير الكهرباء، مبديا رغبته في تولي نائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة حسين الشهرستاني هذا المنصب على الرغم من إعلان كتلة الحل المنضوية تحت القائمة العراقية ترشيحها النائب زياد طارق الذرب لتولي منصب وزير الكهرباء،علما انه أصبح واضحا أن الوزارة يديرها محمد رضا السيستاني بصورة غير مباشرة حالها حال كل قطاعات الطاقة بمساعدة ذراعه الأيمن الشهرستاني.
    وبما أننا فتحنا الباب على مصراعيه لفضح ناهبي ثروات العراق،نحيط علما أن سفراء كل من بريطانيا و أمريكا وإيران بالإضافة إلى بول بريمر مخرب العراق هم على اتصال دائم بمحمد رضا السيستاني التماسا منه إصدار بعض البيانات والتوجيهات والفتاوى باسم أبيه علي السيستاني الذي لا يعلم احد بمكانه وذلك من اجل مصلحة من المصالح المشتركة لأنه ربما ق غاب على البعض عض أو تحاشى الحديث عن تورط محمد رضا السيستاني بتقاضيه دولارين عن كل برميل نفط مصدر أي ما يناهز مليار ونصف المليار دولار سنويا وذلك طبعا باستخدام سماسرته ومعاونيه السيد احمد الصافي والشيخ عبد المهدي الكربلائي، وهي أرقام لم ننطقها عن الهوى بل إنها أرقام فرضت وجودها ضمن كل الدلائل والمستندات التي نتوفر عليها ،ناهيك عما يثبت تقاضيه عشرة دولارات على كل طن من المشتقات النفطية المستوردة، أي ما يعادل المائة مليون دولار سنويا وذلك بواسطة سماسرته السالفي الذكر.
    أين هي عدادات حساب النفط المصدر؟؟
    ولكي يظل مسلسل النهب متواصلا ،اتفق محمد رضا السيستاني مع بريطانيا بعدم تنصيب عدادات لحساب النفط المصدر من أجل استمرار مسلسل النهب الممنهج على النفط العراقي من طرف البريطانيين، وقد أكدت الإحصائيات أن الكميات المنهوبة عبر مرافئ الجنوب تقدر بأكثر من خمسمائة ألف برميل يوميا أي ما يعادل عشر مليار سنويا وهي أموال قادرة على إنهاء كل ألازمات العراقية من شغل وسكن وتطبيب وغير ذلك.

    إن كعكة النفط العراقي يتقاسمها الاحتلال البريطاني مع جماعة محمد رضا السيستاني بعد عملية النهب التي تتم عبر ميناء البصرة بواسطة ناقلات بريطانية تحت ظل حماية هذه الأخيرة من اجل مجانبة الشكوك،غير أن عمليات السرقة هذه لا تتم بعفوية وعشوائية حيت كان من الحلول المقترحة لتسهيلها هو تحطيم عدادات حساب النفط المصدر الى الخارج وهو عمل لم تتكاسل في تنفيذه بريطانيا فور نزولها من السفن الحربية التي غزت موانئ الجنوب ،لكن ما يدعو للسؤال أكثر هو استمرار الوضع عما عليه إلى يومنا هذا على الرغم من الأصوات الوطنية التي ظلت تنادي بإصلاح عدادات النفط وتشغيلها كما هو الحال بالنسبة لمحافظ البصرة الأسبق السيد محمد مصبح الوائلي والعديد من الأصوات الإعلامية المعتدلة لكن مناداتهم تلك لم تلقى آذانا صاغية وكأنك تحرث في البحر وهذا إن دل على شيء فإنما يدل على مدى استحواذ و سيطرة جماعة السيستاني على الأوضاع بالعراق وإحكام سيطرتهم عليها بيد من حديد.
    ضربني وبكى... سبقني واشتكى!!!
    لقد كان حزب الفضيلة من بين الأصوات المنادية بحل مشكل العدادات لوضع حد لمسلسل النهب الممنهج على النفط جنوب العراق،لكن رأينا كيف انقلبت الأمور ضدهم وأصبحوا هم المتهم الأول وذلك عبر استخدام أبواق إعلامية تابعة لبريطانيا من اجل تشويه سمعة هذا الحزب الذي لم يكن هدفه سوى تغيير المنكر ،لكن رأينا كيف أن أتباع السيستاني رجحوا الكفة لصالحهم وطبقوا المثل الذي يقول "ضربني وبكى سبقني واشتكى" بغية تكميم أفواههم أي حزب الفضيلة وعدم مطالبتهم مجددا بتنصيب العدادات وعدم إتاحة الفرصة أمامهم لفضح ما تقترفه "الجارة" إيران صنيعة بريطانيا باتفاق مع هذه الأخيرة و"الابن الصالح" محمد رضا السيستاني الذي يدير عملية سرقة نفط العراق المجاور للحدود الإيرانية والتجاوز عليها خصوصا تلك المستنزفة من من حقول الطيب والفكة ومجنون التي تحتوي على كميات هائلة من الاحتياطي النفطي في ظل صمت مطبق لوزارة النفط ، حيث قدر سرقة النفط العراقي من قبل إيران بربع مليون برميل يوميا أي مايعادل السبع مليارات سنويا.

    وما سنفضحه من حقائق وأسرار في الأيام المقبلة، اكبر وأعظم

  11. #11
    مشرف
    تاريخ التسجيل
    23-06-2012
    الدولة
    النرويج
    المشاركات
    375

    Flag2 موارد صرف الخمس.. وما يحدث على ارض الواقع..

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صلي على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما كثيرا

    قال تعالى : [واعلموا انما غنمتم من شيءٍ فأن لله خمسه وللرسول ولذي القربى واليتامى والمساكين وابن السبيل ...]صدق الله العلي العظيم .
    إن الآيه واضحه في تقسيم الخمس على هذه الموارد السته , مستحقوها أولاً 3 سهام وهي لله والرسول وذي القربى , وهي تدمج وتعطى للمعوزين من ذرية النبي صلى الله عليه وآله ,لأن الله الله حرم عليهم الصدقات ,ثانياً 3 سهام هي لليتامى والمساكين وابن السبيل وأين ما ينسحب مضمون الآيه تنسحب حالة الاستحقاق . وإنني لم أجد في أي كتاب فقهي ,كالشرائع , واللمعه , وجامع المقاصد , وقواعد العلامه , والتذكره , والمُقنعه, وهكذا أمهات الكتب الفقهيه , لم أجد أي إشاره عن صلة المرجع أو المقلَد بهذه الاموال . لكن لما تفتح الرسائل العمليه تجد الاوامر بدفعها للمقَلَد , فمن أين جاءوا بها !!! انها فتاوى يقف خلفها عامل تجاري دنيوي وبكل صراحه ..
    وكأنهم قرأوا الآيه هكذا :واعلموا انما غنمتم من شيء ...فإن للمرجع ولأولاده ولأصهاره ولأحفاده ولأسباطه والسهم السادس للمتملقين الذين يتراقصون حول هؤلاء من الشحاذين والمنتفعين والصبيان ..الخ ..
    أليس هذا هو الواقع فلماذا الهروب من الواقع ...



  12. #12
    مشرف
    تاريخ التسجيل
    23-06-2012
    الدولة
    النرويج
    المشاركات
    375

    Flag2 معتقلات سرية داخل الحضرة العباسية، والمراقد المقدسة تتحول الى مستودع لذخائر الاسلحة الثقيلة والخفيفة

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صلي على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما

    العراق تايمز / لم يعد من المستور أن أغلبية الشعب العراقي أصبحت على وعي بأن محمد رضا السيستاني ابن المرجع علي السيستاني أفرد سيطرته الكاملة على مداخيل وإيرادات السياحة الدينية والمراقد المقدسة في العراق، خصوصا التبرعات والنذور، الا أن ما فات الكثير هو أن محمد رضا وصلت به الجرأة لأن يحول هذه الاضرحة المقدسة الى ثكنات عسكرية ومعتقلات سرية تقضي نحب كل من سولت له نفسه كشف اللثام عن حقيقته وحقيقية من يدورون في فلكه من أمثال السيد احمد الصافي والشيخ عبد المهدي الكربلائي.في كل سنه يدخل إلى كربلاء والنجف و الكاظمية و سامراء أكثر من30مليون سائح وزائر من الداخل والخارج بمعنى دخول مليارات الملايين من الدولارات في حين تبقى هذه الايردات ملكا للشعب ومن الواجب التصرف بها وصرفها واستثمارها من قبل لجان مشتركة من قبل جميع المراجع في النجف وممثلي شيعة العراق، لان المراقد المقدسة تعد اثر تاريخي و ديني لكل الشيعة وليس حكرا لمرجعية بعينها أو شخص وان الواجب إن تكون أدارتها بشكل يضمن الإيرادات لشيعة العراق.وقد علمنا مؤخرا أن عبد المهدي الكربلائي وكيل المرجعية العليا في العراق والذي يعول عليه محمد رضا في كل مغامراته وذراعه الضاربة أن يشرف شخصيا على احدى المعتقلات الموجودة داخل الحضرة العباسية المقدسة، يتم فيها ادراج اعداء مصالحهم معصوبي العينين، ليتم النيل منهم بشتى الوسائل دون ان يستشعر احد بما يجري داخل اسوار الحضرة، وحتى المعتقل نفسه لا يمكنه أن يعرف الى أي مكان أتى به قدره.وقد فجر أحد المسؤولين الكبار الذي كان يعمل في دائرة حماية المراقد المقدسة في العراق وهرب فارا بنفسه خارج البلاد قنبلة من العيار الثقيل حين كشف عن اسرار كبيرة تفضح ما يخطط له محمد رضا السيستاني واعوانه حيث قال في حوار: "قبل كل شيء أرجو من الشعب العراقي أن يغفر لي، وكذلك من جميع الأطياف الشيعية العربية الواعية، وأرجو من الذين غرّروا معي وأصبحوا في هذه الدائرة الخطيرة (دائرة حماية المراقد المقدسة) أن يتركوا مراكزهم وأعمالهم فورا، لأنهم يشتركون بتهديم بلدهم ومجتمعهم، وأنهم أدوات بيد إيران وعصاباتها في العراق، وكذلك بيد أطراف عراقية لا تريد الخير للعراق كحزب الدعوة الإسلامي، والهدف هو تقسيم العراق، وتفتيت مجتمعه من خلال نشر الفتن والصراعات المذهبية والمناطقية والإثنية، وأن الشعارات الدينية والخطب الأخلاقية التي سمعناها وتسمعونها من بعدي هي للاستهلاك ولتخديرنا وتخدير الناس، لقد ندمت وكنت محطم الوجدان والتفكير، لأن ضميري كان يحاسبني كل لحظة وكل دقيقة، وخصوصا عندما كنت أضع رأسي على الوسادة، وكنت أسأل نفسي يوميا: هل أنا أخدم العراق أم أخدم الشياطين والمنحرفين؟، وفي آخر المطاف عرفت بأني أخدم الشياطين وعصاباتهم، لأن هناك خطوات مستمرة لبناء دولة داخل الدولة العراقية".وقال في معرض سؤاله حول ما يدور داخل تلك العتبات أن منصبه كان هو عضو هيئة استشارية سرية في قيادة حماية المراقد المقدسة في كربلاء، إضافة الى كونه مستشار أمني في هذه الدائرة، والتي قال عنها أنها ليست دائرة وطنية ولا حكومية ولا حتى اجتماعية، بل هي دولة داخل الدولة العراقية، التي أصبح البعض يطلق عليها اسم "دولة حرس الروضة الحسينية والعباسية المستقلة" وهذا ما كان يطلقه محافظ كربلاء عقيل الخزاعي ايضا.وقال أن هؤلاء الحرس هم عبارة عن مليشيات، وأن معظم أفرادها جاءوا من إيران وبلغ العدد الكلي لهذه القوات (قوات الحراسة) في كربلاء لوحدها حوالي3000مقاتل أغلبهم من الإيرانيين، والعدد الآخر من أهالي كربلاء وبعد التزكية الدقيقة، وأن قائدهم الروحي والديني هو محمد رضا ابن المرجع علي السيستاني والذي ينوب عنه بقيادتهم وتوجيههم هو وكيل السيستاني في كربلاء الشيخ عبد المهدي الكربلائي الذي يستلم تعليماته من نجل السيستاني.وأضاف المتحدث "ان الذي جعلنا نعيد حساباتنا عندما وجدنا أن القوة الحقيقية لهذه الحراسات هي للإيرانيين وأن أهدافهم غريبة وعجيبة وغير واضحة خصوصا عندما بدأوا بنشاطات غريبة، ففي البداية تكاثروا عددا ثم تسليحا قويا ثم أصبحت تأتي إليهم صناديق كبيرة ومتوسطة من إيران وكتب عليها (ممنوع الفتح أنها هدايا وأدوات ومواد بناء إلى مرقدي الإمام الحسين والعباس عليهما السلام من أجل إعادة ترميمها) ولكنها تبيّنت أنها أسلحة تشحن من الحرس الثوري الإيراني، ولهذا فقد تحولت الحضرة الحسينية والعباسية وبقية المراقد المقدسة في العراق إلى ترسانة رهيبة مؤكدا "نعم رهيبة باللأسلحة والذخائر، أي أصبحت مستودعات كاملة للأسلحة الخفيفة والمتوسطة وأنا مسئول عن كلامي أمام الله والشعب".وأكد المسؤول الهارب الذي درس العلوم الدينية والأكاديمية معا، ومن عائلة شيعية عربية معروفة، أن المراقد المقدسة دخلت في لعبة المساومات السياسية الضيقة، وأصبحت مجرد نوادي لعصابات المؤسسات الدينية في العراق، وأن الخطر الحقيقي على العتبات المقدسة في العراق هو من المرجعية الشيعية نفسها وبشقها الإيراني، وتحديدا التي يديرها نجل السيستاني، وهو محمد رضا السيستاني نيابة عن أبيه المغيّب، فالرجل يمارس التجارة السياسية من خلال دكان المرجعية والأضرحة المقدسة، وهو رائد تأسيس الدولة الخاصة به داخل الدولة العراقية والتي ستكون أقوى من جميع الأطراف، ولها مساندة دولية خفيّة.ويؤكد الرجل أن من بين جملة الممارسات الخطيرة التي ارتكبتها قوى خراسات المراقد المقدسة بأمر باشراف من عبد المهدي الكربلائي وبأمر من محمد رضا أنهم قاموا بتصفية بعض الطيارين العراقيين الذين شاركوا في الحرب العراقية الإيرانية (1980 ـ 1988) ولقد مارسوا القتل والخطف بحق الضباط العراقيين الذين يحملون رتبة (الأركان) وشاركوا في الحرب ضد إيران، وتم تحشيد الاعلام لنسبها إلى مليشيات جيش المهدي الذي تأسس من اجل تشويه صورة السيد محمد محمد صادق الصدر الذي اغتيل قبل خمسة عشر عام، حيث كان الصدر يشكر خطرا فكريا على مملكة خيرية اوذة التي هيمنت على الحوزة الدينية، أما حول قضية الرواتب فلقد فجرّت هذه القضية أمور كثيرة، وخصوصا عندما زاد عدد القوات، فجاء الحل من خلال نجل آية الله السيستاني محمد رضا السيستاني الذي أوعز لنوري المالكي رئيس الوزراء للإسراع بدمج المليشيات فكانت الحصة بإدماج ألف مقاتل من هذه القوات في جهاز الاستخبارات الرسمي، وألف مقاتل في جهاز المخابرات ونشرهم في جميع المحافظات، ودمج الآلاف في الشرطة أي في وزارة الداخلية، وأن معظمهم من الإيرانيين، ولكن الذي حصل هو تحول هذا العدد إلى مشروع (فرق الموت) وأصبحوا ينفذون مخططات غريبة عجيبة، وأهمها التصفيات الجسدية، وعمليات التهجير، ومطاردة الضباط والطيارين والمهندسين والعلماء السابقين، ولقد حصلت صدامات عنيفة بينهم وبين الشرطة المحلية والحرس الوطني، وكان جواب محافظ كربلاء ومجلس المحافظة هو واحد وهو (إن حرس الحضرة الحسينية والعباسية هم عبارة عن فاتيكان في كربلاء زرعتها إيران بالاتفاق مع السفارة البريطانية والسفارة الامريكية وبمساعدة ودعم السيستاني وليس في اليد حيلة اتجاههم) وبالفعل هم فوق القانون والدولة ومجلس المحافظة.وشدد هذا المسؤول على أن القوات المحلية في المحافظات تبقى عاجزة أمام ما تقترفه مليشيات محمد رضا السيستاني لاسباب كثيرة مضيفا "إن هذه القوات متحصنة بالسيستاني، وبالحصانة الإيرانية، ومتحصنة بالأضرحة المقدسة و مثلما تحصنت الأسلحة والذخائر بالأضرحة، فمن يجرأ على اقتحام المراقد المقدسة من أجل التفتيش والاستيلاء على الأسلحة والذخائر وكشف المستور، فأن كان أميركيا فهذه كارثة على الولايات المتحدة وعلى قوات الإحتلال، وأن كانت الحكومة، فبهذا تحفر قبرها السياسي بيدها وللأبد، وسوف تكفّر وتسّقط بوريقة بسيطة تخرج من محمد رضا السيستاني، وتكون مزورة كالعادة على أنها صادرة من السيستاني، وبالتالي ستكون كارثة على الحكومة، ونتيجة ذلك لن تسمح بمعرفة ما يدور في داخل الأضرحة المقدسة، ولا في أقبيتها الكبيرة والسريّة، فهم أسسوا دولة سرية تحت بيوت أهالي كربلاء والنجف والكوفة والكاظمية وفي جميع المدن التي فيها أضرحة مقدسة، فلقد قامت قوات الأضرحة المقدسة باقتحام مبنى الاستخبارات في كربلاء ولعدة مرات وضربوا المنتسبين، وأخذوا بعض المتهمين، أما لإطلاق سراحهم أو من أجل المساومة عليهم بفدية مالية، فهم يقتحمون مراكز الشرطة والاعتقال وأخذ الموقوفين والسجناء من أجل المساومة عليهم مع ذويهم من أجل دفع الفدية، وأنهم مجموعات شاذة فهم يمارسون التعذيب وحتى الخنق والإعدام وشرب الخمور في أقبية المراقد المقدسة في كربلاء، فهم يتناولون الخمر ليقوموا بحفلات تعذيب ضد المعتقلين والمخطوفين الأبرياء، ولقد تبيّن لنا ومن خلال المتابعة والرصد الحذر بأن هناك تعاون وتنسيق بين الاستخبارات في الحلة (بابل) وبين قوة حماية الأضرحة في كربلاء، حيث يتم خطف المواطنين بزي الشرطة والمغاوير ومن ثم يرحلون إلى دائرة استخبارات الحلة والتي تساوم مقابل إطلاق سراحهم... وسوف نزودكم بأسماء العديد من المجرمين بالإضافة إلى أسماء المختطفين الأبرياء حال استقرارنا في مكان أمين وحال وصول ما بحوزتنا لأنه في مكان سري هو الآخر".وبخصوص تأثير السيد علي السيستاني في الشان العراقي على الرغم من كونه غائب تماما من الساحة العراقية ولم يتكلم إلى الآن قال المحاور أن موضوع السيد السيستاني شائك وخطير خصوصا عندما أصبح الحاكم الفعلي في العراق، ولكنه في العراق وموجود في النجف، أما من ناحية التأثير فهو ليس له تأثير على نجله، ولا حتى على المقربين منه، وأنه رجل متعب ومريض، وأن من يدير الأمور باسمه، هو زوج بنته جواد الشهرستاني المقيم في مدينة قم الإيرانية وابن عم الدكتور حسين الشهرستاني مسؤول ملف الطاقة في العراق، وهو المسئول السري الأعلى في المرجعية الشيعية المدعومة بريطانيا وشؤونها، وهو من يعيّن الوكلاء والناطقين باسم المرجعية الشيعية والسيد علي السيستاني، ولكن الذي هو في الواجهة وينفذ ما يقوله جواد الشهرستاني والمجموعات الإيرانية المرتبطة بالسيد السيستاني وبعض تركيبات الحكم الإيراني هو نجله محمد رضا السيستاني ومساعده حسين الشهرستاني نائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة، وهو الذي له علاقات قوية مع الشركات النفطية البريطانية التي هيمنت على النفط والغاز في العراق، ولكن العلاقات الأكثر هي مع السفارة البريطانية وأن الرجل يخطط لإمبراطورية سياسية واقتصادية ودينية في العراق.

    وماخفي كان اعظم

  13. #13
    مشرف
    تاريخ التسجيل
    23-06-2012
    الدولة
    النرويج
    المشاركات
    375

    Flag2 لماذا يخادع محمد رضا السيستاني الشيعة ؟!.. رداً على الاستفتاء الصادر من مكتب السيد السيستاني بتاريخ 20/3/1435.. بقلم/ ابو غدير النجفي

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صلي على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما


    العراق تايمز: كتب ابو غدير النجفي..ذكر استفتاء منسوب لمكتب السيستاني مؤرخ بتاريخ 20/3/1435 هـ
    (لم يكن هناك اي تواصل بين مكتب سماحة السيد دام ظله والوزراء بشأن القانون المذكور (يقصد القانون الجعفري) قبل جلسة مجلس الوزراء في يوم الثلاثاء 3/12 حيث صوتوا فيها تأجيل اقرار القانون الى ما بعد الانتخابات القادمة دون ان يستفسروا عن راي المرجعية الدينية العليا بشأنه .
    نعلق على استفتائهم بمجموعة ملاحظات :
    1 ــ قال لم يكن اي تواصل بين مكتب سماحة السيد السيستاني والوزراء بشان القانون المذكور قبل جلسة مجلس الوزراء في يوم الثلاثاء 3/12).
    الجواب :
    ان تحصيل موقف السيستاني غير منحصر كما تعلمون بالاتصال بمكتبه في النجف فقط . وترون كثيرا ما يعبر الشيخ الكربلائي او السيد الصافي عن مواقف السيستاني في خطبة الجمعة فهما معتمدان للتعبير عن راي السيستاني ووزيرة المرأة التقت بالشيخ الكربلائي قبل جلسة مجلس الوزراء في يوم الثلاثاء 3/12 واخبرها الشيخ الكربلائي بموقف السيستاني الرافض لإقرار القانون الجعفري بحجج ومبررات منها ان الوضع غير مناسب لإقراره ألان وهذه الوزيرة (المسكينة) التي تورطت بالتعامل مع مخادعين امثال محمد رضا السيستاني والشيخ الكربلائي وقالت في مجلس الوزراء بالنص (بصراحة كنت عند الشيخ عبد المهدي الكربلائي وابلغني ان السيستاني لا يرى طرح هذا القانون مناسباً في هذا الوقت لانه يثير الطائفية علما ان الوزيرة التقت ايضا قبل جلسة مجلس الوزراء بالشيخ علي الانصاري ممثل السيستاني في النجف (وقال لها: الوقت غير مناسب ، البلد متأزم طائفياً) علماً ان موقف الوزيرة المستند لتوجيه الكربلائي ممثل المرجع السيستاني اثّر بشكل واضح على مواقف الوزراء فبعد ان كان شبه اجماع على تمرير القانون قبل انعقاد الجلسة انقلبت مواقف وزراء الكرد والسنة العرب عندما سمعوا موقف السيستاني الرافض لاقرار القانون.
    ومما يحز بالنفس انهزامية مرجعية توصف بالعليا بالدفاع عن حقوق كفلها الدستور للشيعة ، فلماذا لم يعترض المرجع السيستاني على اقرار مجلس الوزراء لتعديل قانون المساءلة والعدالة الذي يمنح المجرمين امتيازات غير مبررة ولماذا لم يقل انه يثير سخط ضحايا الارهاب . ولماذا لم يعترض عند اقرار قانون اللغة الرسمية و الزام كل المدارس العراقية بالتدريس لمادة الكردية ، لماذا لم يقل المرجع السيستاني هذا يثير التازم او الفتنة ما لكم كيف تحكمون ؟؟!! .
    2 ــ ذكر في استفتائهم (دون ان يستفسروا عن راي المرجعية الدينية العليا بشأنه) وهذا غير صحيح فاتصال وزيرة المراة بالشيخ الكربلائي كان الغرض منه الاستفسار عن راي المرجع السيستاني ووزير العدل حينما قدم مشروع القانون الجعفري لمكتب السيستاني قبل اكثر من سنة فانه اراد الاستفسار وسماع التعليقات او الملاحظات على القانون ولم يجب السيستاني بعد انتظار طال لاكثر من سنة كاملة . فلماذا هذا الخداع يا محمد رضا السيستاني ومتى تقلع عن ادمانك للمكر والتضليل ؟؟!!
    3 ــ لو تنزلنا ـ جدلا ـ وان الوزراء لم يستفسروا عن القانون من السيستاني اليس من مسؤولية السيستاني ان يبادر لاعطاء رايه الفقهي في القانون ، فان كان القانون منسجما مع الشريعة – وهو كذلك – فيؤيده ويشجع على تمريره في مجلس الوزراء . وان كان متضمناً مخالفات فمسؤوليته تقتضي ان يامر بالمعروف ويصحح الاخطاء .
    اما السكوت الدائم الذي لا نفهم له مبررا فلا يصلح حجة تنقذكم امام حساب الله العسير يوم القيامة .
    4 ــ لماذا تخادعون الناس فتقولون لهم لم تتصل بمكتب السيستاني وهي قد اتصلت بممثل السيستاني وكلاهما طريقان معتمدان لدى السيستاني للتعبير عن ارائه ان حيلتكم هذه تشبه حيلة بعض المعممين (المخادعين) حينما ياتيه فقير محتاج للمساعدة فيقول له ويجاوبه (ليس تحت يدي مال) ويقصد اليد (العضو البدني) بينما يفهم السائل الفقير عدم وجود مال تحت تصرف المعمم . وهذا الاسلوب من الخداع هل ينسجم مع اخلاق امير المؤمنين (عليه السلام) ؟؟!!.
    5 ــ ذكرتم في جواب رسمي لكم منشور على موقف السيستاني
    (بعثت (الوزيرة) برسالة الى المكتب مؤرخة في 4/12 تطلب فيها راي المرجعية العليا حول القانونين مما يؤكد انها لم تبلغ باي موقف للمرجعية قبل انعقاد مجلس الوزراء في 3/12) .
    - مكركم اوضح من الشمس في رابعة النهاء اذ تقولون طلبت الوزيرة راي المرجعية فلماذا لم تجب المرجعية على استفسارها لحد هذا اليوم اذا كان تبريركم لعدم اعلان السيستاني لمعرفته قبل 3/12 بحجة عدم الاستفسار.
    6 ــ ذكرتم في نفس جوابك المنشور على موقع السيستاني (ان الاخرين اعترضوا على القانون وذلك لعدة اسباب اهمها ان المادة 246 من القانون تنص على انه ( تسري احكام هذا القانون على العراقيين بناءً على طلب المدعي او وكيله) وقلتم هذا يعني ببساطة ان القانون المذكور سيطبق على غير الشيعة من اهل السنة و المسيحيين وغيرهم ... وقلتم ( اي ان لهذا القانون مساسا بحقوق سائر المكونات :
    الجواب :
    أ‌ ــ نفس الاعتراض الذي نقلتموه من المعتمدين غير صحيح وقد رد عليه عبد الزهراء الحميداوي بخمسة مستويات من الاجوبة كل واحد منها يصلح حلا وجوابا لذلك الاعتراض .
    ب‌ ــ ان نفس نقلكم لاعتراض الاخرين وانتم في مقام التبرير لعدم توفر الارضية الصالحة لاقرار القانون الجعفري _على حد تعبيركم – يؤكد انكم تتبنون هذا الاعتراض وتتخذون منه مبررا لعدم تاييد القانون الجعفري وكان بامكانكم ان تذكروا بصراحة دون تضليل (انكم لا تؤيدون القانون الجعفري بسبب المادة 246) وعندها يمكن اللجوء لعدة حلول منها تعديل هذه المادة مثلا او بقية الحلول الاربعة التي ذكرها عبد الزهراء الحميداوي في مقالة الجوابي عليكم . ونذكركم ان نفس الوزير المسيحي وافق وصوت على القانون الجعفري فلو ان القانون يفرض عليه رايا غير رايه لما صوت عليه وقلنا لكم موضوعات القانون الجعفري فقط (زواج ، طلاق ، وصية ، نفقة ، ميراث) وجميعها لا ترتبط بعلاقة بين المسلم والمسيحي كما تعلم !!!
    7 ــ بررتم في نفس منشوركم المذكور (ان الضروف غير صالحة او غير مواتية لاقرار القانون والسيد يتجنب الدخول في جدل عقيم .
    وهي لعمري اوضح الادلة – وزلة لسان منك اوضحت مكرك وكذبك – على انكم معترضون ولا تؤيدون القانون الجعفري بحجة عدم صلاحية الارضية المناسبة لاقراره وان الظروف غير مناسبة .
    فعندها اذا قلنا انكم رفضتم اقرار القانون هل نكون صادقين ام لا؟
    لا علاقة لنا بتبريراتكم الانهزامية ولكن النتيجة رفضتم القانون بحجة الظروف غير صالحة لإقراره فاذا كان الشيعة لديهم 159 مقعد واغلبية في مجلس الوزراء والظروف غير صالحة فمتى تكون صالحة يا محمد رضا .
    8 ــ اذا اردت ان نصدقك ـ ولا يمكن ان نصدقك بعد وضوح الادلة على رفضكم لإقرار القانون الجعفري – ولكن نـصدق انكم التفتم لخطأكم الفادح وتريدون اصلاحه فعليكم بأمرين:
    أ‌ ــ سحب الوكالة من الشيخ الكربلائي – حتى تعصبوها براسه – مثلما ورطم المسكينة وزيرة المرأة وعصبتم مكركم براسها .
    ب‌ ــ ان يعلن السيستاني تاييده للقانون الجعفري المنسجم مع تعاليم اهل البيت عليهم السلام وهذا واجبه الشرعي لكي تخرج الشيعة المسكينة من حيص بيص مكرك وخداعك يا محمد رضا السيستاني .

  14. #14
    مشرف
    تاريخ التسجيل
    23-06-2012
    الدولة
    النرويج
    المشاركات
    375

    Flag2 حكومة محمد السيستاني رضا ترعى صناعة الميليشيات الطائفية في العراق لتسريع التقسيم

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صلي على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما

    العراق تايمز ــ بغداد. كتب علي صاحب شربه : غذت حكومة محمد رضا السيستاني البريطانية، برئاسة بيدقهم المدلل نوري المالكي، نار الفتنة الطائفية من جديد بما يكفي لإشعالها، بعد أن شعرت أن ملف التقسيم أصابه بعض التراجع والوهن، بسبب الضربات الوحدوية التي تلقاها من الشعب العراقي الرافض للتقسيم والفساد المالي والسياسي عبر التاريخ حتى لقبه معاوية ابن ابي سفيان بالرافظة أو الروافظ، لرفظهم ظلمه وطغيانه وظلم اسلافه. فأخرج محمد رضا من جيبه جنديا يعمل لديه ليؤرق به سكينة الشعب العراقي ويلوح به بخطر الطائفية وأستهدافهم على خلفيتهم الطائفية والدينية، وحركت أتباعه من الجهة الأخرى للتصعيد والعمل المضاد لإشعال الساحة العراقية طائفيا.المالكي الذي روج له بعض معتمدي المرجع علي السيستاني أنه (مختار العصر) خلال تظاهرات مدفوعة الثمن خرجت ضد تظاهرات معارضة له في العديد من المحافظات العراقية، دفع بشخص مقرب من السيستاني، هو الأمين العام لحزب الله العراق واثق البطاط، ليعلن عن تشكيل "جيش المختار" لمساندة الحكومة في محاربة الإرهاب والجماعة الإرهابية وحماية الشيعة حسب ادعائهم، وأكد أنه لم يكن بحاجة إلى اخذ الضوء الأخضر من الحكومة من أجل تأسيس الميليشيا، مشددا على أن الحكومة بحاجة إلى تقديم أدلتها في حال اعتراضها على هذا المشروع، مبينا أن وجود جيش المختار إيجابي في ظل تحول "المكون السني إلى بيئة خصبة للإرهاب" حسب تعبيره الطائفي.وقال البطاط إن جيشه يهدد أي مسؤول في الحكومة "إذا قصر أو كان هناك شائبة على أدائه"، مؤكدا تقاربه من تنظيم "عصائب أهل الحق" التابعة لمحمد رضا السيستاني.هذه الخطوة لحقتها خطوة مماثلة على الجانب الآخر، وهي ايضا مدعومة من قبل حكومة محمد رضا، عندما أعلنت مجموعة تابعة لتنظيم القاعدة عن لملمة عناصرها لتتجمع من أجل تنفيذ أعمال مضادة لـ (جيش المختار) وأستهداف الشيعة.وقالت هذه التنظيمات في بيان لها على شبكة الأنترنت أن تفجيرات مدينة كركوك وأستهداف عناصر من قوات الصحوات في معسكر تابع للجيش في منطقة التاجي، هي أولى الأعمال التي تقوم بها لصد جيش المختار المشار اليه. وستليها عمليات تفجيرية بسيارات ومفخخات وأحزمة ناسفة لإستهداف الجيش والمواطن العراقي الشيعي.
    مراقبون سياسيون عراقيون أكدوا أن أختيار البطاط لتسمية جيشه بـ"جيش المختار" لم يكن عبثا بل هو موضوع بعناية فائقة، فجيشه سيكون عونا ومناصرا لـ "مختار العصر" في تنفيذه المخطط الصهيوني التقسيمي في البلاد لصالح بريطانيا.
    وأكدوا أن نوري المالكي يركن إلى تأسيس الميليشيات من أجل ضمان حمايته وبناء ديكتاتوريته، وأستخدامها ضد ابناء الشعب العراقي تنفيذا لمخططاته ومصالحه. فهو لا يثق أبدا بالجيش العراقي ولا قياداته العسكرية التي يعتقد أنها ستنقلب عليه سريعا، وبالتالي فالميليشات هي الضمانة الفعالة له في صراعه المتواصل للحفاظ على حكومة المتهاوي.وبينوا أن المالكي كان في أوقات ماضية ولا زال يستعين بفرق الموت لمحاربة خصومه السياسيين والتخلص منهم بتنفيذ عمليات أغتيال وتفجير ضدهم، فضلا عن دفعهم لاشعال الشارع الشعبي العراقي في أوقات معينة، من خلال تفجيرات تستهدف المواطن العراقي. وبعد أنتهاء دورهم أستعان بحزب الله العراق من خلال تشكيل هذه الميليشيا الجديدة.وأنتقد المراقبون صمت مجلس القضاء الأعلى، وعلى رأسهم رئيسه مدحت المحمود على صمته على بناء هذه الميليشيا الجديدة، حيث كان المفترض أن يسارع المحمود في إصدار مذكرة أعتقال بحق البطاط ومحاكمته فورا على تهديده الأمن الوطني والسلم الإجتماعي، لا أن يلتزم المجلس ورئيسه الصمت، كون أنه تحول لمؤسسة ترعى شؤون حكومة محمد رضا السيستاني فقط، من دون الاضطلاع بواجبه الشرعي والحقيقي في إحقاق العدالة والقانون في البلاد.ويعتبر حزب الله العراق الذي درب عناصره على يد الحرس الثوري الإيراني، والذي نشط منذ العام 2003، من التنظيمات الموالية والمقربة من محمد رضا السيستاني، وكان بينه وبين المالكي تحالف قوي. ففي شهر آب من العام 2011 عقد تنظيم حزب الله العراق وفرسان دولة القانون، التابعة لمحمد رضا السيستاني، العديد من المؤتمرات الصحافية على مدى شهر كامل هددا فيها بضرب الكويت بالصواريخ، كما حرضا على مقاطعتها تجاريا ومهاجمتها برا، وانتهى تهديدهما بقصف ميناء مبارك البديل بثلاثة صواريخ أعلن حزب الله مسؤوليته عنها.
    وعملت حكومة محمد رضا وبأوامر مباشرة من بريطانيا وإيران على تأسيس ودعم العديد من الميليشيات وتخصيص أموال من الموازنة العامة لدعم هذه التنظيمات، فقد كان المالكي وحزبه وراء تشكيل ائتلاف أبناء العراق الغيارى التابع لائتلاف دولة القانون، والذي قام باعادة تشكيل (فوج 9 بدر) في 21 كانون الثاني 2012، بحجة الرد على "التجاوزات الكويتية على العراق"، وأكد حينها الأمين العام للائتلاف عباس المحمداوي أن الفوج يضم متطوعين من كافة الأطياف العراقية ويهدف للتصدي للتدخلات الخارجية بالشأن العراقي، وسفارات بعض الدول في العراق. والجميع يعلم ان الكويت تعد اهم مستعمرة بريطانية في المنطقة وعلاقتها مع حكومة محمد رضا السيستاني جيدة جدا، ناهيك عن تسجيل جميع ممتلكات مؤسسة الخوئي الخيرية والاوقاف الشيعية في العالم باسم الاوقاف الجعفرية الكويتية، وحينها انتقد اغلب المثقفين العراقيين هذه التصرفات واصدروا بيانا يثبت فيه ان المليشيات لم تتاسس بسبب التجاوزات الكويتية على العراق وانما هدف خطير آخر من خلفها، وأهمها الاعداد لقتال طائفي ينتهي بتقسيم العراق.
    إلا أن المحمداوي سرعان ما لوح بفوجه المسلح ضد الأكراد إذ امهل جميع الأكراد في بغداد والمناطق ذات القومية العربية أسبوعاً للمغادرة إلى إقليم كردستان، في حملة ضدهم أطلقها في 6 نيسان الماضي، وهدد أنه إذا لم يستجيبوا فإنه سيتم حمل السلاح ضد رئيس إقليم كردستان مسعود البارزاني ومن معه.
    وقد تمكن المحمداوي وبمساعدة محمد رضا السيستاني من الإفلات من المحاسبة القانونية وظهر مؤخرا على رأس نحو 40 شخصا تظاهروا في ساحة التحرير وسط بغداد بحماية قوات حكومية مكثفة تأييدا للمالكي وتنديدا بتظاهرات الأنبار وصلاح الدين ونينوى.
    كما رعت حكومة محمد رضا، أستعراضا عسكريا لعصائب أهل الحق التي يتزعمها قيس الخزعلي، في حزيران العام الماضي، بمشاركة كمال الساعدي مندوبا عن المالكي لحضور الإستعراض الذي وجه ضد خصوم المالكي الذين كانوا أجتمعوا في أربيل لسحب الثقة البرلمانية عنه

  15. #15
    مشرف
    تاريخ التسجيل
    23-06-2012
    الدولة
    النرويج
    المشاركات
    375

    Flag2 أدلة عدم صحة انتساب السيستاني لأهل البيت (عليهم السلام) .. وثبوت كذبه ونفاقه ــ بقلم / اسماعيل مصبح الوائلي

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صلي على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما


    العراق تايمز ــ كتب اسماعيل مصبح الوائلي: تجتهد مراجع دينية (كبيرة) في مدينة النجف الأشرف، في لف عمامة النسب الهاشمي الأصيل حول رأسها، بطريقة تخفي بداخلها شجرة عائلتهم الحقيقية، وإبقاءها بعيدا عن التناول التشريحي للمتخصصين في علم الأنساب والرجال. متنعمين بما يضفيه الإنتساب للبيت الهاشمي من فيوضات وتحصينات تسهل لهم عملية الوصول للقب "المرجع الديني" وخداع العوام من الناس.ويبدو أن بعض تلك المراجع الدينية صدقت كذبتها بأنتسابها للبيت الهاشمي، رغم أفتضاح امرها وأرتباطها بالصهيونية العالمية، فواجهوا حملات التشكيك الموجهة ضدهم من قبل المتخصصين في علم الأنساب والرجال، بشجرة عائلية مزورة أسقطتهم في وحل الأدعاء الكاذب واستحقوا بذلك اللعن الذي توعد به رسول الله (صلى الله عليه وآله) كل من أدعى النسب للبيت الهاشمي.فمرجعية علي السيستاني تبدو اليوم حائرة في أمرها لا تعرف ما تعمل بعد أن أنكشف كذب أدعاء المرجع (السيستاني) الإنتساب للبيت الهاشمي الأصيل، رغم إصرار هذه المرجعية على الإنتساب للمدينة التي ولد فيها المرجع (سيستان)، كنوع من الإستعاضة عن أدعائهم للنسب الهاشمي.مرجعية السيستاني وأزاء الحملات المشككة بأنتسابه للبيت الهاشمي، نشرت ما أسمته "شجرة أنتساب السيستاني للبيت الهاشمي"، جاء فيها أنه: السيد علي السيستاني بن السيد محمد باقر بن السيد علي بن السيد محمد رضا من ذرية المحقق الفيلسوف السيد محمد باقر الداماد بن السيد محمد بن السيد محمود بن المطاع الأعظم السيد محمد خان الوزير بن السلطان السيد عبد الكريم خان الثاني بن السلطان السيد عبد الله خان بن السلطان السيد عبد الكريم خان الأول بن السلطان السيد محمد خان بن السلطان السيد مرتضى خان بن السلطان السيد علي خان بن السلطان السيد كمال الدين صادق صاحب الحروب الشهيرة مع الأمير تيمور ابن السلطان العلامة في العلوم العقلية والنقلية الفيلسوف السيد قوام الدين المشتهر بمير بزرك المرعشي المتوفى سنة 780 أو 781 صاحب المزار في بلدة آمل بن العلامة الأجل السيد كمال الدين صادق نقيب الأشراف ببلدة ري ابن السيدعبدالله أبي صادق النقيب بن الشريف أبي عبد الله محمد النقيب الزاهد بن الشاعر الفقيه السيد أبي هاشم النسابة بن السيد الفقيه أبي الحسن علي نقيب الأشراف في الري وطبرستان بن المحدث السيد أبي محمدالحسن النسابة بن فخر آل رسول الله صاحب الكرامات الظاهرة الفقيه القاضي أبي الحسن علي المرعشي صاحب بلدة مرعش بن السيد أبي محمد عبد الله أميرالعافين ويقال له أمير العراقين النسابة المحدث بن السيد الهمام فارس بني الحسين المحدث النسابة أبي الحسن محمد الأكبر ويعرف بالسليق أيضا لسلاقة لسانه وسيفه بن السيد الفقيه المحدث النسابة أبي محمد الحسن المشتهر بالحكيم، الراوي المدني المتوفى بأرض الروم ابن شرف الأشراف فخر العلويين المحدث أبي عبد الله الحسين الأصغر المتوفى 157، بن سيد الساجدين زين العابدين الامام علي بن السبط سيد الشهداء الامام ابي عبد الله الحسين بن امير المؤمنين ومولى الثقلين الامام علي بن ابي طالب (صلوات الله وسلامه عليهم اجمعين).ويؤكد أحد كبار رجال الأنساب وعلم الرجال وسنذكر اسمه في الحلقة القادمة وهو من السادة من أحفاد فاطمة الزهراء (عليها السلام)، أن هذه الشجرة تحوي في متنها على أدلة واضحة وجلية لبهتان أدعاء السيستاني بالإنتساب للبيت الهاشمي.فهذه الشجرة، تبين أن السيستاني من ذرية المحقق الفيلسوف (؟) بن محمد باقر الداماد بن محمد بن محمود بن المطاع الأعظم، وهذا لا يصح في إسناد الشخص إلى نسب مجهول، أي انه لم يحدد من أي ذرية هو؟ ومن هو الجد الجامع؟ كما لا يصح التنسيب بان نقول (من ذرية)، وهذا مخالف لاصول الانساب.فضلا أن نسبه إلى أبو محمد الحسن النسابة بن فخر آل رسول الله القاضي أبو الحسن علي المرعشي، علماً إن أبو محمد الحسن بن علي المرعشي لم يعقب ولداً اسمه علي هكذا ورد في كافة المصادر النسبية وأهمها:- كتاب (عمدة الطالب في أنساب آل أبى طالب) للسيد جمال الدين أحمد بن علي الحسيني المعروف بابن عنبة المتوفى سنة 828 هجرية.- كتاب (المجدي في أنساب الطالبين) لأبو الحسن العمري وهو من أعلام القرن الخامس، والذي حققه سماحة العلامة الفقيه آية الله العظمى المرعشي النجفي.- كتاب (منتقلة الطالبية) للشريف النسابة أبي إسماعيل إبراهيم بن ناصر ابن طباطبا وهو من أعلام القرن الخامس الهجري.- كتاب (الأصيلي في انساب الطالبيين) لشمس الدين محمد ابن تاج الدين علي الشهير بابن الطقطقي المتوفي سنة 709 للهجرة. وغيرها الكثير من أمهات الكتب والمراجع النسبية كلها لم تذكر ما اشرنا إليه.مبينا أن هذه الشجرة لا تشترك معها أية أسرة علوية على وجه المعمورة، وهذا مُحال في علم الأنساب، ناهيك أنه لم يتحقق في عدد الوسائط النسبية في هذا الذيل لعدم صحة الجد الجامع أصلاً.موضحا أن الشجرة تتضمن خلطا بالأسماء منتقاة من الأسرة الجزائرية ومنهم آل البطاط، وآل الحلو، وهؤلاء أيضاً لم يثبت انتسابهم. مؤكدا أن ناشر هذه الشجرة انتقاها ولصق الأسماء من هذه الأسرة اعتباطا كي يثبت هذا الانتساب. علما إن كافة النسابين المعاصرين والشيعة منهم على وجه الخصوص لم يذكروه في مؤلفاتهم، ومنهم حسين أبو سعيدة في كتابه (المشجر الوافي).من هنا يمكن القول أن هذه الشجرة العائلية للسيستاني هي شجرة مزورة وغير حقيقية، وهي مقتطعة بالكامل من نسب اخر وهو للسيد محمد باقر الداماد المحقق والفيلسوف الشهير رحمه الله، حيث يبدأ اللصق من والد الجد، حيث تم إلصاقه مباشرة بنسب جاهز وشريف وموثق للسيد الداماد. فأب السيستاني وجده ووالد جده اسماء غير معروفة بتاتا ولا تأريخ لها ولا سيرة، فهي كما اعتقد اسماء مخترعة ليس الا.والامر الاكثر غرابة انه لو حسبنا تاريخ وفاة السيد الداماد، الذي ألصق به نسب السيستاني، وحسبنا مدة حياة أب وجد ووالد جد السيستاني لوجدنا انه سيتبقى مائة عام تقريبا غير مشغولة وغير منطقية. فتاريخ وفاة الداماد كما هو مثبت في علم الرجال والسير هو 1631 ميلادي، وهنا فإن والد جد السيستاني من المفترض أن يعيش مع أبيه (المفترض) الداماد مدة من الزمن، ولنقول جدلا انه عاش مع والده 20 عاما، ولنفترض انه بقي بعد وفاة أبيه الداماد حسب الزعم 60 عاما، فيكون عمره 80 عاما. وبعملية حسابية بسيطة لتاريخ وفاة الداماد مع عمر والد جد السيستاني (1640+ 60) سيكون الناتج 1700 ميلادي.ولو أفترضنا أن عمر جد وأب السيستاني كان بمجمله تقريبا 150 عاما، وبجمعه مع 1700 سيكون الناتج 1850 ميلادي. ووفقا لهذه العملية الحسابية البسيطة نعلم جيدا أن تاريخ ميلاد السيستاني سيكون في عام 1850، في حين انه مولود عام 1930 بحسب السيرة الذاتية التي نشرها مكتبه وما هو مشهور عنه. اذاً بقيت 89 عام ليست لاحد من اجداده وغير منطقية في الحساب العمري المتعارف.فضلا أن جميع أبحاث السير وعلم الأنساب والرجال تثبت بما لا يقبل الشك أن السيد الداماد ليس له أولاد، وإن الصاق نسب السيستاني به غير صحيح ويثير الكثير من علامات الشك والريبة في اصل نسب السيستاني وحقيقة أرتباطه بالبيت الهاشمي الأصيل.ويكاد يجمع أغلب علماء الأنساب والرجال أن ليس للسيستاني أي نسب صحيح في إيران ولبنان وسورية والعراق، وليست هناك شجرة فيها خط نسب عمودي صحيح، وهو ما نذهب اليه ونؤكده ونشد على ايادي الحملات المشككة والمطالبة ببيان حقيقة انتساب السيستاني للبيت الهاشمي الأصيل ونطالب بنشرها أمام عامة الناس ليعرفوا مقدار الخديعة التي وقعوا فيها.اللهم اني قد بلغت اللهم اني قد بلغت اللهم اني قد بلغت اللهم فأشهدان اريد الا الاصلاح وما توفيقي الا بالله عليه توكلت واليه انيبوان عدتم عدنا وجعلنا جهنم للكافرين حصيرااسماعيل مصبح الوائلي

  16. #16
    مشرف
    تاريخ التسجيل
    23-06-2012
    الدولة
    النرويج
    المشاركات
    375

    Flag2 انا والسستاني كتاب مفتوح (3) الصهيونية العالمية والمؤسسة الدينية في العراق (الحلقة الأولى) ــ بقلم / اسماعيل مصبح الوائلي

    بسم الله الرحمن الرحيم

    اللهم صلي على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما

    لعراق تايمز ــ تم اعادة نشر هذه الحلقات بسبب رفعها من جميع المواقع والمؤسسات الاعلامية التي نشرتها في حينها حيث تم نشرها بتاريخ ٦ / ٦ / ٢٠١١ بقلم / اسماعيل مصبح الوائلي.سماحة المرجع السيستاني اتواصل معك في كتابي المفتوح لتطوير الفقه الاجتماعي كما اسلفت في رسالتي الثانية اليك وسأضع بين يديك بعض الوثائق التاريخية التي تثبت ان لحوزة النجف عدة مسالك واتجاهات ومذاهب، وساكون شاكرا لك اذا ارشدتني ان كنت مخطأ، ولن أقبل ردا من غيرك كونك تصديت (مجبرا) لأعلى منصب ديني، ولكون ولدكم محمد رضا يدعي انكم نائب الإمام المهدي عليه السلام.واحب ان اطمئن سماحتك في هذه الرسالة بما يخص ملف عدادات حساب نفط العراق، فلقد اتضح من اعتراف وزارة النفط بعدم وجود عدادات لحساب النفط العراقي صحة ما قلته في رسالتي الأولى والثانية لسماحتك ومن قبلها رسالتي إلى البرلمان في بداية عمله!! العام الماضي حيث سارع الإحتلال البريطاني إلى لملمة الفضيحة التي كشفناها في رسالتينا الإثنتين الأولى والثانية، بالإيعاز لحكومته المنصبة في المنطقة الخضراء على التحرك سريعا من أجل تنصيب عدادات حساب النفط، ولملمة الفضيحة ــ التي تثبت تورط ولدكم محمد رضا بإتفاقه مع البريطانيين بسرقة نفط العراق ــ بإجراءات سريعة فقد نشرت قناة الحرة عراق على شريطها الإخباري يوم الخميس المصادف 26 آيار 2011 خبرا يقول: (نفط الجنوب تؤكد أن العام الحالي سيشهد نصب 67 عدادا نفطيا).سماحة المرجع السيستاني وردتني اخبار لا اجزم بصحتها من ان ولدكم محمد رضا قد اتصل ــ بواسطة سماسرته مسؤول وزارتي النفط والكهرباء البروفيسور حسين الشهرستاني ابن عم صهركم والمسؤول المالي لمرجعيتكم ومدير مكتبكم في قم السيد جواد الشهرستاني وشقيقه رضا الشهرستاني وذراعيه الضاربتين الشيخ مهدي الكربلائي والسيد احمد الصافي بالسفارة البريطانية في بغداد ودولة رئيس الوزراء نوري المالكي لإيجاد حل للمشاكل التي اثارها اسماعيل مصبح الوائلي ــ حسب تعبير ولدكم كما نقل لي ــ مع التأكيد اني لا اقطع بصحة هذا الخبر.سماحة المرجع السيستاني بما انك لم تبرئ أو تجيب أو تدافع عن المسلك المزيف للحوزة الصهيونية البريطانية ومرجعيتها الخاوية ولم تنفي او تفند أحقية الحوزة الشريفة الناطقة ومرجعيتها المحمدية الاصيلة لقيادة الحوزة، فسوف أسرد لك مختصر تاريخ الحوزة والمرجعية لتستفاد منها في بحوثك، إن كانت لك بحوث.سماحة المرجع السيستاني تأسست الحوزة العلمية الشريفة في العراق عند انتقال أمير المؤمنين علي ابن ابي طالب عليه السلام إلى العراق وجعله الكوفة عاصمة للدولة الاسلامية ــ وهذا ما سأتناوله في رسائلي القادمة لك وسأذكر فيها وبالأدلة عظمة العراق وأهله والاسباب الحقيقة وراء احتلاله واذلاله وبلسان اللوبي الصهيوني الذي يحكم اغلب دول العالم وما ذكره المفكر العراقي الاستاذ سليم مطر في بحوثه التي اشبعنا من خلالها عن اهداف اذلال العراق عبر التأريخ تقنع العاقل والجاهل وينطبق تشخيص الاستاذ سليم مطر بالكامل مع تشخيص المرجعية المحمدية الناطقة التي نبهتنا من ان قصد الاحتلال من ازالة اسلحة الدمار الشامل ليس الاسلحة التقليدية كما فهمنا واقتنع العالم أجمع بل كان يقصد اهل العراق ويعتبرهم اسلحة الدمار الشامل التي ستكون نهاية الظلم في العالم على يدهم كما سيتضح في رسائلنا القادمة وانصح سماحتك وجميع العراقيين ان تتابعوا بحوث الاستاذ سليم مطر كي يرتفع مستوى وعيكم حتى تكونوا على مستوى المسؤولية ــ، وبهذا اصبح مسجد الكوفة المقر الرئيسي لهذه الحوزة ثم انتقلت إلى بغداد في زمن الغيبة الصغرى للإمام المهدي عليه السلام حيث كان زعماء الشيعة وعلى رأسهم السفراء الأربعة ومعاونيهم يسكنون بغداد ومن بعد فترة الغيبة الصغرى انتقلت إلى النجف الاشرف وإلى هذه الساعة، مع فتح بعض فروع لها في الحلة وكربلاء وسامراء والكاظمين حسب اقتضاء المصلحة في ذلك الحين، وكان الخط الاساسي لقادة الحوزة المحمدية الشريفة منذ البداية هو اتخاذ مسلك وطريق أهل بيت النبوة (عليهم السلام) من حيث الزهد في الدنيا وتهذيب النفس والسعي لكسب المزيد من العلوم ــ تطبيقا للحديث الشريف الذي ينص على ان : رأس الحكمة مخافة الله. ــ واستمرارهم بالدرس والتدريس والمباحثة وفتح باب النقاش مع طلاب العلم من اساتذة وفضلاء وإعداد مئات المجتهدين منهم، واستمر الوضع على هذه الحال الى ان تأسست شركة الهند الشرقية بعد الاحتلال البريطاني للهند وبدأت بتمويل بعض الهنود والايرانيين في كل من كربلاء والنجف والكاظمية، بعنوان وقف (خيرية أوذة) وقد كانت القنصلية البريطانية في بغداد هي التي تشرف على توزيع اموال هذه الوقفية التي كان يرأسها اقبال نواب الهندي الذي استقر في الكاظمية وتوفي فيها، كما فصَّل ذلك لوريمر في كتابه (دليل الخليج) ــ ومصادر موثوقة اخرى ستجدونها في كتابي المفتوح معكم ــ، وكان الهدف كما يذكر لوريمر وضع اليد على اكبر عدد ممكن من ابناء الشيعة لمنع اي تمرد يمكن ان يحصل بعد ذلك.سماحة المرجع السيستاني هل تعلم أن توقعات الانكليز ومخططاتهم لم تكن دقيقة ابداً فقد رفض التعامل معها الكثير من علماء الشيعة، كالشيخ مرتضى الانصاري والسيد اسماعيل الصدر الكبير جد اسرة آل الصدر والشيخ محمد حسين كاشف الغطاء والسيد الحسني البغدادي وغيرهم المئات من قادة مذهب أهل بيت النبوة من مجتهدين وفضلاء وأساتذة الحوزة، حيث كان لفضلاء الحوزة وأساتذتها هيبة ووقار وكلمة مسموعة ليس كما هو حالهم اليوم، فقد سحب ولدكم محمد رضا منهم الهيبة والمكانة والقيادة ومن قبله ابناء الشيخ الخوئي لكي يجعلوهم متسولون اذلاء على ابوابكم ولكن هيهات. ففضلاء الحوزة الشريفة الناطقة المجاهدة سيثورون بوجه ولدكم محمد رضا وسيعيدون لقيادة الحوزة.واستمرت هذه الخيرية الى يومنا هذا تحت مسمى جديد وهو (مؤسسة الخوئي الخيرية في لندن) وكان هذا الخط الجديد يعمل في صمت ولكنه لم يستطع الوصول الى زعامة المرجعية الا في سنة 1970 ولكن في نفس الوقت كان الخط المحمدي الاصيل موجودا لايقبل المداهنة او المهادنة معهم، كما فعل الشيخ مرتضى الانصاري والشيخ مرتضى آل يس ومحمد رضا آل يس ومحمد رضا المظفر والسيد اسماعيل الصدر الكبير وابنائه وبعض احفاده، وهكذا استمرت هذه الحوزة الشريفة الناطقة صامدة أمام اغراءات وأموال (خيرية اوذة) حتى هذه الساعة، متمثلة بالمرجعية الناطقة التي ازالت كل الحجب المبنية بينها وبين الناس واتخذت من الاعلام وسيلة لإيصال سهم النصيحة والهداية لعامة الناس وخاطبتهم على قدر عقولهم، ولا يخفى على اللبيب ان صهاينة بريطانيا هم الذين اسسوا خيرية اوذه ليبنوا جدارهم العازل بين الراعي والرعية ويجعلوا من مذهب أهل بيت النبوة سفينة بلا ربان تتقاذفها الامواج نحو الصخور القاسية لتحطيمها وأغراقها ولكن هيهات كيف يكون هذا والله جعلهم سفينة النجاة، فالفشل والنزاع لا يزل يلاحق التيار الموالي للصهيوبريطاني، والذي يترأسه ولدكم محمد رضا أحد قادة اوذة الذين كانوا ولا يزالون ينفذون المخطط الصهيوني لتحويل النجف وكربلاء والكاظمين وسامراء الى فاتيكان آخر ولكن هذه المرة للمسلمين الشيعة. فولدكم محمد رضا أجاد دور عبد المجيد الخوئي ولكن الله بالمرصاد فتقاتلوا فيما بينهم وبدأت تلوح بوادر هزيمتهم واصبحت نهايتهم قريبة جدا.ولعلمكم أن بداية المعركة بينهما بدأت عندما طرد ولدكم محمد رضا اتباع السيد محمود الهاشمي ــ محمود الشاهرودي حاليا ورئيس القوة القضائية للحكومة الايرانية الظالمة سابقا ــ من النجف الاشرف بعد تهديدهم بواسطة مليشياته، واحيطكم علما ان محمود الهاشمي الشاهرودي هو احد بدلائكم الذي أعدته المخابرات البريطانية للتربع على عرش (المرجعية العليا)، فقد تسلل اذنابه إلى مدينة النجف الأشرف خلسة ومعهم مئات الملايين من الدولارات لشراء ذمم بعض المعممين والعقارات والمزارع وبعض وسائل الاعلام لتهيئة الاتباع.سماحة المرجع السيستاني فيما يلي وبإختصار بعض الأرقام عن حقيقة طريقة اختيار المرجعية العليا للشيعة وتركت التفاصيل في كتابي المفتوح معكم مع الادلة والوثائق حيث تجاوز فصل خيرية أوذة الخمسون صفحة:يتم اختيار المرجعية الدينية العليا للشيعة وفق موازين ومعايير وآليات وضعتها مؤسسة الخوئي الخيرية (خيرية أوذه سابقا) بعد ان تغير اسم (خيرية أوذه) إلى اسم (مؤسسة الخوئي الخيرية) في نهاية الثمانينات من قبل نفس المتولي وهو الشيخ ابو القاسم الخوئي الذي نصبته الصهيونية لمنصب المرجع الأعلى للشيعة في ذلك الحين ــ ولكي يتضح لمن يشكل على تلقيب الخوئي بالشيخ وليس السيد فان الخوئي مقطوع النسب ولم يستطع ان يثبت نسبه الذي يدعيه للسيدية وانا اجزم ان الخوئي ليس سيدا علويا وأتحدى الجميع بان يقدموا شجرة نسبه ــ ومقر المؤسستان في لندن وتدار هذه المؤسسة بقرارات وضعها الخوئي ــ حسب ادعاءه ــ يتم من خلالها اختيار المرجعية العليا للشيعة ويتزعم هذه المؤسسة عدد من الاشخاص لا يملكون أي خلفية علمية دينية ما عدى ارتداء بعضهم العمامة وفيهم بعض التجار من الخليج والهند وباكستان وايران وسأعطي سماحتك نبذة مختصرة عن تأسيس هذه المؤسسة من مصادر كبار علماء الشيعة في رسالتي الرابعة وسيكون نقاشنا معكم من طرف واحد لان ولدكم محمد رضا لا يقبل ان تناقشوا (معيدي) مثلي من اهالي البصرة ومنحدر من اصوله في اهوار محافظة ذي قار مسقط رأس نبي الله ابراهيم (عليه السلام) ومن منطقة سوق الشيوخ تحديدا لان مقامكم اعظم من ان تردوا على الشبهات حسب وجهة نظر ولدكم محمد رضا ووجهة نظر اتباعكم، أو ان علمكم أعظم من ان تظهروه بظهور الفتن أو انتم اعلى واسمى من ان تكلموا الناس على قدر عقولهم وخصوصا ان سماحتك (بلوشي) ولدت انت وآبائك واجدادك في بلوشستان. ولكي لا اطيل عليك هذه الليلة كي تعود للنوم في فراشك العظيم ووسادتك المقدسة فسوف اكمل لك بعض حقيقة آلية اختيار المرجعية العليا للشيعة في الرسالة القادمة اذا بقيت الحياة.سماحة المرجع السستاني ولكي لا يفوتي زفاف بشرى سارة جدا لك فقد اكتشفت الجهة الوحيدة المخولة بالتصرف في املاك واوقاف الشيعة في جميع انحاء العالم والتي تجاوزت الخمسمائة مليار دولار امريكي، ودخلت معركة شرسة مع البريطانيين في ارضها، الدولة المخولة بالتصرف باوقاف وأموال الشيعة وهذا ما ساكشفه لكم وبالوثائق في رسائلي المقبلة إن شاء الله.اللهم اني قد بلغت، اللهم اني قد بلغت، اللهم اني قد بلغت، اللهم فأشهدان اريد إلا الاصلاح وما توفيقي إلا بالله عليه توكلت وإليه أنيبوان عدتم عدنا وجعلنا جهنم للكافرين حصيرااسماعيل مصبح الوائلي

  17. #17
    مشرف
    تاريخ التسجيل
    23-06-2012
    الدولة
    النرويج
    المشاركات
    375

    Flag2 نبيل الحيدري يكشف أسماء عدد من المسؤولين في الحكومة العراقية الذين تم تعيينهم من طرف محمد رضا السيستاني في الحلقة 6 من سلسلة بحوثه" السيستاني والسياسة"

    بسم الله الرحمن الرحيم

    اللهم صلي على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما

    العراق تايمز / لقد اطلعنا في الحلقة الخامسة من سلسلة بحوث الدكتور نبيل الحيدري "السيستاني والسياسة" عن مواقف السيستاني المعادية للمرجعيات العربية خصوصا محمد حسين فضل الله فى لبنان وكذلك الحسنى الصرخى والبغدادى والشهيد الصدر الثاني وغيرهما فى العراق وخلفيات ذلك لاسيما انفتاح المرجعيات العربية على السنة فى الأمور العقائدية والسياسية والإجتماعية.اما في الحلقة التي بين ايدينا فقد قرر نبيل الحيدري تخصيصها لفك رموز الادوار الثقيلة التي انيطت بابن السيستاني محمد رضا الذي لقبه بـ"الامبراطور"، حيث بين أنه يفتقر لاي مؤهلات في تاريخه، كما وضح عمليات التنسيق التي تجمعه مع ولاية الفقيه الإيرانية مع محمد مهدى الآصفى (الإيرانى ممثل خامنئى فى العراق وزعيم حزب الدعوة قبل إبراهيم جعفرى الأشيقر).كما اماط الحيدري اللثام عن شخصيات مهمة تدور في فلك السيستاني لها ادوار خطيرة، تتمثل اجمالا في صهريه الكشميري وجواد الشهرستاني وسيطرتهم على الاوقاف والخمس وسلب ارزاق الناس والاساءة الى مذهب ال البيت.
    من جهة اخرى كشف نبيل الحيدري اسماء ثلة من المسؤولين في الحكومة العراقية الذين تم تعيينهم من قبل مرجعية السيستاني.
    نترككم مع ماجاء في الحلقة السادسة:

    يدعى خط التشيع الفارسى بأن السيستانى وحاشيته على درجة عالية من الورع والزهد والخدمة... يوصلهم إلى درجة أعلى من الأنبياء والرسل والأولياء حتى حصلوا على ألقاب مثل (آية الله العظمى) وأمثالها من البدع الجديدة بينما الأحرى بها الأنبياء والرسل. تلك الدعاية الكبيرة الزائفة بسبب تكون امبراطوريات وحواشى دينية وسياسية فاسدة جدا لكنها منتفعة من تلك المرجعية وتستغل عمامة السيستانى وعباءته وصايته فيما وصلت إليه، رغم أنّ الحقائق على الأرض تثبت عكس ذلك تماما فلستُ ممن يسبّح بحمد السيستانى ويقدّسه ليلا ونهارا صباحا ومساءا كإله مقدّس معصوم بل يمكن رؤية بعضهم يسمح بالكلام عن الذات المقدسة الإلهية والنبى الكريم لكنه بنفس الوقت لايسمح بنقد السيستانى وكأن الرجل أعلى رتبة من الله سبحانه تعالى عن ذلك علوا كبيرا وكذا نبيه الكريم. نعوذ بالله منهم جميعا ومن غلوّهم ومن العقائد الغريبة والبعيدة عن تشيع آل البيت العربى وسيرة الكرام.
    السيستانى كمرجع إيرانى يقيم فى نجف العراق ويحمل الجنسية الإيرانية ويرفض الجنسيسة العراقية، يمثل مرجعية صامتة كما سمّاه الشهيد الصدر الثانى ويمكن تسميته بالمرجعية الضبابية فهو لايتحرك بنفسه حيث يكون الموقف ضبابيا غائما غائبا لايظهر فى إعلام أو حديث ولا حتى خطبة جمعة أو جماعة أو أى لقاء أو مقابلة حتى شكّك البعض فى حقيقته ووجوده وحياته فهى تخالف بشكل صارخ حياة الأنبياء والرسل كما تحدّث عنها القرآن بكل وضوح وصراحة. فيتحرك السيستانى عادة عن طريق حاشيته وممثليه ومعتمديه ووكلائه رغم اختلافاتهم بعض الأحيان وعندما بعترض على مواقفهم سرعان ما يجيبون أنها لا تمثل مواقف السيستانى نفسه، وهى نوع من التقية التى برع فيها المراجع الفرس لقرون طويلة ولازالت بعض الأمة ساذجة تصدقهم وتغفل عقولها.للسيستانى نجله محمد رضا (الإمبراطور)، وللسيستانى أيضا صهران هما مرتضى الكشميرى وجواد الشهرستانى وكلهم إيرانيون يحملون الجنسية الإيرانية والهوى الإيراني وقد وزّع السيستانى العالمَ كلّه على صهريه، حيث يسيطر الكشميرى على الخليج العربى وأوربا وأمريكا بينما باقى العالم لصهره الثانى الشهرستانى فى أخذ الأخماس وإعطاء وكالات لرجال دين يتبعونهم والتصرف فى المؤسسات والحسينيات والأوقاف وغيرها.ثم حاشية السيستانى وأرحامه ووكلاءه الذين سلّطهم على الأمة وصاروا إمبراطوريات يمتلكون المليارات ويتحكّمون فى السياسات المختلفة، هل يمتلكون شيئا من الورع والعلم والزهد والإخلاص والكفاءة أم عكس ذلك تماما وبمقارنة بسيطة واضحة قبل مرجعية السيستانى أين كانوا وكيف كانوا فمن أين لهم هذه المليارات وهذه السلطة والسطوة على حساب المواطن والنزاهة.الإبن محمد رضا السيستانى (إيرانى لايمتلك أى مؤهلات فى تاريخه) وهو الإمبراطور المقيم فى النجف فى بيت السيستانى وأهل النجف يعرفون تاريخه وهو أعلى سلطة للسيستانى ينسق مع ولاية الفقيه الإيرانية مع محمد مهدى الآصفى (الإيرانى ممثل خامنئى فى العراق وزعيم حزب الدعوة قبل إبراهيم جعفرى الأشيقر) المقيم جواره فى نفس الزقاق ويزوره السياسيون العراقيون وغيرهم على أعلى المستويات.إنّ الكثير من السياسيين لايلتقون بالأب إلا ربما دقائق فى طريقة تقبيل الأيادى (على الطريقة الفارسية البعيدة والتى ورد نهى النبى عنها) بل اللقاء والإتفاق مع محمد رضا السيستانى الذى لايسمح لأحد أن يخلو دقيقتين بأبيه خوفا من انكشاف الحقيقة (مرجعية الظلام تخاف النور لأنه يفضحها) ثم يخرج بعضهم من بوابة السيستانى ليدلى تصريحاته الإعلامية وأحيانا يدّعى دعم السيستانى له كما صرح نورى المالكى مرارا حتى ادعى أن السيستانى لايسمح له بالذهاب لوحده حتى يوصله السيستانى بنفسه إلى الباب تأييدا وأسنادا ودعما.جواد الشهرستانى (إيرانى صهر السيستانى) المقيم فى قم الإيرانية وقد كان ضعيفا مستضعفا وسط الأمبراطوريات الإيرانية الكبيرة فلا يسمح لأى مرجع بأن ينمو ومشاريعه تحت ظل دكتاتورية ولى الفقيه واستبدادها حيث نعلم أن الكثير من المرجعيات كانت تحت الإقامة الجبرية حتى ماتت وربما قتلت مثل شريعتمدارى والخاقانى والقمى والكرمة والروحانى والشيرازى وغيرهم حتى أن مكتب الصدر الثانى فى قم قد أغلق واعتقل أصحابه... فكيف يسمح للسيستانى بالنمو والمشاريع ليناطح ولاية الفقيه ومشاريعها ورواتبها لرجال الدين رغم عدم وجود مؤهلات علمية وحيثيات فقهية وكفاءة تاريخية.. كما كان الشهرستانى مديناً بأموال بسيطة لايمكنه دفعها، فكانت نتيجتها أنْ دَخَلَ مستشفى القلب لديونه (أسّس الشهرستانى مؤسسة آل البيت التى تطبع الكتب من قبل رجال دين عرفوا بالطائفية والتكفير مثل على الكورانى) قبل مرجعية عمّه كان مدينا فقيرا ضعيفا ثمّ صار ممثّلا مطلقا لعمه السيستانى فى نصف العالم كإيران وأفريقيا وبعض الدول العربية وجنوب شرق آسيا وغيرها وعرف بسفراته الكثيرة بطائرات خاصة وبذخ هائل وموائد جبارة ومصاريف كالملوك فى التبذير والإسراف والفنادق والقصور فمثلا لندن قد يأتيها فى الشهر مرتين كذلك الكثير من دول العالم مع وفد ضخم ومصاريف عظيمة، وهو يشترك مع رحمه (حسين الشهرستانى) المعيّن من محمد رضا السيستانى ليستحوذ على وزارتى النفط والكهرباء والفساد العظيم فيهما ويتحدث بعض العارفين عن حصّة السيستانى فى النفط والعقود.يتساءل البعض عن أمثلة لفسادهم وبذخهم وامبراطورياتهم... والحقيقة هناك أمثلة كثيرة جدا مشهودة ومعروفة ولنأخذ منطقة واحدة محدودة فقط فى أحدى مناطق لندن الفخمة المترفة برنت والتي أصبحت من أحياء عمائم المرجعية وعوائلهم بعد أن فتحوا كنوز الأخماس وأخذ أموال الناس والأوقاف.فيها مؤسسة الخوئى الكبيرة (المرجعية الفارسية السابقة) وقصر عبد المجيد الخوئي وعوائل الخوئى ومتعلقيهم وقد بات أولاد وأحفاد وحاشية الخوئى حتى بعد وفاته من الأثرياء جدا كما هو معروف وقد كتبت عنها سابقا.وفيها مدارس الخوئى مثل الصادق والزهراء الأهليّتين لأبناء المترفين من ساكنيها ولا يسمح للفقراء أن يضعوا أولادهم فيها لأن أقساطها عالية كما هو معروف مع أن جوارها مدارس إسلامية ليوسف إسلام (بريطانى مغنّى أعلن إسلامه) يمكن للفقراء الدراسة فيها فشتان بين المرجعيات الفارسية الشيعية والمدارس السنية ليوسف إسلام وأمثاله..
    وفي المنطقة نفسها فى لندن قصور العمائم الفارسية والنجفية المتفرسة.
    ثم مؤخرأ، إزدانت المنطقة ببركات السيستانية حيث إنضمت اليها فيلات مرتضى كشميري، و جواد شهرستاني، صهري السيستانى وحاشيته.لقد اشترى جواد الشهرستانى (صهر السيستانى) فيلا عظيمة فى قلب لندن (شارع صهرى السيستانى) كما هو معروف.كما إشترى مرتضى الكشميرى (الصهر الثانى للسيستانى) فيلته بلندن من أموال الخمس هناك (فى شارع صهرى السيستانى).رأيتُ مرتضى الكشميرى فى دبى قبل مرجعية عمه السيستانى وهو رجل دين بسيط من الدرجة العاشرة لايمتلك أى مؤهلات علمية أو غيرها يقرأ قصة كربلاء والمأتم الحسينى بطريقة غير علمية وغير حضارية وهو يزرع الكراهية ضد الخلفاء الراشدين لاسيما عمر بن الخطاب وزوجات النبى لاسيما عائشة (يمكن متابعتها فى يوتيوب). رأيته كان يتوسّل بأحد أرحامى الوجهاء فى دبى حتى يقرأ مجلس عزاء حسينى لأنه بحاجة إلى بعض الدراهم لكنه رفضه لأن الكشميرى لايفهم ولايقرأ فقط يثير القصص التى تثير الكراهية والبغضاء والتكفير للسنة المسلمين. واليوم بات الكشميرى يمثّل عمّه السيستانى فى الخليج العربى وأوربا وأمريكا ويجمع الملايين من الأخماس والعقارات والصفقات من الحقوق الشرعية رغم بخله وعدم مساعدته للفقير والمسكين والمحتاج بل يذهب إلى بيوت التجار لأخذ الأخماس وتجميعها كما يذكر العارفون القائلون أنّ عقارات الكشميرى فى دبى والأمارات وغيرها لاتعدّ ولا تحصى حسب بعض المقيمين هناك ولازال بيته الكبير الحالى فى أرقى منطقة الجميرة فى دبى هى شاهد حى تكشف عن الملايين التى بات يمتلكها هؤلاء من أموال الأخماس وأمثالها ظلما وزورا لم نعهده فى السيرة والتاريخ والقرآن أبدا.كما اشترى زهير كشميرى (صهر مرتضى كشميرى) فيلا كبيرة وعظيمة فى نفس المنطقة.وأما فى دبى فلا يمكن تعداد عقارات مرتضى كشميرى وبنت سيستانى المعروفة عند الخليجيين قبل مرجعية أبيها.وقد تمّ الحديث فى الحلقات السابقة عن سفرة السيستانى إلى لندن وصرفه الملايين فى التبذير والبذخ حيث كانت سفرته ثلاثة أسابيع كاملة وهو ينتقل بين شارع أكسفورد فى قلب لندن إلى ستانمور وغيرها وقام بصحته الكاملة للفحص وكان ابنه محمد رضا يواصل اتصاله بحازم الشعلان فى مقدار تقدم الأمريكان ويقول بعض الشيعة العرب لماذا يتم تبذير الملايين فى لندن والأمارات والسفرات وعدم صرف الأخماس والحقوق إلى أهلها ومستحقيها من فقراء شيعة العراق الذين يطردونهم فى بوابة السيستانى ومعتمديهم ووكلائهم.البعض يدّعى أن السيستانى لاعلاقة له بأصهرته وأبنائه وحاشيته فهل أن السيستانى لا يعرف صهره وابنه بهذا المستوى الهزيل ولماذا يسلّطهم وهم يتحكمون بالوكلاء والأخماس والمؤسسات والحسينيات والمراكز والسياسات.
    أم أن الحقيقة هى أكبر من ذلك حول مرجعية السيستانى نفسه ومؤهلاتها العلمية والتقوائية وغيرها؟
    ويمكن ملاحظة الكثير من وكلاء السيستانى الفاسدين وتلاعبهم بالملايين وامبراطوريتهم اليوم ببركة المرجعية.مثلا فى كربلاء توزعت العتبتان الحسينية والعباسية على عبد المهدى الكربلائى وأحمد الصافى ولا معتمد للمرجعية فى النجف. عبد المهدى هو معتمد السيستانى فى كربلاء فإن أهل كربلاء يعرفون تاريخه وعدم امتلاكه شيئا قبل مرجعية السيستانى وكيف أصبح اليوم.أما أحمد الصافى فليس بأحسن حالا فى تاريخه فى قم الإيرانية وامبراطوريته اليوم.حسين إسماعيل الصدر الذى كان وكيلا بسيطا للسيستانى مع عدم مؤهلاته العلمية ولايحسن من القرآن شيئا بات مرجعا يمتلك المليارات ويسيطر على العتبة الكاظمية والذى ذكره بريمر كوسيط مع السيستانى وعرف بقبلاته وعزائمه لبريمر وكولن باول وبات يمتلك المليارات والمؤسسات منها فى لندن بيت السلام والحوار الإنسانى بملايين الجنيهات البريطانية ولم يكن يمتلك شيئا قبل 2003فمن أين له هذه المليارات.على الدباغ الخبير بشؤون المرجعية كما عرف واعتمده محمد رضا السيستانى فى قائمته المعروفة بالمحسوبة على المرجعية التى صعدت للسلطة حيث بات الدباغ يحمل مناصب كثيرة كوزير وناطق باسم الحكومة ومسؤول الرياضة وبرلمانى وسفير وغيرها واتهامه بصفقات الأسلحة الفاسدة.صالح محمد الحيدرى عيّنه السيستانى رئيسا للوقف الشيعى فتحول من فقر إلى ملياردير مع أبناء عمه مسؤولى الصفقات رغم عدم وجود أية مؤهلات علمية أو أخلاقية له ولا تاريخا نظيفا مثال صارخ على فساد الوقف وملايينه واستحواذه على أوقاف السنة كسامراء وغيرها بعنوان (إستنقاذ الأوقاف) كما أخبرنى فى زياراته إلى لندن وهو يطلب وثائق ضد حزب الدعوة لأنه مع المجلس وصراعه مع الدعاة على السلطة والأموال والأوقاف.
    مافيات العراق الجديد كثيرة ومتعددة منها سرقة النفط العراقى ودور حسين الشهرستانى وزير النفط ومسؤول وزارة الكهرباء وهو قريب من أرحام جواد الشهرستانى (الإيرانى صهر السيستانى) مع محمد رضا السيستانى مع بعض السياسيين العراقيين كما ذكر بعض العارفين.
    فاضل الميلانى (إيرانى فارسى من مدينة ميلان) وكيل السيستانى والخوئى ومسؤول مؤسستيهما وإمام الجماعة يقال ان المحاكم البريطانية حكمت عليه بالغش للدولة والإحتيال لأخذ أموال من الدولة غشا بالتواطئ مع ابنه جعفر وصهره ربّانى الموظف فى مؤسسة الخوئى.لو جئنا إلى مرجعية عربية عراقية مثل محمد باقر الصدر (ت1980) فإنه عاش فقيرا زاهدا لم يمتلك عقارا أو منزلا كما لم يخلف لأولاده وأرحامه غير ديونه وكان ابنه جعفر الذى اعتقلته السلطات الإيرانية فى قم سابقا وانتخب أخيرا فى البرلمان العراقى بأصوات عالية تجاوزت العتبة الإنتخابية التى لم ينلها إلا دون العشرين من أعضاء البرلمان 325 لكن جعفر الصدر أبى أن يكون إلى جنب السياسيين المترفين، بصدق وصفاء بحق لا تقية ولا مجاملة ولا مماراة لمّا وجد الإمتيازات الكبيرة المهولة لأعضاء البرلمان وبعدهم عن الشعب واهتمامهم بمصالحهم وامتيازاتهم كما تخلّى مسبقا عن العمامة السوداء وامتيازاتها الدنيوية وأخماس الأموال والسلطة الإجتماعية. لقد قدّم جعفر مثالا رائعا فى تنازله وانسحابه عن البرلمان لأنه وجد المال الضخم من الشعب العراقى سحتا وامتيازاته التى لايماثلها فى العالم امتيازات دنيوية لشعب محروم لملايين العراقيين الذين تجاوزوا 40 بالمائة من الشعب فى الفقر المدقع ليسكنوا فى العراء ولايمتلكون الخبز والكرامة فانحاز إلى الفقراء مقابل السحت الحرام واللصوص الذين سرقوا مليارات الشعب العراقى المظلوم والمنكوب.وتبقى عشرات الأسئلة حول المرجعية الضبابية وتحركاتها السياسية وتقييم مواقفها من القضايا المختلفة وحل ألغاز التقية وكشف المستور فى أعقد المشاكل لما وصل إليه واقعنا المرير.ولماذا أعلنت مرجعيته فى لندن وصفقتها ومن وراءها ليصل مثل السيستانى إلى ما يسمى اليوم خطأ بالمرجعية الشيعية العليا.وخلفيات حملاته ضد المرجعيات العربية وعدم بروز مرجعية عراقية أو عربية رغم كفاءة العرب.
    ومنافشة فتاواه السياسية المختلفة وآثارها السيئة.
    ويبقى السؤال أين تذهب مليارات الخمس وهى بلا صادرة وواردة لا حساب ولاكتاب وملايين الشيعة فقراء مساكين لايحصلون على شئ. وللحديث صلة فى الحلقات التالية

  18. #18
    مشرف
    تاريخ التسجيل
    23-06-2012
    الدولة
    النرويج
    المشاركات
    375

    Flag2 أوامر تعيين السيستاني للمرجعية .. اتحدى السيستاني او مكتبه نفي هذه الوثائق .. ردها ان استطعت انا والسيستاني كتاب مفتوح (5) الصهيونية والمؤسسة الدينية في العراق

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صلي على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما

    نشرت هذه الرسالة بتاريخ 7 / 7 / 2011 وكسابقاتها تم رفعها من المؤسسات الإعلامية والمواقع الالكترونية بسبب تأثيرها وصحتها.سماحة المرجع أبو محمد رضا (السيستاني) سأطرح لكم وللقارئ الوثائق التي نكشف فيها المهمة الرئيسية لمؤسسة الخوئي الخيرية وكما جاء في المادة الخامسة من القانون الاساس للمؤسسة، والتي تنص على انتخاب المرجع الأعلى للمذهب الشيعي الجعفري الاثني عشري بنسبةلا تقل عن الثلاثة أرباع أعضاء الهيئة المركزية للمؤسسة، ويتم بعد ذلك ــ حسب الظاهر ــ تبليغ المرجع بتعيينه مرجعا أعلى، وكما جاء في كتاب صدر عن مؤسسة الخوئي الخيرية في لندن بعنوان (مؤسسة الإمام الخوئي الخيرية 1989م ـ 1996م)، تحت عنوان (استمرار الإشراف المرجعي)، جاء فيه حرفياً:
    (تحفل ملفات مؤسسة الأمام الخوئي الخيرية بعد مضي سنوات سبع على تأسيسها بجملة من الانجازات والمشاريع في مجال الدعوة والتبليغ كما في مجال عمل الخير بما يتناسب، أن لم نقل يفوق، مع ما يمكن انجازه في هذه الفترة الزمنية القصيرة.والمؤسسات العالمية الإسلامية التي أنشأها الإمام الراحل (قده) هي الاولى من نوعها بين المؤسسات التي يرعاها مراجع التقليد العظام، ومن المعروف أن هؤلاء المراجع يشتركون من حيث اهتمامهم بالتبليغ وتربية العلماء والفضلاء ومساعدة الحوزات العلمية ومد يد المساعدة الى المراكز والمؤسسات الإسلامية في انحاء العالم، لكنها المرة الأولى التي يتم فيها تأسيس صرح شامخ له شخصيته المعنوية الخاصة، ويعمل بأشراف ومباركة المرجع الأعلى للطائفة في كل عصر، وكذلك الخط الهادف الخيري للمؤسسة الذي يضمن تجنبها الميول والاتجاهات السياسية والفئوية او العرقية، فهي مؤسسة شيعية إسلامية تهدف الى خدمة الدين وأتباع أهل البيت (عليهم السلام). من هذا المنطلق كانت المؤسسةتعمل تحت أشراف آية الله العظمى الإمام الخوئي (قده) وبعد رحيل سماحته الى جوار ربه في 8 صفر 1413 تحول هذا الأشراف المرجعي إلى المرجعية التي خلفته.وقد تم الاتفاق في الاجتماع الاعتيادي التاسع لاعضاء الهيئة المركزية بتاريخ 1414، على انطباق مواصفات المادة الخامسة من القانون الأساس على المرجع الراحل آية الله العظمى السيد الكلبايكاني (قده). وقد ارسلت المؤسسة في حينها، رسالة إلى سماحته طالبة منه التكرم بالأشراف على أعمالها ومباركة نشاطها.وهذا نص الرسالة التي كان قد وجهها الأمين العام الشهيد السيد محمد تقي الخوئي:بسم الله الرحمن الرحيمسماحة آية الله العظمى المرجع الديني الأعلى السيد محمد رضا الكلبايكاني دام ظله بعد إهداء ازكى التحيات وأخلص الدعوات لسماحتكم بدوام ظلكم الوارف على رؤوس المسلمين.نود أن نحيطكم علماً بأن المادة الخامسة من القانون الاساس لمؤسسة الأمام الخوئي الخيرية التي أنشئت من قبل المرجع الراحل آية الله العظمى الأمام السيد أبو القاسم الموسوي الخوئي رضوان الله تعالى عليه، لما كانت تنص على أن (المؤسسة تعمل تحت أشراف المرجع الأعلى للطائفة سماحة آية الله العظمى الأمام السيد أبو القاسم الخوئي مادام في قيد الحياة ومن بعده المرجع الديني الاعلى المعترف به من قبل اكثرية العلماء الاعلام بشهادة ما لا يقل عن ثلاثة ارباع اعضاء الهيئة المركزية للمؤسسة) اجتمعت الهيئة المركزية بأعضائها الموقعين أدناه في جلستها الاعتيادية التاسعة بتاريخ 26 محرم الحرام 1414، لتتقدم لسماحتكم باعتباركم المرجع الاعلى للطائفة ملتزمة بمواد القانون الاساس آملة الاشراف ورعايتكم الأبوية لهذه المؤسسة التي أخذ اعضائها على عاتقهم منذ اختيارهم من قبل المرجع الراحل خدمة الاسلام والمسلمين ونشر تعاليم اهل البيت (عليهم السلام)في مختلف بقاع المعمورة من خلال المراكز الاسلامية والمشاريع المتعددة في بريطانيا وامريكا وفرنسا وكندا والهند والباكستان وتايلند وغيرها.آملين من سماحتكم التأييد والمباركة التي ستساعد على استمرار المؤسسة في مشاريعها وخدمتها من خلال اشرافكم ورعايتكم الابوية.راجين ان تشملونا بصالح دعواتكم ، ودمتم ذخراً للإسلام والمسلمين.لندن في 26محرم الحرام 1414محمد تقي الخوئي الأمين العامفاضل الميلاني، محمد علي الشهرستاني، محمد الموسوي، فاضل السهلاني، كاظم عبد الحسين يوسف، علي نفسي، محسن علي نجفي، عبد المجيد الخوئي.وبعد رحيل آية الله العظمى السيد الكلبايكاني في 19 / 11 / 1993، ولغرض استمرار هذا اشراف المرجعي، عقدت الهيئة المركزية للمؤسسة اجتماعها الاعتيادي العاشر بتاريخ شعبان 1414، وناقشت موضوع الاشراف المرجعي مرة أخرى، وبعد الاستماع الى شهادة العلماء الاعلام، توصلت الى انتقال مهمة الإشراف المرجعي الى المرجع السيد علي الحسيني السيستاني دام ظله، وبناء على ذلك توجهت الهيئة الى سماحته برسالة تطلب منه الاشراف والمباركة لأعمال المؤسسة، وهذا نص الرسالة الموجهة لسماحته:بسم الله الرحمن الرحيمسماحة آية الله العظمى المرجع الديني الأعلى السيد علي الحسيني السيستاني دام ظلهبعد أهداء أزكى التحيات واخلص الدعوات لسماحتكم بدوام ظلكم الوارف على رؤوس المسلمين. نود أن نحيطكم علماً بأن المادة الخامسة من القانون الأساس لمؤسسة الأمام الخوئي الخيرية التي انشئت من قبل المرجع الراحل آية الله العظمى الامام السيد ابو القاسم الموسوي الخوئي رضوان الله تعالى عليه، لما كانت تنص على ان (المؤسسة تعمل تحت اشراف المرجع الاعلى سماحة اية الله العظمى الامام السيد ابو القاسم الخوئي ما دام في قيد الحياة ومن بعده المرجع الديني الأعلى المعترف به من قبل اكثرية العلماء الإعلام بشهادة ما لا يقل عن ثلاثة ارباع الهيئة المركزية للمؤسسة). وبعد وفاة سماحة آية الله السيد محمد رضا الكلبايكاني (قدس سره)، اجتمعت الهيئة المركزية بأعضائها الموقعين ادناه بجلستها الاعتيادية العاشرة بتاريخ 8 شعبان 1414، لتقدم لسماحتكم باعتباركم المرجع الأعلى للطائفة، ملتزمة بمواد القانون الأساسي آملة الاشراف ورعايتكم الأبوية لهذه المؤسسة التي أخذ اعضاؤها على عواتقهم منذ اختيارهم من قبل المرجع الراحل خدمة المسلمين ونشر تعاليم أهل البيت (عليهم السلام) في مختلف بقاع المعمورة من خلال المراكز الاسلامية والمشاريع المتعددة في بريطانيا وامريكا وفرنسا وكندا والهند والباكستان وتايلند وغيرها.آملين من سماحتكم التأييد والمباركة التي ستساعد على استمرار المؤسسة في مشاريعها وخدماتها من خلال اشرافكم ورعايتكم الأبوية.راجين ان تشملونا بصالح دعواتكم، ودمتم ذخراً للإسلام والمسلمين.لندن في 8 شعبان سنة 1414 للهجرة الموافق 21 / 1 / 1994.الامين العاممحمد تقي الخوئيكاظم عبد الحسين، يوسف علي نفسي، محسن علي نجفي، عبد المجيد الخوئي، فاضل الميلاني، محمد علي الشهرستاني، محمد الموسوي، فاضل السهلاني.وقد اشاد آية الله العظمى السيد علي الحسيني السيستاني بالخدمات التي تقدمها مؤسسة الإمام الخوئي الخيرية. وقد ورد ذلك في رسالة وجهها السيد السيستاني الى الامانة العامة للمؤسسة يعلن فيها استجابته لطلب الاشراف على اعمال المؤسسة.وهذا نص رسالة السيد كما وردت الى الامانة العامة:بسم الله الرحمن الرحيمفضيلة العلامة الحجة السيد محمد تقي الخوئي دامت تأييداته (الامين العام لمؤسسة الامام الخوئي الخيرية).اصحاب الفضيلة اعضاء الهيئة المركزية للمؤسسة دامت توفيقاتهمالسلام عليكم ورحمة الله وبركاتهتسلمنا رسالتكم المؤرخة في 8 / شعبان / 1414، ووافقنا على ما جاء فيها من طلب اشرافنا الشرعي على (مؤسسة الامام الخوئي الخيرية) تنفيذاً لما جاء في نص وقفيتها الشرعية في المادة الخامسة من نظامها الاساسي.أننا إذ نستجيب لطلبكم المشار اليه رعاية لما ورد في النظام الاساسي للمؤسسة، نحيطكم علماً بأننا قد انبنا عنا في هذا الامر سماحة العلامة حجة الاسلام والمسلمين الشيخ محمد مهدي شمس الدين دامت تأييداته لما نعهد فيه من الأهلية والكفاية والمقدرة على أداء هذه المهمة السامية، آملين منكم التعاون التام مع سماحته ليتسنى له القيام بها على اكمل وجه. ونغتنم هذه المناسبة لنشيد بالخدمات الجليلة التي قدمتها لتطلعات مؤسسها الراحل سيدنا الاستاذ آية الله العظمى السيد الخوئي رضوان الله عليه، سائلين الله تعالى ان يسدد خطى العاملين فيها ويمنحهم المزيد من التوفيق والعون على السير في طريق الاهداف النبيلة التي توخاها الراحل الكبير من انشائها نشراً للفكر الاسلامي وتعميقهاً للوعي الديني وتربية للاجيال الطالعة من النشئ المسلم ملتزمين في ذلك كله بهدي الكتاب المبين والسنة الشريفة وفي ضوء ما امر الله تعالى به من الحكمة والموعظة الحسنة. واننا لنرجو أن تكونوا بجدكم واخلاصكم مشمولين برعاية مولانا صاحب الامر ارواحنا فداه، وان تكون اعمالكم على مستوى الثقة الغالية التي اولاكموها السيد الاستاذ (قده) في اختياركم لإدارة هذه المؤسسة جاعلين منها الامثولة الرائدة للمؤسسات الدينية الخيرية لتكون احدى مآثر الامام الراحل الكبير وجلائل اعماله الصالحات.واوصيكم في الختام بما اوصى السلف الصالح جمهور المؤمنين من ملازمة التقوى واجتناب الهوى واستحضار مراقبة الله من السر والعلن والاستعانة بالورع والسداد في كل الخطوات والقرارات، انه جل وعلا ولي التوفيق.والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.23 شوال المكرم 1414علي الحسيني السيستاني).سماحة المرجع نكتفي بهذا القدر من الوثيقة وستجدون الرسائل المتبادلة بينكم وبين مؤسسة الخوئي في كتابنا المفتوح معكم مع شرح تفصيلي لكل فقرة من فقرات الوثائق التي ستنشر فيه.وكي لا اطيل عليكم هذه الليلة فبعد الإطلاع على هذه الوثيقة يتضح لسماحتك ان تعيين المرجع الأعلى للشيعة الجعفرية يتم وفق شروط وموازين خاصة بمؤسسة الخوئي الخيرية، وهي ليست الموازين والشروط المعروفة لدى اساتذة وفضلاء الحوزة، أو كما ينقل لعامة الناس، وإنما هي خاصة بأعضاء الهيئة المركزية لمؤسسة الخوئي الخيرية كما رأينا، وأما ما يقال عن تعيين المرجع وفق الأعلمية إنما هي ضحك على ذقون عامة الشيعة.ويبدو من هذه الوثيقة أيضا أن الشيخ أبو القاسم الخوئي هو الذي أمضى بنود هذه المؤسسة. وبذلك يكون تعيين المرجع الاعلى للشيعة يتم من لندن وباختصار واضح لا يقبل الشك بإشراف المخابرات البريطانية شئنا أم أبينا.مع الاخذ بنظر الاعتبار ان الشيخ ابو القاسم الخوئي قد سمى المؤسسة التي تملك أكثر من ثلاثمائة مليار دولار في ذلك الحين باسمه ليسحق بذلك كل صفات المرجع الأخلاقية وكأن الاموال قد ورثها من آبائه واجداده وهذا ما ينقض عدالته ويبطل تقليده رغم اجتهاده.سماحة المرجع ابو محمد رضا (السيستاني) لا يخفى عليكم ان مؤسسة الخوئي الخيرية تمتلك مقعدا في الأمم المتحدة كمقعد الفاتيكان المسيحي وهذا المقعد يعد الخطوة الأولى والممهدة لجعل العتبات المقدسة في النجف الاشرف وكربلاء المقدسة والكاظمين الشريفين وسامراء الطاهرة فاتيكان مستقل برئاسة المرجع الذي يختاره الصهاينة الحاكمين في لندن وواشنطن بواسطة مؤسسة الخوئي الخيرية (خيرية أوذة سابقا)، وسيكون فاتيكان الشيعة بحماية حلف الناتو، ولعلمكم أن وعي أتباع مدرسة أهل بيت النبوة المتزايد سيفشل التخطيط الصهيوني المؤسس والداعم للمرجعية التي يتم اختيارها بواسطة مؤسسة الخوئي ولنا وقفة أخرى في رسائلنا القادمة بأذن الله سنفصل فيها خطوات الصهاينة لتنفيذ واكمال مخططاتهم.وهنا اسأل السيستاني ــ اقصد محمد رضا ابن (المرجع) ــ ردها ان استطعت.اللهم اني قد بلغت، اللهم اني قد بلغت، اللهم اني قد بلغت، اللهم فأشهدان اريد إلا الاصلاح وما توفيقي إلا بالله عليه توكلت وإليه أنيبوان عدتم عدنا وجعلنا جهنم للكافرين حصيرااسماعيل مصبح الوائلي7 / 7 / 2011

  19. #19
    مشرف
    تاريخ التسجيل
    23-06-2012
    الدولة
    النرويج
    المشاركات
    375

    Flag2 حكومة محمد رضا السيستاني تهب ما لاتملك لتحصل على رضا بريطانيا

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صلي على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما

    العراق تايمز. كتب علي صاحب شربه: كعادتها في أوقات الأزمات، بدأت حكومة محمد رضا السيستاني بأتباع سياسة تبويس اللحى ووهب ما لا تملك لهذا الطرف أو ذاك، طمعا في حصولها على الرضا من بريطانيا، الذي يضمن لها أستمرارها في الحكم وتنفيذ مخططات التقسيم التي يجري تنفيذها في العراق بأوامر بريطانية، وأشراف من المندوب السامي البريطاني في العراق محمد رضا نجل المرجع الديني علي السيستاني.
    فرئيس حكومة محمد رضا السيستاني، نوري المالكي، الذي أصبح على قناعة تامة أن اسياده في لندن وطهران، تخلوا عنه وأصبح وحيدا من دون غطاء يحميه، وأبتعاد حلفائه السياسيين عنه بأوامر بريطانية وإيرانية، عمل وخلال الفترة القليلة الماضية على إعادة مياه التبعية لبريطانيا لمجاريها من خلال توزيع القبلات السياسية هنا وهناك وأحتضان الخصوم العنيدين والتصافح إعلاميا معهم، بل والخضوع لمطالبهم وإشتراطاتهم المنسجمة تماما مع المصالح والمخططات البريطانية التقسيمية في بلاد الرافدين.
    فقد قام المالكي بتبادل القبلات مع رئيس مجلس النواب العراقي أسامة النجيفي على هامش لقاء وطني أقيم الأسبوع الماضي في منزل رئيس المجلس الإعلى الإسلامي عمار الحكيم، بعد أن دبت الخصومه بينهما بسبب المواقف من التظاهرات الشعبية التي خرجت في محافظة الأنبار، ومعها عمل المالكي على تخفيف حدة تصريحاته المتشنجة من بعض خصومه السياسيين وتقريب عدد منهم اليه.
    ولإضفاء طابع التصالح على أجواء حكومة محمد رضا السيستاني، قام المالكي بالإتفاق مع خصمه اللدود رئيس إقليم كردستان مسعود البارزاني على الظهور إعلاميا وهما يتصافحان ويتصالحان ويقويان علاقاتهما معا، وهي الغاية التي تريدها هذه الحكومة وأن كان الثمن تقديم وعود مكتوبة من نوري المالكي على منح محافظة كركوك للأكراد وضمها إلى دولتهم المرتقبة والتي أعطى المالكي أيضا ضمانات بتسهيل ومباركة أعلانها، وتقوية كيانها.
    ولم يكتف المالكي بذلك بل أنبطح أرضا وهو يتوسل بالكويتيين للرضا عليه طمعا في رضا بريطانيا المتحكمة بشكل كامل بالكويت، واهبا لهم أكثر من 80 كيلو متر من الاراضي العراقي في منطقة أم قصر ونحو 11 حقلا نفطيا من أغنى الحقول النفطية العراقية، وممرا مائيا واسعا على الخليج العربي.
    ويرى مراقبون ومحللون سياسيون أن السياسة التي يتبعها نوري المالكي اليوم، تقوم في الأساس على مبدأ (وهب ما لا أملك لأحصل على ما أريد)، فهو غير مهتم بالحفاظ على التراب العراقي موحدا، كونه يعلم أن وظيفته التي جاء من أجلها للحكم هي العمل بجهد مع الأطراف السياسية الحالية على تقسيم البلاد وفقا للمخطط البريطاني بمساعدة من بعض الدول المحيطة بالعراق كالكويت والأردن التابعتين لبريطانيا.
    مشيرين إلى أن مبدأ حكومة محمد رضا السيستاني الحالي في التفريط بالتراب العراقي ليس جديدا، فعندما وجدت هذه الحكومة نفسها في موقف متأزم مع سيدها التابعة له (إيران)، قامت على الفور بتحسين صورتها لديه بتقديم أراضي الفكة لإيران بما تحويه من أبار نفط هديه لها مقابل الحصول على الدعم والرضا منها. وكذا فعلت مع الأردن وسورية.
    وشدد المحلل السياسي العراقي عبد الزهرة الجبوري أن تنازل حكومة نوري المالكي عن الأراضي العراقية في أم قصر، والذي جرى الإتفاق رسميا حوله خلال زيارة رئيس الوزراء الكويتي جابر مبارك الصباح الأخيرة للعاصمة العراقية بغداد، يعود بالدرجة الأولى إلى سعي هذه الحكومة للخروج من البند السابع.
    وأضاف أن هناك تخوف من قبل هذه الحكومة من تدهور الأوضاع في سورية، ينذر بفوضى عارمة في العراق يؤدي لإنقلاب حلفاء المالكي السياسيين عليه، وبما ان المالكي لا يمتلك ادنى مبدا او شرف او رجولة فانة قبل بان يفرط بجزء من اراضى العراق حفاظا على كرسية ولو لبعض الوقت وحتى لو لم تكن النتائج مضمونة بل ان عملية التنازل قد تدفع لامور اخطر فأي نظام سياسي سيأتى للعراق او في حالة حدوث انقلاب عسكري داخل العراق فان النظام الجديد لن يكون أمامه اي فرصة لاسترداد هذه الاراضي الا بالقوة العسكرية وإعادة العراق لزمن العقوبات والحصار والحروب الاهلية، وهذا كله يدفع الى السيناريو المعد سلفا للعراق وهو تقسيمه.
    ويرى الكاتب والمحلل السياسي صباح البغدادي أن المالكي قبل خلال زيارة الوفد الكويتي لبغداد على جملة من الأمور، منها القبول والموافقة بالصيغة النهائية لترسيم الحدود والمصادقة والموافقة عليها بصورة رسمية من قبل (نوري المالكي) وحسب ما تم تنفيذه خلال الفترة الماضية وتودع نسخة مصدقة في هيئة الامم المتحدة وسوف يتم تعويض المواطنين العراقيين الذين فقدوا اراضيهم الزراعية ودورهم في مدينة ام قصر العراقية جغرافيآ وتاريخيآ وغيرها من الاراضي المستقطعة حتى جبل سنام بالقرب من مدينة سفوان. التخلي عن فكرة بناء ميناء الفاو الكبير وجعل ميناء مبارك بديل عنه أو حتى عرقلة تنفيذ مثل هذا المشروع بطرق فنية واستشارية وبحجة عدم توفر الاموال اللازمة لإكمال مثل هذا المشروع وتعطيله بكل الطرق والوسائل الممكنة والتي يجب ان لا تثير معها ريبة الاعلام والصحافة والرأي العام العراقي. وعدم دعم النظام السوري او في اقل حد تخلي الحكومة عن مثل هذه التوجهات في دعم النظام السوري وجعله فقط مناطآ بالأحزاب السياسية من خلال التأييد الاعلامي فقط وليس دعم الميليشيات وتوجهاتهم لإتباعهم وإقناع الرأي العام.
    وتابع في المقابل فقط سوف تحصل (حكومة محمد رضا السيستاني) على وعد بان الكويت سوف تعمل على رفع العراق من تحت وصاية الفصل السابع وهذا ما يقاتل عليه ومن اجله نوري المالكي حتى ولو تنازل عن مئات الكيلومترات المربعة من اراضي عراقية لصالح الكويت.

  20. #20
    مشرف
    تاريخ التسجيل
    23-06-2012
    الدولة
    النرويج
    المشاركات
    375

    Flag2 بريطانيا تشعل نار "التقسيم" في المناطق الغربية لسرقة ثرواتها من الغاز الطبيعي .. وحكومة محمد رضا السيستاني تنجح في تنفيذ دورها لذلك

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صلي على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما

    الأخوة في غرب العراق يقفون اليوم على خط الشروع لخطوة أخرى في حراكهم التظاهري، المطالب بالحقوق المشروعة ومناهضة حكومة محمد رضا السيستاني المدعومة بريطانيا، والتي عاثت فسادا وإفسادا في طول البلاد وعرضها، لم تستثن احدا من مكونات العراق وفسيفسائه الجميل.أن المظلومية الكبيرة التي يعاني منها الشعب العراقي، من قبل حكومة محمد رضا السيستاني برئاسة بيدقهم اللكع الاحمق نوري المالكي، تعطي الكثير من المشروعية للتظاهرات والثورات ضدها، في حال توفرت القيادة المتزعمة التي تقود هذه التظاهرات والثورات نحو أهدافها المشروعة التي أريد تحقيقها.إلا أن الخوف كل الخوف أن ينساق بعض أخوتنا في الأنبار وصلاح الدين ونينوى وباقي المحافظات، وراء شعارات سياسية أريد لها أن تخفي ورائها أهدافا كبيرة تتعدى كثيرا شعارات الحصول على الحقوق والإمتيازات التي نص عليها الدستور العراقي، ورفع المظلومية التي نالتهم بعد ان نالت وسط وجنوب العراق.لقد تعودت بريطانيا دائما أن تأكل الثوم بفم غيرها كما اثبتنا سابقا في بعض بحوثنا التي عنونت بهذا الوصف ــ بريطانيا تأكل الثوم بفم غيرها ــ وشمل حذفها من اغلب المواقع الالكترونية التي نشرت بواسطته، ففي الوقت الذي تظهر رائحة الثوم بفم أبناء المناطق الغربية، نرى أن منافع الثوم الحقيقية والفعالة تظهر على جسم الأمبراطورية البريطانية، بعد أن أكلت الثوم بفم أهل الوسط والجنوب العراقي.وهي اليوم وبعد أن أستكملت سيطرتها على ملف الطاقة في العراق والتحكم بالكامل في النفط العراقي، من خلال حكومة محمد رضا السيستاني، التي نصبت من قبل بريطانيا لترعى مصالحها في بلاد الرافدين وإدارة ملف التقسيم، مؤيدة بمرجعية يعلم الجميع أنها نصبت في أقبية المخابرات البريطانية، وتكتل سياسي يضم أولاد وأقارب وكلاء تلك المرجعية الدينية التي أصبحت تتحكم بمدينة النجف لصالح بريطانيا. بعد أن أستكملت ذلك جاءت اليوم ومن خلال نفس تلك الحكومة وبعض المتطوعين الجدد، لإثارة الشارع الشعبي في الأنبار بشعارات ولافتات مشروعة، من أجل السيطرة على أحتياطات الغاز المنتشر تحت رمال الأنبار.لقد عملت بريطانيا من خلال حكومة محمد رضا السيستاني، على سرقة النفط العراقي طوال السنوات العشر الماضية، وكانت ولا زالت تعيق وتعترض على نصب عدادات النفط المصدر، من أجل سرقة النفط العراقي من دون حساب ورقابة. حيث قامت بريطانيا وفقا لما كشفه شقيقنا الشهيد محمد مصبح الوائلي خلال عمله كمحافظ للبصرة، بتصدير النفط العراقي بأضعاف ما يعلن عنه، ويذهب النصف المسروق مباشرة إلى تل أبيب بواسطة ناقلات مملكة للأخوة المؤسسون ويقومون بتغيير علم الناقلة واتجاه مسيرها بعد عبور قناة السويس، فضلا عن سماحها لشريكتها في مخطط الإستعمار والتدمير في العراق، إيران، لدخول الأراضي العراقية وإحتلال الحقول النفطية في الطيبة والفكة وبعض اجزاء من حقول مجنون.أن السقوط الوشيك لنظام بشار الأسد حفز بريطانيا ومعها عدد من شركات الطاقة التي تتحكم بها، للإيعاز في أستثمار اللحظة الراهنة وركوب موجة ما يسمى أمريكيا "الربيع العربي"، للبدء في تنفيذ مخططهم والحصول على المزيد من المكاسب الثمينة للثروات الطبيعية العراقية، وخاصة في المناطق الغربية التي أكدت الدراسات الإقتصادية والإستراتيجية وجود كميات كبيرة من مادة الغاز تحت رمال الأنبار ناهيك عن مناجم الكبريت التي لا تنفذ ولا تقدر احتياطياته.تعلمون ويعلم الجميع أن الدول الإستعمارية كبريطانيا لم تتخل عن الاسلوب القديم في الاستعمار بسبب يقظة الضمير وسيادة القانون الدولي او بسبب احترامها لحقوق الانسان او حقوق الشعوب في تقرير مصيرها، لكنها فعلت ذلك لأنها وجدت ــ في ميزان الربح والخسارة ــ أن تبديل اسلوب امتصاص ثروات الدول المستعمرة هو الاجدى في تبديل الاستعمار المباشر الى استعمار غير مباشر تستلم فيه السلطة طبقة حاكمة تعمل في خدمة مصالح الدول الإستعمارية كما هو في مستعمراتها والتي تسمى دول الخليج العربي وتركيا.ولذا فإن بريطانيا تقف اليوم وراء أشعال النار في الأنبار، على الرغم من كل الاستار والحجب التي يريدون بها التغطية على الدوافع الحقيقية. وهم يستخدمون أبناء المناطق الغربية كحطب لهذه النار الاستعمارية التي يراد لها ان تلتهم ثروات الشيعة والسنة على السواء، وما الظلم الحاصل لسكان المنطقة الغربية الا مخطط صهيوني ينفذه لهم الاحمق نوري ابن امين ــ خلف ابن امين هذا العصر ــ لغرض استفزازهم وجرجرتهم إلى حرب طاحنة تكون نهايتها التقسيم بعد ان تترمل وتثكل عشرات الآلاف من النساء لتخلف مئات الآلاف من اليتامى.فبريطانيا تعمل بمساعدة بعض مستعمراتها التي صنعتها في دول الخليج، على سرقة الغاز الموجود في المناطق الغربية من العراق، وخاصة حقل غاز "عكاز"، المعروف باسم حقل "صلاح الدين" والقريب من مدينة القائم الواقعة على الحدود السورية، حيث يبلغ طوله 30 كيلومترا وبعرض يصل إلى 12 كيلومتر. ويحوي هذا الحقل اكبر احتياطي غازي عراقي وتقدر كمية الغاز المتوفرة فيه بـ 5.6 ترليون قدم مكعب.وقد سعت حكومة محمد رضا السيستاني في 2010 للإستثمار في هذا الحقل، ضمن عقود الجولة الثالثة والتي ركزت على حقول الغاز العراقية، وكانت هناك مماطلة من الحكومة بإيعاز من بريطانيا وأمريكا على تأجيل وتأخير تنفيذ العقد الممنوح لشركتي (kogas) و(kazmunaygas) لكن تم توقيع "الصفقة" بصيغتها النهائية بعد تعديل هيكلية الملكية فيها عام 2011. وفقاً لبنود العقد الأصلي كان المقرر استخراج 100 مليون قدم مكعب في اليوم وكانت الاجور المتفق عليها 7.5 دولار امريكي لكل برميل نفط مكافئ.وفي آيار 2011 انسحبت شركة (KazMunayGas) من العقد وتركت (kogas) وحيدة في الحقل، وأصبح المطلوب من الشركة الباقية مضاعفة انتاجها (8) وعلى اثرها تم توقيع اتفاق جديد مع الشركة، تعهدت فيه بايصال انتاج الغاز الى 400 مليون قدم مكعب خلال سبع سنوات وابقاء الانتاج على هذه الوتيرة لمدة 13 عاماً مقابل مبلغ 5.5 دولار امريكي لكل برميل نفط مكافئ تنتجه.وبحسب تقرير وزارة النفط السنوي فان حقل عُكاز الغازي واجه الكثير من المشاكل والعقبات السياسية على المستويين المحلي والوطني. من اهمها مطالبة واصرار أهل الانبار بأن يبقى غاز هذا الحقل خاصاً بالمحافظة فقط من أجل سد حاجة اهل الانبار في الحاضر والمستقبل وعدم تصديره الى خارج المحافظة، وقد قام مجلس محافظة الأنبار بتهديد سحب الحمايات وايقاف الدعم اللوجستي عن المقاولين الاجانب إذا مررت هذه الصفقة بصيغتها هذه بل هدد وكحل أخير بامكانية انفصال الانبار عن بغداد.أن على العقول الواعية في الأنبار أن تنتبه لهذا المخطط البريطاني التي تقوم بتنفيذه حكومة محمد رضا السيستاني بالنيابة، وأن لا تساهم في إذكاء نار الفتنة التي ستعطي لبريطانيا المشروعية للتدخل فيها الأنبار بعد رفع شعارات الإنسلاخ عن البلاد الأم، من أجل سرقة الغاز من الأنبار والبدء بالعمل في المشروع التاريخي لبريطانيا، والمتضمن بنقل الغاز العراقي من الأنبار إلى أوروبا وبريطانيا عبر خط "نابوكو"، الذي تعهدت حكومة محمد رضا السيستاني على إقامته ودعمه لصالح بريطانيا والشركات العاملة في البلاد.والله من وراء القصد

  21. #21
    عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    20-07-2013
    المشاركات
    1

    افتراضي رد: أوامر تعيين السيستاني للمرجعية .. اتحدى السيستاني او مكتبه نفي هذه الوثائق .. ردها ان استطعت انا والسيستاني كتاب مفتوح (5) الصهيونية والمؤسسة الدينية في الع

    اللهم صل على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم
    عمل هذه المؤسسة هو عمل المافيا في تنصيب من تشاء من المجتهدين مرجعا اعلى ومن المضحك المبكي ان محمد تقي الخوئي هو المتصرف الحقيقي لهذه الاموال او المؤسسات الخيرية كما يسمونها والا فهي اعظم من ذلك واما قضية السيد الكلبيكاني الذي جعله محمد تقي الخوئي هو المشرف العام على هذه المؤسسة فان السيد الكلبيكاني لم يكن يريد ان يكون محمد تقي الخوئي هو المتصرف بل اراد حفيده هو المتصرف وهو من السراق المعروفين فنشبت مشاكل كبيرة بينه وبين محمد تقي على ادارة هذه المؤسسات فكان لموت السيد الكلبيكاني بعد فترة وجيزة من اشرافه على المؤسسة عيدا كبيرا لمحمد تقي الخوئي لانه خاف من فقدانه لهذه الاموال التي لا تعد ولا تحصى لان السيد الكلبيكاني اراد فعلا تحويل وقفية هذه المؤسسات لصالحه لانه ورث صرف من سارق الى سارق يتصرفون بها كيفما يشاؤن وما خفي من هذه الاموال كان اعظم لانها ليست مؤسسة واحدة بل هي مجموعة من مدن سكنية وفنادق وشركات عقارات ومصانع كبيرة منتشرة في كثير من الدول الغربية والاسلامية وامريكا والكثير الكثير منها وفي الختام اريد ان انقل لكم قصة وهي ان الشيخ الوحيد الخراساني وهو من اكبر المراجع في مدينة قم قد ترك امر المرجعية في يوم وضحاها وقد امتنع عن توزيع الراتب الشهري للطلبة وقال اعطي درس فقط وعندما سئل عن سبب ذلك قال انه رأى رؤيا وهي انه رأى السيد الخوئي في صحراء واسعة وهو عاري البدن اشعث مغبر الوجه وهو يركض وراء السراب يريد الماء لانه عطشان عطش شديد فيقول الشيخ الوحيد سألته سيدنا ما هذا الذي انت فيه ؟؟فقال السيد الخوئي يا شيخ هذه بسبب اموال الامام المهدي ع والتصرف بها بما اريد جعلتني اركض وراء السراب من دون جدوى ..انتهت..وما خفي لهم من خزي اعظم ...


  22. #22
    مشرف
    تاريخ التسجيل
    23-06-2012
    الدولة
    النرويج
    المشاركات
    375

    Flag2 كتاب قصص ذات انياب لشقيق صهر السيستاني يكشف "أنياب" السيستاني ويفضح عمالته للغرب

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صلي على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما

    لعراق تايمز: النجف الاشرف..اذا اردنا التحدث عن اول رجل تطرق الى موضوع عمالة المرجعية الدينية الكلاسيكية ووضع هذه القضية على طاولة المناقشة، بعيدا عن التوجسات التي كانت لتكون عقبة في فضح المستور فهو الشهيد الصدر الثاني، الذي فضح ارتباط تلك المرجعية باجهزة المخابرات الاجنبية واسقط عنها النقاب فتراءت عورتها باعتبارها صنعية تلك الدول موضحا تبعيتها الى اجهزة مخابرات دول اجنبية معروفة بعدائها للاسلام كـ امريكا وبريطانيا واسرائيل.السيد الشهيد الصدر لم ينطق عن الهوى بل نطق بالحق اعتمادا على ادلة وبراهين، وهو ما اكده في كلامه عندما سأل عن الشيخ حسن الكوفي ــ الذي اتهمه نظام صدام باغتيال السيد الصدر فيما بعد ــ حيث قال الشهيد الصدر: ان الكوفي هو وكيل علماء اسرائيل التابعين إلى اسرائيل...ألخ، والمعروف ان الكوفي في ذلك الوقت كان وكيلا للسيستاني.ومن جانبه يؤكد الشيخ اسماعيل الوائلي مؤسس ومسؤول المكتب الإعلامي لمرجعية الشيهد الصدر الثاني ومؤسس ومسؤول مكتب العلاقات الخارجية لمرجعيته أيضا ــ وهو من المقربين للشهيد الصدر الثاني ويعتبر من خاصة خاصته، وكان له دور كبير في مساندة الصدر ايام نهضته المباركة في تسعينيات القرن الماضي ــ في كتاباته ولقاءاته المتلفزة ما ذهب اليه الشهيد الصدر مستندا الى معلومات حصل عليها من الصدر نفسه ومن خلال معايشته لاغلب مراجع الدين في تلك الحقبة حيث كانت تربطه علاقات متينة مع السيستاني وابنه محمد رضا بالاضافة الى السيد محمد سعيد الحكيم. .هذا وقد بين الوائلي في سلسلة كتابه المفتوح مع السيستاني، ان مرجعية السيستاني تم تعينها من قبل مؤسسة الخوئي التي تتخذ من لندن مقرا لها، حسب ما ذكر من وثائق عرضها في بنود النظام الداخلية للمؤسسة التي كان يديرها محمد تقي الخوئي ومن بعده شقيقه عبد المجيد الخوئي مع ثمانية اشخاص اخرين، لا شأن لهم بالوسط الديني ويقيمون في لندن والكويت وأيران والهند، إذ يصوت هذا المجلس على المرجع الذي يقع عليه الاختيار بعد ان يوافق على جميع شروطهم والتي من اهمها ان تبقى ادارة اموال المؤسسة بيد المجلس المذكور ــ وتتحكم هذه المؤسسة برؤوس اموال ضخمة جدا تم جمعها من اموال الخمس للشيعة داخل وخارج العراق ومن جهات مجهولة، في حين لا يعلم كيف واين تصرف هذه الاموال.المؤسسة سالفة الذكر تاسست ايام مرجعية الخوئي التي تتمتع بعلاقات طيبة جدا مع نظام صدام في ذلك الوقت ــ وايضا اشار الوائلي بان مؤسسة الخوئي الخيرية هي وجه جديد لخيرية أوده الهندية. المرجو تفقد الرابط ادناه:http://www.youtube.com/watch?v=Fd535...ature=youtu.beويشار الى ان رجل الدين العراقي المقيم في قم السيد كمال الحيدري كان قد فضح هو الآخر المرجعية التقليدية في النجف الاشرف المتمثلة بالمراجع الاربعة السيستاني والفياض والباكستاني والحكيم ، وقال في تسجيل صوتي له: "ان مؤسسة مهمة كمؤسسة المرجعية الدينية الشيعية التي يتبعها اكثر من ٢٠٠ مليون الى ٣٠٠ مليون شيعي حول العالم لا يمكن ان تترك بدون تدخل من قبل اجهزة المخابرات الاجنبية، خصوصا بعد ان اصبح الشيعة رقما صعبا بالمعادلة السياسية، فهي ــ اي المخابرات الاجنبية ــ تعمل وتجند اشخاص كي يتبوءوا مراكز مهمة في هذه المؤسسة، بل انها تتبنى الدعوة لجهة معينة على حساب الاخرى وبعبارته انها "تنفخ " بمرجعيات دون اخرى وتقوم بمحاربة مرجعيات ذات نهج علمي متنور بشتى اساليب التسقيط والتشهير، وكل ذلك لمصلحة هذه المرجعيات البائسة التي لا تمتلك اي رصيد علمي" حسب تعبير السيد كمال الحيدري، فلا تعدو المسألة ان تكون تأرجحا بين عمليات تلميع وتلطيخ. http://www.youtube.com/watch?v=jOxmj...ature=youtu.beولم يكتفي الحيدري بهذا القدر وانما كرر ما قاله سابقا في برنامجه الذي يبث من على قناة الكوثر الايرانية قائلا: ان هذه المرجعيات التي يطلق عليها العليا والكبيرة ــ في اشارة الى السيستاني ــ هي مرجعيات لا تفقه شيئا وغير جديرة بقيادة الشيعة وهي منصاعة لاوامر معينة، وتدار بالكامل من قبل اجهزة المخابرات الاجنبية، الامر الذي ادى بهذه المرجعيات الى استخدام نفوذها وايقاف بث هذه البرنامج في ذلك الوقت.ويضيف الحيدري في تسجيل صوتي بعد ان شنت عليه هجمة شرسة من قبل ماكنة السيستاني الإعلامية: ان الخوئي لا يفقه شيئا بحسب المباني الفقهية والاصولية لصاحب الجواهر، وبالامكان الاستماع للتسجيل الصوتي على هذا الرابط http://www.youtube.com/watch?v=R1QJd...ature=youtu.beبعد ان بلغ السبعين من عمره، انبرى خطيب المنبر الحسيني المخضرم والشهير محمد حسن الرضوي الكشميري شقيق السيد محمد حسين الكشميري زوج ابنة المرجع السيستاني ــ اي شقيق صهر السيستاني ــ انبرى ليسمح لقلمه بكتابة بعض مذكراته والمشاهد التي عاشها في اكناف هذه المؤسسة الدينية واطلع على اسرارها وخفاياها معاصرا العديد من رجالاتها امثال محسن الحكيم والخميني والخوئي والصدر الاول والسبزواري والبروجردي والسيستاني والخامنئي واخرين كثر.وقد صدرت مشاهداته هذه على شكل عدة كتب اهمها (مع الصادقين، رسائل ومسائل، ستون سؤال ، جولة في دهاليز مظلمة ، محنة الهروب من الواقع ، واخرها قصص ذات انياب ). احتوت هذه الكتب على معلومات وحقائق و قصص شيقة يكاد يشيب لها الراس لاهميته وخطورتهاا.واريد ان اذكر هنا ما ورد في كتابه الاخير قصص ذات انياب في صفحة ٢١٢-٢١٣ تحت عنوان "رسالة خطيرة" وهي تاكيد على كل ما ورد اعلاه وكل ما ورد في مذكرات بريمر ورامسفيلد وما تسرب من خلال موقع ويكليكس التي ذكرت تعاون السيستاني وولده محمد رضا مع قوات الاحتلال واجهزة المخابرات الاجنبية.... اترك لكم الحكم على الرسالة وما جاء بها:رسالة خطيرةان هذه الرسالة من اخطر الرسائل التي ستبقى جزء من تاريخ العراق الحزين وستكون مثار سؤال من الجيل الحاضر والاجيال القادمة.والرسالة هي مرسلة من واشنطن، البيت الابيض، المكتب البيضاوي للرئيس الامريكي جورج بوش الابن.ومعززة بتوقيع (طوني بلير)رئيس الوزراء البريطاني.الى وكلاء الله تعالى في الارض الايات العظام............. في النجف، العراق، والى طواقم اجهزتهم المحترمين.محتوى الرسالة:ان قيادة الائتلاف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة لتحرير العراق (عام 2003م) والمتمثلة بقيادة رئيس الولايات المتحدة ورئيس الوزراء البريطاني تتقدم اليكم بخالص الشكر والامتنان.نحن لن ننسى لكم هذا الجميل الكبير بصمتكم وسكوتكم الذي سهل لنا مهمة غزونا العراق والاستيلاء على معادن الزئبق في منطقة النهروان والمعادن الاخرى. اضافة الى تدمير البنية التحتية للعراق.رغم ان عناصر جيوشنا قامت باعمال غير مرغوب فيها من قبيل قتل المدنيين وما جرى في سجن ابو غريب وما اقترن معه اعتداءات على الحرمات والكرامات وهدر الدماء وسلب خزائن البنك المركزي والبنوك الاخرى وما قام به بريمر من الاستيلاء على 22 مليار دولار من خزينة الشعب العراقي.اننا نؤكد ونكرر شكرنا اللا محدود لكم على سكوتكم وصمتكم وعدم التعرض لمشروعنا الطموح في احتلال العراق وغزوه.ولا يفوتنا تقديم الشكر للاخوة والكوادر والشخصيات التي سهلت لنا ضمان سكوتكم والاتصال بكم مباشرة او غير مباشرة في لندن وبيروت وواشنطن وبغداد وجدة.اننا لاننسى حالة الارتياح التي انتابتنا حينما ابلغ الزميل (زلماي خليل زاد) وزير الخارجية (كولن باول) بانه التقى ابن.........و........ ومستشار اية الله............ وان لا مشكلة ولن يتكرر الموقف لقيادة علماء الشيعة ابان ثورة العشرين مرة اخرى والظروف تختلف تماما واهلا وسهلا بكم.كما نقدر موقفكم الرائع تجاه عقوباتنا المفروضة على ايران بتمنعكم عن توجيه نداء للشيعة في العالم بمقاطعة بضائعنا وهذا موقف جميل نشكره ايضا لكم.شكرا على تعاونكمبالوكالة عن (العم سام) بالوكالة عن (ابو ناجي)جورج دبليو بوش طوني بليرواخر قولي استشهد ببيت من الشعر طالما ردده الرضوي في كتبهلا يجوز الابتداء بالنكرة مالم تؤيده لنا انكلتراوللحديث بقية

  23. #23
    مشرف
    تاريخ التسجيل
    23-06-2012
    الدولة
    النرويج
    المشاركات
    375

    Flag2 لماذا انقلب الشيخ الصغير على السيد السيستاني؟

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صلي على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما

    في بدايات الاحتلال الامريكي للعراق,كان الشيعة يقولون عندما يسالهم احدهم :لماذا لا تجاهدون الامريكان؟,

    فكانوا يقولون,ان السيد السيستاني لو اصدر فتوى بالجهاد لما استجاب اليه احد!!.

    وكان ذلك الجواب يثير من الاسئلة اكثر مما يجيب!.

    فهل كان المرجع هو من يقلد تابعيه ام هم من يقلدهم؟.

    وهل كان المرجع السيستاني مرجعا فعليا ام مجرد ديكور يستخدمه البعض للوصول الى السلطة ؟ .

    واليوم قد اتضحت الصورة وتبين الخيط الابيض من الخيط الاسود !.

    فلقد اعتاد الشيخ جلال الدين الصغير التفاخر والتباهي بانه يتبع المرجعية في كل صغيرة وكبيرة, بل ولطالما عادى وحارب وشهر وربما قتل كل من خالف امر المرجعية السيستاني, وكان من علامات طاعة الشيخ جلال الدين الصغير للسيستاني هو تقديسه للبيانات والفتاوى التي يصدرها السيستاني ,حيث كان يستشهد بها في خطبه,وكان يعلقها في صدر موقعه الالكتروني,بعد ان يضع صورة كبيرة للسيستاني ومعها نسخة من تلك الفتوى والتي كان يثبتها في اعلى الموقع لاكبر مدة ممكنة.

    لكن ,يبدو ان الشيخ الصغير كان يستخدم السيستاني كوسيلة للوصول لاهدافه وليس كمرجعا دينيا او سياسيا كما كان يدعي,ولذلك فحالما تصدر عن السيد السيستاني ما يخالف هوى وتوجهات ومصالح الشيخ الصغير فسوف يرمي بتلك الفتاوى عرض الحائط حتى لو كان السيستاني قد انطقها بلسانه ولم يكتف بكتابتها برسالة!.

    فقبل ايام,وعلى اثر المظاهرات الغواغائية التي نظمها غلمان الشيخ الصغير وعلى راسهم الكتكوت ثائر الدراجي ,اصدر السيد السيستاني فتوى تحرم التعرض لاصحاب وزوجات النبي بسوء,وقال ان التعرض بسوء لهو خارج التشيع ومخالف لاوامر اهل البيت.

    هذه الفتوى السيستانية والاولى من نوعها بالنسبة للسيد الستستاني,يبدو انها لم توافق هوى ومصالح الشيخ الصغير,لذلك وبصلافة منقطعة النظير لم يكتف الشيخ الصغير بعدم نشر الفتوى الا بعد يوم كامل من اصدارها رغم اعلانه انه تسلمها من مكتب السيستاني,

    ورغم انه لم يثبت تلك الفتوى في صدر موقعه وانما جعلها خبرا عاديا كباقي الاخبار التي ينشرها على خلاف ما كان يفعل مع الفتاوى التي كان يصدرها السيستاني من قبل,

    ورغم انه لم ينشر نص الفتوى وانما اكتفى بنقل جزء مما ورد فيها,ورغم انه لم يعرض صورة للفتوى ممهمورة بختم السيد السيستاني وانما عرض نصا لها,

    ورغم انه لم يعرض صورة وكبيرة وواضحة لصورة السيد السيستاني وانما نشر له صورة غير واضحة وبالوان مشوهة وقبيحة ,

    ورغم انه لم يذكر بانها فتوى عن "الامام المفدى " وانما اكتفى بالقول "الامام السيستاني"!!,

    فلم يكتف الشيخ الصغير بكل هذه الجسارة ,بل راح ينشر ردودا على هذه الفتوى تحمل معظمها سبابا ولعنا بالصحابة وبزوجات النبي على خلاف ما جاء في نص الفتوى وفحواها!, وكأن الشيخ الصغير اراد ان يثبت مخالفته القطعية لهذه الفتوى وان يخالفها في نفس الصفحة التي ينشرها فيها!.

    فهل هذا هو السيد السيستاني الذي كان الشيخ الصغير يدعي بانه لا يخالفه طرفة عين؟؟.

    هل انقلب الشيخ الصغير على السيستاني بهذا الشكل السافر؟

    وهل هذا دليل على انتهاء صلاحية السيد السيستاني بالنسبة للشيخ الصغير؟؟

    وما هو موقف السيد عمار الحكيم من هذا التطاول الفج من قبل الشيخ الصغير على السيد السيستاني ؟؟

    هل هو من المؤيد لذلك الانقلاب على السيد السيستاني خصوصا بعد ان توثقت العلاقة بين الحكيم وايران بعد قطيعة ؟.

    ام ان الشيخ الصغير هو من انقلب على السيستاني وعلى الحكيم خصوصا بعد ان عادت العلاقة بينه وبين فيلق بدر وهادي العامري ؟.

    ننتظر من الزمن ان يجيب.

  24. #24
    مشرف
    تاريخ التسجيل
    23-06-2012
    الدولة
    النرويج
    المشاركات
    375

    Flag2 السيستاني في اول رد فعل تجاه العمليات العسكرية في الانبار..: المالكي يقود العراق نحو الهاوية!

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صلي على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما

    قال وكيل المرجعية الدينية في محافظة البصرة محمد فلك ان المرجع الديني علي السيستاني منزعج من سوء ادارة رئيس الوزراء نوري المالكي وتخبطه بقيادة العلميات العسكرية في الانبار,
    ونقل مصدر مقرب من فلك في حديث لمقربين اطلعوا موقع جاكوج على التفاصيل اليوم الاثنين: ان فلك التقى السيستاني مبينا ان الوضع في الانبار كان شغل المرجعية الشاغل.
    وقال فلك ان السيستاني وفي حالة عجيبة من التعصب والغضب تحدث بصوت عال (( مالذي يفعله هذا يدخل ثم ينسحب ثم يدخل ثم ينسحب مالذي يحدث يا فلك ابنائنا من الوسط والجنوب يُقتلون هناك لاشعال حرب طائفية بين ابناء البلد الواحد)).
    يذكر ان المرجعية في النجف قد امتنعت عن استقبال المالكي واعضاء حكومته عدة مرات كما انها غير راضية عنهم بسبب تردي الاوضاع السياسية والامنية وبالتالي الاقتصادية في البلد.

  25. #25
    مشرف
    تاريخ التسجيل
    23-06-2012
    الدولة
    النرويج
    المشاركات
    375

    Flag2 كتاب قصص ذات انياب لشقيق صهر السيستاني يكشف "أنياب" السيستاني ويفضح عمالته للغرب

    بسم الله الرحمن الرحيم

    اللهم صلي على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما

    العراق تايمز: النجف الاشرف..اذا اردنا التحدث عن اول رجل تطرق الى موضوع عمالة المرجعية الدينية الكلاسيكية ووضع هذه القضية على طاولة المناقشة، بعيدا عن التوجسات التي كانت لتكون عقبة في فضح المستور فهو الشهيد الصدر الثاني، الذي فضح ارتباط تلك المرجعية باجهزة المخابرات الاجنبية واسقط عنها النقاب فتراءت عورتها باعتبارها صنعية تلك الدول موضحا تبعيتها الى اجهزة مخابرات دول اجنبية معروفة بعدائها للاسلام كـ امريكا وبريطانيا واسرائيل.السيد الشهيد الصدر لم ينطق عن الهوى بل نطق بالحق اعتمادا على ادلة وبراهين، وهو ما اكده في كلامه عندما سأل عن الشيخ حسن الكوفي ــ الذي اتهمه نظام صدام باغتيال السيد الصدر فيما بعد ــ حيث قال الشهيد الصدر: ان الكوفي هو وكيل علماء اسرائيل التابعين إلى اسرائيل...ألخ، والمعروف ان الكوفي في ذلك الوقت كان وكيلا للسيستاني.ومن جانبه يؤكد الشيخ اسماعيل الوائلي مؤسس ومسؤول المكتب الإعلامي لمرجعية الشيهد الصدر الثاني ومؤسس ومسؤول مكتب العلاقات الخارجية لمرجعيته أيضا ــ وهو من المقربين للشهيد الصدر الثاني ويعتبر من خاصة خاصته، وكان له دور كبير في مساندة الصدر ايام نهضته المباركة في تسعينيات القرن الماضي ــ في كتاباته ولقاءاته المتلفزة ما ذهب اليه الشهيد الصدر مستندا الى معلومات حصل عليها من الصدر نفسه ومن خلال معايشته لاغلب مراجع الدين في تلك الحقبة حيث كانت تربطه علاقات متينة مع السيستاني وابنه محمد رضا بالاضافة الى السيد محمد سعيد الحكيم. .هذا وقد بين الوائلي في سلسلة كتابه المفتوح مع السيستاني، ان مرجعية السيستاني تم تعينها من قبل مؤسسة الخوئي التي تتخذ من لندن مقرا لها، حسب ما ذكر من وثائق عرضها في بنود النظام الداخلية للمؤسسة التي كان يديرها محمد تقي الخوئي ومن بعده شقيقه عبد المجيد الخوئي مع ثمانية اشخاص اخرين، لا شأن لهم بالوسط الديني ويقيمون في لندن والكويت وأيران والهند، إذ يصوت هذا المجلس على المرجع الذي يقع عليه الاختيار بعد ان يوافق على جميع شروطهم والتي من اهمها ان تبقى ادارة اموال المؤسسة بيد المجلس المذكور ــ وتتحكم هذه المؤسسة برؤوس اموال ضخمة جدا تم جمعها من اموال الخمس للشيعة داخل وخارج العراق ومن جهات مجهولة، في حين لا يعلم كيف واين تصرف هذه الاموال.المؤسسة سالفة الذكر تاسست ايام مرجعية الخوئي التي تتمتع بعلاقات طيبة جدا مع نظام صدام في ذلك الوقت ــ وايضا اشار الوائلي بان مؤسسة الخوئي الخيرية هي وجه جديد لخيرية أوده الهندية. المرجو تفقد الرابط ادناه:http://www.youtube.com/watch?v=Fd535...ature=youtu.beويشار الى ان رجل الدين العراقي المقيم في قم السيد كمال الحيدري كان قد فضح هو الآخر المرجعية التقليدية في النجف الاشرف المتمثلة بالمراجع الاربعة السيستاني والفياض والباكستاني والحكيم ، وقال في تسجيل صوتي له: "ان مؤسسة مهمة كمؤسسة المرجعية الدينية الشيعية التي يتبعها اكثر من ٢٠٠ مليون الى ٣٠٠ مليون شيعي حول العالم لا يمكن ان تترك بدون تدخل من قبل اجهزة المخابرات الاجنبية، خصوصا بعد ان اصبح الشيعة رقما صعبا بالمعادلة السياسية، فهي ــ اي المخابرات الاجنبية ــ تعمل وتجند اشخاص كي يتبوءوا مراكز مهمة في هذه المؤسسة، بل انها تتبنى الدعوة لجهة معينة على حساب الاخرى وبعبارته انها "تنفخ " بمرجعيات دون اخرى وتقوم بمحاربة مرجعيات ذات نهج علمي متنور بشتى اساليب التسقيط والتشهير، وكل ذلك لمصلحة هذه المرجعيات البائسة التي لا تمتلك اي رصيد علمي" حسب تعبير السيد كمال الحيدري، فلا تعدو المسألة ان تكون تأرجحا بين عمليات تلميع وتلطيخ. http://www.youtube.com/watch?v=jOxmj...ature=youtu.beولم يكتفي الحيدري بهذا القدر وانما كرر ما قاله سابقا في برنامجه الذي يبث من على قناة الكوثر الايرانية قائلا: ان هذه المرجعيات التي يطلق عليها العليا والكبيرة ــ في اشارة الى السيستاني ــ هي مرجعيات لا تفقه شيئا وغير جديرة بقيادة الشيعة وهي منصاعة لاوامر معينة، وتدار بالكامل من قبل اجهزة المخابرات الاجنبية، الامر الذي ادى بهذه المرجعيات الى استخدام نفوذها وايقاف بث هذه البرنامج في ذلك الوقت.ويضيف الحيدري في تسجيل صوتي بعد ان شنت عليه هجمة شرسة من قبل ماكنة السيستاني الإعلامية: ان الخوئي لا يفقه شيئا بحسب المباني الفقهية والاصولية لصاحب الجواهر، وبالامكان الاستماع للتسجيل الصوتي على هذا الرابط http://www.youtube.com/watch?v=R1QJd...ature=youtu.beبعد ان بلغ السبعين من عمره، انبرى خطيب المنبر الحسيني المخضرم والشهير محمد حسن الرضوي الكشميري شقيق السيد محمد حسين الكشميري زوج ابنة المرجع السيستاني ــ اي شقيق صهر السيستاني ــ انبرى ليسمح لقلمه بكتابة بعض مذكراته والمشاهد التي عاشها في اكناف هذه المؤسسة الدينية واطلع على اسرارها وخفاياها معاصرا العديد من رجالاتها امثال محسن الحكيم والخميني والخوئي والصدر الاول والسبزواري والبروجردي والسيستاني والخامنئي واخرين كثر.وقد صدرت مشاهداته هذه على شكل عدة كتب اهمها (مع الصادقين، رسائل ومسائل، ستون سؤال ، جولة في دهاليز مظلمة ، محنة الهروب من الواقع ، واخرها قصص ذات انياب ). احتوت هذه الكتب على معلومات وحقائق و قصص شيقة يكاد يشيب لها الراس لاهميته وخطورتهاا.واريد ان اذكر هنا ما ورد في كتابه الاخير قصص ذات انياب في صفحة ٢١٢-٢١٣ تحت عنوان "رسالة خطيرة" وهي تاكيد على كل ما ورد اعلاه وكل ما ورد في مذكرات بريمر ورامسفيلد وما تسرب من خلال موقع ويكليكس التي ذكرت تعاون السيستاني وولده محمد رضا مع قوات الاحتلال واجهزة المخابرات الاجنبية.... اترك لكم الحكم على الرسالة وما جاء بها:رسالة خطيرةان هذه الرسالة من اخطر الرسائل التي ستبقى جزء من تاريخ العراق الحزين وستكون مثار سؤال من الجيل الحاضر والاجيال القادمة.والرسالة هي مرسلة من واشنطن، البيت الابيض، المكتب البيضاوي للرئيس الامريكي جورج بوش الابن.ومعززة بتوقيع (طوني بلير)رئيس الوزراء البريطاني.الى وكلاء الله تعالى في الارض الايات العظام............. في النجف، العراق، والى طواقم اجهزتهم المحترمين.محتوى الرسالة:ان قيادة الائتلاف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة لتحرير العراق (عام 2003م) والمتمثلة بقيادة رئيس الولايات المتحدة ورئيس الوزراء البريطاني تتقدم اليكم بخالص الشكر والامتنان.نحن لن ننسى لكم هذا الجميل الكبير بصمتكم وسكوتكم الذي سهل لنا مهمة غزونا العراق والاستيلاء على معادن الزئبق في منطقة النهروان والمعادن الاخرى. اضافة الى تدمير البنية التحتية للعراق.رغم ان عناصر جيوشنا قامت باعمال غير مرغوب فيها من قبيل قتل المدنيين وما جرى في سجن ابو غريب وما اقترن معه اعتداءات على الحرمات والكرامات وهدر الدماء وسلب خزائن البنك المركزي والبنوك الاخرى وما قام به بريمر من الاستيلاء على 22 مليار دولار من خزينة الشعب العراقي.اننا نؤكد ونكرر شكرنا اللا محدود لكم على سكوتكم وصمتكم وعدم التعرض لمشروعنا الطموح في احتلال العراق وغزوه.ولا يفوتنا تقديم الشكر للاخوة والكوادر والشخصيات التي سهلت لنا ضمان سكوتكم والاتصال بكم مباشرة او غير مباشرة في لندن وبيروت وواشنطن وبغداد وجدة.اننا لاننسى حالة الارتياح التي انتابتنا حينما ابلغ الزميل (زلماي خليل زاد) وزير الخارجية (كولن باول) بانه التقى ابن.........و........ ومستشار اية الله............ وان لا مشكلة ولن يتكرر الموقف لقيادة علماء الشيعة ابان ثورة العشرين مرة اخرى والظروف تختلف تماما واهلا وسهلا بكم.كما نقدر موقفكم الرائع تجاه عقوباتنا المفروضة على ايران بتمنعكم عن توجيه نداء للشيعة في العالم بمقاطعة بضائعنا وهذا موقف جميل نشكره ايضا لكم.شكرا على تعاونكمبالوكالة عن (العم سام) بالوكالة عن (ابو ناجي)جورج دبليو بوش طوني بليرواخر قولي استشهد ببيت من الشعر طالما ردده الرضوي في كتبهلا يجوز الابتداء بالنكرة مالم تؤيده لنا انكلتراوللحديث بقية

  26. #26
    مشرف
    تاريخ التسجيل
    23-06-2012
    الدولة
    النرويج
    المشاركات
    375

    Flag2 لماذا انقلب الشيخ الصغير على السيد السيستاني؟

    بسم الله الرحمن الرحيم

    اللهم صلي على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما كثيرا

    في بدايات الاحتلال الامريكي للعراق,كان الشيعة يقولون عندما يسالهم احدهم :لماذا لا تجاهدون الامريكان؟,

    فكانوا يقولون,ان السيد السيستاني لو اصدر فتوى بالجهاد لما استجاب اليه احد!!.

    وكان ذلك الجواب يثير من الاسئلة اكثر مما يجيب!.

    فهل كان المرجع هو من يقلد تابعيه ام هم من يقلدهم؟.

    وهل كان المرجع السيستاني مرجعا فعليا ام مجرد ديكور يستخدمه البعض للوصول الى السلطة ؟ .

    واليوم قد اتضحت الصورة وتبين الخيط الابيض من الخيط الاسود !.

    فلقد اعتاد الشيخ جلال الدين الصغير التفاخر والتباهي بانه يتبع المرجعية في كل صغيرة وكبيرة, بل ولطالما عادى وحارب وشهر وربما قتل كل من خالف امر المرجعية السيستاني, وكان من علامات طاعة الشيخ جلال الدين الصغير للسيستاني هو تقديسه للبيانات والفتاوى التي يصدرها السيستاني ,حيث كان يستشهد بها في خطبه,وكان يعلقها في صدر موقعه الالكتروني,بعد ان يضع صورة كبيرة للسيستاني ومعها نسخة من تلك الفتوى والتي كان يثبتها في اعلى الموقع لاكبر مدة ممكنة.

    لكن ,يبدو ان الشيخ الصغير كان يستخدم السيستاني كوسيلة للوصول لاهدافه وليس كمرجعا دينيا او سياسيا كما كان يدعي,ولذلك فحالما تصدر عن السيد السيستاني ما يخالف هوى وتوجهات ومصالح الشيخ الصغير فسوف يرمي بتلك الفتاوى عرض الحائط حتى لو كان السيستاني قد انطقها بلسانه ولم يكتف بكتابتها برسالة!.

    فقبل ايام,وعلى اثر المظاهرات الغواغائية التي نظمها غلمان الشيخ الصغير وعلى راسهم الكتكوت ثائر الدراجي ,اصدر السيد السيستاني فتوى تحرم التعرض لاصحاب وزوجات النبي بسوء,وقال ان التعرض بسوء لهو خارج التشيع ومخالف لاوامر اهل البيت.

    هذه الفتوى السيستانية والاولى من نوعها بالنسبة للسيد الستستاني,يبدو انها لم توافق هوى ومصالح الشيخ الصغير,لذلك وبصلافة منقطعة النظير لم يكتف الشيخ الصغير بعدم نشر الفتوى الا بعد يوم كامل من اصدارها رغم اعلانه انه تسلمها من مكتب السيستاني,

    ورغم انه لم يثبت تلك الفتوى في صدر موقعه وانما جعلها خبرا عاديا كباقي الاخبار التي ينشرها على خلاف ما كان يفعل مع الفتاوى التي كان يصدرها السيستاني من قبل,

    ورغم انه لم ينشر نص الفتوى وانما اكتفى بنقل جزء مما ورد فيها,ورغم انه لم يعرض صورة للفتوى ممهمورة بختم السيد السيستاني وانما عرض نصا لها,

    ورغم انه لم يعرض صورة وكبيرة وواضحة لصورة السيد السيستاني وانما نشر له صورة غير واضحة وبالوان مشوهة وقبيحة ,

    ورغم انه لم يذكر بانها فتوى عن "الامام المفدى " وانما اكتفى بالقول "الامام السيستاني"!!,

    فلم يكتف الشيخ الصغير بكل هذه الجسارة ,بل راح ينشر ردودا على هذه الفتوى تحمل معظمها سبابا ولعنا بالصحابة وبزوجات النبي على خلاف ما جاء في نص الفتوى وفحواها!, وكأن الشيخ الصغير اراد ان يثبت مخالفته القطعية لهذه الفتوى وان يخالفها في نفس الصفحة التي ينشرها فيها!.

    فهل هذا هو السيد السيستاني الذي كان الشيخ الصغير يدعي بانه لا يخالفه طرفة عين؟؟.

    هل انقلب الشيخ الصغير على السيستاني بهذا الشكل السافر؟

    وهل هذا دليل على انتهاء صلاحية السيد السيستاني بالنسبة للشيخ الصغير؟؟

    وما هو موقف السيد عمار الحكيم من هذا التطاول الفج من قبل الشيخ الصغير على السيد السيستاني ؟؟

    هل هو من المؤيد لذلك الانقلاب على السيد السيستاني خصوصا بعد ان توثقت العلاقة بين الحكيم وايران بعد قطيعة ؟.

    ام ان الشيخ الصغير هو من انقلب على السيستاني وعلى الحكيم خصوصا بعد ان عادت العلاقة بينه وبين فيلق بدر وهادي العامري ؟.

    ننتظر من الزمن ان يجيب.

  27. #27
    مشرف
    تاريخ التسجيل
    23-06-2012
    الدولة
    النرويج
    المشاركات
    375

    Flag2 هل أن السيستاني أعلم أهل الأرض بعلم الفلك؟.. شواهد لأخطاء فلكية وقع فيها السيستاني

    بسم الله الرحمن الرحيم

    اللهم صلي على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما كثيرا

    ليس في هذا التساؤل انتقاص من السيستاني، بل نريد أن ننتقد العقلية التي قبلت هذه الفكرة والنفوس التي سولت بها، ومن المؤكد أن سماحته لم يقلها أبداً.
    والفقهاء مختصون بالفقه ولكنهم قد يحتاجون علم الفلك في تصور مواضيع بعض المسائل الشرعية، وقد يحتاجون الطب أو الرياضيات في موارد قليلة، لذا فهم يدرسون منها ما يحتاجونه، والسيستاني كغيره من الفقهاء المعاصرين له لم يدخلوا مدرسة أكاديمية بل درسوا العلوم الحوزوية مباشرة بعد أن تعلموا القراءة والكتابة من الكتاتيب.
    وقد وجدنا بعض الفقهاء الأحياء (في حوزة النجف) يستعمل ما في المجسطي لبطليموس (ت 148م) لتصوير مسألة الكسوف والخسوف لطلبة بحثه الخارج، رغم أن كتاب العلوم في الابتدائيات أدق من المجسطي وصفاً للموضوع.
    ووجدنا منهم (في حوزة قم المقدسة) من يعتمد على قول جمشيد الكاشي (ت 1429م) في أن جرم الشمس أكبر بـ(360) مرة من جرم القمر، مع أن علم الفلك الحديث يثبت أن النسبة أكبر من هذا بكثير، وعلماء الفيزياء الفلكية يقومون بحساب ما تفقده الشمس من كتلة كل ساعة.
    ولم تتوفر حوزاتنا العلمية على دروس دقيقة حديثة في هذه العلوم، بل إن علماءنا جزاهم الله خيرا يفعلون ما بوسعهم لتنقيح مواضيع القضايا الفقهية التي تحتاج إلى مثل هذه العلوم. ويستعينون بمختصين في هذا المجال الفلكي كما يستعينون بالطبيب وغيره عند الحاجة.
    فليس من العيب على الفقيه أن لا يكون أعلم الناس بالفلك، بل لا يمكنه ذلك فإن هذا العلم يحتاج إلى رياضيات متقدم ومراصد فلكية وجداول وبرمجيات لا حصر لها، وعلم الفلك يدخل ضمن اختصاصنا الأكاديمي، ونعرف أن بعض المسائل والحسابات الفلكية تحتاج إلى معادلة ذات (300) متغير لحساب نتائجها كاحتمالية رؤية الهلال بما فيها من حسابات الجيب والجيب تمام والظل ومقلوب الظل.
    وقد سرت شائعة من لسان بعض وكلاء السيستاني والمروجين له مفادها أن الكوريين أطلقوا مركبة فضاء إلى المريخ وضلت طريقها وضاعت عليهم، فجاؤوا إلى السيستاني وراجعوه لثلاثة أيام حتى أعطاهم الحل في اليوم الثالث بأن يطلقوا مركبة أخرى بزاوية معينة ثم مركبة أخرى بزاوية أخرى حتى تجذباها، فقاموا بذلك الحل ورجعت إليهم مركبتهم سالمة وتعجبوا من علم السيستاني..
    وكم خجلت واستحييت حين قرأت هذه القصة في مجلة أجنبية تستهزئ بالعقلية الخرافية لشيعة العراق.. ولكن الخجل ليس بسبب جهل الناس فإن الكثير منهم ضحية الظلمة والطواغيت والمستعمرين الذين ضيقوا عليهم سبل العيش والمعرفة..
    وإنما الخجل من الذين يتاجرون بأوهام الناس ويستغلون جهلهم لتعطيل عقولهم وتقديم المراجع لهم كشخصية خرافية تفعل كل شيء.. فيجعلونهم مسخرة لشعوب العالم لمجرد الترويج لمرجعهم على حساب المراجع الآخرين، فحين أعجزتهم الحيلة اخترعوا نقاط تفوق، ثم حين احتاجوا أكثر اخترعوا أشياء جديدة، ثم اخترعوا حتى أخرجوها عن نطاقها..
    والحقيقة أن كثيراً من مقلدي السيستاني يقبلون مثل هذه الخرافية لا سيما بعيد عام 2003، وقد تحسن الوضع قليلاً حتى صار البعض يستحي من نسبها للسيستاني ويعتبرونها جرحاً وغمزاً..
    وسنبين لكم في المقالة التالية نقاط ضعف كبيرة لدى السيستاني في علم الفلك أدت إلى أن يصوم الناس يوم العيد أو أن يصوم مقلدوه في أوربا رمضان بـ(31) يوماً، وغيرها من الأمور، ليس للانتقاص منه طال عمره، ولكن ليخرج بعض المقلدين من مملكة الخيال التي بنوها لسماحته أو بناها له المتملقون في أذهان المقلدين، ويبحثون عن مادة واقعية للبناء تكون أدوم بقاءً.
    وقد كانت نتيجة تساؤلي الأول أن السيستاني لم يخرّج مجتهداً.
    وفي المقالة الثانية بيّنت ما يمكن للإعلام أن يقوم به لخداع الناس.
    وفي الثالثة بيّنت أنه لا وجود للشياع بشأن أعلمية السيستاني التي أرسلوها إرسال المسلمات في الوقت الذي لا درس لسماحته ولا كتاب يقارنه العلماء ومعظم كتبه عناوين لا وجود له بين يدي الناس..
    كما تبين لنا أنه حتى من يكتب سيرته لا يعرف ما هي الحجة الكافية للمرجعية ولا يستطيع الخلاص من الوقوع في التناقض في أسطر قليلة من كتابته..
    ومع كل ما تقدم لم يقتنع بعض القراء وصعب عليه القبول، فعلمت أن المشكلة ليس في الشبهة فنرفعها بالدليل العقلي الواضح، بل في الذهنيات التي ملأوها بالأوهام وقيدوا قوة العقل المستنير بالدليل المجرد.. فأردنا أن نعالج اليوم هذه الذهنية الخرافية لدى الناس التي تقبل بمثل خرافة أن السيستاني أعلم أهل الأرض بالفلك..



    شواهد لأخطاء فلكية وقع فيها السيستاني

    أول ما يثير الاستغراب بين رأي السيستاني وتصرف مكتبه في قضية ثبوت الهلال أن السيستاني يمنع من ثبوت الهلال بحكم الحاكم الشرعي، قال (وفي ثبوته بحكم الحاكم -الذي لا يُعلم خطؤه ولا خطأ مستنده- إشكال بل منع، نعم إذا أفاد حكمه أو الثبوت عنده الاطمئنان بالرؤية في البلد أو فيما بحكمه اعتمد عليه)[1].
    بينما نرى أن تطبيق المكتب خلاف ذلك فإن الناس تنتظر إعلاناً من مكتبه في كل فطر، وتتواصل الاتصالات بين الوكلاء والمكتب وتُعرض الشهادات على المكتب كل مرة فترفض أو تقبل، ففي عام 1429 صدر من مكتب سماحته إعلان: (يعلن مكتب السيستاني دام ظله للمؤمنين الكرام أنه قد تم التحري عن هلال شهر شوال المكرم بعد غروب الشمس يوم الثلاثاء 29/رمضان وبعد تمحيص الشهادات المتوفرة والتدقيق فيها لم يثبت لدى سماحة السيد رؤية الهلال بالعين المجردة في العراق والأماكن القريبة منه؛ وإنما ثبتت رؤيته في ...) إلخ.

    وحدة الأفق:
    استفاد بعض الفقهاء من فكرة وحدة الآفاق لإثبات رؤية الهلال في البلدان التي لها أفق واحد، فتصور بعض الفقهاء أن القمر مثل الشمس إذا طلعت على بلد ستطلع على جميع البلدان التي تشترك معها في المستوى العمودي في الكوكب، وهذه الفكرة (وحدة الآفاق) لم تطرح في أحاديث الأئمة (عليهم السلام) وإنما تكلفها بعض الفقهاء اعتماداً على تصورهم لكروية الأرض ودوران القمر حول الأرض بغية التوسع في إمكانية إثبات رؤية الهلال.
    وما نعرفه كمختصين في هذا المجال وباحثين فيه، أنه ليس هناك أفق للقمر كما هو أفق الشمس، فإن القمر قد يطلع ويُرى على بلد مثل جنوب أفريقيا في الصيف ولا يُرى في شمال أفريقيا أو أوربا، وقد يطلع ويُرى في الشتاء في أوربا ولا يرى في جنوبها، لأن القمر لا يدور موازٍ لخط استواء الأرض بل يكون قريباً من الجنوب في الصيف وقريباً من الشمال في الشتاء، وهو صغير نسبة للأرض وقريب منها؛ فينحجب عن بعض المناطق الشمالية صيفاً وينحجب عن المناطق الجنوبية شتاءً.
    ولذا لا أفق مشترك له يُرى فيه بنفس الوقت، وقياسه على أفق الشمس قياس مع الفارق، وعلم الفلك والجغرافية الفلكية يثبت خلاف ذلك بسهولة كما قربنا في الشكل المرفق.
    كما أن الشمس بدورها لا أفق ثابت لها، لأن الأرض تتأرجح بمدارها حول قطبها الجنوبي فيكون أفق الشمس للعراق في الصيف مع السودان وفي الشتاء مع عُمان، فتأمل في الفرق.
    وقد نمت ثقافة الناس وسرت الثقافة الفلكية للفقهاء فتنازل بعضهم عن فكرى اتحاد الأفق للقمر، ولكن السيستاني لم يتنازل عنه وحاول تغيير تعريف اتحاد الأفق بشكل أفقده فائدته التطبيقية ومعناه؛ فقال: (المراد في مسألة ثبوت الهلال أن يكون إمكان رؤية الهلال في أفق ملازماً لإمكانها في البلد الآخر..) [2].
    فتأملوا في هذا الجواب هل له محصلة وهل هو إلا من تحصل الحاصل. فالفقهاء جاؤوا بمصطلح اتحاد أفق القمر للاستفادة منه في إثبات رؤية الهلال في الفقه وليس لطرح ثقافة فلكية.
    ولا معنى لقوله: (إمكان رؤية الهلال في أفق ملازماً لإمكانها في البلد الآخر) فمن كان يفهم فائدة تطبيقية لهذه العبارة فليتفضل لبيانها، وكيف يمكن إثبات شيء وفق هذا المعنى لاتحاد الأفق.
    وهو من الدور لأنه يعرّف الاتحاد بالأفق بلوازمها (الرؤية في البلدان متحدة الأفق) التي هي نتائج متفرعة عنه.
    فضلاً عن أنه ليس موجوداً في كلمات الأئمة (عليهم السلام) والثقافة الفلكية التي اعتمدت لانتزاعه ظنية لا تكفي للبت في الأمر، وقد أثبت العلم الحديث خلاف ذلك، فإن من الممكن فلكياً أن يُرى الهلال في الحلة ولا يرى في بغداد صيفاً وفي بغداد لا في الحلة شتاءً.
    نعم من الممكن تعميم الرؤية فقهياً لا فلكياً وبدون الحاجة إلى مفهوم اتحاد الأفق المبهم هذا، وليس هو من المفاهيم العرفية التي يُرجع في مداليلها إلى العرف بل هو مسألة فلكية دقيقة ينبغي الرجوع فيها إلى المختصين، ولا عيب على الفقيه أن يرجع إليهم كما يرجع إليهم في المسائل الطبية وغيرها، وإنما العيب أن يصرّ أتباعه على ادعاء شيء لم يدّعه لنفسه، فنحن نوجه الانتقاد بالدرجة الأساس إلى هذه العقلية الخيالية التي تقبل كل شيء دون ضابطة ونحاول أن نصنع حصانة ضد تخاريف المروجين الذين جعلوا سماحته أعلم أهل الأرض في علم الفلك. وليست الإشارة في هذا النقد موجهة للسيستاني فقط بل لعدد من الفقهاء الذين اعتمدوا على مفهوم اتحاد الأفق لإثبات الهلال أو نفيه.

    وقد التفت الشيخ النراقي (ت 1245 هجـ) إلى هذه المسألة فنفى أن يكون للقمر أفق كأفق الشمس، ولكن كثيراً من الفقهاء المتأخرين عنه لم يلتفتوا إلى هذه الحقيقة التي عرفها منذ ذلك الزمان وقبل أن تكون هناك ثقافة فلكية وأكاديميات قريبة ومصادر علمية عن المسألة كما هو قريب اليوم من تناول الفقهاء..

    للموضوع تتمة..

    ---المصادر---
    [1] منهاج الصالحين، ج1، ص335، الطبعة الثانية.
    [2] قال سماحته: (إذا رؤي الهلال في بلد كفى في الثبوت في غيره مع اشتراكهما في الأفق بمعنى كون الرؤية الفعلية في البلد الأول ملازماً للرؤية في البلد الثاني لولا المانع من سحاب أو غيم أو جبل أو نحو ذلك) (منهاج الصالحين: فصل ثبوت الهلال: ج 1، ص 335، المسألة 1044.



  28. #28
    مشرف
    تاريخ التسجيل
    23-06-2012
    الدولة
    النرويج
    المشاركات
    375

    Flag2 ما غاية محمد رضا السيستاني من تشرذم الصف الشيعي؟

    بسم الله الرحمن الرحيم

    اللهم صلي على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما

    قد يتساءل المرء احيانا عن سبب انشطار الصف الشيعي في العراق الى درجة انه أصبح يصعب على هذه الطائفة ان تضمن بقاءها على كرسي الحكم، في ظل الحملات والحملات المضادة التي يخوضها الشيعة فيما بينهم.
    لكن المثير فعلا هو ان كل من وصل الى مقاليد الحكم يتم الكيد له وتسقيطه من طرف اخوانه الشيعة نفسهم، ولعل ابرز دليل هي الحرب الشعواء التي تدور رحاها بين حزب الدعوة والتيار الصدري والمجلس الاعلى لأسرة ال الحكيم. والحقيقة فان الحرب هذه لا تدور بين احزاب فقط بل حرب مراجع، وان كلمة مرجعية في العراق اصبحت تشكل مرادفا للتشتت وعدم وحدة الصف، خصوصا وان بعض المراجع تم تعيينهم وفق اجندات بريطانية صرفة لا تخدم الا مصالحها وتسعى جاهدة لتدليل العقبات في وجه اعداء العراق مقابل أن تقبع في سدة الحكم.
    ولان مبدأ فرق تسد اتى أكله في العراق بالنظر لتجاربه المريرة على مر التاريخ، فقد عرف محمد رضا السيستاني من أين تؤكل الكتف، ونجح استغلال هذا المبدأ من أجل ممارسة لعبته القذرة التي جعلته أن يكون على رأس كل المؤسسات الحساسة في البلاد.
    لقد وضحت المرجعية الصامتة من خلال سيطرة ابنها محمد رضا على أمور كثيرة، وصلت حد الافتاء باسم والده، أنها تريد توارث حكم الشيعة على الرغم من عدم كفاءة الابناء وعدم أعلميتهم، علما ان الأعلمية هي الاخرى لم تعد شيئا صعبا في عراق اليوم، فقد اصبح التلاعب فيها مثل شرب الماء.
    لو خطا الشيعة خطوة شجاعة عبر تقديم قائمة واحدة وتسنى لهم اكتساب نصف البرلمان لكانت كل المشاكل والتعقيدات قد وجدت طريقها للحل واستطاعوا قيادة العراق وتشريع القوانين وتوفير الخدمات التي يطمح اليها المواطنون، ولكن من الذي يمنعهم من الالتحام وتوحيد الصفوف؟
    واهم من يظن ان المرجعية الصامتة لا تستطيع أن تشتت شمل العراقيين، ولكن يبقى السؤال الذي يفرض نفسه، هل هناك مصلحة لمحمد رضا السيستاني بعدم وحدة الموقف السياسي الشيعي وان اسم محمد رضا هنا لم يرد اعتباطا لأنه هو من يتحكم بالمرجعية الدينية في النجف الاشرف وقد تواترت العديد من الادلة تثبت ذلك، ولم يعد الامر خافيا على أحد.
    الجواب هو أن توحد الصف الشيعي سوف يمحي دور المرجعية ويلغيه ولن يعد من الحاجة الرجوع اليها، لذلك فانه من مصلحة محمد رضا ان تبقى الخلافات الشيعية قائمة.
    واذا ما حاولنا افتراضا أن نتوهم بأن السياسيون نفسهم هم من يرفضون التوحد، فهذا يعني ان بالوحدة تنتهي مشاكل العراق، لكن وللأسف على الرغم من ترابط دور المرجعية بالسياسة في العراق، فإنها لم تسجل أي موقف مشهود له حتى الان في العمل على بناء العراق، وحفظ لحمته، وهذه حقيقة مرة، لكن الامر منها هو احترافية الشيعة في عمليات التسقيط فيما بينهم، فلم يعد للخلاف السني الشيعي مجال في ظل الحرب الضروس التي تدور بين الشيعة أنفسهم وقد أثبت حزب الدعوة والمجلس الاعلى والتيار الصدري كفاءتهم في ابتداع مؤامرات التسقيط عن جدارة واستحقاق.

  29. #29
    مشرف
    تاريخ التسجيل
    23-06-2012
    الدولة
    النرويج
    المشاركات
    375

    Faraj هل السيدة فاطمة الزهراء (عليها السلام) راضية عن المرجعية الدينية..؟؟

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صلي على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما

    عند أول وهلة يستغرب ويتعجّب ويستنكر القارئ من مثل هذا السؤال، وهل تكون الصدّيقة فاطمة الزهراء (عليها السلام) غير راضية عن عالم من علماء آل محمد (عليهم السلام) فضلاً عن مرجع من مراجع الدين؟ ولكن سأترك خيار الحكم على هذا السؤال لك عزيزي القارئ بعد أن أجعل بين يديك بعض المقدّمات المهمّة.
    فقد روي عن الإمام أبي محمد العسكري (عليه السلام) أنه قال: (حضرت امرأة عند الصديقة فاطمة الزهراء (عليها السلام) فقالت: إن لي والدة ضعيفة وقد لبس عليها في أمر صلاتها شيء، وقد بعثتني إليك أسألك، فأجابتها فاطمة (عليها السلام) عن ذلك، فثنت فأجابت ثم ثلثت إلى أن عشّرت فأجابت ثم خجلت من الكثرة فقالت: لا أشق عليك يا ابنة رسول الله، قالت فاطمة: هاتي وسلي عما بدا لك، أرأيت من اكترى يوماً يصعد إلى سطح بحمل ثقيل وكراه مائة ألف دينار يثقل عليه؟ فقالت: لا. فقالت: اكتريت أنا لكل مسألة بأكثر من ملء ما بين الثرى إلى العرش لؤلؤاً فأحرى أن لا يثقل عليّ، سمعت أبي (صلى الله عليه وآله) يقول: إن علماء شيعتنا يحشرون فيخلع عليهم من خلع الكرامات على قدر كثرة علومهم وجدهم في إرشاد عباد الله حتى يخلع على الواحد منهم ألف ألف حلة من نور ثم ينادي منادي ربنا عز وجل: أيها الكافلون لأيتام آل محمد (صلى الله عليه وآله)، الناعشون لهم عند انقطاعهم عن آبائهم الذين هم أئمتهم، هؤلاء تلامذتكم والأيتام الذين كفلتموهم ونعشتموهم فاخلعوا عليهم خلع العلوم في الدنيا فيخلعون على كل واحد من أولئك الأيتام على قدر ما أخذوا عنهم من العلوم حتى أن فيهم يعني في الأيتام لمن يخلع عليه مائة ألف خلعة وكذلك يخلع هؤلاء الأيتام على من تعلم منهم، ثم إن الله تعالى يقول: أعيدوا على هؤلاء العلماء الكافلين للأيتام حتى تتموا لهم خلعهم، وتضعفوها لهم فيتم لهم ما كان لهم قبل أن يخلعوا عليهم، ويضاعف لهم، وكذلك من يليهم ممن خلع على من يليهم. وقالت فاطمة (عليها السلام): يا أَمَة الله إن سلكة من تلك الخلع لأفضل مما طلعت عليه الشمس ألف ألف مرة وما فضل فإنه مشوب بالتنغيص والكدر).
    ففي هذه الرواية الشريفة الكثير من الأمور المهمّة التي تستحق الوقوف عندها منها:
    1- قول الصدّيقة فاطمة الزهراء (عليها السلام) : (اكتريت أنا لكل مسألة بأكثر من ملء ما بين الثرى إلى العرش لؤلؤاً فأحرى أن لا يثقل عليّ) إنّ جواب العالم على كل مسألة من مسائل الشريعة الإسلامية مهما كانت طبيعة المسألة له من الثواب والأجر ما لا يصدّقه عقل الإنسان العادي بحيث أن الأجر توصفه الزهراء (عليها السلام) بوصف مادي محسوس لتقرّب لنا الثواب المعنوي البعيد عن ادراك عقولنا القاصرة بأنّه أكثر من ملء ما بين الأرض إلى العرش لؤلؤاً، وهذا أجر وثواب مسألة واحدة فيا له من ثواب عظيم يزداد بقدر زيادة عدد الأسئلة والأجوبة، فيا لها من فرصة عظيمة لعلماء الدين والشريعة لكي يبلغوا منازل الرفعة والكمال والكرامة العليا.
    2- ومنها قولها (عليها السلام): (سمعت أبي (صلى الله عليه وآله) يقول: إن علماء شيعتنا يحشرون فيخلع عليهم من خلع الكرامات على قدر كثرة علومهم وجدهم في إرشاد عباد الله) تبيّن لنا الزهراء (عليها السلام) أنّ درجات علماء شيعة آل محمد (عليهم السلام) متفاوتة فيما بينها وهذا التفاوت مبني على أساسين مهمّين متلازمين وهما كثرة العلوم وجدّ هؤلاء العلماء في إرشاد عباد الله إلى طريق الهداية والصلاح، فإنّ كثرة العلوم وحدها لا تنفع العلماء في نيل درجات الكرامة – بقرينة صدر الرواية فإنّ الزهراء (عليها السلام) لم تمل ولم تضجر من كثرة أسئلة تلك المرأة عليها- بل لابد من ضمّ كثرة تلك العلوم إلى جدية العلماء في إرشاد عباد الله.
    3- ومنها: وتقول الزهراء (عليها السلام) عن أبيها صلوات الله عليه (نور ثم ينادي منادي ربنا عز وجل: أيها الكافلون لأيتام آل محمد (صلى الله عليه وآله)، الناعشون لهم عند انقطاعهم عن آبائهم الذين هم أئمتهم) فإنّ هذا النداء الإلهي لعلماء شيعة آل محمد (عليهم السلام) بأنّهم الكافرون لأيتام آل محمد (صلى الله عليه وآله)، لأنّ هؤلاء الأيتام تيتّموا بسبب انقطاعهم عن آبائهم الذين هم أئمتهم (عليهم السلام) ففي الحديث عن رسول الله (صلى الله عليه وآله) أنّه قال: (أشد من يُتم اليتيم الذي انقطع عن أبيه يتم يتيم انقطع عن إمامه ولا يقدر على الوصول إليه ولا يدري كيف حكمه... ألا فمن هداه وأرشده وعلمه شريعتنا كان معنا في الرفيق الأعلى).
    وهل هناك وصف أدقّ وأكمل وأشرف لعلماء شيعة آل محمد (عليهم السلام) من هذا الوصف (الكافلون لأيتام آل محمد (عليهم السلام)) فعلماء الشيعة هم الذين يكفلون شيعة آل محمد (عليهم السلام) وذلك بهداية وإرشاد وتعليم الشيعة الشريعة الإسلامية الحقّة وتطبيقها في الواقع العملي المُعاش.
    أوضحت الزهراء (عليها السلام) في هذه الرواية بأنّ وظيفة العلماء هي هداية وإرشاد وتعليم أحكام الشريعة الإسلامية لأيتام آل محمد (عليهم السلام) ودرجات كرامة هؤلاء العلماء على قدر كثرة علومهم وجديّتهم في الهداية والإرشاد لأنّ كفالة الأيتام تحتاج إلى هذه الوظائف الربّانية.
    فإذا جاء بعد ذلك عالم من علماء آل محمد، يقف بفعله موقفاً معارضاً لهذا الحديث الشريف، وبالطبع لن يستطيع أي عالم أن يرفض هذا الحديث رفضاً علمياً مفاهيمياً (سنداً ودلالة) ولكنه يرفضه رفضاً عملياً مصداقياً، فيقول هذا العالم بلسان حاله وفعله لنعلم على تقليل عدد الأسئلة الموجّهة إلى علماء الشيعة ما استطعنا إلى ذلك من سبيل ولنحتفظ فقط بزيادة العلوم في عقول العلماء ولتبقى هذه العلوم سراً فيما بين العلماء ولا تصل أيدي الناس وعقولهم إليها وحتّى تنطلي هذه الفكرة على الناس فلنحول بعضها (الرسائل العملية) إلى رسائل علمية فقط ولا يمكن أن تكون عملية على مستوى التطبيق الفعلي لعموم الناس.
    وكذلك يقف نفس هذا العالم موقفاً رافضاً لحديث فاطمة الزهراء (عليه السلام) بأنّه لا يمكن للعلماء أن يكونوا جدّيين في هداية وإرشاد الناس (عباد الله) إلى أحكام الشريعة الإسلامية الحقّة لأنّ هناك موانع كثيرة تحول دون ذلك وبالتالي سيكون هذا العالم ومن يقف موقفه من الذين لا يمكنهم كفالة أيتام آل محمد الذين انقطعوا عن إمامهم.
    عندئذٍ فهل ستكون الزهراء (عليها السلام) راضية عن هذا العالم الذي يقف موقفاً معارضاً لهذا الحديث الشريف الذي لا يقبل الشكّ بأنّه صدر عن ينبوع العلم والحكمة المحمّدية الإلهية؟! فبماذا تحكم على هذا العالم أيّها القارئ؟؟!
    نعم.. نقولها بصراحة شديدة وبكل أسف ونحمل في صدورنا الألم والحسرة أنّ أحّد علماء النجف الأشرف بل ومرجع من مراجع الدين الأفاضل بل يسمّى بالمرجع الديني الأعلى قد وقف موقفاً معارضاً لحديث السيدة الزهراء (عليها السلام) وذلك عندما رفض إقرار قانوني الأحوال الشخصية والقضاء الجعفريين مع أنّ كل مراجع الدين في النجف الأشرف وكربلاء وكل علماء شيعة آل محمد قد قالوا كلمتهم لأنّ هذين القانونين يمثّلان الطريق الصحيح والمنهج الحق في تربية المجتمع العراقي على أسس الشريعة الإسلامية القويمة وعلى مبادئ الحوار والانفتاح على الآخرين وديمقراطية الرأي والرأي الآخر.
    وهل يعلم المرجع الديني الرافض لهذين القانونين كم من الأسئلة الشرعية التي لا يحصي عددها إلاّ الله سبحانه وتعالى ستطرح في المحاكم الجعفرية ودوائر الأحوال الشخصية وفق المذهب الجعفري؟! وكم سيكون ثواب من يجيب على هذه الأسئلة الشرعية؟! وكيف ستكون منزلة العلماء ودرجاتهم عند الله سبحانه وتعالى عند خلع هذه الكرامات عليهم كما ورد في الحديث الشريف لفاطمة الزهراء (عليه السلام)؟!! وهل معارضة هذا المرجع الديني إلاّ معارضة لهداية وإرشاد عباد الله إلى الشريعة الإسلامية الحقّة وخاصة إذا تعلّق الأمر بشؤون حياتهم الشخصية من زواج وطلاق وميراث ووصايا وغيرها من الأحكام وخاصة أحكام القضاء الشرعي.
    وهل سيكون هذا المرجع الديني من الذين يكفلون الأيتام (أيتام آل محمد)؟ أم سيكون هذا المرجع الديني من الذين يأكلون أموال اليتيم ظلماً والعياذ بالله لأنّه سيكون ترك كل هذه المصالح من المفاسد التي يحمل وزرها هذا العالم ويحمل وزر من عمل بها (هذه المفاسد) إلى يوم القيامة (إِنَّ الَّذِينَ يَأْكُلُونَ أَمْوَالَ الْيَتَامَى ظُلْماً إِنَّمَا يَأْكُلُونَ فِي بُطُونِهِمْ نَاراً...) (النساء/10) فإنا لله وإنا إليه راجعون.
    فمتى تستيقظ هذه الأمة الإسلامية من سباتها وغفلتها وترفض من رفض حديث فاطمة الزهراء (عليها السلام) حتى يعود ذلك العالم إلى وعيه ورشده؟! (وَقِفُوهُمْ إِنَّهُم مَّسْئُولُونَ) (الصافات/24)

  30. #30
    مشرف الصورة الرمزية اختياره هو
    تاريخ التسجيل
    23-06-2009
    المشاركات
    5,258

    افتراضي رد: هل أن السيستاني أعلم أهل الأرض بعلم الفلك؟.. شواهد لأخطاء فلكية وقع فيها السيستاني

    لمن المقالة اخي كهف الفتية ؟
    السلام عليكم يا أهل بيت الرحمة والنبوة ومعدن العلم وموضع الرسالة


  31. #31
    مشرف
    تاريخ التسجيل
    23-06-2012
    الدولة
    النرويج
    المشاركات
    375

    افتراضي رد: هل أن السيستاني أعلم أهل الأرض بعلم الفلك؟.. شواهد لأخطاء فلكية وقع فيها السيستاني

    المقالة للكاتب عماد على الهلالي وهذا هو الرابط

    http://www.aliraqtimes.com/ar/page/1...لالي.html

  32. #32
    مشرف
    تاريخ التسجيل
    23-06-2012
    الدولة
    النرويج
    المشاركات
    375

    Flag2 ما غاية محمد رضا السيستاني من تشرذم الصف الشيعي؟

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صلي على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما

    العراق تايمز
    قد يتساءل المرء احيانا عن سبب انشطار الصف الشيعي في العراق الى درجة انه أصبح يصعب على هذه الطائفة ان تضمن بقاءها على كرسي الحكم، في ظل الحملات والحملات المضادة التي يخوضها الشيعة فيما بينهم.
    لكن المثير فعلا هو ان كل من وصل الى مقاليد الحكم يتم الكيد له وتسقيطه من طرف اخوانه الشيعة نفسهم، ولعل ابرز دليل هي الحرب الشعواء التي تدور رحاها بين حزب الدعوة والتيار الصدري والمجلس الاعلى لأسرة ال الحكيم. والحقيقة فان الحرب هذه لا تدور بين احزاب فقط بل حرب مراجع، وان كلمة مرجعية في العراق اصبحت تشكل مرادفا للتشتت وعدم وحدة الصف، خصوصا وان بعض المراجع تم تعيينهم وفق اجندات بريطانية صرفة لا تخدم الا مصالحها وتسعى جاهدة لتدليل العقبات في وجه اعداء العراق مقابل أن تقبع في سدة الحكم.
    ولان مبدأ فرق تسد اتى أكله في العراق بالنظر لتجاربه المريرة على مر التاريخ، فقد عرف محمد رضا السيستاني من أين تؤكل الكتف، ونجح استغلال هذا المبدأ من أجل ممارسة لعبته القذرة التي جعلته أن يكون على رأس كل المؤسسات الحساسة في البلاد.
    لقد وضحت المرجعية الصامتة من خلال سيطرة ابنها محمد رضا على أمور كثيرة، وصلت حد الافتاء باسم والده، أنها تريد توارث حكم الشيعة على الرغم من عدم كفاءة الابناء وعدم أعلميتهم، علما ان الأعلمية هي الاخرى لم تعد شيئا صعبا في عراق اليوم، فقد اصبح التلاعب فيها مثل شرب الماء.
    لو خطا الشيعة خطوة شجاعة عبر تقديم قائمة واحدة وتسنى لهم اكتساب نصف البرلمان لكانت كل المشاكل والتعقيدات قد وجدت طريقها للحل واستطاعوا قيادة العراق وتشريع القوانين وتوفير الخدمات التي يطمح اليها المواطنون، ولكن من الذي يمنعهم من الالتحام وتوحيد الصفوف؟
    واهم من يظن ان المرجعية الصامتة لا تستطيع أن تشتت شمل العراقيين، ولكن يبقى السؤال الذي يفرض نفسه، هل هناك مصلحة لمحمد رضا السيستاني بعدم وحدة الموقف السياسي الشيعي وان اسم محمد رضا هنا لم يرد اعتباطا لأنه هو من يتحكم بالمرجعية الدينية في النجف الاشرف وقد تواترت العديد من الادلة تثبت ذلك، ولم يعد الامر خافيا على أحد.
    الجواب هو أن توحد الصف الشيعي سوف يمحي دور المرجعية ويلغيه ولن يعد من الحاجة الرجوع اليها، لذلك فانه من مصلحة محمد رضا ان تبقى الخلافات الشيعية قائمة.
    واذا ما حاولنا افتراضا أن نتوهم بأن السياسيون نفسهم هم من يرفضون التوحد، فهذا يعني ان بالوحدة تنتهي مشاكل العراق، لكن وللأسف على الرغم من ترابط دور المرجعية بالسياسة في العراق، فإنها لم تسجل أي موقف مشهود له حتى الان في العمل على بناء العراق، وحفظ لحمته، وهذه حقيقة مرة، لكن الامر منها هو احترافية الشيعة في عمليات التسقيط فيما بينهم، فلم يعد للخلاف السني الشيعي مجال في ظل الحرب الضروس التي تدور بين الشيعة أنفسهم وقد أثبت حزب الدعوة والمجلس الاعلى والتيار الصدري كفاءتهم في ابتداع مؤامرات التسقيط عن جدارة واستحقاق.

  33. #33
    مشرف
    تاريخ التسجيل
    23-06-2012
    الدولة
    النرويج
    المشاركات
    375

    Flag2 خفايا المرجعية الدينية العليا [kehf_alfetya]

    وكيل السيستاني في الكويت يؤيد بناء ميناء مبارك البديل واقتطاع خور عبد الله .. بريطانيا تقضم الأراضي العراقية منذ عام ١٩١٨ ودور المرجعية الدينية الصهيونية في ذلك

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صلي على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما كثيرا

    سماحة (المرجع) السيستاني لا أحد ينكر ان البصرة كانت أول ولاية في الخلافة الإسلامية خارج حدود الجزيرة، حيث بناها عتبة بن غزوان (١٢ ــ ١٤) هجري في عهد الخليفة الثاني عمر بن الخطاب، وبني فيها أول مسجد للعراق وثاني مسجد في الإسلام وهو مسجد البصرة الكبير أو القديم بحسب بعض الروايات.وكانت البصرة منذ تأسيسها وحتى عام ١٩١٨ ميلادي، مترامية الأطراف، فحدودها تمتد حتى واسط والكوفة والجزء الشرقي من إيران ــ المحمرة والاهواز وعبادان وجبل سليمان ــ، والجزء الشرقي من المملكة السعودية، أما الكويت وقطر والبحرين والامارات وعمان جزءً من ولاية البصرة. وخليج البصرة لم يكن فارسياً ولا عربياً وانما بأسمها. وسميت البصرة بالعديد من الأسماء منها: الفيحاء، وأم الدنيا، وخزانة العرب، وثغر العراق الباسم، وأم الحصى، والحصينة، والرعناء، بالاضافة الى اسمها البصرة.يومها كانت البصرة مدرسة البلاغة والنحو وكان نحاة البصرة لا يجارون في النحو والبلاغة والأدب، وأسسوا مدرسة خاصة بهم اصبحت منافسا قويا للمدرسة الكوفية النحوية والبلاغية، وأشتهر في البصرة المئات من النحاة والشعراء والأدباء والعلماء والفنانين، منهم الفراهيدي والحسن البصري وجابر بنزيد، وغيرهم الكثير، وكانت أنهارها أكثرمن عشرين ألف نهراً وتجارتها ليس لها مثيل وماؤها يروي العطاشى من العرب، ونخيلها وتجارتها وزراعتها كانت بالوصف الذي يتمناه الانسان.سماحة (المرجع) السيستاني انقل لك ما قاله أمير المؤمنين علي ابن ابي طالب (عليهما السلام) في أهل البصرة فكان اصوب من وصف البصرة واهلها وارضها جغرافياً وتاريخياً واقتصاديا ًواجتماعياً ودينياً وثقافياً حيث قال عليه السلام: (ياأهل البصرة، إن الله لم يجعل لأحد من أمصار المسلمين خطة شرف ولاكرم إلا وقد جعل فيكم أفضل من ذلك، وزادكم من فضله بمنه ما ليسلهم. أنتم أقوم الناس قبلة، قبلتكم على المقام حيث يقوم الإمام بمكة، وقارؤكم أقرأ الناس، وزاهدكم أزهد الناس، وعابدكم أعبد الناس، وتاجركم أتجر الناس وأصدقهم في تجارته، ومتصدقكم أكرم الناس صدقة، وغنيكم أشد الناس بذلاً وتواضعاً، وشريفكم أكرم الناس خلقاً،وأنتم أكثر الناس جواراً، وأقلهم تكلفاً لما لا يعنيه، وأحرصهم على الصلاة في جماعة، ثمرتكم أكثر الثمار، وأموالكم أكثر الأموال، وصغاركم أكيس الأولاد، ونساؤكم أمنع الناس وأحسنهن تبعلاً، سخر لكم الماء يغدو عليكم ويروح صلاحاً لمعاشكم، والبحر سبباً لكثرة أموالكم، فلو صبرتم واستقمتم لكانت شجرة طوبى لكم مقيلاً وظلاً ظليلاً. (بحارالأنوار الجزء ٦٠، صفحة ٢٢٤ ــ ٢٢٦).وبدأت حركة تقليص البصرة من قبل صهاينة بريطانيا انطلاقا من الكويت، عندما قاموا أبتداء بتحويل قضاء الكويت التابع للبصرة إلى إمارة، ثم قاموا بعدها بتحويل البحرين وقطر والامارات وعمان إلى إمارات منفصلة، ثم لحقت المحمرة وعبادان والاحواز وجبل سليمان بإيران، ومنطقة الحياد والشرقية والجزء المطل على الخليج التابع للبصرة إلى السعودية، وأستبدل أسم خليج البصرة إلى الخليج العربي وسميت حدودها إلى الوضع التي هي عليه بعد ان خسر الثوار الابطال من البصرة المعركة مع القوات البريطانية المحتلة وكان عدد الشهداء كبيرا. وعلى رأسهم جدي الشيخ شلال فضل الوائلي الذي قاد الثوار في منطقة كوت الزين وكان أول شهيد يسقط ببنادق الغزاة البريطانيين على ارض البصرة مدافعاً عنها. وبقيت بريطانيا تقود حملات تقطيع أوصال البصرة والعراق وباقي دول العالم، ضمن دورها الإستعماري والإحتلالي الذ يعرفت به. وأكملت مجموعة من قيادات أنقلاب عام ١٩٦٣ الدور التقطيعي للبصرة وعلى رأسهم احمد حسن البكر والمقبور الصهيوني صدام السفاح عندما باعوا بعضاً من الأراضي الحدودية التابعة للبصرة إلى الكويت بمبلغ ثلاثون مليون دولار أمريكي، كنوع من إثبات العمالة والتبعية للبريطانيين والأمريكان.وزحفت الكويت من الجهراء إلى سفوان، ثم كانت حروب (صدام حسين) شرطي الصهيونية في العراق التي أدت نتائجها الكارثية إلى اقتطاع أجزاء من حقلي الرتقة والرميلة المتنازع عليها وقاعدة أم قصر البحرية وخط الثالوك لخور عبد الله ودفعها للكويت، فضلا عن التجاوزات على الحدود البرية العراقية. ومنذ عام ١٩٩١ تعمل الكويت وبأوامر وقيادة بريطانية على تقليص الارض والمياه والاجواء العراقية في البصرة، وتقوم بسرقة النفط العراقي من خلال الحفر المائل للأبار على الحدود بين العراق والكويت، وجاءت أخيرا لتقوم بخنق الممر البحري للعراق من خلال بناء ما يسمى ميناء مبارك الكبير، ميناء لارض خالية من السكان لم تحقق عائدية الأرض بعد في (بوبيان) التي هي أرض بصرية، وذلك لخنق العراق مائياً واقتصادياً وسياسياً، بالتعاون مع عراب هذا المشروع توني بلير وبخنوع وخضوع وأموال حكام الكويت، والجريمة التي قام بها ابنكم محمد رضا باهداء خور عبد الله إلى الكويت بأوامر بريطانية ــ ولنا وقفة خاصة مع خور عبد الله وتدخلات ولدكم محمد رضا في اجبار الكثير من السياسيين الذين رفضوا أهداء خور عبد الله للكويت ــ .واذا كانت إيران قد ناصفت العراق مياه شط العرب نتيجة لسياسات صدام حسين المفروضة من اسياده صهاينة بريطانيا وحكام العرب من يهود قريضة على حد سواء، واذا كان مبرر ايران اتفاقية الجزائر لعام ١٩٧٥ فإن الكويت لا يدعمها أي سند سوى قرار غير قانوني لمجلس الامن الدوليبرقم ٨٣٣ لسنة ١٩٩٣. ولكون العراق لم يشارك بأية لجنة من لجان مجلس الامن التي رسمت الحدود ولايعرف العراق تماماً عن فحوى تقارير خبراء الأمم المتحدة، فإن الشعب العراقي لن يتنازل أبدا عن إعادة رسم الحدود وأسترجاع الأراضي الحدودية التي بيعت للكويت من قبل البعثيين قيادات أنقلاب عام 1963، وسيكون لأهل البصرة والشعب العراقي موقف حازم تعرفه جيدا بريطانيا والكويت وكذلك العرب.سماحة (المرجع) السيستاني قبل ان ننسى ذكر ولدكم محمد رضا ودوره في اصدار أوامره لممثليه في البرلمان والوزراء التابعين له ورئيس حكومته بمنع اي تصريح يضر اكمال بناء ميناء مبارك أو الاعتراض على اهداء خور عبد الله للكويت واصدار أوامره لوكلائكم في جميع محافظات العراق وخطباء الجمعة بعدم ذكر ميناء مبارك وخور عبد الله وعدم تحريض الناس ضد انشائه وبناء هذا الميناء وعدم تدخلكم في حل أهم مورد اقتصادي عراقي، هو دليل وأضح لا يقبل الشك على موافقتكم ومباركتكم لإكمال بناء هذا الميناء المشؤوم، ومصادرة خور عبد الله. فلم نلمس واقعا أي أعتراض من المرجعية الدينية الصهيونية المتمثلة مسماحتكم أو جهة سياسية تابعة لكم على بناء هذا الميناء، بأستثناء البيان الذي أصدره المجلس السياسي في البصرة الذي يرأس دورته في حينها حزب الفضيلة، وقد القى الأمين العام لحزب الفضيلة بيانا أستنكر فيه بناء ميناء مبارك الكبير على جزيرة بوبيان والقضاء على الممر المائي العراقي الوحيد، محذرا الكويت من الإستمرار في بناء الميناء.في المقابل نلاحظ أن وكيلكم المطلق في الكويت محمد باقر المهري المعروف بمواقفه المؤيدة للبريطانيين، أكد أنحيازه لبناء هذا الميناء من خلال التصريحات التي أطلقها خلال المجالس الدينية التي رعاها طوال شهر رمضان المبارك للعام الماضي وشهر رمضان هذا العام، حيث قام وكيلكم المطلق بذم العراقيين الذين يطالبون بإيقاف بناءهذا الميناء وموقفه المؤيد على بناءالميناء. ولكون المهري وكيلكم المطلق في الكويت فهو يتصرف ويقول ويؤيد وفقا لموقفكم ورؤيتكم المؤيدة لبناء هذا المشروع والمتوافقة اساسا معا للأوامر التي اصدرها ولدكم محمد رضا، وبالتالي فأنتم تؤيدون خطوات المخطط الصهيوني الذي يرمي للقضاء على العراق وخنقه مائيا وأقتصاديا، من خلال بناء ميناء مبارك البديل، واستعمار خور عبد الله.ورغم ظهور بعض الإشاعات التي لم نقطع بصحتها بان ولدكم محمد رضا والاحزاب الحاكمة ورئاسة الكتل السياسية الموالية لكم وبعض المرجعيات الدينية المدعومة بريطانيا تفيد بانهم قبضوا اموالاً طائلة ليسكتوا على مشروع بناء ميناء مبارك، في حين أن هناك من تحرك وعمل وجاهد لإيقاف بناء الميناء، فإننا نتفق كثيرا مع الرأي الذي يقول أن رفض السيد المرجع السيستاني لمشروع ميناء مبارك سيوقفه وسيعيد للعراق خور عبد الله، فتدخلكم في منع بناء الميناء وارجاع خور عبد الله سيساهم في تلميع صورتكم وسمعتكم أمام العالم أجمع، وخصوصاً أمام اتباع مدرسة وفكر آل بيت النبوة الاطهار وسيساهم بإرجاع سمعة وطهارة الحوزة العلمية في النجف الاشرف إلى ما كانت عليه قبل الاحتلال. ولاننسى وصية أمير المؤمنين علي ابن ابي طالب(عليهما السلام) من ان سبب موارد البصرة هو الميناء والاصرار على اكمال ميناء مبارك وعدم بناء ميناء الفاو الكبير هو إعلان افلاس العراق واذلال شعبه بتخطيط صهاينة بريطانيا وتنفيذه من قبل اذنابه وجنوده من حكام الكويت وحكام العراق والمراجع الدينية التابعة والمدعومة من بريطانيا والمنتفعين بالحوزة العلمية في النجف الأشرف.وستجدون تفاصيل اكثر عن مشروع ميناء مبارك وعن دور المرجعية العليا في تنفيذه في كتابنا الذي سيصدرقريبا وبعنوان (أنا وبريطانيا في الكويت).اللهم اني قد بلغت... اللهم اني قد بلغت ... اللهماني قد بلغت ... اللهم فأشهدان اريد الا الاصلاح وما توفيقي الا بالله عليه توكلت واليه انيبوان عدتم عدنا وجعلنا جهنم للكافرين حصيرااسماعيل مصبح الوائلي
    التعديل الأخير تم بواسطة راية اليماني ; 26-02-2017 الساعة 15:02

  34. #34
    مشرف
    تاريخ التسجيل
    23-06-2012
    الدولة
    النرويج
    المشاركات
    375

    Flag2 كيف قلدتم السيستاني ؟؟؟

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صلي على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما كثيرا


    سأبسط الأمور للذين صعبت عليهم، ولكن لا فائدة إن لم يتحرروا من خيالهم:في منهاج الصالحين للسيد السيستاني ج1، ط 16، 2011، صفحة 8، المسألة (8) قول سماحته: ((إذا اختلف المجتهدون في الفتوى وجب الرجوع إلى الأعلم)).
    وقال في المسألة (20) :
    ((يثبت الاجتهاد والأعلمية ..:
    بالعلم
    وبالاطمئنان (الحاصل من المناشئ العقلائية كالاختبار ونحوه)
    وبشهادة من يثق به من أهل الخبرة وإن كان واحداً، ولكن يعتبر في شهادة أهل الخبرة أن لا يعارضها شهادة مثلها بالخلاف، ومع التعارض يأخذ بشهادة من كان منهما أكثر خبرة بحد يكون احتمال إصابة الواقع في شهادته أقوى من احتمالها في شهادة غيره)).
    وكما ترون أن السيد السيستاني لم يذكر الشياع الحوزوي ولا الإعلامي ولا غيره، ولو ذكره فقد ذكرنا لكم أن هناك مراجع متعددون من يوم وفاة السيد الخوئي إلى اليوم..
    ولنرجع الآن لنسأل مقلدي السيد السيستاني هل قلدتموه وفق هذه الشروط؟
    وليكن الإنسان شجاعاً ويرجع إلى نفسه إذا أراد النجاة من مسؤولية الموقف الشرعي:
    أما العلم فهو لا يتسنى لعامة الناس، ولو تسنى لطالب البحث الخارج أو لفقيه فاضل فهو يكون حجة عليه، فإذا شهد به لغيره أصبحت شهادة حالها كحال شهادة أهل الخبرة.
    وأما الاطمئنان الحاصل من الاختبار ونحوه، فهو كسابقه.
    وأما شهادات الخبرة فقد عُورضت بما يقابلها، وقد ذكرنا لكم قول السيد المددي كيف تبين له أن بحوث أستاذه السيد السيستاني لم تكن كما يظنه.
    فوفق أي شيء قلدتم السيد السيستاني؟!
    والشهادة بالأعلمية ليست كالشهادة بالاجتهاد، لأن الشهادة بالاجتهاد لا تتطلب من صاحب الخبرة إلا أن يحضر درس البحث الخارج للفقيه محتمل الأعلمية ثم يقايسه بما يفهمه من مفهوم الاجتهاد الذي يجير للفقيه الإفتاء ..
    أما معرفة الأعلمية فتشترط أن يكون الشاهد مطلعاً على بحوث الفقهاء الآخرين وقادراً على التمييز بينهم، وكانت هذه النقطة حساسة جداً في إسقاط شهادات الذين شهدوا باجتهاد السيد السيستاني في التسعينيات:

    أما الذين في العراق لم يكونوا –في الغالب- على اطلاع على بحوث السيد الشهيد الصدر الثاني، فكان منهم من تسرع للشهادة بالأعلمية، أو أراد تجاهل اسم السيد الصدر بحسب مراتب الحرب التي تتخذ ضد المراجع المنافسين عادةً، فأدى هذا التجاهل إلى الخلل بشهاداتهم يومها، ولم نعتبرها.
    وكذلك لم يطلعوا على بحوث الفقهاء الآخرين في إيران، إذ كان هناك عدد من الفقهاء في إيران ممن هم في دائرة محتملي الأعلمية، كالأسماء السبعة التي ذكرناها لكم في المقالات السابقة والذين قارنت لجنة الفقهاء بحوثهم ببحوث السيد السيستاني التي جلبها طلبته لهم، فاستبعدته من دائرة شرعية التقليد يومها، وتلك اللجنة كانت مجموعة كبيرة من الفقهاء العدول، وقد ذكرنا لكم كيف عُرضت عليهم رشوة من قبل بريطانيا من أجل إضافة (اسم فقيه إضافي) للأسماء السمعة فرفضوا. ولم تكن كتب وبحوث فقهاء إيران تصل إلى حوزة النجف بسبب التضييق الصدامي اللعين.
    وأما الذين شهدوا بأعلمية السيد السيستاني وهم في إيران، فكانت شهاداتهم غير مجدية من ثلاثة جوانب:
    الأول: أنهم لم يطلعوا على بحوث السيد الصدر الثاني ودرسه الخارج، والتي ظهرت في التسعينيات فشهاداتهم في أحسن الأحوال مبنية على ما في ذاكرتهم من بحث السيد السيستاني.
    الثاني: أنهم –كما ذكرنا سابقاً- سارعوا إلى الشهادة للسيد السيستاني بالأعلمية لأجل ما قيل لهم من أن السيد الصدر الثاني عميل لحكومة صدام وبدأ يكتسح الساحة الاجتماعية في العراق؛ فأرادوا بالشهادة للفقيه المقابل إفشال مشروع صدام فمنهم من شهد بأعلمية السيد السيستاني ومنهم من طعن في عدالة السيد الصدر، ولكن لما استشهد السيد الصدر (قدس سره) سحب بعضهم شهادته وندم بعضهم على ما صدر منه وبقي البعض حياءً. ولم نجد لكثير منهم شهادة خطيةً وإنما كان عبارة عن قيل وقال يفشيه الوكلاء والمتملقون.
    الثالث: إن شهاداتهم أصبحت قديمة الآن وقد مر ما يقارب العشرين سنة تكفي لبروز فقهاء آخرين، ولا يمكن لأهل الخبرة الجدد مقارنة بحوث الفقهاء المعاصرين ببحوث السيد السيستاني القديمة التي لم يبق منها إلا تقريرات بعض طلبته التي لم يؤذن بطبعها لأسباب لا يعرفها الناس.
    فيا أيها الإخوة من مقلدي السيد السيستاني، هلا راجعتم أنفسكم وأجبتم عليّ أو أقنعتم أنفسكم بالدليل العقلي:
    الشياع غير متحقق ولا يقول به السيد السيستاني.

    والعلم لا يمكنكم ذلك.
    وشهادة أهل الخبرة معارضة بما سواها.
    والفقهاء متعددون لا يتصدى أحد منهم للمرجعية إلا وهو يرى أنه أعلم من سواه ولا يقلده أحد إلا وقد توفر لديه بعض شهادات أهل الخبرة بما يؤدي إلى تقليد مرجعه..
    فكيف قلدتم السيد السيستاني؟
    أعدوا جوابكم لمن يسألكم في القبر.
    فَسَتَذْكُرُونَ مَا أَقُولُ لَكُمْ وَأُفَوِّضُ أَمْرِي إِلَى اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ بَصِيرٌ بِالْعِبَادِ [غافر : 44]

    الكاتب عماد على الهلالي منقول من السندي تايمز

  35. #35
    مشرف
    تاريخ التسجيل
    23-06-2012
    الدولة
    النرويج
    المشاركات
    375

    Flag2 حكومة محمد رضا السيستاني تتفاخر بأعتقالها العراقيين ظلما

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صلي على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما كثيرا

    العراق تايمز ــ تتفاخر حكومة محمد رضا السيستاني، بالتمكن من تحقيق ما تروج له على أنه منجز كبير، وهو تمكنها من إطلاق سراح نحو ثلاثة آلاف معتقل من سجونها خلال الأسابيع القليلة الماضية من بينهم نساء، حيث أكدت التصريحات الإعلامية لهذه الحكومة، ان ما تم تحقيقه من إطلاق سراح المعتقلين يعد من أهم الخطوات التي قامت بها إستجابة لمطالب المتظاهرين في عدد من المحافظات العراقية.وكان نائب نوري المالكي لشؤون الطاقة حسين الشهرستاني (صهر السيستاني) والمكلف رسميا من قبل بريطانيا لإدارة ملف أزمة المتظاهرين في المحافظات العراقية، أكد في تصريحات سابقة من هذا الأسبوع أنه "اطلقنا سراح ثلاثة آلاف معتقل من السجون العراقية خلال الاسابيع الماضية"، موضحا في الوقت نفسه انه "تم نقل جميع النساء المعتقلات الى محافظاتهن"، دون الاشارة الى تفاصيل اخرى.واشار الشهرستاني الى ان "هناك ثلاثين الف معتقل حاليا في السجون العراقية، بينهم 17 الف مدان بقضايا تتعلق بجرائم مدنية"، وان "ستة الاف بين 13 الفا الباقين مدانون لارتكابهم جرائم ارهابية، فيما لا تزال التحقيقات جارية بشأن السبعة الاف الاخرين".تصريحات حكومة محمد رضا وما أعتبرته منجزا كبيرا، أثار جدلا في أوساط النخب والشارع العراقي على حد سواء، معتبرين أن ما قاله الشهرستاني وتفاخر به هو جريمة بحق الشعب العراقي لا يمكن السكوت عليها، فهي دلالة واضحة وصريحة على أن هذه الحكومة وعلى رأسها نوري المالكي تمارس فعل الإعتقال من دون أن يكون للمعتقلين ذنب يذكر، وأن جميعهم لم يخضعوا لمحاكمة وأوراق تحقيق حقيقية.وتساءل المراقبون أين كانوا هؤلاء المعتقلين عندما كان المالكي وأعضاء هذه الحكومة يملئون الفضائيات ووسائل الإعلام ضجيجا حول عدم وجود معتقلين أبرياء في السجون العراقية وأنه لا توجد سجون سرية في البلاد، فضلا عن نفي تعذيب أيا من المعتقلين أو السجناء الذين تكتض بهم سجون المالكي وحزب الدعوة.وأضافوا أين دور مجلس القضاء الأعلى في هذه القضية ولماذا يلتزم الصمت، على هذه الإعتقالات أولا وعلى بقائهم في السجون من دون تهم محددة ومحاكمات وأخيرا إطلاق سراحهم بعيدا عن القضاء وباوامر من بريطانيا ومندوبها الشهرستاني. خاصة أن هذا العمل هو من صميم واجبات مجلس القضاء الأعلى، الذين يتقاضون الملايين من الرواتب والايفادات الى واشنطن، لتلقي دورات كثيرة على أيدي الامريكان قتلة الشعب العراقي، حول كيفية تطبيق القانون، ولديهم الآلاف من الحمايات والحراسات والبيوت في المنطقة الخضراء، والمزارع في عموم العراق، كحصول رئيس مجلس القضاء الاعلى مدحت المحمود على واحدة منها هدية من المالكي في منطقة ذراع دجلة تقدر بخمسون مليون دولار.مؤكدين أن صمت مجلس القضاء الأعلى دليل على تورطه وتلوث أياديه في عمليات الإعتقالات العشوائية والسياسية والطائفية التي تقوم بها حكومة محمد رضا السيستاني البريطانية المنصبة في البلاد، فالمحمود غارق حتى رأسه في تدعيم حكم المالكي وأبعاد خصومه عنه من خلال تلفيق الأكاذيب، كما يحصل اليوم مع النائب صباح الساعدي الذي اصدر مجلس القضاء أمرا بالقبض عليه لتكميمه بعد نشره فضائح وسرقات هذه الحكومة البريطانية، وايضا ادانته وبالوثائق لمدحت المحمود بقتل الشعب العراقي آبان الانتفاضة الشعبانية، فضلا عن تنفيذ عمليات أعتقال بحق الشعب العراقي المسكين الذي خرج متظاهرا للحصول على حقه في الحياة والعيش الكريم والحقوق والمنافع التي ضمنها له الدستور العراقي.

  36. #36
    مشرف
    تاريخ التسجيل
    23-06-2012
    الدولة
    النرويج
    المشاركات
    375

    Flag2 حكومة محمد رضا السيستاني تتفاخر بأعتقالها العراقيين ظلما

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صلي على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما

    العراق تايمز ــ تتفاخر حكومة محمد رضا السيستاني، بالتمكن من تحقيق ما تروج له على أنه منجز كبير، وهو تمكنها من إطلاق سراح نحو ثلاثة آلاف معتقل من سجونها خلال الأسابيع القليلة الماضية من بينهم نساء، حيث أكدت التصريحات الإعلامية لهذه الحكومة، ان ما تم تحقيقه من إطلاق سراح المعتقلين يعد من أهم الخطوات التي قامت بها إستجابة لمطالب المتظاهرين في عدد من المحافظات العراقية.وكان نائب نوري المالكي لشؤون الطاقة حسين الشهرستاني (صهر السيستاني) والمكلف رسميا من قبل بريطانيا لإدارة ملف أزمة المتظاهرين في المحافظات العراقية، أكد في تصريحات سابقة من هذا الأسبوع أنه "اطلقنا سراح ثلاثة آلاف معتقل من السجون العراقية خلال الاسابيع الماضية"، موضحا في الوقت نفسه انه "تم نقل جميع النساء المعتقلات الى محافظاتهن"، دون الاشارة الى تفاصيل اخرى.واشار الشهرستاني الى ان "هناك ثلاثين الف معتقل حاليا في السجون العراقية، بينهم 17 الف مدان بقضايا تتعلق بجرائم مدنية"، وان "ستة الاف بين 13 الفا الباقين مدانون لارتكابهم جرائم ارهابية، فيما لا تزال التحقيقات جارية بشأن السبعة الاف الاخرين".تصريحات حكومة محمد رضا وما أعتبرته منجزا كبيرا، أثار جدلا في أوساط النخب والشارع العراقي على حد سواء، معتبرين أن ما قاله الشهرستاني وتفاخر به هو جريمة بحق الشعب العراقي لا يمكن السكوت عليها، فهي دلالة واضحة وصريحة على أن هذه الحكومة وعلى رأسها نوري المالكي تمارس فعل الإعتقال من دون أن يكون للمعتقلين ذنب يذكر، وأن جميعهم لم يخضعوا لمحاكمة وأوراق تحقيق حقيقية.وتساءل المراقبون أين كانوا هؤلاء المعتقلين عندما كان المالكي وأعضاء هذه الحكومة يملئون الفضائيات ووسائل الإعلام ضجيجا حول عدم وجود معتقلين أبرياء في السجون العراقية وأنه لا توجد سجون سرية في البلاد، فضلا عن نفي تعذيب أيا من المعتقلين أو السجناء الذين تكتض بهم سجون المالكي وحزب الدعوة.وأضافوا أين دور مجلس القضاء الأعلى في هذه القضية ولماذا يلتزم الصمت، على هذه الإعتقالات أولا وعلى بقائهم في السجون من دون تهم محددة ومحاكمات وأخيرا إطلاق سراحهم بعيدا عن القضاء وباوامر من بريطانيا ومندوبها الشهرستاني. خاصة أن هذا العمل هو من صميم واجبات مجلس القضاء الأعلى، الذين يتقاضون الملايين من الرواتب والايفادات الى واشنطن، لتلقي دورات كثيرة على أيدي الامريكان قتلة الشعب العراقي، حول كيفية تطبيق القانون، ولديهم الآلاف من الحمايات والحراسات والبيوت في المنطقة الخضراء، والمزارع في عموم العراق، كحصول رئيس مجلس القضاء الاعلى مدحت المحمود على واحدة منها هدية من المالكي في منطقة ذراع دجلة تقدر بخمسون مليون دولار.مؤكدين أن صمت مجلس القضاء الأعلى دليل على تورطه وتلوث أياديه في عمليات الإعتقالات العشوائية والسياسية والطائفية التي تقوم بها حكومة محمد رضا السيستاني البريطانية المنصبة في البلاد، فالمحمود غارق حتى رأسه في تدعيم حكم المالكي وأبعاد خصومه عنه من خلال تلفيق الأكاذيب، كما يحصل اليوم مع النائب صباح الساعدي الذي اصدر مجلس القضاء أمرا بالقبض عليه لتكميمه بعد نشره فضائح وسرقات هذه الحكومة البريطانية، وايضا ادانته وبالوثائق لمدحت المحمود بقتل الشعب العراقي آبان الانتفاضة الشعبانية، فضلا عن تنفيذ عمليات أعتقال بحق الشعب العراقي المسكين الذي خرج متظاهرا للحصول على حقه في الحياة والعيش الكريم والحقوق والمنافع التي ضمنها له الدستور العراقي.

  37. #37
    مشرف
    تاريخ التسجيل
    23-06-2012
    الدولة
    النرويج
    المشاركات
    375

    Flag2 عزلة سياسية وشعبية ودينية ... حكومة محمد رضا السيستاني تعيش أسوء أيامها

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صلي على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما

    العراق تايمزتعيش حكومة محمد رضا السيستاني اليوم عزلة سياسية وشعبية كبيرة، دفعت نوري المالكي للتواري عن الأنظار بشكل غريب، يثير الكثير من التساؤلات عن سبب أختفائه وهو الذي لا يفوت فرصة أو مناسبة إلا وشارك فيها من أجل تدعيم سلطته الديكتاتورية الجديدة.ويدير نوري المالكي رئاسة حكومة محمد رضا المدعومة من بريطانيا، منذ سبع سنوات بإدارة مركزية سعى من خلالها لتقوية نفوذه شعبيا وسياسيا، حوصر خلال فترة قصيرة بموجة احتجاجات شعبية ورفض سياسي حتى من اقرب حلفائه، وتحفظ ديني مرجعي.وبينما كان المالكي قبل اسابيع وتحديدا قبل حادثة اعتقال عناصر حماية وزير المالية رافع العيساوي في العشرين من كانون الأول الماضي، لا يفوت المؤتمرات العشائرية والمناسبات السياسية أو الدينية إلا وحضرها ملقيا تقييمه للوضع السياسي ومتوعدا البرلمان والكتل السياسية، لقد غاب مؤخرا عن الساحة بشكل ملحوظ، ولم يعد يظهر أو يشارك في أي نشاط أو مؤتمر عام أو خاص.وقبل هذا الموعد كان المالكي الذي يدير عمليا الأجهزة الأمنية بكافة تشكيلاتها، الحلقة الأقوى في البلاد، ولا يستطيع معارضوه مثلا مجرد التفكير بكبح جماح رغبته بولاية ثالثة، لكن هذا الامر اصبح واقعا مع إقرار البرلمان في السادس والعشرين من الشهر الماضي قانونا يحول دون بلوغ هذه الولاية، وهو جاء نتيجة الحراك الشعبي المناهض للحكومة.شعبيا استقبل المالكي عامه السابع من حكمه، وهو محاصر بتظاهرات شعبية واسعة في محافظات الانبار والموصل وديالى وصلاح الدين وكركوك، وعلى رغم أنها ليست المرة الأولى التي يواجه فيها المالكي تظاهرات مناهضة له الا ان مراقبين يؤكدون اختلافها عن سابقتها.وكانت التظاهرات الشبابية التي انطلقت في الخامس والعشرين من شباط عام 2011 في ساحة التحرير في بغداد وغالبية المحافظات، ورفعت شعار الإصلاح والمطالبة بالخدمات استطاع المالكي تحجيمها بسلسلة إجراءات أمنية وسياسية. إلا أن تلك التظاهرات خلقت وعيا شعبيا معارضا ضد حكومة محمد رضا السيستاني.ويرى مراقبون ومحللون سياسيون عراقيون أن حادثة اعتقال حماية العيساوي جاءت في غير صالح المالكي، لسببين الأول انها جاءت في ظل تصعيد مع إقليم كردستان بعد تشكيل قيادة عمليات دجلة مخالفا اتفاقات سياسية سابقة، والثانية انه اخطأ باختيار ضحيته الجديدة المتمثلة بالعيساوي.ويؤكد مقربون من الدائرة المحيطة برئيس الوزراء إنه لم يكن يتوقع حجم ردة الفعل بعد اعتقال حماية العيساوي، ويضيفون إن العيساوي لا يشبه نائب الرئيس السابق طارق الهاشمي الذي فضل السفر الى الخارج، فيما اختار العيساوي البقاء في بلدته الانبار التي أشعلت التظاهرات المناهضة له.أما سياسيا فيواجه المالكي انتقادات جميع القوى السياسية وحتى من داخل التحالف الوطني، وفيما لم يتردد حزب التيار الصدري بزعامة مقتدى الصدر التصريح علانية بمواقفه الرافضة لسياسات رئيس الحكومة، فان باقي قوى التحالف كالمجلس الاعلى وتيار الاصلاح الوطني تنتقد المالكي بخجل وفي مجالس خاصة، ويتهمونه بسوء ادارة الازمة حاليا ومنذ تسلمه منصبه الحالي.

  38. #38
    مشرف
    تاريخ التسجيل
    23-06-2012
    الدولة
    النرويج
    المشاركات
    375

    Flag2 سلطة المال: لماذا توزع الرواتب في براني السيستاني وليس في المدارس الدينية؟

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صلي على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما

    العراق تايمز: كتب عماد علي الهلالي..
    كان العلماء يفضلون أن يتفرغ طالب العلوم الدينية للدراسة الحوزوية، وجعل بعضهم حواجز نفسية لدى الطلبة عن العمل ليتفرغوا لطلب العلم..ولكن هذا التفرغ أصبح نقطة ضعف قاتلة لطلبة العلم ذلك أنم أصبحوا تابعين لمن بيده المال، فيستجدون من هذه البراني 180 ألف، ومن هذه 100 ومن هذه 20 ومن هذه عشرة ..
    ومن الطبيعي أن الطالب الذي يُذل في البراني ويزجر ويهان –كما هو جاري في براني السيستاني- لن يفكر بأن يكون يوماً ما مرجعاً أو أن يفكر بأن ينتقدهم أو يشوش عليهم..
    وقد أنف بعض الطلبة من ذوي النفوس الأبية من استلام الراتب وفضلوا الفقر والضيق على الذلة التي يقوم بها موزعو الرواتب في براني السيستاني للطلبة (العراقيين).
    وانتبهت حواشي البرانيات إلى قوة المال في اجتذاب الولاءات، فأصبح بعضهم يحرم راتب بعض، وبعضهم يفرض على الآخر أن يكون راتبه أقل من راتبه، كما فُعل مع مكتب السيد الهاشمي إذ حُرّم راتبه على الطلبة وفرض عليه تقليله..
    وكان العاملون في مكتب السيستاني يضعون (كتلة كبيرة ضخمة) من (الشدّات) يراها الداخل إلى مكتب السيستاني، ويراد منها بالتأكيد التلويح والترغيب بالمال؛ ليحتقر الطالب نفسه أمام أموال هذا (الطود) الشامخ وتتحقق هيبة المرجعية في نفسه ..
    وكانت هناك غرفة إلى يمين الداخل إلى مكتب السيستاني وفيها كدس من (شدّات) الدولارات بعلو قرابة المترين، وكان العاملون في البراني يبقون الباب مفتوحاً بشكل متعمد لتكون أمام عيني الزائرين، إلى أن حصلت عدة حوادث سرقة بالمليارات فأغلقوا الباب مؤخراً.
    هذا في الوقت الذي يعيش فيه طلبة الحوزة العلمية شظف العيش، وذلة الدوار على مكاتب المراجع من أجل تجميع ما يسد رمقهم..
    والسبب واضح جداً لمن له عقل، ويخطر لكل من كان يدخل براني السيستاني، وهو التلويح بهيبة المرجعية لما تملكه من أموال.
    ولا توزع الرواتب على الطلبة إلا في برانيات العلماء لتعمد إذلال الطلبة وفرض الولاءات، فإذا كنت نافعاً للمرجعية تصب عليك الدنيا صباً وتعطى لك البيوت الفارهة التي يفوق سعرها المليار دينار في أرقى مناطق النجف.. بعنوان (مؤمن محتاج).
    وإذا كنت غير نافع لهم تبقى هامشياً لا تضر بهم منشغلاً بفقرك؛ لأن ما يعطونه لا يسمى راتباً بل مساعدة والمساعدة مستحبة غير واجبة..
    وإذا كنت مضراً بهم أو رسبت في امتحان البراني كما يعبر عنه أحد أبناء المراجع: يسلب منك كل شيء فتصبح بلا مصدر عيش.. بعد أن امتنعت عنك سبل العمل الأخرى والوظائف الحكومية..
    بل وصل الأمر إلى تحريم استلام هدية من متبرع لبناني تبرع فيها بمكتبة وسرير لكل طالب فحرمه عليهم السيستاني أو برانيه إن صح التعبير..
    في الوقت الذي يرى طالب العلم أمام عينيه أكداس الأموال في أضرحة الأئمة والمشاريع التابعة لمديري العتبات التي تسيطر عليها براني السيستاني مطلقاً بدون رقابة ولا إحصاء لتتحول إلى مشاريع تجارية ومزارع وبيوت فارهة وفنادق درجة أولى لضيوف راعي العتبة.

    والعتب كل العتب على أساتذة الحوزة وفضلائها، أن لا يضعوا حداً لمثل هذه الحالة المقيتة..
    فليطالبوا بتوزيع الرواتب في المدارس الدينية حرصاً على وقت الطالب وكرامته، أو ليتحرك الطلبة ويجتمعوا ليطالبوا بوضع يكفل كرامتهم وعيشهم بدل هذا الوضع المذل الذي سيؤدي إلى هجران النجف أو انشغال الطلبة في الوظيفة وتحصيل المعيشة..
    وليثقوا بالله ولا يخافوا فيه لومة لائم، فإن أهل الباطل بناؤهم كبيت العنكبوت لو تحركتم قليلاً لتهشم في أيديكم ولأذله الله لكم حتى يعطوكم ما تريدون وفوق ما تريدون، ولا تخافوا من هيبة أو أتكيت لا وجود له إلا في الإعلام والأذهان الخائفة، وقد عرف تأريخ الحوزات العلمية كثيراً من العلماء الأحرار، لم تقلل شجاعتهم من رزق ولم تقرب من أجل، وعندكم العلم وتعرفكم الطلبة ولو درستم في بيوتكم للحقكم الطلبة ولو ضاقت بيوتكم فبيوتنا بخدمتكم، وفي الأرض منأى للكريم عن الأذى..
    فطالبوا وتحركوا وستسرع برانيات الأموال لاسترضائكم فإنهم يخافون أن تذهبوا لغيرهم، فلا تكونوا ضعفاء إلى هذه الحال والطلبة ينظرون إليكم بعين الرجاء ولا ينفعل العلم بدون عمل.

    وقد طالب الشيخ محمد اليعقوبي بتخصيص رواتب للطلبة من الوقف الشيعي كما هو حال الوقف السني الذي يخصص رواتب عالية جداً للطلبة في المدارس السنية من خيرات العراق..
    وناقش سماحته الوضع مع رئيس الوقف الشيعي صالح الحيدري فاعتذر الأخير بأنه يتعبد بآراء السيستاني ولا يستطيع مخالفته..

    فتحركوا أنتم لإصلاح الوضع باجتماعكم وحكمتكم ولا تسلموا النجف الحبيبة لسلطة المال القذر [وَأَنتُمُ الْأَعْلَوْنَ وَاللَّهُ مَعَكُمْ وَلَن يَتِرَكُمْ أَعْمَالَكُمْ].

    وقد حصلت مشاكل مماثلة في المدارس الدينية في الدول الأخرى كالأزهر فقام الطلبة بالتظاهر لأكثر من مرة للضغط من أجل تصحيح الوضع وإيصال الشكوى من خلف أسوار الحواشي فحصل ما أراد..
    ولكن وللأسف الشديد لا يتوفر الوعي الحركي الذي لطلبة الأزهر عندنا في طلبة النجف.. ولعل من الممكن ذلك اليوم عبر الفيسبوك وغيره بالاتفاق على تظاهرة سلمية ومطالب معينة والتخلص من الخوف والهيبة المزيفة للبرانيات، فكثيراً ما رأينا بناءً شامخاً ثم اتضح أنه كثيب مهيل تذروه رياح الإرادة والشجاعة.. وإلى يساركم ضريح خير الخلق علي بن أبي طالب (عليه السلام) فارس بدر وخيبر، فاستلهموا منه الشجاعة وإرادة الإصلاح لتنقذوا مدرسة النجف المقدسة من إمبراطورية المال وهيبتها المكهربة، ولعلكم تنقذون المرجع أيضاً من حواشيه التي تتصرف بشكل لا يريده كل مؤمن.
    وإذا كان السيستاني لا يريد أن تتدخل الدولة بالحوزة العلمية، فلينفق على الطلبة من أموال العتبات المقدسة ومشاريعها أو من أموال الوقف الشيعي الذي قام سماحته باختيار مسؤولة السيد صالح الحيدري الذي يتعبد بآراء السيستاني لا بقانون الدولة، وفي اليوم الذي يرى أن الدولة بدأت تتدخل بأمور الحوزة فليأمر بقطع الرواتب.
    كما فعل الشيخ الأنصاري عندما كان يستلم واردات خيرية (أوذة) فقد أوعز إلى وكيله أن ينقطع عن استلامها من القنصل البريطاني بعد أن شم منها رائحة التدخل السياسي في أمور الحوزة..

  39. #39
    مشرف
    تاريخ التسجيل
    23-06-2012
    الدولة
    النرويج
    المشاركات
    375

    Flag2 السيستاني ينقلب على الثورة في البحرين

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صلي على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما

    خاص بالعراق تايمز ــ أكد السفير البحريني في بغداد "صلاح علي المالكي" أن المرجعية الدينية الشيعية في النجف لم تتدخل يوماً في شؤون البحرين الداخلية، في إشارة الى الأزمة السياسية مع المعارضة الشيعية في بلاده.
    وقال المالكي في مقابلة مع جريدة "العالم" العراقية المستقلة ببغداد نشرت اليوم الأحد إنه إلتقى بالمرجع الشيعي الأعلى السيد علي السيستاتي ونقل له رسالة من مستشار الملك للشؤون الدينية، سلمناها وكان مضمونها تثمين الدور الذي تقوم به المرجعية على حد تعبيره.
    وعبر السفير "صلاح علي المالكي" عن إعتزاز مملكة البحرين بدور السيستاني وعموم المرجعية الدينية في النجف وقال "إنها دائما ما تسعى الى بناء الأوطان والالتفاف حول راية البلد الواحد".
    وقال "المرجعية تثمن جهود جلالة الملك الاصلاحية التي قام بها، واعطاء الحقوق لجميع المواطنين على اختلاف دياناتهم ومذاهبهم، فننظر اليها بانها صمام امان من هذه الزاوية، وعمرها لم تقم بتحريض فئة على فئة، على العكس انها تنشر رسائل التمسك بالسلم والامان، (السيد اية الله علي السيستاني) ــ حسب قول سفير البحرين ــ دائما ما نتلمس منه الهداية في هذا الطريق، فعلينا بالتآخي، حيث ان المرجعية لا تتدخل بالشؤون السياسية او الطائفية، ومن هذا المنطلق يمكن ان نستند الى المرجعية وهو منطلق النية الصادقة".

    التدخل العراقي مرفوض
    وأعلن السفير البحريني رفض بلاده أية مبادرات من العراق وغيره لحل الأزمة الداخلية وقال "نحن نقدر تلك المبادرات، لكننا في نفس الوقت من حقنا، فيما اذا كان هناك من حوار ان يكون حوار داخليا، والتفاهم على الامور الوطنية يكون داخل الاسرة البحرينية، ونحن لا نسمح لاي دولة كانت بالتدخل".
    وأضاف "نرى ان الوساطة تكون بين الغرباء، وليس بين ابناء الشعب الواحد، ونتفاهم لترتيب امورنا الخاصة". وأكد أن البحرين لم تتدخل في شؤون العراق الداخلية وهو مر بأزمات كثيرة، وهي لاتسمح أيضا بأن يتدخل العراق في شؤون البحرين الداخلية.
    وشدد سفير البحرين في بغداد على أنه لا يكترث لما يصدر عن البرلمان العراقي حول الوضع الداخلي في بلاده خاصة بعد سحب الجنسية عن 31 معارضاً وقال "إن البرلمان ليس الجهة التي أتخاطب معها، ذلك أن قنوات التواصل تقتصر على وزراة الخارجية العراقية" وأكد أنها تدعم المسيرة الاصلاحية في البحرين وتؤمن بمبدأ عدم التدخل بشؤون البحرين "اما ما يطلقه بعض الاشخاص من بيانات وسوى ذلك فانا لا اعيره الاهتمام، ذلك اني أتعامل مع الجهة الرسمية التي تمثل العراق خارجيا، وهي وزارة الخارجية والحكومة العراقية، كما ان دولة رئيس الوزراء (نوري المالكي)، أكد خلال حديثه في احدى المرات على ان العراق لا يتدخل بالشؤون الداخلية للبحرين، وضرب مثال في تعاملنا مع العراق في هذا المبدأ".

    درع الجزيرة وإيران
    واعتبر "صلاح علي المالكي" أن الاستعانة بقوات درع الجزيرة تم وفق اتفاقية مبرمة ضمن مجلس التعاون الخليجي، وأنها لم تتدخل لفض نزاع داخلي" على حد تعبيره، "ويجب أن يعلم الكل بهذا، قوات درع الجزيرة جاءت عندما صار الأمن الوطني مهددا في البحرين، وقد دخلت هذه القوات للحفاظ على المنشآت العسكرية، وذهبت الى جنوب البحرين ولم تشتبك مع اي طرف، والشرطة هي التي قامت بفرض الامن". ولفت الى تهديدات من إيران وقال "ليس هناك أي دليل على أن هذه القوات ضربت افرادا في البحرين، حيث ان هذه القوات ذهبت لحماية المنشآت من هجمة خارجية، ذلك أن هناك زوارقا ستأتي من دولة مجاورة الى البحرين، وهذا موجود في الاعلام وقد رد الأمير سعود الفيصل على هذه الانباء".
    وأشار السفير البحريني الى ماسماه الاعلام المعادي للبحرين إن يصور أن البحرين تحولت الى بركة من الدم، "كما أنك حين ترى الاعلام الخارجي عن العراق تتصور أنك لا تستطيع أن تسير في شارع من شوارع العراق. الاعلام المحرض استهدف البحرين وأشاع الكذب".
    والسفير "صلاح علي المالكي" هو أول سفير يمثل البحرين في العراق بعد حرب الخليج الثانية. وكان تواجد البحرين خلال الاعوام 2001 ــ 2004 في بغداد يقتصر على تمثيل دبلوماسي محدود لم يرق درجة سفير. وبعد العام 2004 عينت البحرين سفيرا لها في بغداد لكنه تعرض لحادثة اغتيال، فتم اغلاق السفارة في تلك الفترة، وأرسلت المنامة السفير " المالكي" الى بغداد في العام 2008، في ظروف صعبة كانت بغداد تواجهها في ظل الاحتلال.
    وقد حظيت الخطوة البحرينية باشادة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الذي كان قد اعتبر إرسال سفير إلى إشارة ضمنية إلى بقية حلفاء الولايات المتحدة في منطقة الخليج لكي يسارعوا بتأسيس تمثيل دبلوماسي لبلدانهم في بغداد رغم استمرار الاحتلال.
    وخلال تواجده في بغداد التقي السفير البحريني مراجع دين شيعة عراقيين بارزين منهم المرجع محمد اليعقوبي في النجف الذي جاء لقاؤه بالسفير البحريني قبل اندلاع احتجاجات "الربيع البحريني" وأشاد بدور السبق للبحرين إرسال سفير الى بغداد عندما كان العراق يواجه ارهاباً طائفياً في الداخل، وعزلة عربية خليجية بوجه خاص بحجة تردي الأوضاع الأمنية، وزار ايضا برجال دين ايرانيين وباكستانيين وافغان كرجل الدين المبرز علي السيستاني والشيخ بشير الباكستاني النجفي والشيخ محمد اسحاق الفياض الافغاني، وكذلك التقى برجل الدين المعروف السيد حسين الصدر في الكاظمية.
    وفي خضم الأزمة بين المعارضة والحكومة، أكد رجل الدين الشيعي في الكاظمية السيد حسين الصدر في بيان بعد لقاء مع السفير صلاح المالكي في أبريل نيسان الماضي "أن الجانبين أهمية الارتكاز على روح الولاء والاخلاص للوطن والاعتزاز بالانتماء لترابه والعمل الجماعي للإرتقاء به". ونوه الصدر بالخطوات الاصلاحية المستمرة التي ذكر أن ملك البحرين يقوم بها في هذا الصدد.
    وأضاف البيان: إن السيد حسين اسماعيل الصدر اكد على النهج الاسلامي القويم الذي ينبذ العنف والتطرف والداعي إلى لغة الحوار والتسامح والانفتاح على الانسانية.

    اما مكتب رجل الدين المبرز السيد علي السيستاني في النجف فقد صرح بان "السيستاني يثمن جهود ملك البحرين الاصلاحية، وانه متفائل بان ملك البحرين سيتجاوز هذه الازمة المفتعلة ــ حسب قول مكتب السيد السيستاني ــ وان السلام سيعم البحرين اذا تفهم الشعب البحريني خطوات الاصلاح التي بادر بها الملك.
    ويرى مراقبون ان لقاء صهري السيستاني السيد جواد الشهرستاني والسيد الكشميري مع سفير البحرين في لندن بواسطة اطراف بريطانية قبل شهر هو الذي كان وراء تصريحات السيستاني الداعمة لملك البحرين، وكذلك يستشف المراقبون ان هناك ضغوطات في لندن على السيد السيستاني من جهات عليها هي التي جعلته ينقلب على الثوار في البحرين.
    فيما اكدوا أن السلطات البحرينية فشلت في فرض الحل الأمني للأزمة الداخلية على الرغم من أن المطالب الشعبية للمعارضة، تجري بطرق سلمية، وأن التحريض الاعلامي الذي يتحدث عنه سفير البحرين في بغداد، لايعدو كونه محاولة لنشر مايجري من عنف وقمع ضد المعارضة ، في وقت تتجاهل فيه كل وسائل الاعلام العربية والفضائيات بشكل خاص "ربيع البحرين" لأسباب طائفية.

  40. #40
    مشرف
    تاريخ التسجيل
    23-06-2012
    الدولة
    النرويج
    المشاركات
    375

    Flag2 السيستاني يخدع نفسه أم غيره

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صلي على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما

    العراق تايمز: كتب احمد محمد الاسدي..
    ورد في كتاب الله عز وجل {كَبُرَ مَقْتاً عِندَ اللَّهِ أَن تَقُولُوا مَا لَا تَفْعَلُونَ }الصف3
    إن هذه الآية المباركة تشير إلى معنيين مهمين، الأول، لا بد من تطابق القول مع الفعل، على أن يكون القائل قادرا على أداء الفعل، ولا وجود لمانع يمنعه من أداء الفعل، فكثير من الفقراء ينصحون الميسورين بأنفاق بعض أموالهم على المستحقين، وان يسدوا عنهم ديونهم، وان يفكوا عنهم ضائقاتهم المالية. فالفقير يقول إلا انه غير قادر على الفعل لعدم قدرته. فلا تنطبق الآية على هذه الفئة من الناس. إنما تنطبق على من يتبجح ببعض الأقوال ويحاول أن يظهر بها بمظهر اخر غير ما هو عليه، ولا يفعل ما يقول، ولا وجود لمانع يمنعه او صارف يصرفه.
    والمعنى الثاني، ان الذي يكون بهذه الصفة أي يقول ما لا يفعل فان الله يمقته، والمقت، اشد البغض.
    بعد هذه المقدمة السريعة، تعال معي لنطلع على مسألة مهمة طالما كثر الاخذ والرد بها، وهي ان السيستاني اعلم مرجع موجود على الارض، ولنسمع بماذا يعترف ويقر:
    هذا الكلام الذي سأنقله مصدره كتاب (الرحلة العلاجية لسماحة السيد السيستاني وازمة النجف) لحامد الخفاف، ص 64، دار المؤرخ بيروت، الطبعة الثالثة 2013م.
    ( في خلال ساعة كنا ننتظر مع سماحة السيد ــ بوجود السيد محمد رضا والدكتور مجيد ــ دار حديث عام تناول عدة جوانب، ومن ذلك انه تكلم الدكتور مجيد عن الوضع العلمي في الجامعات العراقية، وعن عدم التواصل مع العالم الخارجي طيلة فترة الحصار، وانه اذا سافر الى الخارج اسبوعا واحدا يضطر فيه الى ترك الدراسة والجامعة يشعر عند رجوعه بأنه تخلف علميا، فكيف بالعراق الذي فقد التواصل مع التطور العلمي طيلة سنوات.
    فعقب على ذلك سماحة السيد بالتأكيد على ضرورة العمل لتدارك ما فات العراق خلال العقد الاخير من مواكبة العالم في مجال العلم والمعرفة، واكد على اهمية ان لا ينقطع العالم عن البحث والمراجعة لفترات طويلة لانه يؤثر سلبا على مستواه العلمي، وذكر بالمناسبة عدة قصص عن العلماء الذين كانوا حريصين على استمرار مراجعاتهم العلمية حتى في الاسفار والعطل القصيرة، وان بعضهم كان يقول : بوجود العطلة يومي الخميس والجمعة فأنه عندما يبدأ الدرس يوم السبت لا يرى نفسه مؤهلا بالطريقة نفسها التي يرى نفسه بها اثناء الاسبوع، ثم تحدث عن اهمية ان يعشق طالب العلم العلم الذي يطلبه، وما له من اثر في الوصول الى المراتب العليا).
    ومن الغريب ان يصدر منه هذا الكلام، فان يومي الخميس والجمعة يترك فيها الدرس في يوم السبت لا يجد نفسه كما كان سابقا! فما بالك بخمس عشرة عاما انقطاع متواصل! وغيره مستمر على درسه ولم يتخلف يوما واحدا؟ فإذا كان هذا فهمه للدرس والمواضبة على الجانب العلمي فكيف جوز لنفسه ان يقبل ان يقال عنه المرجع الاعلى؟ هل هو استخفاف بقدرات الاخرين؟ وانه حتى لو تخلف عن الدرس والبحث كل هذه المدة فإن غيره لا يمكنه ان يصل اليه او يفوقه بكثير؟
    ثم ان السيستاني يعلم ان الانقطاع عن الدرس يؤثر سلبا على المستوى العلمي، فما هي حجته بالانقطاع عن الدرس؟
    وهي رسالة نوجهها لمن شهد زورا له بالاعلمية، ها هو السيستاني نفسه يبطل حجتكم ، فمعظمكم لم يحضر عنده، ولم يسمع درسه، ولم تسمعوا منه لخمس عشرة عاما، فكم ياترى تخلف عن ركب العلماء المتواصلين بدرسهم وبحثهم؟
    لعل البعض يقول : انه يبحث ويواكب التطور العلمي من خلال القرأءة والاطلاع على اخر الاصدارات والمؤلفات.
    قلنا : ان كلامه واضح وصريح فانه يعني بالدرس والتدريس، وهو ديدن العلماء والمجتهدين، ولم يعن بذلك شيئا اخر غيره. وحتى لو سلمنا انه يطلع على النتاجات العلمية الحديثة، فأين ردوده عليها، خصوصا ان الشيخ اليعقوبي حريص على ايصال ما يصدر من فقه الخلاف وهو درس البحث الخارج الذي يلقيه في النجف اليه، ويرى بأم عينيه كيف ان اراؤه تتهافت وتضمحل امام نقد الشيخ اليعقوبي وتفنيده لها. فهل سمع احد ان السيستاني اصدر كتابا او كتيبا او ورقة ليدافع عن آرائه ومتبنياته؟ الجواب لم ير احد ولم يسمع. وهذا يدل على تخلفه عن المستوى العلمي وانه من المستحيل ان يجاري ما يطرح. بل حصل العكس، عندما ناقش الشيخ اليعقوبي مسألة ثبوت رؤية الهلال، فأن مكتب السيستاني قام بسحب الكتيب الذي اصدروه في رؤية الهلال، لانه لا يقوم امام الاراء التي طرحها الشيخ اليعقوبي.
    فإذا كان يعتقد ما يقول: وهو ان الانقطاع عن البحث ستكون نتائجه سلبيه فلما لا يسلم للحقيقة ويطبق ما يقوله؟ ولا يوجد أي مانع يمنعه من الاعتراف بوجود من سبقه. او اذا كان يعتقد بما يقول لماذا اذان انقطع عن البحث؟ فهل السيستاني يخادع نفسه؟ ام انه يريد خداع الناس؟
    ولا نريد الاطالة فأعترافه يكفي في ايضاح المسألة.
    من المتوقع ان كتاب الرحلة العلاجية يسحب من الاسواق، فهذا ما عهدناه من هذه المرجعية فانها تنفق اموال المسلمين على اخطائها وحماقاتها..

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. وثائقي: السيستاني !!!
    بواسطة kehf_alfetya في المنتدى علامات الظهور المتحققة
    مشاركات: 47
    آخر مشاركة: 13-08-2017, 20:04
  2. مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 02-03-2014, 11:59
  3. الى اتباع السيستاني تعالوا وانظروا لمصيبة من مصائب السيستاني
    بواسطة خادم الأنصار في المنتدى نقض هيكل الباطل
    مشاركات: 33
    آخر مشاركة: 01-12-2013, 10:25
  4. مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 02-07-2012, 23:31
  5. تابع : الى اتباع السيستاني تعالوا وانظروا لمصيبة من مصائب السيستاني
    بواسطة روح الشهيد في المنتدى نقض هيكل الباطل
    مشاركات: 13
    آخر مشاركة: 06-05-2012, 07:46

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
من نحن
أنت في منتديات أنصار الإمام المهدي (ع) أتباع الإمام أحمد الحسن اليماني (ع) المهدي الأول واليماني الموعود وصي ورسول الامام المهدي محمد ابن الحسن (ع) ورسول من عيسى (ع) للمسيحيين ورسول من إيليا (ع) لليهود.

لمحاورتنا كتابيا يمكنك التسجيل والكتابة عبر الرابط.
ويمكنك الدخول للموقع الرسمي لتجد أدلة الإمام احمد الحسن (ع) وسيرته وعلمه وكل ما يتعلق بدعوته للبيعة لله.


حاورنا صوتيا  أو كتابيا  مباشرة على مدار الساعة في :
 
عناوين وهواتف : بالعراق اضغط هنا.
تابعنا
تذكر...

"أيها الناس لا يخدعكم فقهاء الضلال وأعوانهم إقرؤوا إبحثوا دققوا تعلموا واعرفوا الحقيقة بأنفسكم لا تتكلوا على احد ليقرر لكم آخرتكم فتندموا غدا حيث لا ينفعكم الندم (وَقَالُوا رَبَّنَا إِنَّا أَطَعْنَا سَادَتَنَا وَكُبَرَاءنَا فَأَضَلُّونَا السَّبِيلَا). هذه نصيحتي لكم ووالله إنها نصيحة مشفق عليكم رحيم بكم فتدبروها وتبينوا الراعي من الذئاب".

خطاب محرم الحرام ـ الإمام أحمد الحسن اليماني (ع).