النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: تفكير ساعة( خاطرة في قصة قصيرة ) *2

  1. #1
    عضو نشيط
    تاريخ التسجيل
    14-05-2011
    الدولة
    السويد
    المشاركات
    496

    افتراضي تفكير ساعة( خاطرة في قصة قصيرة ) *2

    بسم الله الرحمن الرحيم
    والحمد لله رب العالمين
    اللهم صل على محمد وآل محمد الأئمة والمهديين وسلم تسليما



    تفكير ساعة
    ( خاطرة في قصة قصيرة ) *2



    لم يرض على طريقة أداءه. فكلما كان يقف بين يد ربّه تأخذه الأفكار والهواجس وتنسيه ذكر ربه. ينتبه لنفسه بعد حين ويستغفر ربّه ويستعيذ به من شر الشيطان ومن الشيطان الذي بين جنبيه.

    ينهي الصلاة وهو على هذا الحال ولكنه يستغرق بالدعاء بين سجود وجلوس ورفع يديه تذللا شاكرا حامدا وشاكيا مدينا لنفسه المقصرة التي تشغله وتغفله عن ربه ، عسى ولعلّ ينفعه دعاءه بعد غفلته عن صلاته.

    عاد ثانية وهو يمتثل بين يد ربّه عندما اذن للصلاة بعد انقضاء ساعات من يومه ذاك. اصرّ هذه المرّة ان لا ينصرف عن ذكر ربّه بالوساوس والهواجس. اراد ان يلتفت الى كل كلمة ينطقها كي يكون من بين مصافي عباد الله الذاكرين.

    فبعد الآذان والأقامة توجّه الى الله وما زال قلبه لم يخشع. فبعد تكبيرة الأحرام دخل في قراءة فاتحة الكتاب وهو يردد قائلا:

    بسم الله الرحمن الرحيم

    فأنتبه الى الحرف ( الباء ) في بداية البسملة وكان في نيّته الألتفاتة لكل كلمة من القراءة. فرغم كون الحرف (الباء) مجرد حرف ولكن وجد قد انطوى فيه المعاني الكثيرة والعميقة ولكن بقدر فهمه القاصر والمقصر.

    وبينما هو كان يغوص في الأعماق في حرف الأستعانة (ب) أسم الله تعالى وما يترتب عليه من معاني فيما يليه ، تذكّر قول امير المؤمنين عليه السلام وهو يقول: انه هو نقطة الباء في البسملة ، وهو يحاول جاهدا فهم قول امير المؤمنين (ع) ولكنه من دون جدوى فعقله القاصر لم يوصله الى المراد وحتى قراءته لتفسير المعصوم (ع) لم تسعفه في ادراك المغزى وهكذا طال به الوقت الى ان التفت انه في الركوع فعرف انه نسي و لم يسعفه الوقت لكي يغوص في بقية كلمات سورة الفاتحة وما تأتي فيما بعدها.

    بعد ان انهى صلاته سجد لله معبّرا عن قصره وتقصيره ثم رفع رأسه شاكيا وهو يقول:

    الهي كلماتك اكبر من عبد مثلي. فأنا الحقير الصغير بين يدك لم اقدر ان اتجاوز معنى حرف واحد منها فكيف بمثلي ان يغوص في بقية كلماتك.

    فبكى ذارفا دموعه سائلا عفوه قائلا:

    الهي لو افكر في كل كلمة من كلماتك فلن تكفيني الدهر كلّه لأداء فريضة واحدة رغم ان فهمي بقدري لا بقدرك واعترف عاجزا بأني لا ادرك معانيها ولا قدرة لي في الوصول لمغزاها والغوص والتدبر فيها كما ينبغي.

    فأقبل القليل من عبدك الجاهل الصغير ولا يقبل من جاهل صغير مثلي الا عالم كبير مثلك.

    فأراد ان يقوم من سجادته ولكن حياءه منعه من القيام فبقي برهة صامتا منكّسا رأسه صاغرا يتفكّر في عظمة جلال ربّه وحقارة نفسه.
    فقال بصوت حزين غير مسموع :
    ربّاه الى اين اقوم؟ والى اين اذهب؟

    فجنّتي هنا وانا جالس بين يديك.ولكن نفسي تقول لي: قم يا فلان وخذ قسطا من الراحة او احتس شرابا ساخنا او افعل اي شئ ترغبه ، واني اعلم ان قمت فسأنساك وتنسيني ذكرك زخارف ما خلقت من زوجة وعيال وطعام وانشغل بغيرها لا فيك.

    فلي الرغبة ان امكث بين يدك وقتا اطولا فأن شئت ابقى وان احببت ان اقوم من مكاني فبقدرتك ادفعني عنه لا بهوى نفسي.

    فبقي في مكانه هنيهات قليلة الى ان الهمه ربّه بالقيام فقام خاشعا خائفا راجيا وهو يقول :

    ما الطفك يا ربّ ، وما ارحمك من ربّ كريم ، يا من ترضى بالقليل وتعطي الكثير.
    انت تعلم مسبقا انه محال عليّ ان امكث في مكاني طويلا فرفعتني بلطفك وصرفتني برضاك فأسألك يا ربّ ان غفلت عنك بعد انصرافي ان لا تكتبني في الغافلين يا ذاكر الذاكرين.

    فطوى سجادة الصلاة وقلبه يخفق وعينه تدمع خائفا لايعلم أفي السعداء مكتوب اسمه ام في الأشقياء.
    التعديل الأخير تم بواسطة 3aLa SaBiL Al NaJaT ; 14-12-2013 الساعة 07:55

  2. #2
    MyHumanity First الصورة الرمزية محمد الانصاري
    تاريخ التسجيل
    22-11-2008
    الدولة
    IRAQ
    المشاركات
    5,048

    افتراضي رد: تفكير ساعة( خاطرة في قصة قصيرة ) *2

    اللهم صل على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما كثيرا
    نسال الله تعالى ان يغفر لنا ويسامحنا بسبب تقصيرنا
    ياربي دخيلك

    ---


    ---


    ---


  3. #3
    عضو مميز الصورة الرمزية Saqi Alatasha
    تاريخ التسجيل
    09-07-2009
    المشاركات
    2,487

    افتراضي رد: تفكير ساعة( خاطرة في قصة قصيرة ) *2

    نسال الله تعالى ان يغفر لنا ويسامحنا بسبب تقصيرنا ..
    أحسنتم وفقكم الله لكل خير
    جزاكم الله خيرا
    بإنتظار جديدكم
    هل يصعب عليك أن تسجد ولا ترفع رأسك حتى تسمع جواب ربك لتنجو في الآخرة والدنيا ؟
    وهل يصعب عليك أن تصوم ثلاثة أيام وتتضرع في لياليها إلى الله أن يجيبك ويعرفك الحق ؟

    الامام احمد الحسن (ع) ـ كتاب الجواب المنير

  4. #4
    عضو نشيط
    تاريخ التسجيل
    18-06-2013
    الدولة
    دولة العدل الالهي
    المشاركات
    244

    افتراضي رد: تفكير ساعة( خاطرة في قصة قصيرة ) *2

    اللهم صل على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما كثيرا
    احستتم على هذه القصه المشوقه فنحن قبل مجيء سيدنا ومولانا الامام احمد الحسن ع لا نعرف مامعنى الصلاة ولا احرفها فقط نقوم بالحركات وعقلنا مشغول في امور الدنيا الفانيه ولكن بمجيء منقذ الامه عرفنا بها وكأنما انولدنا من جديد وبصلاة جديده وعرفنا اشياء لم نكن نعرفها من قبل السلام عليك ياسيدي ومولاي احمد الحسن ع ارواحنا لك الفداء
    ننتظر المزيد من القصص التي تزودنا المعرفه والحكمه البالغه

  5. #5
    يماني الصورة الرمزية almawood24
    تاريخ التسجيل
    04-01-2010
    الدولة
    العراق
    المشاركات
    2,171

    افتراضي رد: تفكير ساعة( خاطرة في قصة قصيرة ) *2

    الله اكبر لاحول ولاقوه الاباالله العلي العظيم
    لاااعرف مااقول فلساني يتلعثم والله ..
    اللهم بكيفك ياربي
    وفقكم الله اخي الحبيب ساقي العطاشى
    من اقوال الامام احمد الحسن عليه السلام في خطبة الغدير
    ولهذا أقول أيها الأحبة المؤمنون والمؤمنات كلكم اليوم تملكون الفطرة والاستعداد لتكونوا مثل محمد (ص) وعلي (ص) وآل محمد (ص) فلا تضيعوا حظكم، واحذروا فكلكم تحملون النكتة السوداء التي يمكن أن ترديكم وتجعلكم أسوء من إبليس لعنه الله إمام المتكبرين على خلفاء الله في أرضه، أسأل الله أن يتفضل عليكم بخير الآخرة والدنيا.


المواضيع المتشابهه

  1. خاطرة في المعرفة
    بواسطة Daawat E Ishq في المنتدى مواقع التواصل الإجتماعي (الفيسبوك وغيرها)
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 06-09-2015, 18:32
  2. الطريق الى عبادة الأحرار ( خاطرة في قصة قصيرة ) *3
    بواسطة 3aLa SaBiL Al NaJaT في المنتدى الأدب والنصوص
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 11-01-2014, 20:28
  3. دعاء العاجز ( خاطرة في قصة قصيرة )
    بواسطة 3aLa SaBiL Al NaJaT في المنتدى الأدب والنصوص
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 04-12-2013, 23:26
  4. واشرقت النفس بنور أحمد ~ .. خاطرة
    بواسطة صالح في المنتدى الأدب والنصوص
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 08-03-2013, 13:55
  5. خاطرة...
    بواسطة وا احمداه في المنتدى الأدب والنصوص
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 29-01-2011, 01:51

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
من نحن
أنت في منتديات أنصار الإمام المهدي (ع) أتباع الإمام أحمد الحسن اليماني (ع) المهدي الأول واليماني الموعود وصي ورسول الامام المهدي محمد ابن الحسن (ع) ورسول من عيسى (ع) للمسيحيين ورسول من إيليا (ع) لليهود.

لمحاورتنا كتابيا يمكنك التسجيل والكتابة عبر الرابط.
ويمكنك الدخول للموقع الرسمي لتجد أدلة الإمام احمد الحسن (ع) وسيرته وعلمه وكل ما يتعلق بدعوته للبيعة لله.


حاورنا صوتيا  أو كتابيا  مباشرة على مدار الساعة في :
 
عناوين وهواتف : بالعراق اضغط هنا.
روابط مهمة

الموقع الرسمي لأنصار الإمام المهدي (ع)

.....................

وصية رسول الله محمد (ص) العاصمة من الضلال

.....................

كتب الامام احمد الحسن اليماني (ع)

خطابات الامام احمد الحسن (ع)

سيرة الامام احمد الحسن اليماني (ع)

.....................

إميلات

مكتب السيد احمد الحسن ع في النجف الاشرف najafoffice24@almahdyoon.org

اللجنة العلمية allajna.alalmea@almahdyoon.org

اللجنة الاجتماعية allajna.ejtima3ea@almahdyoon.org

المحكمة الشرعية mahkama@almahdyoon.org

الحوزة المهدوية / مدرسة انصار الامام المهدي عليه السلام في النجف الأشرف najafschool@almahdyoon.org

معهد الدراسات العليا الدينية واللغوية ihsn@almahdyoon.org

تابعنا
تذكر...

"أيها الناس لا يخدعكم فقهاء الضلال وأعوانهم إقرؤوا إبحثوا دققوا تعلموا واعرفوا الحقيقة بأنفسكم لا تتكلوا على احد ليقرر لكم آخرتكم فتندموا غدا حيث لا ينفعكم الندم (وَقَالُوا رَبَّنَا إِنَّا أَطَعْنَا سَادَتَنَا وَكُبَرَاءنَا فَأَضَلُّونَا السَّبِيلَا). هذه نصيحتي لكم ووالله إنها نصيحة مشفق عليكم رحيم بكم فتدبروها وتبينوا الراعي من الذئاب".

خطاب محرم الحرام ـ الإمام أحمد الحسن اليماني (ع).