النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: كلمات بحق امير المؤمنين الامام علي (ع)

  1. #1
    عضو نشيط الصورة الرمزية نورك يقيني
    تاريخ التسجيل
    10-01-2009
    الدولة
    البحرين
    المشاركات
    457

    Ghadeer كلمات بحق امير المؤمنين الامام علي (ع)

    كلمات بحق امير المؤمنين الامام علي (ع)

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صل على محمد و ال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما كثيرا
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


    في ليلة التاسع عشر من رمضان ضرب امير المومنين (ع) على راسه وضربه اللعين عبد الرحمن بن ملجم (لعنه الله) ابد الابدين وبتكليف من معاوية ابن ابي سفيان اللعين بن اللعين
    اقدم تعزيتي الى مولاي ولي الله الاعظم الامام محمد الحسن (ع) والى سيدي ومولاي الامام احمد الحسن (ع) والى اهل الله جميعا(ع) والى انصار الله انصار الامام المهدي (ع)
    وبهذه المناسبة التي تهدمت بها اركان الهدى انقل كلام الامام احمد الحسن(ع) وهو يبين من هو امير المومنين الامام علي (ع)
    اللهم من تهيأ وتعبأ وأعد واستعد في هذا اليوم لوفادة إلى مخلوق رجاء رفده وطلب نائله وجائزته فإليك يارب تهيئتي وتعبئتي وإعدادي واستعدادي طلب نائلك ورجاء جائزتك اللهم فاجعل جائزتك لنا اليوم أن تنتصر بنا لدينك الحق يا أكرم الأكرمين وأوفر المعطين.
    قال تعالى: ((وَجَعَلْنَاهُمْ أَئِمَّةً يَهْدُونَ بِأَمْرِنَا وَأَوْحَيْنَا إِلَيْهِمْ فِعْلَ الْخَيْرَاتِ وَإِقَامَ الصَّلَاةِ وَإِيتَاء الزَّكَاةِ وَكَانُوا لَنَا عَابِدِينَ)) [الأنبياء 73]
    ((وَجَعَلْنَا مِنْهُمْ أَئِمَّةً يَهْدُونَ بِأَمْرِنَا لَمَّا صَبَرُوا وَكَانُوا بِآيَاتِنَا يُوقِنُونَ)) [السجدة 24]
    هؤلاء الأئمة الكرام صلوات الله عليهم قدموا الإخلاص في العبادة ((وَكَانُوا لَنَا عَابِدِينَ))، قدموا الصبر والتصديق واليقين بآيات الله وبوحي الله ((لَمَّا صَبَرُوا وَكَانُوا بِآيَاتِنَا يُوقِنُونَ))، فاستحقوا أن يجعلهم الله أئمة يهدون بأمره، في الآيتين الله سبحانه الذي ((لَا يُسْأَلُ عَمَّا يَفْعَلُ)) يبين سبب جعله هؤلاء العباد أئمة يهدون بأمره لان التفضيل بدون سبب مناف للعدل وهو سبحانه عادل، ولهذا أقول أيها الأحبة المؤمنون والمؤمنات كلكم اليوم تملكون الفطرة والاستعداد لتكونوا مثل محمد (ص) وعلي (ص) وآل محمد (ص) فلا تضيعوا حظكم، واحذروا فكلكم تحملون النكتة السوداء التي يمكن أن ترديكم وتجعلكم أسوء من إبليس لعنه الله إمام المتكبرين على خلفاء الله في أرضه، أسأل الله أن يتفضل عليكم بخير الآخرة والدنيا.
    ((كَلَّا إِنَّ كِتَابَ الْأَبْرَارِ لَفِي عِلِّيِّينَ (18) وَمَا أَدْرَاكَ مَا عِلِّيُّونَ (19) كِتَابٌ مَّرْقُومٌ (20) يَشْهَدُهُ الْمُقَرَّبُونَ (21) إِنَّ الْأَبْرَارَ لَفِي نَعِيمٍ (22) عَلَى الْأَرَائِكِ يَنظُرُونَ (23) تَعْرِفُ فِي وُجُوهِهِمْ نَضْرَةَ النَّعِيمِ (24) يُسْقَوْنَ مِن رَّحِيقٍ مَّخْتُومٍ (25) خِتَامُهُ مِسْكٌ وَفِي ذَلِكَ فَلْيَتَنَافَسِ الْمُتَنَافِسُونَ (26))) [المطففين].
    ماذا قدم علي (ص) ليستحق هذا التفضيل الإلهي؟
    علي صلوات الله عليه نصر رسول الله محمد (ص) في أول بعثته فكان أول المؤمنين ثم وهو شاب صغير في العمر قدم حياته قربانا بين يدي الله سبحانه وفي كل مرة يخرج بجرح أو جروح مميتة ولكنها لا تثنيه أن يتقدم للموت مرة أخرى، قدم عبادة وإخلاصا، تصدق بكل ما يملك، بخاتمه، وبطعامه وهو صائم، وما كان ليعلم به احد لولا أن الله أنزل قرآنا يذكر فعله، كان علي صلوات الله عليه يخفي بكائه بين يدي الله سبحانه حتى على فاطمة صلوات الله عليها، علي سحق أناه ولم يطلب أن يذكر فوهبه الله حكما وعلما وفضله على العالمين.
    أما في ختام حياته وهو حاكم لدولة كبيرة، فأتركه هو ليصف حاله حيث يقول صلوات الله عليه: ((أ أقنع من نفسي بأن يقال أمير المؤمنين ولا أشاركهم في مكاره الدّهر؟ أو أكون أسوة لهم في جشوبة العيش، فما خلقت ليشغلني أكل الطّيّبات كالبهيمة المربوطة همّها علفها، أو المرسلة شغلها تقمّمها، تكترش من أعلافها، و تلهو عمّا يراد بها، أو أترك سدى وأهمل عابثاً، أو أجرّ حبل الضّلالة، أو أعتسف طريق المتاهة ...........
    إليك عنّي يا دنيا فحبلك على غاربك، قد انسللت من مخالبك، و أفلتّ من حبائلك، و اجتنبت الذّهاب في مداحضك. أين القوم الّذين غررتهم بمداعبك؟ أين الأمم الّذين فتنتهم بزخارفك؟ هاهم رهائن القبور، ومضامين اللّحود واللّه لو كنت شخصاً مرئيّاً، وقالباً حسّيّا، لأقمت عليك حدود اللّه في عباد غررتهم بالأماني، وأمم ألقيتهم في المهاوي، و ملوك أسلمتهم إلى التّلف وأوردتهم موارد البلاء، إذ لا ورد ولا صدر.
    هيهات من وطئ ء دحضك زلق، ومن ركب لججك غرق، ومن ازورّ عن حبالك وفّق، والسّالم منك لا يبالي إن ضاق به مناخه، والدّنيا عنده كيوم حان انسلاخه.
    أعزبى عنّي، فو اللّه لا أذلّ لك فتستذلّني، و لا أسلس لك فتقوديني، وايم اللّه يمينا برّة أستثني فيها بمشيئة اللّه لأروضنّ نفسي رياضة تهشّ معها إلى القرص إذا قدرت عليه مطعوما، و تقنع بالملح مأدوما، ولأدعنّ مقلتي كعين ماء نضب معينها مستفرغة دموعها. أتمتلئ ء السّائمة من رعيها فتبرك؟ و تشبع الرّبيضة من عشبها فتربض؟ و يأكل عليّ من زاده فيهجع؟ قرّت إذا عينه إذا اقتدى بعد السّنين المتطاولة بالبهيمة الهاملة، والسّائمة المرعيّة طوبى لنفس أدّت إلى ربّها فرضها، و عركت بجنبها بؤسها، وهجرت في اللّيل غمضها، حتّى إذا غلب الكرى عليها افترشت أرضها، و توسّدت كفّها، في معشر أسهر عيونهم خوف معادهم، و تجافت عن مضاجعهم جنوبهم وهمهمت بذكر ربّهم شفاههم، وتقشّعت بطول استغفارهم ذنوبهم (أُولئِكَ حِزْبُ اللَّه، أَلا إنَّ حِزْبَ اللَّهِ هُمُ المُفْلِحُونَ))).
    رحمك الله أبا الحسن سبقت سبقا بعيدا وأتعبت من يأتي بعدك تعبا شديداً.
    وانا لله وانا اليه راجعون وسيعلم اللذين ظلموا محمد وال محمد اي منقلب ينقلبون والعاقبة للمتقين




    علي اللي الزمن ينقل اخباره

    علي بضربه ما يخطا بتاره
    يسحبونه يا بوي من داره
    وانا بعيني من صبره محتاره

    بوي ضيعت العمر واماله
    ضمني بهذا القبر ورماله
    خذني عن هالدنيا ابقى بعيدة

    بوي وارحم دمعتي الهماله

    يا عيني ويا جمالي ويا كمالي جاوب العبرة
    اريد اسكن في عينك بوي وينك هانت الزهرة

    غريبة وياهي غربة صعبة صعبة علي هالسفرة

    جريحة الكافل الله وقلي بالله شلي انتظره
    بوي فقدك باليتم نساني وأني مسيته بعظيم أحزاني

    يالحنون شوي حن علي ما نسيتك وانت لا تنساني
    ما نسيتك وانت لا تنساني



  2. #2
    عضو مميز الصورة الرمزية Saqi Alatasha
    تاريخ التسجيل
    09-07-2009
    المشاركات
    2,487

    افتراضي رد: كلمات بحق امير المؤمنين الامام علي (ع)

    نرفع احر التعازي والمؤاساة لمقام ولي الله الاعظم الحجه بن الحسن(ع)
    وولده ووصيه الامام احمد الحسن يماني ال محمد(ع)

    ولكم ياانصار الله
    بذكرى شهادة يعسوب الدين
    والصراط المستقيم
    وسيد الوصيين
    وامام المتقين
    ابي السبطين الحسن والحسين(ع)
    وابن عم الرسول ص
    وزوج الطهر البتول (ع)
    امير المؤمنين علي بن ابي طالب (ع)
    هل يصعب عليك أن تسجد ولا ترفع رأسك حتى تسمع جواب ربك لتنجو في الآخرة والدنيا ؟
    وهل يصعب عليك أن تصوم ثلاثة أيام وتتضرع في لياليها إلى الله أن يجيبك ويعرفك الحق ؟

    الامام احمد الحسن (ع) ـ كتاب الجواب المنير

  3. #3
    MyHumanity First الصورة الرمزية محمد الانصاري
    تاريخ التسجيل
    22-11-2008
    الدولة
    IRAQ
    المشاركات
    5,047

    افتراضي رد: كلمات بحق امير المؤمنين الامام علي (ع)

    رحمك الله أبا الحسن سبقت سبقا بعيدا وأتعبت من يأتي بعدك تعبا شديداً.

    عظم الله تعالى لكم الاجر
    يا قائم ال محمد
    ساعد الله قلبك
    يا ثأر الله

    ---


    ---


    ---


المواضيع المتشابهه

  1. الامام أحمد الحسن (ع) يكتب على الفيسبوك بمناسبة جرح و استشهاد امير المؤمنين (ع) (16/7/2014)
    بواسطة راية اليماني في المنتدى الإمام أحمد الحسن يماني آل محمد (ع)
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 13-06-2017, 11:48
  2. مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 25-06-2016, 15:16
  3. ماورد عن امير المؤمنين في وصف حال الشيعة في غيبة الامام ع
    بواسطة kehf_alfetya في المنتدى علامات الظهور المتحققة
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 29-11-2013, 02:13
  4. بعض الشذرات من فضائل و مناقب امير المؤمنين الامام علي بن ابي طالب عليه السلام
    بواسطة Be Ahmad Ehtadait في المنتدى الحسن والحسين والأئمة من ذرية الحسين (ع)
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 23-09-2010, 11:34
  5. مناقب امير المؤمنين الامام علي بن أبي طالب
    بواسطة Be Ahmad Ehtadait في المنتدى الحسن والحسين والأئمة من ذرية الحسين (ع)
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 08-07-2010, 14:29

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
من نحن
أنت في منتديات أنصار الإمام المهدي (ع) أتباع الإمام أحمد الحسن اليماني (ع) المهدي الأول واليماني الموعود وصي ورسول الامام المهدي محمد ابن الحسن (ع) ورسول من عيسى (ع) للمسيحيين ورسول من إيليا (ع) لليهود.

لمحاورتنا كتابيا يمكنك التسجيل والكتابة عبر الرابط.
ويمكنك الدخول للموقع الرسمي لتجد أدلة الإمام احمد الحسن (ع) وسيرته وعلمه وكل ما يتعلق بدعوته للبيعة لله.


حاورنا صوتيا  أو كتابيا  مباشرة على مدار الساعة في :
 
عناوين وهواتف : بالعراق اضغط هنا.
روابط مهمة

الموقع الرسمي لأنصار الإمام المهدي (ع)

.....................

وصية رسول الله محمد (ص) العاصمة من الضلال

.....................

كتب الامام احمد الحسن اليماني (ع)

خطابات الامام احمد الحسن (ع)

سيرة الامام احمد الحسن اليماني (ع)

.....................

إميلات

مكتب السيد احمد الحسن ع في النجف الاشرف najafoffice24@almahdyoon.org

اللجنة العلمية allajna.alalmea@almahdyoon.org

اللجنة الاجتماعية allajna.ejtima3ea@almahdyoon.org

المحكمة الشرعية mahkama@almahdyoon.org

الحوزة المهدوية / مدرسة انصار الامام المهدي عليه السلام في النجف الأشرف najafschool@almahdyoon.org

معهد الدراسات العليا الدينية واللغوية ihsn@almahdyoon.org

تابعنا
تذكر...

"أيها الناس لا يخدعكم فقهاء الضلال وأعوانهم إقرؤوا إبحثوا دققوا تعلموا واعرفوا الحقيقة بأنفسكم لا تتكلوا على احد ليقرر لكم آخرتكم فتندموا غدا حيث لا ينفعكم الندم (وَقَالُوا رَبَّنَا إِنَّا أَطَعْنَا سَادَتَنَا وَكُبَرَاءنَا فَأَضَلُّونَا السَّبِيلَا). هذه نصيحتي لكم ووالله إنها نصيحة مشفق عليكم رحيم بكم فتدبروها وتبينوا الراعي من الذئاب".

خطاب محرم الحرام ـ الإمام أحمد الحسن اليماني (ع).