النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: الاجوبة على الاسئلة الاختبارية لمادة شئ من سورة الفاتحة

  1. #1
    عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    10-04-2013
    المشاركات
    5

    افتراضي الاجوبة على الاسئلة الاختبارية لمادة شئ من سورة الفاتحة

    بسم الله الرحمن الرحيم والحمد لله وصلى الله على رسول الله محمد واله الطاهرين الائمة والمهديين وسلم تسليما ........................حل الاسئلة :س1:يتعلق باسم اقرأ
    س2:رد ع على ان الابتداء متحصل في موقع البسملة ,اما الاستعانة فهي بطبيعة الحال واقعة بالقراءة كون لاحول ولاقوة الابه سبحانه (مامن حركة او سكون الا بأذنه تكون).
    س3:اي بالله الاسم الجامع للصفات الكمالية ومن باب الرحمة في الرحمن ظاهرها والرحيم باطنها اتوجه في رجوعي لخالقي سائلا اياه خاضعا متذللا له ان يعينني في رجوعي اليه مع اسرافي وتقصيري .
    س4:ان اسم الله هو الاسم للصفات الكمالية (الذاتية والفعلية)وبالذات قد واجه خلقه وعنى ع بخلقه اي محمدا ص فقط ومن خلال تجلي الذات في الخلق يمكن للانسان ان يصل الى العجز عن المعرفة وهذا سيكون غاية الخلقة وهي في قوله سبحانه وماخلقت الجن والانس الا ليعبدون (ليعرفون).
    س5:القول بان الرحمن في الدنيا والرحيم في الاخرة غير دقيق الا اللهم ان كان في الدعوة للايمان اما الوجه الصحيح هو ان النعم الدنيوية اندرجت تحت فيوضاته الدنيوية لسعة الرحمن وشمولية رحمته في وقت شدة الرحمة وخصوصيتها اندرجت تحت فيوضاته في الرحيم وخصوصيتها الاخروية وهذا لايفهم على الرحمن لايكون في الاخرة فترة في قوله سبحانه الرحمن علم القران .والقران من اعظم النعم الدنيوية والاخروية وذات الشئ تراه في الرحيم فلولا شدة الرحمة لما رحم الخلق ككل.بمعنى ان الرحمن الرحيم هما اسمان لمعنى واحد.
    س6:اي اتوجه الى خالقي بالاسم الجامع للكمالات ومن خلال الباب الذي ظاهره الرحمن وباطنه الرحيم في عودتي اليه وكما امرني وهي الاسماء التي افتتح بها عوالم التكوين والتدوين.
    س7:هي :رب العالمين وهو الرب الذي يستعين به العبد في عوالم الملك والملكوت اي عالم الكثرة والجزئيات ,ويتحصن به في عالم العقل والكليات
    الرحمن الرحيم:وهما ظاهر وباطن مدينة الكمالات الالهية وتجليها في الخلق بمدينة العلم وكلاهما لمعنى الرحمة التي واجهنا بها سبحانه ولولا ذلك لاشتدت بنا المثلات كون هذا العبد الابق عن ربه قليل العمل وكثير الزلل
    مالك ,ملك يوم الدين:ومالك الشئ مرة يكون ملك اعارة كملكنا للاشياء ومرة يكون ملك حقيقي وهو ملكه سبحانه ومالك الاشياء اي يفعل بها مايشاء وملك اي انه هو سبحانه مدبر امورها ويتصرف بها حيث يشاء فالاسمان يستبطن احدهما الاخر .وملك اي ملك يوم الجولة والجزاء
    س8:العوالم هي عالم الملك والشهادة وهو عالم مادي كثيف والمادة فيه لاحظ لها من الوجود الا قابليتها على الوجود من خلال الصورة التي تضفى عليها من عالم الملكوت
    عالم الملكوت :وهو ارقى من عالم الملك وهو عالم مثالي وللمخلوق فيه جسد مثالي ولكنه كعالم الملك ايضا كونه عالم كثرة ومتنافيات
    عالم العقل :وهو اشرف العوالم وهو عالم نوراني كلي والمخلوقات فيه مستغرق بعضها ببعض
    س9:اي ان الانسان الذي اصبح خليفة له بين خلقه اي اصبح صورة تحكي الحقيقة ,قوله تعالى :اني جاعل في الارض خليفة.وهذا الخليفة على معرفة بحقائق اسماؤه الحسنى لا الفاظها وحسب
    س10:مرتبة الكنه والحقيقة :وهذه لايعرف منها اسم ولارسم الا ماذكره سبحانه في هو والهاء هي لاثبات الثابت والواو لغيبة الغائب فهو سبحانه غائب حاضر وحجاب الكنه والحقيقة هي الذات المقدسة .ولاتجلي ل هو بين خلقه سبحانه

    مرتبة الذات :وهي المرتبة التي واجه بها سبحاته خلقه والمعني بخلقه هو محمد ص فقط وهي مدينة الكمالات الالهية واسمها الجامع الله وبابها الظاهر الرحمن وباطنها الرحيم
    مرتبة الانسان :وهي مرتبة اسماؤه الحسنى التي علم ادم حقائقها ..وعلم ادم الاسماء كلها
    س11:الذاتية :الحكيم العليم الحي القيوم ....الفعلية:الخالق البارئ المصور
    س12:الفضل ان وعاء ادم ع اوسع من الملائكة فيكون افق الملائكة اضيق مما هو عليه عند ادم ع فعليه تكون معرفة ادم باسماؤه سبحانه اكثر مما هو في الملائكة .
    س13:الاسم الذي لاتجلي له بين خلقه سبحانه هو الكنه والحقيقة .اما الاسم الجامع لصفاته سبحانه الله فتجلى بمحمد ص مدينة الكمالات وتجلى ظاهرها بعلي ع وباطنها بفاطمة ع وتجلي الملك في الامام المهدي ع وكذا باقي الاسماء في الائمة ع وهم ظلال اسماؤه الحسنى
    س 14:في اية الحمد لله رب العالمين ,اياك نعبد واياك نستعين
    س15:ادنى مرتبة في طلب الهداية هي ان نكون مع الذين امنوا لامنهم
    س16هناك سبل كثيرة منها العبادات في صوم وصلاة وزكاه وحج وو,,وكذا في المعاملات ووو.ولهذا فكان التخصيص في الطلب وهو صراط الذين انعمت عليهم .اي صراط الذين امنوا وختم لهم بخير من النبيين والصديقين ...
    س17:السبل وان كانت على انها سبل هداية في ظواهرها فهي بالتأكيد يحتاج للسائر عليها من علم ومعرفة ليكون سيره على هدى وهذا كله لايتحقق الا بمعية خليفة الله الذي يحوي الشريعة بين جنبيه ويبين مناهل الحق ويزيح الباطل من طريق السائرين معه بنوره في رحلتهم المعرفية لبلوغ مراتب الكمال الممكنة بتوفيقه سبحانه.
    س18:جاء لفظ الجمع كون المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتحاببهم كمثل الجسد فدعوة الفرد منهم يقول فيها للجميع والذين هم اعضاء مشتركون في صياغة الجسد من حيث السير لبلوغ الهدف يرفع احدهم الاخر في كدحهم بمسيرتهم التكاملية مع خليفة الله .
    س19:ملك يوم الدين تعني ان المالك ليوم او جولة الجزاء هو الله سبحانه وهذا يكون في القيامة الصغرى وهي قيامة الامام المهدي ع وهو ع الذي سيبسط العدل ويحقق لما قام به الانبياء ع من مقدمات لهذا اليوم فبتحقق دولته ع وكونه هو الملك في يوم الجزاء والذي ملكه هو ملك الله سبحانه فحينها سيتحقق ما سعى له الانبياء ع وان كان لبعضهم ع دور نسبي في قيادة البشر مثل ملك داود ع وسليمان ع ويوسف ع الا انه يبقى ملك غير شمولي بالمعنى المراد له في بسط نفوذه ليشمل الكل بالكل بشرا ونطما وشرائعا سماوية منه سبحانه.وان كان الرسول هو تجلي اسم الله في الخلق فان تجلي اسم الملك هو الامام المهدي ع لذا فان قراءة ملك هي اقرب وكما قد ورد عنهم ع.
    س 20:هو التجرد عن النظر الى النفس وقصر ذلك عليه سبحانه فاليك ياواجدي عودتي وبك استعين على ذلك كله وذلك لايكون الا بافراغ القلب من عبادة غيره ظاهرا وباطنا .
    س21:يوم الدين هو يوم او جولة الجزاء وهو القيامة الصغرى وهو يوم حكم الامام المهدي ع.
    س 22:امة القائم ع هي الامة الناصرة له ع والتي تهيئ له كل اساليب التمكين الممكنة وهي الامة التي امنت باقامة حاكمية الله وتراها لاتتردد مهما كانت الصعاب من وراء بلوغ الهدف وهذه الامة هي خير امة تأمر بالمعروف وتنهى عن المنكر وان كان في التاريخ بعض من دعى الى ذلك الا انهم قلة امثال عمار وسلمان والمقداد ومالك الاشتر وغيرهم.
    س23:هي الامتثال لاوامره ونواهيه والاعتقاد بان ازمة الامور كلها بيده سبحانه وتعالى.لذا كان الامتحان الاول للعقل الاول ادبر فادبر واقبل فاقبل.
    س24:ان علم العبد ان كل شئ هو قائم بالله ويستمد وجوده من فيضه ولايكون الا كما اراد هو سبحانه فحينها ستكون المعطيات ماهي الا اسباب يسببها سبحانه رحمة ورأفة بعبادة للاخذ بها والمسبب لها هو لطفه وعنايته سبحانه.
    س25:تتم الاستعانة من حيث الاعتقاد بانه سبحانه مشيئته نافذة في خلقه وانه هو سبحانه من يسبب الاسباب وازمة الامور بيده وكل شئ قائم به سبحانه
    س26:ليس هناك اية شبهة في قضية الاصبع والبرتقالة حيث ان المادة وهو التراب هو الذي اضفيت عليه الصورة المدبرة للجسم التي ستمنحه الشعور والشكل الخارجي المبين له هي التي لو سلبت لعاد الاصبع ترابا ونفس الشئ مع البرتقالة اذن فالمادة اي التراب متقوم بالصورة الملكوتية التي تضفى عليه ليعرف على انه اصبع مرة واخرى يكون برتقالة اي لااشتراك البتة بينهما .
    س27:الغاية في الوصول هو ليتحقق ماخلق من اجله وهو المعرفة ومن اجل الوصول لمراتب الايمان العشرة .اي ليصل للعالم النوري التي المخلوقات فيه مستغرقة بعضها بالبعض الاخر.
    س 28:الصراط المستقيم متعدد السبل لذا يستوجب على السائل ان يحدد ويخصص في سؤاله بان يهديه الله بمنه وكرمه ل (صراط الذين انعمت عليهم),اي صراط الانبياء والذين امنوا وليكون منهم اي من الذين امنوا .وان لم يستطع ان يكن منهم فليكن مع الذين امنوا وهي مرتبة ادنى وقد تشمله الرحمة الالهية ليكون من المرحومين بفضله ورحمته.
    ولله الامر من قبل ومن بعد والحمد لله وحده وحده وحده
    والصلاة والسلام على رسول الله محمد واله الطاهرين الائمة والمهديين وسلم تسليما .

  2. #2
    عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    12-12-2012
    الدولة
    الكويت
    المشاركات
    19

    افتراضي رد: الاجوبة على الاسئلة الاختبارية لمادة شئ من سورة الفاتحة

    احسنت و جزاك الله خيرا

  3. #3
    عضو نشيط
    تاريخ التسجيل
    10-08-2011
    المشاركات
    419

    افتراضي رد: الاجوبة على الاسئلة الاختبارية لمادة شئ من سورة الفاتحة

    بسم الله الرحمن الرحيم

    و الحمدلله رب العالمين

    و صلى الله على محمد و آل محمد الأئمة و المهديين و سلم تسليما



    1- متعلق بفعل اقرأ

    2- الابتداء متحقق لورودها في بداية الكلام ، و كذلك الاستعانة لأن القراءة لا تكون إلا بحول الله و قوته

    3- اي اعتراف من العبد الناقص إلى الله الجامع للكمالات الإلهية أن لاحول ولا قوة إلا بالله و أن الموجودات أعدام قامت بنوره و ظلمة أشرقت بنوره

    4- لأن الله هو الاسم الجامع للكمالات الإلهية ، فمن أراد الرزق قصد الله و من أراد الشفاء قصد الله و من أراد سد نقص قصد الله و من أراد الكمال قصد الله

    5- (الرحمن علم القرأن) فالقرأن من أعظم النعم الدنيويه و الاخروية.

    6- اي ابدأ بمظهري للوجود بعد أن لم أكن شيء مذكورا و مستغيثا بجميع كمالاته الإلهية ، و اخص من كمالاته الرحمة لأنه يعطي من سأله و من لا يعرفه تحنن منه.و ذلك لأنني لا استحقها و لأن وجهي سودته المعاصي و الذنوب و إما لتركي العمل بين يديك بحجة أنك لم تأمرني به و لن تعاقبني عليه...

    7- الله : الاسم الجامع للكمالات الالهية و بابه الرحمن الرحيم . الملك : الحاكم المدبر لأمر الرعية ، المالك : هو من ملك شيء ملك حقيقي كملكه سبحانه أو اعتباري كالاعارة و الاستخلاف.

    8- عالم الملك : عالم جسماني و هو عالم الماده التي هي عدم قابل للوجود و ليس لها حظ إلا قابليتها للوجود و المادة متقومة بالصورة ، عالم الملكوت : هو عالم المثال و كل مادة و مخلوق في عالم الاجسام له صورة في عالم الملكوت و فيه النفس أو الناطقة المغروسة بالجنان أو ظل العقل ، عالم العقل : عالم كلي و لا يوجد فيه متنافيات و الموجودات كلها مستغرقة بعضا ببعض.

    9- أي الانسان الكامل وهو من واجهه بالذات المقدسة (الله) وهو محمد ص تجلي الله في الخلق .

    10- مرتبة الكنه و الحقيقة : ليس لها اسم و لا رسم و يشار لها ب (هو) . مرتبة الذات : و هي تجلي للكنه و الحقيقة و يشار لها ب (الله) الجامع للكمالات الالهية و بابها (الرحمن الرحيم). مرتبة الانسان : أي الانسان الكامل وهو من واجهه بالذات المقدسة (الله) وهو محمد ص تجلي الله في الخلق .

    11- الاسماء الذاتية : الله ،الرحمن، الرحيم،... . الاسماء الفعلية : البارئ، المصور، الرزاق...

    12- لأن سعة وعائة أعظم و سعة أفقه أكبر من الملائكة ، فبطاعته و اخلاصه تجلة أسماء الله فيه و اصبح أفضل من الملائكة .

    13- الاسم الذي ليس له تجلي في الخلق هو (الكنه و الحقيقة) ، و جميع اسماء الله و صفاته لها تجليات في الخلق (الله ، الرحمن ، الرحيم ، الملك...).

    14- (الحمدلله رب العالمين)

    15- معرفة بعض سبل السلام و معرفة خليفة زمانه و العلم و العمل بما جاء به من شريعة.

    16- الولاية ، الايمان، العمل، الاخلاص، العقائد الصحيحة...

    17- لأن الاهتداء إلى بعض سبل الصراط المستقيم تبقي لديه بعض جنود الجهل ، فتؤدي به أن يتعثر و يقع في طريق العودة إلى الله ، فإن أراد الله به خيرا ،يجعله مع الذين أنعم الله عليهم و ليس من الذين أنعم الله عليهم.

    18- لأنهم حزب الله ، وهم كاليد الواحده ، فإن تكلم أحدهم فهو يتكلم عن الجميع .

    19- الملك لله سواء في الدنيا أو الاخرة ، لكن في الدنيا كان الملك غالبا للطواغيت ، فكان ذلك تذكير لجولة الحساب و الجزاء (ملك يوم الدين).

    20- هي معرفة خليفته و شريعته و تعلمها و العمل بها بإخلاص.

    21- اليوم : كقول اليوم عمل و غدا حساب ، و ليس المقصود منها ما هو متعارف عليه من الفترة الزمنية المعروفة لهذا اللفظ ، (يوم الدين) يوم الجزاء أو الحساب ، و تكون بهذا العالم الجسماني عند خروج اللامام المهدي ع و حكمه و تطبيقه لشريعة الله .

    22- لأنهم يأمرون بالمعروف و ينهون عن المنكر ، و أنهم سينصرون أول مطبق لشريعة الله ، و ذلك لأن الذين سبقوهم خذلوا و قاتلوا الخلفاء و لم ينصروهم (كلإمام علي ع و الامام الحسين ع).

    23- العلم و العمل بإخلاص.... معرفة خليفة الله و شريعته و العمل بها بإخلاص.

    24- بأن يكون إعتقاده أن (لا حول و لا قوة إلا بالله)

    25- .

    26- لأن الاحساس و الرائحة و الطعم هو من لوازم الصورة و ليس المادة ، فالإصبع يحس و يشعر بالحرارة و البرودة فعند انقطاع الاصبع يمسي لا يحس و لا يشعر و ذلك لأن صورة الاصبع انتزعت منه ، و عند تحلله إلى تراب تحل به صورة التراب و المادة هي هي في الاصبع و التراب ، و عند تحولة إلى برتقالة فإن صورة التراب تنتزع منه و تحل محلها صورة البرتقالة و تصبح ذات طعم و رائحة طيب ، ويختلف حكم المادة بإختلاف الصورة التي حلة بها من حلية البرتقالة و تحريم التراب و الاصبع.

    27- الغرض معرفة الله و ليست هي معرفة الكنه و الحقيقة و لا معرفة الذات المقدسة (الله) ، بل لمعرفة ظل الذات ، حجج الله ص من انبياء و رسل و خلفاء .

    28- اي صراط النبيين و الصديقين و حسن اولئك رفيقا ، اي صراط العلماء العاملين المخلصين الذين يختم الله لهم على خير.


    والله أعلم...
    والحمدلله رب العالمين
    و صلى الله على محمد و آل محمد الأئمة و المهديين و سلم تسليما كثيرا

  4. #4
    عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    03-02-2012
    المشاركات
    80

    افتراضي رد: الاجوبة على الاسئلة الاختبارية لمادة شئ من سورة الفاتحة

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صل على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما كثيرا:
    س1/ بماذا يتعلق الجار والمجرور في بسم
    ج/يتعلق الجار والمجرور في بسم بالفعل اقرأ.

    س2/ بماذا رد السيد ع قول بعض المفسرين المتعلق بالابتداء والاستعانه
    ج/الابتداء متحقق من موقع البسملة التي ابتدأ بها الكلام ام الاستعانة فمتحققة بالقراءة أي اني اقرأ بحول الله وقوته .

    س3/ كيف وضح السيد ع معنى اقرا بالله الرحمن الرحيم
    ج/اقرأ بالله الرحمن الرحيم أي ان صفاته واسماؤه الكماليةهي عين ذاته سبحانه ،أي اني اقرا بحول الله وقوته وكل شيء متحقق بوجوده وكل ما سواه اعدام قامت بوجوده وظلمة اشرقت بنوره.

    س4/ لماذا قال ع اسم الله يطلق على الذات الالهيه فقط ؟ وضح هذا المعنى
    ج/اسم الله: اسم مأخوذ من سما أي علا وارتفع وظهر اما الله فمأخوذ من أله أي يتأله اليه الخلق في سد نقائصهم وقضاء حوائجهم فمن أراد العلم قصد الله ومن اراد الرزق قصد الله ومن أراد المعرفة قصد الله ،فالله اسم جامع للكمالات الإلهية .

    س5/ اشرح قوله ع تخصيص الرحمن بالدنيا او بالنعم الدنيويه الماديه او تخصيص
    الرحيم بالاخره تعارض صريح القرآن ...بين هذا المعنى
    ج/كما في قوله تعالى (الرحمن علم القرآن) فالقرآن يعتبر من النعم الدنيوية والاخروية فالله سبحانه وتعالى ربط اسمه الرحمن بالقرآن الكريم و في الحياة الدنيا فان القران هو الطريق الموصل الى الله سبحانه وتعالى ،وكما في دعاء الامام زين العابدين ع(رحمن الدنيا والاخرة ) وكذلك عنهم ع(رحمن الدنيا والاخرة ورحيمهما) .

    س6/ كيف يكون معنى بسم الله الرحمن الرحيم
    ج/أي اني ابدأ رجوعي الى خالقي وتسليمي لخالقي ونصرتي لخالقي أي اني أتوجه الى الله سبحانه تعالى من باب صفاته الذاتية والكمالية وكل شي متقوم به.وانه لاحول ولا قوة الا بالله .

    س7/ ما هي الاسماء الالهيه التي وردت في الفاتحه , بينها باختصار
    ج/1-الله الرحمن الرحيم :الله او الذات الإلهية وهو اسم جامع للكمالات الإلهية والرحمن الرحيم هما اسم واحد للرحمة ويختلفان في السعة والشدة ومن الرحمة يفيض الله على عباده ولولا الرحمة لما زكي احد من العالمين .
    رب العالمين :العوالم ثلاث وهي:
    أ-عالم الملك:وهوالعالم الجسماني الذي نعيش فيه ويتالف من المادة وهي عدم قابل للوجود وليس لها حظ من الوجود الا قابليتها للوجود ومن الصورة المظهرة لها .
    ب_عالم الملكوت وهو عالم مثالي اشبه بما يراه النائم وهو اشرف من عالم الملك وكل مادة في عالم الملك لها صورة في عالم الملكوت وهي النفس المغروسة في الجنان وهي ظل العقل .
    ت-عالم العقل وهو عالم الاجسام فيه مستغرقة مع بعضها أي لا يوجد تنافي فيما بينها كما في عالمي الملك والملكوت وهو اشرف من عالم الملكوت .
    ملك يوم الدين :ملك يوم الدين أي ان للملك لله سبحانه وتعالى في هذا اليوم وهو يوم قيام الامام المهدي ع لان الامام المهدي ع يحكم بحكم الله سبحانه فهو خليفة الله وتطبق حاكمية الله في هذا اليوم . ان الملك تعني ان الحاكم في يوم الدين هو الامام المهدي ع لانه يحكم بحكم الله سبحانه وتعالى لان الملك لطالما كان بيد الطغاة والظالمين لانهم غصبوا الخلافة من خلفاء الله سبحانه وتعالى كما في حكم النمرود وفرعون وجالوت بينما فترات حكم خلفاء الله سبحانه كانت لفترات قصيرة فيوم الدين او جولة الجزاء والإحسان هي يوم حكم الامام المهدي ع وهو خليفة الله في ارضه والمنفذ لشريعته فهو الملك من الله وهو المعين من الله سبحانه وطاعته طاعة الله ومعصيته معصية الله.وكما في قوله تعالى(قل اللهم مالك الملك تؤتي الملك من تشاء وتنزع الملك ممن تشاء بيدك الخير انك على كل شيء قدير).

    س8/ ما هي العوالم التي بينها الامام ع في تفسير الفاتحه ؟ بينها باختصار
    ج/أ-عالم الملك:وهوالعالم الجسماني الذي نعيش فيه ويتالف من المادة وهي عدم قابل للوجود وليس لها حظ من الوجود الا قابليتها للوجود ومن الصورة المظهرة لها .
    ب_عالم الملكوت وهو عالم مثالي اشبه بما يراه النائم وهو اشرف من عالم الملك وكل مادة في عالم الملك لها صورة في عالم الملكوت وهي النفس المغروسة في الجنان وهي ظل العقل .
    ت-عالم العقل وهو عالم الاجسام فيه مستغرقة مع بعضها أي لا يوجد تنافي فيما بينها كما في عالمي الملك والملكوت وهو اشرف من عالم الملكوت .

    س9/ ما معنى قوله ع في مراتب اسمائه سبحانه وهي مرتبه الانسان ؟ بين ذلك
    مرتبة الانسان وهي مرتبة الذات الإلهية المتمثلة بمحمد ص وهو الانسان الأول والعقل الأول .كما في قوله تعالى (اني جاعل في الأرض خليفة).

    س10/ ما هو الفرق بين المراتب الثلاث في اسمائه سبحانه وتعالى
    ج/ان المرتبة الأدنى هي تجلي وظهور للمرتبة الأعلى لاسمائه سبحانه وتعالى فمرتبة الذات الإلهية او الله هي تجلي وظهور للكنه والحقيقة او الاسم الأعظم او هو اما محمد ص فهو تجلي للذات الإلهية الله وعلي وفاطمة هما تجلي للرحمن و الرحيم هما اسم واحد ولكن يختلفان في الشدة والسعة .

    س11/ ما الفرق بين الاسماء الذاتيه والاسماء الفعليه ؟
    الأسماء الذاتية هي الله الرحمن الرحيم والاسماء الفعلية هي الرازق الخالق المصور .وجميع اسمائه وصفاته الكمالية سبحانه هي عين ذاته.

    س12/ ما سبب افضليه آدم ع على الملائكة ؟
    ان سبب افضلية ادم على الملائكة هو العلم كما في قوله تعالى(وعلم ادم الأسماء كلها ثم عرضهم على الملائكة ) وهي الأسماء الذاتية الله والرحمن والرحيم وغيرها من الأسماء الذاتية والاسماء الفعلية الرازق الخالق .....
    س13/ ما هي الاسماء التي لها تجليات في الخلق والاسماء التي ليس لها تجلي في الخلق ؟
    كل اسمائه سبحانه لها ظل في الخلق وهم الحجج ع الا الكنه والحقيقة فليس له ظل في الخلق .الكنه والحقيقة تجلي للذات الإلهية.

    س14/في اي آية من سورة الفاتحة يوجد عودة للثناء على الله سبحانه وتعالى
    ج/في هذه الاية(صراط الذين انعمت عليهم) عودة للثناء على الله سبحانه وتعالى فالذي يسير ويهتدي الى سبل الصراط المستقيم يكون ممن انعم الله عليهم وكل هذا بفضل الله ورحمته فلولا الله سبحانه لما وجد ولما عرف هذه السبل فهذه نعمة تستحق الحمد والثناء.
    س15/ ما هي ادنى مرتبة من مراتب طلب الهداية كما بينها ع
    ج/ان طلب الهداية على مراتب وادنى مرتبة هي معرفة الصراط المستقيم اجمالا والسير عليه ،ومن هدي الى بعض سبل الصراط المستقيم يكون متوخيا طاعة الله سبحانه ورسوله ص وهي طاعة الامام المهدي ع فهو من الذين انعم الله عليهم .اما من كانت نفسه منطوية على بعض الظلمات فيعثر في حجر ويهوى في حفرة ثم ينهض من جديد فاولئك يمكن ان يكونوا مع الذين انعم الله عليهم .

    س16/ ما هي السبل التي بينها ع في السير على الصراط المستقىم
    ج/الايمان سبيل والولاية سبيل والفقه والعلم سبيل والمعرفة سبيل والعمل سبيل والإخلاص سبيل وعنهم عليهم السلام العمل والإخلاص هما سبيل السير على الصراط المستقيم.

    س17/ما هو سبب الخطر العظيم الذي يشعر به الانسان ولو كان مهتديا لبعض سبل الصراط المستقيم
    ج/ان سبب الخطر العظيم الذي يشعر به الانسان ولو كان مهتديا لبعض سبل الصراط المستقيم هو انطواء النفس الإنسانية على بعض جنود الجهل .
    س18/ لماذا جاء لفظ الجماعة في نعبد ونستعين
    ج/ان لفظ الجماعة في نعبد ونستعين تدل على اننا حزب الله واننا قلب واحد ويد واحدة .

    س19/ لماذا قال ع ولهذا السبب قد تكون قراءة ملك هي الاصح مع ما روي عن اهل البيت ع
    ج/ان الملك تعني ان الحاكم في يوم الدين هو الامام المهدي ع لانه يحكم بحكم الله سبحانه وتعالى لان الملك لطالما كان بيد الطغاة والظالمين لانهم غصبوا الخلافة من خلفاء الله سبحانه وتعالى كما في حكم النمرود وفرعون وجالوت بينما فترات حكم خلفاء الله سبحانه كانت لفترات قصيرة فيوم الدين او جولة الجزاء والإحسان هي يوم حكم الامام المهدي ع وهو خليفة الله في ارضه والمنفذ لشريعته فهو الملك من الله وهو المعين من الله سبحانه وطاعته طاعة الله ومعصيته معصية الله .
    س20/ ما معنى عبادة الله في اياك نعبد واياك نستعين
    ج/عبادة الله هي معرفة خليفة الله والتسليم له والعمل بين يديه والإخلاص في العمل لانه كتاب الله وهو حامل القران بل هو القران نفسه.

    س21/ ما هو يوم الدين ؟ بين ذلك باختصار
    ج/يوم الدين هو يوم الجزاء وليس حسب ما يفهم اصطلاحا من انه الوقت المعلوم من طلوع الشمس الى غروبها وهو جولة الجزاء والحساب في الحياة الدنيا وهو يوم حكم الامام المهدي ع وتنفيذ شريعة الله سبحانه في الأرض وتنفيذ حاكمية الله سبحانه والحكم بحكم الله سبحانه فخليفة الله المهدي ع هو الملك في هذا اليوم لانه يحكم بحكم الله فهو المعين من الله سبحانه ويبدا يوم الدين وجولة الجزاء والحساب من قيام الامام المهدي ع وينتهي الى يوم الحساب في القيامة الكبرى.

    س22/ لماذا امة القائم او انصار واصحابه هم خير امة اخرجت للناس ؟
    ج/يتمثل شرف هذه الامة بانها الامة التي ستقيم حكم الله في ارضه وتنفيذ شريعته في حدث لم يسبق له مثيل من قبل فهي الامة التي ستنصر خليفة الله المهدي عليه السلام .والامام المهدي ع هو اول من سينفذ شريعة الله في ارضه وكل من سبقوه هم منذرون ومبشرون .

    س23/قال ع العبادة عبادة الله سبحانه ببساطة وبدون اي تعقيد هي .... اكمل ذلك
    ج/ قال ع العبادة عبادة الله سبحانه ببساطة وبدون اي تعقيد هي طاعة الله سبحانه وتعالى والانصياع لاوامره واجتناب نواهيه كما في الامتحان الأول للعقل الأول محمد ص كان بسيط وخالي من أي تعقيد ادبر فادبر اقبل فاقبل .

    س24/كيف لا يستعين العبد بغير الله ؟
    ج/يجب ان لا يستعين العبد بغير الله سبحانه في جميع اموره الدنيوية المادية والاخروية الدينية والشرعية وفي كافة معاملاته وفي نومه ويقظته .واذا علم ان كل شيء قائم بالله سبحانه وتعالى فلا موجود ولا علة ولا معلول الا بالله سبحانه وتعالى.

    س25/ كيف تتم الاستعانة بالله سبحانه وتعالى وحده ؟
    توضيح : يعني الانسان يستعين بالفلاح والعامل فكيف تتم الاستعانة كيف يجمع بين الامرين
    ج/الانسان يستعين بالفلاح والعامل والطبيب فالاستعانة بالله سبحانه وتعالى تتحقق اذا عرف العبد ان كل شيء متقوم بالله فلا وجود ولا علة ولا معلول الا بالله سبحانه وتعالى فكل شيء مرتبط به ومتقوم بوجوده ،فليستعين بالفلاح والعامل والطبيب فالاستعانة بهم هي استعانة بالله لانه لولا الله لما وجدوا وكل شيء بحوله وقوته فاذا مرض المريض فليذهب الى الطبيب وليتناول الدواء ولكن يجب ان يعلم ان لولا الله لما وجد الدواء ولا الطبيب ولو شفي فان المشافي هو الله سبحانه.

    س26/ كيف ليس هناك اي اشتراك حقيقي بين الاصبع والتراب والبرتقالة ؟
    ج/العالم الجسماني يتكون من المادة وهي عدم قابل للوجود وليس لها حظ من الوجود الا قابليتها للوجود والصورة المظهرة لها،فمثلا اصبع الانسان هو مادة أضيفت لها صورة اصبع الانسان فكل إحساس وحركة ونمو الخاصة بالاصبع هو بسبب الصورة التي أظهرت الاصبع اما لو مات الانسان واصبح هذا الاصبع حفنة تراب ارتفعت صورة الاصبع واضيفت صورة حفنة التراب فاصبح جماد لا يملك أي إحساس اما اذا تحولت حفنة التراب الى برتقالة أي ارتفعت صورة حفنة التراب واضيفت صورة البرتقالة ذات الطعم والرائحة الجميلة فنلاحظ ان الصورة هي التي تضيف الإحساس والطعم والرائحة الجميلة أي ان التشريع لا ينظر الى المادة بل الى الصورة المظهرة لهذه المادة فالمشترك بين الاصبع والبرتقالة وحفنة التراب هو المادة والمادة هي عدم قابل للوجود اذا لا يوجد أي اشتراك حقيقي بين الاصبع والبرتقالة وحفنة التراب.

    س27/ غاية الانسان هي الوصول الى العالم العقلي فما هو الغرض من هذا الوصول
    ج/الغرض من هذا الوصول هو معرفة الله سبحانه وتعالى وتتم هذه المعرفة بمعرفة الحجج ع وخلفائه في ارضه وهم يمثلون ظلال اسمائه سبحانه في خلقه لا ذاته او اسمائه وصفاته الذاتية الكمالية وأكرر انهم ظلال اسمائه سبحانه .

    س28/ كيف بين الامام ع صراط الذين انعمت عليهم ؟ بين ذلك باختصار
    ج/صراط الذين انعمت عليهم
    أي يوجد صراطان صراط الله وهو الصراط المستقيم وصراط الشيطان وهو صراط الجحيم اقبالا او ادبارا.فالاهتداء الى بعض سبل الصراط المستقيم يعتبر هداية الى الصراط المستقيم وسبل الصراط المستقيم كثيرة فالايمان سبيل والولاية سبيل والعمل سبيل والإخلاص سبيل والمعرفة سبيل ،وقد تنطوي النفس على بعض جنود الجهل مما يسبب الخطر العظيم الذي يشعر به الانسان ولو كان مهتديا لبعض سبل الصراط المستقيم كما في قوله تعالى(لاقعدن لهم صراطك المستقيم ....). ان طلب الهداية على مراتب وادنى مرتبة هي معرفة الصراط المستقيم اجمالا والسير عليه ،ومن هدي الى بعض سبل الصراط المستقيم يكون متوخيا طاعة الله سبحانه ورسوله ص وهي طاعة الامام المهدي ع فهو من الذين انعم الله عليهم .اما من كانت نفسه منطوية على بعض الظلمات فيعثر في حجر ويهوى في حفرة ثم ينهض من جديد فاولئك يمكن ان يكونوا مع الذين انعم الله عليهم. ..

  5. #5
    عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    29-04-2013
    المشاركات
    1

    افتراضي رد: الاجوبة على الاسئلة الاختبارية لمادة شئ من سورة الفاتحة

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صل على محمد وآل محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما

    س1/ بماذا يتعلق الجار والمجرور في بسم
    الجار والمجرور في الجملة يتعلقان بفعل فيكون تركيب الجملة الفعلية هكذا : فعل + حرف جر + مجرور
    وفي الآيه الكريمة الجار والمجرور يتعلقان بفعل"اقرا" كما بين الامام ع فيكون المعنى اقرا بالله الرحمن الرحيم
    س2/ بماذا رد السيد ع قول بعض المفسرين المتعلق بالابتداء والاستعانه
    بعض المفسرين قال الجار والمجرور متعلقان بفعل "ابدا" وقد رد الامام ع وبين ان معنى الابتداء حاصل من موقع البسملة نفسه
    وبعضهم قال ان الفعل هو "استعين" مع ان معناها اي الاستعانة متحقق في القراءة كما بين الامام ع , فالقراءة لا تكون الا بعونه وحول منه وقوة سبحانه .
    س3/ كيف وضح السيد ع معنى اقرا بالله الرحمن الرحيم
    يجب معرفة ان الاسماء والصفات الكمالية هي عين ذاته سبحانه ,
    واقرا بالله الرحمن الرحيم , معناها ان فعل القراءة الذين اؤديه قائم به سبحانه وما كان ليكون لولاه سبحانه , فيكون معناها اعترافا من العبد بانه "لا حول ولا قوة الا بالله" وكل ما سواه اعدام قامت بوجوده وظلمة اشرقت بنوره .فمعنى البسملة هي الاستعانة بواهب الكمال ومفيضه على الخلق وبما ان القرآن هو الهادي الى الصراط المستقيم فلابد لمن اراد البدء في السير على هذا الصراط من علم وحول وقوة ومن اين له بها سوى من مصدر الوجود سبحانه وهو الذي اظهره من العدم الى الوجود .
    س4/ لماذا قال ع اسم الله يطلق على الذات الالهيه فقط ؟ وضح هذا المعنى
    اسم مشتق من سما اي علا وارتفع وظهر , والله مشتق من اله , فالخلق يتالهون اليه لطلب حوائجهم وسد نقائصهم . وهو اسم جامع لصفات الكمال الالهية الذاتية والفعلية . فمن اراد نيل كمال وسد نقص في اي جهة من صفحة وجوده تاله اليه سبحانه لانه هو واهب الكمال ومفيضه على الخلق .
    س5/ اشرح قوله ع تخصيص الرحمن بالدنيا او بالنعم الدنيويه الماديه او تخصيص الرحيم بالاخره تعارض صريح القرآن ...بين هذا المعنى
    يجب معرفة ان الرحمن الرحيم اسم واحد دال على رحمته سبحانه , فالله رحيم برحمته والرحمته عين ذاته والتمايز بينهما فقط من جهة شدة الرحمة وشمولها . فالتخصيص هنا غير دقيق بمعنى الذي يقول ان الرحمن اسم خاص بالدنيا والنعم الدنيوية والرحيم صفة خاصة بالدين والآخرة فقوله معارض لصريح النصوص سواء القرآن او كلام اهل البيت عليهم السلام . ( الرحمن علم القرآن) فالله سبحانه وتعالى قرن تعليم القرآن باسمه الرحمن ولا شك ان القرآن هو من اعظم النعم الدينية والاخروية وفي هذه الدنيا هو الهادي الى الصراط المستقيم . فكلا الصفتان دال على رحمته سبحانه وتعالى ويمكن القول ان اسم الرحمن دال على سعة الرحمة وشمولها فادرجت تحت فيوضاته النعم الدنيوية من ارزاق كما ان اسم الرحيم دال على شدة الرحمة فادرجت تحت فيوضاته النعم الاخروية والدينية.
    س6/ كيف يكون معنى بسم الله الرحمن الرحيم
    معنى بسم الله الرحمن الرحيم اي اني ابدا رجوعي لخالقي ونصرتي لخالقي وتسليمي لخالقي ومظهري للوجود بعد ان لم اكن شيئا مذكورا مستعينا بظهوره بكمالاته جميعها التي تجلى بها للعالمين وعرفوه بها فاقول بسم الله ثم اني اخص من كمالاته صفة الرحمة التي بها يعطي من لم يعرفه ولم يساله وذلك لاني لا استحق عطاءه اما لاني وجهي سودته المعاصي او لاني تركت شيئا مما وجهني اليه بحجة انه لم يامرني به ولم يعاقبني على تركه متناسيا فضله وكرمه .
    س7/ ما هي الاسماء الالهيه التي وردت في الفاتحه , بينها باختصار
    الاسماء الالهية التي وردت في سورة الفاتحة هي الله , الرحمن الرحيم , رب العالمين , مالك او ملك
    الله هم اسم للذات وهو صفة جامعة لصفات الكمال الالهية الذاتية والفعلية
    الرحمن الرحيم : وهما في الحقيقة اسم واحد دال على رحمته سبحانه التي هي عين ذاته , وهما باب الذات ويدل الرحمن على سعة الرحمة وشمولها والرحيم على شدة الرحمة . ومن باب الذات تترشح باقي الاسماء والصفات الكمالية .
    رب العالمين : الرب هو صفة من صفاته سبحانه فهو المربي لخلقه الذي يفيض عليهم الكمال , ورب العالمين يناسب مقام العبد لان فيه اقرارا بالنقص والفقر المطلق والحاجة الى الغني المطلق .
    مالك او ملك : المالك هو مالك الشئ سواء اكان ملكه حقيقيا كملكه سبحانه او اعتباريا كملكنا نحن الخلق , ومن تملك الشئ فله حق التصرف فيه وتدبير اموره كما يراه هو . وهو اثبات للمالكية والملكية على حد سواء .
    الملك وهو الذي له حق تدبير امور رعيته والتصرف في شؤونهم , فهم مالكم الحقيقي والملك ملكه سبحانه وفيه اثبات للمالكية والملك معا وان كان الملك متضمنا لاسم او صفة المالك .
    س8/ ما هي العوالم التي بينها الامام ع في تفسير الفاتحه ؟ بينها باختصار
    العوالم ثلاثة
    عالم الملك : عالم مادي وهو عالم الاجسام والمادة التي هي شبيهة بالعدم وحظها من الوجود هو تقومها بالصورة الجسمانية .
    عالم الملكوت : وهو عالم مثالي ليس بمادي وهو اشرف من عالم المادة شبيه بما يراه النائم في الرؤيا , وفيه الصور المثالية التي تتجلى في العالم المادي بالصور الجسمانية . وهو عالم الانفس .
    عالم العقل : اشرف من عالم الملكوت , وهو عالم كلي الموجودات فيه مستغرقة في بعضها البعض لا تنافي بينها ولا تضاد . والمطلوب من الانسان ان يرتقي اليه لكي يصل الى المعرفة التي هي غاية الخلقة.
    س9/ ما معنى قوله ع في مراتب اسمائه سبحانه وهي مرتبه الانسان ؟ بين ذلك
    اي تجلي وانعكاس صورة اسمائه سبحانه وصفاته الكمالية سواء الذاتية او الفعلية في الانسان الكامل وهو محمد ص الذي عرف الله باقصي ما يمكن للممكن وتحلى بالاخلاق الالهية واتصدف بصفاته سبحانه فاصبح هو الله في الخلق والمعرف به سبحانه .
    س10/ ما هو الفرق بين المراتب الثلاث في اسمائه سبحانه وتعالى
    مرتبة الكنه والحقيقة ومرتبة الذات ومرتبة الانسان
    المرتبة الاولى وهي مرتبة كلية لا تفصيل فيها ولا يعرف له سبحانه وتعالى فيها اسم ولا رسم ولا يوجد اسم في هذه المرتبة يعرفه به الخلق
    المرتبة الثانية وهي مرتبة تفصيلية وهي تجلي وظهور كنهه وحقيقته سبحانه وقد تجلى بالذات التي يطلق عليها اسم الله الجامع لصفات الكمال الالهية ليتعرف الى خلقه
    المرتبة الثالثة وهي ظل الذات وتجليها في الخلق بالانسان الكامل وهو محمد ص
    الفرق بين الكنه والحقيقة والذات ليس فرق حقيقي انما هو اعتباري على مستوى مقامات المعرفة والا فهو سبحانه حقيقة واحدة بسيطة لا جزء فيه ولا تركيب.
    س11/ ما الفرق بين الاسماء الذاتيه والاسماء الفعليه ؟
    الاسماء الذاتية هي الاسماء التي تطلق على الصفات التي تنتزع من الذات من دون ملاحظة شئ آخر , وصفاته سبحانه عين ذاته كالرحمة والقدرة والارادة ...
    اما الفعلية فهي منطوية في الصفات الذاتية ورجع اليها كالرزق والخلق و...
    س12/ ما سبب افضليه آدم ع على الملائكة ؟
    آدم ع كسائر حجج الله اخلص لله فاستحق ان يصطفيه الله سبحانه وتعالى ويجعله بابا يفيض من خلاله على سائر الخلق . وقد افيض عليه العلم فاصبح ظل العليم في الخلق .
    س13/ ما هي الاسماء التي لها تجليات في الخلق والاسماء التي ليس لها تجلي في الخلق ؟
    اسم الله الذي يطلق على الذات الالهية او مدينة الكمالات الالهية وظله في الخلق محمد او مدينة العلم
    اسم الرحمن وظله علي وهو ظاهر باب مدينة العلم
    اسم الرحيم وظله فاطمة صلوات الله عليها وهي باطن باب مدينة العلم
    واسماؤه الحسنى سبحانه المترشحة من باب الذات اي الرحمة كلها لها ظل في الخلق
    اما الاسم الذي ليس له ظل في الخلق فهو الاسم الذي لم يخرج منه الا اليه وهو الكنه والحقيقة ويشار له ب هو الهاء لاثبات الثابت والواو للاشارة الى الغائب .
    س14/في اي آية من سورة الفاتحة يوجد عودة للثناء على الله سبحانه وتعالى
    في اية صراط الذين انعمت عليهم , وفيها عودة للثناء على الله سبحانه وتعالى
    س15/ ما هي ادنى مرتبة من مراتب طلب الهداية كما بينها ع
    س16/ ما هي السبل التي بينها ع في السير على الصراط المستقيم
    بما اننا في دنيا الامتحان والامتحان في هذا العالم يقتضي تفاصيل كثيرة , فالسير على الصراط المستقيم يشمل سبل عديدة فمثلا الاسلام سبيل والايمان سبيل والولاية سبيل والفقه والعلم سبيل ...
    س17/ما هو سبب الخطر العظيم الذي يشعر به الانسان ولو كان مهتديا لبعض سبل الصراط المستقيم
    بجنب سبل الصراط المستقيم يبقى الانسان مستشعرا لخطر عظيم بسبب احتوائه على بعض نجود الجهل.
    س18/ لماذا جاء لفظ الجماعة في نعبد ونستعين
    لفظ الجماعة اي اننا الحزب الذي اختار نصرة الله وطاعة خليفته في ارضه كلنا جماعة واحدة هدفنا واحد ولو تكلم منا واحد فهو يتكلم باسم الجماعة .
    س19/ لماذا قال ع ولهذا السبب قد تكون قراءة ملك هي الاصح مع ما روي عن اهل البيت ع
    تكليف الناس على في هذه الدنيا هو التمكين لمن ارتضاه سبحانه وتعالى وعينه واختاره لكي يكون ملكا عليهم باذنه . فالملك هو ملك الله سبحانه لكن الله لم يجبر المكلفين في هذا العالم على قبوله بل جعله مدار امتحان لهم , لذلك نرى على طول المسيرة الانسانية ان هذا الملك الذي جعله الله لخاصة اوليائه مغتصبا وان خلفاء الله الذين وصلوا الى دفة الحكم والقيادة قليلون جدا . فاسم ملك هنا هو اشارة لعودة الملك له سبحانه وتعالى بتمكين خليفته في ارضه في جولة الجزاء التي تبدا بقيام الامام المهدي ع وتستمر الى يوم الحساب.
    س20/ ما معنى عبادة الله في اياك نعبد واياك نستعين
    عبادة الله في هذه الآية هي طاعة ولي الله وخليفته في ارضه والانصياع والانقياد لاوامره وارادته التي هي ارادة الله سبحانه وتعالى , واتباع شريعته وتطبيقها لانه هو القرآن والشريعة منطوية تحت جنبه .
    س21/ ما هو يوم الدين ؟ بين ذلك باختصار
    يوم الدين ليس معناه الوقت بمعنى اليوم من طلوع الشمس الى غروبها وانما معناه جولة كقولنا اليوم عمل بلا حساب وغدا حساب بلا عمل . معناه جولة الجزاء ورجوع الحق الى اهله بقيام دولة الالهي .
    س22/ لماذا امة القائم او انصار واصحابه هم خير امة اخرجت للناس ؟
    لانهم يامرون بالمعروف وينهون عن المنكر ولانهم الامة التي ستنصر قائم آل محمد ص لتقول دولة العدل الالهي .
    س23/قال ع العبادة عبادة الله سبحانه ببساطة وبدون اي تعقيد هي .... اكمل ذلك
    هي طاعة امر الله والانقياد لاوامره كما كان في الامتحان الاول من المخلوق الاول الذي عبد الله حق عبادته واطاع الله حين امره بالادبار كما اطاعه حين امره بالاقبال .
    س24/كيف لا يستعين العبد بغير الله ؟
    لا يستعين العبد بغير الله حين يعرف حقيقة ان كل شئ قائم بالله وما كان لولاه وان كل ما سواه سبحانه اعدام قامت بوجوده فلا مؤثر ولا سبب ولا علة حقيقة دون اذنه سبحانه وتعالى
    س25/ كيف تتم الاستعانة بالله سبحانه وتعالى وحده ؟
    توضيح : يعني الانسان يستعين بالفلاح والعامل فكيف تتم الاستعانة كيف يجمع بين الامرين
    س26/ كيف ليس هناك اي اشتراك حقيقي بين الاصبع والتراب والبرتقالة ؟
    نعم ليس هناك اشتراك حقيقي لانه اذا نظرنا الى المادة التي هي القاسم المشترك الذي يجمع بين الاصبع والتراب والبرتقالة فهي عدم قابل للوجود ومتقوم بالصورة التي تفاض عليه وتظهره من الوجود الى العدم . فالاعتبار الحقيقي هو للصورة المثالية التي ميزت بين هذه الاشياء تمييزا حقيقيا والطعم والرائحة والحركة و... كلها متعلق بها . فالتشريع ناظر الى الصورة المثالية لا الى المادة التي هي في الحقيقة شبه عدم.
    س27/ غاية الانسان هي الوصول الى العالم العقلي فما هو الغرض من هذا الوصول
    الغاية من الوصول هي غاية الخلقة وهي المعرفة . في قوله تعالى : ( وما خلقت الجن والانس الا ليعبدون ) وعنهم ع في تفسير هذه الايه اي ليعرفون .فمعرفة الله تعالى متقومة بخليفة الله وبمعرفته يعرف الله .
    س28/ كيف بين الامام ع صراط الذين انعمت عليهم ؟ بين ذلك باختصار
    هذه الآية هي تخصيص للاية التي سبقتها بمعنى ان طلب الهداية من الله الى صراط الذين انعم الله عليهم وافاض عليهم النعم الدينية التي هي اعظم النعم وهم الانبياء وحجج الله , وفيها عودة للثناء على الله سبحانه وتعالى لان الثناء مفتاح العطاء , واستجداء من العبد واقرار في نفس الوقت بحاجته وفقره الى الغنى المطلق .

  6. #6
    مشرف
    تاريخ التسجيل
    07-10-2009
    الدولة
    ارض الله الواسعه
    المشاركات
    1,068

    افتراضي رد: الاجوبة على الاسئلة الاختبارية لمادة شئ من سورة الفاتحة

    س1/ بماذا يتعلق الجار والمجرور في بسم
    يتعلق الجار والمجرور بالفعل اقرا والابتداء حاصل ولاتكن القراءه الا بحول الله وقوته

    س2/ بماذا رد السيد ع قول بعض المفسرين المتعلق بالابتداء والاستعانه
    الابتداء حاصل من موقع البسملة اما الاستعانه فهو متحقق لان كل شيء قائم بالله تعالى وان بسم الله هو اعتراف من العبد بانه لاحول ولا قوة له الا بالله

    س3/ كيف وضح السيد ع معنى اقرا بالله الرحمن الرحيم
    معنى ذلك ان اسمائه وصفاته عين ذاته اي غير طارئه او عارضه عليه والقراءه التي يقوم بها الانسان قائم بالله وما كان لولاه وهو ايضا اعتراف كل شيء اعدام قامت واشرقت بالله وان اسم الله ماخوذ من اله اي يالهون لسد النقص واسم من سما وارتفع واسم الله هو اسم جامع لصفات الكمال

    س4/ لماذا قال ع اسم الله يطلق على الذات الالهيه فقط ؟ وضح هذا المعنى
    لانه الله الاسم الجامع لصفات الكمال التي واجه بها خلقه

    س5/ اشرح قوله ع تخصيص الرحمن بالدنيا او بالنعم الدنيويه الماديه او تخصيص الرحيم بالاخره تعارض صريح القرآن ...بين هذا المعنى
    الرحمن الرحيم هي اسماء للذات الالهيه الرحمن كثير الرحمه والرحيم شدة الرحمه وكلاهما يشيران الى رحمته في الدنيا والاخره رحمن الدنيا والاخره ورحيمهما فلا يوجد تخصيص بل نوجد خصوصيه من جهه لكل اسم لان الرحمه واسعه تشمل الكافر في مرضه ورزقه

    س6/ كيف يكون معنى بسم الله الرحمن الرحيم
    ابدا رجوعي الى خالقي وتسليمي له مستعينا ومستغيثا برحمة الله مخلص له ونعلم ان لا حول لنا ولا قوه الا بالله يعطي من ساله ومن لم يساله تحننا ورحمة

    س7/ ما هي الاسماء الالهيه التي وردت في الفاتحه , بينها باختصار
    الاسماء هي الله الرحمن الرحيم ورب العالمين ويشمل عالم الملك والملكوت والعقل وملك يوم الدين

    س8/ ما هي العوالم التي بينها الامام ع في تفسير الفاتحه ؟ بينها باختصار
    الملك والملكوت والعقل

    س9/ ما معنى قوله ع في مراتب اسمائه سبحانه وهي مرتبه الانسان ؟ بين ذلك
    الانسان: الله خلق ادم ع على صورته وزوده بالعلم وامر الملائكة ان تسجد له والانسان الكامل هو محمد ص وهو مدينة العلم وبابه الرحمن الرحيم علي وفاطمه ع

    س10/ ما هو الفرق بين المراتب الثلاث في اسمائه سبحانه وتعالى
    مرتبة الكنه والحقيقه هي مرتبة غير تفصيليه ويشير لها بضمير الغائب هو و مرتبة الذات ويطلق علها الله الاسم الجامع وهي المرتبه التي واجه بها محمد ص اثناء الفتح المبين واسم الرحمن والرحيم باب الذات ومرتبة الانسان الذات الالهيه تجلت في الانسان الكامل

    س11/ ما الفرق بين الاسماء الذاتيه والاسماء الفعليه ؟
    الفعليه مثل الخالق المصور الباري الذاتية الرحمن الرحيم العليم

    س12/ ما سبب افضليه آدم ع على الملائكة ؟
    العلم الذي زوده الله به لان وعائه يستقبل واودعه القدره
    س13/ ما هي الاسماء التي لها تجليات في الخلق والاسماء التي ليس لها تجلي في الخلق ؟
    الله الرحمن الرحيم لها تجليات في الخلق محمد ص وعلي وفاطمه ع اما الكنه والحقيقه ليس لها تجلي وترمز بالضمير الغائب هو
    س14/في اي آية من سورة الفاتحة يوجد عودة للثناء على الله سبحانه وتعالى
    صراط الذين انعمت عليهم
    س15/ ما هي ادنى مرتبة من مراتب طلب الهداية كما بينها ع

    س16/ ما هي السبل التي بينها ع في السير على الصراط المستقىم

    س17/ما هو سبب الخطر العظيم الذي يشعر به الانسان ولو كان مهتديا لبعض سبل الصراط المستقيم

    س18/ لماذا جاء لفظ الجماعة في نعبد ونستعين
    اي انهم كالجسد الواحد يتكلم الواحد عن الجماعه

    س19/ لماذا قال ع ولهذا السبب قد تكون قراءة ملك هي الاصح مع ما روي عن اهل البيت ع
    ملك هي اعم واشمل من مالك وملك يكون مالك الملك اي يكون ملكا على رعيته ويدير امورهم

    س20/ ما معنى عبادة الله في اياك نعبد واياك نستعين
    معرفة خليفة الله على ارضه وهو الامام المهدي ع في هذا الزمان

    س21/ ما هو يوم الدين ؟ بين ذلك باختصار
    يوم الدين هو يوم الجزاء والحساب وهو ويبدأ مع قيام الامام المهدي ع وينتهي الى يوم القيامه بالحساب

    س22/ لماذا امة القائم او انصار واصحابه هم خير امة اخرجت للناس ؟
    لانهم يامرون بالمعروف وينهون عن المنكر وينصرون خليفة الله المهدي ع ويحققون حاكمية الله على ارضه في جميع الارض

    س23/قال ع العبادة عبادة الله سبحانه ببساطة وبدون اي تعقيد هي .... اكمل ذلك
    العباده هي طاعة الله سبحانه وتعالى والنهي عن ما نهى عنه وطاعة المخلوق الاول او العقل الاول محمد ص واله عندما قال للعقل ادبر فادبر وقال له اقبل فاقبل وطاعة الله تكون متمثله بطاعة حجج الله على ارضه والامام المهدي ع في هذا الزمان ومن مات ولم يعرف امام زمانه مات ميتة جاهليه

    س24/كيف لا يستعين العبد بغير الله ؟
    كاستعانتنا بالطبيب والمعلم والفلاح والعامل والمهندس لكنه بالحقيقه ان الشافي والمعلم هو الله وكل شيء قائم بالله

    س25/ كيف تتم الاستعانة بالله سبحانه وتعالى وحده ؟
    توضيح : يعني الانسان يستعين بالفلاح والعامل فكيف تتم الاستعانة كيف يجمع بين الامرين اي الاستعانه بالطبيب او الدواء انما هو استعانه بالله وجعل الله الدكتور سبب للشفاء فالطبيب لايشفي الى بقوة بحول الله وقوته فيجب ان يكون استعانتنا بالله وكل شيء قائم بالله

    س26/ كيف ليس هناك اي اشتراك حقيقي بين الاصبع والتراب والبرتقالة ؟
    الاشتراك يكون بالماده وبما ان الماده عدم قابل للوجود فلايوجد ترابط حقيقي بين الثلاثه

    س27/ غاية الانسان هي الوصول الى العالم العقلي فما هو الغرض من هذا الوصول
    ان غاية الانسان هو الوصول الى معرفة الله سبحانه من خلال حججه على الخلق والذين يمثلون ظل اسماءه الحسنى فباخلاص العبد وبحمده لله يصل الى العالم العقلي كما وصل محمد ص وهو العقل الاول ومدينة العلم وفاطمه وعلي عليهما السلام هما باب المدينه الظاهر والباطن

    س28/ كيف بين الامام ع صراط الذين انعمت عليهم ؟ بين ذلك باختصار
    قال الامام ع هم صراطان صراط الله وصراط الجحيم وصراط الله هم الانبياء ولرسل وعلى الناس التمسك بها لان الله انعم عليهم باخلاصهم وفي زماننا هذا يمثل الامام المهدي ع
    قال الامام أحمد الحسن (ع) : أيها الناس لا يخدعكم فقهاء الضلال وأعوانهم ، إقرؤوا ، إبحثوا ، دققوا ، تعلموا ، واعرفوا الحقيقة بأنفسكم ، لا تتكلوا على أحد ليقرر لكم آخرتكم فتندموا غداً حيث لا ينفعكم الندم ، وَقَالُوا رَبَّنَا إِنَّا أَطَعْنَا سَادَتَنَا وَكُبَرَاءنَا فَأَضَلُّونَا السَّبِيلَا ، هذه نصيحتي لكم ، ووالله إنها نصيحة مشفق عليكم ، رحيم بكم ، فتدبروها وتبينوا الراعي من الذئاب .

المواضيع المتشابهه

  1. اجوبة على الاسئلة الاختبارية لمادة : " الوصية والوصي " ــ النصف 2 من المرحلة 2
    بواسطة ya fatema في المنتدى الساحة الطلابية بالحوزة العلمية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 19-10-2013, 17:44
  2. اجوبة على الاسئلة الاختبارية لمادة : " الوصية والوصي "
    بواسطة ya fatema في المنتدى الساحة الطلابية بالحوزة العلمية
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 03-06-2013, 00:29
  3. (حل أسئلة مادة شيئ من تفسير سورة الفاتحة)
    بواسطة Ya_Rahmat_Allah_Alwas3ah في المنتدى الساحة الطلابية بالحوزة العلمية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 28-04-2013, 19:36
  4. اسئلة اختبارية لمادة : " شئ من تفسير سورة الفاتحة "
    بواسطة ya fatema في المنتدى الساحة الطلابية بالحوزة العلمية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 22-04-2013, 20:30
  5. قراءة سورة الفاتحة
    بواسطة adno في المنتدى توضيح عبارات شرائع الإسلام
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 10-03-2011, 16:30

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
من نحن
أنت في منتديات أنصار الإمام المهدي (ع) أتباع الإمام أحمد الحسن اليماني (ع) المهدي الأول واليماني الموعود وصي ورسول الامام المهدي محمد ابن الحسن (ع) ورسول من عيسى (ع) للمسيحيين ورسول من إيليا (ع) لليهود.

لمحاورتنا كتابيا يمكنك التسجيل والكتابة عبر الرابط.
ويمكنك الدخول للموقع الرسمي لتجد أدلة الإمام احمد الحسن (ع) وسيرته وعلمه وكل ما يتعلق بدعوته للبيعة لله.


حاورنا صوتيا  أو كتابيا  مباشرة على مدار الساعة في :
 
عناوين وهواتف : بالعراق اضغط هنا.
روابط مهمة

الموقع الرسمي لأنصار الإمام المهدي (ع)

.....................

وصية رسول الله محمد (ص) العاصمة من الضلال

.....................

كتب الامام احمد الحسن اليماني (ع)

خطابات الامام احمد الحسن (ع)

سيرة الامام احمد الحسن اليماني (ع)

.....................

إميلات

مكتب السيد احمد الحسن ع في النجف الاشرف najafoffice24@almahdyoon.org

اللجنة العلمية allajna.alalmea@almahdyoon.org

اللجنة الاجتماعية allajna.ejtima3ea@almahdyoon.org

المحكمة الشرعية mahkama@almahdyoon.org

الحوزة المهدوية / مدرسة انصار الامام المهدي عليه السلام في النجف الأشرف najafschool@almahdyoon.org

معهد الدراسات العليا الدينية واللغوية ihsn@almahdyoon.org

تابعنا
تذكر...

"أيها الناس لا يخدعكم فقهاء الضلال وأعوانهم إقرؤوا إبحثوا دققوا تعلموا واعرفوا الحقيقة بأنفسكم لا تتكلوا على احد ليقرر لكم آخرتكم فتندموا غدا حيث لا ينفعكم الندم (وَقَالُوا رَبَّنَا إِنَّا أَطَعْنَا سَادَتَنَا وَكُبَرَاءنَا فَأَضَلُّونَا السَّبِيلَا). هذه نصيحتي لكم ووالله إنها نصيحة مشفق عليكم رحيم بكم فتدبروها وتبينوا الراعي من الذئاب".

خطاب محرم الحرام ـ الإمام أحمد الحسن اليماني (ع).