النتائج 1 إلى 10 من 10

الموضوع: الى الاخوة الانصار في اوربا وامريكا

  1. #1
    عضو مميز الصورة الرمزية فأس ابراهيم
    تاريخ التسجيل
    27-05-2009
    الدولة
    عراق
    المشاركات
    1,051

    1 الى الاخوة الانصار في اوربا وامريكا

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صل على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما كثيرا
    الاخوة الانصار في اوربا وامريكا الشمالية
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    ارجوا منكم ايها الاخوة والاخوات الكتابة هنا لقصص ايمانكم بالدعوة المباركة والكرامات التي حصلت معكم والمواقف المهمة التي تنفع الناس وهم في طريقهم في البحث بدعوة الله نسال الله ان يكون هذا المشروع فيه رضا لله وال محمد عليهم السلام وهداية الناس عندما يقرأون قصصكم وانتم في تلك البلاد .
    ونرجوا افتتاح قصصكم بما يلي:
    1- الاسم الصريح او الاسم واللقب.
    2- الدولة والولاية.
    3- تاريخ الايمان بالدعوة.
    اسأل الله ان يوفقكم لنصرة قائم ال محمد عليهم السلام

  2. #2
    مشرف الصورة الرمزية حكيم الراجي
    تاريخ التسجيل
    06-02-2013
    الدولة
    بلجيكـــــا
    المشاركات
    96

    افتراضي رد: الى الاخوة الانصار في اوربا وامريكا

    أخي الطاهر فأس ابراهيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
    ميمون ومبارك مقترحكم هذا ..
    نعم سيكون فيه من التشويق ما ينعش الروح لكل الأحبة الأنصار ويثري القلب يقينا ثابتا بأذن الله سبحانه وتعالى وببركة محمد وآل محمد وقائمهم صلوات الله عليهم أجمعين ..
    ما رأيك أخي الحبيب لو نقلنا هذا الموضوع إلى قسم ( الأدب والنصوص ) لإثراء القسم وللتخصص كونها قصصا ..؟
    ويا حبذا لو تكرّم علينا أخونا الغالي المدير العام بإرسال رسائل خاصة إلى كافة الأعضاء يعلمهم بهذا المشروع المبهج ..
    شكر الله سعيكم وجزيتم خيرا ..
    والحمد لله وحده ...

  3. #3
    مشرف
    تاريخ التسجيل
    23-06-2012
    الدولة
    النرويج
    المشاركات
    378

    1 رد: الى الاخوة الانصار في اوربا وامريكا

    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صلي على محمد وال محمد الائمه والمهديين وسلم تسليما
    اكتب قصه ايماني ان شاء الله بدعوة الامام احمدالحسن ع وارجوا من باقي الاخوه كتابة قصصهم وفقكم الله وذلك لتثبيت ذلك تاريخيا ومن الله التوفيق

    الاسم ميثم الانباري
    الدوله النرويج
    تارخ الايمان بالدعوه الشهر الاول من عام 2009

    اود ان اذكر اولا ان معرفتي باسم الامام احمد الحسن ع كان مبكرا جدا وكان ذلك في عام 1991 اي بعد الانتفاضه الشعبانيه المباركه فكان لنا جارا في منطقتي التي اعيش فيها وهذا الجار هو من الساده الشريفات وهو رجل مؤمن جدا وذات وجه نوراني يدل على ايمانه وكان رجلا ورعا وتقيا وكنا نعيش في نفس المنطقه فكنت من المقربين له وكات يحبني كثيرا لسبب انني اساعده دائما في فترة منع تعزيات الامام الحسين ع فلقد كان هذا الرجل مسددا وموفقا فرغم المنع كان يقوم في كل سنه بتعزيه حسينيه في بيته ويطبخ الطعام وياتي الناس في بيته لياكلوا زاد الامام ع فكنت اقوم بتوزيع الطعام معه واساعد قدر الاستطاعه لان والدي كان ايضا يخاف علي ويمنعني لخوفه ان اعتقل من قبل البعثيين فكنت احاول ان اساعده قدر الاستطاعه ولو بدون علم والدي .

    في يوم من الايام وبعد ماحصل من دمار وهوان على الناس بسبب فشل الانتفاضه الشعبانيه سالت السيد حسين الشريفي عن مايحصل والى متى نبقى هكذا مظلومين ولماذا هذا الظلم على شيعة اهل البيت ع فقال السيد حسين الشريفي رحمه الله لاتخف فالامام ع ولد وهو موجود الان واسمه احــــــــــــــــــمــــــــــــــ ــــــــد
    فكنت متلهفا ان اعرف المزيد عن الامام ع الذي اسمه احــــــــــــــــــــــمــــــــــ ـــــــــد ولكن السيد حسين الشريفي امتنع ان يخبرني باي معلومه اخرى عن الامام احــــــــــــــــــمــــــــــــــ ـــــد وقال لي لااستطيع ان اقول لك شيئ اكثر من ذلك رغم محاولاتي المتكرره وسؤال والحاحي على كل حال مرت السنين وتوفى السيد حسين الشريفي رحمه الله ولم اعرف اي معلومات اخرى بخصوص الموضوع في عام 1996 ضاقت بنا الامور في العراق ولم احتمل البقاء فبعد ان رتبت اموري واعددت نفسي للسفر خارج العراق سالت والدتي ان تاخذ لي خيره عن سفري هل اسافر ام لا فاخذت امي الخيره فقالت الخيره جيده ولكنك سوف تتاخر كثرا لكي تصل الى مقصدك فكانت الخيره هي نص الايه الشريفه أَمْ حَسِبْتَ أَنَّ أَصْحَابَ الْكَهْفِ وَالرَّقِيمِ كَانُوا مِنْ آيَاتِنَا عَجَباً صدق الله العلي العظيم
    فلم اكن ادرك معنى هذه الايه الشريفه ولكن والدتي كانت تعلم انني سوف اتاخر كثيرا لكي اصل الى مقصدي وكان مقصدي هو اوربا طبعا وفعلا كان ذلك فكانت وجهتنا ايران اولا ثم سوريا ثم تركيا وبلغاريا وصربيا وهنكاريا والمانيا وهولندا ثم الى الدول الاسكندنافيه الى النرويج فوصلنا الى النرويج وكانت محطتنا الاخيره في اواخر عام 2003 وطبعا هذه رحلة طويله دامت سبع سنوات من التعب والايثار والمعاناة والعوز وعانت اهلي معي اشد المعاناة الى ان رزقنا الله تعالى في النرويج بالاقامه والعمل وتحسنت الامور بشكل مضطرب وغير طبيعي ولم نكن نحلم بهذا الرزق الوفير والحمد لله في عام 2008 هممت لشراء بيت فرزقني الله ذلك وكان بيتا كبيرا مباركا وقد رؤت اهلي فيه رؤيا ان الملائكه قد نزلت وقرات القران الكريم في صالة البيت قبل ان نتحول به بليله واحده
    كنا قد تحولنا الى البيت بتاريخ 13 .12 .2008 وفي الشهر الاول من عام 2009 تم تبليغنا بالدعوه المباركه ولكن السؤال كيف تم التبليغ ؟؟؟
    كنت جالسا في الطابق الاعلى في المكتبه الخاصه بي اجمع فيها الكتب التي اقراها بعص الاحيان وايضا فيها جهاز الكمبيوتر وكنت اتابع الايميل فتحت صندوق الوارد فوجدت رساله لااعرف من اين هي ومن هو المرسل فوجدت الرساله تقول لقد ظهر المنقذ وصي ورسول من الامام المهدي ع اليماني الموعود احمد الحسن ع فقرات الرساله وقرات الوصيه فاستدعيت اهلي فقلت لها تعالي واقرئي ماهو رؤيك ؟؟؟ فقرئت فقالت هذا الرجل حق هذا الامام حق فكتبنا في نفس الساعه الرد على الرساله ولكن لم يظهر عندي من هو المرسل فكتبنا اننا نبايع الامام ع على البيعه والطاعة والنصره ولم نكن نعرف معنى هذه البيعه وكتبنا ايضا ماهو تكليفنا الان وماذا نفعل فجاء الرد على الرساله اننا نصبر فقط ومن هنا لم نفكر بالدعوه ونسينا الامر وبعد اشهر عده اتصل بي ابن خالي الاخ ابو مصطفى وقال لي لقد ظهر الامام المهدي ع فسالت من هو وكيف ظهر ولم يكن في بالي انني اعرف الامام وبايعته فقال اليماني الموعود احمد الحسن ع فتذكرت فقلت له انا بايعت الامام ع وانا اعرفه فتعجب وقال كيف ومتى فاخبرته بالقصه فقال وكيف انت الان تقلد فقلت له لااعرف يعني هل التقليد ممنوع فقال نعم وبين لي ومن هنا بدات رحلتنا مع الدعوه ومع الادله وقراءة الادله وبدات ادخل البالتوك في الحقيقه في بداية الامر لم اكن افقه معنى تلك البيعه ولكنني ادركت ذلك فيما بعد والحمد لله وحده وحده وحده

  4. #4
    مشرف الصورة الرمزية نرجس
    تاريخ التسجيل
    04-01-2010
    الدولة
    دولة العدل الالهي
    المشاركات
    1,167

    افتراضي رد: الى الاخوة الانصار في اوربا وامريكا

    اللهم صل على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما

    ثبتكم الله مع قائم ال محمد بحق احمد ع
    كلام النور احمد ع كونوا كالماء يطهر النجاسة ولكن يتخللها ويسير معها حتى يزيلها عن البدن برقة وبدون اذى للبدن لاتكونوا سكين تقطع اللحم مع النجاسة فتسببوا الم للبدن ربما يجعله يختار النجاسة على طهارتكم من شدة الالم

  5. #5
    مشرف الصورة الرمزية المهتدية بأحمد
    تاريخ التسجيل
    27-04-2012
    الدولة
    Denmark
    المشاركات
    614

    6 رد: الى الاخوة الانصار في اوربا وامريكا

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاتهُ
    الله يوفق صاحب الموضوع ويرزقه ما يحب ويرضى.


    الاسم: نسمة علي العامري
    الدولة: الدنمارك/العراق
    تأريخ التحاقي واهلي بيماني آل محمد (ص) : آذار/مارس 2012


    في احد الايام، ذهبت زيارة الى امرأة عراقية لاول مرة أزورها في البيت ولا اعرفها حق المعرفة لكنني كنت قد قصدتها لامر ما. كان البيت خالي الا من ربة المنزل وانا. عاينت المكان وما حولنا. كان صباح غريب. اصوات تغريد العصافير والطيور في الخارج في منتهى الروعة، تبعث لنا هدوء واسترخاء، كان صوت فهرمند الشجي ينبعث من جهاز كمبيوتر ويقرأ بحنين دعاء الصباح. في اثناء حديثنا دخلنا بمواضيع اجتماعية ودينية وعن ما يجري من احداث حول العالم الى أن وصلنا بالحديث حول الامام المهدي (ع). (علماً ان زيارتي كانت لا علاقة لها بالدعوة ولا بالحديث حول الدين).
    بدأت الاخت تتكلم وكان سؤالها: هل سمعتي بإن اليماني قد ظهر؟ هل تعرفين ان ابن الامام المهدي (ع) موجود ويطلب النصرة؟ . لم تنتهي من كلامها حتى بدأت انا بالمقاطعة والسؤال. أين وكيف ومتى وهل للامام المهدي (ع) ذرية اصلاً؟ ولماذا لم نسمع ذلك من المراجع او في وسائل الاعلام؟ لماذا ولماذا؟ كأي ملهوف يسأل عن مغيثه ويتشوق لسماع خبر عنه. طبعا كانت علامات السؤال والتعجب تتكاثر من قبلي للاخت وهي تحاول ان تختصر لي. لطالما كنت اقرأ روايات اهل البيت (ع) حول الامام المهدي (ع) واليماني وكانت معلوماتي لا بأس بها آنذاك.
    كان سؤالي الاول عن اسمه؟ قالت ان اسمه أحمد الحسن (ع). وعدتها وقلت لها اني سأبحث بالموضوع وابحث حول ..... احمد الحسني؟ احمد ابن الحسن؟ كان اسم الامام عليه السلام غريب عليَ وكانت هي المرة الاولى في حياتي التي اسمع بأسمه الطاهر لذلك أكدت لي الاخت وصححت الاسم وقالت هو: أحمد الحسن (ع) وليس الحسني.
    انتهت زيارتي للاخت وهي طبعا انصارية وستكتب قصتها ان شاء الله. أوصتني ان ابحث وان لا أترك الامر. كان كلامها مقنع جداً لانها تسيق روايات عن محمد والعترة الطاهرة. كلمتني عن علم الامام احمد الحسن (ع) وعن كتبه وادلة الدعوة.
    خرجت منها لكن فكري كان مشغول طوال اليوم بما قالت لي. شرود وتشتت ذهني وكأني بغير عالم.
    بلغت اهلي بما قالته لي الاخت. قلت لهم انها تقول كذا وكذا. شدهم الموضوع لدقائق ونسوا الامر.

    لكني لم انساه. طوال الوقت افكاري مشوشة. في ليلة من الليالي دخلت على الكوكل google وكتبت اسم الامام (ع). نتيجة البحث كانت غير ايجابية. اشياء كثيرة تتكلم ضد الدعوة وسب وشتائم وصور وما شابه. كان واضح ان للدعوة سيطها ومنتشرة واستغربت كيف اني لم اسمع بها وهي موجودة منذ عام 1999 . المهم اخيراً وصلت للموقع الصحيح الا وهو الموقع الرسمي لانصار الامام (ع). قرأت فيه وسمعت خطاب محرم بصوت الامام (ع). بصراحة عقلي البسيط لم يفهم الا القليل من ذاك الخطاب العظيم! وما هو المقصود منه! قرأت كل شي بالموقع تقريباً وكانت الادلة كلها مقنعة جدا جدا بالنسبة لي. خصوصا انها من كتبنا الشيعية المعتبرة.

    لم اخبر احد بالامر خوفاً من الاستهزاء وخوفاً ان يأثروا على رأيي. قرتت ان ابحث لوحدي اولاً ~ بدأت على اليوتوب اشاهد الحلقات التي سجلتها قناة الديار مع جريدة الصراط المستقيم واستفدت كثيراً من سلسلة الواصلون التي عملها الاخ الانصاري عبد الله هاشم حفظه الله. كما انني سجلت عضوية معكم بالمنتدى بأسم *الباحثة* وحصلت على الكثير من الردود للشبهات والشكوك التي كانت تطاردني.

    مضت ست شهور وانا ابحث لكن ببطئ شديد وعدم إلتزام. أي انني كنت ابحث 10 دقائق بالموقع واخرج ثم بعد عدة ايام اواصل البحث وهكذا. كنت اصلي وادعو الله بصدق ان يلحقني بالسيد احمد الحسن (ع) اذا كان حق. وان يبعدني عنه كل البعد اذا كان مُدعي كذاب (حاشاه).

    صدفة التقيت بالاخت الانصارية في الحسينية بأحدى المناسبات الدينية. كنت انظر اليها طوال الوقت. انتظرت نهاية المجلس وتوجهت اليها وجلست بجوارها وقلت لها: أنني مازلت ابحث ولم انسى الموضوع. فكانت علامات البهجة والسرور واضحة تعلوا على وجهها. اتذكر انها قالت بصوت مرتفع نوعا ما: أُقسم لكِ بالله انه هو الحــــــــق. صدى صوتها ما زال بأذني يتردد لهذا اليوم. (هي تقرأ قصتي ان شاء الله وتتذكر معي)

    أكملت بحثي..... وبعدها استخرت الله عز وجل

    كانت الخيرة تقول: ابحث ودقق بنفسك!! (فقط حينما اصبحت انصارية عرفت انها مقولة السيد احمد ع حيث قال للناس: أبحثوا ودققوا واعرفروا الحقيقة بأنفسكم لا تتكلوا على احد ليقرر لكم اخرتكم. طبعاً كنت مندهشة جداً حينها واغرورقت عيني له دموعاً)

    كانت حالتي تزعجني. تارة ابحث تارة اسأل الناس.كنت حائرة وانتظر منهم ان يفيدوني. أُناس كنت اعتقد انهم قدوتي و مرشدين حقيقيون ومتدينين جدا. كان رد أحداهن
    *اتركيه انه دجال نعرفه جيداً* والاخرى تقول *من أين حلت علينا هذه المصيبة؟, اتركي تلك المرأة (تقصد الانصارية) وأحذروا منها فإن لديها افكار غريبة*. كنت من داخلي احترق مع كل كلمة تصدر من افواه المعادين الذين كنت اسألهم واندم واحس انني ما كان عليَ ان اسألهم ابداً. كانت كلماتهم تزيدني اصرار وعزيمة وعناد وتجعلني ابحث اكثر واكثر. أتذكر انني كنت حينما اسألهم اقول لهم * هل سمعتم بالامــــام احمد الحسن (ع) ان ادلته كذا وكذا وان الامـــــــام احمد الحسن (ع) جاء بكذا وكذا. فردت علي من كانت بمثابة اختي سابقاً قبل المقاطعة لنا وقالت *وجعلتموه أمامـــاً ايضاً؟؟؟ ثم قالت لي: لا تقولي عليه السلام*

    حتى قبل ايماني به لم انطق اسمه من غير ان اقول الامام عليه السلام. وحمداً لله لم اسبه يوماً ولم اكن معاندة ابداً.
    صمت 3 ايام ورأيت رؤيا تدل على احقيته وتوكلت على الله وأمنت به. أتصلت بالاخت الانصارية وبلغتها. كانت بقمة سعادتها. لم تتركني. أرشدتني وعلمتني اشياء كثيرة ومازالت. لا انسى فضلها طوال حياتي.

    بعدها سجلت بالبالتوك وصرت اتردد وافتح الغرفة الاسلامية - غرفة انصار الامام المهدي ع. كنت اكاد اخشع لحسن كلامهم عن محمد واله ولحسن حوارهم وطرحهم للادلة. وكانوا اهلي يسمعون معي بعض القصص والحوارات لكنهم لم يكونوا مبايعين لامام (ع) بعد. لم يكن الامر سهلاً حيث ان لديهم شكوك ولكنهم كانوا يحصلون على الرد من الانصار بالغرفة ومن الاخت الانصارية ومني احيانا. والحمد لله بعد حوالي شهر من الكلام مع والدي ووالدتي واخي واختي لم يكن لديهم اعتراضات اخرى.
    فسلموا وبايعوا اليمـــــــاني قائم آل محمد السيد أحـــمد الحسن وصي ورسول الامام المهدي ارواحنا لتراب نعليهما الفداء.

    والنتيجة باختصار صدمة لا بعدها من صدمة وردة فعل همجية الى ابعد الحدود. مقاطعة شاملة وطعن في سمعتنا من من حولنا في المنطقة بعد ان دعوناهم لليماني الذي ينتظروا حسب ما يزعمون. طعن ومقاطعة من الذين كانوا لنا اهل واصدقاء وكنا نعتقد انه تربطنا بهم علاقة طيبة وصادقة. وهم انفسهم من كانوا لا يكفون عن مدحنا ومدح اخلاقنا وحسن سلوكنا واليوم اصبحنا عكس ذلك بنظرهم وضالين للاننا حسب رأيهم أضعنا ديننا ونحاول هدم وتشتيت التشيع والصف الشيعي ومراجعهم. وشرطهم هو اما ان نعود الى رشدنا وأما انهم يقاطعونا لان التواصل معنا حرام ونحن على حالنا هذا.

    ولسان حالي واهلي: يــــــــــــــــــــــا ليت قـــــــــــــومي يعلمــــــــــون

    والحمد لله رب العالمين وثبتنا الله وإياكم على نعمة التوحيد الشهادة والولاية و الهداية

    قال الامام احمد الحسن ع:
    لنفتح صفحة جديدة ونقول نحن من الان نحب في الله ونبغض في الله لنكون بذلك احب الخلق لله سبحانه.




  6. #6
    عضو نشيط
    تاريخ التسجيل
    24-01-2012
    المشاركات
    614

    افتراضي رد: الى الاخوة الانصار في اوربا وامريكا

    ماشاءالله قصص رائعة جدا اخواني الكرام
    سبحان الله كأنما في رقبة كل أنصاري فضل من الله وفضل من أخ او أخت دلوا او أشاروا الى هذه الدعوة المباركة
    مستمر معكم في قراءة الموضوع
    قناة المشرق على اليوتيوب
    http://www.youtube.com/user/Orient10...ow=grid&view=0

    ردا على الفلم المسيئ على شخص نبي الله محمد صلوات الله وسلامه عليه
    http://www.youtube.com/watch?v=Kp696G_Mn54&feature=plcp

  7. #7
    عضو مميز الصورة الرمزية فأس ابراهيم
    تاريخ التسجيل
    27-05-2009
    الدولة
    عراق
    المشاركات
    1,051

    افتراضي رد: الى الاخوة الانصار في اوربا وامريكا

    اللهم صل على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما
    وفقك الله اخونا حكيم الراجي ... الامر عائد الى المشرف فان كان مناسبا نقل الموضوع فبها ونعمت .
    وفقك الله اخونا ميثم الانباري ... اسأل الله لكم الثبات ولكل انصاري امن بالوصي احمد عليه السلام والهداية لكل الناس .
    جزاكم الله خير اختنا المهتدية باحمد.... اسال الله ان يرزقكم حسن العاقبة مع محمد وال محمد عليهم السلام
    ..
    ..
    ..
    اتمنى من الاخوة في اوربا وامريكا الشمالية الدخول والمشاركة فهذه القصص حقا انها ترق القلوب وتُعرف بقائم الحق احمد عليه السلام وان شاء الله تكون بذرة خير لهداية الناس عند قرائتها
    وارجوا من المشرف تثبيت الموضوع لفترة معينة ليراه الاخوة المعنيين في اوربا عند دخولهم
    جزاكم الله خير

  8. #8
    عضو مميز الصورة الرمزية Saqi Alatasha
    تاريخ التسجيل
    09-07-2009
    المشاركات
    2,487

    افتراضي رد: الى الاخوة الانصار في اوربا وامريكا

    اللهم صل على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما كثيرا

    أحسنتم وفقكم الله لكل خير ... موضوع شيق .. جعلها الله في ميزان حسناتكم
    هل يصعب عليك أن تسجد ولا ترفع رأسك حتى تسمع جواب ربك لتنجو في الآخرة والدنيا ؟
    وهل يصعب عليك أن تصوم ثلاثة أيام وتتضرع في لياليها إلى الله أن يجيبك ويعرفك الحق ؟

    الامام احمد الحسن (ع) ـ كتاب الجواب المنير

  9. #9

  10. #10
    عضو نشيط
    تاريخ التسجيل
    14-05-2011
    الدولة
    السويد
    المشاركات
    496

    افتراضي رد: الى الاخوة الانصار في اوربا وامريكا

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    اخي الفاضل فاس ابراهيم وكل الانصار الفضلاء والأنصاريات الفاضلات
    كنت والعياذ بالله تعالى من انا نفسي قد نشرت قصتي في هذا الموضوع ولعل فيها الفائدة لو أعيدها في هذا الموضوع الذي فتحته آجرك الله تعالى عليه وسأنقل النص مع الرابط لمن اراد واحب ان يقرأ ويطّلع على الأضافات في ذيل قصة الأيمان بدعوة السيد احمد الحسن عليه السلام وهذا هو النص:

    حكايتي مع الرقم 1999



    بسم الله الرحمن الرحيم
    اللهم صل على محمد وال محمد الأئمة والمهديين وسلم تسليما

    كبرت في بيئة يقال لها انهم من اهل السنة ومن المذهب الشافعي وما كنت أعلم معنى الشافعية لأني ولدت في مجتمع عوّدنا بأننا من اتباع هذا المذهب.
    رغم كون والدتي رحمها الله تعالى عربية الأصل فكان من الأجدر ان تكون هي من اتباع المذهب الحنفي حسب عادة توارث المذاهب منذ الولادة ولكنها كانت تظن انها شافعية لمجرد انها ولدت وعاشت وترعرت وكبرت في قرية كردية وتبعت مذهب الناس الساكنين فيها وبلا شك هو نفس مذهب والدي رحمه الله تعالى والذي كان هو كذلك فردا من افراد تلك القرية.
    تلقيت ومنذ طفولتي هذا التراث الديني المذهبي الشافعي وانا واعوذ بالله من الأنا لم افهم ما معنى الشافعية.
    بعد ان وصلت المرحلة ما بعد المراهقة بدأت انفر من هذا المذهب وخاصة عندما وجدت اكثر علمائهم وخاصة خطباء الجمعة يميلون الى الأغنياء قبل الفقراء ويتزاورون الأعيان وكبار القوم دون الضعفاء وأدعيتهم في صلوات الجمعة لرؤساء الجمهورية الذين حكموا العراق وهم كانوا يعرفون ويعلمون انهم حكام ظلمة وجائرون ولكنهم لايجرؤون في نطق كلمة الحق عند سلطان جائر لأن الدولة كانت تصرف مرتبات رجال الدين الذين يمسكون ادارة المساجد في المدينة او بالأحرى في كل المدن التي تدين بمذهب غير مذهب اهل البيت عليهم السلام.
    كانت الفرصة مواتية للشيطان ان يضلّنا ونحن كنا نعيش خضم هذه الصراعات السياسية والأجتماعية والفراغ الروحي ولا نعرف بمن نتمسك ومن هو القائد الصالح ومازالت هذه الأمة والى هذا اليوم تعاني منها.
    كان هناك متنفس لتغيير النظام الجائر في بغداد وكان أملي في الشهيد محمد باقر الصدر (رض) رغم كوني لم أفقه من فكر الشيعة شيئا ولكن الأقدار سارت بما لا تشتهي السفن حيث سارع النظام الجائر في اعدام الصدر الأول (رض) ففقدت الأمل في التغيير وتعاقبت الأيام التعيسة بعد استشهاد هذا العالم العامل.
    و بدأت الحرب العراقية الأيرانية وكنت شابا جديد التخرج من دراستي الجامعية فزجّوني في أتونها وكنت اعلم انها حرب ظالمة ووراءها امريكا التي كنت اعاديها بقوة ليس بسبب واعز ديني بل بسبب افكاري التي كنت اؤمن بها وكنت اعتبر امريكا عدوة الشعوب وهي كذلك.
    تحملت بعض الأشهر في الجبهات الخلفية بسبب تهديد السلطات بأعتقال أولياء امور كل جندي هارب. ففي احد الأيام قررت الهروب ولكن عندما فكرت بما سيحصل لوالدي ترددت وتراجعت.
    في احد الأيام بعد ان وبّخني ضابط المعسكر الخلفي وهو كان برتبة رائد في حضور آمر الكتيبة وهو برتبة مقدم فهمس ذلك الرائد في اذن ذلك المقدم وكنت أرى علامات الغضب في وجه المقدم اي آمر الكتيبة فأمر بنقلي الى الجبهات الأمامية اي مئة كيلومتر داخل ايران.وكنت اعلم ماذا همس في اذنه لأن ملفي السياسي المعارض كان تحت ايديهم وكوني لست عضوا في حزبهم اللعين فكانوا يعرفون كل شئ عني.
    فهربت في صباح اليوم التالي من مدينة العمارة متوجها الى مدينة السليمانية بعد تزوير اجازة صادرة من المعسكر وبقيت مختفيا في المدينة لأسبوعين الى ان ساعدني احد اصدقائي بمرافقة دليل خبير في الطرق كي لا اقع بيد السلطات التي كانت تحاصر المدينة فخرجت الى الجبال المحيطة وبقيت حوالي سنة ثم توجهت الى ايران وكان هدفي الوصول الى اوروبا وبمساعدة منظمة اسلامية كردية استطعت الخروج الى سوريا عن طريق السفارة السورية. ولأول مرة في سوريا التقيت بشيعة العراق وادخل في نقاشات عقائدية رغم اني كنت مفلسا عقائديا على الصعيدين الشيعي وبما يسمى مذهبي السنّي (1) ولكن لم اكن افهم التشيع والى ماذا يدعون.
    من خلال النقاشات فهمت الطرح الشيعي المغاير من الطرح ( السنّي) (2) من المذاهب الأربعة.
    وصلت الى اوروبا بعد قضاء تسعة اشهر في سوريا وبدأت اتصالاتي بالمسلمين عن طريق احد مساجد السنة الذي كان تسيطر عليه الرابطة الأسلامية وهي جمعية اسلامية مرتبطة فكريا بالمنهج الوهابي السلفي ووقتها لم اكن اعلم ما معنى الوهابية ولا السلفية.
    كان بعض من الشيعة كذلك يحضرون ذلك المسجد بهدف التأثير على اتباع المذاهب الأخرى. بعد مدة قضيتها في المسجد وجدت هناك صراعات كبيرة بين النهجين ورغم كوني محسوبا على المذهب (السنّي) (3) ولكن كنت اميل لنصرة الشيعة.
    كنت اكره تسفيه اهل البيت عليهم السلام حيث بعض شيوخهم كانوا ينزلون عليهم وحتى وصل بأحد الشيوخ ان نكر وجود الأئمة اصلا وادعى انهم اصلا غير موجودون وهم فقط من صنع ونسج خيال الشيعة والصفويين.
    عشت هذا السجال وكنت فقط مراقبا لا اتدخل في الحديث مع اي طرف ولكن كنت متحفظا في ايذاء الشيعة او جرح مشاعرهم.
    كان معي شابين اخوين مصريين وكانا متعاطفين مع ثورة السيد الخميني (رض) وكنا نتبادل اطراف الحديث وننكر على جماعتنا سلوكهم الأنتقادي في معاملة اتباع المذهب الشيعي الموالي لفكر اهل البيت ولكن لم نكن نملك الجرئة في انتقاد رموزنا فكانت بالنسبة لنا جبال شامخة لا طاقة لنا بأجتيازها.
    ولكن كنت ما ازال اميل للفكر المغاير وفهمت ان مسجدنا مرتبط بعائلة ال سعود وكنت ومنذ المراهقة اكره آل سعود واعتبر هذه الدولة حكومة عميلة وظالمة وهي إحدى أذناب امريكا في الشرق الأوسط ولهذا بدأت اقلل من تواجدي في المسجد الى ان وصل بيّ الى القطيعة التامة.
    بدأت اقرأ فكر التشيع وحياة الأئمة عليهم السلام الذي لم اسمع بهم مطلقا سابقا عندما كنت في البيئة الشافعية. بدأت اتصل بأيران كي تصلني الكتب فقرأت المراجعات وقرأت كتبا للتيجاني وهو المستبصر التونسي المعروف وقرأت صفحات من فلسفتنا واقتصادنا من كتب الشهيد الصدر الأول (رض) ولا اذكر ان قرأت كل صفحات الكتابين و قرأت بعض اصداراته الأخرى ومن ثم قرأت لكتّاب اخرين والعديد من الكتيبات التي كانت تصلني من منظمة البلاغ الاسلامي من ايران فقرأت عن حياة الأئمة عليهم السلام بما يقرب التفصيل وشغفت بقراءة ادعية الأمام السجاد(ع) وخاصة مناجاة الخمس عشرة. ثم اتصلت بأخوة عراقيين وحصلت منهم العشرات من اشرطة محاضرات الشيخ احمد الوائلي رحمه الله وكان يعجبني فيه تركيزه على حياة ائمة الهدى عليهم السلام وكلما كان تواصلي يزداد مع هذا الفكر كان يضمر او ينطفئ جانبا من الفكر القديم الذي ورثته من والديّ ومن بيئتي التي كبرت فيها ، وعندما كانت البحوث تركز على الأمام المهدي عليه السلام كنت ارجع الى الوراء وأتذكّر وانا طفل صغير حيث والدتي رحمها الله تعالى وهي كانت تذكر لي بأن الأمام المهدي سيخرج في اخر الزمان ويخرج الدجال من جهة اخرى وغالبية الأمة ستتبع الدجال اللعين.
    ولكن المهدي الذي كان يذكره الشيعة لم يكن ذلك الذي ورثته من بيئتي السابقة، فالشيعة تتحدث عن مهدي اخر وهو محمد بن الحسن عليهما السلام ولكن العائق الذي كان امامي هو في كيفية الأعتقاد برجل يعيش اكثر من الف سنة، فكان يصعب علي تخيّله ، وإلا فأني والعياذ بالله من الأنا لم اكن أعادي الفكر الشيعي الذي كان أقرب الى فطرتي.
    بعد الأستمرار في الأستماع الى محاضرات الشيخ الوائلي رحمه الله وكنت في المقابل اسمع للشيخ الكشك كأحد منظري مذهبنا المعتمد عليه.
    فبينما كان الشيخ الكشك يركز على تعظيم عمر الخليفة الثاني فكان الوائلي بالمقابل مهتما في الترويج لفكر علي عليه السلام. ولم اجد هذا الأهتمام بعلي (ع) من جانب الشيخ الكشك فهو كان يدعي انه ينظر بعين سواسية للخلفاء الراشدين ولكنه كان يبالغ في ذكر عمر ويقصّر في ذكر علي (ع) الى ابعد الحدود. كنت اتفهم الشيخ الوائلي عندما كان يمتنع في ذكر عمر بعد ان اتضح لي فكر ونهج مذهب ال البيت عليهم السلام ولكن تقصير الكشك في علي (ع) لم اكن افهمه فلا عذر له مثل عذر الشيخ الوائلي في الأمتناع.
    ثم لا حظت من خلال المحاضرات ان
    ألقاب الصديق الأكبر والفاروق وغيرها من القاب امير المؤمنين عليه السلام سرقت وألصقت زورا بآخرين ففهمت ان في الأمر مؤامرة ولم تكن محيكة من نسج خيال الشيخ الكشك وامثاله فهو وقع في شرك هذه المؤامرة كما سقط فيها الملايين من المسلمين ، فأن المؤامرة حبكت خيوطها منذ مئات السنين ايام حكم الأمويين الغاصبين للسلطة وخاصة في ايام حكم داهية الدجل والخداع معاوية وولده يزيد اخزاهما الله واستمر الوضع الى نهاية هذه الدولة والعباسيين والعثمانيين وحكام اليوم وصلتهم هذه الأرث الجائر وجعلوها عقيدة يعتقدون بها.
    فحصلت لي نفس العلاقة العكسية فكلما كنت اسمع للشيخ الوائلي كان يضمر او ينطفئ جانب مما يذكره الكشك فوجدت احاديث الوائلي منهجية مبنية على اسس علمية بينما وجدت في الكشك خطابات هستيرية تنقصها المنهجية والعلمية واحيانا كثيرة كنت اراها خطابات تركز على الجانب الفكاهي والهاء المستمعين بها، الى ان وصل بي الحالة ان انقطعت عن الأستماع اليه وبدأت اركز على الوائلي وقراءة ما تصلني من مؤسسة البلاغ من طهران وبدأت اشارك بمقالات كانت تذاع على الهواء من اذاعة طهران في برنامج رسائل عبر الأثير.
    ازداد تواصلي مع اصدقائي الشيعة وكنت وما زلت اصلي صلاة السنة ولكن كنت اعتمد في الأحكام من كتب الشيعة.
    في احدى زياراتي لمنزل احد الأخوة وكان فيه جمع من الزوار العراقيين وبينما كنت اجمع بعض اشرطة الشيخ الوائلي الجديدة منه لأنه كان المصدر الوحيد في توزيع هذه الأشرطة وجدت شريطا غريبا فوضعه في المسجل الصوتي كي يسمعني ويسمع الحاضرين وقال: ان هذا الدعاء يقرأ فقط في فترة قبل الزوال من ايام الجمع والأعياد كذلك ولأول مرة في حياتي اسمعه وكان بعنوان دعاء الندبة. شدّني هذا الدعاء أيّما شد.وكان في بداية الدعاء وكما هو معروف ذكر ادم (ع) والأنبياء عليهم السلام وخاتمهم محمد صلى الله تعالى عليه واله ثم ذكر علي عليه السلام. وعندما سمعت ذكر علي فيه وبهذا الشكل المحزن بدأ قلبي يحن ويخفق. ولكن اخذت الشريط معي ومنذ ذلك اليوم وانا والعياذ بالله من الأنا اصبحت اعيش مع دعاء الندبة اضافة الى بقية الأدعية من كميل والصحيفة السجادية رغم بعض التوقفات في قارعة الطريق.
    في احد الأيام التقيت بأحد الأخوين المصريين وهو مازال كان على مذهبه الشافعي فقال لي: هل تعلم ان التكتيف في الصلاة يبطلها؟ فقلت : وما معنى التكتيف؟ قال : التكفير هو ان تضع يدك اليمنى على اليسرى وعلى السرة اثناء الصلاة في اثناء القراءة . فقلت: وكيف عرفت انه يبطل الصلاة ؟ قال: سأل سائل في برنامج اذاعي من طهران وكان رجل دين يرد على الأجوبة وأجاب بأن العملية تبطل الصلاة. فقلت اذن سنصلي بأيد سائبة لن نغطي الكف اليسرى باليمنى وبدأنا نصلي كما تصلي الشيعة. ولكن رغم ذلك بقيت ومع صديقي على مذهبنا القديم.
    بعد ايام من ذلك فكرت مع نفسي وقلت: اني ارى نفسي لست على مذهب والدي اي الشافعي واذا جهلت في مسألة ما كنت الجأ الى احكام الشافعي بل كنت اتوجه الى كتب الشيعة لمعرفة حكمها وحتى يداي لم أعد أكتفهما في الصلاة ، فأذن انا شيعي والعياذ بالله من الأنا و لم اكن اعلم اني متشيع. فأتصلت بصديق ايراني لي ان يحضر لي تربة كي اصلي عليها فقال: ما الخطب؟ قلت اني شيعي ولا اعرف بنفسي فكل افكاري وحتى عباداتي على النمط الشيعي و فقط تنقصني التربة كي اصلي عليها.
    بدأت ابحث في المهدي (ع) وروايات المهدي وقرأت كتبا عدة منها ضخمة ومنها كتيبات وكراسات. و في احد الأيام قدم لي بعض الأصدقاء الأيرانيين دعوة لحضور مؤتمر طلابي وهم كانوا سيعسكرون في احدى المدن لمدة اسبوع وتكون خلال هذه المدة نشاطات ومحاضرات وغيرها وحضر المؤتمر وفد من ايران وهم اعضاء في مجلس الشورى كي يقدموا محاضراتهم ولمدة اسبوع. من الضمن المحاضرات سمعت لأحد اعضاء مجلس الشورى الأيراني وكان رجلا اكاديميا غير معمما وقدّم محاضرة ثم ذكر قائلا: ان الأمريكان اصدروا فلما وبثّوها في التلفزيون وان الرئيس الأمريكي وقتها جيمي كارتر كان متابعا لأحداث الفلم. الفلم كان عن تنبؤات نوستراداموس (4) وهو يذكر ما يحدث للعالم من خلال تنبؤاته وعاش هذا الرجل قبل حوالي خمس مئة سنة مضت

    فحسب قول ذلك البرلماني الأيراني ان الأمريكان ما كانوا مهتمين اصلا بما كتبه هذا المنجم الفرنسي الى ان احداث الثورة الأيرانية وهروب شاه ايران وتسنّم السيد الخميني السلطة اثارت حفيظة الأمريكان مما جعلتهم يهتمون بما كتب وخاصة عندما كتب انه ستكون ثورة في ايران وتدار من باريس وهي في الحقيقة كانت كذلك حيث كان السيد الخميني متواجد في باريس ويصدر خطاباته الحماسية ضد شاه ايران في اشرطة كاسيت وكانت الاشرطة تذاع في الشارع الأيراني في المتظاهرين ولهذا سميت بثورة الكاسيت ، ثم ذكر ذلك البرلماني ان نوستراداموس اشار الى رجل يظهر في مكة يبعثه السماء ويعلنها حربا على النصارى وبدأ يواسي عدة مدن كبيرة في اوروبا وامريكا لما يحل بها بسبب لهيب هذه الحرب التي ستشتعل. وقال ذلك البرلماني ان الرئيس الأمريكي جيمي كارتر سأل ان كان السيد الخميني هو المهدي الذي ينتظره المسلمون كي يقصفوا ايران بالسلاح النووي ولكن مستشاروه أفهموه وأبعدوا عنه المخاوف بأنه ليس هو الذي ينتظره المسلمون.
    طبعا الأمام المهدي (ع) لا يعلن حربا على احد ولكن الأعداء هم الذين سيعلنون حربا عليه عليه السلام فيقعون فيما هم يحذرون منه.
    رغم ان رواياتنا الشيعية الصادرة من اهل البيت عليهم السلام لا تحبّذ التوقيت ولكن لم اقدر ان اتغاضى عن كتابات نوستراداموس
    أخبرنا علي بن أحمد، عن عبيد الله بن موسى العباسي، عن يعقوب بن يزيد، عن محمد بن أبى عمير، عن عبدالله بن بكير، عن محمد بن مسلم قال: قال أبوعبدالله عليه السلام: يا محمد ! من أخبرك عنا توقيتا فلا تهابن أن تكذبه، فإنا لا نوقت لاحد وقتا ".
    أخبرنا أبوسليمان أحمد بن هوذة قال: حدثنا إبراهيم بن إسحاق النهاوندي بنهاوند سنة ثلاث وسبعين ومائتين، قال: حدثنا عبدالله بن حماد الانصاري في شهر رمضان سنة تسع وعشرين ومائتين، قال: حدثنا عبدالله بن سنان، عن أبي عبدالله جعفر بن محمد(عليهما السلام) أنه قال: " أبى الله إلا أن يخلف وقت الموقتين ".

    فالروايات كثيرة تنكر توقيت الوقّاتون ولكن لحبي الشديد وانتظاري لمهدي هذه الأمة عليه السلام بدأت اخزن كل ما أقرأ او اسمع في مخيلتي عن المهدي (ع). وبدأت ابحث عن ذلك الفلم ومنذ عام 1985 ولكن لم افلح في الحصول عليه الى ان عرضته احدى قنوات التلفزة هنا اظن في عام 1993وكانت فرصة مناسبة كي اسجله في شريط كي اتابع كل ما فيه بدقة. ففي صدد ذلك الرجل الذي يبعثه السماء ويظهر في مكة ويعلنها حربا على النصارى حسب ادعاء مخرج او كاتب الفلم، والذي فهمته من الروايات ان الغرب سيكون هو المبادر في اعلان الحرب على الأمام المهدي عليه السلام لا كما يدعي مفسروا كتابات نوستراداموس.
    الذي استرعى انتباهي هو التاريخ الذي ذكره نوستراداموس فأشار الأخير الى السنة التي ستبعثه السماء وهي 1999.
    رغم اطلاعي على روايات النهي عن الوقاتين الا اني والعياذ بالله لم استطع ان اتخلص من هذا الرقم فلقد حفر هذا الرقم على ذاكرتي وبدأت استخدم الرقم كأرقام سرية في كارد او بطاقة سحب الأموال من البنك او باسوورد في امور اخرى. واذكر قلت يوما لأم عيالي اني انتظر المهدي (ع) في عام 1999 وكنا وقتها في عام 1995 فقالت لي ساخرة اسكت ولا تدع احد يسمعك ويستهزأ بك. ولكن جاء عام 1999 وعبرت العام ودخلنا في الألفين وما بعده واليأس دبّ فيّ وحتى كنت اشعر ان تشيعي قد ضعف فيما كنت عليه في الثمانينات والتسعينات.
    في عام 2010 وكنت مواضبا على صوم شهر رمضان وكنت اقرأ كل يوم صفحات من كتاب الله لعلّي اختمه اخر الشهر فواعدت وفي نفسي ان اعدّل وأغيّر من بعض الخلل الذي اصاب معتقدي حيث كنت اشعر اني ابتعد عن المنهج ولا اعني العدول عنه فالرجوع الى الماضي ضرب من المستحيل. وكنت اعيش مع زوجتي الثانية المغربية المستبصرة سابقا وعندما كنا نهاية شهر رمضان فكالعادة كنا نبحث عن هلال شوال الذي كنا نعاني منه كل سنة وبدأت ابحث في الأعلام المرئي وغير المرئي ولم اصل الى شئ ففتحت محطة تلفزيون ايران واذا بيّ ارى مراسم العيد قد بدأ في ايران فنادى منادي فى الجمع المليوني للمصلين ان نائب الأمام المهدي (عج) وقائد مسلمي العالم قد حضر لكي يؤم المسلمين. فقلت في نفسي الآن هو السيد الخامنئي يسمع كل هذا الكلام وهو لا يعترض فكيف يرضى ان يدعى انه نائب الأمام المهدي (ع) ومن اعطاه هذا المنصب فلوكان المنصب مهداة من الأمام (ع) فألا يجدر به ان يبلغنا؟ وإلاّ فسيبقى مجرد ادعاء. امّا كونه قائدا للأمة الأسلامية فهذا يغاير الواقع فهو لا حكم له على مسلمي الهند وباكستان والصومال وشمال افريقيا وغيرها ، فما فائدة هذا الأدعاء اذن؟
    وفتحت قناة عراقية اسلامية واذا بيّ ارى كيف تروّج لأحد الفقهاء التي تعود له ملكية تلك القناة الفضائية حيث كان يبثون عن مكارم ذلك المرجع في دعوة العديد من الصائمين المساكين لموائد الأفطار وهم يمنّون عليهم ويظهر ان ذلك المرجع قد أعدّ تلك الموائد من اموال الخمس المتراكمة لديه . فقلت لزوجتي تعالي وانظري كيف يذل علماءنا البسطاء من الرعية يمنّون عليهم بموائد رمضانية والأموال هي اموال الخمس ، ثم ينزلون بالمدح والثناء الى المرجع الفلاني لأنه هو الذي تكفّل في اطعام وافطار الصائمين
    وبعد حوالي يومين وثلاثة لا اعرف لما دخلت البالتوك علما اني كنت قد تركته منذ سنين لأن عانيت منها كثيرا وبسببه تشاجرت مع الكثير بسبب ارائي التي كانت تتعارض مع الكثير ممن كنت اعرفهم ولكن صدفة رأيت غرفة اسمها انصار الأمام المهدي (ع) ودخلت وظننتها غرفة كغرفة الغدير لا شأن لها سوى التطبيل لبعض العلماء والدخول في سفسطة كلامية مع الوهابية لأن احسست ان غرف الشيعة لا تدعو للمذهب بقدر الأستمتاع بمحاورة الوهابيين من اجل السخرية والأيقاع بهم في مناقشات لا مخرج لها.
    وعدت لهذه الغرفة بعد يوم ويومين ولم افهم ما تدعو له الى ان فهمت انها تدعو الى رجل يقولون انه مبعوث من قبل الأمام الحجة (عج). طبعا لم اصدق هذا الكلام لأول وهلة ولكن رفعت يدي للنقاش واستلمت المايك وقلت اني لست معارضا لفكرة المهدي (ع) واني مستبصر سابق ولكن افهموني كيف للمهدي ذرية ونحن لا نعرف انه قد تزوج وبدأت اسأل عدة اسألة ساذجة حول معجزته وعلومه اللدنية ورأي المراجع فيه. طبعا كنت استلم الرد ولكن من غير ان افقه شيئا مما يقولون لأن ولعدة سنين ونحن متربّون على فكرة المهدي (ع) غير التي سمعناها في هذه الغرفة. بدأت ادخل كل مساء وفي احد الأيام ذكر احد الأدمنية ان المهدي الأول (ع) وهو اليماني قد ارسله والده الحجة (عج) في عام 1999.
    وهذا الرقم محفور في ذهني وذاكرتي وأحبه وأشتاق اليه. وقلت يا سبحان الله كنت يأست عندما عبرت هذه السنة وتخطيت الألفين والآن عاد الأمل من جديد ومن فرحتي كتبت في التكست هذا النص( لقد قلت لزوجتي اظن الأمام سيظهر في عام 1999 فضحكت مني واستهزأت بي والآن انتم تقولون نفس الكلام وذكر كذلك نوستراداموس في تنبؤاته التي كتبها) والأنصار بدأوا يستنسخون ما كتبت ويعيدونها وكنت افرح بأهتمامهم بما كتبت وبقيت حوالي اسبوعا في الغرفة فأبلغت زوجتي المستبصرة وخلال هذه المدة كنت اكتب لمن اعرف وبعض الشيوخ في قم وكلهم كذبوا الدعوة وقالت زوجتي: ان كان حقا هذا الرجل مرسل من الأمام المهدي (عج) فأن تأخّرنا في نصرته فهو ذنب وتسويف وتقصير فتحقق في الأمر. بقيت يومين اخريين ادخل وأدوّن كل الأحاديث والروايات كي اقرأها وأتحقق منها ولكن لكي أصل الى النتيجة لربّما احتاج الى اشهر وسنوات كي احضر هذه المصادر واقرأها. فتلقتني زوجتي فقالت: اشعر انك قلق ومتحير وغير مرتاح البال ولا تعرف ماذا تفعل. قلت: نعم لا اعرف ماذا افعل. فقلت هذه الليلة سأستخير لي الرغبة ان اقطع الشك باليقين ان اسأل الله تعالى. فقبل صلاة الفجر صليت ركعتين وجلست ودعوت الله تعالى قائلا: يا الهي اسألك وألح عليك ان تجيبني يا ارحم الراحمين.اسألك بعظمتك التي لا تنتهي وبجاه محمد وال محمد صلواتك عليهم عندك ان كان هذا الرجل هو اليماني فلا تحرمني منه ومن مناصرته يا ارحم الراحمين واسألك يا رحيم ان لا تحرمني من الأجابة وأخذت بكتاب الله وقرأت دعاء الأستخارة فخطرت بذهني خاطرة حزينة وهي: ماذا لو كانت نيجة الأستخارة سلبية؟ فلو كان ليس هو فسأدخل في اليأس والأحباط من جديد !!! لأني كنت اتمنى ان يكون هو اليماني ولا اعود الى انتظار طويل اخر وسنين اليأس من جديد بسبب الضعف الذي اصابني في عقيدتي . ومن ثم بدأت بقراءة دعاء الأستخارة وبعد الأنتهاء من الدعاء كدت افتح صفحة القرءان للأستخارة واذا بيّ اسمع أنفجارا مهيبا فوق رأسي. الموسم كان تقريبا موسم الصيف وقلما تجتمع الغيوم وتمطر ولكن في تلك اللحظة بالذات جاءت غيمة صغيرة وإنبعثت منها رعدا وزغات من المطر ولكن صوت الأنفجار الرعدي لم يكن طبيعيا لأني والعياذ بالله من الأنا سمعت الصوت من الأتجاهات الخمسة اي جوانبي الأربعة ومن فوق رأسي وفزعتني شدة الصوت الغريب ثم نزلت قطرات قليلة واختفت وذهبت الغيمة وتركت السماء صافية لا غيمة فيها فخفت وظننت اني أعمل سوءا وكنت أخشى ان يحلّ غضب الله بيّ ولكن رغم ذلك أصررت في سؤال الله تعالى، وقرأت واذا بهذه الصفحة تخرج لي:

    1. وَإِن يُكَذِّبُوكَ فَقَدْ كُذِّبَتْ رُسُلٌ مِّن قَبْلِكَ وَإِلَى اللَّهِ تُرْجَعُ الأُمُورُ
    2. يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّ وَعْدَ اللَّهِ حَقٌّ فَلا تَغُرَّنَّكُمُ الْحَيَاةُ الدُّنْيَا وَلا يَغُرَّنَّكُم بِاللَّهِ الْغَرُورُ
    3. إِنَّ الشَّيْطَانَ لَكُمْ عَدُوٌّ فَاتَّخِذُوهُ عَدُوًّا إِنَّمَا يَدْعُو حِزْبَهُ لِيَكُونُوا مِنْ أَصْحَابِ السَّعِيرِ
    4. الَّذِينَ كَفَرُوا لَهُمْ عَذَابٌ شَدِيدٌ وَالَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ لَهُم مَّغْفِرَةٌ وَأَجْرٌ كَبِيرٌ
    5. أَفَمَن زُيِّنَ لَهُ سُوءُ عَمَلِهِ فَرَآهُ حَسَنًا فَإِنَّ اللَّهَ يُضِلُّ مَن يَشَاء وَيَهْدِي مَن يَشَاء فَلا تَذْهَبْ نَفْسُكَ عَلَيْهِمْ حَسَرَاتٍ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ بِمَا يَصْنَعُونَ
    6. وَاللَّهُ الَّذِي أَرْسَلَ الرِّيَاحَ فَتُثِيرُ سَحَابًا فَسُقْنَاهُ إِلَى بَلَدٍ مَّيِّتٍ فَأَحْيَيْنَا بِهِ الأَرْضَ بَعْدَ مَوْتِهَا كَذَلِكَ النُّشُورُ

    فسجدت لله تعالى ذاكرا: أعوذ بك يا الهي ان اكون من المكذبين .. أعوذ بك يا ربي ان اكون من المكذبّين... وعندما تابعت نفس الصفحة وجدت ذلك السحاب الذي افزعني برعده مذكور فيها في قوله تعالى: وَاللَّهُ الَّذِي أَرْسَلَ الرِّيَاحَ فَتُثِيرُ سَحَابًا فَسُقْنَاهُ إِلَى بَلَدٍ مَّيِّتٍ فَأَحْيَيْنَا بِهِ الأَرْضَ بَعْدَ مَوْتِهَا كَذَلِكَ النُّشُورُ
    فالحمد لله تعالى الذي أحياني بولاية احمد صلوات الله عليه وعلى ابائه وابناءه المهديين الطاهرين بعد ان احياني بولاية محمد وعلي صلوات الله عليهما والهما ولولا لطفه تعالى لمتّ ثانية ان اقع في فتنة واقفية الزمان والبتريين. وعندما طلعت الشمس اخبرت زوجتي بما حدث واستغربت كثيرا وقالت الآية معجزة وقلت هل سمعت ذلك الصوت المرعب فقال لا لربما انذار بعثه الله لك خاصة ، فقلت: وكيف لم تسمعيه فكان حقا صوتا مرعبا وغريبا؟
    قالت هذه الليلة سأستخير كذلك مثلك وبينما كنت في فترة العشاء منشغل بأمر ما فجاءتني مهرولة وبيدها كتاب الله سبحانه وتعالى وما زالت على رأسها عباءة الصلاة فقالت: انظر! فقرأت قوله تعالى:
    وبالحق أنزلناه وبالحق نزل وما أرسلناك إلا مبشرا ونذيرا
    وهل هناك اصدق من الله تعالى قولا ؟ فآمنا ودخلنا الدعوة وما طال علينا الأمد اكثر من عشرة ايام عندما سمعنا بالدعوة ودخولنا فيها والحمد لله رب العالمين
    اللهم صل على فاطمة وأبيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها

    ابو سجاد
    ستوكهولم السويد

    22 ذو القعدة 1433
    ---------
    (1) كتبت مذهب (السني) بين قوسين لأن لا اعتقد من يتسنن بسنة النبي المصطفى صلوات الله عليه واله غير اتباع اهل البيت الأئمة والمهديين عليهم السلام
    (2) نفس السبب اعلاه
    (3) نفس السبب اعلاه
    (4) المصدر هو من من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة في الأنترنيت

    نوستراداموس أو ميشيل دي نوسترادام Michel de Nostredame (14 ديسمبر أو 21 ديسمبر 1503 - 2 يوليو 1566)، وعادة ما يسمى باسمه اللاتيني نوستراداموس Nostradamus، وكان صيدلانيا فرنسيا ومنجم فرنسي. وقد نشر مجموعات من النبوءات في كتابه Propheties ("النبوءات")، الطبعة الأولى التي ظهرت في 1555 والتي أصبحت منذ ذلك الحين مشهورة في جميع أنحاء العالم. يحتوي الكتاب تنبؤات بالأحداث التي إعتقد أنها سوف تحدث في زمانه وإلى نهاية العالم الذي توقع أن يكون في عام 3797م. وكان يقوم بكتابة الأحداث على شكل رباعيات غير مفهومة.
    نوستراداموس
    من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
    (4)
    http://vb.almahdyoon.org/showthread.php?t=19945
    التعديل الأخير تم بواسطة 3aLa SaBiL Al NaJaT ; 14-11-2013 الساعة 23:56 سبب آخر: خطأ املائي

المواضيع المتشابهه

  1. قصة شفاء احد الاخوة الانصار
    بواسطة Hakmeyat Allah في المنتدى أدلة أخرى : شهادة الله والرؤى الصادقة والمعجزات...
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 28-09-2015, 15:05
  2. رؤيا عظيمة لاحد الاخوة الانصار
    بواسطة kehf_alfetya في المنتدى المشاركات الحرة
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 10-11-2013, 07:10
  3. الى الاخوة الانصار في اوربا وامريكا
    بواسطة فأس ابراهيم في المنتدى بين أنصار الإمام المهدي (ع)
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 08-03-2013, 14:28
  4. الى الاخوة الانصار
    بواسطة اســـــ الله ــــد في المنتدى الأرشيف
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 15-12-2010, 14:37

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
من نحن
أنت في منتديات أنصار الإمام المهدي (ع) أتباع الإمام أحمد الحسن اليماني (ع) المهدي الأول واليماني الموعود وصي ورسول الامام المهدي محمد ابن الحسن (ع) ورسول من عيسى (ع) للمسيحيين ورسول من إيليا (ع) لليهود.

لمحاورتنا كتابيا يمكنك التسجيل والكتابة عبر الرابط.
ويمكنك الدخول للموقع الرسمي لتجد أدلة الإمام احمد الحسن (ع) وسيرته وعلمه وكل ما يتعلق بدعوته للبيعة لله.


حاورنا صوتيا  أو كتابيا  مباشرة على مدار الساعة في :
 
عناوين وهواتف : بالعراق اضغط هنا.
روابط مهمة

الموقع الرسمي لأنصار الإمام المهدي (ع)

.....................

وصية رسول الله محمد (ص) العاصمة من الضلال

.....................

كتب الامام احمد الحسن اليماني (ع)

خطابات الامام احمد الحسن (ع)

سيرة الامام احمد الحسن اليماني (ع)

.....................

إميلات

مكتب السيد احمد الحسن ع في النجف الاشرف najafoffice24@almahdyoon.org

اللجنة العلمية allajna.alalmea@almahdyoon.org

اللجنة الاجتماعية allajna.ejtima3ea@almahdyoon.org

المحكمة الشرعية mahkama@almahdyoon.org

الحوزة المهدوية / مدرسة انصار الامام المهدي عليه السلام في النجف الأشرف najafschool@almahdyoon.org

معهد الدراسات العليا الدينية واللغوية ihsn@almahdyoon.org

تابعنا
تذكر...

"أيها الناس لا يخدعكم فقهاء الضلال وأعوانهم إقرؤوا إبحثوا دققوا تعلموا واعرفوا الحقيقة بأنفسكم لا تتكلوا على احد ليقرر لكم آخرتكم فتندموا غدا حيث لا ينفعكم الندم (وَقَالُوا رَبَّنَا إِنَّا أَطَعْنَا سَادَتَنَا وَكُبَرَاءنَا فَأَضَلُّونَا السَّبِيلَا). هذه نصيحتي لكم ووالله إنها نصيحة مشفق عليكم رحيم بكم فتدبروها وتبينوا الراعي من الذئاب".

خطاب محرم الحرام ـ الإمام أحمد الحسن اليماني (ع).