النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: اسئلة واجوبة مادة " العقائــــــــــــد للمظفر "

  1. #1
    مدير متابعة وتنشيط الصورة الرمزية ya fatema
    تاريخ التسجيل
    24-04-2010
    المشاركات
    1,738

    افتراضي اسئلة واجوبة مادة " العقائــــــــــــد للمظفر "

    اسئلة واجوبة
    العقائــــــــــــد
    س1- اعتبر بعض علماء العقائد ان العدل صفة فعل، هل هناك فهم اخر؟
    الشيخ المظفر في عبارته أوضح أن العدل صفة ذاتية ثبوتية، وقد خالفه في ذلك من شرحوا كتابه حيث بينوا أن العدل صفة فعل لا ذات ----- (انظر: بداية المعارف الإلهية في شرح عقائد الامامية: ج1). وهو قول العلامة الحلي وكبار علماء الشيعة العقائديين (انظر شرح الباب الحادي عشر – مبحث العدل).
    س2- ما هو معنى العدل الذي يتصف به الله سبحانه والذي بوسع الانسان معرفته؟
    هذه أهم التعريفات التي ذكروها للعدل:
    1- المساواة في العطاء.
    2- التناسب والتوازن في قبال الاختلال.
    3- إعطاء كل ذي حق حقه.
    4- إعطاء كل مستعد وصاحب قابلية ما هو مستعد له وبحسب قابليته.
    س3- بين باختصار الدليل على اتصاف الله بالعدل؟
    الأول: إن الله سبحانه هو الكمال المطلق، والكامل لا يترك الأمر الحسن ولا يفعل القبيح، لأنه كامل، والمفروض انه عالم وقادر وغني وغير محتاج لفعل القبيح، والظلم قبيح كما هو واضح، وبالتالي فلا يصدر عن الكامل.
    الثاني: إن من يفعل الظلم القبيح لا يخلو حاله من أربعة صور:
    - إما أن يكون جاهلا به فيفعله.
    - أو يكون عالما به ولكنه مجبور على فعله.
    - أو يكون عالما به وغير مجبور عليه ولكنه عاجز عن تركه.
    - أو يكون عالما به وغير مجبور عليه وغير عاجز عن تركه ولكن يفعله عبثا ولهوا.
    وكل هذا منفي عنه سبحانه، وبالتالي لا يصدر منه الظلم والقبح مطلقا.
    س4- هناك بعض المسلمين جوزوا على الله سبحانه فعل القبيح ما هو السبب الذي دعاهم لذلك؟
    قال المظفر: (غير أن بعض المسلمين جوَّز عليه تعالى فعل القبيح ـ تقدَّست أسماؤه ـ فجوَّز أن يعاقب المطيعين، ويدخل الجنّة العاصين، بل الكافرين، وجوَّز أن يكلِّف العباد فوق طاقتهم وما لا يقدرون عليه، ومع ذلك يعاقبهم على تركه، وجوَّز أن يصدر منه الظلم والجور والكذب والخداع، وأن يفعل الفعل بلا حكمة وغرض ولا مصلحة وفائدة، بحجّة أنّه (لا يُسئَلُ عَمَّا يَفعَلُ وَهُم يُسئَلونَ) الأنبياء 21: 23.
    يشير الشيخ المظفر بقوله إلى فرقة الاشاعرة السنية التي جوزت على الله فعل كل شيء مستدلين بالآية الكريمة. وكان ذلك ناشئاً من إنكارهم لمسالة الحسن والقبح العقلي، وتصويرها باختصار:
    انقسم المسلمون إلى فريقين: منهم من قال بان الأفعال تتصف في حد نفسها بالحسن والقبح العقلي، والشرع يكشف عن ذلك، وهم الامامية والمعتزلة. ومنهم من قال بان الأفعال ليس فيها هذا الوصف والحسن هو ما حسنه الشرع والقبيح هو ما قبحه وهم الاشاعرة. والاشاعرة رتبوا على قولهم هذا الايمان بان الله يفعل كل شيء أياً كان ذلك الفعل.

    عقيدتنا في التكليف
    س5- ما هو معنى الجاهل القاصر والمقصر؟
    يقصد بالجاهل المقصر: الجاهل الذي بوسعه التعلم والمعرفة ولكنه يقصر في تعلمه فيخالف التكاليف، بخلاف الثاني فهو جاهل بالتكاليف ولكنه لا عن تعمد وتقصير.
    س6- من المحاسب منهما برأي علماء العقائد وما هو دليلهم؟
    قالوا: ان المسؤولية والحساب يلحق الجاهل المقصر دون القاصر فهو معذور ولا يحاسب على مخالفته. وذكروا لذلك ادلة:
    منها: الاجماع. ومنها: العقل، بتصوير: ان العقل لا يعذر الجاهل في عدم معرفته بالتكاليف الدينية ان كان قادرا على التعلم ولكنه قصر وأهمل.
    ومنها: روايات تدل على وجوب التعلم وهي كثيرة، وكذلك روايات تدل على استحقاق الجاهل المقصر للعقاب والعتاب في سوح الحساب ولا ينفعه تعذره بعدم العلم، وكمثال لها ما ورد عن الامام الصادق عليه السلام عندما سئل عن قوله تعالى: (قلْ فَلِلّهِ الحُجَّةُ البالِغَةُ) فقال عليه السلام: (إنّ الله تعالى يقول للعبد يوم القيامة عبدي أكنت عالماً؟ فان قال نعم قال له: أفلا عملت بما علمت؟! وإن قال: كنت جاهلاً، قال له: أفلا تعلّمت حتى تعمل؟! فيخصم، فتلك الحجة البالغة) الاَمالي للشيخ الطوسي: ص9 ح10.
    س7- ذكر الشيخ المظفر شرطين من شرائط المكلف ما هما؟
    -القدرة على الفعل.
    - العلم بالتكليف وقيام الحجة عليه.
    فبدون هذين الشرطين يرى المظفر وغيره من علماء العقائد ان التكليف يوجب الظلم، والظلم لا يصدر منه سبحانه.
    س8- بين باختصار كيف ان الجهل سواء كان عن قصور او تقصير يسبب خسارة كبيرة للانسان؟
    ان الجهل سواء كان عن قصور او تقصير محكوم على صاحبه بالخسارة الواضحة، يتضح ذلك بمعرفتنا ان الغاية الاساسية التي خلق الانسان من اجلها هي المعرفة، هذه المعرفة لا يناسبها جهل الانسان بالحقيقة التي ينبغي للعبد الايمان بها والعمل على طبقها، مع اعتقادنا ان جهل الحقيقة العقائدية خسارتها أكبر بكثير من خسارة الجهل بقضية فقهية، ذلك ان العقيدة هي البناء الاساس الذي ترتكز عليه عبادات الانسان وبدونه لا تبقى قيمة لأي بناء لا يستند الى اساس وعقيدة حقة.

    عقيدتنا في القضاء والقدر
    س9- ما معنى القضاء ومعنى القدر؟
    أنّ القضاء والقدر سر من أسرار الله تعالى، فمن استطاع أن يفهمه على الوجه اللائق بلا إفراط ولا تفريط فذاك، وإلاّ فلا يجب عليه أن يتكلّف فهمه والتدقيق فيه؛ لئلاّ يضل وتفسد عليه عقيدته؛ لاَنّه من دقائق الأمور، بل من أدق مباحث الفلسفة التي لا يدركها إلاّ الأوحدي من الناس، ولذا زلّت به أقدام كثير من المتكلّمين.
    فالتكليف به تكليف بما هو فوق مستوى مقدور الرجل العادي، ويكفي أن يعتقد به الانسان على الاجمال اتّباعاً لقول الأئمة الأطهار (ع) من أنّه أمر بين الأمرين؛ ليس فيه جبر ولا تفويض. وليس هو من الاصول الاعتقادية حتى يجب تحصيل الاعتقاد به على كل حال على نحو التفصيل والتدقيق.
    س10- من هم الجبرية والمفوضة وماذا اعتقدوا؟
    الجبر والتفويض عقيدتان اعتقد بكل منهما جماعة من المسلمين وهذا بيانه، فسمي المعتقدين بالجبر بالمجبرة وسمي المعتقدون بالتفويض بالمفوضة.
    اما الجبرية او المجبرة فهم الذين اعتقدوا بأن مقتضى كون الله سبحانه خالقاً (بل هو الخالق الوحيد بنظرهم ولا خالق سواه)، ولازم قولهم واعتقادهم هذا هو أن الانسان مجبور على فعل الطاعات وكذلك مجبور على فعل المعاصي،ولكن مع ذلك يعاقبه الله على صدورها منه والسبب الذي قادهم لمثل هذا الاعتقاد الباطل هو تصورهم ان هذا هو مقتضى كونه سبحانه خالق.
    وهي عقيدة باطلة بكل وضوح؛ لأنها تستلزم نسبة الظلم اليه سبحانه.
    اعتقدت فرقة سنية أخرى بخلاف ذلك تماماً وسميت بالمفوضة وهم المعتزلة، وخلاصة قولهم: انهم يرون ان افعال العباد مفوضة اليهم ولا مدخلية لإرادة الله وإذنه ومشيئته وقضاءه وقدره فيها أصلاً. والسبب في ذلك بنظرهم: ان القول بمدخليته سبحانه فيها يستلزم نسبة النقص (كالظلم) اليه وهو باطل.
    وهو قول باطل أيضاً؛ لأنه يستلزم اخراج الله سبحانه عن سلطانه وعزله عن مملكته.
    س11- اذكر خلاصة عقيدة المظفر في القضاء والقدر.
    قول الشيخ المظفر
    ان كلا عقيدتي الجبر والتفويض باطلتان للأسباب المتقدمة.
    ان العقيدة الصحيحة في القضاء والقدر هي (الامر بين الامرين) وبيان ذلك كما يقول: ان الافعال من الانسان من جهة هي افعالهم حقيقة وصدرت منهم وبالتالي فان كانت معاصي يحاسبون وإن كانت طاعات يثابون، ولكن هي من جهة ثانية واقعة تحت سلطان الله سبحانه وليست بخارجة عنه والإنسان إنما يفعلها بحول الله وقوته وهو من أفاض الوجود على الإنسان فلا الانسان مجبر على فعلها ولا أنه قد فوض إليه خلق أفعاله ورفع الله يده عن سلطانه وحاشاه سبحانه.
    ان مسألة القضاء والقدر سر من أسرار الله وبالتالي فمن استطاع ان يفهمه بما بينه اهل البيت (ع) فهو، وإلا فالإنسان غير مكلف بهمها على نحو التفصيل والتدقيق.
    انها ليست من اصول الاعتقاد الذي يجب فيه الاعتقاد على التفصيل بل يكفي فيه الاعتقاد الاجمالي.
    س12- هل لبعض الاعمال الصالحة دور في تغيير ما قدر على الانسان وقضي به عليه؟
    حث أهل البيت (ع) على بعض الامور التي لها اثر في تغيير القضاء كالدعاء مثلاً، فقد ورد عنهم (ع): (ان الدعاء يرد القضاء المبرم)، قال تعالى: ( قل ما يعبأ بكم ربي لولا دعاؤكم ).
    وكذلك الصدقة، فهي الاخرى لها دور كبير في تغيير ما قضي على الانسان، وروايات اهل البيت (ع) في ذلك كثيرة ايضا.
    س13- بين باختصار العقيدة الحقة بالقضاء والقدر.
    1- إنّ الله سبحانه حكيم عادل مطلقا، ومن كانت هذه صفته لا يتصور صدور الظلم منه ابداً.
    2- كما انه سبحانه قادر على كل شيء، ومن كانت هذه صفته لا يخرج عن سلطنته ومملكته شيء أبدا.
    3- وبالتالي: فكل ما يصدر في هذا العالم هو بقضاء الله وتقديره السابق عليه، ولا يشذ عن ذلك شيء مطلقاً.
    4- لكننا نعرف أنّ الله سبحانه قد قدّر وقضى لهذا العالم ان يكون عالم امتحان واختبار كما أوضحته الايات والروايات، والإنسان ممتحن فيه، وكونه كذلك يعني أنه مختار في افعاله وما يصدر منه ليتحقق للامتحان هدفه وغايته، لكن لا كون الانسان باختياره كان بتقديره وقضائه سبحانه، ولا كون ما صدر من الانسان بقضاء الله وقدره يعني ان الانسان مجبر ومكره على ما صدر منه، ذلك ان الانسان في عالم امتحان كما قلنا وهذا يعني ان قضاء الله سبحانه وقدره قد شمل طرفي الطاعات والمعاصي على حد سواء، والإنسان العاصي يحاسب على اختياره المعصية والمطيع يثاب على اختيار الطاعة.
    س14- كيف تجيب على القائلين ان من خلف النبي (ص) وتصدى لحكم المسلمين يجب طاعته لان اعتلائه كان بقضاء الله وقدره؟؟
    انه ليس كل ما يقدره الله ويقضي حصوله من الانسان في عالم الامتحان هو راض به، لذا كان من رحمته سبحانه أن أوضح لخلقه سبل الخير والطاعات (اي ما يرضيه سبحانه) في عالم الاختبار ورغب فيها، وأوضح لهم ايضا سبل الغي والمعاصي (اي ما يسخطه سبحانه) وحذر منها، قال تعالى: (وَنَفْسٍ وَمَا سَوَّيها * فَألْهَمهَا فُجُورَهَا وتَقْوَيها)، (انا هديناه السبيل اما شاكرا وإما كفورا)، وقال: (قد افلح من زكاها وقد خاب من دساها)، وكان رسله (خلفاؤه الطاهرون) قادة سبيله اليه وهم المبشرين بما يرضيه والمنذرين عما يسخطه، وكان الهدف من ذلك (لئلا تكون للناس على الله حجة بعد الرسل) ولا يبقى عذر لمعتذر عند اختياره عصيان الله المؤدية به الى النيران على طاعته المؤدية به الى جنان الله ورضوانه.
    سأل أبو حنيفة الامام أبا الحسن موسى بن جعفر (ع) عن أفعال العباد، ممن هي؟ فقال له (ع): «إنّ أفعال العباد لا تخلو من ثلاثة منازل؛ إمّا أن تكون من الله تعالى خاصّة، أو من الله ومن العبد على وجه الاشتراك فيها، أو من العبد خاصّة. فلو كانت من الله تعالى خاصة لكان أولى بالحمد على حسنها والذم على قبحها ولم يتعلق بغيره حمد ولا لوم فيها. ولو كانت من الله ومن العبد لكان الحمد لهما معاً فيها والذم عليهما جميعاً فيها، وإذا بطل هذان الوجهان ثبت انها من الخلق، فان عاقبهم الله تعالى على جنايتهم بها فله ذلك، وإن عفا عنهم فهو أهل التقوى وأهل المغفرة». تصحيح الاعتقاد من مصنفات الشيخ المفيد: 5|44.


    عقيدتنا في البداء
    س15- ما معنى البداء في الانسان والذي لا يمكن نسبته الى الحق سبحانه؟
    البداء في الإنسان أي ظهور الامر له بعد خفائه عليه. وسبب خفاء الأمر عليه هو جهله ثم علمه وهذا يؤدي به الى ان يبدل رأيه نتيجة ظهور الامر الخافي عنه سابقاً.
    وأكيد أن مثل هذا المعنى لا يجوز نسبته الى الله سبحانه والقول باتصافه به، لأنه متضمن للجهل وهو منفي عنه تعالى الله عن ذلك علوأ كبيراً.
    لذا قال الامام الصادق (ع): ( من زعم ان الله بدا له في شيء بداء ندامة فهو عندنا كافر بالله العظيم )، وقوله (ع): ( من زعم أن الله بدا له في شيء ولم يعلمه أمس فأبرأ منه ).
    س16- وضح باختصار معنى البداء الذي ورد ذكره في كتاب الله وكلام خلفائه الطاهرين؟
    البداء الذي أكدته الآيات والروايات هو ان تكون هناك عدة مقادير في لوح المحو والإثبات وهذه المقادير مرتبطة بأعمال صالحة كالدعاء والصدقة وصلة الرحم وما شابه، ولتلك الاعمال تأثير في تحديد تقدير معين من بين تلك التقديرات والخيارات المتعددة، وبالنهاية يتحقق ما هو مثبت في (ام الكتاب)، ولكن حيث انه خافٍ على الانسان فسيكون ذلك باعثا للعبد للجد والسعي وعمل الخير. وهذا مدعاة لتنمية فضيلة الرجاء في قلبه. هذا من جهة.
    س17- كيف يكون الايمان بالبداء امر عظيم وما عبد الله بشيء مثله؟
    بالنسبة للمؤمن يكون مدعاة لتنمية فضيلة الخوف منه سبحانه، اذ ليس بوسعه – بعد ايمانه بالبداء بمعناه الحق - ان يركن لعمل عمله ويقول ان عاقبته قد ختمت بخير وهو لا زال في دنيا الامتحان، اذ تضمن لوح المحو والاثبات لعدة تقديرات يجعل من قلبه خائفا ومتعلقا بربه الى نهاية المطاف.
    ومن ثم، فلا خوف المؤمن ينقطع ولا رجاؤه، لذا ورد عن ائمة الهدى (ع): ( ما عبد الله بشيء مثل البداء ). فلولاه لبطل الدعاء (مخ العبادة) وفعل الخيرات.
    س18- بعض كبار علماء اهل السنة يؤمنون بالبداء وان لم يصرحوا به، بين ذلك.
    المناوي ما يلي: ( "من بر والديه طوبى له زاد الله في عمره " قال الحكيم: زيادة العمر في هذا ونحوه على وجهين أحدهما البركة فالقصير من العمر إذا احتشى من أعمال البر أربى على كثير. الثاني أنه تعالى قدر الآجال والأرزاق والحظوظ بين أهلها ثم أثبت ذلك في أم الكتاب الذي عنده لا يطلع عليه أحد، فما في أم الكتاب لا زيادة فيه ولا نقص وما في صحف الملائكة يمحو منه ما يشاء ويثبت ما يشاء بالإحداث التي تكون من أهلها في الأرض ) فيض القدير: ج6 ص123.
    س19- ما هو معنى النسخ وكيف انه يشبه البداء؟
    1- أخيراً أشار الشيخ المظفر في عبارته الى موضوع النسخ فقال : ( وقريب من البداء في هذا المعنى نسخ أحكام الشرائع السابقة بشريعة نبيِّنا صلّى الله عليه وآله ، بل نسخ بعض الأحكام التي جاء بها نبينا صلّى الله عليه وآله ) .
    2- أما لماذا كان النسخ قريب من البداء ؟
    3- فلأنه قد يقال ان النسخ يستلزم نسبة الجهل الى الله سبحانه كالبداء بمعناه المتعارف عند الانسان ، لأن الحكم قد تم بيانه بنحو انه حكم مستمر ولا امد له ، ولكنه نسخ وارتفع عن ساحة التشريع.

    عقيدتنا في النبوّة
    س20- ما معنى النبوة، وما هي علة بعث الانبياء بنظر الشيخ المظفر؟
    4- عرّف النبوة بأنها وظيفة الهية وسفارة ربانية.
    5- لم يجعل الله لخلقه الحق في تعيين النبي او ترشيحه او انتخابه.
    6- ان الغاية من بعث النبي بنظر المظفر هو ارشاد الخلق لما فيه خير الآخرة والدنيا وتنزيههم وتزكيتهم وتعليمهم محاسن الاخلاق وبلوغ الدرجات الرفيعة.
    7- قاعدة اللطف – التي يأتي بيانها – هي التي اوجبت على الله ارسال الرسل والأنبياء.
    س21- اوضح باختصار قاعدة اللطف التي جعلوها سببا لبعث الانبياء والمرسلين.
    1- الانسان مخلوق غريب الاطوار والعادات وتجتمع فيه نوازع الخير والصلاح من جهة، والشر وحب النفس والهوى والشهوات من جهة اخرى.
    2- النزاع بين جهتي الانسان المتقدمة مستمر ولا ينقطع.
    3- لقصور الانسان وجهله بالحقائق فلا يستطيع ان يعرف ما ينفعه مما يضره.
    4- فوجب على الله ان يبعث في الناس نبياً يعلمهم ويزكيهم وينذرهم عما فيه فسادهم.
    5- وسبب هذا اللطف منه سبحانه هو انه الكمال المطلق ومن حاله كذلك فهو لطيف بعباده ولا ينفك عنه اللطف.
    س22- ما هو تفسير القائم (ع) للنبوة والسبل التي يعرف الانسان بها اخبار السماء؟
    يقول السيد أحمد الحسن (ع) في معناها: (( معنى كلمة نبي (الديني)؛ هو الشخص الذي يَعرف الأخبار من السماء. فكلمة نبي في الأصل مأخوذة من (نبأ) أي خبر، وليس من كلمة (نبا) أي ظهر وارتفع.
    يقول (ع): (( وأخبار السماء تصل إلى الإنسان بسبل متعدّدة - وإن كان يجمعها طريق واحد في الأصل - فيمكن أن يكلّم الله الإنسان مباشرة من وراء حجاب، أو يوحي له ما شاء، أي يكتب في صفحة وجود الإنسان ما شاء سبحانه وتعالى، أو يرسل ملائكة يكلمون الإنسان مباشرة، أو يكتبون في صفحة وجوده ما شاء الله سبحانه وتعالى، قال تعالى: (وَمَا كَانَ لِبَشَرٍ أَنْ يُكَلِّمَهُ اللَّهُ إِلَّا وَحْياً أَوْ مِنْ وَرَاءِ حِجَابٍ أَوْ يُرْسِلَ رَسُولاً فَيُوحِيَ بِإِذْنِهِ مَا يَشَاءُ إِنَّهُ عَلِيٌّ حَكِيمٌ) الشورى: 51.
    أمّا طريقة هذا الكلام والوحي والكتابة؛ فهي ربما كانت بالرؤيا في المنام، أو بالكشف في اليقظة. وأقول الكشف؛ لأنّ عالم الأرواح غير هذا العالم الجسماني، فلكي يطلّع عليه الإنسان ويتّصل به لابد أن يكشف عنه حجاب هذا العالم الجسماني )).
    س23- هل كل نبي يرسله الله الى الناس؟ اوضح ذلك.
    ليس ضرورياً أن يكون كل نبي هو مرسل من الله سبحانه وتعالى ـ وليس المراد هنا النبي المرسل المعصوم ـ ، بل ربما كان هناك أكثر من نبي في زمن واحد، ولكن الله سبحانه وتعالى يرسل أحدهم ويكون حجّة عليهم، وعلى غيرهم من الناس.
    س24- هل هناك ارتباط بين الرؤيا والنبوة؟ بين ذلك.
    1- ان الله بدا وحيه مع انبيائه بالرؤيا، ولذا كان الانبياء يرون الرؤى قبل ارسالهم وبعد ارسالهم.
    2- ان الله مدح انبيائه لتصديقهم بالرؤيا، ولولا ايمان الانبياء وتصديقهم وعملهم بالرؤيا قبل ارسالهم لما وصلوا الى ما وصلوا اليه من المقام العالي والقرب منه سبحانه.
    3- بل كانوا يؤمنون ويصدقون برؤى المؤمنين ولهذا اهتم بها النبي الكريم (ص)، وأوضح قدرها في انها جزء من اجزاء النبوة.
    وبهذا يظهر الارتباط الوثيق بين الرؤيا والنبوة.
    س25- لما نقول: (ان الرؤيا احد ادلة التعرف على الحق)، فماذا نعني بذلك؟
    دلت الاحاديث الكثيرة على أنّ الرؤيا من اجزاء النبوة، وأنها بمثابة كلام يتكلم به الرب مع عبده، وبخصوص اخر الزمان فقد ورد فيه بالخصوص ان رؤيا المؤمن فيه لا تكاد تكذب، عن الإمام الصادق (ع): (رأي المؤمن ورؤياه في آخر الزمان على سبعين جزء من أجزاء النبوة) الكافي: ج8 ص90 ح58.
    بل ورد عن ائمة الهدى (ع) أن لها ارتباط بصاحب هذا الأمر، عن أحمد بن محمد بن أبي نصر قال: سألت أبا الحسن علي بن موسى الرضا (ع) عن الرؤيا فأمسك عني، ثم قال: (لو أنّا أعطيناكم ما تريدون كان شراً لكم وأُخذ برقبة صاحب هذا الأمر) مختصر بصائر الدرجات: ص104.
    ثم إننا في طرحنا لدليل الرؤيا على أحقية يماني آل محمد (ع) لا نتكلم عن مطلق الرؤى والأحلام، بل خصوص الرؤى التي تحوي الحكمة باعتبار أنها كلمات الله، وكلمات الله حكيمة وحاشاها من السفه.
    1- الرؤى التي يكون فيها شهادة من الله (كأن يكون فيها معصوم) تشخص للرائي مصداق خليفة الله، باعتبار أنّ المعصومين لا يتمثل بهم الشيطان، بنصوص واضحة عند الفريقين أيضاً.
    2- أو تحتوي الرؤيا رمزاً معيناً يخفى على صاحبها، فيُعِين تعبيرها له من قبل خليفة الله على التعرّف على أحقيته وصدقه.
    بل كانوا يؤمنون ويصدقون برؤى المؤمنين ولهذا اهتم بها النبي الكريم (ص)، وأوضح قدرها في انها جزء من اجزاء النبوة.
    وبهذا يظهر الارتباط الوثيق بين الرؤيا والنبوة
    وعلى هذين الأمرين تدور سورة قرآنية كاملة وهي سورة يوسف (ع): فأما أنّ الرؤيا دليل تشخيص لخليفة الله، فها هو يعقوب النبي (ع) يعتبرها كذلك، ويحذر ابنه يوسف من قصها على إخوته؛ لان قصها عليهم سيؤدي إلى معرفتهم بأنه خليفة الله ووصي أبيه، )قَالَ يَا بُنَيَّ لاَ تَقْصُصْ رُؤْيَاكَ عَلَى إِخْوَتِكَ فَيَكِيدُواْ لَكَ كَيْداً إِنَّ الشَّيْطَانَ لِلإِنسَانِ عَدُوٌّ مُّبِينٌ( يوسف: 5 .
    وبهذا الطريق الإلهي الشريف كان:
    أ- مجيء السيدة نرجس (ع) واقترانها بالإمام الحسن العسكري (ع).
    ب- اهتداء وهب النصراني لنصرة الإمام الحسين (ع) واستشهاده بين يديه في يوم عاشوراء.
    ج- اسلام بعض الواقفية بالإمام الرضا (ع.(
    د- إسلام بعض الصحابة كخالد بن سعيد بن العاص وجندل بن جنادة وغيرهم.
    س26- ما هي العلة الحقيقية وراء بعث الانبياء والمرسلين؟
    إنّ النص الصريح قد حدد الهدف من بعثة خلفاء الله (انبياء ورسل وائمة) بكلمة واحدة هو قطع عذر المعتذرين والجاحدين، قال تعالى: (رُّسُلاً مُّبَشِّرِينَ وَمُنذِرِينَ لِئَلاَّ يَكُونَ لِلنَّاسِ عَلَى اللّهِ حُجَّةٌ بَعْدَ الرُّسُلِ وَكَانَ اللّهُ عَزِيزاً حَكِيماً) النساء: 165. وفي كلامه لكميل بن زياد، قال أمير المؤمنين (ع): (بلى اللهم لا تخلو الأرض من حجة لله إما ظاهر معلوم، أو خائف مغمور، لئلا تبطل حجج الله وبيناته) نهج البلاغة: من كلام له قاله لكميل بن زياد.
    ولا يخفى ان الغرض من بعثة خلفاء الله الذي اوضحته الاية المتقدمة والرواية (قطع عذر المعتذرين) حاصل سواء آمن الناس بهم أم لم يؤمنوا، نصروهم أو آثروا الدنيا الفانية عليهم.

    عقيدتنا في معجزة الأنبياء
    س27- ما هو الدليل بنظر الشيخ المظفر على صدق النبي عند ابتدائه بدعوته، ولماذا لابد ان يكون ذلك الدليل فوق مستوى البشر ومشابهاً لما هو السائد عندهم؟
    ان الله سبحانه هو من ينصب الأنبياء، وهو كذلك من يحدد للناس الدليل المعرف بشخصه على وجه التعيين.
    ان قاعدة اللطف هي التي توجب على الله أن يحدد الدليل على رسالة الانبياء وأحقيتهم.
    على أن ذلك الدليل لابد أن يكون فوق مستوى البشر (أي معجزة) ليثبت أنه من الله.
    ثم ان تلك المعجزة لابد ان يكون اعجازها ظاهرا لجميع الناس؛ العلماء وغيرهم.
    ولابد أيضاً: ان يقترن مع تلك المعجزة ادعاء النبي للنبوة لكي تعرف الناس انه نبي.
    ان السبب في مشابهة معاجز الانبياء لما هو السائد في عصرهم هو: اثبات ان معاجز الانبياء فوق مقدور ما عندهم واعلى مما بين أيديهم، فكانت عصا موسى (ع) تلقف السحر في زمن انتشاره، وكان اشفاء المرضى من قبل عيسى (ع) ليفوق على الطب المنتشر، وكان القران معجزة النبي (ص) في زمن انتشار البلاغة والفصاحة. كمثال لإثبات صدق نبوة نبي يطرح المظفر كيفية اثبات صدق النبي (ص) في دعوته فيقول: ان النبي محمد (ص) ادعى انه نبي ورسول من الله، وجاء بالقران دليلاً على أحقيته، وقد تحداهم بالإتيان بسورة من مثله فلم يقدروا، فثبت أنه حق.
    س28- هل تؤيد نصوص الكتاب والسنة والبداهة والفطرة الشيخ المظفر في قانونه الذي جعله طريقا للتعرف على النبي ام هناك قانون اخر؟ بين ذلك القانون باختصار.
    يوجد قانون الاهي وضعه الله سبحانه وتعالى منذ اليوم الاول على هذه الارض.
    - النص، فالله سبحانه هو من ينص على خليفته في أرضه.
    - العلم، فخليفة الله يعلَّمه الله الأسماء كلها.
    - دعوته الى حاكمية الله، وأمر الله الخلق جميعاً بطاعته.
    إنّ هذه الأمور الثلاثة هي ما أكدته روايات الطاهرين (ع).
    * فبالنص أو الوصية: احتج جميع الانبياء (ع) على أقوامهم،
    *وبالعلم: عرف إبراهيم (ع): (يَا أَبَتِ إِنِّي قَدْ جَاءنِي مِنَ الْعِلْمِ مَا لَمْ يَأْتِكَ فَاتَّبِعْنِي أَهْدِكَ صِرَاطاً سَوِيّاً) مريم: 43.
    * وأما طاعة خليفة الله ودعوته إلى حاكمية الله ورفض حاكمية الناس فالنصوص فيه أكثر من أن تحصى.
    إنّ هذا القانون الإلهي هو ذاته الذي أشار إليه أئمة الهدى (ع) لما سئلوا عن طريق التعرف عليهم، فذكروا النص والعلم طريقاً يهتدي به المهتدون إليهم، عن أبي بصير، قال: قلت لأبي الحسن (ع): جعلت فداك بم يعرف الإمام؟ فقال: (بخصال: أما أولها فإنه بشيء قد تقدم من أبيه فيه بإشارة إليه لتكون عليهم حجة، ويُسأل فيجيب..) الكافي: ج1 ص285 ح7.
    عن الحارث بن المغيرة النصري، قال: قلت لأبي عبد الله (ع): بم يعرف صاحب هذا الأمر؟ قال: (بالسكينة والوقار والعلم والوصية) الخصال للصدوق: ص.
    س29- هل وافق علماء الشيعة المظفر في عقيدته بجعل المعجزة الاساس الذي به تثبت احقية الداعي؟ بين قولهم باختصار.
    المظفر يخالف قول علماء الشيعة
    قال الشيخ الطوسي: (.. لأنّ الإمام لا يُعلم أنه إمام إلا ينصّ عليه نبي، فإذا نص عليه النبي، أو ادعى هو الإمامة جاز أن يظهر الله تعالى على يده علماً معجزاً، كما نقوله في صاحب الزمان إذا ظهر، فصار النص هو الأصل..) الاقتصاد: ص194.
    وقال العلامة الحلي: (الإمام يجب أن يكون منصوصاً عليه، لأن العصمة من الأمور الباطنة التي لا يعلمها إلا الله تعالى، فلابدّ من نصّ من يعلم عصمته عليه، أو ظهور معجزة على يده تدل على صدقه) الباب الحادي عشر: ص48.
    وأما المعجزة فهي ان ذكرت في كلماتهم فتذكر كأحد الطرق للتعرف على صدق المدعي والتي لا يشترط حصولها أصلاً، فهي ان حصلت كانت احدى دلائل صدقه، كما ان عدم حصولها لا يعني ان الداعي ليس صادقا، لان المدار على الشيء الاساس الذي لا يفارق حجة من الحجج الالهيين وهو ما ذكر في القانون الالهي.
    س30- ما هو المقصود بالمعجزة وهل فقرات القانون الالهي لمعرفة الخليفة تعتبر معاجز ام لا؟
    المعجز هو ما يعجز البشر العادي أن يأتي بمثله.
    إنّ ما يأتي به الرسل والحجج من آيات وبينات هي في الحقيقة كلها آيات معجزة للغير عن الإتيان بمثلها، فمَنْ غير الحجج يستطيع أن يأتي بوصية من الحجج السابقين عليه تذكره باسمه وصفته؟ ومن منهم يستطيع أن يأتي بحكمة الرسل وعلمهم بالكتاب والتزكية؟ ومن غيرهم يستطيع أن يأتي بشهادة من الله على صدقه فيقف الملكوت كله مؤيداً وناصراً؟ وهكذا في كل آياتهم التي يأتون بها، وهي كلها معاجز كما نلاحظ.
    س31- لماذا لا تصل بينات الرسل والانبياء الى حد قهر الناس على الايمان؟
    قال تعالى: (وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا مِن قَبْلِكَ رُسُلاً إِلَى قَوْمِهِمْ فَجَاؤُوهُم بِالْبَيِّنَاتِ...) الروم: 47. وإحدى آيات الله وبيناته المرسل بها رسله شهادته سبحانه لهم بالحق: (... وَأَرْسَلْنَاكَ لِلنَّاسِ رَسُولاً وَكَفَى بِاللّهِ شَهِيداً) النساء: 79. كما أن التزكية وتعليم الكتاب والحكمة آية أخرى من آياته التي يرسل بها رسله سبحانه: (كَمَا أَرْسَلْنَا فِيكُمْ رَسُولاً مِّنكُمْ يَتْلُو عَلَيْكُمْ آيَاتِنَا وَيُزَكِّيكُمْ وَيُعَلِّمُكُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَيُعَلِّمُكُم مَّا لَمْ تَكُونُواْ تَعْلَمُونَ) البقرة: 151.
    ولابد أن تبقى مساحة للإيمان بالغيب حتى بعد إرسال الله الرسل بآياته البينة وتأييدهم بالمعاجز، تلك هي سنته سبحانه في طلب الإيمان بالغيب من خلقه (لَقَدْ أَرْسَلْنَا رُسُلَنَا بِالْبَيِّنَاتِ وَأَنزَلْنَا مَعَهُمُ الْكِتَابَ وَالْمِيزَانَ لِيَقُومَ النَّاسُ بِالْقِسْطِ... وَلِيَعْلَمَ اللَّهُ مَن يَنصُرُهُ وَرُسُلَهُ بِالْغَيْبِ إِنَّ اللَّهَ قَوِيٌّ عَزِيزٌ) الحديد: 25. فالله سبحانه لا يريد من العبد إيماناً قهرياً - والذي يحصل بالمعجزة القاهرة على الإيمان - ولا يقبل مثل هكذا إيمان كالذي حصل لفرعون من إيمان.

    عقيدتنا في عصمة الأنبياء
    س32- بيّن معنى العصمة ودليل اتصاف خليفة الله بها بنظر الشيخ المظفر.
    اوضح المظفر العصمة بانها: (التنزُّه عن الذنوب والمعاصي صغائرها وكبائرها، وعن الخطأ والنسيان، وإن لم يمتنع عقلاً على النبي أن يصدر منه ذلك، بل يجب أن يكون منزَّهاً حتى عمّا ينافي المروءة، كالتبذل بين الناس من أكل في الطريق أو ضحك عال، وكل عمل يستهجن فعله عند العرف العام).
    * اقام الشيخ المظفر دليلين عقليين على عصمة النبي او الامام:
    الأول: لا شك ان النبي او الامام المنصب من الله يجب اتباعه وطاعته، وإذا صدر منه معصية او خطا ونسيان، فإما يجب اتباعه في تلك الحالة او لا، ان قلنا: يجب اتباعه فإذن جوزنا على الله الترخيص في فعل المعصية. وان قلنا: لا يجب اتباعه فهذا ينافي وجوب طاعة النبي او الامام. اذن فالنبي والإمام لا يصدر منه معصية او خطا ونسيان.
    الثاني: ان النبي أو الامام لا تصدر منه المعصية ولا خطا ولا نسيان، لان لو كان ذلك ممكن ان يصدر منه فإننا سوف نتوقع ان كل ما يصدر منه يكون قد صدر على وجه المعصية او الخطأ او النسيان وبالتالي فلا يجب علينا طاعته في كل ما يصدر منه وتذهب فائدة بعثتهم هباء، وهذا باطل بالضرورة.
    س33- اوضح المعنى الصحيح للعصمة.
    قال السيد احمد الحسن (ع) في تعريفها: (( العصمة هي: الاعتصام بالله عن محارم الله ولها جهة من العبد هي الإخلاص، وجهة من الرب سبحانه وهي التوفيق، وقال أبو عبد الله الصادق (ع): (المعصوم هو المعتصم بحبل الله، وحبل الله القرآن، والقرآن يهدي إلى الإمام كما قال تعالى: إِنَّ هَذَا الْقُرْآنَ يَهْدِي لِلَّتِي هِيَ أَقْوَمُ) معاني الأخبار للشيخ الصدوق: ص132.
    س34- هل المعصوم لا ينسى ولا يغفل مطلقاً ولماذا؟
    ان المعصوم هو المعتصم بالله عن محارم الله بنحو لا يدخل الناس في باطل ابدا ولا يخرجهم من حق ابدا، اتضح ان هذا هو المطلوب في عصمة خليفة الله.. اما الاكثر من ذلك مما تقترحه عقول الرجال فلا قيمة له بل الدليل بخلافه، كمسالة عدم سهو المعصوم وعدم نسيانه مطلقا .
    أما ما يتوهمه بعضهم أن المعصوم لا يغفل أو لا ينسى مطلقاً فهذا منقوض ببساطة؛ لأن لازم قولهم هذا إن المعصوم نور لا ظلمة فيه، وهذا باطل؛ لأن النور الذي لا ظلمة فيه هو الله سبحانه وتعالى (اللاهوت المطلق) فيبقى أن المعصوم نور وشائبة ظلمة - وهي هوية وجوده - ولها تأثير في حركته، وكونها ظلمة فيكون أثرها نسياناً وغفلة وغيرها مما يطرأ على المخلوق، ولكن في هذا العبد المخلص (المعصوم) يكون وجود هذه الأمور أقل ما يمكن وربما لا تكاد تذكر في بعض الحالات، ولكنها تبقى موجودة ويمكن أن تحصل كما مر في حادثة نسيان يوشع (ع).
    س35- كيف تستدل على عصمة خليفة الله نبيا كان او اماما؟
    فالطريق لمعرفة المعصوم هو النص عليه، فطالما كانت العصمة أمراً باطنياً، والباطن لا يعلمه إلا الله سبحانه وتعالى، ومن أعلمه الله، قال تعالى: )عَالِمُ الْغَيْبِ فَلَا يُظْهِرُ عَلَى غَيْبِهِ أَحَداً إِلَّا مَنِ ارْتَضَى مِن رَّسُولٍ فَإِنَّهُ يَسْلُكُ مِن بَيْنِ يَدَيْهِ وَمِنْ خَلْفِهِ رَصَداً(.
    العصمة أمر باطن، فالدليل عليها هو الدليل على الخلافة الإلهية، وهو قانون معرفة الحجة.

    عقيدتنا في صفات النبي
    س36- هل القول بتحريف القران والإنجيل مطلقا صحيح؟؟ ولماذا؟؟
    غير صحيح نهائياً، وإلا بماذا سيحتج المهدي في اخر الزمان على اهل تلك الديانات؟!! وها هو المهدي الاول السيد احمد الحسن (ع) يحتج على اتباع تلك الديانات بما يقره اتباعها وبما هو موجود في التوراة والإنجيل مما تشابه عليهم وهو مسطر في الكثير من كتبه.
    س37- كيف يكون خوض غير خلفاء الله في بيان القران توهين له؟؟
    ان خوض غير اهله في بيانه هو توهين له ايضا ولذا ورد ذم الخائضين فيه والمفسرين له باراهم لأنهم سيصورونه بكل تأكيد اما بشكل يصادم بعضه بعضا او بإلغاء حقائق عالية وكبيرة او بإعطاء مصاديق رخيصة ولا قيمة لها كبيان للآيات الكريمة وما شابه ذلك.
    س38- بماذا تتلخص دعوة الناس الى الاسلام اليوم؟؟
    فالإسلام كما لا يخفى هو التسليم لله ولخليفته وهو دين الله الواحد من ادم والى اخر يوم على هذه الارض. فالدعوة الى الاسلام تكون بدعوة الخلق الى نصرته وطاعته والإيمان به.

    عقيدتنا في الامامة:
    س39- اوضح باختصار عقيدة المظفر في الامامة.
    1- انها اصلا من اصول الدين الخمسة.
    2- يجب النظر والبحث فيها ولا يجوز فيها تقليد الاباء وغيرهم.
    3- ان الاعتقاد بالإمامة يكون من جهتين:
    ان الامامة لطف كالنبوة.
    طريق معرفة الامام يكون بنص رسول الله (ص) او بنص الامام السابق ولا سبيل للاختيار وانتخاب الناس فيها.
    لا يمكن ان يكون الناس بعد النبي (ص) بلا امام لقوله ص: "من مات ولم يعرف امام زمانه مات ميتة جاهلية". وقوله تعالى: "لكل قوم هاد" وقوله: "وان من امة الا خلا فيها نذير".
    لا يخلو عصر من العصور من الامام المفترض الطاعة من الله سواء اطاعه الناس ام لا، وسواء كان حاضرا ام غائبا.
    واذا اشكل احد: كيف يكون امام وهو غائب؟
    الجواب: كما غاب النبي (ص) في الغار والشعب، وأما مجرد كون غيبة النبي قصيرة والإمام طويلة فهذا لا يعد فرقاً بنظر العقل، اذ لو كانت الغيبة ممتنعة على خليفة الله وتطعن في خلافته فهي لا تصح سواء طالت فترتها ام قصرت.
    س40- ماذا تعني الامامة وكيف انها ارفع قدرا من النبوة؟
    الامامة في اللغة هي: عبارة عن تقدّم شخص ليتبعه الناس ويقتدون به، فيكون المقتدى هو الامام والمقتدون هم المأمومون. فالاِمام: المؤتم به إنساناً، كأن يقتدي بقوله أو فعله، وجمعه: أئمة.
    أما المعنى الاصطلاحي لكلمة الامامة فهي: منصب ومقام إلهي يخص به الله سبحانه بعض خلفائه.. فبعض خلفاء الله ائمة وليس العكس. فخليفة الله مرة يكون اماماً وأخرى يكون نبياً وثالثة يكون رسولاً.
    ان الاعلى مقاما ينطوي على المقام الادنى بكل تأكيد، فخليفة الله الذي له مقام الامامة اكيد ان له مقام النبوة.
    يقول السيد احمد الحسن رادا زعم من قال ان العبد الصالح اعلم بالباطن وموسى اعلم بالشريعة ما يلي: ((.. فالعلم من الله سبحانه وتعالى في طرق السماوات والشرائع، والغيب يحدده مقام الإنسان فلا يمكن أن الله سبحانه وتعالى يفيض على عبد في مقام أدنى علماً أعظم من علم يفاض على عبدٍ في مقام أعلى، ليس لأنه سبحانه غير قادر بل لأن الأمر واحد في حقيقته أي إفاضة العلم والمقام فلا يمكن القول إنّ موسى اعلم في أشياء والعبد الصالح أعلم في أخرى، فالأعلم هنا أعلم في الأمور جميعاً، فلسنا نتكلم عن كتابي فيزياء وكيمياء بل نتكلم عن ملكوت السماوات والشريعة، نتكلم عن دين الله سبحانه الذي جاء به الأنبياء ونسبة أمور الدين للنبي والوصي المرسل واحدة وليست متعددة أو متفاوتة، فمن يعلم منهم بنسبة ما في ملكوت السماوات يعلم بنفس النسبة في الشريعة، فإذا كان العبد الصالح أعلم بالأمور الغيبية وطرق السماوات من موسى فهو حتماً أعلم من موسى في الشريعة أيضاً. وإذا كان موسى أعلم من العبد الصالح في الشريعة فهو حتماً أعلم منه في الأمور الغيبية وطرق السماوات (.
    س41- كيف تستدل على اثبات الامامة من القران؟
    أصل الدين أو العقيدة الإلهية في هذه الأرض هو الاستخلاف فمنذ أن خلق الله أول إنسان ارضي وهو آدم (ع) جعله خليفته في أرضه (وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلاَئِكَةِ إِنِّي جَاعِلٌ فِي الأَرْضِ خَلِيفَةً قَالُواْ أَتَجْعَلُ فِيهَا مَن يُفْسِدُ فِيهَا وَيَسْفِكُ الدِّمَاء وَنَحْنُ نُسَبِّحُ بِحَمْدِكَ وَنُقَدِّسُ لَكَ قَالَ إِنِّي أَعْلَمُ مَا لاَ تَعْلَمُونَ) [البقرة: 30] (وَعَلَّمَ آدَمَ الأَسْمَاء كُلَّهَا ثُمَّ عَرَضَهُمْ عَلَى الْمَلاَئِكَةِ فَقَالَ أَنبِئُونِي بِأَسْمَاء هَـؤُلاء إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ) [البقرة: 31] (قَالُواْ سُبْحَانَكَ لاَ عِلْمَ لَنَا إِلاَّ مَا عَلَّمْتَنَا إِنَّكَ أَنتَ الْعَلِيمُ الْحَكِيمُ) [البقرة: 32] (قَالَ يَا آدَمُ أَنبِئْهُم بِأَسْمَآئِهِمْ فَلَمَّا أَنبَأَهُمْ بِأَسْمَآئِهِمْ قَالَ أَلَمْ أَقُل لَّكُمْ إِنِّي أَعْلَمُ غَيْبَ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَأَعْلَمُ مَا تُبْدُونَ وَمَا كُنتُمْ تَكْتُمُونَ) [البقرة: 33].
    وقد ذكرت الامامة في القران بأنها منصب وتنصيب الهي لا دخل للناس فيه:
    قال تعالى: (وَجَعَلْنَاهُمْ أَئِمَّةً يَهْدُونَ بِأَمْرِنَا وَأَوْحَيْنَا إِلَيْهِمْ فِعْلَ الْخَيْرَاتِ وَإِقَامَ الصَّلَاةِ وَإِيتَاء الزَّكَاةِ وَكَانُوا لَنَا عَابِدِينَ) [الأنبياء: 73].
    وقال: (وَجَعَلْنَا مِنْهُمْ أَئِمَّةً يَهْدُونَ بِأَمْرِنَا لَمَّا صَبَرُوا وَكَانُوا بِآيَاتِنَا يُوقِنُونَ) [السجدة: 24].
    وقال: (وَإِذِ ابْتَلَى إِبْرَاهِيمَ رَبُّهُ بِكَلِمَاتٍ فَأَتَمَّهُنَّ قَالَ إِنِّي جَاعِلُكَ لِلنَّاسِ إِمَاماً قَالَ وَمِن ذُرِّيَّتِي قَالَ لاَ يَنَالُ عَهْدِي الظَّالِمِينَ [البقرة: 124].
    فالإمامة اذن بتنصيب من الله وهي مقام خص الله به بعض خلفائه.


    س42- بماذا تجيب من يستدل بآية الشورى كنهج يثبت به امامة الامام؟

    أولاً: لم يحكموا دلالتها على المراد، ذلك ان الامامة كما مر بنا هي من امر الله وليست من امر الناس لتدخل ضمن دائرة الشورى فيما بينهم.
    وثانياً: ان الاية نزلت على محمد وفي حياة محمد (ص)، فلو كانت في الحكم والحاكم لكان للمسلمين أن يختاروا غير محمد وينصبوه عليهم !! ولو كانت في الحكم والحاكم لشاور محمد المسلمين في الأمر قبل أن يعلن تنصيب علي بن أبي طالب - عليه السلام - بعده في غدير خم !! ولو كانت حتى في تنصيب أمير على جيش يخرج لقتال الكفار لشاور رسول الله المسلمين قبل أن ينصب أسامة بن زيد، بل كان كثير منهم غير راضين بهذا التنصيب، فلماذا لم يقبل رسول الله مشورتهم واعتراضهم على صغر سن أسامة بن زيد إذا كان مأموراً بأخذ مشورتهم في أمور الحكم؟؟!!
    وثالثاً: توجد احاديث صحيحة عند أهل السنة تؤكد أنّ أمر الحكم والإمامة بيد الله وليست بيد الناس، هذا مثال منها: عن أبي هريرة أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (إن الله عز وجل رضى لكم ثلاثاً وكره لكم ثلاثاً رضى لكم أن تعبدوه ولا تشركوا به شيئاً وأن تنصحوا لمن ولاه الله أمركم وان تعتصموا بحبل الله جميعاً ولا تفرقوا...) والحديث صحّحه الالباني.
    ورابعاً:صرح بعض كبار علماء السنة بان الامامة تثبت بالنص وجعلوا الشورى أو البيعة مجرد أحد الخيارات.
    وخامساً: لماذا لم يفهم أبو بكر وعمر وعثمان نفس فهمهم هذا عن مبدأ الشورى في اختيار امام المسلمين وقائدهم، وتركوا الشورى المزعومة كسبيل لاختيار الحاكم حتى وجدنا أنّ أبا بكر أوصى الى عمر وقام بتعيينه؟! بل بعضهم اكتفى بالاستدلال على المسلمين أنه من قريش فقط كما حصل في السقيفة.
    س43- ما هي علة ارسال الائمة وكيف يتم التعرف عليهم؟
    ان العلة من ارسال الامام وبعثه الى الناس هي ذاتها العلة من بعث الخلفاء الالهيين من انبياء ورسل، وليست هي قاعدة اللطف كما تقدم وانما هي قطع عذر المعتذرين وحجتهم امام ربهم، قال تعالى: (رُّسُلاً مُّبَشِّرِينَ وَمُنذِرِينَ لِئَلاَّ يَكُونَ لِلنَّاسِ عَلَى اللّهِ حُجَّةٌ بَعْدَ الرُّسُلِ وَكَانَ اللّهُ عَزِيزاً حَكِيماً) [النساء: 165]. وعليه، فما قاله الشيخ المظفر غير صحيح.
    ويتم التعريف عليهم عبر قانون الله الذي خص به خلفاءه وأوضحه منذ اليوم الاول على هذه الأرض، وقد تقدم قانون صدق الداعي الالهي في فصل النبوة وهو ذاته طريق التعرف على الامام بلا اي فرق.

    عقيدتنا في عصمة الإمام
    س44- هل من الضروري ان يعرف المكلف منذ متى تبدأ عصمة المعصوم، ولماذا؟
    تحديد وقت عصمتهم وهل هو من زمن الولادة أو بعده، فما يهمنا نحن كمكلفين ومأمورين بطاعة خلفاء الله هو ان خليفة الله حينما يدعو الناس الى الله يكون معصوما ولا يخرج الناس من حق ولا يدخلهم في باطل، والأكثر من ذلك لا يعنينا وليس من شاننا.
    س45- لخص عقيدة المظفر في صفات علم الامام.
    1- ان الائمة (ع) افضل الناس في جميع صفات الكمال.
    2- ان طريق علم الامام هو النبي ص او الامام الذي قبله.
    3- المستجدات يعلمها الامام بالإلهام بقوة قدسية مودعة فيه.
    4- الامام يعلم بالأشياء على وجهها الحقيقي ولا يحتاج الى معلمين مطلقا.
    5- البحوث الفلسفية اثبتت امكان وصول الانسان الى المعرفة بلا حاجة الى مقدمات وبراهين وتربية معلمين، وبالتالي فحصول مثل ذلك في الامام امر ممكن.
    6- ان الائمة لم يتربوا على يد احد ولم يتعلموا من احد حتى القراءة والكتابة.
    7- الامام لا يُسأل عن شيء ويقول لا أدري.
    س46- هل نقبل كل صفة وردت للائمة (ع) في الروايات.. بين المنهج الحق في ذلك؟
    إن الصفات الواردة للائمة (ع) في الروايات نقبل منها ما يتم عرضه على المعصوم اليوم، ولا يمكن لنا الاخذ بكل رواية ولو كانت اتية من قبل الغلاة الذين تقولوا على آل محمد (ع)، كما ليس بوسعنا الرد لمجرد عدم التعقل، والمنهج الصحيح اليوم هو العرض على المعصوم الذي تفضل الله به علينا.
    س47- من اين يحصل الامام (ع) على علمه؟
    بتعليم رسول الله (ص) لهم + بتعليم الله سبحانه لهم، مما هو مودع في عقولهم التامة

    س48- هل الامام يعلم كل شيء بشكل عادي، وهل يضر تعلمه ما لا يرتبط بعلم الاديان بإمامته؟ وضح ذلك.
    ج // كل العلوم.. من أعقد علم دنيوي الى أبسط علم دنيوي، ولكن هذه معجزة ولا تكون دون سبب وبسفاهة.. طبعاً إضافة الى العلم الواجب وهو علم الأديان لابد أن تكون كل العلوم، وإلا فكيف يقود وكيف يرد عندما يحتاج الرد الاحاطة بالعلوم.
    عند الضرورة لابد أن يعلم، مثلاً: لو حكم لابد أن يعلم بالاقتصاد وأمور أخرى... الخ، ولكن هذه أمور معجزة يعني ليس هو يعلم منذ ولد في هذا العالم الجسماني بل يعلمه الله عند الضرورة تماماً كالعصى التي أصبحت افعى
    كلا، لأنهم (ع) لا يستدلون على الناس بهذا النوع من العلوم، انما بعلمهم بالله ورسالته وكتبه ودينه وكل ما يرتبط بذلك.
    وهذا عيسى (ع) وهو نبي من اولي العزم يتعلم النجارة من حبيب النجار، وكذا داود (ع) تعلم مهنة الحدادة مع انه خليفة لله سبحانه.

    عقيدتنا في طاعة الاَئمّة
    س49- ما هو الدليل على امامة الائمة (ع)؟
    تقدم بيان القانون الالهي الذي خص الله به خلفاءه وبه احتجوا على الناس، وقانون الله مؤلف من الفقرات الثلاثة (النص والعلم وراية البيعة الله). وعليه فمن أراد ان يعرف امامة ال محمد (ع) فأكيد يجد فيهم هذه الفقرات.
    أما النص، فأمام المسلمين جميعاً وصية رسول الله (ص) ليلة وفاته وهو يحدد الاوصياء من بعده الى يوم القيامة. ونص الوصية هو التالي.

    س50- اقم الدليل العقلي والقرآني والروائي على ان الوصية لا يدعيها إلا صاحبها.


    الدليل العقلي : نص خليفة الله في أرضه على من بعده مع وصفه بأنه عاصم من الضلال لمن تمسك به - نصا إلهيا - لابد أن يكون محفوظا من الله أن يدعيه الكاذبون المبطلون حتى يدعيه صاحبه وإلا فسيكون كذبا وإغراءً للمكلفين بإتباع الباطل وهذا أمر لا يصدر من العالم الصادق القادر الحكيم المطلق سبحانه.
    الدليل القرآني : (وَلَوْ تَقَوَّلَ عَلَيْنَا بَعْضَ الْأَقَاوِيلِ (44) لَأَخَذْنَا مِنْهُ بِالْيَمِينِ (45) ثُمَّ لَقَطَعْنَا مِنْهُ الْوَتِينَ)
    الدليل الروائي : الإمام الصادق ع يقول: (إن هذا الأمر لا يدعيه غير صاحبه إلا تبر الله عمره) الكافي للكليني ج 1 ص 372،


    س51- كيف تستدل بحديث الثقلين على امامة ال محمد (ع) واستمرارها بعد الرسول (ص)؟
    حديث الثقلين يؤكد
    1- ان النبي (ص) ترك في امته امرين لا ثالث لهما وهما الكتاب والعترة.
    2- ان العبد اذا ما اراد الاهتداء وعدم الضلال فما عليه الا التمسك بهما.
    3- ان الكتاب والعترة لا ينفك احدهما عن الاخر ابدا.
    4- ان الحديث كما يؤكد على وجود الكتاب حتى يوم القيامة فان وجود امام من العترة معه امر يؤكده الحديث بكل وضوح.
    5- ان النبي (ص) حدد العترة الذين جعلهم عدلا لكتاب الله، قوله تعالى: (انما يريد الله ليذهب عنكم الرجس اهل البيت ويطهركم تطهيرا)، فان النبي (ص) بيّن انهم علي وفاطمة وأولادهما الطاهرين.
    وهذه روايات أخرى مما ذكر المظفر مضامينه في بحثه:
    فهم الشهداء على خلقه سبحانه، قال تعالى: (وَكَذَلِكَ جَعَلْناكُمْ أُمّةً وَسَطاً لِتَكُونُوا شُهَدَاءَ عَلَى النَّاسِ وَيَكُونَ الرَّسُولُ عَلَيْكُمْ شَهِيداً) البقرة 2: 143. حيث ورد عنهم (ع): «نحن الاَمة الوسط، ونحن شهداء الله على خلقه» الكافي: ج1 ص146 ح2 و4.

    عقيدتنا في حبّ آل البيت
    س52- لماذا فرض الحق سبحانه محبة اهل البيت (ع)؟
    1- يجب على كل مسلم اضافة الى التمسك بال البيت (ع) ان يحبهم لقوله تعالى: (قل لا اسألكم عليه اجرا إلا المودة في القربى)، ولما تواتر عن النبي (ص) من أن حبهم ايمان وبغضهم والعياذ بالله كفر ونفاق.
    2- ان حبهم (ع) ضرورة اسلامية اتفق عليها جميع المسلمين ولا يجادل في ذلك منهم أحد والمنكر للأمر الضروري منكر لأصل الرسالة وبالتالي فهو خارج عن الدين وهذا هو حال النواصب لعنهم الله.
    3- ان الله تعالى لم يفرض حب ال البيت (ع) إلا لأنهم اهل لذلك لطهارتهم وإخلاصهم وفضلهم عنده سبحانه.
    4- ان الله سبحانه حكيم وعادل والخلق كلهم سواسية بالنسبة اليه سبحانه، وبالتالي فرضه على الخلق محبة ال البيت (ع) يعني افضليتهم على جميع خلقه وطهارتهم وإلا فلو كان هناك من هو افضل منهم لفرض محبة ذلك الغير.
    هذه بعض النقاط التي طرحها الشيخ علاء السالم اثناء المحاضرة و قال بأن الطلاب مطالبين بها في الامتحان ان شاء الله:
    1- تعريف الامر الضروري: هو الذي يخرج منكره عن دائرة المسلمين. مثال: حب ال محمد.
    2- مأمورين بمحبة اهل البيت ومأمورين بالابتعاد عن ايذائهم.
    3- محبتهم هو امر ضروري.
    س: لماذا فرض الله طاعة اهل البيت؟
    ج: لانهم قوم اختاروا الله و اخلصوا له و فرغوا وجودهم من غير الله فكانت النتيجة ان الله اصطفاهم و انتجبهم وامر الخلق باتباعهم.
    تعريف الغلاة: هم أولئك الذين يعتقدون بالأئمة اعتقادا غير حق أي يعطوهم بعض صفات اللاهوت المطلق (الله سبحانه وتعالى).
    مثال: قضية الاطلاق.. العلم الذي لا جهل فيه (اي نور مطلق بلا ظلمة).
    فقضية الاطلاق مختصة بالله سبحانه و تعالى فقط و كل ما سواه من خلقه فاما نور مشوبة بظلمة او ظلمة مشوبة بنور.
    س53- اين يكمن الفرق بين الائمة (ع) وبقية الخلق؟
    - ان العقيدة الحقة بالأئمة (ع) هي انهم بشر مثلنا لهم ما لنا وعليهم ما علينا من هذه الجهة ولكنهم عباد مكرمون اختصهم الله بكرامته لصبرهم وإخلاصهم وطهارتهم فاصطفاهم لدينه وجعلهم حججاً على خلقه وهداة لعباده.
    - انهم (ع) كانوا في اعلى درجات الكمال فيما يتصل بالعلم والخلق والتقوى........ الخ من صفات الكمال لذا استحقوا ان يكونوا دون غيرهم خلفاء الله وأوصياء لسيد الخلق ومرجعا للأمة بعد النبي الكريم (ص).
    س54- كيف تستدل بحديث الغدير على امامة امير المؤمنين (ع)؟
    واقعة الغدير حيث قال (ص): (اولست انا اولى بالمؤمنين من انفسهم... ثم قال: ألا مَن كنت مولاه فهذا عليٌّ مولاه اللّهم والِ من والاه وعادِ من عاداه وانصر من نصره واخذل من خذله وأدر الحق معه كيفما دار).
    - ومن أوّل مواطن النص على إمامته قوله حينما دعا عشيرته الاَقربين فقال: «هذا أخي، ووصيي، وخليفتي من بعدي، فاسمعوا له وأطعيوا» وهو يومئذٍ صبي لم يبلغ الحلم.
    - وكرِّر قوله له في عدّة مرّات: (أنت منّي بمنزلة هارون من موسى، إلاّ أنّه لا نبي بعدي).
    - إلى غير ذلك من روايات وآيات كريمة دلَّت على ثبوت الولاية العامّة له، كآية: (إنَّما وَليُّكُم اللهُ ورَسوُلُهُ والَّذينَ آمنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَلَوةَ ويؤُتُونَ الْزَّكَوةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ)، وقد نزلت فيه عندما تصدَّق بالخاتم وهو راكع.
    س55- لما يقال ان النص دليل معرفة الامام فماذا يقصد بذلك؟
    ان دليل امامة ال محمد (ع) هو القانون الالهي الذي خص الله به خلفاءه في أرضه فكان النص (المتمثل بوصية رسول الله (ص) التي بين فيها الاوصياء من بعده والى يوم القيامة) والعلم وراية البيعة لله.

    عقيدتنا في المهديّ
    س56- اثبت باختصار وحدة شخصية المصلح العالمي.
    المنقذ العالمي (وهو المهدي عند المسلمين وعيسى عند النصارى وايليا عند اليهود) الذي وعد به الأنبياء والمرسلون، وبرغم أنّ الله سبحانه إلهٌ واحدٌ رحيم ولا يصدر منه الفرقة والاختلاف، كما لا يرضى حصوله بين أتباع رسالاته السماوية،
    وهذه صفة المنقذ في التوراة:
    1- وَيَخْرُجُ قَضِيبٌ مِنْ جِذْعِ يَسَّى، وَيَنْبُتُ غُصْنٌ مِنْ أُصُولِهِ، 2 وَيَحُلُّ عَلَيْهِ رُوحُ الرَّبِّ، رُوحُ الْحِكْمَةِ وَالْفَهْمِ، رُوحُ الْمَشُورَةِ وَالْقُوَّةِ، رُوحُ الْمَعْرِفَةِ وَمَخَافَةِ الرَّبِّ. 3 وَلَذَّتُهُ تَكُونُ فِي مَخَافَةِ الرَّبِّ، فَلاَ يَقْضِي بِحَسَبِ نَظَرِ عَيْنَيْهِ، وَلاَ يَحْكُمُ بِحَسَبِ سَمْعِ أُذُنَيْهِ، 4 بَلْ يَقْضِي بِالْعَدْلِ لِلْمَسَاكِينِ، وَيَحْكُمُ بِالإِنْصَافِ لِبَائِسِي الأَرْضِ، وَيَضْرِبُ الأَرْضَ بِقَضِيبِ فَمِهِ، وَيُمِيتُ الْمُنَافِقَ بِنَفْخَةِ شَفَتَيْهِ. 5 وَيَكُونُ الْبِرُّ مِنْطَقَهَ مَتْنَيْهِ، وَالأَمَانَةُ مِنْطَقَةَ حَقْوَيْهِ. 6 فَيَسْكُنُ الذِّئْبُ مَعَ الْخَرُوفِ... 9 لاَ يَسُوؤُونَ وَلاَ يُفْسِدُونَ فِي كُلِّ جَبَلِ قُدْسِي، لأَنَّ الأَرْضَ تَمْتَلِئُ مِنْ مَعْرِفَةِ الرَّبِّ كَمَا تُغَطِّي الْمِيَاهُ الْبَحْرَ. 10 وَيَكُونُ فِي ذلِكَ الْيَوْمِ أَنَّ أَصْلَ يَسَّى الْقَائِمَ رَايَةً لِلشُّعُوبِ، إِيَّاهُ تَطْلُبُ الأُمَمُ، وَيَكُونُ مَحَلُّهُ مَجْدًا) سفر إشعيا - الأصحاح 11.
    وهذه صفته في الانجيل:
    قال عيسى (ع): (44 لِذلِكَ كُونُوا أَنْتُمْ أَيْضًا مُسْتَعِدِّينَ، لأَنَّهُ فِي سَاعَةٍ لاَ تَظُنُّونَ يَأْتِي ابْنُ الإِنْسَانِ. 45 فَمَنْ هُوَ الْعَبْدُ الأَمِينُ الْحَكِيمُ الَّذِي أَقَامَهُ سَيِّدُهُ عَلَى خَدَمِهِ لِيُعْطِيَهُمُ الطَّعَامَ فِي حِينِهِ؟ 46 طُوبَى لِذلِكَ الْعَبْدِ الَّذِي إِذَا جَاءَ سَيِّدُهُ يَجِدُهُ يَفْعَلُ هكَذَا) إنجيل متى - الأصحاح 24.
    وهذه صفته في القرآن:
    (هُوَ الَّذِي بَعَثَ فِي الأُمِّيِّينَ رَسُولاً مِنْهُمْ يَتْلُوا عَلَيْهِمْ آياتِهِ وَيُزَكِّيهِمْ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتابَ وَالْحِكْمَةَ وَإِنْ كانُوا مِنْ قَبْلُ لَفِي ضَلالٍ مُبِينٍ * وَآخَرِينَ مِنْهُمْ لَمَّا يَلْحَقُوا بِهِمْ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ * ذلِكَ فَضْلُ اللَّهِ يُؤْتِيـهِ مَنْ يَشـاءُ وَاللَّهُ ذُو الْفَضْلِ الْعَظِيمِ).
    ‌ أ- يتلو الآيات.
    ‌ب- يزكي الناس، أي يطهرهم فينظرون في ملكوت السماوات.
    ‌ج- يعلمهم الكتاب والحكمة.
    ولا توجد شخصية عند المسلمين وصفت بالبعث الإلهي لها في الآخرين غير المهدي (ع)،
    وبمقارنة هذه الصفات نعرف انها صفات واحدة لشخصية واحدة (( فالمهدي القائم من ال محمد = القائم من اصل يسى = القائم العبد الامين )).
    س57- كيف تثبت وجود الامام المهدي (ع) وولادته لمن يتنكر لذلك؟ وضح ذلك باختصار.
    الشخصية الأولى: الامام المهدي محمد بن الحسن العسكري (ع) وفي ذكره روايات كثيرة جدا:
    أ- قسم منها في ذكر اسمه ضمن الائمة الاثني عشر (عدة ال محمد الاولى) والوصية المقدسة مثال لذلك.
    ب- وقسم منها في بيان انه التاسع من ولد الحسين (ع).
    ج- وقسم ثالث تبين ولادته، روى الكليني بسنده عن أحمد بن محمد بن عبد الله، قال: (خرج عن أبي محمد (ع) حين قتل الزبيري لعنه الله هذا جزاء من اجترأ على الله في أوليائه، يزعم أنه يقتلني وليس لي عقب، فكيف رأى قدرة الله فيه، وولد له ولد سماه م ح م د في سنه ست وخمسين ومائتين) الكافي: ج1 ص329 ح5.
    د- وقسم رابع تذكر من رآه بعد ولادته (ع) وانه هنأ اباه الامام العسكري (ع) به، روى الصدوق بسنده عن ابي الفضل الحسن بن الحسين العلوي قال: (دخلت على أبي محمد الحسن بن علي عليهما السلام بسر من رأى فهنأته بولادة ابنه القائم عليه السلام) كمال الدين وتمام النعمة: ص434.
    هـ- وقسم منها يذكر غيبته، روى الكليني بسنده عن إسحاق بن عمار قال: قال أبو عبد الله (ع)): للقائم غيبتان: إحداهما قصيرة والأخرى طويلة، الغيبة الأولى لا يعلم بمكانه فيها إلاّ خاصة شيعته، والأخرى لا يعلم بمكانه فيها إلاّ خاصة مواليه) الكافي: ج1 ص340 ح19.
    و- وقسم منها تذكر حاله في زمن الغيبة الصغرى، وقد نقل الشيخ الصدوق رحمه الله 52 توقيعا كان قد خرج منه (ع) الى سفرائه الاربعة.
    وقسم منها تذكر صفته وشمائله وانه شبيه بالنبي (ص).
    ط- وقسم منها تذكر علامات ظهوره وقرب ايامه، وهي كثيرة جدا.
    ي- وقسم منها تذكر من تشرف بلقائه.
    قال ابن حجر: (ولم يخلف غير ولده أبي القاسم محمد الحجة، وعمره عند وفاة أبيه خمس سنين، لكن أتاه الله فيها الحكمة، ويسمى القائم المنتظر، قيل: لأنه ستر بالمدينة وغاب، فلم يعرف أين ذهب، ومر في الآية الثانية عشر قول الرافضة فيه إنه المهدي، وروي ذلك مبسوطاً، فراجعه فإنه مهم) الصواعق المحرقة: ص124، طبعة مصر.
    الشخصية الثانية: المهدي الاول أحمد الوارد ذكره في وصية جده المصطفى (ص) والموصوف فيها بأنه اول مقرب الى الامام المهدي وأول مؤمن بدعوته عند اذن الله له بإقامة دولة الحق والعدل الالهي.
    وهو الآخر مذكور في كتب المسلمين بروايات كثيرة بينت اسمه ونسبه ومسكنه ومبدأ دعوته وجميع ما يتعلق بأمره وقد ضمت كتب الدعوة اليمانية المباركة ذلك.

    س58- اقام المظفر دليلا عقليا على ضوروة وجود المهدي (ع) في اخر الزمان، ما هو؟

    الدليل العقلي هو : الاسلام خاتمة الاديان وموعود انه يظهره على الدين كله وهذا لم يتم... مع الايمان بصحّة هذا الدين، وأنّه الخاتمة للاَديان ـ يقتضي انتظار هذا المصلح المهدي لإنقاذ العالم ممّا هو فيه

    عقيدتنا في الرجعة
    س59- اوضح باختصار عقيدة المظفر بالرجعة.
    1- ان الرجعة هي احياء بعد موت الى عالم الدنيا في زمن القائم (ع).
    2- لا يرجع إلا من علا ايمانه او بلغ الغاية من الفساد.
    3-
    4- الرجعة برأي المظفر ليست من الاصول التي يجب الاعتقاد بها والنظر فيها، وان اعتقادنا بها كان لأجل ورود الروايات المتواترة فيها.
    س60- هل الرجعة جزء من هذا العالم الجسماني، واذا كانت عالم اخر فبين ذلك بالدليل؟
    عن مثنى الحناط، عن جعفر بن محمد، عن أبيه عليهما السلام، قال: (أيام الله عز وجل ثلاثة: يوم يقوم القائم، ويوم الكرة، ويوم القيامة) معاني الأخبار للشيخ الصدوق: ص366.
    وعن سؤال: هل تنفع الرواية في إفراد الرجعة (الكرة) عالماً برأسه؟ أجاب السيد احمد الحسن (ع): [نعم، هي واضحة أنها شخّصت كل حدث بيوم أي وقت وعالم مختلف، فيوم القائم معروف أنه في الحياة الجسمانية التي نعيشها وهو خلاصتها، ويوم القيامة معروف أنه في الآخرة وعالم آخر غير العالم الجسماني، بقي يوم الرجعة فأكيد أنه عالم آخر وإلا لما خص بكونه يوم أي وقت وآن مستقل مقابل الحياة الجسمانية والقيامة، فهو ليس منهما].
    س61- هل نظام عالم الرجعة يختلف عن هذا العالم، كيف تثبت ذلك؟
    ان الرجعة اذن عالم اخر وله نظامه وقوانينه الخاصة به:
    قال السيد أحمد الحسن (ع): [إنّ عالم الرجعة عالم آخر غير هذا العالم الذي نعيشه، وهذا واضح من خلال الروايات، فمثلاً: الروايات الدالة على أنه عالم آخر من خلال منافاة صفات عالم الرجعة لهذا العالم كأن يعيش الانسان مدة طويلة أو يولد له عدد كبير، وأيضاً النص القرآني في الرجعة وأنها حياة بعد موت، فكيف ستكون الحال والناس ترى أنّ هناك من يخرجون من القبور أمام أعينهم وبأعداد كبيرة، فأين الامتحان ولماذا إذن يتمرد بعض الناس؟!].
    ويقول أيضاً: [سألفت انتباهك إلى مسألة في الرجعة، فالعاقل عندما يطلع على روايات الرجعة وكيف تكون الحياة فيها، وكم يولد للشخص الواحد... الخ، يحكم بأنها عالم آخر، فالعقل والواقع لا يقبل أنّ هذا يكون في هذه الدنيا بحدودها هذه، وهذا الفهم غير مقبول عند العقلاء ولكن ماذا نفعل لهؤلاء الذين لا يكادون يفقهون قولاً !!].
    س62- اين تكون الرجعة؟
    يقول السيد أحمد الحسن ع في بيان الرجعتين: [.. الرجعة رجعتان: رجعة في قيام القائم بمَثَلهم، ورجعة في عالم الرجعة "الأولى" بأنفسهم وبأجساد تناسب ذلك العالم بعد أن ينسيهم الله حالهم والامتحان الأول والثاني] مع العبد الصالح.

    عن أمير المؤمنين ويعسوب الدين وقائد الغر المحجلين الإمام علي بن أبي طالب وصي رسول الله محمد صلوات الله عليهما
    : ( إلهي كفى بي عزاً أن اكون لك عبداً وكفى بي فخراً أن تكون لي رباً أنت كما أحب فاجعلني كما تحب )


  2. #2
    مشرف الصورة الرمزية اختياره هو
    تاريخ التسجيل
    23-06-2009
    المشاركات
    5,286

    افتراضي رد: اسئلة واجوبة مادة " العقائــــــــــــد للمظفر "

    انتبـــــــــــــــاه : هده فقط رؤوس اقلام الرجاء من الاخوه الطلبه عدم الاقتصار على التلخيص المركز

    1- اعتبر بعض علماء العقائد ان العدل صفة فعل، هل هناك فهم اخر ؟
    نعم هناك قول آخر. الشيخ المظفر اوضح نها صفة ذاتية ثبوتية. الامام احمد الحسن (ع) الذي بين القول الحق في رجوع كل الصفات الفعلية الى الثبوتية.

    2- ما هو معنى العدل الذي يتصف به الله سبحانه والذي بوسع الانسان معرفته ؟
    العدل هو وضع الشيء في موضعه. وما نعرفه نحن من كونه سبحانه عادل هو انه ليس بظالم، أما معنى كونه سبحانه عادل مطلقا فمن أين للمخلوق المحدود أن يعرف حقيقة عدله المطلق ؟!!!

    3- بين باختصار الدليل على اتصاف الله بالعدل ؟
    الدليل الشرعي انه وصف نفسه بالعدل ووصفه خلفاءه بالعدل (وما ربك بظلام للعبيد..)( يا من هو عادل لا يجور) الخ من النصوص
    الدليل العقلي : 1/ الله هو الكمال المطلق والكامل لا يترك الحسن ولا يفعل القبيح. والظلم قبيح والعدل حسن. 2/ الذي يفعل القبيح يكون اما جاهلا به او مجبورا عليه او عاجز عن تركه او يفعله عبثا ولهوا وكلها منتفية عنه سبحانه.

    4- هناك بعض المسلمين جوزوا على الله سبحانه فعل القبيح ما هو السبب الذي دعاهم لذلك ؟
    الاشاعرة : السبب تاويلهم الباطل للآية (لا يُسئَلُ عَمَّا يَفعَلُ وَهُم يُسئَلونَ) و إنكارهم لمسالة الحسن والقبح العقلي.

    1- ما هو معنى الجاهل القاصر والمقصر ؟
    الجاهل المقصر: الجاهل الذي بوسعه التعلم والمعرفة ولكنه يقصر في تعلمه فيخالف التكاليف،
    بخلاف القاصر فهو جاهل بالتكاليف ولكنه لا عن تعمد وتقصير.

    2- من المحاسب منهما برأي علماء العقائد وما هو دليلهم ؟
    المقصر
    دليلهم : 1/الاجماع 2/العقل 3/الروايات بينت استحقاق المقصر للعذاب.

    3- ذكر الشيخ المظفر شرطين من شرائط المكلف ما هما ؟
    ـ القدرة على الفعل.
    - العلم بالتكليف وقيام الحجة عليه.

    4- بين باختصار كيف ان الجهل سواء كان عن قصور او تقصير يسبب خسارة كبيرة للانسان ؟
    الجهل سواء كان عن قصور او تقصير محكوم على صاحبه بالخسارة الواضحة، يتضح ذلك بمعرفتنا ان الغاية الاساسية التي خلق الانسان من اجلها هي المعرفة، هذه المعرفة لا يناسبها جهل الانسان.

    1- ما معنى القضاء ومعنى القدر ؟
    القضاء يعني الحكم والإمضاء .. والقدر يعني التقدير، والقضاء لا يكون إلا بعد قدر وتقدير يسبقه.

    2- من هم الجبرية والمفوضة وماذا اعتقدوا ؟
    الجبرية (الاشاعرة) : اعتقدوا بأن مقتضى كون الله سبحانه خالقاً هو ان يكون سبحانه السبب الحقيقي والوحيد لنشوء الأفعال. وبالتالي يعتقدون انه هو الخالق الحقيقي للمعاصي وللطاعات والانسان مجبور على فعلها ومع ذلك يعاقب او يثاب عليها.
    المفوضة (المعتزلة) : انهم يرون ان افعال العباد مفوضة اليهم ولا مدخلية لإرادة الله وإذنه ومشيئته وقضاءه وقدره فيها أصلاًلان هذا بنظرهم يستلزم نسبة النقص (كالظلم) اليه وهو باطل.

    3- اذكر خلاصة عقيدة المظفر في القضاء والقدر.
    1/الجبر والتفويض عقيدتان باطلتان 2/العقيدة الصحيحة هي امر بين امرين 3/انها سر من اسرار الله فمن استطاع فهمها فهو والا فليس الانسان مكلف بفهمها تفصيلا 4/ ليست من اصول الاعتقاد ويكفي فيها الاعتقاد الاجمالي.

    4- هل لبعض الاعمال الصالحة دور في تغيير ما قدر على الانسان وقضي به عليه ؟
    نعم
    ـــــ مثل الدعاء ورد عنهم ع (ان الدعاء يرد القضاء المبرم) قال تعالى (قل ما يعبأ بكم ربي لولا دعاؤكم) ورد ايضا عن الامام احمد الحسن (ع)
    ـــــ الصدقة...

    5- بين باختصار العقيدة الحقة بالقضاء والقدر.
    العقيدة الحقة هي امر بين امرين : 1/ فالله ليس بظالم 2/ ولا معزول عن مملكته 3/ وبالتالي كل ما يصدر هو بقضاء الله وتقديره 4/ وبما اننا في عالم امتحان يعني ان الانسان مختار في افعاله لكن ليس معناه ان الله عزل عن مملكته. فافعاله كلها بقضاء الله وتقديره ولكن ليس بمعنى ان الانسان مجبر 5/ ثم انه ليس كل ما يقدره الله ويقضي حصوله من الانسان في عالم الامتحان هو راض به، لذا أوضح لخلقه سبل الخير ليتبعها وسبل الشر ليجتنبها.

    6- كيف تجيب على القائلين ان من خلف النبي (ص) وتصدى لحكم المسلمين يجب طاعته لان اعتلائه كان بقضاء الله وقدره ؟؟
    1/ القائلين بهذا يعتقدون بالجبر وهي عقيدة باطلة لانها تستلزم نسبة الظلم لله سبحانه وتستلزم الغاء الامتحان الالهي ونفي الثواب العقاب. 2/ ليس كل ما يقدره الله ويقضي حصوله من الانسان في عالم الامتحان هو راض به فالعقيدة التي يرتضيها الله سبحانه وبينها بالنصوص الشرعية هي حاكمية الله وكل ما يخالفها يكون باطل ولو تحقق في ارض الواقع.

    1- ما معنى البداء في الانسان والذي لا يمكن نسبته الى الحق سبحانه ؟
    ظهور الامر له بعد خفائه عليه بسبب جهله ثم علمه فيؤدي به الى تبديل رايه. ولا يجوز على الله لانه ينسب له الجهل. ورد عنهم (من زعم أن الله بدا له في شيء ولم يعلمه أمس فأبرأ منه).

    2- وضح باختصار معنى البداء الذي ورد ذكره في كتاب الله وكلام خلفائه الطاهرين ؟
    ان تكون هناك عدة مقادير في لوح المحو والإثبات وهذه المقادير مرتبطة بأعمال صالحة كالدعاء والصدقة وصلة الرحم وما شابه، ولتلك الاعمال تأثير في تحديد تقدير معين من بين تلك التقديرات والخيارات المتعددة، وبالنهاية يتحقق ما هو مثبت في (ام الكتاب)، ولكن حيث انه خافٍ على الانسان فسيكون ذلك باعثا للعبد للجد والسعي وعمل الخير.

    3- كيف يكون الايمان بالبداء امر عظيم وما عبد الله بشيء مثله ؟
    مدعاة لتنمية فضيلتي الخوف والرجاء. والتعبير عن كيف يكون ذلك.

    4- بعض كبار علماء اهل السنة يؤمنون بالبداء وان لم يصرحوا به، بين ذلك ؟
    ابن الجوزية قد اثبت البداء في كتابه الجواب الكافي في فصل الدعاء وهو وان لم يصرح باللفظ فقد اثبت المعنى سواء بالروايات عن النبي (ص) أو بمناقشته لفائدة الدعاء ـ وايضا النووي في شرح مسلم ـ المناوي في فيض القدير اثبتوا البداء في نقاشهم لزيادة العمر بالاعمال الصالحة في الروايات.

    5- ما هو معنى النسخ وكيف انه يشبه البداء ؟
    هو نسخ حكم مع بقاء الدليل عليه. وجه الشبه : قد يقال ان النسخ يستلزم نسبة الجهل لله سبحانه كما يقولون في البداء.
    النسخ أن يأتي حكم بدلالة دليل عليه ثم يرتفع حكم الاول بدليل أخر ثان ينسخ حكم الاول مع بقاء الدليل الأول.

    1- ما معنى النبوة، وما هي علة بعث الانبياء بنظر الشيخ المظفر ؟
    وظيفة الهيه وسفارة ربانيه.
    علة البعث للانبياء ع ::: ارشاد الخلق لما فيه الخير والصلاح وتزكيتهم وتعليمهم محاسن الاخلاق والسعي بهم الى درجات رفيعة === حسب قاعدة اللطف الالهي

    2- اوضح باختصار قاعدة اللطف التي جعلوها سببا لبعث الانبياء والمرسلين.
    1/ الانسان فيه نوازع الخير والشر 2/وهناك نزاع بينهما مستمر 3/وهو قاصر وجاهل بالحقائق ولا يعرف ما ينفعه وما يضره4/ وجب على الله بعث نبي يعلمهم ويزكيهم 5/ سبب اللطف هو انه كامل مطلق فهو لطيف بعباده لا ينفك عنه اللطف.

    3- ما هو تفسير القائم (ع) للنبوة والسبل التي يعرف الانسان بها اخبار السماء ؟
    لم الخص قول الامام ع لانه طلب تفسيره هو ع
    معناها: (( معنى كلمة نبي (الديني)؛ هو الشخص الذي يَعرف الأخبار من السماء. فكلمة نبي في الأصل مأخوذة من (نبأ) أي خبر، وليس من كلمة (نبا) أي ظهر وارتفع ))
    وأما كيف تصل أخبار السماء الى الانسان يقول (ع): (( وأخبار السماء تصل إلى الإنسان بسبل متعدّدة – وإن كان يجمعها طريق واحد في الأصل – فيمكن أن يكلّم الله الإنسان مباشرة من وراء حجاب، أو يوحي له ما شاء، أي يكتب في صفحة وجود الإنسان ما شاء سبحانه وتعالى، أو يرسل ملائكة يكلمون الإنسان مباشرة، أو يكتبون في صفحة وجوده ما شاء الله سبحانه وتعالى، قال تعالى: (وَمَا كَانَ لِبَشَرٍ أَنْ يُكَلِّمَهُ اللَّهُ إِلَّا وَحْياً أَوْ مِنْ وَرَاءِ حِجَابٍ أَوْ يُرْسِلَ رَسُولاً فَيُوحِيَ بِإِذْنِهِ مَا يَشَاءُ إِنَّهُ عَلِيٌّ حَكِيمٌ) الشورى: 51.
    أمّا طريقة هذا الكلام والوحي والكتابة؛ فهي ربما كانت بالرؤيا في المنام، أو بالكشف في اليقظة. وأقول الكشف؛ لأنّ عالم الأرواح غير هذا العالم الجسماني، فلكي يطلّع عليه الإنسان ويتّصل به لابد أن يكشف عنه حجاب هذا العالم الجسماني )).

    4- هل كل نبي يرسله الله الى الناس ؟ اوضح ذلك.
    1/ليس ضرورياً أن يكون كل نبي هو مرسل وهو مقام متاح للجميع 2/، بل ربما كان هناك أكثر من نبي في زمن واحد، ولكن الله سبحانه وتعالى يرسل أحدهم ويعصمه ويكون حجّة عليهم ، وعلى غيرهم من الناس 3/وهذا المختار يسخر الله له ملائكة يحفظونه من القاءات الشياطين وبالتالي تصل رسالة السماء إلى النبي المُرسل صحيحة 4/ الامتحان يكون دائما بالخليفة المرسل . والباقون ممن حصلوا مقام النبوة ممتحنون به مع ان امتحانهم اسهل من الباقين مع بقاء مساحة الايمان بالغيب ولكن العقاب يكون عسير للمتمرد منهم.

    5- هل هناك ارتباط بين الرؤيا والنبوة ؟ بين ذلك.
    نعم هناك ارتباط 1/ ان الله بدا وحيه مع انبيائه بالرؤيا 2/ مدح انبيائه لتصديقهم بالرؤيا وانها سبب وصولهم الى المقامات العالية 3/ والانبياء مدح انبيائه لتصديقهم بالرؤيا واهتم بها النبي ص.

    6- لما نقول: (ان الرؤيا احد ادلة التعرف على الحق)، فماذا نعني بذلك ؟
    الرؤيا كلام الرب عند عبده وخصوص رؤيا آخر الزمان فقد ربطت بالقائم (ع). ولكن لا نتكلم عن مطلق الرؤيا بل ما يعنينا هو : 1/ رؤى شهادة الله لتشخيص مصداق خليفة الله 2/ الرؤى المرمزة التي يؤلها خليفة الله فتكون شهادة لعلمه.
    وهذان الامر تدور عليهما سورة يوسف ع.
    الدليل على 1 / يعقوب نهى يوسف عن قص رؤياه لان اخوته سيعرفونه انه مصداق خليفة الله + وبهذه الطريقة كان مجئ السيدة نرجس ع + ايمان وهب النصراني+ ايمان الواقفية + اسلام بعض الصحابة.
    الدليل على 2/ نفس التعبير والتأويل إحدى "البينات الإلهية" التي يبعث الله بها خلفاءه، فهو ما نطالعه في سورة يوسف أيضاً وفي نفس الوقت تفضح العلماء غير العاملين الذين يقولون اضغاث احلام.

    7- ما هي العلة الحقيقية وراء بعث الانبياء والمرسلين ؟
    قطع عذر المعذرين رُّسُلاً مُّبَشِّرِينَ وَمُنذِرِينَ لِئَلاَّ يَكُونَ لِلنَّاسِ عَلَى اللّهِ حُجَّةٌ بَعْدَ الرُّسُلِ وَكَانَ اللّهُ عَزِيزاً حَكِيماً

    1- ما هو الدليل بنظر الشيخ المظفر على صدق النبي عند ابتدائه بدعوته، ولماذا لابد ان يكون ذلك الدليل فوق مستوى البشر ومشابهاً لما هو السائد عندهم ؟
    1/ الدليل هو المعجزة.
    2/ الدليل فوق مستوى البشر : لكي يثبت انه من الله
    3/ ومشابهاً لما هو السائد عندهم : لاثبات ان معاجز الانبياء فوق مقدور ما عندهم واعلى مما بين أيديهم

    2- هل تؤيد نصوص الكتاب والسنة والبداهة والفطرة الشيخ المظفر في قانونه الذي جعله طريقا للتعرف على النبي ام هناك قانون اخر ؟ بين ذلك القانون باختصار.
    لا .. قانون معرفة الحجة : من القرآن ومن السنة ومن الفطرة ..راجع ما بينه الامام ع في قانون معرفة الحجة

    3- هل وافق علماء الشيعة المظفر في عقيدته بجعل المعجزة الاساس الذي به تثبت احقية الداعي ؟ بين قولهم باختصار.
    لا. صرح كبار فقهاء الشيعة في العقائد بان الامام يعرف بالنص منهم : الشيخ الطوسي ـ الشيخ المفيد ـ العلامة الحلي ـ المقداد السيوري قال ان عليه اجماع الشيعة ـ كما ورد في مقدمة دلائل الامامة للطبري ان الامامة لا تنحصر بالنظر للمعجزة.. ونفسه المظفر بعد فقرات عنون فقرة بعقيدتنا ان الامامة بالنص.

    4- ما هو المقصود بالمعجزة وهل فقرات القانون الالهي لمعرفة الخليفة تعتبر معاجز ام لا؟
    - المعجز هو ما يعجز البشر العادي أن يأتي بمثله.
    - المعجزة آية، وآيات الله (النص ـ العلم ـ الراية) التي بعث بها الحجج كلها معاجز ولا يستطيع غيرهم الاتيان بها
    السلام عليكم يا أهل بيت الرحمة والنبوة ومعدن العلم وموضع الرسالة


المواضيع المتشابهه

  1. اسئلة مادة " عقائد السنة : ام البراهين السنوسية "
    بواسطة ya fatema في المنتدى الساحة الطلابية بالحوزة العلمية
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 07-05-2013, 21:27
  2. اسئلة واجوبة مادة " العقائــــــــــــد للمظفر "
    بواسطة ya fatema في المنتدى دروس المرحلة الأولى
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 10-10-2012, 22:24
  3. اسئلة درس "دراسة عقائد الأمامية للمظفر ومقارنته مع الحق"
    بواسطة ya fatema في المنتدى دروس المرحلة الأولى
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 25-04-2012, 19:50
  4. اسئلة واجوبة ـ االمنطق للمظفر ـ المرحلة 1 ـ شيخ احمد ـ
    بواسطة أبو المهدي الناصري في المنتدى دروس المرحلة الأولى
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 14-03-2012, 04:30
  5. اسئلة واجوبة ـ عقائد الامامية للمظفر ـ الشيخ علاء. السالم. ـ
    بواسطة أبو المهدي الناصري في المنتدى دروس المرحلة الأولى
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 15-02-2012, 00:30

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
من نحن
أنت في منتديات أنصار الإمام المهدي (ع) أتباع الإمام أحمد الحسن اليماني (ع) المهدي الأول واليماني الموعود وصي ورسول الامام المهدي محمد ابن الحسن (ع) ورسول من عيسى (ع) للمسيحيين ورسول من إيليا (ع) لليهود.

لمحاورتنا كتابيا يمكنك التسجيل والكتابة عبر الرابط.
ويمكنك الدخول للموقع الرسمي لتجد أدلة الإمام احمد الحسن (ع) وسيرته وعلمه وكل ما يتعلق بدعوته للبيعة لله.


حاورنا صوتيا  أو كتابيا  مباشرة على مدار الساعة في :
 
عناوين وهواتف : بالعراق اضغط هنا.
روابط مهمة

الموقع الرسمي لأنصار الإمام المهدي (ع)

.....................

وصية رسول الله محمد (ص) العاصمة من الضلال

.....................

كتب الامام احمد الحسن اليماني (ع)

خطابات الامام احمد الحسن (ع)

سيرة الامام احمد الحسن اليماني (ع)

.....................

إميلات

مكتب السيد احمد الحسن ع في النجف الاشرف najafoffice24@almahdyoon.org

اللجنة العلمية allajna.alalmea@almahdyoon.org

اللجنة الاجتماعية allajna.ejtima3ea@almahdyoon.org

المحكمة الشرعية mahkama@almahdyoon.org

الحوزة المهدوية / مدرسة انصار الامام المهدي عليه السلام في النجف الأشرف najafschool@almahdyoon.org

معهد الدراسات العليا الدينية واللغوية ihsn@almahdyoon.org

تابعنا
تذكر...

"أيها الناس لا يخدعكم فقهاء الضلال وأعوانهم إقرؤوا إبحثوا دققوا تعلموا واعرفوا الحقيقة بأنفسكم لا تتكلوا على احد ليقرر لكم آخرتكم فتندموا غدا حيث لا ينفعكم الندم (وَقَالُوا رَبَّنَا إِنَّا أَطَعْنَا سَادَتَنَا وَكُبَرَاءنَا فَأَضَلُّونَا السَّبِيلَا). هذه نصيحتي لكم ووالله إنها نصيحة مشفق عليكم رحيم بكم فتدبروها وتبينوا الراعي من الذئاب".

خطاب محرم الحرام ـ الإمام أحمد الحسن اليماني (ع).