النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: ما هي الطائفة الشبكية .. او الشبك ؟

  1. #1
    مدير متابعة وتنشيط الصورة الرمزية نجمة الجدي
    تاريخ التسجيل
    25-09-2008
    الدولة
    دولة العدل الالهي
    المشاركات
    4,566

    افتراضي ما هي الطائفة الشبكية .. او الشبك ؟



    ����� �� | ������ ������ ����� ����� ����������

    من هم الشبك ؟

    إن الشبك هم من الأقوام التي قدمت من المشرق واستوطنت في منطقة مرج الموصل و اختلطت و تصاهرت مع بعض العشائر العربية و الكردية والتركية و انصهروا جميعا في بودقة الشبك ، لهم عاداتهم و تقاليدهم و تراثهم و لغتهم الخاصة بهم ،تميزهم عن مكونات الشعب العراقي الأخرى، وحافظوا عليها عبر الزمن واكتسبوا أعراقاً أخرى معهم و لكن دون أن يفقدوا خصوصيتهم وهويتهم ،إلا في حدود خصوصية المجتمع العراقي ، وتمكنوا من امتصاص الضغط القومي والتعايش معهم في سلام ووئام رغم معاناتهم و تجاربهم المريرة مع الحكومات التي تعاقبت على حكم العراق ومحاولاتها في طمس هويتهم و فيهم مقومات القومية الأساسية المستقلة عن القوميات الأخرى. و مما يؤيد خصوصية الشبك، كقومية مستقلة،ما جاء في إحدى المذكرات الخاصة بتفتيش منطقة الحمدانية ذات الأغلبية الشبكية (مذكرة رقم 541 عام 1952) بان منطقة الحمدانية تتكون من عدد من القوميات أكثرهم عددا القومية الشبكية ومن ثم القومية العربية و الكردية و التركمانية و المسيحيين ، و هذا اعتراف واضح من الحكومة الملكية العراقية باستقلالية الشبك عن الكرد و العرب و الأتراك و إنهم يشكلون قومية مستقلة.

    وتنتمي اللغة الشبكية إلى مجموعة اللغات الآرية الهندواوربية ، وهي لغة مستقلة عن اللغات الأخرى و تتميز بمفرداتها الخاصة و المتميزة و نغمتها و طريقة لفظها، على الرغم من كثرة المفردات التي تشترك فيها مع اللغات الأخرى ، كالعربية و الفارسية والتركية و الهندية و الكردية،و لهذا الاشتراك مبرراته و أسبابه ، الذي لا يخفى على الباحث اللبيب وهي أوسع من كل اللغات الموجودة في المنطقة الشبكية.

    يتراوح نفوس الشبك في الوقت الحاضر زهاء خمسمائة ألف نسمة يسكن جزء مهم منهم في الساحل الأيسر لمدينة الموصل في أحياء( نينوى الشرقية و نينوى الشمالية و الجزائر والنعمانية و التأميم و عدن و الشهداء و البكر و الكرامة و القدس ) و أحياء أخرى عديدة .

    وينتشر جزء آخر منهم في حوالي (70) قرية ممتدة ما بين الساحل الأيسر من نهر دجلة إلى نهر الخازر شرقا و جبل النوران شمالا إلى ناحية النمرود جنوبا ،في ارض منبسطة تعتبر من أخصب أراضي محافظة نينوى ،خالية من العوارض الطبيعية في مثلث منقلب القاعدة، إضافة إلى سكنى أعداداً كبيرة منهم في مراكز أقضية و نواحي برطلة و قرة قوش و النمرود وبعشيقة.



    ومن عاداتهم وتقاليدهم التي لا تخرج عن حظيرة عقيدتهم، الاحتفال ببعض الليالي المقدسة وهي:

    1ـ ليلة رأس السنة الميلادية، وهي من الليالي المقدسة لديهم وزمنها هو الليلة الاولى من شهر كانون الثاني (يناير) من كل سنة ولهم احتفال خاص بها ويجوز ان يكون الاحتفال في الايام العشرة الاولى او الثانية من هذا الشهر بحسب توقيت رجال الدين واوامرهم.


    2ـ ليلة التعاذر او ليلة التغافر، وهي الليلة التي يعقد الشبك فيها اجتماعات خاصة في ليالي الجمعة لازالة الاحقاد والبغضاء من قلوب الشبك تجاه بعضهم البعض وتجاه الاخرين واحلال الحب والسكينة والسلام محلهما، وفيها يغفر المتباغضون لبعضهم البعض ويصطلحون، ومراسيم الصلح والتعاذر او التغافر يقوم بها اثنا عشر شخصا برئاسة (البابا البير) ـ درجة دينية ـ هي العليا في سلم الدرجات الدينية، وهؤلاء الاشخاص الاثنا عشر هم رمز الاثني عشر معصوما من ائمة الشيعة الأثني عشرية، وهم لدى الشبك ـ البير البابا ـ أي الشيخ، وهو الرأس، والرهير وهو الدليل وحكمه ادنى من البير، وحامل الجراغ، أي حامل المصباح او الشمعة، وحامل المكنسة الذي يتولى كنس دار البير ورشها وهي الدار المعدة للأجتماع، والسقاء الموكل بسقاية المجتمعين، الماء والقهوة والشاي والعصائر، واربعة خدام وبوابان يلازمان باب دار البير.


    3ـ ليلة الاعتراف، وهي الليلة التي يتقدم بها الشبكي الى البابا فيعترف له بخطاياه وذنوبه، وفيها ينشد البابا (الكلنيك) الخاص بالاعتراف.
    وقد يجاريه في الانشاد (الرهبر) وقد اقتبس الشبك عادة الاعتراف بالذنوب من البكتاشية فصارت جزءاً من تعبدهم، كما انهم اكتسبوا عادة (التناول) من البكتاشية ايضا، وهذه العادات في جذرها الحقيقي طقوس مسيحية، لكنها اخذت روحاً وطابعاً اسلامياً بعد ان جردت من ثوبها المسيحي والبست قدسية خاصة صوفية الطابع.


    4ـ مراسيم الدخول في الطريقة، وهي مراسم خاصة يقوم بها البابا ويساعده على ذلك (الرهبر) (الدليل او المرشد÷ وكل من اراد الدخول في الطريقة الصوفية يسمى صوفياً ويجب عليه ان يفتش عن شخص آخر ليصطحبه هو وزوجته ليكونا أربعة لمدة اربعين او سبعين يوماً.


    5ـ زيارات مراقد الأئمة
    يقدس "الشبك" الائمة الاثني عشر ويعدونهم أئمتهم المكرمين المعصومين فينذرون لهم النذور ويقدمون باسمائهم القرابين ويتغنون بالقصائد (كلنبك) بمآثرهم وكراماتهم ومعجزاتهم تقرباً الى الله وطلباً لشفاعتهم، وللشبك مواسم خاصة لزيارة المراقد والعتبات المقدسة ومواسمهم العامة هي عين مواسم الشيعة، كيوم عاشوراء ويوم "مرد الراس" ويوم الخامس عشر من رجب والخامس عشر من شعبان ـ يوم ذكرى مولد الامام المهدي ـ الغائب المنتظر ـ اما مواسمهم الخاصة، فهي زيارة مرقد ـ العباس ـ في قرية العباسية، وهو غير الامام ابي الفضل العباس ـ قمر بني هاشم وشهيد كربلاء، ومرقد حسن فردوس في قرية الدراويش ومرقد زين العابدين في قرية علي رش ـ وهذه المراقد في الحقيقة مقامات تعارف وتشاهد الشبك على احترامها والتجمع فيها في المناسبات الدينية كما تعارفوا على رجم قبر عبيد الله بن زياد في موقع ـ شرقي الموصل ـ وتذكر عملية الرجم هذه بطقس الرجم في الحج.


    6ـ العشرة الأولى من محرم الحرام، حيث يقيم الشبك المناحات والمآتم فيبكون وينوحون ويلطمون ولهم في ذلك اهازيج خاصة، وتسمى مراسيم عاشوراء حزناً على الامام الحسين بن علي (ع) ويرتدي عموم الشبك ولا سيما الاطفال والنساء الملابس السود حداداً ويصومون الايام التسعة الاولى من عاشوراء، وبعد انتهاء اليوم العاشر يحرمون اكل اللحم على أنفسهم مدة ثلاثين يوماً اخرى ـ وهذا هو الصوم المسيحي ـ لكنهم لا يأخذون هذا المأخذ ويعدون أنفسهم قد كسبوه كسباً، فعائلة الامام الحسين العائدة مع الرأس لم تعد تنحر وتطعم.


    كتبهم العقائدية
    اقدس كتاب ديني عند الشبك، هو كتاب مخطوط بالتركية، وهي ليست لغتهم، والأمر محير من هذه الناحية لكن الشبك يقولون انه ـ موروث ـ وهذا يكفي، اليس القرآن عربي، وهم يعنون بذلك ان الاسلام اممي، وهذا الكتاب يسمى (بويورق ـ الاوامر) وهو يحتوي على حوار بين الشيخ صدر الدين والشيخ صفي الدين في اداب الطريقة القزلباشية (والقزلباشية تعني ذوي الرؤوس الحمر) وهؤلاء من غلاة الشيعة في اذربيجان وتركيا، وهناك ايضا كتاب "الكلنبك" وعنوانه مركب من كلمتين هما (كل) وتعني الورد او الزهر في الكردية و (نبك) وتعني صوت في اللغة الفارسية وهو في ترجمته الحرفية (صوت الورد) و المعنوية (دعاء الورد)، وقد صحفها العرب الى (كلبند)، وهو كتاب يضم القصائد التي نظمها (بلغتهم القومية) شعراء الشبك وشيوخهم وكذلك باللغة (التركمانية الجفلكانية) وقوامها مدح (آل البيت)، ويعد كتاب (بويورق)، كتاباً مقدساً لدى الشبك الذين يكثرون من الالتماس والاستغاثة في افكارهم واورادهم بآل البيت، واعدادهم الرمزية السبعة، وهي الثلاثة، والخمسة والسبعة و الاثنا عشر والأربعة عشر، والاربعون، وكل عدد من هذه الاعداد يرمز الى امر ديني مقدس لديهم، فالثلاثة هم الله ومحمد وعلي، والخمسة هم اصحاب الكساء، محمد وعلي وفاطمة والحسن و الحسين، اما العدد سبعة، فيرمز الى مراتب ودرجات اهل الطرق الصوفية و هي: المنتسب والمريد والدرويش والمرشد والبير البابا، العنكندر، الرند و القطب، والرقم 12 يعني الائمة المعصومين من آل البيت واسماؤهم معروفة أما العدد 14 فهو يرمز الى الائمة الاثني عشر مضافاً اليهم النبي محمد (ص) وفاطمة الزهراء (ع).

    اما الاربعون فهم "الابدال" او الواصلون وهؤلاء لا يعرفون الناس ولا يرونهم، لانهم رجال الغيب، أو رجال الله وجنده وانه قد منحهم قوة وزودهم بقدرة خارقة على حفظ نظام الدنيا وفي مقدمة ذلك اغاثة الملهوف واعانة المظلوم.


    والشبكي لا يرى مولده مباركاً مالم يباركه البابا ويدعو له بالخير ويقرأ له (الكلنبك).

    اما مراسيم الزواج، فان البابا هو الذي يتولى العقد ويحضر الافراح في بيت العروس حيث تضرب الدفوف ويرقص المجتمعون على شكل حلقة وتسمى محليا رقصة (الجوبي) او (الدبكة) وتقاليد واعراف او فولكلور الزواج الشبكي لا تختلف عنها في المجتمع العربي او الكردي من حيث الخطوبة و النيشان والزفاف والسبعة ويندر ان يطلق الشبكي زوجته حتى لو ابتليت بمرض عضال لا يرجى شفاؤه، فهو يبقى ملازماً شريكة حياته، ويندر كذلك ان يتزوج امرأة اخرى.

    وفي حالات الوفاة يحضر البابا الى دار الشبكي ويقوم بنفسه بتغسيل الميت، وبعد دفنه في مقبرة القرية يطبخ اهل الميت طعاماً يوزع على فقراء القرية واغنيائها على السواء، او يقام مجلس عزاء في خيمة تتوزعها المقاعد والموائد ويقدم فيها الطعام والشراب والسجائر، على عادة المسلمين عرباً واكراداً.

    ويستعظم الشبكي الزواج من العلوية المنحدرة نسباً من آل البيت، فهم لا يجيزون لغير العلوي الزواج منها، وهم يعالجون مرضاهم على وفق عاداتهم فان لم يتماثلوا للشفاء يأخذونهم الى احد مزاراتهم المقدسة، ومن اهم عاداتهم الندب والتوسل بالأمام المرتضى حيدرة الكرار والائمة الاثني عشر، والابدال الاربعين والخمسة والثلاثة وبخاصة عند شدة المرض أو الحاجة والمواقف المحرجة، وهم يعتقدون ان الفتى او الفتاة الذين يحملون اسماء فتيان او فتيات آل البيت بركة في الدار وهم حراسها، ويدفع الله بهم السوء عن عموم اهل الدار.


    حقيقة (الشبك)..لغتهم، ديانتهم، عددهم، المنطقة التي يسكنونها، نشاطهم الاقتصادي: صافي الياسري
    قال يماني ال محمد الامام احمد الحسن (ع) ليرى أحدكم الله في كل شيء ، ومع كل شيء ، وبعد كل شيء ، وقبل كل شيء . حتى يعرف الله ، وينكشف عنه الغطاء ، فيرى الأشياء كلها بالله ، فلا تعد عندكم الآثار هي الدالة على المؤثر سبحانه ، بل هو الدال على الآثار

  2. #2
    مشرف
    تاريخ التسجيل
    14-08-2009
    الدولة
    Earth
    المشاركات
    731

    افتراضي رد: ما هي الطائفة الشبكية .. او الشبك ؟

    جزاكم الله خيرا على موضوعكم الرائع اخي نجمة الجدي

    لمناقشة عقيدة الشبك:


    ومراسيم الصلح والتعاذر او التغافر يقوم بها اثنا عشر شخصا برئاسة (البابا البير) ـ درجة دينية ـ هي العليا في سلم الدرجات الدينية، وهؤلاء الاشخاص الاثنا عشر هم رمز الاثني عشر معصوما من ائمة الشيعة الأثني عشرية
    الظاهر أنهم طائفة شيعية تؤمن بالاثني عشر اماما و لكنهم اتخذوا منحنى آخر في غيبة الامام الحجة بن الحسن (ع) فنصبوا الباباوات ورجال الدين وجعلوا لهم مناصب ودرجات "دينية".

    أولاً: هل ترك لنا الله و أهل البيت تنصيب القادة علينا أم جعله الله بيده؟ طبعا النصوص واضحة في القرآن التي بين أن الملك و القيادة و الحكم بيد الله و يؤتيه لمن يشاء ويكون هذا المنصب واجب الطاعة .. "وما أرسلنا من رسول إلا ليطاع بإذن الله"

    ثانيا: اتباع وطاعة غير المعصومين هو أمر في غاية الخطورة حيث أن الخطأ وارد منهم والعصمة لا تكون بحسب الظاهر بل بالباطن الذي يعلمه الا الله و من يخبره الله .. فالعصمة تكون بنص الهي

    كتبهم العقائدية
    هذا الكتاب يسمى (بويورق ـ الاوامر) وهو يحتوي على حوار بين الشيخ صدر الدين والشيخ صفي الدين في اداب الطريقة القزلباشية (والقزلباشية تعني ذوي الرؤوس الحمر) وهؤلاء من غلاة الشيعة في اذربيجان وتركيا
    الغريب انهم من الشيعة الاثنا عشرية وكتابهم ليس القرآن أو احاديث محمد و ال محمد (ع) ..
    قال الامام احمد الحسن (ع) المنقذ العالمي لكل الناس

    أدعو كل عاقل يطلب الحقيقة ليحمل فأساً كما حمله ابراهيم (ع) ويحطم كل الأصنام التي تعبد من دون الله بما فيها الصنم الموجود بين جنبيه وهو الأنا .

    [/CENTER]

المواضيع المتشابهه

  1. الطائفة الكاكائية
    بواسطة istdar alfalak في المنتدى عقائد دينية أخرى
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 04-07-2016, 17:24
  2. ما هي الطائفة الاسماعيلية ؟
    بواسطة الرؤيا الصادقة في المنتدى عقائد دينية أخرى
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 14-01-2013, 17:13
  3. ما هي الطائفة البكتاشية ؟
    بواسطة نجمة الجدي في المنتدى عقائد دينية أخرى
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 12-07-2012, 03:33
  4. ما هي الطائفة الرائيليية ؟
    بواسطة نجمة الجدي في المنتدى عقائد دينية أخرى
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 06-07-2012, 18:23
  5. ما هي الطائفة السامرية ؟
    بواسطة نجمة الجدي في المنتدى عقائد دينية أخرى
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 16-04-2012, 08:01

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
من نحن
أنت في منتديات أنصار الإمام المهدي (ع) أتباع الإمام أحمد الحسن اليماني (ع) المهدي الأول واليماني الموعود وصي ورسول الامام المهدي محمد ابن الحسن (ع) ورسول من عيسى (ع) للمسيحيين ورسول من إيليا (ع) لليهود.

لمحاورتنا كتابيا يمكنك التسجيل والكتابة عبر الرابط.
ويمكنك الدخول للموقع الرسمي لتجد أدلة الإمام احمد الحسن (ع) وسيرته وعلمه وكل ما يتعلق بدعوته للبيعة لله.


حاورنا صوتيا  أو كتابيا  مباشرة على مدار الساعة في :
 
عناوين وهواتف : بالعراق اضغط هنا.
تابعنا
تذكر...

"أيها الناس لا يخدعكم فقهاء الضلال وأعوانهم إقرؤوا إبحثوا دققوا تعلموا واعرفوا الحقيقة بأنفسكم لا تتكلوا على احد ليقرر لكم آخرتكم فتندموا غدا حيث لا ينفعكم الندم (وَقَالُوا رَبَّنَا إِنَّا أَطَعْنَا سَادَتَنَا وَكُبَرَاءنَا فَأَضَلُّونَا السَّبِيلَا). هذه نصيحتي لكم ووالله إنها نصيحة مشفق عليكم رحيم بكم فتدبروها وتبينوا الراعي من الذئاب".

خطاب محرم الحرام ـ الإمام أحمد الحسن اليماني (ع).