Indigenous tribe discovered in Brazil's Amazon rainforest



وقد أظهرت لقطات المراقبة الجوية وجود قبيلة في وادي جفاري من الحدود مع بيرو، وفقا لفابريسيو أموريم من المؤسسة الوطنية الهندية (FUNAI).

وقد اظهرت الرحلات أربع قرى كبيرة تضم الأكواخ والمزروعات من الذرة والموز .

وقال اموريم " بان المزارع والأكواخ، هي جديدة، ويرجع تاريخها إلى فترة أقصاها سنة واحدة"،"حيث ان حالة القش المستخدمة في البناء وزرع الذرة يشير هذا

بالاضافة الى زراعة الذرة، كان هناك الموز والغطاء النباتي في النبت الذي يبدو أن الفول السوداني، وغيرها من المحاصيل.

واضاف "ان وجود جسور علوية على الأشجار الحرجية الصغيرة والتي تم الكشف عن على صور الأقمار الصناعية، يدل على إمكانية للمستوطنات البشرية.

السلطات البرازيلية حظرت عامة السكان من أي اتصال مع القبائل المعزولة بسبب مخاوف من اصابتهم بامراض ليس لديهم حصانة ضدها .

وقال اموريم ان مجموعة المكتشفة حديثا ربما تنتمي إلى المجتمع اللغوي بانو الذي يعيش في المنطقة،

ولم تنشيء المؤسسة الوطنية الهندية FUNAI اتصال مع المجموعة لكنه قال ان يعتبر وادي جفاري يحوي على أعلى تركيز من المجموعات المعزولة في منطقة الأمازون والعالم ، ويمكن أن تكون موطنا ل2000 شخص من السكان الأصليين من قبائل لا يقل عن 14.