مقتل صحافيين عراقيين في ضواحي دمشق

كتبها يقال الثلاثاء, 17 يوليو 2012 00:54


افادت مصادر امنية عراقية ان عراقيين اثنين، عرفت عنهما السلطات العراقية على انهما صحافيان، قتلا بالرصاص وبطعنات سكاكين في احدى ضواحي العاصمة السورية دمشق السبت وتم نقل جثتيهما الى العراق الاثنين

وقال اللواء عبد الباسط الحلو من معبر الوليد العراقي على الحدود مع سوريا لفرانس برس ان علي جبور الكعبي وفلاح طه قتلا بالرصاص وبطعنات سكين في جرمانا بضاحية دمشق. وقد تم نقل جثماني الصحافيين عبر معبر الوليد الى العراق

واوضح الحلو ان الرجلين كانا يحملان بطاقتي عضوية في نقابة الصحافيين العراقيين الا انه لم يكشف عن الوسائل الاعلامية التي يعملان لحسابها

واضاف الحلو ان اجهزة الاستخبارات السورية والشرطة نقلت الجثتين مع التقارير الطبية العائدة لهما الى مستشفى الوليد الحدودي الاثنين

يقال.نت