بســم الله الرحمــن الرحيــم
اللهــم صـلِ علـى محمــد وآل محمــد الأئمــه والمهدييــن وسلــم تسليمــاً كثيــراً



يعتقد أصحاب هذه الديانة أن " ميترا " مصلح عظيم بين الله والإنسان ، والنبوءة " الميترائية " نبوءة إيرانية تتوقع قدوم الإله في نهاية العالم ليدمر الأشرار بالنار وينقذ الصالحين .. وأن هنالك عدداً من النصب الرومانية تصور مولده ، كما تذكر عدد من النصوص المسيحية من القرن الخامس الميلادي وجود اسطورة " ميترائية " إيرانية قديمة تتنبأ بظهور نجم في السماء سوف يوقد المجوس إلى مكان مولد المخلص !!

والميترا هو مدمر الشر في الديانة الميترائية وهو المحارب القوي الذي يقاضي الروح بعد الموت ، وهو الذي يقرر متى ينتهي حكم الشيطان فإن " الجميع في ترقب قدومه وسط الولاء في يوم النصر " .







والحمـــــد لله وحـــــده