النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: ما هو سر الاختلاف في وصف عمر الإمام المهدي ع وصفاته الجسمية عند ظهوره – الحلقة الاولى

  1. #1
    مشرف
    تاريخ التسجيل
    26-03-2009
    الدولة
    سجن المؤمن
    المشاركات
    4,471

    افتراضي ما هو سر الاختلاف في وصف عمر الإمام المهدي ع وصفاته الجسمية عند ظهوره – الحلقة الاولى

    بسم الله الرحمن الرحيم

    اللهم صل على محمد وآل محمد الائمه والمهديين وسلم تسليما كثيرا

    وردت روايات كثيرة جدا تذكر صفات الإمام المهدي (ع) الجسمية والشيء الملفت للنظر في موضوع الصفات هو ذكر الصفات المتناقضة في الروايات وهذا ليس من قبيل الخطأ والتحريف إذا علمنا أن تلك الروايات تنقلها كتب من الطبقة الأولى عند الشيعة وقد تكررت مثل تلك المعاني في أكثر من رواية .. ويكفي بالنسبة لغير المهتمين بأمور الكتب والمصادر ان يتصفحوا موسوعة الامام المهدي (ع) للسيد الشهيد محمد صادق الصدر رحمه الله ليروا ذلك , فقد نقل في معرض بحثه في الصفات الشكلية والجسمية ص 357 ج3 روايات كثيرة جداً وهي تنقسم الى قسمين :-

    القسم الأول : روايات العمر :
    ويمكن ملاحظة ان الروايات التي تطرقت الى وصف عمر الامام المهدي (ع) عند الظهور قد انقسمت ايضا ثلاث فئات فئة تطرقت الى قيم عمرية متباعدة عن الروايات التي تثبت انها تخص الامام (ع) وهذه الروايات ذات القيم المتباعدة هي ربما من الروايات المتشابهة والتحقيق فيها يتطلب بحثاً خاصاً ويكون ايكالها الى المعصوم افضل من البت فيها اما الروايات الاخرى والتي ثبت سندها وثبت فهمها ان شاء الله فهي تنقسم الى فئتين :-
    الفئة الأولى :
    الروايات التي حددت العمر بما يقارب الأربعين عام :
    عن الرضا (ع) … علامته ( يعني القائم ) ان يكون شيخ السن شاب المنظر حتى ان الناظر اليه ليحسبه ابن اربعين سنة او دونها وان علامته لا يهرم بمرور الايام والليالي حتى يأتيه الاجل ) بحار الانوار ج52 ص285 .
    عن رسول الله (ص) :ـ (( المهدي من ولدي ابن اربعين سنة …)) موسوعة السيد الصدر ج3 ص359
    عن ابي جعفر (ع) :ـ (( ليس صاحب هذا الأمر من جاز الأربعين …) نفس المصدر السابق
    عن الحسن المجتبى (ع) : ( التاسع من ولد أخي الحسين ابن سيدة الإماء، يطيل الله عمره في غيبته ثم يظهره الله بقدرته في صورة شاب دون الأربعين سنة … ). نفس المصدر السابق
    وجميع هذه الروايات تعطي قيمة محددة لعمر الإمام (ع) عند الظهور تقترب من الأربعين سنة فهي وكما يتضح من كلام الإمام الرضا (ع) ( حتى أن الناظر إليه ليحسبنه ابن أربعين سنة أو دونها ) والوصف هنا ( أربعين سنة أو دونها ) لا يصل قطعا إلى منتصف العقد أي 35 سنة في أقل تقدير لأنه والحال هذه لا يمكن أن يوصف بأنه ابن أربعين أو دونها بل بين الثلاثين والأربعين ولو نزل ذلك الرقم أي تحت الخمسة والثلاثين لصار الأولى وصفه ابن ثلاثين أو يزيد قليلا أي إن هذا يدفعنا إلى أن نعتبر أن المقصود من الفترة العمرية التي يظهر الإمام (ع) بها مقاربة بالأربعين وإذا أريد لها أن تقل عن ذلك فهي يجب أن تكون بالمقدار الذي لا يصدق عليها وصف ما بين الثلاثين والأربعين فيكون الفارق هو قليل جدا بحيث يمكن الاستدلال به عند ظهور الإمام واعتباره قرينة يمكن الاستفادة منها في معرفة الإمام وهو ابن أربعين لا غير وإن قل عن ذلك فلا يعدو إلا لاختلاف الناظرين وإلا فهو يظهر بتلك الفترة العمرية تحديدا وبهذا يكون الكلام في تلك العلامة هو ما يدور فيما تقدم وبخلافه فإن الاستدلال بتلك العلامة ليس ذا فائدة مطلقا ؟! .

    الفئة الثانية :

    الروايات التي تحدد العمر وهو ثلاثين عام او يزيد ؛-
    ومما نقله السيد الشهيد الصدر ايضا في الموسوعة ج3 ص359:
    عن علي بن ابي طالب (ع) في حديث عن المهدي (ع) قال : ( يبعث وهو ما بين الثلاثين الى الاربعين )
    عن أبي عبد الله (ع) ( لو قد قام القائم لأنكره الناس،لأنه يرجع إليهم شابا موفقا)
    وعنه (ع) قال : ( وان من اعظم البلية ان يخرج اليهم صاحبهم شابا وهم يحسبونه شيخا كبيرا )
    عن ابي عبدالله جعفر بن محمد (ع) ( ويظهر في صورة شاب موفق ابن اثني وثلاثين سنة حتى يرجع عنه طائفة من الناس )
    وفي هذه الفئة من الروايات صفتين اختلفت فيها عن الفئة الأولى :
    الصفة الأولى :
    اتصفت روايات الفئة الثانية بأنها حددت فترة عمرية يتصف بها الإمام المهدي (ع) عند الظهور مختلفة تماما عن تلك الفترة وهي هنا في الثلاثينات مع امتدادها إلى منتصف العقد ولو تنزلنا جدلا وأعطينا روايات الفئتين مفهوما واحدا أو مصداقاً واحدا لأمكن ذلك في حالة الروايات التي وصفت الإمام (ع) بين الثلاثين والأربعين ولاستحال من جهة أخرى انطباق الروايات التي وصفته بالثلاثين أو اثنان وثلاثين وبين التي وصفته بابن الأربعين فهي بالنسبة لشخص واحد مستحيلة فإبن الأربعين يمكن تمييزه بسهولة عن ابن الثلاثين لكبر الفارق العمري بينهما أي بمعنى لا يمكن إعطاء الصفتين لشخص واحد أبداً وعليه فإن هذه الفئة كانت تقصد المهدي الأول (ع) وليس الإمام المهدي (ع) وقرنت وصفه بالظهور لأنه يظهر ممهداً قبل والده الإمام المهدي (ع) وهذا مطابق في الحقيقة للعمر الذي ظهر به السيد أحمد الحسن (ع) في بداية دعوته وتطول فترة دعوة اليماني (ع) كما هي في الروايات ( راجع بحث اليماني حجة الله ) فلا عجب أن يمتد وصف ظهوره ابتداء من عمر الثلاثين وحتى منتصف العقد وربما حتى الأربعين تماشياً مع مراحل الظهور التي ابتدأت بدعوة سرية ثم علنية ثم طلب المناظرة والمحاججة مع العلماء ثم النزول إلى عامة الناس وأخيراً القيام بالسيف وما يلي ذلك من مراحل كثيرة وهذه المراحل تتطلب سنين من العمل فهي ثورة عظيمة وهي قبل أن تكون ثورة على الظالمين فهي ثورة على النفس والأنا لذلك يتطلب الإعداد لها سنوات طويلة..

    الصفة الثانية :
    اتصف روايات الفئة الثانية بصفة أخرى لم تتطرق لها روايات الفئة الأولى وهي وصفهُ بأنه يرجع للناس شاباً موفقاً وإنهم ينكرونه لذلك السبب فهم يحسبونه شيخاً كبيراً إلى درجة أن الإمام الصادق (ع) يصف ذلك الحال ( بأعظم البلية ) والسؤال الوارد هنا هو هل يوجد في الشيعة من لا يعتقد بأن الإمام (ع) إذا ظهر سيكون بمظهر الشباب ؟ بل إن من أصول عقيدة الشيعة أن الإمام المهدي (ع) حي يرزق منذ أن غاب وهو لا يهرم ولا يموت حتى يظهر الله أمره وهذا ما كتب فيه الباحثون ورجال الدين وعلماء الأمة وأجمعوا عليه، على اختلاف أعراقهم وبلدانهم وأقوامهم باستثناء أبناء العامة أما من شذ عن هذا المفهوم من الشيعة فقد شذ عن التشيع ولا يمكن بحال اعتبارهم ضمن الشيعة فهم والحال هذه لا يشكلون مورداً لفهم الرواية في حال تطبيقها على أرض الواقع فان الارتداد هنا يستدعي أن يكون العدد كبيراً إلى درجة وصفهم بالطائفة وهذه الطائفة يجب أن تكون مؤمنة بالإمام المهدي (ع) وبغيبته وتنتظر ظهوره أي يصدق عليها أنها الطائفة الشيعية وعندما يتم الظهور فإنها ترتد عن نصرته لأنها لا توفق لمعرفته أصلاً والسبب في ذلك وكما تصفه الرواية إنها تتوقع أن يكون الأمر في شيخ فتنكره الناس ..
    إذن فالسبب في هذا الارتداد واضح لأن الناس لا تتفاجأ من كون الإمام شاباً عند ظهوره لأن ذلك ثابت في عقيدة الشيعة فلماذا يكون هذا الارتداد ؟.. ولا يكون هذا إلا إذا أخذنا في إعتبارنا دعوة اليماني الذي يمثل الإمام (ع) ، والذي يكون هو سفير الإمام (ع) إلى الناس وهو الذي يدعو الناس للإمام المهدي (ع) فتنكره الناس ولا تقبل منه لأنها تتصور أن الأمر في شيخ كبير السن وهذا الشيخ المقصود في الرواية هو المرجع الديني فهم شيوخ وكبار في السن عادةً والناس لا تقبل التوجيه إلا منهم ولا تطيع إلا أمرهم وهم نواب الإمام المهدي (ع) ( كما يزعمون ) فذلك لن يكون دليلاً للإمام المهدي (ع) غيرهم ، فإذا جاء شاب ودعا الناس للإمام المهدي (ع) ما يكون ردهم حينئذٍ غير التكذيب والإنكار بسبب الانقياد الاعمى للعلماء ، وبهذا تتحقق الرواية وتنطبق على أرض الواقع والروايات كثيرة التي تؤكد أن الإمام المهدي (ع) يتصل بالأمة في بداية ظهوره عن طريق شخص ..
    عن أبي عبد الله(ع): ( إن لصاحب هذا الأمر غيبتين أحداهما تطول حتى يقول بعضهم مات ويقول بعضهم ذهب حتى لا يبقى على أمره من أصحابه إلا نفر يسير ولا يطلع على موضعه أحد من ولده ولا غيره إلا المولى الذي يلي أمره ) بحار الأنوار ج52 ص152.
    عن الإمام أبو جعفر (ع): ( يكون لصاحب هذا الأمر غيبة في بعض الشعاب ثم أومأ بيده إلى ناحية ذي طوى حتى إذا كان قبل خروجه بليلتين إنتهى المولى الذي يكون بين يديه يلقى بعض أصحابه فيقول كم انتم هاهنا فيقولون نحو من أربعين رجلاً فيقول كيف انتم لو قد رأيتم صاحبكم فيقولون والله لو يأوي بنا الجبال لآويناها …..) بحار الأنوار ج52 ص341 .
    وعن أبي جعفر (ع): ( وليس في الرايات راية أهدى من راية اليماني هي راية هدى لأنه يدعو إلى صاحبكم ، فإذا خرج اليماني حَرُم بيع السلاح على الناس وكل مسلم ، وإذا خرج اليماني فانهض إليه فإن رايته راية هدى ولا يحل لمسلم أن يلتوي عليه ، فمن فعل ذلك فهو من أهل النار لأنه يدعو إلى الحق والى صراط مستقيم …) غيبة النعماني ص 264 .
    من هذه الروايات نصل الى نتيجة مفادها إن الفئة الثانية لم تكن تقصد الإمام (ع) بل تقصد الذي يدل على الإمام (ع) ، وعندما يكون الأمر في شاب فستكون حينئذٍ البلية التي تكلم عنها الإمام الصادق (ع) ولا يصدقه أحد فهم يتوقعون الأمر في أحد الشيوخ المتربعين على صدر الحوزة لا في شاب خامل أصله !!!
    وسوف نتطرق في الحلقة القادمة لروايات الصفات الجسمية للإمام (ع) انشاء الله
    ( صحيفة الصراط المستقيم – العدد 24 – السنة الثانية – بتاريخ 04-01-2011 م – 29 محرم 1432 هـ.ق)



    متى يا غريب الحي عيني تراكم ...وأسمع من تلك الديار نداكم

    ويجمعنا الدهر الذي حال بيننا...ويحظى بكم قلبي وعيني تراكم

    أنا عبدكم بل عبد عبد لعبدكم ...ومملوككم من بيعكم وشراكم

    كتبت لكم نفسي وما ملكت يدي...وإن قلت الأموال روحي فداكم

    ولي مقلة بالدمع تجري صبابة...حرام عليها النوم حتى تراكم

    خذوني عظاما محملا أين سرتم ...وحيث حللتم فادفنوني حذاكم

  2. #2
    مشرف الصورة الرمزية نرجس
    تاريخ التسجيل
    04-01-2010
    الدولة
    دولة العدل الالهي
    المشاركات
    1,167

    افتراضي رد: ما هو سر الاختلاف في وصف عمر الإمام المهدي ع وصفاته الجسمية عند ظهوره – الحلقة الاولى

    احسنتم اختي الغالية باحمد اهتديت
    كلام النور احمد ع كونوا كالماء يطهر النجاسة ولكن يتخللها ويسير معها حتى يزيلها عن البدن برقة وبدون اذى للبدن لاتكونوا سكين تقطع اللحم مع النجاسة فتسببوا الم للبدن ربما يجعله يختار النجاسة على طهارتكم من شدة الالم

  3. #3
    مشرف
    تاريخ التسجيل
    26-03-2009
    الدولة
    سجن المؤمن
    المشاركات
    4,471

    افتراضي رد: ما هو سر الاختلاف في وصف عمر الإمام المهدي ع وصفاته الجسمية عند ظهوره – الحلقة الاولى

    بسم الله الرحمن الرحيم

    اللهم صل على محمد وآل محمد الائمه والمهديين وسلم تسليما كثيرا

    شكرا لمروركم المعطر ... النفس ليس اغلي منكم احبتي في الله ... تقبلي ردي المتواضيع

    والحمدلله رب العالمين



    متى يا غريب الحي عيني تراكم ...وأسمع من تلك الديار نداكم

    ويجمعنا الدهر الذي حال بيننا...ويحظى بكم قلبي وعيني تراكم

    أنا عبدكم بل عبد عبد لعبدكم ...ومملوككم من بيعكم وشراكم

    كتبت لكم نفسي وما ملكت يدي...وإن قلت الأموال روحي فداكم

    ولي مقلة بالدمع تجري صبابة...حرام عليها النوم حتى تراكم

    خذوني عظاما محملا أين سرتم ...وحيث حللتم فادفنوني حذاكم

  4. #4
    عضو مميز
    تاريخ التسجيل
    09-10-2011
    الدولة
    لبنان / بعلبك
    المشاركات
    2,701

    افتراضي رد: ما هو سر الاختلاف في وصف عمر الإمام المهدي ع وصفاته الجسمية عند ظهوره – الحلقة الاولى

    السلام عليك يا بقية الله في أرضه
    ***

    س / 2. ما هو رأيك بالموسوعة المهداويه، للسيد محمد محمد صادق الصدر ؟

    ج /2 . تمثل تمهيداً للإمام (ع)

    احمد الحسن .
    كتابه الجواب المنير عبر الاثير/ج1







    ولم أنسى تلك الكلمات التي كان يرددها في أيام الدعوة اليمانية المباركة نقلاً عن الإمام المهدي (ع )
    أنا منسي منسي ..
    و القرآن مهجور مهجور مهجور ..
    كان يرددها بألم و حزن و لوعة .

    هكذا عرف الشيخ ناظم العقيلي الإمام احمد الحسن ( ع ).

المواضيع المتشابهه

  1. ما هو سر الاختلاف في عمر الامام المهدي (ع) والصفات الجسمية عنده الظهور – الحلقة الثانية
    بواسطة Be Ahmad Ehtadait في المنتدى الإمام الثاني عشر محمد بن الحسن العسكري (مكن الله له في الارض)
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: منذ أسبوع واحد, 08:17
  2. مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 01-04-2016, 21:18
  3. مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 04-08-2015, 14:52
  4. المهدي (عج) في نهج البلاغة) الحلقة الاولى
    بواسطة shahad ahmad في المنتدى الإمام الثاني عشر محمد بن الحسن العسكري (مكن الله له في الارض)
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 24-06-2010, 10:41
  5. 3:13 فلم أجنبي يتحدث عن اصحاب الإمام المهدي ع و ظهوره اسمه 3:13
    بواسطة يوحنا في المنتدى معرض المرئيات
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 22-01-2010, 07:31

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
من نحن
أنت في منتديات أنصار الإمام المهدي (ع) أتباع الإمام أحمد الحسن اليماني (ع) المهدي الأول واليماني الموعود وصي ورسول الامام المهدي محمد ابن الحسن (ع) ورسول من عيسى (ع) للمسيحيين ورسول من إيليا (ع) لليهود.

لمحاورتنا كتابيا يمكنك التسجيل والكتابة عبر الرابط.
ويمكنك الدخول للموقع الرسمي لتجد أدلة الإمام احمد الحسن (ع) وسيرته وعلمه وكل ما يتعلق بدعوته للبيعة لله.


حاورنا صوتيا  أو كتابيا  مباشرة على مدار الساعة في :
 
عناوين وهواتف : بالعراق اضغط هنا.
تابعنا
تذكر...

"أيها الناس لا يخدعكم فقهاء الضلال وأعوانهم إقرؤوا إبحثوا دققوا تعلموا واعرفوا الحقيقة بأنفسكم لا تتكلوا على احد ليقرر لكم آخرتكم فتندموا غدا حيث لا ينفعكم الندم (وَقَالُوا رَبَّنَا إِنَّا أَطَعْنَا سَادَتَنَا وَكُبَرَاءنَا فَأَضَلُّونَا السَّبِيلَا). هذه نصيحتي لكم ووالله إنها نصيحة مشفق عليكم رحيم بكم فتدبروها وتبينوا الراعي من الذئاب".

خطاب محرم الحرام ـ الإمام أحمد الحسن اليماني (ع).