النتائج 1 إلى 13 من 13

الموضوع: نساء مع القائم عليه السلام

  1. #1
    عضو مميز
    تاريخ التسجيل
    12-02-2010
    المشاركات
    2,119

    4 نساء مع القائم عليه السلام

    [QUOTE]
    في دلائل الإمامة/259، عن مفضل بن عمر قال: سمعت أبا عبد الله عليه السلام يقول: يكون مع القائم ثلاث عشرة امرأة، قلت: وما يصنع بهن؟
    قال[ع]: يداوين الجرحى ويقمن على المرضى، كما كنَّ مع رسول الله صلى الله عليه وآله، قلت: فسمّهن لي،
    قال:
    القنواء بنت رُشَيْد، وأم أيمن، وحبابة الوالبية، وسمية أم عمار بن ياسر، وزبيدة، وأم خالد الأحمسية، وأم سعيد الحنفية، وصبانة الماشطة، وأم خالد الجهنية. [كذلك في] إثبات الهداة:3/575.[QUOTE]

    الاســـم:	نساء خالدات.jpg
المشاهدات: 0
الحجـــم:	20.4 كيلوبايت

    سنقوم إنشاء الله بهذا الموضوع بوضع سيرة لبعض هؤلاء النسوة اللاتي ذكرهن ابو عبد الله عليه السلام و انهن من 13 إمرأة يكن مع القائم عليه السلام. ربما يظهرن مع القائم عليه السلام في الرجعة او ممكن ان يكن من 313 وقد يكون هناك تفسير اخر يخص اسرار آل محمد وغيبهم. ولكن مجملا سنتطرق لما نعرف عنهن وكل من لديه معلومة يمكن أن يضيفها حتى تتكون عندنا صورة شاملة للفائدة الروحية و الخلقية و العلمية .




    القنواء بنت رشيد

    هي ابنه رشيد الهجري صاحب امير المؤمنين و الذين القى اليه علم المنايا و البلايا. المعلومات عنها قليلة ومختصرة .

    كان رُشَيد الهَجري رجلاً يحمل حِكَماً وافرة تشرق في قلبه، وقد أفاض بشيء من ذلك على ابنته القَنْواء، فهي تروي عنه قائلة: قال أبي: يا بنتي، أميتي الحديثَ بالكتمان، واجعلي القلبَ مسكنَ الأمانة.

    وقالت يوماً: قلتُ لأبي: ما أشدَّ اجتهادَك! فقال: يا بُنيّة، يأتي قومٌ بعدنا بصائرُهم في دينهم أفضل من اجتهادنا . ولعلّه يعني الذين يُؤمنون بالنبي والأئمّة عليهم الصلاة والسّلام ولم يَرَوهم ولم يشهدوا قضاياهم ودلائلهم.

    وعن القَنْواء بنت رُشَيد الهجري ـ وقد سألها أبو حيّان البَجَلي: أخبريني ما سمعتِ من أبيكِ ـ فقالت: سمعتُ أبي يقول:

    أخبرني أمير المؤمنين عليه السّلام فقال: يا رُشَيد، كيف صبرُك متى أرسل إليك دَعِيُّ بني أُميّة فقطع يديك ورجليك ولسانك ؟!

    قلت: يا أمير المؤمنين، آخِرُ ذلك إلى الجنّة ؟ فقال: يا رشيد أنت معي في الدنيا والآخرة.

    وقد شهدت القنواء قطع يدي ورجلي و لسان والدها علي يد اللعين ابن زياد:

    قالت القَنْواء: فوَاللهِ ما ذهبتِ الأيّام حتّى أرسل إليه عبيدُالله بن زياد الدعيّ فدعاه إلى البراءة من أمير المؤمنين عليه السّلام، فأبى أن يبرأ منه، فقال له الدعيّ: فبأيّ مِيتةٍ قال لك ( أي أمير المؤمنين عليه السّلام ) تموت ؟ فقال له: أخبرني خليلي أنّك تدعوني إلى البراءة منه فلا أبرأ، فتُقدّمني فتقطع يَدَيّ ورِجلَيّ ولساني، فقال عبيدالله: والله لأُكذِّبنّ قوله!

    فقدّموه.. فقطعوا يَدَيه ورجلَيه وتركوا لسانه، فحملتُ أطرافَ يديه ورجليه
    فقلت: يا أبه، هل تجد ألماً لِما أصابك ؟ فقال: لا يا بنتي إلاّ كالزِّحام بين الناس. فلمّا احتملناه وأخرجناه من القصر اجتمع الناس حوله فقال: آتُوني بصحيفة ودواةٍ أكتُبْ لكم ما يكون إلى يوم الساعة. فأُرسِل إليه الحجّام يقطع لسانه، فمات رحمة الله عليه في ليلته.

    قالت: وكان أمير المؤمنين عليه السّلام يُسميّه « رُشَيد البلايا »، وقد كان ألقى إليه علمَ البلايا والمنايا. فكان رشيد في حياته إذا لَقيَ الرجلَ قال له: أنت تموت بميتةِ كذا، وتُقتَل أنت يا فلانُ بقتلةِ كذا وكذا. فيكون كما يقول رُشَيد. وكان أمير المؤمنين عليه السّلام يقول: أنتَ رُشَيد البلايا ـ أي تُقتل بهذه القتلة ـ، فكان كما قال أمير المؤمنين عليه السّلام .

    الاســـم:	نساء خالدات.jpg
المشاهدات: 0
الحجـــم:	20.4 كيلوبايت


    حبابة الوالبية


    من هي ؟

    أم الندى وهي حبابة الوالبية الاسدية‌ من بني اسد

    بما تعرف ؟

    بصاحبة الحصاة

    ماسبب طلبها ختم الحصاة ؟

    انها سمعت أمير المؤمنين سلام الله عليه يذكر اختلاف شيعته بعده وتفرقهم
    فارادت ان تقيم الحجة بطباعة ختم الامامه على الحصاة
    ويعتبر عملها من دلائل الائمة في الكتب والمصادر التاريخية

    قصة الحصاة:

    عن حبابة الوالبية قالت: رأيت أمير المؤمنين "ع " في شرطة الخميس و معه درة يضرب بها بياعي الجري و المارماهي و الزمير و الطافي و يقول لهم يا بياعي مسوخ بني إسرائيل و جند بني مروان
    فقام إليه فرات بن أحنف فقال له: يا أمير المؤمنين و ما جند بني مروان ؟؟
    فقال له : أقوام حلقوا اللحى و فتلوا الشوارب فلم أر ناطقا أحسن نطقا منه
    ثم اتبعته فلم أزل أقفو أثره حتى قعد في رحبة المسجد
    فقلت له: يا أمير المؤمنين ما دلالة الإمامة رحمك الله؟؟
    فقال: ائتني بتلك الحصاة و أشار بيده إلى حصاة فأتيته بها فطبع فيها بخاتمه
    ثم قال لي يا حبابة إذا ادعى مدع الإمامة فقدر أن يطبع كما رأيت
    فاعلمي أنه إمام مفترض الطاعة و الإمام لا يعزب عنه شي‏ء أراده
    قالت :ثم انصرفت حتى قبض أمير المؤمنين "ع "فجئت إلى الحسن "ع "و هو في مجلس أمير المؤمنين "ع" و الناس يسألونه
    فقال لي :يا حبابة الوالبية فقلت نعم يا مولاي فقال هات ما معك
    قالت: فأعطيته الحصاة فطبع فيها كما طبع أمير المؤمنين "ع "
    قالت: ثم أتيت الحسين "ع" و هو في مسجد الرسول "ص "فقرب و رحب
    ثم قال لي: إن في الدلالة دليلا على ما تريدين أ فتريدين دلالة الإمامة ؟؟
    فقلت: نعم يا سيدي فقال هات ما معك فناولته الحصاة فطبع لي فيها
    قالت :ثم أتيت علي بن الحسين" ع "و قد بلغ بي الكبر إلى أن أعييت فأنا أعد يومئذ مائة و ثلاث عشرة سنة فرأيته راكعا و ساجدا مشغولا بالعبادة فيئست من الدلالة فأومأ إلي بالسبابة فعاد إلي شبابي
    فقلت :يا سيدي كم مضى من الدنيا ؟؟و كم بقي ؟؟
    قال: أما ما مضى فنعم و أما ما بقي فلا
    قالت: ثم قال لي هات ما معك فأعطيته الحصاة فطبع لي فيها
    ثم لقيت: أبا جعفر "ع" فطبع لي فيها ثم أتيت: أبا عبد الله "ع" فطبع لي فيها
    ثم أتيت: أبا الحسن موسى بن جعفر "ع" فطبع لي فيها ثم أتيت: الرضا "ع" فطبع لي فيها ثم عاشت حبابة بعد ذلك تسعة أشهر

    هل توقف فضل الحبابة على الحصاه ؟

    كان على جبهتها أثر السجود
    قال الآمام الصادق عليه السلام: (إن حبابة الوالبية كان إذا وفد الناس إلى معاوية وفدت إلى الحسين عليه السلام وكانت امرأة شديدة الاجتهاد قد يبس جلدها على بطنها من العبادة).

    وقد روت عدد من الاحاديث منها :
    قالت سمعت الحسين بن علي (عليه السلام) يقول نحن و شيعتنا على الفطرة التي بعث الله عليها محمدا (صلى الله عليه وآله وسلم) و سائر الناس منها براء.

    روي بأن الامام الرضا عليه السلام بشرها:

    (
    وأنا مبشرك بأنك من المكرورات من المؤمنات مع الامام المهدي عليه السلام من ذريتي إذا أظهر الله أمره).

    أنها لما صارت إلى الإمام الرضا عليه السلام ورأت شخصه الكريم ضحكت

    فقالوا: قد خرفت يا حبابة ونقص عقلك،

    فقال الامام عليه السلام: ما خرفت حبابة ولا نقص عقلها ولكن جدي أمير المؤمنين عليه السلام أخبرها بأنها عند لقائي تكون منيتها، وأنها تكون من المكرورات مع المهدي عليه السلام من ولدي، فضحكت شوقا لذلك وسرورا به وفرحا بقربها منه.

    وفاتها

    توفيت في زمن الامام الرضا "عليه السلام" وقد
    كفنت بثوبه سلام الله عليه ودفنت في البقيع بالمدينة المنورة بعد أن صلى الامام الرضا عليه السلام على جثمانها الطاهر

    الاســـم:	احمد-الحسن2.png
المشاهدات: 0
الحجـــم:	10.1 كيلوبايت



    المعلومات من مواقع مختلفة على الشبكة العنكبوتية....
    نتابع إنشاء الله مع بقية النساء المؤمنات
    التعديل الأخير تم بواسطة حجج الله ; 23-09-2011 الساعة 21:42

    ورد عن أمير المؤمنين عليه السلام قوله: (( ترد على احدهم القضيه في حكم من الاحكام فيحكم فيها برأيه ، ثم ترد تلك القضيه بعينها على غيره فيحكم فيها بخلاف قوله وإلاههم واحد ، ونبيهم واحد ، وكتابهم واحد، أفأمرهم الله سبحانه بالاختلاف فأطاعوه ؟ ام نهاهم عنه فعصوه ؟ أم انزل الله سبحانه ديناً ناقصاً فأستعان بهم على اتمامه ؟ أم كانوا شركاء لهُ، فلهم أن يقولوا ، وعليه أن يرضى ؟ أم انزل الله سبحانه ديناً تاماً فقصر الرسول (( صلى الله عليه واله وسلم )) عن تبليغه وادائه ؟ والله سبحانه يقول ( ما فرطنا في الكتاب من شيء) وفيه تبيان لكل شيء وذكر ان الكتاب يصدق بعضة بعضا ، وانه لا اختلاف فيه فقال سبحانه ( ولو كان من عند غير الله لوجدوا فيه اختلافا كثيرا ) وان القرآن ظاهره انيق ، وباطنه عميق ، لاتفنى عجائبه ، ولا تنقضي غرائبه ، ولاتكشف الظلمات الا به ) نهج البلاغه ج1 ( ص 60-61 ).

    صدقت أيها الصديق الأكبر



  2. #2
    عضو مميز
    تاريخ التسجيل
    12-02-2010
    المشاركات
    2,119

    افتراضي رد: نساء مع القائم عليه السلام

    الاســـم:	نساء خالدات.jpg
المشاهدات: 0
الحجـــم:	20.4 كيلوبايت


    أم أيمن
    :

    هي بركة بنت ثعلب بن عمرو بن النعمان مولاة النبي تكنى بأم أيمن وأم الضباء وهي أمة حبشية غمرت الرسول بحبها وحنانها بعد أن ماتت أمه. وكان صلى الله عليه وآله وسلم يقول عنها: " هي أمي بعد أمي". اعتقها صلى الله عليه وآله وسلم وتزوجت من عبيد بن زيد من بني الحارث الخزرجي فولدت له {أيمن} وكانت من أوائل من أسلم. ثم تزوجت زيد بن حارثة قال فيها صلى الله عليه وآله وسلم{من سره أن يتزوج امرأة من أهل الجنة فليتزوج أم أيمن}. فتزوجها زيد بن حارثة وولدت له أُسامة حب رسول الله. شهدت أُم أَيمن يوم أُحد والخندق وخيبر وحنين.

    كرامة لها:
    لما هاجرت أم أيمن ، أمست بالمنصرف دون الروحاء ، فعطشت ، وليس معها ماء ؛ وهي صائمة ، فأجهدها العطش ، فدلي عليها من السماء دلو من ماء برشاء أبيض ، فأخذته ، فشربته حتى رويت . فكانت تقول : ما أصابني بعد ذلك عطش ، ولقد تعرضت للعطش بالصوم في الهواجر ، فما عطشت

    لما انتقل الرسول صلى الله عليه وآله وسلم إلى الرفيق الأعلى بكت بركة عليه فقيل لها:ـ ما يبكيك يا أم أيمن؟ فقالت:ـ أي والله لقد علمت أن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم سيموت ولكني إنما أبكي على الوحي الذي انقطع عنا من السماء.

    جهاد أم أيمن :

    كانت ام أيمن لا تفارق الرسول صلى الله عليه وآله و سلم في جهاده و كانت لها مواقف مشهودة و منها :

    في
    غزوة أحد خرجت لتسقي الجرحى و بينما كانت تقوم بمهمتها إذا بسهم بن العرقة يصيبها فأوقعها أرضاً.

    و لما خالف الرماة أوامر الرسول صلى الله عليه و سلم و انهزم بعض المسلمون لقيتهم أم أيمن و حثت في وجوههم التراب و هي تقول لبعضهم : "
    هاك المغزل فاغزل به و هلم سيفك" ثم اتجهت نحو الرسول صلى الله عليه وآله و سلم تستطلع أخباره حتى اطمأنت على سلامته صلى الله عليه و سلم فاطمأن قلبها

    صبرها :

    بعث رسول الله صلى الله عليه وآله و سلم زيداً لغزوة مؤتة فرزقه الله تعالى الشهادة فاحتسبته عند الله تعالى ثم رزق الله تعالى ابنها أيمن في غزوة حنين و كان من الفئة التي صبرت حول رسول الله صلى الله عليه و آله و سلم

    توفيت ودفت بالبقيع في عهد عثمان بن عفان

    الاســـم:	احمد-الحسن2.png
المشاهدات: 0
الحجـــم:	10.1 كيلوبايت
    التعديل الأخير تم بواسطة حجج الله ; 23-09-2011 الساعة 21:45

    ورد عن أمير المؤمنين عليه السلام قوله: (( ترد على احدهم القضيه في حكم من الاحكام فيحكم فيها برأيه ، ثم ترد تلك القضيه بعينها على غيره فيحكم فيها بخلاف قوله وإلاههم واحد ، ونبيهم واحد ، وكتابهم واحد، أفأمرهم الله سبحانه بالاختلاف فأطاعوه ؟ ام نهاهم عنه فعصوه ؟ أم انزل الله سبحانه ديناً ناقصاً فأستعان بهم على اتمامه ؟ أم كانوا شركاء لهُ، فلهم أن يقولوا ، وعليه أن يرضى ؟ أم انزل الله سبحانه ديناً تاماً فقصر الرسول (( صلى الله عليه واله وسلم )) عن تبليغه وادائه ؟ والله سبحانه يقول ( ما فرطنا في الكتاب من شيء) وفيه تبيان لكل شيء وذكر ان الكتاب يصدق بعضة بعضا ، وانه لا اختلاف فيه فقال سبحانه ( ولو كان من عند غير الله لوجدوا فيه اختلافا كثيرا ) وان القرآن ظاهره انيق ، وباطنه عميق ، لاتفنى عجائبه ، ولا تنقضي غرائبه ، ولاتكشف الظلمات الا به ) نهج البلاغه ج1 ( ص 60-61 ).

    صدقت أيها الصديق الأكبر



  3. #3
    عضو مميز
    تاريخ التسجيل
    12-02-2010
    المشاركات
    2,119

    افتراضي رد: نساء مع القائم عليه السلام

    الاســـم:	نساء خالدات.jpg
المشاهدات: 0
الحجـــم:	20.4 كيلوبايت

    سمية أم عمار بن ياسر

    ​هي بنت خباط ، كانت امة لأبي حذيفة بن المغيرة المخزومي وكان ياسر حليفاً لأبي حذيفة بن المغيرة المخزومي ، فزوجه سمية . فولدت له عماراً فاعتقه .

    هذه المرأة التي سجلها التاريخ ، وسجل لها جهادها وشجاعتها وثباتها على عقيدتها ، لقد صبرت سمية على العذاب والهوان ، وظلت متمسكة بعقيدتها وإيمانها حتى أصبحت في مصاف المجاهدين الذين قال الله تعالى فيهم : ( الذين إذا ذكر الله وجلت قلوبهم والصابرين على ما أصابهم ) (سورة الحج ـ آية : 35) وكانت ممن يعذب في الله عز وجل أشد العذاب ، وهي أول شهيدة في الإسلام .

    وفي رواية ابن عبد البر : أن عماراً جاء الى رسول الله صلى الله عليه وآله و سلم فقال : يا رسول الله بلغ منّا ـ أو بلغ منها العذاب ( أي سمية ) كل مبلغ ، فقال رسول الله صلى الله عليه وآله و سلم :
    صبراً أبا اليقظان ، الَّلهم لا تعذب أحداً من آل ياسر بالنار ...

    ثم مرَّ أبو جهل يوماً بسمية وهي في العذاب ، فأغلظت له القول ، فطعنها بحربة في قلبها فماتت . وذلك قبل الهجرة .

    وروي أنه لما قتل أبو جهل يوم بدر قال رسول الله عليه الصلاة والسلام وعلى آله لعمار : ( قتل الله قاتل أمك ) .

    كانت سمية أم عمار رضي الله عنها ذات إيمان قوي بالله ، أسلمت وحسن إسلامها . فكانت من السابقين الذين موعدهم الجنة .

    تحملت العذاب وصبرت على الأذى صبر الكريم ، فلم تصبأ ، او تهن عزيمتها ، او يضعف إيمانها الذي رفعها الى مستوى الأبطال الخالدين .

    رحمة الله عليها

    ورد عن أمير المؤمنين عليه السلام قوله: (( ترد على احدهم القضيه في حكم من الاحكام فيحكم فيها برأيه ، ثم ترد تلك القضيه بعينها على غيره فيحكم فيها بخلاف قوله وإلاههم واحد ، ونبيهم واحد ، وكتابهم واحد، أفأمرهم الله سبحانه بالاختلاف فأطاعوه ؟ ام نهاهم عنه فعصوه ؟ أم انزل الله سبحانه ديناً ناقصاً فأستعان بهم على اتمامه ؟ أم كانوا شركاء لهُ، فلهم أن يقولوا ، وعليه أن يرضى ؟ أم انزل الله سبحانه ديناً تاماً فقصر الرسول (( صلى الله عليه واله وسلم )) عن تبليغه وادائه ؟ والله سبحانه يقول ( ما فرطنا في الكتاب من شيء) وفيه تبيان لكل شيء وذكر ان الكتاب يصدق بعضة بعضا ، وانه لا اختلاف فيه فقال سبحانه ( ولو كان من عند غير الله لوجدوا فيه اختلافا كثيرا ) وان القرآن ظاهره انيق ، وباطنه عميق ، لاتفنى عجائبه ، ولا تنقضي غرائبه ، ولاتكشف الظلمات الا به ) نهج البلاغه ج1 ( ص 60-61 ).

    صدقت أيها الصديق الأكبر



  4. #4
    عضو مميز
    تاريخ التسجيل
    12-02-2010
    المشاركات
    2,119

    افتراضي رد: نساء مع القائم عليه السلام

    قبل ان ابدأ بالشخصية الجديدة لهذا اليوم فقط احببت ان انوه ان المعلومات المتوفرة على النت عن هؤلاء النسوة قليلة جدا و عامة جدا.للاسف الشديد. وبعضها متناقض لذلك بعون الله ننتقى لكم ماهو واضح و نضعه هنا وكل من لديه معلومات يحب إضافتها لاثراء الموضوع فأهلا و سهلا وعلى الرحب و السعة....الهدف من تكوين الصورة الشاملة عنهن هو للسير على منهجهن و لتقديم صورة لنموذج المرأة المؤمنة التي عاصرت الائمة مما سيساعد على طرح نموذج للقدوة لمن تريد ان تكون من أنصار القائم عليه السلام قريبا إنشاء الله.


    الاســـم:	نساء خالدات.jpg
المشاهدات: 0
الحجـــم:	20.4 كيلوبايت



    ام خالد الاحمسية او ام سعيد الاحمسية:

    راوية من رواة الحديث وهي من المعاصرين للإمام الصادق عليه السلام. محدثة إمامية، عالمة فاضلة .ومنهم من جعلها ام ولد لجعفر الطيار عليه السلام (1).

    (1) المراجع: رجال الطوسي 341. تنقيح المقال 3: قسم النساء: 72. معجم رجال الحديث 23: 176. نقد الرجال 412. جامع الرواة 2: 455. رجال البرقي 62. مجمع الرجال 7: 181. رياحين الشريعة (فارسي) 3: 396. منهج المقال 400. بهجة الامال 7: 566 وفيه: الأخمسية. كتاب أصحاب الامام الصادق عليه السلام لعبد الحسين الشبستري الجزء الثالث ص476

    بعض ما روت عن المعصومين
    الاســـم:	احمد-الحسن2.png
المشاهدات: 0
الحجـــم:	10.1 كيلوبايت

    عبدالله بن سنان ، عن اُم سعيد الأحمسية قالت :
    دخلتُ المدينة فاكتريتُ البغل أو البغلة لأزور عليه قبور الشهداء ، قالت : قلتُ : ما أحد أحقّ أن أبدأ به من جعفر بن محمّد عليه السلام ، قالت : فدخلت عليه فأبطأت ، فصاح بي المكاري : حبستينا عافاكِ الله .
    فقال لي أبوعبدلله : « كأنّ إنساناً يستعجلك يا اُم سعيد » .
    قلتُ : نعم جعلتُ فداك ، إنّي اكتريت بغلاً لأزور عليه قبور الشهداء ، فقلت ما آتي أحداً أحقّ من جعفر بن محمّد عليه السلام .
    قالت : فقال : « يا اُم سعيد فما يمنعكِ من أن تأتي قبر سيّد الشهداء » .
    قالت : فطمعتُ أن يدلّني على قبر علي بن أبي طالب عليه السلام ، فقلتُ : بأبي أنت و اُمي ومَن سيّد الشهداء ؟
    قال : « الحسين بن فاطمة عليهما السلام ، يا اُم سعيد مَن أتاه ببصيرة واعية فيه كان له حجّة وعمرة مبرورة ، وكان له من الفضل هكذا وهكذا » (1) .
    الاســـم:	احمد-الحسن2.png
المشاهدات: 0
الحجـــم:	10.1 كيلوبايت
    عن أم سعيد الأخمسية قالت: قلت لأبي عبد الله عليه السلام: جعلت فداك يا بن رسول الله، اجعل في يدي علامة من خروج القائم عليه السلام قالت: قال لي: يا أم سعيد، إذا انخسف القمر ليلة البدر من رجب، وخرج رجل من تحته فذاك عند خروج القائم عليه السلام) (2)

    1 ـ كامل الزيارات : 110 باب 37 ما روي من أن الحسين عليه السلام سيّد الشهداء .
    2- بيان الأئمة ج2 ص695

    ورد عن أمير المؤمنين عليه السلام قوله: (( ترد على احدهم القضيه في حكم من الاحكام فيحكم فيها برأيه ، ثم ترد تلك القضيه بعينها على غيره فيحكم فيها بخلاف قوله وإلاههم واحد ، ونبيهم واحد ، وكتابهم واحد، أفأمرهم الله سبحانه بالاختلاف فأطاعوه ؟ ام نهاهم عنه فعصوه ؟ أم انزل الله سبحانه ديناً ناقصاً فأستعان بهم على اتمامه ؟ أم كانوا شركاء لهُ، فلهم أن يقولوا ، وعليه أن يرضى ؟ أم انزل الله سبحانه ديناً تاماً فقصر الرسول (( صلى الله عليه واله وسلم )) عن تبليغه وادائه ؟ والله سبحانه يقول ( ما فرطنا في الكتاب من شيء) وفيه تبيان لكل شيء وذكر ان الكتاب يصدق بعضة بعضا ، وانه لا اختلاف فيه فقال سبحانه ( ولو كان من عند غير الله لوجدوا فيه اختلافا كثيرا ) وان القرآن ظاهره انيق ، وباطنه عميق ، لاتفنى عجائبه ، ولا تنقضي غرائبه ، ولاتكشف الظلمات الا به ) نهج البلاغه ج1 ( ص 60-61 ).

    صدقت أيها الصديق الأكبر



  5. #5
    يماني الصورة الرمزية almawood24
    تاريخ التسجيل
    04-01-2010
    الدولة
    العراق
    المشاركات
    2,171

    افتراضي رد: نساء مع القائم عليه السلام

    بسم الله الرحمن الرحيم والحمد الله رب العالمين
    وصلي على محمد وال محمد الائمه والمهدين وسلم تسليماكثيرا
    وفقكم الله لكل خير
    أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: ANSAREYAT.jpg 
المشاهدات: 0 
الحجم: 56.6 كيلوبايت 
الرقم: 689
    أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: 5af55864.jpg 
المشاهدات: 0 
الحجم: 191.0 كيلوبايت 
الرقم: 690
    من اقوال الامام احمد الحسن عليه السلام في خطبة الغدير
    ولهذا أقول أيها الأحبة المؤمنون والمؤمنات كلكم اليوم تملكون الفطرة والاستعداد لتكونوا مثل محمد (ص) وعلي (ص) وآل محمد (ص) فلا تضيعوا حظكم، واحذروا فكلكم تحملون النكتة السوداء التي يمكن أن ترديكم وتجعلكم أسوء من إبليس لعنه الله إمام المتكبرين على خلفاء الله في أرضه، أسأل الله أن يتفضل عليكم بخير الآخرة والدنيا.


  6. #6
    عضو مميز
    تاريخ التسجيل
    12-02-2010
    المشاركات
    2,119

    افتراضي رد: نساء مع القائم عليه السلام


    صبانة الماشطة:

    امرأة صالحة كانت تعيش هي وزوجها .. في ظل ملك فرعون .. زوجها مقرب من فرعون .. وهي خادمة ومربية لبنات فرعون ..

    فمن الله عليهما بالإيمان .. فلم يلبث زوجها أن علم فرعون بإيمانه

    فقتله ..فلم تزل الزوجة تعمل في بيت فرعون تمشط بنات فرعون .. وتنفق على أولادها الخمسة .. تطعمهم كما تطعم الطير أفراخها..
    صبانة المؤمنه ماشطة بنت فرعون القيت في النار ولم ترجع عن عقيدتها

    قصتها :

    فبينما هي تمشط ابنة فرعون يوماً .. إذ وقع المشط من يدها ..

    فقالت : بسم الله .. فقالت ابنة فرعون : الله .. أبي ؟

    فصاحت الماشطة بابنة فرعون : كلا .. بل الله .. ربي .. وربُّك ..

    وربُّ أبيك .. فتعجبت البنت أن يُعبد غير أبيها ..

    ثم أخبرت أباها بذلك .. فعجب أن يوجد في قصره من يعبد غيره ..

    فدعا بها .. وقال لها : من ربك ؟ قالت : ربي وربك الله ..

    فأمرها بالرجوع عن دينها .. وحبسها .. وضربها .. فلم ترجع عن دينها ..

    فأمر فرعون بقدر من نحاس فملئت بالزيت .. ثم أحمي .. حتى غلا ..

    وأوقفها أمام القدر .. فلما رأت العذاب .. أيقنت أنما هي نفس واحدة

    تخرج وتلقى الله تعالى .. فعلم فرعون أن أحب الناس أولادها الخمسة ..

    الأيتام الذين تكدح لهم .. وتطعمهم .. فأراد أن يزيد في عذابها فأحضر

    الأطفال الخمسة .. تدور أعينهم .. ولا يدرون إلى أين يساقون ..

    فلما رأوا أمهم تعلقوا بها يبكون .. فانكبت عليهم تقبلهم وتشمهم وتبكي

    .. وأخذت أصغرهم وضمته إلى صدرها .. وألقمته ثديها ..

    فلما رأى فرعون هذا المنظر ..أمر بأكبرهم .. فجره الجنود ودفعوه إلى

    الزيت المغلي .. والغلام يصيح بأمه ويستغيث .. ويسترحم الجنود ..

    ويتوسل إلى فرعون .. ويحاول الفكاك والهرب ..

    وينادي إخوته الصغار .. ويضرب الجنود بيديه الصغيرتين .. وهم يصفعونه

    ويدفعونه .. وأمه تنظر إليه .. وتودّعه ..

    فما هي إلا لحظات .. حتى ألقي الصغير في الزيت .. والأم تبكي وتنظر

    .. وإخوته يغطون أعينهم بأيديهم الصغيرة .. حتى إذا ذاب لحمه من على

    جسمه النحيل .. وطفت عظامه بيضاء فوق الزيت .. نظر إليها فرعون

    وأمرها بالكفر بالله .. فأبت عليه ذلك .. فغضب فرعون .. وأمر بولدها

    الثاني .. فسحب من عند أمه وهو يبكي ويستغيث .. فما هي إلا لحظات حتى

    ألقي في الزيت .. وهي تنظر إليه .. حتى طفحت عظامه بيضاء واختلطت

    بعظام أخيه .. والأم ثابتة على دينها .. موقنة بلقاء ربها ..

    ثم أمر فرعون بالولد الثالث فسحب وقرب إلى القدر المغلي ثم حمل وغيب

    في الزيت .. وفعل به ما فعل بأخويه ..

    والأم ثابتة على دينها .. فأمر فرعون أن يطرح الرابع في الزيت ..

    فأقبل الجنود إليه .. وكان صغيراً قد تعلق بثوب أمه .. فلما جذبه

    الجنود .. بكى وانطرح على قدمي أمه .. ودموعه تجري على رجليها .. وهي

    تحاول أن تحمله مع أخيه .. تحاول أن تودعه وتقبله وتشمه قبل أن

    يفارقها .. فحالوا بينه وبينها .. وحملوه من يديه الصغيرتين .. وهو

    يبكي ويستغيث .. ويتوسل بكلمات غير مفهومة .. وهم لا يرحمونه ..

    وما هي إلا لحظات حتى غرق في الزيت المغلي .. وغاب الجسد .. وانقطع

    الصوت .. وشمت الأم رائحة اللحم .. وعلت عظامه الصغيرة بيضاء فوق

    الزيت يفور بها ..تنظر الأم إلى عظامه .. وقد رحل عنها إلى دار أخرى

    وهي تبكي .. وتتقطع لفراقه .. طالما ضمته إلى صدرها .. وأرضعته من
    ثديها .. طالما سهرت لسهره .. وبكت لبكائه ..

    كم ليلة بات في حجرها .. ولعب بشعرها .. كم قربت منه ألعابه ..

    وألبسته ثيابه ..

    فجاهدت نفسها أن تتجلد وتتماسك ..فالتفتوا إليها .. وتدافعوا عليها ..

    الطفل الرضيع ..

    وانتزعوا الخامس الرضيع من بين يديها .. وكان قد التقم ثديها ..

    فلما انتزع منها .. صرخ الصغير .. وبكت المسكينة .. فلما رأى الله

    تعالى ذلها وانكسارها وفجيعتها بولدها .. أنطق الصبي في مهده وقال لها:

    يا أماه اصبري فإنك على الحق

    ..ثم انقطع صوته عنها .. وغيِّب في القدر

    مع إخوته .. ألقي في الزيت .. وفي فمه بقايا من حليبها ..

    وفي يده شعرة من شعرها .. وعلى أثوابه بقية من دمعها ..

    وذهب الأولاد الخمسة .. وهاهي عظامهم يلوح بها القدر ..

    ولحمهم يفور به الزيت .. تنظر المسكينة .. إلى هذه العظام الصغيرة ..

    عظام من ؟ إنهم أولادها .. الذين طالما ملئوا عليها البيت ضحكاً

    وسروراً .. إنهم فلذات كبدها .. وعصارة قلبها .. الذين لما فارقوها ..

    كأن قلبها أخرج من صدرها .. طالما ركضوا إليها ..وارتموا بين يديها ..


    وضمتهم إلى صدرها .. وألبستهم ثيابهم بيدها .. ومسحت دموعهم بأصابعها

    .. ثم هاهم ينتزعون من بين يديها .. ويقتلون أمام ناظريها ..

    وتركوها وحيدة وتولوا عنها .. وعن قريب ستكون معهم ..

    كانت تستطيع أن تحول بينهم وبين هذا العذاب .. بكلمة كفر تسمعها لفرعون .. لكنها علمت أن ما عند الله خير وأبقى ..

    ثم .. لما لم يبق إلا هي .. أقبلوا إليها كالكلاب الضارية .. ودفعوها

    إلى القدر .. فلما حملوها ليقذفوها في الزيت .. نظرت إلى عظام أولادها

    .. فتذكرت اجتماعهم معهم في الحياة .. فالتفتت إلى فرعون

    وقالت : لي إليك حاجة .

    . فصاح بها وقال : ما حاجتك ؟

    فقالت : أن تجمع عظامي وعظام

    أولادي فتدفنها في قبر واحد

    .. ثم أغمضت عينيها .. وألقيت في القدر ..

    واحترق جسدها .. وطفت عظامها ..

    ما أعظم ثباتها .. وأكثر ثوابها ..
    أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: احمد الحسن3.png 
المشاهدات: 0 
الحجم: 35.1 كيلوبايت 
الرقم: 745

    عن النبي ( صل الله عليه وآله ) في ليلة المعراج شم رائحه طيبه لم يشم مثلها فسال جبرائيل عن هذه الرائحه فاجابه-ان زوجة حزقيل امنت بموسى بن عمران واخفت ايمانها وكانت تعمل ماشطه -وكانت يوما تزين ابنة فرعون فوقع المشط من يدها فقالت-بسم الله-فسالتها بنت فرعون ان كانت تعبد اباها فاجابت-بانها تعبد من خلق اباها -فاسرعت ابنة فرعون الى ابيها واخبرته فاحظرها فرعون وسالها فاجابت-بانها لا تترك عبادة ربها الحقيقي-فامر فرعون باشعال التنور حتى اذا احمر امر برمي اولاد هذه المراة امامها في النار توترت صبانه وارادت ان تتبرء من دينها فانطق الله طفلها وفال لها
    (اصبري يا اماه انك على الحق)
    -فرمى جنود فرعون المراة وطفلها
    أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: احمد الحسن3.png 
المشاهدات: 0 
الحجم: 35.1 كيلوبايت 
الرقم: 745
    منقول

    ورد عن أمير المؤمنين عليه السلام قوله: (( ترد على احدهم القضيه في حكم من الاحكام فيحكم فيها برأيه ، ثم ترد تلك القضيه بعينها على غيره فيحكم فيها بخلاف قوله وإلاههم واحد ، ونبيهم واحد ، وكتابهم واحد، أفأمرهم الله سبحانه بالاختلاف فأطاعوه ؟ ام نهاهم عنه فعصوه ؟ أم انزل الله سبحانه ديناً ناقصاً فأستعان بهم على اتمامه ؟ أم كانوا شركاء لهُ، فلهم أن يقولوا ، وعليه أن يرضى ؟ أم انزل الله سبحانه ديناً تاماً فقصر الرسول (( صلى الله عليه واله وسلم )) عن تبليغه وادائه ؟ والله سبحانه يقول ( ما فرطنا في الكتاب من شيء) وفيه تبيان لكل شيء وذكر ان الكتاب يصدق بعضة بعضا ، وانه لا اختلاف فيه فقال سبحانه ( ولو كان من عند غير الله لوجدوا فيه اختلافا كثيرا ) وان القرآن ظاهره انيق ، وباطنه عميق ، لاتفنى عجائبه ، ولا تنقضي غرائبه ، ولاتكشف الظلمات الا به ) نهج البلاغه ج1 ( ص 60-61 ).

    صدقت أيها الصديق الأكبر



  7. #7
    يماني الصورة الرمزية almawood24
    تاريخ التسجيل
    04-01-2010
    الدولة
    العراق
    المشاركات
    2,171

    افتراضي رد: نساء مع القائم عليه السلام

    الله اكبر الله اكبر لاحول ولاقوه الابالله العلي العضيم سبحان الله
    موفقين لكل خير
    من اقوال الامام احمد الحسن عليه السلام في خطبة الغدير
    ولهذا أقول أيها الأحبة المؤمنون والمؤمنات كلكم اليوم تملكون الفطرة والاستعداد لتكونوا مثل محمد (ص) وعلي (ص) وآل محمد (ص) فلا تضيعوا حظكم، واحذروا فكلكم تحملون النكتة السوداء التي يمكن أن ترديكم وتجعلكم أسوء من إبليس لعنه الله إمام المتكبرين على خلفاء الله في أرضه، أسأل الله أن يتفضل عليكم بخير الآخرة والدنيا.


  8. #8
    عضو مميز
    تاريخ التسجيل
    12-02-2010
    المشاركات
    2,119

    افتراضي رد: نساء مع القائم عليه السلام

    زبيدة:

    لم اجد معلومات موثقة عن حقيقة شخصيتها . بحسب الشيخ الصدوق فانها زبيدة زوجة هارون العباسي لكن لم اجد معلومات او روايات تثبت او تنفي هذا التوجه عند الشيخ الصدوق.

    الاســـم:	احمد-الحسن2.png
المشاهدات: 0
الحجـــم:	10.1 كيلوبايت
    ام خالد الجهنية:

    لم اجد اي معلومة عنها سوى ما جاء بالحديث ... لكن انشاء الله مستمرون بالبحث وبمجرد الحصول على معلومات سننشرها بعون الله...و كل من لديه معلومات يمكن ان يشارك بالموضوع

    اللهم عجل لمولانا الفرج فرجا عاجلا قريبا كلمح البصر او هو اقرب واجعلنا من انصاره و اعوانه و الذابين عنه والمؤسسين لدولته و المستشهدين بين يده طائعين غير مكرهين و اجعلنا اللهم حجر بيمينه يلقيه حيث يشاء.
    الاســـم:	احمد-الحسن2.png
المشاهدات: 0
الحجـــم:	10.1 كيلوبايت



    ورد عن أمير المؤمنين عليه السلام قوله: (( ترد على احدهم القضيه في حكم من الاحكام فيحكم فيها برأيه ، ثم ترد تلك القضيه بعينها على غيره فيحكم فيها بخلاف قوله وإلاههم واحد ، ونبيهم واحد ، وكتابهم واحد، أفأمرهم الله سبحانه بالاختلاف فأطاعوه ؟ ام نهاهم عنه فعصوه ؟ أم انزل الله سبحانه ديناً ناقصاً فأستعان بهم على اتمامه ؟ أم كانوا شركاء لهُ، فلهم أن يقولوا ، وعليه أن يرضى ؟ أم انزل الله سبحانه ديناً تاماً فقصر الرسول (( صلى الله عليه واله وسلم )) عن تبليغه وادائه ؟ والله سبحانه يقول ( ما فرطنا في الكتاب من شيء) وفيه تبيان لكل شيء وذكر ان الكتاب يصدق بعضة بعضا ، وانه لا اختلاف فيه فقال سبحانه ( ولو كان من عند غير الله لوجدوا فيه اختلافا كثيرا ) وان القرآن ظاهره انيق ، وباطنه عميق ، لاتفنى عجائبه ، ولا تنقضي غرائبه ، ولاتكشف الظلمات الا به ) نهج البلاغه ج1 ( ص 60-61 ).

    صدقت أيها الصديق الأكبر



  9. #9
    مشرفة
    تاريخ التسجيل
    21-08-2010
    المشاركات
    1,034

    افتراضي رد: نساء مع القائم عليه السلام

    جزاك الله خير الجزاء أخي وجعلنا الله من أنصاره وأنصار الحق..


    قال الامام أحمد الحسن ع:
    [ والحق أقول لكم ، إن في في التوراة مكتوب:
    "توكل علي بكل قلبك ولا تعتمد على فهمك ، في كل طريق اعرفني ،
    وأنا أقوم سبيلك ، لا تحسب نفسك حكيماً ، أكرمني وأدب نفسك بقولي."
    ]

    "اللهُمَّ إِنِّي إِلَيْكَ فَقِيرٌ، وَإِنِّي خَائِفٌ مُسْتَجِيرٌ، فَأَجِرْنِيْ مِنْ نَفْسِيْ يَا مُجِيرَ"

  10. #10
    عضو مميز
    تاريخ التسجيل
    12-02-2010
    المشاركات
    2,119

    افتراضي رد: نساء مع القائم عليه السلام

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة almoad24 مشاهدة المشاركة
    بسم الله الرحمن الرحيم والحمد الله رب العالمين
    وصلي على محمد وال محمد الائمه والمهدين وسلم تسليماكثيرا
    وفقكم الله لكل خير
    أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: ANSAREYAT.jpg 
المشاهدات: 0 
الحجم: 56.6 كيلوبايت 
الرقم: 689
    أضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم: 5af55864.jpg 
المشاهدات: 0 
الحجم: 191.0 كيلوبايت 
الرقم: 690
    شكرا للمرور اخي الموعود24... مشاركة قيمة لنقل كلام يماني ال محمد عن المرأه و دورها في حاكمية الله... لو سمحت تذكر لنا مصدر الكلام... موفق لكل خير

    ورد عن أمير المؤمنين عليه السلام قوله: (( ترد على احدهم القضيه في حكم من الاحكام فيحكم فيها برأيه ، ثم ترد تلك القضيه بعينها على غيره فيحكم فيها بخلاف قوله وإلاههم واحد ، ونبيهم واحد ، وكتابهم واحد، أفأمرهم الله سبحانه بالاختلاف فأطاعوه ؟ ام نهاهم عنه فعصوه ؟ أم انزل الله سبحانه ديناً ناقصاً فأستعان بهم على اتمامه ؟ أم كانوا شركاء لهُ، فلهم أن يقولوا ، وعليه أن يرضى ؟ أم انزل الله سبحانه ديناً تاماً فقصر الرسول (( صلى الله عليه واله وسلم )) عن تبليغه وادائه ؟ والله سبحانه يقول ( ما فرطنا في الكتاب من شيء) وفيه تبيان لكل شيء وذكر ان الكتاب يصدق بعضة بعضا ، وانه لا اختلاف فيه فقال سبحانه ( ولو كان من عند غير الله لوجدوا فيه اختلافا كثيرا ) وان القرآن ظاهره انيق ، وباطنه عميق ، لاتفنى عجائبه ، ولا تنقضي غرائبه ، ولاتكشف الظلمات الا به ) نهج البلاغه ج1 ( ص 60-61 ).

    صدقت أيها الصديق الأكبر



  11. #11
    عضو مميز
    تاريخ التسجيل
    12-02-2010
    المشاركات
    2,119

    افتراضي رد: نساء مع القائم عليه السلام

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مستجير مشاهدة المشاركة
    جزاك الله خير الجزاء أخي وجعلنا الله من أنصاره وأنصار الحق..
    شكرا لمروركم موفقين لكل خير اختي الكريمة جعلكم الله ممن ينتصر به لدينه

    ورد عن أمير المؤمنين عليه السلام قوله: (( ترد على احدهم القضيه في حكم من الاحكام فيحكم فيها برأيه ، ثم ترد تلك القضيه بعينها على غيره فيحكم فيها بخلاف قوله وإلاههم واحد ، ونبيهم واحد ، وكتابهم واحد، أفأمرهم الله سبحانه بالاختلاف فأطاعوه ؟ ام نهاهم عنه فعصوه ؟ أم انزل الله سبحانه ديناً ناقصاً فأستعان بهم على اتمامه ؟ أم كانوا شركاء لهُ، فلهم أن يقولوا ، وعليه أن يرضى ؟ أم انزل الله سبحانه ديناً تاماً فقصر الرسول (( صلى الله عليه واله وسلم )) عن تبليغه وادائه ؟ والله سبحانه يقول ( ما فرطنا في الكتاب من شيء) وفيه تبيان لكل شيء وذكر ان الكتاب يصدق بعضة بعضا ، وانه لا اختلاف فيه فقال سبحانه ( ولو كان من عند غير الله لوجدوا فيه اختلافا كثيرا ) وان القرآن ظاهره انيق ، وباطنه عميق ، لاتفنى عجائبه ، ولا تنقضي غرائبه ، ولاتكشف الظلمات الا به ) نهج البلاغه ج1 ( ص 60-61 ).

    صدقت أيها الصديق الأكبر



  12. #12
    يماني الصورة الرمزية almawood24
    تاريخ التسجيل
    04-01-2010
    الدولة
    العراق
    المشاركات
    2,171

    افتراضي رد: نساء مع القائم عليه السلام

    وفقك الله اختي الفاضله حجج الله لكل خير
    والله مااذكر من ياكتاب من كتب النور سلام الله عليه
    لأن الصوره اشوي قديمه اختي صارله تقريبا سنتين
    وفقكم الله لكل خير في ميزان حسناتكم
    من اقوال الامام احمد الحسن عليه السلام في خطبة الغدير
    ولهذا أقول أيها الأحبة المؤمنون والمؤمنات كلكم اليوم تملكون الفطرة والاستعداد لتكونوا مثل محمد (ص) وعلي (ص) وآل محمد (ص) فلا تضيعوا حظكم، واحذروا فكلكم تحملون النكتة السوداء التي يمكن أن ترديكم وتجعلكم أسوء من إبليس لعنه الله إمام المتكبرين على خلفاء الله في أرضه، أسأل الله أن يتفضل عليكم بخير الآخرة والدنيا.


  13. #13
    عضو مميز
    تاريخ التسجيل
    09-10-2011
    الدولة
    لبنان / بعلبك
    المشاركات
    2,681

    افتراضي رد: نساء مع القائم عليه السلام

    السلام عليك يا بقية الله في أرضه
    ***

    رسالة الوفاء بالعهد

    كتبت إحدى المؤمنات تسأل فيها السيد الإمام احمد الحسن (ع) تقول فيها السلام على مولاي وابن مولاي ..

    سنة الانتفاضة 1988 كنت قد عاهدت الله عزوجل على ان أجعل نفسي ومالي وعيالي كله في سبيل الله وان أجاهد في فلسطين , ولم أكن متزوجة , وأنا كنت من فئة البدون جنسية ولا أقدر على السفر وبعدها تزوجت وحصلت على أربع أطفال وكنت حاملاً بالشهر السابع وحصلت على جواز سفر سنة 2001 فكتبت للسيستاني بقضية عهدي مع الله عزوجل فكتب لي أن أجلس في بيتي وأربي عيالي التربية الصالحة , وكذلك أحد فقهاء السيد الشيرازي بيّن لي أنّ العهد غير صحيح , وكذلك غيرهم من الفقهاء , ولكني لم أقتنع بالجواب ولكني سكنت . وأريد أن أضيف شيئ مهم وهو أني عاهدت الله أن لا أرجع عن عهدي هذا .
    أفدني يا مولاي بحق أبيك الحجة وأبلغه عني كثير السلام والأشواق .
    أنا خائفة وأعلم أنّ ربي عزوجل أرحم الراحمين ولا نية عندي للتراجع عن العهد ولكن كيف أنفذه ؟ والسلام .

    ابنتكم زينب الامارات .


    جواب السيد الإمام احمد الحسن (ع) : بسم الله الرحمن الرحيم والحمد لله رب العالمين وصلى الله على محمد وآل محمد الأئمة والمهديين وسلم تسليماً .

    أوفي بالعهد من خلال إيمانك بالحق والجهاد مع أنصار الإمام المهدي عليه السلام بالكلمة وبهداية الناس إلى الحق وبكل ما ييسره الله لك من سبل الجهاد في سبيله , فهذا هو الطريق إلى الله وإلى حجرات قدسه سبحانه وتعالى مفتوح فطوبى لمن يقتحمون العقبة ويلجون ساحة القدس ويقفون بين يدي ربهم ليعرضوا أنفسهم وكل ما خولهم ربهم للخدمة دون أن يطلبوا أي مقابل .
    هذه الدعوة الحقة هي باب واسع فتحه الله لنشر دين الله ليس في فلسطين أو أرض المسلمين فحسب , بل في كل بقعة على هذه الأرض فطوبى لمن يتعلّمون الحق ويعلمون وينشرون الحق في كل ناحية من هذه الأرض .



    احمد الحسن .
    من كتابه الجواب المنير الجزء 3 سؤال 250 .
    ولم أنسى تلك الكلمات التي كان يرددها في أيام الدعوة اليمانية المباركة نقلاً عن الإمام المهدي (ع )
    أنا منسي منسي ..
    و القرآن مهجور مهجور مهجور ..
    كان يرددها بألم و حزن و لوعة .

    هكذا عرف الشيخ ناظم العقيلي الإمام احمد الحسن ( ع ).

المواضيع المتشابهه

  1. درع رسول الله خاصة للمهدي القائم عليه السلام ولا تستوي إلا عليه
    بواسطة shahad ahmad في المنتدى الإمام الثاني عشر محمد بن الحسن العسكري (مكن الله له في الارض)
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: منذ 20 ساعات, 08:50
  2. من هم انصار القائم عليه السلام؟ ومن هم اعداؤه؟
    بواسطة مستجير في المنتدى المؤمنين بولاية علي بن ابي طالب (ع)
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 22-03-2015, 19:40
  3. رؤيا : طلب اصوات نساء ورجال لتكملة تشابيه الامام الحسين عليه السلام
    بواسطة Qaeem Alhaq في المنتدى الحسن والحسين والأئمة من ذرية الحسين (ع)
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 17-06-2014, 20:24
  4. مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 14-07-2013, 11:46

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
من نحن
أنت في منتديات أنصار الإمام المهدي (ع) أتباع الإمام أحمد الحسن اليماني (ع) المهدي الأول واليماني الموعود وصي ورسول الامام المهدي محمد ابن الحسن (ع) ورسول من عيسى (ع) للمسيحيين ورسول من إيليا (ع) لليهود.

لمحاورتنا كتابيا يمكنك التسجيل والكتابة عبر الرابط.
ويمكنك الدخول للموقع الرسمي لتجد أدلة الإمام احمد الحسن (ع) وسيرته وعلمه وكل ما يتعلق بدعوته للبيعة لله.


حاورنا صوتيا  أو كتابيا  مباشرة على مدار الساعة في :
 
عناوين وهواتف : بالعراق اضغط هنا.
تابعنا
تذكر...

"أيها الناس لا يخدعكم فقهاء الضلال وأعوانهم إقرؤوا إبحثوا دققوا تعلموا واعرفوا الحقيقة بأنفسكم لا تتكلوا على احد ليقرر لكم آخرتكم فتندموا غدا حيث لا ينفعكم الندم (وَقَالُوا رَبَّنَا إِنَّا أَطَعْنَا سَادَتَنَا وَكُبَرَاءنَا فَأَضَلُّونَا السَّبِيلَا). هذه نصيحتي لكم ووالله إنها نصيحة مشفق عليكم رحيم بكم فتدبروها وتبينوا الراعي من الذئاب".

خطاب محرم الحرام ـ الإمام أحمد الحسن اليماني (ع).